الموضوع: تاتا ... تاتا
عرض مشاركة واحدة
قديم 20-10-2013, 12:43 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
خالداحمدمحمود
فريق العمل
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
السودان

الصورة الرمزية خالداحمدمحمود

افتراضي رد: تاتا ... تاتا

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمة الزهراء العلوي مشاهدة المشاركة
راقت لي هذه


يحكى أن الدجاجة الموجوده صورتها أعلاه
كانت كثيرة الأحلام
ولأن كل الأجواء حولها تساعدها أن تحلم
كانت كذلك
هى تسكن فى حظيرة جميلة تهتم بنظافتها
ربة المنزل
والحظيرة
توجد تحت ظل شجرة وارفة الظلال .........
وهنا كان الحلم الكبير
عند المغيب تعود العصافير إلى الشجرة
وتبدأ كل عصفورة فى الزقزقة
ومن حولها كل العصافير .... شىء من غناء
أو شكوى عناء أو حب وترحيب من الصغار
كان ذلك الأمر
يدفع دجاجتنا هذه إلى تجربة أن تزقزق هى أيضا
فما أن تطلع الشمس
إلا وتبدأ العزف كككـــــــككــــــــكاك
عند الأكل وعند البيض تزداد الوتيرة كككككككاك
كككـــــــــــــــــــك كاك
على هذا النحو حتى تنام العصافير
ولما تكرر هذا كثيرا خافت العصافير من هذا الصوت
وبدأت ترحل إلى شجرة فى حقل مجاور
وصمتت الشجرة حزنا
ولما كان صاحب المزرعة
من هواة جمع العصافير الملونة التى كانت
تقيم عنده فى الشجرة ... ويصنع لها أقفاص جميلة
ويقوم بصيدها وبيعها
فقد تسببت له دجاجتنا هذه فى فقدان هذا الأمر
وبعد البحث والتحليل ومعرفة سبب هجرة العصافير
للشجرة
تدفع دجاجتنا الثمن حاليا بالعمل فى الحقل .....
الشىء الوحيد
الذى يخفف عنها
أن وفدا من العصافير جاء يشكرها
لأنها وإن كان دون قصد
كانت السبب فى أن يبتعدوا عن الصياد الذى
تعتقد هى أنها التى وقعت فى شراكه ..........

تصبحووووا على خير .

خالد أحمد محمود




شكرا فاطمة
لهذه الزيارة التى اسعدتنى
وشرفتنى جدا






  رد مع اقتباس
/