الموضوع: أشواك الظن
عرض مشاركة واحدة
قديم 12-06-2019, 09:41 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الزهراء صعيدي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
سوريا

الصورة الرمزية الزهراء صعيدي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

الزهراء صعيدي غير متواجد حالياً


افتراضي أشواك الظن

أشواكُ الظّنّ

ما كلُّ راعٍ للحروفِ كريمُ
فالبعضُ نارٌ حقدُهُ و زنيمُ

ماتت مجازاتُ القريضِ بزجرِهِ
للرُّوحِ أعيا زهرَها التّصريمُ

و القلبُ ذاقَ من الملامِ مرارَةً
حفرَت عميقًا في الجراحِ تُقيمُ

حتى تناهَتْ في الرُّؤى نبضاتُهُ
يَرِدُ السُّطورَ كَمُلهَمٍ فَتَهيمُ

لم تُثنها تلكَ السِّمامُ عن المنى
و خَطَتْ على دربٍ ثراهُ عقيمُ

أنّى تضوّعَ في يبابٍ حرفُها
وردًا أُحيلَ كما الوريدِ أديمُ

فبِمَ الجدالُ إذا الصّحائفُ طائرٌ
و النورَ ينثرُ في مداكَ سديمُ

نْ رابَكَ الحرفُ المسجّى بالدُّجى
لم يلمسِ الوجدانَ فيكَ حميمُ

لم تدرِكِ المكنونَ من هَمَساتِهِ
ما كلُّ عالٍ بالسّحابِ عليمُ

فاخلعْ ظنونَكَ إنْ دخلْتَ لعالَمي
فالظّنُّ في شرفِ القصيدِ لئيمُ

أشهرْتُ شوكي في مداديَ علَّهُ
يُنجي ورودي ، فالظلامُ أثيمُ

البحر الكامل 11/6/2019






  رد مع اقتباس
/