لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: عودة الذكريات (آخر رد :إيمان سالم)       :: * صراع الريح ...!!* (آخر رد :إيمان سالم)       :: الهجوم على النصوص بحجة القراءة وابداء الرأي (آخر رد :محمد خالد النبالي)       :: العـــزف على أوتــار الــذات (آخر رد :عبير محمد)       :: سِحْر..!// أحمد علي (آخر رد :إيمان سالم)       :: كابوس ،،، / زياد السعودي (آخر رد :إيمان سالم)       :: مصيدة.//فاتي الزروالي (آخر رد :فاتي الزروالي)       :: تفاصيلُ اشتياقي (آخر رد :عبير محمد)       :: نهرُ من قطرات و أحلام (آخر رد :أحلام المصري)       :: لذوي الهمم:: شعر:: صبري الصبري (آخر رد :عبير محمد)       :: تساؤلات (آخر رد :عبير محمد)       :: خيط حلم_ (آخر رد :فاتي الزروالي)       :: نبدأ رحلتنا ولا نكاد (آخر رد :فاتي الزروالي)       :: ،، كما القهوة.. // أحلام المصري ،، (آخر رد :فاتي الزروالي)       :: تراتيل ،،، الصمت و المطر (آخر رد :د.عايده بدر)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ۵ وَمْضَــــــةٌ حِكـــائِيّةٌ ۵

۵ وَمْضَــــــةٌ حِكـــائِيّةٌ ۵ حين يتخلخل ذهنك ..ويدهشك مسك الختام .. فاستمتع بآفاق التأويل المفتوحة لومضة حكائيّة (الحمصي)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 27-10-2021, 11:15 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
محمد تمار
عضو مجلس ادارة
عضو المجلس الاستشاري
يحمل أوسمةالأكاديمية للابداع والعطاء
الجزائر
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

0 صفعة..
0 صديقي اللّدود..
0 طفولة..
0 إعراب..
0 رغبة..
0 صرف..

محمد تمار غير متواجد حالياً


Thumbs up صفعة..

صفعة

ستكونُ صَفعَتي أشدَّ إن أسَأتِ إِليهَا ثَانِيةً..
صوتُه الهَادرُ أنعشَ قَلبَهَا وَطنينُ الصَّفعةِ أَطربَ سَمعَهَا
فمَسحَت دَمعةَ قَهرهَا
ونادَت عليهِ في اعتزَاز :
تعالَ يا فخرَ أمِّه
وسَّدتهُ فخذَها وراحَت تُدندنُ لتَغيظَ كَنّتهَا ..
وفجَأة
انقَطَعَ صَوتُهَا .
وحتَّى لَا تَفضَحَ دَمعتَهُ السَّاخنةَ
ابتلعَت حَسرَتَها
ثمَّ وَضعَت كفَّهَا المُرتَعشَة البَاردَةَ علَى خَدّهِ المُلتَهِب ..






  رد مع اقتباس
/
قديم 27-10-2021, 12:22 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
إيمان سالم
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الاكاديمية للإبداع والعطاء
تونس
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

إيمان سالم متواجد حالياً


افتراضي رد: صفعة..

لا عزاء لهذه الأم !!!
الابن مسلوب الإرادة أمام زوجته،
فقدان بصر والدته ساعده على قلب الأحداث و إخفاء
الحقيقة..
موجعة اللقطة فخيبة الأمل و الخذلان أخرسا
الأم و عمّقا مصيبتها

أحييك جارنا و شاعرنا المبدع محمد تمار
فقط لدي تساؤل حول إغاظة الأم لكنّتها ان كان
توصيفا مؤثرا أم أنه عرضي ؟
فالوضع يوحي بظلم حقيقي مسلّط عليها
و الأمر بعيد عن مناوشات بسيطة بين حماة و كنة

النص رائع يثير و بشكل ذكي أزمة
كل العصور للاسف

أسعد الله صباحك و كل اوقاتك

دمت بألف خير






  رد مع اقتباس
/
قديم 27-10-2021, 12:28 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
أحلام المصري
شجرة الدرّ
عضو مجلس إدارة
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: صفعة..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إيمان سالم مشاهدة المشاركة
لا عزاء لهذه الأم !!!
الابن مسلوب الإرادة أمام زوجته،
استغل فقدان بصر والدته لقلب الأحداث و إخفاء
الحقيقة..
موجعة اللقطة فخيبة الأمل و الخذلان أخرسا
الأم و عمّقا مصيبتها

أحييك جارنا و شاعرنا المبدع محمد تمار
فقط لدي تساؤل حول إغاظة الأم لكنّتها ان كان
توصيف مؤثر أم انه عرضي،
فالوضع يوحي بظلم حقيقي مسلّط عليها
و الأمر بعيد عن مناوشات بسيطة بين حماة و كنة

النص رائع يثير و بشكل ذكي أزمة
كل العصور للاسف

أسعد الله صباحك و كل اوقاتك

دمت بألف خير
قرأت فأوجعتني القراءة،
ولم يكن ممكنا الخروج دون توقيع،
لذا،
أحييك الشاعر الراقي أ/ محمد تمار
على هذه اللوحة الإنسانية الفارهة.. صوتا ولونا وخطوطا..
تقبل مروري واحترامي






  رد مع اقتباس
/
قديم 27-10-2021, 12:29 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
أحلام المصري
شجرة الدرّ
عضو مجلس إدارة
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: صفعة..

وتقديرا لفنون الحكاية،
وألق المعنى..
يتم تثبيتها بماسة..
مع التقدير






  رد مع اقتباس
/
قديم 27-10-2021, 12:52 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
أحلام المصري
شجرة الدرّ
عضو مجلس إدارة
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: صفعة..

أعجبني كثيرا استخدام لفظة (صفعة)،
كعنوان،
وإحالة المعنى مع البناء السردي وفكرة النص العامة..

تقديري لك أ/ محمد تمار






  رد مع اقتباس
/
قديم 27-10-2021, 03:19 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
د.عايده بدر
فريق العمل
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فائزة بالمركز الأول
مسابقة قصيدة النثر 2020
تحمل صولجان الومضة الحكائية
وسام المركز الاول في القصة القصيرة
مصر

الصورة الرمزية د.عايده بدر

افتراضي رد: صفعة..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد تمار مشاهدة المشاركة
صفعة

ستكونُ صَفعَتي أشدَّ إن أسَأتِ إِليهَا ثَانِيةً..
صوتُه الهَادرُ أنعشَ قَلبَهَا وَطنينُ الصَّفعةِ أَطربَ سَمعَهَا
فمَسحَت دَمعةَ قَهرهَا
ونادَت عليهِ في اعتزَاز :
تعالَ يا فخرَ أمِّه
وسَّدتهُ فخذَها وراحَت تُدندنُ لتَغيظَ كَنّتهَا ..
وفجَأة
انقَطَعَ صَوتُهَا .
وحتَّى لَا تَفضَحَ دَمعتَهُ السَّاخنةَ
ابتلعَت حَسرَتَها
ثمَّ وَضعَت كفَّهَا المُرتَعشَة البَاردَةَ علَى خَدّهِ المُلتَهِب ..



كم أوجعتني الصفعة التي هبطت على قلب الأم
تلك التي فاق صوت صفيقها كل صفعات العالم
وأكثر من الصفعة التي تلقاها هو بضعف وخنوع
الألم الذي اجتاح قلب الأم حين علمت بحقيقة الصورة المحجوبة عنها
كانت يدها الباردة آخر محاولة لطمس حقيقة خذلان الابن لنفسه ولها
بالتأكيد لا احبذ فكرة الاعتداء الجسدي بين الطرفين (الابن وزوجته) وان كانت منتشرة مع الاسف
الصورة العامة توحي بوجود مشاحنات لفظية متكررة بين الأم والكنة
ومن حرقة دمعة القهر في عين الأم تبدو أنها خسرت في معركتها مع كنتها
وانتظرت أن يأتي الابن بالحق الضائع لكن ما حدث بالفعل
كان ضياع ما تبقى من حقها وسنوات عمرها في تربية مثل هذا الابن
دمعته الحارة لم تغفر له ضعفه وخذلانه وسوء موقفه مع زوجته
مبدعنا الراقي أ.محمد تمار
البطل الحقيقي لومضتك هنا كان تصويرك الفائق الروعة للمشهد
والذي أجدت تحريك زوايا الصورة فيه بأسلوب متمكن وبليغ
انتقاء رائع للمفردات وسلاسة فائقة في الانتقال بين العبارات برشاقة
رغم الوجع الذي يصيب القارئ من المضمون المؤلم
لكن أحييك على لغتك الساردة بإتقان
مبدعنا القدير
تقبل تقديري لروحك الراقية ولحرفك الباهي كل النور
مودتي وتقديري
عايده













روح تسكن عرش موتي
تعيد لي جمال الوجود الذي هو بعيني خراب

  رد مع اقتباس
/
قديم 27-10-2021, 08:12 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
خديجة قاسم
(إكليل الغار)
فريق العمل
عضو تجمع الأدب والإبداع
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
تحمل لقب عنقاء العام 2020
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية خديجة قاسم

افتراضي رد: صفعة..

مفارقة مؤلمة ضاعفت وجع الأم ، مرة لفقدانها الإنصاف المأمول ومرة لضعف شخصية الابن واهتزازها أمام زوجه
بوركت أ.محمد تمار ودام العطاء
كل التقدير والاحترام







  رد مع اقتباس
/
قديم 27-10-2021, 10:31 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
فاتي الزروالي
فريق العمل
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب
افتراضي رد: صفعة..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد تمار مشاهدة المشاركة
صفعة

ستكونُ صَفعَتي أشدَّ إن أسَأتِ إِليهَا ثَانِيةً..
صوتُه الهَادرُ أنعشَ قَلبَهَا وَطنينُ الصَّفعةِ أَطربَ سَمعَهَا
فمَسحَت دَمعةَ قَهرهَا
ونادَت عليهِ في اعتزَاز :
تعالَ يا فخرَ أمِّه
وسَّدتهُ فخذَها وراحَت تُدندنُ لتَغيظَ كَنّتهَا ..
وفجَأة
انقَطَعَ صَوتُهَا .
وحتَّى لَا تَفضَحَ دَمعتَهُ السَّاخنةَ
ابتلعَت حَسرَتَها
ثمَّ وَضعَت كفَّهَا المُرتَعشَة البَاردَةَ علَى خَدّهِ المُلتَهِب ..
أراه ابن أمه الذي لايزال مرتبطا بحجرها
ودندنتها ....
لقد ولى ذاك العهد الذي كانت فيه الحموات يمثلن القوة
رغم أنهن كثيرا ما يكن العقل والحكمة
كما في هذه اللقطة الرائعة الصياغة
الأستاذ محمد تمار
كل الشكر لهذه الومضة
تقديري وودي






  رد مع اقتباس
/
قديم 27-10-2021, 11:21 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
ياسر أبو سويلم الحرزني
عضو مجلس امناء أكاديمية الفينيق للأدب العربي
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية ياسر أبو سويلم الحرزني

افتراضي رد: صفعة..





قصّة أكثر من رائعة
ومعناها المدهش كان موجعاً جدّاً

تحيّاتي واحترامي لأخي وأستاذي الفاضل محمد تمار






  رد مع اقتباس
/
قديم 28-10-2021, 10:25 AM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
ابراهيم شحدة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

ابراهيم شحدة متواجد حالياً


افتراضي رد: صفعة..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد تمار مشاهدة المشاركة
صفعة

ستكونُ صَفعَتي أشدَّ إن أسَأتِ إِليهَا ثَانِيةً..
صوتُه الهَادرُ أنعشَ قَلبَهَا وَطنينُ الصَّفعةِ أَطربَ سَمعَهَا
فمَسحَت دَمعةَ قَهرهَا
ونادَت عليهِ في اعتزَاز :
تعالَ يا فخرَ أمِّه
وسَّدتهُ فخذَها وراحَت تُدندنُ لتَغيظَ كَنّتهَا ..
وفجَأة
انقَطَعَ صَوتُهَا .
وحتَّى لَا تَفضَحَ دَمعتَهُ السَّاخنةَ
ابتلعَت حَسرَتَها
ثمَّ وَضعَت كفَّهَا المُرتَعشَة البَاردَةَ علَى خَدّهِ المُلتَهِب ..
لي عودة اكيدة وضرورية الى هذا النص ... واتابع قراءة الزملاء باهتمام كبير .
مودتي الخالصة






  رد مع اقتباس
/
قديم 28-10-2021, 02:26 PM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
محمد تمار
عضو مجلس ادارة
عضو المجلس الاستشاري
يحمل أوسمةالأكاديمية للابداع والعطاء
الجزائر
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

0 صفعة..
0 صديقي اللّدود..
0 طفولة..
0 إعراب..
0 رغبة..
0 صرف..

محمد تمار غير متواجد حالياً


افتراضي رد: صفعة..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إيمان سالم مشاهدة المشاركة
لا عزاء لهذه الأم !!!
الابن مسلوب الإرادة أمام زوجته،
فقدان بصر والدته ساعده على قلب الأحداث و إخفاء
الحقيقة..
موجعة اللقطة فخيبة الأمل و الخذلان أخرسا
الأم و عمّقا مصيبتها

أحييك جارنا و شاعرنا المبدع محمد تمار
فقط لدي تساؤل حول إغاظة الأم لكنّتها ان كان
توصيفا مؤثرا أم أنه عرضي ؟
فالوضع يوحي بظلم حقيقي مسلّط عليها
و الأمر بعيد عن مناوشات بسيطة بين حماة و كنة

النص رائع يثير و بشكل ذكي أزمة
كل العصور للاسف

أسعد الله صباحك و كل اوقاتك

دمت بألف خير
مرحى مرحى بجارتنا الفاضلة
شرف النصّ وصاحبه بإطلالتك المفيدة
وسعدت بتحليلك الرّائع
كما تنصّ القاعدة الفيزيائية لكلّ فعل ردّة فعل
وعلى حسب قوّة الفعل تكون ردّة الفعل فدندنة الأمّ
وسعادتها كانت نتيجة لظلم حقيقي مسلّط عليها وذاك ما
جعلها تمتّع بإغاظة كنّتها ..
أجدّد ترحيبي بك مرّة أخرى وشكرا تليق..
مودّتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 28-10-2021, 09:35 PM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
محمد تمار
عضو مجلس ادارة
عضو المجلس الاستشاري
يحمل أوسمةالأكاديمية للابداع والعطاء
الجزائر
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

0 صفعة..
0 صديقي اللّدود..
0 طفولة..
0 إعراب..
0 رغبة..
0 صرف..

محمد تمار غير متواجد حالياً


افتراضي رد: صفعة..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
قرأت فأوجعتني القراءة،
ولم يكن ممكنا الخروج دون توقيع،
لذا،
أحييك الشاعر الراقي أ/ محمد تمار
على هذه اللوحة الإنسانية الفارهة.. صوتا ولونا وخطوطا..
تقبل مروري واحترامي
لا أوجع الله قلب أديبتنا الفاضلة
سعدت جدّا بكرم مرورك وثنائك الجميل
خالص المودّة






  رد مع اقتباس
/
قديم 29-10-2021, 04:34 AM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
محمد داود العونه
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية محمد داود العونه

افتراضي رد: صفعة..

بعد التحية..
ما أعجبني بالاخراح هنا...
مقدرة الكاتب الرائعة في حرف الصورة والنهاية اللامتوقعة للزاوية الثانية.. مع انه ببراعة استطاع أن يجعل القارئ أن يتكهن من خلال المقدمة عكس الخاتمة معتمدا ً على المألوف في عقله الباطن... ما يجعلني كقارئ أن اتريث في المرة القادمة من الحكم على المشهد قبل النقطة الأخيرة!

شكرا شاعرنا على هذه الهادفة والعميقة وإبداع الرسم..
محبتي وتقديري






كل ما أرجوه ...
حضن أمل وقليل من الوقت ..

  رد مع اقتباس
/
قديم 29-10-2021, 11:14 AM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
محمد تمار
عضو مجلس ادارة
عضو المجلس الاستشاري
يحمل أوسمةالأكاديمية للابداع والعطاء
الجزائر
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

0 صفعة..
0 صديقي اللّدود..
0 طفولة..
0 إعراب..
0 رغبة..
0 صرف..

محمد تمار غير متواجد حالياً


افتراضي رد: صفعة..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
وتقديرا لفنون الحكاية،
وألق المعنى..
يتم تثبيتها بماسة..
مع التقدير
شكر الله لك أختي الفاضلة أحلام وثبّت قلبك على الإيمان
خالص المودّة






  رد مع اقتباس
/
قديم 29-10-2021, 11:17 AM رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
محمد تمار
عضو مجلس ادارة
عضو المجلس الاستشاري
يحمل أوسمةالأكاديمية للابداع والعطاء
الجزائر
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

0 صفعة..
0 صديقي اللّدود..
0 طفولة..
0 إعراب..
0 رغبة..
0 صرف..

محمد تمار غير متواجد حالياً


افتراضي رد: صفعة..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
أعجبني كثيرا استخدام لفظة (صفعة)،
كعنوان،
وإحالة المعنى مع البناء السردي وفكرة النص العامة..

تقديري لك أ/ محمد تمار
أجل أحسنت الملاحظة فالصّفعة لها أكثر من إشارة
فكما تكون حسّية قد تكون معنويّة أيضا..
سعدت بتحليلك الرّائع
مودّتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 29-10-2021, 01:53 PM رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
عبير محمد
رئيس المجلس الاستشاري
عضو تجمع الأدب والإبداع
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية عبير محمد

افتراضي رد: صفعة..

مااقساها من صفعة
على روح هذه الأم المقهورة
والتي جسّدت عمق الخيبة والخذلان.
كم اتقنت تصوير المشهد بكل تفاصيله
بكل هذا العمق شاعرنا السامق
وأوجعتنا بهذا السرد واحداثه المؤلمة والمؤثرة.
احيّيك على سمو قلمك وعمق روحك الــ تحيّك الحرف
بكل براعة وتألق.
بورك النبض والمداد
وكل الود والورد








"سأظل أنا كما أريد أن أكون ؛
نصف وزني" كبرياء " ؛ والنصف الآخر .. قصّـة لا يفهمها أحد ..!!"
  رد مع اقتباس
/
قديم 29-10-2021, 08:33 PM رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو رابطة الكتاب الاردنيين
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: صفعة..

اثريت الذائقة مولانا
بهذا التجريب المدهش
دمتم فارقا
ومحبة






  رد مع اقتباس
/
قديم 31-10-2021, 11:28 PM رقم المشاركة : 18
معلومات العضو
محمد تمار
عضو مجلس ادارة
عضو المجلس الاستشاري
يحمل أوسمةالأكاديمية للابداع والعطاء
الجزائر
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

0 صفعة..
0 صديقي اللّدود..
0 طفولة..
0 إعراب..
0 رغبة..
0 صرف..

محمد تمار غير متواجد حالياً


افتراضي رد: صفعة..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د.عايده بدر مشاهدة المشاركة


كم أوجعتني الصفعة التي هبطت على قلب الأم
تلك التي فاق صوت صفيقها كل صفعات العالم
وأكثر من الصفعة التي تلقاها هو بضعف وخنوع
الألم الذي اجتاح قلب الأم حين علمت بحقيقة الصورة المحجوبة عنها
كانت يدها الباردة آخر محاولة لطمس حقيقة خذلان الابن لنفسه ولها
بالتأكيد لا احبذ فكرة الاعتداء الجسدي بين الطرفين (الابن وزوجته) وان كانت منتشرة مع الاسف
الصورة العامة توحي بوجود مشاحنات لفظية متكررة بين الأم والكنة
ومن حرقة دمعة القهر في عين الأم تبدو أنها خسرت في معركتها مع كنتها
وانتظرت أن يأتي الابن بالحق الضائع لكن ما حدث بالفعل
كان ضياع ما تبقى من حقها وسنوات عمرها في تربية مثل هذا الابن
دمعته الحارة لم تغفر له ضعفه وخذلانه وسوء موقفه مع زوجته
مبدعنا الراقي أ.محمد تمار
البطل الحقيقي لومضتك هنا كان تصويرك الفائق الروعة للمشهد
والذي أجدت تحريك زوايا الصورة فيه بأسلوب متمكن وبليغ
انتقاء رائع للمفردات وسلاسة فائقة في الانتقال بين العبارات برشاقة
رغم الوجع الذي يصيب القارئ من المضمون المؤلم
لكن أحييك على لغتك الساردة بإتقان
مبدعنا القدير
تقبل تقديري لروحك الراقية ولحرفك الباهي كل النور
مودتي وتقديري
عايده





سعدت جدّا بثنائك وتحليلك الرّائع د.عايدة
شكرا تليق بك أجيبتنا الفاضلة
خالص المودّّة






  رد مع اقتباس
/
قديم 31-10-2021, 11:29 PM رقم المشاركة : 19
معلومات العضو
محمد تمار
عضو مجلس ادارة
عضو المجلس الاستشاري
يحمل أوسمةالأكاديمية للابداع والعطاء
الجزائر
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

0 صفعة..
0 صديقي اللّدود..
0 طفولة..
0 إعراب..
0 رغبة..
0 صرف..

محمد تمار غير متواجد حالياً


افتراضي رد: صفعة..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خديجة قاسم مشاهدة المشاركة
مفارقة مؤلمة ضاعفت وجع الأم ، مرة لفقدانها الإنصاف المأمول ومرة لضعف شخصية الابن واهتزازها أمام زوجه
بوركت أ.محمد تمار ودام العطاء
كل التقدير والاحترام
مرحى بأديبتنا الفاضلة والأخت العزيزة خديجة قاسم
شرف النصّ بمصافحتك بارك الله فيك
خالص المودّة






  رد مع اقتباس
/
قديم 23-11-2021, 02:00 PM رقم المشاركة : 20
معلومات العضو
محمد تمار
عضو مجلس ادارة
عضو المجلس الاستشاري
يحمل أوسمةالأكاديمية للابداع والعطاء
الجزائر
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

0 صفعة..
0 صديقي اللّدود..
0 طفولة..
0 إعراب..
0 رغبة..
0 صرف..

محمد تمار غير متواجد حالياً


افتراضي رد: صفعة..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاتي الزروالي مشاهدة المشاركة
أراه ابن أمه الذي لايزال مرتبطا بحجرها
ودندنتها ....
لقد ولى ذاك العهد الذي كانت فيه الحموات يمثلن القوة
رغم أنهن كثيرا ما يكن العقل والحكمة
كما في هذه اللقطة الرائعة الصياغة
الأستاذ محمد تمار
كل الشكر لهذه الومضة
تقديري وودي
قد ينطبق هذا الكلام على العواصم التي غاصت فيها جذور التمدّن وتفرّعت أفنانها
أمّا بالنّسبة للمدن التي ما زالت تهيمن عليها أعراف القرية فما زال فيها للحموات سطوة ..
أسعدني مرورك أديبتنا الفاضلة ..
خالص مودّتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 23-11-2021, 08:54 PM رقم المشاركة : 21
معلومات العضو
خالد يوسف أبو طماعه
عضو المجلس الاستشاري
المستشار الفني للسرد
عضو تجمع الأدب والإبداع
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الاردن

الصورة الرمزية خالد يوسف أبو طماعه

افتراضي رد: صفعة..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد تمار مشاهدة المشاركة
صفعة

ستكونُ صَفعَتي أشدَّ إن أسَأتِ إِليهَا ثَانِيةً..
صوتُه الهَادرُ أنعشَ قَلبَهَا وَطنينُ الصَّفعةِ أَطربَ سَمعَهَا
فمَسحَت دَمعةَ قَهرهَا
ونادَت عليهِ في اعتزَاز :
تعالَ يا فخرَ أمِّه
وسَّدتهُ فخذَها وراحَت تُدندنُ لتَغيظَ كَنّتهَا ..
وفجَأة
انقَطَعَ صَوتُهَا .
وحتَّى لَا تَفضَحَ دَمعتَهُ السَّاخنةَ
ابتلعَت حَسرَتَها
ثمَّ وَضعَت كفَّهَا المُرتَعشَة البَاردَةَ علَى خَدّهِ المُلتَهِب ..
شر البلية ما يضحك
أستغرب بشدة هذا السكوت المقيت من الإبن
هل حقا يوجد في مجتمعنا مثل هذه العينات
جميل وأنيق ومتين هذا النزف
أعجبني النص رغم جرعة البؤس الكبيرة
محبتي أخي محمد






حَسْبِيَ اللَّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ
  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:43 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط