عرض مشاركة واحدة
قديم 29-03-2019, 09:22 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
عدنان حماد
المدير التنفيذي
لأكاديمية الفينيق للادب العربي
سفير تجمع الأدب والإبداع في دولة فلسطين
حائز على الاستحقاق الفينيقي ـ د1
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
عضو تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية عدنان حماد

افتراضي رد: (( ما كنت يوماً كاذباً محتالا )) معارضة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد حسن حمزة مشاهدة المشاركة

(( ماكنت يوماً كاذباً محتالا )) معارضة
.....

ما بال صحبي تكثر الأقوالا ... ما ضرهم لو حاولوا الإقلالا
ما بالك تضيق ذرعا ربما تقولوا بالنصح اصغ اليهم واعرض عما لا يعجبك
ما للصحابِ تبدلت أحوالهم ... سبحان ربي بدّل الأحوالا
سبحان الله العظيم مبدل الاحوال اصبر
عجباً لهم كم حاولوا بخديعةٍ ... أن يشعلوها فتنةً إشعالا
الفتنة نائمة لعنة الله على من ايقظها وهذا عقاب كاف
يا شاعراً قد لا كني بقصيدةٍ ... ظلماً وفيَّ تقوّل الأقوالا
هدا من ياكل لحم اخيه ميتا فسنكرهه معك
ما كنت أحسب أن تسيء بحقنا ... يا صاحباً قد خلته مفضالا
من مأمنه يؤتى الحدر
والله إني ما عهدتك بالذي ... يقصي الصديق ويتبع الأنذالا
لا عليك ان صدق القول فالطيور على اشكالها تقع فطب نفسا
والله إني لم أكن طبالا ... ما كنت يوماً كاذباً محتالا
تمنيت لو كان العجز صدرا والصدر عجزا ولكنك اعلم بما تقول
أنا لم أكن يوماً رفيقاً للأنا ... بل كنت أعطي الآخرين مجالا
ولا تمنن تستكثر صدق الله العظيم
ما كنت يوماً للدراهمِ ناثراً ... أنا لست ممن يملك الأموالا
تواضع محمود ولا عليك ان المبذرين كانوا اخوان الشياطين وكان الشيطان بربه كفورا
الشعر منبعه صميم مشاعري ... نهراً فيجري سلسلاً وزلالا
ليت الشعراء يتبعهم المهتدون
يسقي دياراً من سنينِ أجدبت ... حتى تعود حدائقاً وظلالا
مبالغة جميلة
والشعر إن أشدو به فلأنني ... من واقعي قد صغته موالا
واي موال جميل اسمعتنا يا صاحبي
رغم امتلاكي للبيان وسحره ... ما كنت مغروراً ولا مختالا
زادك الله من نعمه
ما كنت أنشد بالقريض إمارةً ... وأرى سواي إلى التسول مالا
ظلمت سواك بدون بينة
إن أنت أزمعت الرحيل فلم أزل ... من جور صحبي دائماً رحالا
خاتمة جميلة اقفلت بها القصيدة احسنت الاستهلال وابدعت في الخاتمة
---
أرق التحايا وعذب المنى
لكم من تلميذكم
( خانق العبرة )



جميل ايها الشاعر ابدعت






ع العدالة والعفاف عُلوُّ همة
ع العناد عرين من عرف الاله ووحده

[/poem]
  رد مع اقتباس
/