عرض مشاركة واحدة
قديم 08-08-2018, 12:23 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
طارق المأمون محمد
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
السودان

الصورة الرمزية طارق المأمون محمد

افتراضي رد: مصاب مدينة النهود

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد تمار مشاهدة المشاركة
فَلما اسْودّ كَشّرّ ثُمّ أرغَى فقال الكُلُ إنّ اليومَ غَاشِمْ

تَدَفقَ في الوِهادِ كَما العَوالِي وَ صَوّبَ قَاصِداً وَ سَعَى كَهائمْ

وَ زَمْجَرَ كَالأسُودِ إذا تَنادَتْ لِيومِ قَنيصةٍ وَ طِرادِ سَائمْ

فَلَوْ نُوحٌ رَآهُ لَقالَ إرْكَبْ بُنَيَّ فَلَيْسَ ثَمَّ اليومَ عاصِمْ

تصوير مدهش لا فضّ فوك
هذا لعمري من نسيج الأوّلين..
نسأل الله تعالى أن يجيركم في مصيبتكم ويبدلكم خيرا منها..

و أولَى بالنصيحةِ مِنْ إذا ما تَساوَى الناسُ قُدِّمَ في المَكارِمْ
مَن..

فلا يُنجيكَ إنْ يَأتيكِ حِصنٌ و لا يُؤذِيكَ إنْ يَسلوكَ راجِمْ
فعلا الشّرط مجزومان ..إن يأتِك ..إن يسلُك ..أقترح استبدال إن ب إذ ..

لَهُ العزَماتُ إنْ يَبني وَثوبٌ و إنْ عَزمَ الخَرابَ فَعزمُ حَازِمْ

يَسيلُ و كان إنْ يَجري رَحيماً لَعَلَ لَهُ بُعَيْدَ الضُرِ رَائمْ
نفس الملاحظة السّابقة ..إن يبنِ..إن يجرِ..

رَآهُ الناسُ حِينَ بَدا سَحاباً وَ سَرَّ البَعضُ إنّ اليومَ غَائمْ
وسرَّ البعضَ أَنّ اليوم غائم..
أو
وسُرَّ البعضُ..إِنَّ اليوم غائم..

وَ بَيتٍ بِالنَمارِقِ قد تَحَلَى خَلَى مِن كُلِ حَالِيةٍ وَ طَاهِمْ
وبيتًا..عطفا على الدّار

بارك الله فيك أخي طارق ودام لنا ألقك وعطاؤك..
مودّتي
جملك ربي بما تحب يا محمد كما تجمل نصوصي و ترعاها ..
كل ما قلته معك يه الحق و قد قمت بتصليحه .
ملحوظة سر البعض من الإسرار و ليس من السرور .
و بيت الواو واو رب ليكون البيت مجرورا بالكسرة لكن اخذت برايك حتى لا أفصل بين الأبيات في إعرابها.
بارك الله قلمك و صاحبه






  رد مع اقتباس
/