لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: حروف بلا أرصفة (آخر رد :يزن السقار)       :: العروس (آخر رد :زياد الشرادقه)       :: الراقصــةُ والقيصـــر (آخر رد :احمد عبد الرزاق احمد)       :: أُفتّشُ في فم ابني عن كورونا (آخر رد :عبدالحليم الطيطي)       :: صيدَليّةُ فيتاميناتِ العِشْقِ (آخر رد :صبري الصبري)       :: كشفت غطاها (آخر رد :احمد المعطي)       :: ***** الحانوتى لايموت *****قصة حقيقية (آخر رد :جمال عمران)       :: العرب والإنتصارات المجيدة.... (آخر رد :نوال البردويل)       :: *وَيْحَ عُمْري كاد يفنى* (آخر رد :نوال البردويل)       :: *شياطين الإنس والجن* (آخر رد :نوال البردويل)       :: *المجد للأصنام* (آخر رد :نوال البردويل)       :: *حين تغيب شمس الحقيقة*/ القصة البرونزية لشهر أيار 2018 (آخر رد :نوال البردويل)       :: مرايا عمر سعدون (آخر رد :عدنان الفضلي)       :: ما عاد لي (آخر رد :أحمد العربي)       :: موعد مع الطيف (آخر رد :حسين محسن الياس)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ⊱ من ذرْوَةِ الرّمــــــــــاد ⊰

⊱ من ذرْوَةِ الرّمــــــــــاد ⊰ >>>> من ذروة الرماد ينبثق الفينيق إلى أعالي السماء باذخ الروعة والبهاء ... شعر التفعيلة >> نرجو ذكر التفعيلة في هامش القصيدة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 13-01-2020, 01:51 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
نزار عوني اللبدي
عضو أكاديمية الفينيق
عضو تجمع الأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية نزار عوني اللبدي

افتراضي غابة الياسمين،،،



أميلُ بأشواك عمري على ياسمينكِ
علَّ زهورَكِ تمسح عن جبهتي
بعضَ هذا العناءِ،
فتحملك الريحُ عنّي بعيدًا!
لعلّكِ لا تعلمينَ، أنا، كم أحبُّكِ؟!
عذرًا،
تذكّرتُ أنكِ أغلقتِ دوني النوافذَ،
والبابَ، والسُّورَ.

هذا زمانُ التَّخاطُرِ،
لا بأسَ،
نَرْفِلُ في الصمتِ حتى الثُّمالةِ،
قد ينطق الصخرُ يومًا،
فنسمع منه العجائبَ!
لا بأسَ،
نمشي على حافة الوقتِ،
قد يرتدي الموتُ ثوبَ الحياةِ ويسكن فينا.
ولا بأسَ،
فالياسمينُ ولو يتناءى رقيقٌ،
وشَوْكِي تعوَّدَ أن يتناثر في الرملِ!

هذا زمانُكِ، فانتشري في دمائي،
شتاءً، يعانق صحرائيَ الموحِشةْ
فيهتزُّ رملي، ويومضُ فيَّ ربيعٌ
على حدِّ صيفٍ طويلٍ!

سأحمل في موسم الصمتِ هذا
سنابلَ روحي، وأمضي،
وتمتد ُّ فيَّ المسافاتُ، أحملُ شوقي جريحًا
على نصل رمح ٍ تعملقَ في الأُفْقِ!

هذا زمانُكِ، كوني كما شئتِ،
لا أحتمي منكِ إلَّا بصمتي.
تبرَّأتُ من عنفوانِي القديمِ،
تفيَّأتُ خيبةَ عُمْرِي،
طويت ُ شراعي، وسلّمتُ سيفي، ونفسي،
ولا أفتدي منكِ شيئًا،
فـ صُولِي، وجُولِي، كما تشتهينَ،
فإنِّي حملتُكِ منذ احترفنا صراع المُحِبِّينَ
جرحاً جميلاً تُعَطِّره غابةُ الياسمينْ !!


(فعولن)







أيها الشعرُ،
ما أجملك!


  رد مع اقتباس
/
قديم 13-01-2020, 09:07 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
جمال عمران
فريق العمل
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية جمال عمران

افتراضي رد: غابة الياسمين،،،

ويالها من غابة تلتف أشجارها فتعصر القلب وتشتت الوجدان.
مودتى اخى نزار






*** المال يستر رذيلة الأغنياء، والفقر يغطي فضيلة الفقراء.***
  رد مع اقتباس
/
قديم 13-01-2020, 04:08 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
نزار عوني اللبدي
عضو أكاديمية الفينيق
عضو تجمع الأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية نزار عوني اللبدي

افتراضي رد: غابة الياسمين،،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمال عمران مشاهدة المشاركة
ويالها من غابة تلتف أشجارها فتعصر القلب وتشتت الوجدان.
مودتى اخى نزار
أخي جمال،،

مرورك أسعدني،

شكرًا ومودة،،







أيها الشعرُ،
ما أجملك!


  رد مع اقتباس
/
قديم 13-01-2020, 10:24 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
نوال البردويل
فريق العمل
عضو تجمع أدب الرسالة
عنقاء العام 2016
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية نوال البردويل

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

نوال البردويل غير متواجد حالياً


افتراضي رد: غابة الياسمين،،،

نصارع الحياة وتصارعنا ومع ذلك نتشبث بها فهناك
ما يستحق أن نحيا من أجله
القراءة لك متعة لا تساويها متعة
تحياتي أ. نزار
وكل التقدير







  رد مع اقتباس
/
قديم 13-01-2020, 10:40 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
نزار عوني اللبدي
عضو أكاديمية الفينيق
عضو تجمع الأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية نزار عوني اللبدي

افتراضي رد: غابة الياسمين،،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوال البردويل مشاهدة المشاركة
نصارع الحياة وتصارعنا ومع ذلك نتشبث بها فهناك
ما يستحق أن نحيا من أجله
القراءة لك متعة لا تساويها متعة
تحياتي أ. نزار
وكل التقدير
الراقية نوال،،
كم يسعدني أن تمرّي بنص لي،
فيزداد بحضورك جمالًا،
ويتعطر بك المتصفح،

شكرًا كبيرة،،

بكل المودة







أيها الشعرُ،
ما أجملك!


  رد مع اقتباس
/
قديم 16-01-2020, 03:47 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
ثناء حاج صالح
فريق العمل
افتراضي رد: غابة الياسمين،،،

هذا زمانُكِ، كوني كما شئتِ،
لا أحتمي منكِ إلَّا بصمتي.
تبرَّأتُ من عنفوانِي القديمِ،
تفيَّأتُ خيبةَ عُمْرِي،
طويت ُ شراعي، وسلّمتُ سيفي، ونفسي،
ولا أفتدي منكِ شيئًا،
فـ صُولِي، وجُولِي، كما تشتهينَ،
فإنِّي حملتُكِ منذ احترفنا صراع المُحِبِّينَ
جرحاً جميلاً تُعَطِّره غابةُ الياسمينْ !!

...جميلة ! قصيدة تفعيلة مكتظة بالصور الشعرية المبتكرة ، ذات شفافية متناغمة مع إحساس الحزن والخيبة . لكنني تأملتُ تكرار القوافي وترددها في القصيدة الموزونة على نغمة فعولن فلم أجد من التكرار ما يدعم الإيقاع الخارجي ويزيد من قوته ..أما الإيقاع الداخلي فقد كان منسابا ومتوترا كما يتناسب مع تحولات المشاعر في النص ..غير أنني كثيراً ما افتقدت القوافي وشعرت بالحاجة إليها ولم أجدها سوى في المقطع الأخير .
ولعل للشاعر المبدع الأستاذ نزار عوني اللبدي وجهة نظره الشخصية في هذا الأمر
تحيتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 19-01-2020, 12:01 AM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
محمد ذيب سليمان
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع الأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الاردن

الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان

افتراضي رد: غابة الياسمين،،،

ما اجملك ..
كم كنت متسامحا وكانك تتنازل عن حقوق هي لك
لأنك تحس بهذا الذي جعلته مبررا لتسامحك " اشواك عمري"
يقابها اوراق الياسمين
كم كنت رائعا بهذه الصور الابداعية الدالة المعبرة مع السياق
شكرا للجمال الذي ملأ السطور
مودتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 19-01-2020, 07:29 AM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
الزهراء صعيدي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
سوريا

الصورة الرمزية الزهراء صعيدي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

الزهراء صعيدي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: غابة الياسمين،،،

سأحمل في موسم الصمتِ هذا
سنابلَ روحي، وأمضي،
وتمتد ُّ فيَّ المسافاتُ، أحملُ شوقي جريحًا
على نصل رمح ٍ تعملقَ في الأُفْقِ!
...
تغنيت بالصمت و ناغيت الياسمين لانعتاقه من فوهة الموت فالموت قد يكون حياة أخرى تنفخ في القادمين
سلم إبداعك






  رد مع اقتباس
/
قديم 20-01-2020, 02:10 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
الشاعر عبدالهادي القادود
فريق العمل
يحمل وسام الاكاديمية للعطاء
فلسطين

الصورة الرمزية الشاعر عبدالهادي القادود

افتراضي رد: غابة الياسمين،،،

جميل جميل هذا الهيام البياني وهذه الخاتمة التي جبت ما قبلها

كيف حين تأتي على هذا الإيقاع الهامس

وتتفيأ بمفردات العفو دون أن توغل في طلاسم

لا علاقة لها بالبديع أو بما يشتهيه النص من تقنيات الجمال .

وهنا تظهر فروسية الشاعر في إشعال مشاعر الشوق على جواد المتقارب

دون أن يحارب أسباب الإياب أو يغلق الباب

كل ذلك جاء في نهر من البهاء تنوعت فيه الأساليب

وتحلى بما لا يغيب من أطياف حرضت لدى الشاعر

ثورة المشاعر فكان ما كان من روعة التصوير

ضمن أطر بيانية شهية حملت المتلقي على أجنحة العبارات

صوب دلالات جديدة لم يسعها صدر القصيدة

بوركت أيها النزار الجميل






  رد مع اقتباس
/
قديم 06-03-2020, 02:38 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
عبير محمد
المستشارة العامة
لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
عضو تجمع الأدب والإبداع
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية عبير محمد

افتراضي رد: غابة الياسمين،،،

هذا زمانُكِ، فانتشري في دمائي،
شتاءً، يعانق صحرائيَ الموحِشةْ
فيهتزُّ رملي، ويومضُ فيَّ ربيعٌ
على حدِّ صيفٍ طويلٍ!



ومن بعد طول غياب
أجدني هنا في غابة الياسمين
انتشي من عبيرها الفتّان
اركض بين روابيها الخضراء
وارتشف من زهورها شهدا مصفى
رغم ما اثقل حروفها من حزن ووجع.
عودة ميمونة قبطان سفينة الإبداع والنور
كم اشتقنا جديدك الماتع
وبوحك الفريد المعتق بالجمال والمعبّد بالمسك والعود
سعدت جدا بمصافحة نبضك من جديد
وانتشى الوجدان والروح من هذا البوح الآسر
وهذا القصيد المعتق بعطر الياسمين.
وموسيقى حرفك التي اثرت الذائقة بإحساسها الدافئ الغاية في الصدق.
بورك النبض والمداد
ولقصيدك الفاره وشاعريتك الفريدة قبائل ود وورد








"سأظل أنا كما أُريد أن أكون ! نصف وزني كبرياء والنصف الآخر قصة لا يفهمها أحد ..."

  رد مع اقتباس
/
قديم 09-03-2020, 01:24 PM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
رائد حسين عيد
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
سوريا

الصورة الرمزية رائد حسين عيد

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

رائد حسين عيد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: غابة الياسمين،،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نزار عوني اللبدي مشاهدة المشاركة


أميلُ بأشواك عمري على ياسمينكِ
علَّ زهورَكِ تمسح عن جبهتي
بعضَ هذا العناءِ،
فتحملك الريحُ عنّي بعيدًا!
لعلّكِ لا تعلمينَ، أنا، كم أحبُّكِ؟!
عذرًا،
تذكّرتُ أنكِ أغلقتِ دوني النوافذَ،
والبابَ، والسُّورَ.

هذا زمانُ التَّخاطُرِ،
لا بأسَ،
نَرْفِلُ في الصمتِ حتى الثُّمالةِ،
قد ينطق الصخرُ يومًا،
فنسمع منه العجائبَ!
لا بأسَ،
نمشي على حافة الوقتِ،
قد يرتدي الموتُ ثوبَ الحياةِ ويسكن فينا.
ولا بأسَ،
فالياسمينُ ولو يتناءى رقيقٌ،
وشَوْكِي تعوَّدَ أن يتناثر في الرملِ!

هذا زمانُكِ، فانتشري في دمائي،
شتاءً، يعانق صحرائيَ الموحِشةْ
فيهتزُّ رملي، ويومضُ فيَّ ربيعٌ
على حدِّ صيفٍ طويلٍ!

سأحمل في موسم الصمتِ هذا
سنابلَ روحي، وأمضي،
وتمتد ُّ فيَّ المسافاتُ، أحملُ شوقي جريحًا
على نصل رمح ٍ تعملقَ في الأُفْقِ!

هذا زمانُكِ، كوني كما شئتِ،
لا أحتمي منكِ إلَّا بصمتي.
تبرَّأتُ من عنفوانِي القديمِ،
تفيَّأتُ خيبةَ عُمْرِي،
طويت ُ شراعي، وسلّمتُ سيفي، ونفسي،
ولا أفتدي منكِ شيئًا،
فـ صُولِي، وجُولِي، كما تشتهينَ،
فإنِّي حملتُكِ منذ احترفنا صراع المُحِبِّينَ
جرحاً جميلاً تُعَطِّره غابةُ الياسمينْ !!


(فعولن)


هذا الامتداد الطويل في النفس الشعري يوحي بالمزيد من الخيبة في هذا الزمان الزمان الذي انقلبت به المفاهيم وتعملق الحزن فيه لكن ثمة بريق يلوح في الأفق هذا ما أوحت به ضربة الختام في النص المتسارع .
لم أقرأ أنثى القصيدة هنا كأي أنثى سوى هذه البلاد الجميلة الخيرة التي نعيش فيها الحرمان والغربة ورغم ذلك فإننا نحبها بكل ما أوتينا من قوة.

أبدعت صديقي لا فض فوك






كذبوا عليك!
  رد مع اقتباس
/
قديم 26-03-2020, 01:41 PM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
خالد صبر سالم
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء

الصورة الرمزية خالد صبر سالم

افتراضي رد: غابة الياسمين،،،

لغتك الشعرية متفردة بأدائها الفني ومضامينها وبتزاوج الفاظها من اجل خلق الصورة الشعرية المدهشة
شاعرنا الجميل
دمت بكل خير
احترامي ومحبتي






  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:27 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط