لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: قد... / رافت ابو زنيمة (آخر رد :رافت ابو زنيمة)       :: شربتُ دمعَها / رافت ابو زنيمه (آخر رد :رافت ابو زنيمة)       :: خِبرَة (آخر رد :محمد عبد الغفار صيام)       :: غُثاء الأنين (آخر رد :الزهراء صعيدي)       :: ضوء (آخر رد :حنا حزبون)       :: الأسد (آخر رد :طارق المأمون محمد)       :: حلاق (آخر رد :طارق المأمون محمد)       :: ولو بعد حين (آخر رد :طارق المأمون محمد)       :: فُرصَةٌ (آخر رد :طارق المأمون محمد)       :: مسابقة القصة القصيرة/ صفحة نصوص الترشيحات (آخر رد :محمد عبد الغفار صيام)       :: تمرّد (آخر رد :محمد عبد الغفار صيام)       :: قُبّة تحت الماء (آخر رد :محمد تمار)       :: ...عثل (آخر رد :محمد عبد الغفار صيام)       :: موعد مع الجلّاد (آخر رد :محمد عبد الغفار صيام)       :: * عالهوا * (آخر رد :محمد عبد الغفار صيام)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ✍ ✍ محابر أدبية ✍ ✍ > ⚛ نقــــــــاء ،،،

⚛ نقــــــــاء ،،، أدب الاطفـــال أجناس أدبية.. للاقتراب من وجدان الطفل...

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-11-2017, 02:53 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
منجية مرابط
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للإبداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منجية مرابط

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

منجية مرابط غير متواجد حالياً


افتراضي السّنـجـوب وشـجـرة البــنــدق




* السّنـجـوب وشـجـرة البــنــدق *

أحسّ السّنجوب بجوعٍ شديدٍ، وهو يرى جارته
شجرة البندق وقد لامست أغصانها الأرض،
من ثقل ثمرها..
فجعل يمسح على بطنه الخاوي وهو يحاوره:
صبراً يا بطني المسكين سنجد حلاً..
ثم مسح لعابه، وهو يتأمّل الشجرة فانتبهت له.
-لمَ تمعن النظر بي يا جاري العزيز ؟

فارتبك : - لا لا أنا فقط أفكّر في رسمك
فقد أعجبني منظرك كثيراً وأنت تحملين كل هذا الثمر،
فأنت لا تعلمين كم أحب الرسم .
فتمايلت الشجرة فرحاً ورقصت، فتساقط منها
البندق. عند ذلك أحضر السّنجوب مرسمه
وهو يكاد يطير من الفرح..
وجعل يشجّعها:
-هيّا يا جارتي الجميلة تمايلي أكثر عن اليمين
وعن الشمال .
أريد أن أرسمك وأنت مائلة ستكون صورة رائعة.

وحين تساقط منها ما يملأ بطنه،
-قال لها: اليوم سنكتفي بهذا القدر يا جارتي ،
لقد تعبنا وسأكمل رسمك غداً بعد أن نرتاح.
ودخل بيته يترقّب الليل، وحين جاء الظلام
وتيقّن من نوم جارته وقد علا شخيرها،
خرج بحذر شديد يمشي على أطراف أصابعه،
يجمع ما تساقط منها .. ثم عاد مسرعاً إلى بيته.
تغمره السعادة بنجاح خطّته..

وفي اليوم الموالي فعل معها ما فعله بالأمس.
والمسكينة كانت تصدّقه، وبعد مرور عدة أيام،
-قالت له: متى تنتهي من رسمي لقد تعبت
ومللت، كل يوم تأخّر ذلك للغد.
-قال لها: وقد اطمأنّ إلى أن ما يختزنه من بندقها،
يكفيه لشهر كامل.
-: الآن يا جارتي الجميلة أغمضي عينيك،
والآن افتحيهما.. ما رأيك ؟
فأعجبتها الصورة كثيراً ، وجعلت تتأملها بسرور.

حتى رأت تحتها في اللوحة الكثير من البندق المتناثر،
فتعجبت كيف سقط منها ولم تفطن لذلك ، ثم سألت
السنجوب وقد مات خجلاً: - يا ترى من سرق بندقي
الذي في الصورة لا أجد تحتي الآن منه،ولو بندقة واحدة!!
فظل يتلعثم وقد نسي في غمرة فرحه يومها،
أنه رسم الشجرة بثمرها المتساقط تحتها. ليقع في شرّ أفعاله.
لحظتها أفاقت الشجرة الطيبة من غفلتها، وعرفت
أن السنجوب كان يضحك عليها من أجل أن يسرقها.

ثم مدت إليه سلة كبيرة قد ملأتها بندقا شهياً.
- وقالت غاضبة : خذ أيها اللص، هذه هديتك أعددتها لك مسبقاً،
من أجل أن أشكرك على رسمك لي.
-ظننتك رسمتني إعجاباً وتقديراً، لا تحيّلاً وتزويراً.
فأحسّ السّنجوب بدوّار شديد وهو يحمر خجلاً من نفسه.

كيف أطاع نفسه الطمّاعة، وأوجع جارته الطيبة،
وظلّ يضرب رأسه على باب بيته ندماً،
بعد أن رفضت جارته مسامحته..
وهو يرددّ:
-ليتني تعاملت معها بصدق ووضوح،
لكنت تحصّلت على ما أريده بكل تقديرٍ واحترامٍ !

* منجية نور مرابط *







  رد مع اقتباس
/
قديم 08-11-2017, 02:56 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
خديجة قاسم
(إكليل الغار)
فريق العمل
عضو تجمع الأدب والإبداع
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية خديجة قاسم

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

خديجة قاسم غير متواجد حالياً


افتراضي رد: السّنـجـوب وشـجـرة البــنــدق

قصة جميلة ممتعة ومفيدة
بورك حرفك الجميل غاليتي منجية ودام عطاؤك
محبتي







  رد مع اقتباس
/
قديم 09-11-2017, 01:52 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
خالد يوسف أبو طماعه
عضو تجمع الأدب والإبداع
مستشار مجلس الادارة لشؤون السرد
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الاردن

الصورة الرمزية خالد يوسف أبو طماعه

افتراضي رد: السّنـجـوب وشـجـرة البــنــدق

جميل جدا
تمتلكين أدوات النحت للطفل
دمت نبراسا للبراءة
استمري أختي المكرمة فأطفالنا
بحاجة ماسة للكتابة
تحياتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 13-11-2017, 09:29 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
منجية مرابط
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للإبداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منجية مرابط

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

منجية مرابط غير متواجد حالياً


افتراضي رد: السّنـجـوب وشـجـرة البــنــدق

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خديجة قاسم مشاهدة المشاركة
قصة جميلة ممتعة ومفيدة
بورك حرفك الجميل غاليتي منجية ودام عطاؤك
محبتي
العذبة خديجة في حضورك، دائماً ما تجعلين الطفلة بداخلي
تركض في مروج الفرح..
محبتي التي تعلمين وأكثر.






  رد مع اقتباس
/
قديم 14-11-2017, 08:59 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
نوال البردويل
فريق العمل
عضو تجمع أدب الرسالة
عنقاء العام 2016
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية نوال البردويل

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

نوال البردويل غير متواجد حالياً


افتراضي رد: السّنـجـوب وشـجـرة البــنــدق

قصة لطيفة بأسلوب جميل
دمتِ والإبداع ورقي الحرف
تحياتي العزيزة منجية
ومودتي







  رد مع اقتباس
/
قديم 06-01-2018, 07:36 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
منجية مرابط
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للإبداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منجية مرابط

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

منجية مرابط غير متواجد حالياً


افتراضي رد: السّنـجـوب وشـجـرة البــنــدق

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد يوسف أبو طماعه مشاهدة المشاركة
جميل جدا
تمتلكين أدوات النحت للطفل
دمت نبراسا للبراءة
استمري أختي المكرمة فأطفالنا
بحاجة ماسة للكتابة
تحياتي
وأما ما أسعدني بشهادتك أستاذي القدير..
دمتم بكل ود.






أنا يا أبي لا أودّعك، إنّما أقول للوداع وداعاً !
  رد مع اقتباس
/
قديم 24-01-2018, 05:22 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
منجية مرابط
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للإبداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منجية مرابط

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

منجية مرابط غير متواجد حالياً


افتراضي رد: السّنـجـوب وشـجـرة البــنــدق

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوال البردويل مشاهدة المشاركة
قصة لطيفة بأسلوب جميل
دمتِ والإبداع ورقي الحرف
تحياتي العزيزة منجية
ومودتي
ودمتِ يا بهية المقام تمطرين الجمال،
حيث ما حلّت مزن حرفك.
محبتي والود.






أنا يا أبي لا أودّعك، إنّما أقول للوداع وداعاً !
  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:38 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط