الموضوع: فلسفة الكيمياء
عرض مشاركة واحدة
قديم 13-03-2019, 09:51 PM رقم المشاركة : 467
معلومات العضو
نجيب بنشريفة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

نجيب بنشريفة غير متواجد حالياً


افتراضي رد: فلسفة الكيمياء




يحدث التحضر
إما عضويا أو المخطط لها
نتيجة للعمل الفردي والجماعي والدولة
يمكن أن يكون العيش في مدينة مفيدًا ثقافيًا
واقتصاديًا لأنه يمكن أن يوفر فرصًا أكبر للوصول
إلى سوق العمل ويقلل من وقت وتكاليف التنقل والنقل
وظروف التعليم والسكن والسلامة الأفضل وتعتبر حالة
مثل الكثافة والقرب والتنوع والمنافسة في السوق عناصر
من بيئة حضرية تعتبر إيجابية ومع ذلك هناك أيضًا ظواهر
اجتماعية سلبية تنشأ كالاغتراب والإجهاد وزيادة تكاليف المعيشة
التهميش الجماعي المرتبط بطريقة المعيشة الحضرية ويمكن اعتبار
الضواحي التي تحدث في مدن أكبر البلدان النامية ومحاولة لتحقيق
التوازن بين هذه الجوانب السلبية للحياة الحضرية مع السماح في
الوقت نفسه بالوصول إلى النطاق الكبير للموارد المشتركة
في المدن تتمركز الأموال والخدمات والثروة والفرص
يأتي العديد من سكان الريف إلى المدينة للبحث
عن ثرواتهم وتغيير وضعهم الاجتماعي
الشركات التي توفر فرص العمل
ورأس المال الصرف
تتركز أكثر في المناطق الحضرية
سواء كان المصدر هو التجارة أو السياحة
فإنه من خلال الموانئ أو الأنظمة المصرفية
توجد عادة في مدن تتدفق أموال أجنبية إلى البلد
ينتقل الكثير من الناس إلى المدن بحثًا عن الفرص
الاقتصادية ولكن هذا لا يفسر تمامًا معدلات التحضر
المرتفعة جدًا في أماكن مثل الصين والهند وهروب الريف
هو عامل مساهم في التحضر في المناطق الريفية غالبًا في
المزارع العائلية الصغيرة أو المزارع الجماعية في القرى
كان من الصعب على مر التاريخ الوصول إلى السلع
مصنعة رغم جودة عامة نسبية لحياة ذاتية للغاية
وقد تتجاوز بالتأكيد المدينة لطالما كانت الحياة
في المزارع عرضة لظروف بيئية لا يمكن
التنبؤ بها وفي أوقات الجفاف أو الفيضان
قد يصبح بقاء على قيد حياة مشكلة كبيرة
ينظر إلى المزارعين التايلانديين على أنهم
فقراء وأغبياء وغير صحيون مع فرار الشباب
من المزارع تتلاشى قيم ومعارف زراعة الأرز
والريف بما في ذلك تقليد الكيك الطويل ومساعدة
الجيران على زراعة أو حصاد أو بناء منز نفقد ما
يسمى بالتايلانديين وقيم اللطف ومساعدة بعضنا
والرحمة والامتنان أدلى إيم ثونغدي أستاذ
العلوم الإنسانية جامعة ماهيدول في
بانكوك في مقال نشرته صحيفة
نيويورك تايمز بشأن الهجرة
الحادة بعيدا عن الزراعة
في تايلاند وصفت
الحياة كمزارع
بأنها ساخنة ومرهقة
الكل يقول إن المزارع
يعمل بجد ولكن يحصل على
أقل مبلغ من المال في محاولة
لمواجهة هذا الانطباع تسعى
وزارة الزراعة في تايلاند إلى
تعزيز زراعة محترمة وآمنة
أدى التحضر أيضا إلى
زيادات هائلة في
مشاكل مثل
السمنة
كما أدى
التحول من البيئة الريفية
إلى مجتمع متحضر أيضًا
إلى الانتقال إلى نظام غذائي
أساسه كربوهيدرات بشكل أساسي
استنادًا إلى نظام غذائي يحتوي على
نسبة أعلى من الدهون والسكر مما يؤدي
إلى زيادة في السمنة ومن المؤكد أن حياة المدينة
لا سيما في أحياء فقيرة حضرية حديثة في عالم نامي
ليست محصنة ضد الآفات أو الاضطرابات المناخية
مثل الفيضانات وتستمر في جذب المهاجرين بشدة
ومن الأمثلة على ذلك فيضانات تايلاند 2011
وفيضانات جاكرتا لعام 2007 والمناطق
الحضرية هي أيضا أكثر عرضة
للعنف والمخدرات وغيرها
من المشاكل الاجتماعية الحضرية
في الولايات المتحدة أثر التصنيع الزراعي
سلبًا على اقتصاد مزارع صغيرة ومتوسطة
وقلل بشدة حجم سوق العمل الريفي في تايلاند
أدى التحضر أيضا إلى زيادات هائلة في مشاكل
كما أدى تحول من بيئة ريفية إلى مجتمع متحضر
إلى انتقال إلى نظام غذائي أساسه الكربوهيدرات
من المؤكد أن حياة المدينة في العالم النامي
ليست محصنة ومع ذلك تستمر في جذب
المهاجرين بشدة ومن الأمثلة على ذلك
فيضانات تايلاند عام 2011
وفيضانات جاكرتا 2007
المناطق الحضرية
هي أيضا أكثر
عرضة للعنف والمخدرات
وغيرها من مشاكل اجتماعية حضرية
سلب اقتصاد مزارع صغيرة ومتوسطة
وقلل بشدة حجم سوق العمل الريفي








  رد مع اقتباس
/