۩ أكاديمية الفينيق ۩

۩ أكاديمية الفينيق ۩ (http://www.fonxe.net/vb/index.php)
-   ⊱ وَهــــجُ القَــــوافي ⊰ (http://www.fonxe.net/vb/forumdisplay.php?f=27)
-   -   ظِلَالُ الغُرُوبْ (http://www.fonxe.net/vb/showthread.php?t=78438)

عمر الهباش 06-11-2021 05:57 PM

ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
تَمُرُّ بقربي بُعَيْدَ الزَّوالْ
كطيفٍ تَسَمَّرَ بين الظِّلالْ

فَيَرْتدُّ رمشُ الغروبِ على
عُيُونِ النَّهارِ بشطِّ الخيالْ

أرى مقلتيكِ بِظِلِّ الهوى
تُهامسُ روحي بقربِ المنالْ

ويرمي الغروبُ شُعاعَ السَّنَا
يُوَشِّحُ ظلِّي بعتم المجالْ

فيسهر همسك في مسمعي
وتشدو شفاهكِ لحنَ الوصالْ

أنيخي رحالك في أضلعي
سأبقيكِ حتى زوال المحالْ

سكون يرافق نجم المسا
فيصحو الجمال بحضن الجمالْ

أيا طَفلةَ القلب يا طَفلتي
يناجيكِ صدري بِكُلِّ امتثالْ

هنا أنت رهن أجيج دمي
غرامٌ يشبٌُ فيخبو الملالْ

فَهَيَّا اوقظي لوعةً قد بَدَتْ
تُعَانِقُ روحي وفيها اشتعالْ

تَعَتَّقَ مِنكِ رَحِيقُ المُنَى
وَفَاضَ بِقُربِكِ نبعًا زُلالْ

فَهَيَّا إليَّ بكأسِ الطِّلَا
رَحِيقًا دِهَاقًا بِذَوْبِ الدَّلَالْ

حديثُكِ يشفي سقيمَ النَّوَى
صداه بسمعي ليالٍ طوالْ

بعطرِ الكرومِ نشرتِ الشَّذا
وأسْرَجتِ شمعًا ليومِ الوصالْ

سَعَيْتُ إليكِ حَثِيثَ الخُطَى
لأحيا بقربكِ حتى الزًَوَالْ

فما زلتِ أنت بعيني رؤىً
وفي القلب وحي الهوى والجمالْ

تَعُودِينَ مثل جِذًى في دمي
فأهذي كطفلِ بدونِ احْتِمَالْ

سَتَبْقِينَ في الرُّوحِ يَا مُنْيَتِي
فَلَيْسَ لِدَيْكِ سُوَايَ مآلْ

متقااااارب

أحلام المصري 06-11-2021 07:27 PM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر الهباش (المشاركة 1980998)
تَمُرُّ بقربي بُعَيْدَ الزَّوالْ
كطيفٍ تَسَمَّرَ بين الظِّلالْ

فَيَرْتدُّ رمشُ الغروبِ على
عُيُونِ النَّهارِ بشطِّ الخيالْ

أرى مقلتيكِ بِظِلِّ الهوى
تُهامسُ روحي بقربِ المنالْ

ويرمي الغروبُ شُعاعَ السَّنَا
يُوَشِّحُ ظلِّي بعتم المجالْ

فيسهر همسك في مسمعي
وتشدو شفاهكِ لحنَ الوصالْ

أنيخي رحالك في أضلعي
سأبقيكِ حتى زوال المحالْ

سكون يرافق نجم المسا
فيصحو الجمال بحضن الجمالْ

أيا طَفلةَ القلب يا طَفلتي
يناجيكِ صدري بِكُلِّ امتثالْ

هنا أنت رهن أجيج دمي
غرامٌ يشبٌُ فيخبو الملالْ

فَهَيَّا اوقظي لوعةً قد بَدَتْ
تُعَانِقُ روحي وفيها اشتعالْ

تَعَتَّقَ مِنكِ رَحِيقُ المُنَى
وَفَاضَ بِقُربِكِ نبعًا زُلالْ

فَهَيَّا إليَّ بكأسِ الطِّلَا
رَحِيقًا دِهَاقًا بِذَوْبِ الدَّلَالْ

حديثُكِ يشفي سقيمَ النَّوَى
صداه بسمعي ليالٍ طوالْ

بعطرِ الكرومِ نشرتِ الشَّذا
وأسْرَجتِ شمعًا ليومِ الوصالْ

سَعَيْتُ إليكِ حَثِيثَ الخُطَى
لأحيا بقربكِ حتى الزًَوَالْ

فما زلتِ أنت بعيني رؤىً
وفي القلب وحي الهوى والجمالْ

تَعُودِينَ مثل جِذًى في دمي
فأهذي كطفلِ بدونِ احْتِمَالْ

سَتَبْقِينَ في الرُّوحِ يَا مُنْيَتِي
فَلَيْسَ لِدَيْكِ سُوَايَ مآلْ

متقااااارب

جميلةٌ رشيقة، كطفلةٍ مدللة
قصيدةُ المتقارب، قاربت الشمس إشراقا، والغيم مطرا

انثال عبير الرومانسية في عروق اللغة البديعة،
فكان الشعر كامل الحضور والأثر


الشاعر الشاعر عمر الهباش

تقبل مروري وكل التقدير

احمد المعطي 06-11-2021 08:01 PM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
ظِلالٌ تُسمَّرَ طيْفَ غزالْ
........................يَمرُّ وَديعاً قٌبيْلَ الزَّوالْ
لتفتحَ عينَ الغُروب على
................سُؤالٍ يُماثلٌُ شطْحَ الخَيالْ
فكيفَ التَّسمُّرُ والقصدُ ذا
..........بمعنى المُرورِ وطيف اختلالْ ؟
تقبّلْ مُروري وَكلّ احترامي
.............وغبطةُ حرفي بهذا الجمالْ

عمر الهباش 06-11-2021 10:27 PM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري (المشاركة 1981005)
جميلةٌ رشيقة، كطفلةٍ مدللة
قصيدةُ المتقارب، قاربت الشمس إشراقا، والغيم مطرا

انثال عبير الرومانسية في عروق اللغة البديعة،
فكان الشعر كامل الحضور والأثر


الشاعر الشاعر عمر الهباش

تقبل مروري وكل التقدير

شكرا شكرا من القلب الشاعرة المبدعة أحلام المصري
حضورك يسعد الروح لجماله الخلوب
دمت بود وسعادة سيدتي الغالية

عمر الهباش 06-11-2021 10:29 PM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد المعطي (المشاركة 1981015)
ظِلالٌ تُسمَّرَ طيْفَ غزالْ
........................يَمرُّ وَديعاً قٌبيْلَ الزَّوالْ
لتفتحَ عينَ الغُروب على
................سُؤالٍ يُماثلٌُ شطْحَ الخَيالْ
فكيفَ التَّسمُّرُ والقصدُ ذا
..........بمعنى المُرورِ وطيف اختلالْ ؟
تقبّلْ مُروري وَكلّ احترامي
.............وغبطةُ حرفي بهذا الجمالْ

شكرا شكرا من القلب الشاعر المبدع أحمد المعطي الرائع
سعدت وتشرفت بحضورك وبأبياتك الشاعرية الرقيقة العطرة
تقبل مودتي وتقديري

د.عايده بدر 07-11-2021 03:34 AM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 


كأن الموسيقى تحملها على أجنحتها
ليس فقط موسيقى الوهج
لكنها تنبض رقة وجمال
شاعرنا القدير أ.عمر الهباش
لحرفك كل الضوء ينهمر
ولروحك الراقية كل التقدير
مودتي
عايده

صبري الصبري 07-11-2021 09:52 AM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
شدو بديع رائع من متقاربك الجميل
شاعرنا الحبيب الدكتور عمر
حفظك الله تعالى وبارك فيكم
تحياتي ومحبتي لأخي الغالي

زياد السعودي 07-11-2021 01:52 PM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
لذّ المتقارب
بهذا المخيال الهبّاشي
موسقت الاذهان
واثريتها برقيق المعاني

كامل التقدير للهباش

وود

عمر الهباش 07-11-2021 02:09 PM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د.عايده بدر (المشاركة 1981141)


كأن الموسيقى تحملها على أجنحتها
ليس فقط موسيقى الوهج
لكنها تنبض رقة وجمال
شاعرنا القدير أ.عمر الهباش
لحرفك كل الضوء ينهمر
ولروحك الراقية كل التقدير
مودتي
عايده

الشاعرة والأديبة المبدعة د.عايدة بدر
بحضورك الرقيق العطر تزداد القصيدة بهاء وجمال وألقا
دمت للجمال عنوان
تقديري واحترامي لشخصك النبيل 🌹🌹

عمر الهباش 07-11-2021 02:10 PM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صبري الصبري (المشاركة 1981191)
شدو بديع رائع من متقاربك الجميل
شاعرنا الحبيب الدكتور عمر
حفظك الله تعالى وبارك فيكم
تحياتي ومحبتي لأخي الغالي

سعدت وتشرفت بحضورك الرقيق العذب الشاعر القدير المبدع صبري الصبري الحبيب
تحياتي ومحبتي وتقديري

عمر الهباش 07-11-2021 02:12 PM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زياد السعودي (المشاركة 1981227)
لذّ المتقارب
بهذا المخيال الهبّاشي
موسقت الاذهان
واثريتها برقيق المعاني

كامل التقدير للهباش

وود

شكرا من القلب لحضورك الجميل المتميز
عميدنا الحبيب المفكر والشاعر الكبير زياد السعودي

تحياتي وودي لك

عبير محمد 12-11-2021 09:32 AM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
لحرفك موسيقى ناعمة تلامس الروح
برومنسيتها وعذوبتها ورقتها
وهذا ليس بغريب على أمير الرومانسية وشاعرها عمر الهباش.
دام دفء البوح
وسمو العاطفة شاعرنا القدير
تحية تليق
وصباحك جوري
كل الود والورد

عمر الهباش 12-11-2021 11:15 AM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبير محمد (المشاركة 1982676)
لحرفك موسيقى ناعمة تلامس الروح
برومنسيتها وعذوبتها ورقتها
وهذا ليس بغريب على أمير الرومانسية وشاعرها عمر الهباش.
دام دفء البوح
وسمو العاطفة شاعرنا القدير
تحية تليق
وصباحك جوري
كل الود والورد

صباحك ورد وفل وياسمين أميرة الفينيق الرائعة عبير محمد
شكرا لحضورك الجميل الرقيق العطر الزاهر بالورود
تحياتي وتقديري

نبيل النصر 04-12-2021 02:46 AM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر الهباش (المشاركة 1980998)
تَمُرُّ بقربي بُعَيْدَ الزَّوالْ
كطيفٍ تَسَمَّرَ بين الظِّلالْ

فَيَرْتدُّ رمشُ الغروبِ على
عُيُونِ النَّهارِ بشطِّ الخيالْ

أرى مقلتيكِ بِظِلِّ الهوى
تُهامسُ روحي بقربِ المنالْ

ويرمي الغروبُ شُعاعَ السَّنَا
يُوَشِّحُ ظلِّي بعتم المجالْ

فيسهر همسك في مسمعي
وتشدو شفاهكِ لحنَ الوصالْ

أنيخي رحالك في أضلعي
سأبقيكِ حتى زوال المحالْ

سكون يرافق نجم المسا
فيصحو الجمال بحضن الجمالْ

أيا طَفلةَ القلب يا طَفلتي
يناجيكِ صدري بِكُلِّ امتثالْ

هنا أنت رهن أجيج دمي
غرامٌ يشبٌُ فيخبو الملالْ

فَهَيَّا اوقظي لوعةً قد بَدَتْ
تُعَانِقُ روحي وفيها اشتعالْ

تَعَتَّقَ مِنكِ رَحِيقُ المُنَى
وَفَاضَ بِقُربِكِ نبعًا زُلالْ

فَهَيَّا إليَّ بكأسِ الطِّلَا
رَحِيقًا دِهَاقًا بِذَوْبِ الدَّلَالْ

حديثُكِ يشفي سقيمَ النَّوَى
صداه بسمعي ليالٍ طوالْ

بعطرِ الكرومِ نشرتِ الشَّذا
وأسْرَجتِ شمعًا ليومِ الوصالْ

سَعَيْتُ إليكِ حَثِيثَ الخُطَى
لأحيا بقربكِ حتى الزًَوَالْ

فما زلتِ أنت بعيني رؤىً
وفي القلب وحي الهوى والجمالْ

تَعُودِينَ مثل جِذًى في دمي
فأهذي كطفلِ بدونِ احْتِمَالْ

سَتَبْقِينَ في الرُّوحِ يَا مُنْيَتِي
فَلَيْسَ لِدَيْكِ سُوَايَ مآلْ

متقااااارب

الله الله ما أبدع القفلة , هي القصيدة كاملة
أخي الحبيب , أنت جميل , وهبك الله موهبة ضن بها على الكثيرين فأجدت فيها
فهنيئا لك وهنيئا بك .
أطرب حين أقرا لك , لا أجامل
تحية تليق بك


الشاعر عبدالهادي القادود 04-12-2021 10:15 AM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
سكون يرافق نجم المسا
فيصحو الجمال بحضن الجمالْ

أيا طَفلةَ القلب يا طَفلتي
يناجيكِ صدري بِكُلِّ امتثالْ ...

هنا تجتمع الرقة والأناقة واللباقة البيانية والإيقاعية في نهر متعدد الأشكال

شكل فيه الشاعر بستانه بما حملته أفنانه من زهر وثمر

فعبق حقل القصيدة بما ينعش النفوس من طيور وحبور

حيث عزف لنا الشاعر المهندس عمر الهباش غنائية بهية على أوتار التقارب

وفق نوتته التي تعودناها وأدمنا ذلك الصهيل الوجداني الذي تردد بين جدرانها العالية

وهذا يكفي لكي نعيد قراءة النص كفيروزيات في كل صباح

شاعرنا الجميل عمر الهباش

بورك هذا الدفق الأنيق وما تجلى من جمال أيها الرفيق

لا عدمناك

حسين محسن الياس 04-12-2021 11:52 AM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر الهباش (المشاركة 1980998)
تَمُرُّ بقربي بُعَيْدَ الزَّوالْ
كطيفٍ تَسَمَّرَ بين الظِّلالْ

فَيَرْتدُّ رمشُ الغروبِ على
عُيُونِ النَّهارِ بشطِّ الخيالْ

أرى مقلتيكِ بِظِلِّ الهوى
تُهامسُ روحي بقربِ المنالْ

ويرمي الغروبُ شُعاعَ السَّنَا
يُوَشِّحُ ظلِّي بعتم المجالْ

فيسهر همسك في مسمعي
وتشدو شفاهكِ لحنَ الوصالْ

أنيخي رحالك في أضلعي
سأبقيكِ حتى زوال المحالْ

سكون يرافق نجم المسا
فيصحو الجمال بحضن الجمالْ

أيا طَفلةَ القلب يا طَفلتي
يناجيكِ صدري بِكُلِّ امتثالْ

هنا أنت رهن أجيج دمي
غرامٌ يشبٌُ فيخبو الملالْ

فَهَيَّا اوقظي لوعةً قد بَدَتْ
تُعَانِقُ روحي وفيها اشتعالْ

تَعَتَّقَ مِنكِ رَحِيقُ المُنَى
وَفَاضَ بِقُربِكِ نبعًا زُلالْ

فَهَيَّا إليَّ بكأسِ الطِّلَا
رَحِيقًا دِهَاقًا بِذَوْبِ الدَّلَالْ

حديثُكِ يشفي سقيمَ النَّوَى
صداه بسمعي ليالٍ طوالْ

بعطرِ الكرومِ نشرتِ الشَّذا
وأسْرَجتِ شمعًا ليومِ الوصالْ

سَعَيْتُ إليكِ حَثِيثَ الخُطَى
لأحيا بقربكِ حتى الزًَوَالْ

فما زلتِ أنت بعيني رؤىً
وفي القلب وحي الهوى والجمالْ

تَعُودِينَ مثل جِذًى في دمي
فأهذي كطفلِ بدونِ احْتِمَالْ

سَتَبْقِينَ في الرُّوحِ يَا مُنْيَتِي
فَلَيْسَ لِدَيْكِ سُوَايَ مآلْ

متقااااارب

الاخ الشاعر المرهف الاحساس
عمر الهباش
قصيدة جميلة رقيقة مليئة بمشاعر
الحنان
أسأ ل الله تعالى أن يلهمك الاجمل والاجمل

اعجابي وتقديري

محمد خالد النبالي 04-12-2021 07:52 PM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر الهباش (المشاركة 1980998)
تَمُرُّ بقربي بُعَيْدَ الزَّوالْ
كطيفٍ تَسَمَّرَ بين الظِّلالْ

فَيَرْتدُّ رمشُ الغروبِ على
عُيُونِ النَّهارِ بشطِّ الخيالْ

أرى مقلتيكِ بِظِلِّ الهوى
تُهامسُ روحي بقربِ المنالْ

ويرمي الغروبُ شُعاعَ السَّنَا
يُوَشِّحُ ظلِّي بعتم المجالْ

فيسهر همسك في مسمعي
وتشدو شفاهكِ لحنَ الوصالْ

أنيخي رحالك في أضلعي
سأبقيكِ حتى زوال المحالْ

سكون يرافق نجم المسا
فيصحو الجمال بحضن الجمالْ

أيا طَفلةَ القلب يا طَفلتي
يناجيكِ صدري بِكُلِّ امتثالْ

هنا أنت رهن أجيج دمي
غرامٌ يشبٌُ فيخبو الملالْ

فَهَيَّا اوقظي لوعةً قد بَدَتْ
تُعَانِقُ روحي وفيها اشتعالْ

تَعَتَّقَ مِنكِ رَحِيقُ المُنَى
وَفَاضَ بِقُربِكِ نبعًا زُلالْ

فَهَيَّا إليَّ بكأسِ الطِّلَا
رَحِيقًا دِهَاقًا بِذَوْبِ الدَّلَالْ

حديثُكِ يشفي سقيمَ النَّوَى
صداه بسمعي ليالٍ طوالْ

بعطرِ الكرومِ نشرتِ الشَّذا
وأسْرَجتِ شمعًا ليومِ الوصالْ

سَعَيْتُ إليكِ حَثِيثَ الخُطَى
لأحيا بقربكِ حتى الزًَوَالْ

فما زلتِ أنت بعيني رؤىً
وفي القلب وحي الهوى والجمالْ

تَعُودِينَ مثل جِذًى في دمي
فأهذي كطفلِ بدونِ احْتِمَالْ

سَتَبْقِينَ في الرُّوحِ يَا مُنْيَتِي
فَلَيْسَ لِدَيْكِ سُوَايَ مآلْ

متقااااارب


الله عليك ما اجملها من قصيدة لعلها من التحف النادرة لغة ومضمون وسبك
كل شيء فيها جميل مبهر وموسيقى لذيذة نقرا ونعيد الكرة
لا فض فوك بهذه الجميلة
محبتي

عمر الهباش 07-12-2021 12:17 AM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نبيل النصر (المشاركة 1987201)
الله الله ما أبدع القفلة , هي القصيدة كاملة
أخي الحبيب , أنت جميل , وهبك الله موهبة ضن بها على الكثيرين فأجدت فيها
فهنيئا لك وهنيئا بك .
أطرب حين أقرا لك , لا أجامل
تحية تليق بك


أخي الحبيب الشاعر المبدع الخلوق نبيل النصر
شكرا من القلب لحضورك الجميل العذب الذي يسعد القلب والروح
سعدت وتشرفت بحضورك الكريم

عمر الهباش 07-12-2021 12:38 AM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الشاعر عبدالهادي القادود (المشاركة 1987230)
سكون يرافق نجم المسا
فيصحو الجمال بحضن الجمالْ

أيا طَفلةَ القلب يا طَفلتي
يناجيكِ صدري بِكُلِّ امتثالْ ...

هنا تجتمع الرقة والأناقة واللباقة البيانية والإيقاعية في نهر متعدد الأشكال

شكل فيه الشاعر بستانه بما حملته أفنانه من زهر وثمر

فعبق حقل القصيدة بما ينعش النفوس من طيور وحبور

حيث عزف لنا الشاعر المهندس عمر الهباش غنائية بهية على أوتار التقارب

وفق نوتته التي تعودناها وأدمنا ذلك الصهيل الوجداني الذي تردد بين جدرانها العالية

وهذا يكفي لكي نعيد قراءة النص كفيروزيات في كل صباح

شاعرنا الجميل عمر الهباش

بورك هذا الدفق الأنيق وما تجلى من جمال أيها الرفيق

لا عدمناك

بورك حضوركم الجميل الشاعر القدير المبدع عبد الهادي القادود فقد سعدت وتشرفت بعبق كلماتك التي نشرت شذاها في كل كلمة في القصيدة
دمت بخير صديقي وأخي الحبيب

عمر الهباش 07-12-2021 12:41 AM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسين محسن الياس (المشاركة 1987243)
الاخ الشاعر المرهف الاحساس
عمر الهباش
قصيدة جميلة رقيقة مليئة بمشاعر
الحنان
أسأ ل الله تعالى أن يلهمك الاجمل والاجمل

اعجابي وتقديري

اخي الحبيب الشاعر الخلوق حسين محسن الياس المكرم
سعدت وتشرفت بحضورك الشاعري الأنيق الذي غمرني بجمال وأصالة اللغة الرقيقة التي نشرت شذاها بين أبيات القصيدة
تحياتي ومحبتي وتقديري لكم

عمر الهباش 07-12-2021 12:43 AM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد خالد النبالي (المشاركة 1987320)

الله عليك ما اجملها من قصيدة لعلها من التحف النادرة لغة ومضمون وسبك
كل شيء فيها جميل مبهر وموسيقى لذيذة نقرا ونعيد الكرة
لا فض فوك بهذه الجميلة
محبتي

الشاعر الحبيب محمد خالد النبالي
بورك حضوركم العطر الرقيق الزاهر بالورود والجمال 🌹🌷🌷
تحياتي ومحبتي وتقديري لشخصكم النبيل 🌹

محمد ذيب سليمان 08-12-2021 01:14 PM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
هنا الشــعر يحمل اســفاره
ويلقي بها في اتون الخيال
فيرتد طرف الحروف ويغدو
سفيرا لكل جمــال يقـــال ....
.
مبدع في الرسم والتوظيف صديقي الاجمل والارق

عمر الهباش 08-12-2021 11:29 PM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد ذيب سليمان (المشاركة 1988322)
هنا الشــعر يحمل اســفاره
ويلقي بها في اتون الخيال
فيرتد طرف الحروف ويغدو
سفيرا لكل جمــال يقـــال ....
.
مبدع في الرسم والتوظيف صديقي الاجمل والارق

أهلا ومليون مرحبا بأخي الحبيب الشاعر الخلوق المبدع محمد ذيب سليمان
سعدت بحضورك وكلماتك الجميلة المعبرة الرقيقة مثل أشعارك الغنية بكل الجمال
تحياتي ومحبتي وتقديري

فاطمة الزهراء العلوي 08-12-2021 11:49 PM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
ويرمي الغروبُ شُعاعَ السَّنَا
يُوَشِّحُ ظلِّي بعتم المجالْ


تركيبة جميلة ما بين السنا والظل
فلترسمِ الظّلّة ُ هذه الظلال حتى حدود الحُبُك ِ حيث ذروة المحال

غزلية شفيفة راقية وشاعرية على سلم شعري رفيع


سيدي عمر مرحبا

عمر الهباش 09-12-2021 12:54 AM

رد: ظِلَالُ الغُرُوبْ
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمة الزهراء العلوي (المشاركة 1988467)
ويرمي الغروبُ شُعاعَ السَّنَا
يُوَشِّحُ ظلِّي بعتم المجالْ


تركيبة جميلة ما بين السنا والظل
فلترسمِ الظّلّة ُ هذه الظلال حتى حدود الحُبُك ِ حيث ذروة المحال

غزلية شفيفة راقية وشاعرية على سلم شعري رفيع


سيدي عمر مرحبا

أهلا ومليون مرحبا بأخيتي العزيزة الأديبة القديرة أم مهدي
سعدت بحضورك وحمدت الله على السلامة
يسعد كل أيامك بموفور الصحة والعافية من الله
تقبلي تحيتي وتقديري


الساعة الآن 10:19 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط