۩ أكاديمية الفينيق ۩

۩ أكاديمية الفينيق ۩ (http://www.fonxe.net/vb/index.php)
-   ⊱ وَهــــجُ القَــــوافي ⊰ (http://www.fonxe.net/vb/forumdisplay.php?f=27)
-   -   دفء الهوى (http://www.fonxe.net/vb/showthread.php?t=72885)

الزهراء صعيدي 27-01-2019 09:48 PM

دفء الهوى
 
دفءُ الهوى
🌹🌹🌹
عزَّ الكلامُ و تاهَ الحرفُ في شفتي
و الحبرُ لعثَمَهُ بحرٌ سبى لُغتي

و الوقتُ في خجلٍ يمضي على مهَلٍ
يخطو على جمرةٍ غادٍ إلى هُوَةِ

و النّهرُ في شدَهٍ يهوي لمُنحَدَرٍ
يُصغي و أشغلَهُ همسٌ على شفَتي

فالماءُ في قلبِهِ ما مسّها وَلَهٌ
لم يدرِ أنَّ الجوى نارٌ بأوردَتي

كانَ اللّقاءُ بُعيدَ الشّوقِ مضطرِبًا
لُقيا المحبّينَ كم في نارِها كَوَتِ

عينايَ قد غرقَتْ في كونِ مقلتهِ
حوراءُ كم بحرُها أَودَى بأفئِدَةِ

و الخدَّ وَرَّدَهُ دفءٌ تخَلّلني
أن قالَ في أُذُني : أُغليكِ جوهَرَتي

يا ويحَ من بالهوى ألقى على كتِفي
حبًّا لروحٍ تُرى كالشّمسِ ما خَبتِ

يا مَنْ بأسرٍ ثَوى كالقلبِ من رئتي
رِفقًا فهذا الجوى قد فاقَ مقدِرَتي

صَبَّت علينا السّما من حُنوِها ودَقًا
حتّى محارًا هوى صونًا للؤلُؤةِ

نغفو و تحملُنا الغيماتُ في أَلَقٍ
نجمًا ينيرُ دنىً من حلمنا دَنَتِ

يا شُهْبَ أقدارِنا لا قُربَ ينفعنا
و البعدُ ذوّبنا حرفًا بمحبرةِ

البحر البسيط

عمر الهباش 27-01-2019 10:58 PM

رد: دفء الهوى
 
قصيدة رقيقة جميلة الوقع في الروح
ككل قصائدك المتميزة بالعذوبة والصفاء
تحياتي وودي سيدتي

نوال البردويل 28-01-2019 01:37 AM

رد: دفء الهوى
 
معزوفة رومانسية انسابت برقة وعذوبة حاملة على
جناحيها رسالة شوق وحنين وانتصار على البعد
تقديري زهراء العزيزة
ودمت متألقة

الزهراء صعيدي 28-01-2019 08:39 AM

رد: دفء الهوى
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عمر الهباش (المشاركة 1770733)
قصيدة رقيقة جميلة الوقع في الروح
ككل قصائدك المتميزة بالعذوبة والصفاء
تحياتي وودي سيدتي

يسعدني حضورك أستاذي الكبير
شهادة أعتز بها قراءتك تكفي
تحاياي موصولة

الزهراء صعيدي 28-01-2019 08:42 AM

رد: دفء الهوى
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوال البردويل (المشاركة 1770746)
معزوفة رومانسية انسابت برقة وعذوبة حاملة على
جناحيها رسالة شوق وحنين وانتصار على البعد
تقديري زهراء العزيزة
ودمت متألقة

و لروحك الجمال و لقلبك الحنان
نحاول التنويع في المواضيع أرهقنا الواقع بألمه فلنجعل القلم ينطق بعضا من إحساس ..تحياتي غاليتي

صالح سويدان 28-01-2019 10:29 AM

رد: دفء الهوى
 
لا فض فوك سيدتي
قصيد عذب

لك الخير

عدنان حماد 28-01-2019 11:28 AM

رد: دفء الهوى
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الزهراء صعيدي (المشاركة 1770710)
دفءُ الهوى
🌹🌹🌹
عزَّ الكلامُ و تاهَ الحرفُ في شفتي
و البحرُ في قلمي ما أُسعِفَتْ لُغَتي

و الوقتُ في خجلٍ يمضي على مهَلٍ
يخطو على جمرهِ و ذابَ في هُوَةِ

و النّهرُ في شدَهٍ يهوي لمُنحَدَرٍ
يُصغي و أشغلَهُ همسٌ بوشوَشةِ

فالماءُ في قلبِهِ ما مسّها وَلَهٌ
لم يعتريهِ الجوى إذ مسّ أورِدَتي

كانَ اللّقاءُ بُعيدَ الشّوقِ مضطرِبًا
لُقيا المحبّينَ كم في نارِها كَوَتِ

و الهدْبُ شَبَّكَ عينينا و ذا غرقٌ
حوراءُ كم بحرُها أَودَى بأفئِدَةِ

و الخدَّ وَرَّدَهُ دفءٌ تخَلّلني
أن قالَ في أُذُني : أُغليكِ جوهَرَتي

يا ويحَ من بالهوى ألقى على كتِفي
حبًّا لروحٍ تُرى كالشّمسِ ما خَبتِ

يا مَنْ بأسرٍ ثَوى كالقلبِ من رئتي
رِفقًا فهذا الجوى قد فاقَ مقدِرَتي

صَبَّت علينا السّما من حُنوِها ودَقًا
في عفّةٍ جُنحُهُ كالظّلِّ في حِمَةِ

نغفو و يَغفو النّوى في عالمٍ أَلِقٍ
ظلًّا لنجمٍ حوى حلمًا لعاشِقَةِ

يا شُهْبَ أقدارِنا لا قُربَ ينفعنا
و البعدُ ذوّبنا حبرًا لقافِيَتي

البحر البسيط

بوح شفيف وتقدم ملحوظ في تجربتك الشعرية ابارك لك وليتسع صدرك لبعض الاسئلة
مراجعة وزن عجز البيت في قولك:
و الوقتُ في خجلٍ يمضي على مهَلٍ
يخطو على جمرهِ و ذابَ في هُوَةِ
ثم
و النّهرُ في شدَهٍ يهوي لمُنحَدَرٍ
يُصغي و أشغلَهُ همسٌ بوشوَشةِ
ما الفرق بين الهمس والوشوشة
ثم
فالماءُ في قلبِهِ ما مسّها وَلَهٌ
لم يعتريهِ الجوى إذ مسّ أورِدَتي

على ماذا يعود الفعل مس في قولك اعلاه

واعتقد ان قولك
و الهدْبُ شَبَّكَ عينينا و ذا غرقٌ
حوراءُ كم بحرُها أَودَى بأفئِدَةِ
مضطرب ولا يكفي اعتقادي لكن هذا رايي

اتمنى ان اقرا لك الافضل وانت تسيرين بخطى ثابتة نحو الهدف

الزهراء صعيدي 28-01-2019 01:02 PM

رد: دفء الهوى
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدنان حماد (المشاركة 1770802)
بوح شفيف وتقدم ملحوظ في تجربتك الشعرية ابارك لك وليتسع صدرك لبعض الاسئلة
مراجعة وزن عجز البيت في قولك:
و الوقتُ في خجلٍ يمضي على مهَلٍ
يخطو على جمرهِ و ذابَ في هُوَةِ
ثم
و النّهرُ في شدَهٍ يهوي لمُنحَدَرٍ
يُصغي و أشغلَهُ همسٌ بوشوَشةِ
ما الفرق بين الهمس والوشوشة
ثم
فالماءُ في قلبِهِ ما مسّها وَلَهٌ
لم يعتريهِ الجوى إذ مسّ أورِدَتي

على ماذا يعود الفعل مس في قولك اعلاه

واعتقد ان قولك
و الهدْبُ شَبَّكَ عينينا و ذا غرقٌ
حوراءُ كم بحرُها أَودَى بأفئِدَةِ
مضطرب ولا يكفي اعتقادي لكن هذا رايي

اتمنى ان اقرا لك الافضل وانت تسيرين بخطى ثابتة نحو الهدف

أجل أستاذي ملاحظاتك قيمة و أجلّها و حضورك الباذخ
سأعدل هذه الأبيات المضطربة و لك كل الحق في قولك
فالماءُ في قلبِهِ ما مسّها وَلَهٌ
لم يعتريهِ الجوى إذ مسّ أورِدَتي
الفعل مسّ أعدته على الجوى
لم يعتريه الجوى و لكنه مسني أنا هذا الجوى
أتمنى أن أفلح في تعديل المضطرب شكري و امتناني العظيمين
و هاك التعديل و ربما أعدل فوقه ..(متَفْعلن اعتقدها جوازا مقبولا شكرا للتنبيه)
و الوقتُ في خجلٍ يمضي على مهَلٍ
يخطو على جمرهِ غادٍ إلى هُوَةِ

و النّهرُ في شدَهٍ يهوي لمُنحَدَرٍ
يُصغي و أشغلَهُ همسٌ بخاطرَتي

فالماءُ في قلبِهِ ما مسّها وَلَهٌ
لم يعتريهِ الجوى إذ مسّ أورِدَتي

كانَ اللّقاءُ بُعيدَ الشّوقِ مضطرِبًا
لُقيا المحبّينَ كم في نارِها كَوَتِ

عينايَ قد غرقَتْ في كونِ مقلتهِ
حوراءُ كم بحرُها أَودَى بأفئِدَةِ

الزهراء صعيدي 28-01-2019 01:03 PM

رد: دفء الهوى
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صالح سويدان (المشاركة 1770798)
لا فض فوك سيدتي
قصيد عذب

لك الخير

شكراً جزيلاً لحضورك
و لك التوفيق الدائم إن شاء الله

عبير محمد 28-01-2019 03:51 PM

رد: دفء الهوى
 
مشاعر دافئة
وهمسات من ريحان وحبق
عذبة كالمطر
رقراقة كقطرات الندى.
قصيد رومانسي رقيق المضمون
سرّني المكوث بين أروقته والانتشاء من عبقه.
بورك النبض والمداد شاعرتنا الوارفة
ولقلبك كل الحب

رافت ابو زنيمة 28-01-2019 04:17 PM

رد: دفء الهوى
 
قصيدة رائعة تحمل في طياتها
الكثير من المشاعر والعواطف
دمت وهذا الابداع الانيق
دمت بخير وصحة إن شاء الله
احترامي وتقديري

محمد ذيب سليمان 29-01-2019 01:14 AM

رد: دفء الهوى
 
بوركت ايتها الشاعرة الجميلة
كلنا بدأنا بأقل من ك الان فلا تجزعي من ملاحظات الاخوة
فهي قناديل على طريق صعودك نحو القمة
نص جميل بما حمل من نسج ورسم ومعنى
وفقك الله

الزهراء صعيدي 29-01-2019 11:42 AM

رد: دفء الهوى
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبير محمد (المشاركة 1770859)
مشاعر دافئة
وهمسات من ريحان وحبق
عذبة كالمطر
رقراقة كقطرات الندى.
قصيد رومانسي رقيق المضمون
سرّني المكوث بين أروقته والانتشاء من عبقه.
بورك النبض والمداد شاعرتنا الوارفة
ولقلبك كل الحب

بين العبير و الزهر علاقة أزلية فكيف لا تتوافق روحك و كلماتي سلم إحساسك غاليتي و دمتم لنا خير صحب تحياتي لجميل حضورك

الزهراء صعيدي 29-01-2019 11:43 AM

رد: دفء الهوى
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رافت ابو زنيمة (المشاركة 1770864)
قصيدة رائعة تحمل في طياتها
الكثير من المشاعر والعواطف
دمت وهذا الابداع الانيق
دمت بخير وصحة إن شاء الله
احترامي وتقديري

أشكرك جزيلاً لجميل حضورك
و تفاعلك مع الحروف
دمتم أيضاً بإبداع و عطاء

الزهراء صعيدي 29-01-2019 11:45 AM

رد: دفء الهوى
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد ذيب سليمان (المشاركة 1770905)
بوركت ايتها الشاعرة الجميلة
كلنا بدأنا بأقل من ك الان فلا تجزعي من ملاحظات الاخوة
فهي قناديل على طريق صعودك نحو القمة
نص جميل بما حمل من نسج ورسم ومعنى
وفقك الله

هو بعض من قلق لما كتبت
و أعرضه هنا لينال النقد الذي يجعله يبصر أخطاءه
الدرب شائك و رغم أنني أتعثر كثيرا فلن أقع و سأتابع ..شكراً لجميل تشجيعك أستاذي الفاضل

ثناء حاج صالح 30-01-2019 11:53 PM

رد: دفء الهوى
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الزهراء صعيدي (المشاركة 1770710)
دفءُ الهوى
🌹🌹🌹
عزَّ الكلامُ و تاهَ الحرفُ في شفتي
و البحرُ في قلمي ما أُسعِفَتْ لُغَتي

و الوقتُ في خجلٍ يمضي على مهَلٍ
يخطو على جمرةٍ غادٍ إلى هُوَةِ

و النّهرُ في شدَهٍ يهوي لمُنحَدَرٍ
يُصغي و أشغلَهُ همسٌ بخاطرَتي

فالماءُ في قلبِهِ ما مسّها وَلَهٌ
لم يدرِ أنَّ الجوى نارٌ بأوردَتي

كانَ اللّقاءُ بُعيدَ الشّوقِ مضطرِبًا
لُقيا المحبّينَ كم في نارِها كَوَتِ

عينايَ قد غرقَتْ في كونِ مقلتهِ
حوراءُ كم بحرُها أَودَى بأفئِدَةِ

و الخدَّ وَرَّدَهُ دفءٌ تخَلّلني
أن قالَ في أُذُني : أُغليكِ جوهَرَتي

يا ويحَ من بالهوى ألقى على كتِفي
حبًّا لروحٍ تُرى كالشّمسِ ما خَبتِ

يا مَنْ بأسرٍ ثَوى كالقلبِ من رئتي
رِفقًا فهذا الجوى قد فاقَ مقدِرَتي

صَبَّت علينا السّما من حُنوِها ودَقًا
حتّى محارًا هوى صونًا للؤلُؤةِ

نغفو و يَغفو النّوى في عالمٍ ألِقٍ
ظلًّا لنجمٍ حوى حلمًا لعاشِقَةِ

يا شُهْبَ أقدارِنا لا قُربَ ينفعنا
و البعدُ ذوّبنا حبرًا لقافِيَتي

البحر البسيط

قصيدة جميلة تدفقت فيها المشاعر الجميلة في أجواء من الشاعرية الرومانسية !
وأرى فيها تقدماً في كتابة القصيدة العمودية عند الشاعرة الأستاذة الزهراء الصعيدي ، على الرغم من الملاحظات التي تفضَّل الأساتذة مشكورين بالإشارة إليها .
وسأضيف إليها ملاحظة تتعلق بالضمير في ( مسها) في البيت
فالماءُ في قلبِهِ ما مسّها وَلَهٌ
لم يدرِ أنَّ الجوى نارٌ بأوردَتي
إذ لا يمكن تعليق الضمير بلفظة ( الجوى) لأنها لفظة مذكرة . ولا يمكن أن يعود الضمير على الشاعرة لأن المعنى منفي ،أي أن الجوى لم يمس الشاعرة، وهذا يخالف ويناقض السياق .

مع تحيتي ومحبتي وكل التقدير

وليد حسين الشرفي 31-01-2019 05:31 AM

رد: دفء الهوى
 
أستميحك عذرا بالتعريج قليلا على هذه القصيدة وترك بعض الملاحظات التي لا تنقص من قيمة النص على الإطلاق مع الود المسبق بالطبع لشاعرتنا الكريمة

عزَّ الكلامُ و تاهَ الحرفُ في شفتي***
و البحرُ في قلمي ما أُسعِفَتْ لُغَتي

البحر في قلمي
لم أجد كلمة البحر مناسبة هنا كما أن أسعفت التاء مؤنث ويفترض أن يتكون أسعف لذا أقترح أن يكون الشطر هكذا

و الآه في قلمي ما أسعفت لغتي

و الوقتُ في خجلٍ يمضي على مهَلٍ
يخطو على جمرةٍ غادٍ إلى هُوَةِ


جميل ولو قلت
والوقت من خجل يمضي إلى خجل
لكان أجمل

و النّهرُ في شدَهٍ يهوي لمُنحَدَرٍ
يُصغي و أشغلَهُ همسٌ بخاطرَتي

لو قلت
والنهر من جبل يهوي لمنحدر
كما أن خاطرتي ليست مناسبة خصوصا وأن بها ألف تأسيس ولو قلت
يصغي وأشغله همس على شفتي

فالماءُ في قلبِهِ ما مسّها وَلَهٌ
لم يدرِ أنَّ الجوى نارٌ بأوردَتي

والماء في دعةٍ ما مسه وله

كانَ اللّقاءُ بُعيدَ الشّوقِ مضطرِبًا
لُقيا المحبّينَ كم في نارِها كَوَتِ

عينايَ قد غرقَتْ في كونِ مقلتهِ
حوراءُ كم بحرُها أَودَى بأفئِدَةِ

أبحرها أودت بأفئدةِ

و الخدَّ وَرَّدَهُ دفءٌ تخَلّلني***
أن قالَ في أُذُني : أُغليكِ جوهَرَتي

جوهرة هو هذا البيت

يا ويحَ من بالهوى ألقى على كتِفي***
حبًّا لروحٍ تُرى كالشّمسِ ما خَبتِ

يا ريحه بالهوى

يا مَنْ بأسرٍ ثَوى كالقلبِ من رئتي
رِفقًا فهذا الجوى قد فاقَ مقدِرَتي

كالقلب في رئتي تركيب لغوي غير متزن

صَبَّت علينا السّما من حُنوِها ودَقًا
حتّى محارًا هوى صونًا للؤلُؤةِ

بلؤلؤة

نغفو و يَغفو النّوى في عالمٍ ألِقٍ
ظلًّا لنجمٍ حوى حلمًا لعاشِقَةِ

لعاشقة ألف تأسيس

يا شُهْبَ أقدارِنا لا قُربَ ينفعنا***
و البعدُ ذوّبنا حبرًا لقافِيَتي

كذلك ألف تأسيس في قافيتي


مع الحب والتقدير لشاعرتنا الرائعة

الزهراء صعيدي 31-01-2019 12:59 PM

رد: دفء الهوى
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ثناء حاج صالح (المشاركة 1771183)
قصيدة جميلة تدفقت فيها المشاعر الجميلة في أجواء من الشاعرية الرومانسية !
وأرى فيها تقدماً في كتابة القصيدة العمودية عند الشاعرة الأستاذة الزهراء الصعيدي ، على الرغم من الملاحظات التي تفضَّل الأساتذة مشكورين بالإشارة إليها .
وسأضيف إليها ملاحظة تتعلق بالضمير في ( مسها) في البيت
فالماءُ في قلبِهِ ما مسّها وَلَهٌ
لم يدرِ أنَّ الجوى نارٌ بأوردَتي
إذ لا يمكن تعليق الضمير بلفظة ( الجوى) لأنها لفظة مذكرة . ولا يمكن أن يعود الضمير على الشاعرة لأن المعنى منفي ،أي أن الجوى لم يمس الشاعرة، وهذا يخالف ويناقض السياق .

مع تحيتي ومحبتي وكل التقدير

أستاذتي الغالية شاعرتنا المرموقة تسعدني شهادتك بتقدمي و لا زالنا نتعثر لولا ملاحظاتكم مشكورين أتمنى أن ألمس كنه العمودي في يوم من الأيام ..
بالنسبة ل مسها هنا عائدة على الماء
و الماء في قلب النهر ما مسها وله أما ما قلته للأستاذ عدنان فقد كان قبل أن أعيد صياغة البيت كانت هناك كلمة مس أخرى
و الماء في قلبه ما مسها وله
لم يعتريه الجوى إذ مس أوردتي
و مس كانت عائدة على الجوى .. آسفة على ما حصل تحياتي لحضورك الدائم و ملاحظاتك القيمة

الزهراء صعيدي 31-01-2019 01:17 PM

رد: دفء الهوى
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وليد حسين الشرفي (المشاركة 1771200)
أستميحك عذرا بالتعريج قليلا على هذه القصيدة وترك بعض الملاحظات التي لا تنقص من قيمة النص على الإطلاق مع الود المسبق بالطبع لشاعرتنا الكريمة

عزَّ الكلامُ و تاهَ الحرفُ في شفتي***
و البحرُ في قلمي ما أُسعِفَتْ لُغَتي

البحر في قلمي
لم أجد كلمة البحر مناسبة هنا كما أن أسعفت التاء مؤنث ويفترض أن يتكون أسعف لذا أقترح أن يكون الشطر هكذا

و الآه في قلمي ما أسعفت لغتي

و الوقتُ في خجلٍ يمضي على مهَلٍ
يخطو على جمرةٍ غادٍ إلى هُوَةِ


جميل ولو قلت
والوقت من خجل يمضي إلى خجل
لكان أجمل

و النّهرُ في شدَهٍ يهوي لمُنحَدَرٍ
يُصغي و أشغلَهُ همسٌ بخاطرَتي

لو قلت
والنهر من جبل يهوي لمنحدر
كما أن خاطرتي ليست مناسبة خصوصا وأن بها ألف تأسيس ولو قلت
يصغي وأشغله همس على شفتي

فالماءُ في قلبِهِ ما مسّها وَلَهٌ
لم يدرِ أنَّ الجوى نارٌ بأوردَتي

والماء في دعةٍ ما مسه وله

كانَ اللّقاءُ بُعيدَ الشّوقِ مضطرِبًا
لُقيا المحبّينَ كم في نارِها كَوَتِ

عينايَ قد غرقَتْ في كونِ مقلتهِ
حوراءُ كم بحرُها أَودَى بأفئِدَةِ

أبحرها أودت بأفئدةِ

و الخدَّ وَرَّدَهُ دفءٌ تخَلّلني***
أن قالَ في أُذُني : أُغليكِ جوهَرَتي

جوهرة هو هذا البيت

يا ويحَ من بالهوى ألقى على كتِفي***
حبًّا لروحٍ تُرى كالشّمسِ ما خَبتِ

يا ريحه بالهوى

يا مَنْ بأسرٍ ثَوى كالقلبِ من رئتي
رِفقًا فهذا الجوى قد فاقَ مقدِرَتي

كالقلب في رئتي تركيب لغوي غير متزن

صَبَّت علينا السّما من حُنوِها ودَقًا
حتّى محارًا هوى صونًا للؤلُؤةِ

بلؤلؤة

نغفو و يَغفو النّوى في عالمٍ ألِقٍ
ظلًّا لنجمٍ حوى حلمًا لعاشِقَةِ

لعاشقة ألف تأسيس

يا شُهْبَ أقدارِنا لا قُربَ ينفعنا***
و البعدُ ذوّبنا حبرًا لقافِيَتي

كذلك ألف تأسيس في قافيتي


مع الحب والتقدير لشاعرتنا الرائعة

تحليل دقيق شكراً لوقتك و جميل ملاحظاتك و أتمنى دائما أن تنبهني إلى ما فيه لبس
هل لي أن أناقش ما أنا قصدت كي أعلم إن كان خطأ
البيت الأول :
الواو قصدت بها واو الحال و قلت رغم أن البحر في قلمي لم تُسعَف به اللغة أو كما قلت ما أُسعِفَتْ لغتي به بنيت الفعل للمجهول و هو عائد على البحر و التاء للغة ..
و الوقتُ في خجلٍ يمضي على مهل
تخيلت الصورة هكذا أنه يمشي على مهل كمن يمشي على جمر من الهوى و إن جعلتها يمضي إلى خجلٍ فما علاقة الشطر الثاني به
و النهر في شدهٍ
لا أعلم إن غيرتها ستتغير معنى البيت
بقي توضيح قصدي
كالقلبِ من رئتي
شبهت الحنو بحنان الرئة و ضمها القلب
ربما على هذه الحالة النص غير متزن تصويرياً و علي إعادة النظر في كتابة العمودي يالها من امواج

وليد حسين الشرفي 31-01-2019 04:50 PM

رد: دفء الهوى
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الزهراء صعيدي (المشاركة 1771236)
تحليل دقيق شكراً لوقتك و جميل ملاحظاتك و أتمنى دائما أن تنبهني إلى ما فيه لبس
هل لي أن أناقش ما أنا قصدت كي أعلم إن كان خطأ
البيت الأول :
الواو قصدت بها واو الحال و قلت رغم أن البحر في قلمي لم تُسعَف به اللغة أو كما قلت ما أُسعِفَتْ لغتي به بنيت الفعل للمجهول و هو عائد على البحر و التاء للغة ..
و الوقتُ في خجلٍ يمضي على مهل
تخيلت الصورة هكذا أنه يمشي على مهل كمن يمشي على جمر من الهوى و إن جعلتها يمضي إلى خجلٍ فما علاقة الشطر الثاني به
و النهر في شدهٍ
لا أعلم إن غيرتها ستتغير معنى البيت
بقي توضيح قصدي
كالقلبِ من رئتي
شبهت الحنو بحنان الرئة و ضمها القلب
ربما على هذه الحالة النص غير متزن تصويرياً و علي إعادة النظر في كتابة العمودي يالها من امواج

بالعكس قصيدك بالمجمل رائع والملاحظات لا تنقص من قيمة النص أبدا
ننتظر جديدك الذي بلا شك سيكون أجمل
مودتي


الساعة الآن 08:42 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط