الموضوع: رحمة ~
عرض مشاركة واحدة
قديم 21-10-2018, 11:00 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
الفرحان بوعزة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

الفرحان بوعزة غير متواجد حالياً


افتراضي رد: رحمة ~

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بلال ماهر مشاهدة المشاركة
تُركت هي وابنها في أرض جدباء

لا زرع فيها ولا ماء

فنفذ التمر والماء

وبلغ الجهد مبلغه هل من أحد؟!

رحمة تجلّت هناك

ينبوع ماء..
قصة منحوتة من قصة قرآنية ، تم تشكيلها بلغة أدبية لم تخرج عن المضمون الديني ،ويمكن اعتبار هذه القصة هي قصة قرآنية /تاريخية جرت أحداثها وواقعها فعلا ،انتظمت في لغة قرآنية دينية الغرض منها التشريع مع الإخبار للعبرة والموعظة.ويمكن اعتبار هذه القصة تمثيلية يمكن أن تكون غير واقعية ،لأنها لم تعد تتكرر في أيامنا بالشكل الذي ورد الحدث في القرآن ..قد نتحدث عن التناص ، لكن القصة تم سردها بأسلوب قصصي أدبي بحيث تجلى الحدث كما هو في القصة القرآنية ، فلا نجد إشارة ولا تلميحا ، ومع ذلك يمكن أن نعتبر هذه القصة الأدبية بمثابة تذكير لحدث أخبر به القرآن الكريم مند عقود ..
بتغيير بسيط ،وبرسم خطاطة سردية يمكن تشكيل هذه القصة القرآنية وجعلها تنسجم مع الواقع الذي نعيش فيه .. فكم من حكمة ربانية أنقذت إنسانا من التيه والضياع والجوع وحتى الموت .. وعليه يمكن أن نضع نصا سرديا أدبيا موازيا لهذا الحدث القرآني مع الحفاظ على المضمون وابتكار أدوات سردية تخدم حدث مرتبط بالإنسان داخل واقع ممكن العيش فيه . فلا عيب أن نطلع على القصص القرآني من أجل الاستفادة والعبرة والموعظة حتى نكون رؤية لأحداث إنسانية ننتزعها من واقعنا الاجتماعي ..
وكأني بالكاتب نظر في الآية القرآنية ({رَبَّنَا إِنِّي أَسْكَنْتُ مِنْ ذُرِّيَّتِي بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْعٍ عِنْدَ بَيْتِكَ الْمُحَرَّمِ رَبَّنَا لِيُقِيمُوا الصَّلَاةَ فَاجْعَلْ أَفْئِدَةً مِنَ النَّاسِ تَهْوِي إِلَيْهِمْ وَارْزُقْهُمْ مِنَ الثَّمَرَاتِ لَعَلَّهُمْ يَشْكُرُونَ (37) رَبَّنَا إِنَّكَ تَعْلَمُ مَا نُخْفِي وَمَا نُعْلِنُ وَمَا يَخْفَى عَلَى اللَّهِ مِنْ شَيْءٍ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي السَّمَاءِ (38) } سورة إبراهيم
وخلاصة القول ، فإن هذا النص يتميز بلغة جميلة وشيقة، مع توليف الحدث القرآني بطريقة أدبية تحث على الانتباه والإرشاد لأخذ العبرة والموعظة .. قراءة ذاتية انطباعية لهذا النص الجميل ..محبتي المبدع المتألق بلال .






  رد مع اقتباس
/