۩ أكاديمية الفينيق ۩

۩ أكاديمية الفينيق ۩ (http://www.fonxe.net/vb/index.php)
-   ⊱ بردى ⊰ (http://www.fonxe.net/vb/forumdisplay.php?f=126)
-   -   مأزق كـ الموت (http://www.fonxe.net/vb/showthread.php?t=68243)

تسنيم الحبيب 05-04-2017 10:03 PM

مأزق كـ الموت
 
مأزق كـالموت :


صغيري الذي ..
يفلت مني في ساعة حل الواجب المدرسي
و يتلكأ في
يقظة عصافير الصباح
و يُشعلني ..
في أعظم لحظات السخط
حين يزايد كَيل الحلوى اليومية ..
فأشتاط في معضلة " التسوس " !
صغيري الحبيب ..
الذي يُسهدني ..
حين أخال
أن غطاء الدفء غير محكم عليه
فتجلدني الاحتمالات
أهادن سِنة التعب ..
صغيري الذي ..
يثقب قلبي حزنه
على لعبته التي انكسرت
و يبعثرني
وجهه
حين يكتم خوفه من زجرة العقاب !
أو يغلق أذنيه
حين يعلو صوت الرعد
فيندس في الدثار الآمن ..
.
.
صغيري الغالي
تعال أحكيك حكاية ..
عن صغار بلا بيت
و بلا دثار ..
ضاعت ركضات هروبهم في قسوة الحروب
عن طفل ينبت في نطاق الموت
يصعد للسماء
بلا أجنحة و لا لُعب ..
عن طفل يندس في المساء
في زاوية منسية ..
يحلم برقائق الذرة و كوب الحليب
و كرة كان يهز بها شِباك المرح القديم
في الأحياء الساكنة ..
.
.
سأحكي يا صغيري
حكاية هذا المساء
عن طفلة وادعة ..
تتذكر في مسارب الشوك .. خُفّين !
و تعلق في ثوبها رائحة الحريق
تبحث في كل الوجوه
عن وجه الوالد البعيد
و تسأل :
لماذا تزرّق ذراعي ؟
.
.
أ أبهظك يا صغيري ؟
بالحكايا المدببة ؟
أخبرني ...
كيف أفر من لعنة العجز ؟
كيف أفرّ من عين الرضيع ؟

نوال البردويل 06-04-2017 12:08 AM

رد: مأزق كـ الموت
 
سأحكي يا صغيري
حكاية هذا المساء
عن طفلة وادعة ..
تتذكر في مسارب الشوك .. خُفّين !
و تعلق في ثوبها رائحة الحريق
تبحث في كل الوجوه
عن وجه الوالد البعيد
و تسأل :
لماذا تزرّق ذراعي ؟

في غياب الانسانية والمشاعر وفي
ظل الحروب اغتيلت البراءة بشراسة وبلا إنسانية
بينما نغرق في صمت رهيب وموت سريري
مغيبين عن كل ما يحدث
حقيقة شيء محزن ومحرج لذوي القلوب والإحساس
نسأل الله الفرج القريب العاجل
صياغة جميلة بأسلوب مؤثر لعرض الفكرة
وتوصيلها للمتلقي بسلاسة ويسر
دمتِ ونبل المشاعر والتألق
تقديري العزيزة تسنيم
ومودتي

نوال البردويل 06-04-2017 12:10 AM

رد: مأزق كـ الموت
 
لنبل الغرض وعمق الفكرة
تثبيت

تسنيم الحبيب 06-04-2017 12:25 AM

رد: مأزق كـ الموت
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوال البردويل (المشاركة 1655319)
سأحكي يا صغيري
حكاية هذا المساء
عن طفلة وادعة ..
تتذكر في مسارب الشوك .. خُفّين !
و تعلق في ثوبها رائحة الحريق
تبحث في كل الوجوه
عن وجه الوالد البعيد
و تسأل :
لماذا تزرّق ذراعي ؟

في غياب الانسانية والمشاعر وفي
ظل الحروب اغتيلت البراءة بشراسة وبلا إنسانية
بينما نغرق في صمت رهيب وموت سريري
مغيبين عن كل ما يحدث
حقيقة شيء محزن ومحرج لذوي القلوب والإحساس
نسأل الله الفرج القريب العاجل
صياغة جميلة بأسلوب مؤثر لعرض الفكرة
وتوصيلها للمتلقي بسلاسة ويسر
دمتِ ونبل المشاعر والتألق
تقديري العزيزة تسنيم
ومودتي



أستاذتنا
نوال ..

عجزنا كبير ، و الصور القانية تملأ أيامنا ..
هل نملك غير صرخة باهتة ؟
شكرا لكرمك و سعتك
و شكرا لحضورك الذي يطمئنني ..
و شكرا للتثبيت .


خالص التقدير .

تسنيم الحبيب 06-04-2017 12:27 AM

رد: مأزق كـ الموت
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زياد الشكري (المشاركة 1655322)
نص مبهر قال كلمته في فضاء الإنسانية ..
تبارك القلم.

الأديب المكرم
زياد الشعري

تقديري لحضورك السخي ..
لكم الشكر .

أحمد العربي 06-04-2017 02:24 AM

رد: مأزق كـ الموت
 
ما قالته الشاعرة ..ألهبه ما حدث في مجزرة الاطفال في مدينة خان شيخون السورية بعدما طالتها يد المجرمين بغاز السارين القاتل
مئات الاطفال الذين تركوا لدمياتهم والعابهم حرية البحث عن اياد صغيرة تعبث بهم
لم يعد الاطفال ليتساءلوا عن أب لم يعد
وعن أم كانت تزرق ذراعيها في عناء اسعادهم
...
الاخت الشاعرة كنت معبرة جدا كما الحزن الراقد على جباه مدننا

رشيدة الفارسي 06-04-2017 02:43 AM

رد: مأزق كـ الموت
 
هي مأساة الطفولة تتعذب و تشقى.
محرومة هي من العيش بسلام و أمان.
لا لهو لا مرح
لا لعب لا دمى لا أراجيح.
لا شيء إلا الشظايا و القذائف.
لا شيء إلا النار و الدمار.
لا شيء إلا الوجع و الجراح.
مؤلمة هي كلماتك سيدتي
دامية هي حروفك.
مودتي و التقدير

عادل عبد القادر 06-04-2017 07:44 AM

رد: مأزق كـ الموت
 
مقارنة مخجلة للاِنسانية الجديدة
اِنسانية القهر و البطش و الاِبادة
على وجعه الا أنه نص متميز
دمتِ بخير
محبة تليق

تسنيم الحبيب 06-04-2017 03:35 PM

رد: مأزق كـ الموت
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد العربي (المشاركة 1655345)
ما قالته الشاعرة ..ألهبه ما حدث في مجزرة الاطفال في مدينة خان شيخون السورية بعدما طالتها يد المجرمين بغاز السارين القاتل
مئات الاطفال الذين تركوا لدمياتهم والعابهم حرية البحث عن اياد صغيرة تعبث بهم
لم يعد الاطفال ليتساءلوا عن أب لم يعد
وعن أم كانت تزرق ذراعيها في عناء اسعادهم
...
الاخت الشاعرة كنت معبرة جدا كما الحزن الراقد على جباه مدننا

الأديب المكرم
أحمد العربي


صراخنا مكمم ..
و عجزنا يقتلنا ألف مرة ..

خالص التقدير للحضور السخي .

تسنيم الحبيب 06-04-2017 03:36 PM

رد: مأزق كـ الموت
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رشيدة الفارسي (المشاركة 1655350)
هي مأساة الطفولة تتعذب و تشقى.
محرومة هي من العيش بسلام و أمان.
لا لهو لا مرح
لا لعب لا دمى لا أراجيح.
لا شيء إلا الشظايا و القذائف.
لا شيء إلا النار و الدمار.
لا شيء إلا الوجع و الجراح.
مؤلمة هي كلماتك سيدتي
دامية هي حروفك.
مودتي و التقدير


الأديبة المكرمة
رشيدة

ألم الطفولة يضج مضاعفا ..
شكرا لكرمك
و خالص التقدير .

تسنيم الحبيب 06-04-2017 03:38 PM

رد: مأزق كـ الموت
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عادل عبد القادر (المشاركة 1655357)
مقارنة مخجلة للاِنسانية الجديدة
اِنسانية القهر و البطش و الاِبادة
على وجعه الا أنه نص متميز
دمتِ بخير
محبة تليق

الشاعر القدير
عادل عبد القادر

لا نستطيع إلا أن نرى هذه المقارنات الظالمة ..
خالص الشكر للحضور الكريم .

محمود مليكة 06-04-2017 04:10 PM

رد: مأزق كـ الموت
 
شتّان ما بين أبناء الدلال و الحظوة و الرّفاه و أولئك الأشقياء التّعساء أبناء الأقدار المعاكسة !

إنّه مأزقنا جميعا و الله فالخير فينا و الشرّ أيضا !

تقديري لأصيل شخصك راقيتنا تسنيم و تثميني لحارق بوحك و مقتدر حرفك

مودّتي و الأخوّة .

عبد الكريم محمد 06-04-2017 06:24 PM

رد: مأزق كـ الموت
 
الشارة تسنيم


يشدو قلمك بعبير الانسانية المستوحاة من واقع الاحداث في الواقع

هي سردية رائعه في ثوب قصيدة بعمق انساني جميل

ودي وتقديري واحتراميي

زياد السعودي 06-04-2017 06:27 PM

رد: مأزق كـ الموت
 
سلام الله
ولاننا نحرص
على منثور قلمكم وعلى الجهد المبذول من قبل المتلقي في حاشية نصوصكم
نذكركم بـ :
http://www.fonxe.net/vb/forumdisplay.php?f=126
ثمة من قاموا مشكورين ...
ثمة من قمن مشكورات...
بمصافحة بوحكم
تناول تعقيبات من صافحوا بوحكم يترك في انفسهم اثرا طيبا كالاثر الذي يتركه تعقيبهم بداية عليكم ومثلكم يعلم ..
لعنايتكم لطفا
كل الود

ثريا نبوي 06-04-2017 07:04 PM

رد: مأزق كـ الموت
 
صغيري الغالي
تعال أحكيك حكاية ..
عن صغار بلا بيت
و بلا دثار ..
ضاعت ركضات هروبهم في قسوة الحروب
عن طفل ينبت في نطاق الموت
يصعد للسماء
بلا أجنحة و لا لُعب ..
عن طفل يندس في المساء
في زاوية منسية ..
يحلم برقائق الذرة و كوب الحليب
و كرة كان يهز بها شِباك المرح القديم
في الأحياء الساكنة ..


الغالية الإنسانة أ. تسنيم
لو رأيتِني الآنَ لعرفتِ أني أكتُبُ لكِ بالدمع
بكى القلبُ قبل العين؛ فانهمرتِ الدموع
حُزنُكِ البليغُ وِسامٌ على صدرِ الإنسانية
أشعلَ وَجَعي؛ حرفُكِ المُعجِزُ اللاهِبُ
من بدءِ القصيدةِ حتى مُنتهاها
وَدِدتُ لو أصرُخُ قَهرًا وعجزًا
اللهُمَّ ارفع عنَّا يا كريم
بُورِكتِ يا هادِرة
ودامتْ جَذوةُ إبداعِكِ حيَّةً
في مَجمَرةِ الألَمِ الوطنيّ

ثريا نبوي 06-04-2017 07:22 PM

رد: مأزق كـ الموت
 
أ أبهظك يا صغيري ؟
بالحكايا المدببة ؟
أخبرني ...
كيف أفر من لعنة العجز ؟
كيف أفرّ من عين الرضيع ؟


وما زِلتُ أبكي واللهِ يا غالية
وكلُّ حكايانا باتت مُدبَّبة والوخزُ لا يُهادِن
ومِن العَجزِ نَفِرُّ إلى العَجزِ
وإلى هوانٍ يتناسَلُ في أيَّامِنا
فلا نملِكُ إلا البُكاءَ والدعاء
وأن نحكي لأولادِنا وأحفادِنا
عسى أن يكونَ جيلُ النصرِ
مُخبَّأً بَينَ جوانِحِهم
تراتيلُ وُدٍّ وأرتالُ وَرد

فاطمة رشاد ناشر 06-04-2017 08:00 PM

رد: مأزق كـ الموت
 
تبهرني نصوصك واتذوقها

عبير محمد 07-04-2017 08:33 AM

رد: مأزق كـ الموت
 
لوحة نثرية تثير الدهشة
نجلس في محرابها ونتأمل مابين السطور
وماتحمله من مضمون يثري الروح والذائقة
لحرفك جماله وعمقه اديبتنا وشاعرتنا الغالية
سمتِ وسلم نبضك
ولقلبك كل الحب

فاطمة العزب 07-04-2017 02:11 PM

رد: مأزق كـ الموت
 
نص جميل يحكي عن واقع مؤلم
تقبلي مروري وخالص الاحترام والتقدير

فاطمة العزب 07-04-2017 02:26 PM

رد: مأزق كـ الموت
 
.....الشهيد....
لست ميتاً..!!
خذوني الآن بين ايديكم..
افتحوا قلوبكم للآتي..
اطلَعُ مثل النجوم في
مساءٍ شتائي الهموم..
لا احب الكفن..
لا احتمل الحداد..
ذات مساء...
كثيف الغيوم..
بكت امي كثيراً
قالت:
ها تأشيرة السفر
جواز السفر
حصاد الرحلة الصعبة
اين وِجهة تقدر عليها..
غاب الآن..
اختفت ملامح وجهه
لا حقائب..لا مواسم للمطر
أظل حتى آخر العمر انتظر...


فاطمة العزب

خديجه عبدالله 07-04-2017 09:32 PM

رد: مأزق كـ الموت
 
وكل يوم هناك مآسي والضحايا أطفال
من واقع مرير كتبت فأبدعت
بوركت والحرف النير

الشاعر حسن رحيم الخرساني 08-04-2017 10:16 AM

رد: مأزق كـ الموت
 
المبدعة تسنيم دام ألقكم الإنساني

تسنيم الحبيب 09-04-2017 03:08 AM

رد: مأزق كـ الموت
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمود مليكة (المشاركة 1655432)
شتّان ما بين أبناء الدلال و الحظوة و الرّفاه و أولئك الأشقياء التّعساء أبناء الأقدار المعاكسة !

إنّه مأزقنا جميعا و الله فالخير فينا و الشرّ أيضا !

تقديري لأصيل شخصك راقيتنا تسنيم و تثميني لحارق بوحك و مقتدر حرفك

مودّتي و الأخوّة .

قراءة ثاقبة لروح النص أستاذي المكرم
خالص الشكر و التقدير للحضور .

تسنيم الحبيب 09-04-2017 03:10 AM

رد: مأزق كـ الموت
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبد الكريم محمد (المشاركة 1655444)
الشارة تسنيم


يشدو قلمك بعبير الانسانية المستوحاة من واقع الاحداث في الواقع

هي سردية رائعه في ثوب قصيدة بعمق انساني جميل

ودي وتقديري واحتراميي

أستاذي المكرم
عبد الكريم محمد

هذا مأزق ، و القصيدة مأزق ..
و الصورة هنا مذبح للإنسانية حين يهدر حلم الطفولة و يضيع الأمان ..
أثريتم المكان بحضوركم السخي
خالص شكري و تقديري .

تسنيم الحبيب 09-04-2017 03:11 AM

رد: مأزق كـ الموت
 
اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زياد السعودي (المشاركة 1655445)
سلام الله
ولاننا نحرص
على منثور قلمكم وعلى الجهد المبذول من قبل المتلقي في حاشية نصوصكم
نذكركم بـ :
http://www.fonxe.net/vb/forumdisplay.php?f=126
ثمة من قاموا مشكورين ...
ثمة من قمن مشكورات...
بمصافحة بوحكم
تناول تعقيبات من صافحوا بوحكم يترك في انفسهم اثرا طيبا كالاثر الذي يتركه تعقيبهم بداية عليكم ومثلكم يعلم ..
لعنايتكم لطفا
كل الود

و كل التقدير لحضرتكم
سأراجع النصوص
و شكرا لبيتي الفينيق .


الساعة الآن 01:11 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط