عرض مشاركة واحدة
قديم 23-03-2022, 08:49 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عمر الهباش
فريق العمل
عضو تجمع أدباء الرسالة
فينيق العام 2016
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
فلسطين
افتراضي حَدِيثُكِ لِلْقُلُوبِ

حَدِيثُكِ لِلْقُلُوبِ

بمناسبة عيد الأم 21 مارس

حَدِيثُكِ لِلْقِلُوبِ يَرُوقُ بَالِي
فَأَنتِ جِنَانُ عَدْنٍ فِي الكَمَالِ

وَقَلبُكِ خَافِقٌ بِالحُبِّ يَحْيَا
دَلِيلُ العَطْفِ وَضَّاءُ المَجَالِ

أَرَاكِ بِفَرْحَةٍ وَالوَجهُ يَبدُو
كَبَدرٍ هَلَّ مِن بَينِ التِّلَالِ

أَرَاكِ فَرِيدَةً فِي عِقْدِ مَاسٍ
كَلُؤْلُؤَةٍ تَطُلُّ مِنَ المُحُالِ

أَيَا رَمْزَ الحَيَاةِ بِكُلِّ حَدْبٍ
وَنَبْعُ الحُبِّ يَا فَجْرَاً بَدَالِي

تُسَاهِرُنِيْ عُيُونُكِ كُلُّ لَيلٍ
وَتَذْرِفُ دَمعَهَا كُلَّ انفِعَالِ

فَأَنتِ مُنَايَ يَا أُمِّي وَرُوحِي
وَأَنتِ أَنِينُ قَلْبِيَ فِي الكَلَالِ

رَعَاكِ اللهُ مِن شَرِّ الرَزَايَا
وَأَعطَاكِ النَّعِيمَ بِكُلِّ حَالِ

رَعَيْتُكِ بَينَ صَدرِيَ والحَنَايَا
فَكُنتِ سَكِينَةً بَينَ الظِّلَالِ

سَقَاكِ اللهُ مِنْ نَبْعٍ نَمِيرٍ
بِجَنَّاتِ الخُلُودِ مِنَ الزُلالِ

فَأَنتِ رِسَالةٌ لِلْحُبِّ فِينَا
وَأَنتِ دَلِيلَةُ العِشْقِ الحَلَالِ

نُكَرِّرُ حُبَّنا دَومًا لِيَبقَى
كَمَا أَوْصَى النَّبِيُّ مِنَ الخِصَالِ

أُحُبُّكِ فِي الخَيَالِ وَكُلَّ صَحْوٍ
فَحُبُّكِ جَاءَ مِنْ نَبعِ الجَمَالِ

يُدَثِّرُنِي حَنَانُكِ كلَّ يَومٍ
بِدِفْءٍ مِن يَدَيْكِ فَلَا أُبَالِي
...........................................
رحم الله الأمهات اللواتي غادرن
الحياة وبين يديِّ الله .. وحفظ من كن على قيد الحياة في خير صحة وعافية من الله






  رد مع اقتباس
/