لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: IL s'attendait au pire (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: #إليك_أكتب (آخر رد :سوزان عامر)       :: حراميها (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: L'espion du 11 Septembre (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: L'Arabie saoudite délivre des visas de tourisme (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: لا تسألوني .../ مباركة بشير أحمد (آخر رد :الشاعر عبدالهادي القادود)       :: جمال الطفولة ... (آخر رد :فاطمة الزهراء العلوي)       :: نماذج للقصة القصيرة جدا ... (آخر رد :فاطمة الزهراء العلوي)       :: أمنية. (آخر رد :فاطمة الزهراء العلوي)       :: نماذج مختارة من الومضة الشعرية (آخر رد :فاطمة الزهراء العلوي)       :: وإن..... (آخر رد :فاطمة الزهراء العلوي)       :: الرجـل الـذي فـقـد ظـلَّـه...!! (آخر رد :فاطمة الزهراء العلوي)       :: تٌحاكيني المَرايا (آخر رد :فاطمة الزهراء العلوي)       :: أيها السرطان لن تهزمني ~ (آخر رد :فاطمة الزهراء العلوي)       :: الشموخ (آخر رد :فاطمة الزهراء العلوي)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ⚑ ⚐ هنـا الأعـلامُ والظّفَـرُ ⚑ ⚐ > 🌿 الصالون الأدبي ⋘

🌿 الصالون الأدبي ⋘ حوارات ..وجلسات .. سؤال ؟ وإجابة ..على جناح الود ...

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-09-2012, 01:54 PM رقم المشاركة : 26
معلومات العضو
عدنان حماد
المدير التنفيذي
لأكاديمية الفينيق للادب العربي
سفير تجمع الأدب والإبداع في دولة فلسطين
حائز على الاستحقاق الفينيقي ـ د1
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
عضو تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية عدنان حماد

افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

اجتهاد
اعتقد حد الجزم ان شعر التفعيلة يعتمد على التفعيلة وهي اساسه
هناك شعر تفعيلة صاف وهو اللون الذي يعتمد وحدة التفعيلة
وهناك اللون الممزوج وهو الذي يمزج فيه الشاعر بين تفعيلتين
ولكن يبقى انه مبني على التفعيلة فمثلا
نقول ان هذه القصيدة تفعيلاتها (فاعلاتن ) ولا نقول انها من بحر الرمل لماذا
لان تفعيلة فاعلاتن يشترك فيها بحر الرمل والخفيف
وبناء عليه يصح لنا ادخال الجوازات والزحافات التي تدخل على التفعيلة في بحري الرمل والخفيف
وعلى ذلك قس
كما اسلفت هو مجرد اجتهاد اعتقد حد الجزم بصحته
ولكم تقديري






ع العدالة والعفاف عُلوُّ همة
ع العناد عرين من عرف الاله ووحده

[/poem]
  رد مع اقتباس
/
قديم 02-09-2012, 02:10 PM رقم المشاركة : 27
معلومات العضو
سلطان الزيادنة
مدير عام
أكاديميّة الفينيق للأدب العربي
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية سلطان الزيادنة

افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ظميان غدير
اهلا بالاستاذ سلطان الزيادنة

ان الرجز

مستفعلن

تاتي معه تفاعيل غير اصلية فرعية تجيء كقافية عادة
مستفعلن فعولن
او
مستفعلن مفعولن ...ومفعولن هنا جواز وزحاف خاص بفعولن ..

او

مستفعلن مستفعلانْ


ولا يجوز تدوير مستفعلان او فعولن او مفعولن مع مستفعلن إن لم يكونا قافية


هذا قصيدة لي من مستفعلن :

http://www.fonxe.net/vb/showthread.php?t=30472





أحسنت وأفدت أخي ظميان

فهل تجوز فعولْ و فَعلْ في نهاية الشطر لقصيدة على تفعيلة مستفعلن؟


محبتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-09-2012, 02:31 PM رقم المشاركة : 28
معلومات العضو
محمود مرعي
عضو أكاديميّة الفينيق
افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

تحية طيبة إخواني
أرى شيئا من الخلط، حيث الحديث عن شعر التفعيلة ثم حشر القافية فيه، أليس شعر التفعيلة تحرر من التقفية، فلا تقفية فيه ليصح القول بالقافية، بل لا يصح نسبة القافية إليه، لأنه خرج عليها وعلى نظام البيت، حتى إذا تشابه مع العمودي في نهايات بعض أسطره.
تشكلات مستفعلن:
بالخبن: متفْعلنْ
بالطي: مستعلنْ
الخبل: متعلن وتقرأ فعَلَتُنْ
الكبل: متفعِلْ وتقرأ فعولنْ = نهاية السطر والوقف، لا ترد في الحشو ولا يجوز التدوير.
علل الزيادة:
بالتذييل: مستفعلانْ = نهايات السطور، فلا ترد حشوا ولا تدويرا.
بالترفيل: مستفعلاتنْ = نهايات السطور، فلا ترد حشوا ولا تدويرا.
بالنسبة للكبل متفعلْ فإن فعولنْ هي قراءة للتسهيل وليست تفعيلة فعولنْ. فهي غير أصلية بل مستفعلن بدخول الخبن والقطع، وهنا أثير أمرا آخر، وهو ما يقع فيه البعض من استعمال فعولْ أي باستعمال علة القصر (على اعتبار أنها فعولن الأصلية)، وهي حذف ساكن السبب الخفيف وتسكين ما قبله، لكن القصر يدخل على فعولنْ الأصلية وليس على متفعِلْ المنقلبة، فلا يجوز توالي علتين على التفعيلة. لذا لا نرى جواز القصر، فلا تتعاقب علتا نقص على تفعيلة.






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-09-2012, 02:35 PM رقم المشاركة : 29
معلومات العضو
عبدالرشيد غربال
عضو أكاديمية الفينيق للأدب العربي
يحمل لقب فينيق عام 2013
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

أتحفظ على مصطلحات : الكامل العمودي والوافر العمودي.......
والكامل التفعيلي والوافر التفعيلي

هناك فقط الكامل والوافر والطويل

وهناك في موضوعنا تفعيلة مستفعلن أو فاعلن أو فعولن أو متفاعلن..

وإلا فإن شاعرا ما ركب مثلا (مستفعلن ) لن يجوز له سوى ما يتيح الرجز من زحاف وعلل ..

بيد أن المنطق يفرض وقد أحدث شعر التفعيلة طفرة في الإيقاع ، أن يتاح لذلك الشاعر جميع إمكانات التحول في (مستفعلن ) في كل البحورالتي احوت هذه التفعيلة

للتنبيه أخي ظميان ، كثير من نصوص الرواد ركبت تفعيلات البحور المركبة ..
في البال أغنية (درويش)
المبغى (السياب.)






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-09-2012, 02:54 PM رقم المشاركة : 30
معلومات العضو
عدنان حماد
المدير التنفيذي
لأكاديمية الفينيق للادب العربي
سفير تجمع الأدب والإبداع في دولة فلسطين
حائز على الاستحقاق الفينيقي ـ د1
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
عضو تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية عدنان حماد

افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرشيد غربال
أتحفظ على مصطلحات : الكامل العمودي والوافر العمودي.......
والكامل التفعيلي والوافر التفعيلي

هناك فقط الكامل والوافر والطويل

وهناك في موضوعنا تفعيلة مستفعلن أو فاعلن أو فعولن أو متفاعلن..

وإلا فإن شاعرا ما ركب مثلا (مستفعلن ) لن يجوز له سوى ما يتيح الرجز من زحاف وعلل ..

بيد أن المنطق يفرض وقد أحدث شعر التفعيلة طفرة في الإيقاع ، أن يتاح لذلك الشاعر جميع إمكانات التحول في (مستفعلن ) في كل البحورالتي احوت هذه التفعيلة

للتنبيه أخي ظميان ، كثير من نصوص الرواد ركبت تفعيلات البحور المركبة ..
في البال أغنية (درويش)
المبغى (السياب.)



لهذا الراي انا اميل
نعم لو كتبنا قصيدة على مستفعلن
هل سنقول انها بسيط وسريع و رجز وو
هي تفعيلة مستفعلن
اوافقك اخي عبد الرشيد






ع العدالة والعفاف عُلوُّ همة
ع العناد عرين من عرف الاله ووحده

[/poem]
  رد مع اقتباس
/
قديم 02-09-2012, 03:03 PM رقم المشاركة : 31
معلومات العضو
لبنى علي
عضوة أكاديميّة الفينيق
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
تحمل ميداليات التميز
تحمل درع الفينيق 2103
فلسطين
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

لبنى علي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

عن نفسي .. ولا أعلم إن كنتُ على صواب ..

أتخذُ التفعيلة ومشتقاتها وأبحر بها صوب شِعْرها نظمًا ..

هذا ، ومنكم نستفيدُ معرفةً يقينيّة جوهريّة في هذا المضمار ..


ودمتَ أيها الفاضل سلطان .. عميق الفكر والبيان ..








وبِعِطْرِ الوَرْدْ .. تعطَّرَتْ أوتاري

ونَضَحَتْ بالشَّهْدْ .. والنَّسيمُ ساري

لبنى
  رد مع اقتباس
/
قديم 02-09-2012, 03:34 PM رقم المشاركة : 32
معلومات العضو
عبدالرشيد غربال
عضو أكاديمية الفينيق للأدب العربي
يحمل لقب فينيق عام 2013
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

قمة ما في عذوبة شعر التفعيلة ، التدوير وصولا من السطر إلى الجملة الشعرية..

إليكم ب(غريب على الخليج )للسياب ، و(أحمد الزعتر ) لدرويش..

فالتدوير مرافق لموسيقى النصين بشكل مثير وعذب..

وأما التقفية ، فدائما حاضرة..وإلا أين شعرية القراءة دون وقف..

نعم تنوعت القوافي في النص الواحد..لكن لكل سطر صورة يقفو إليها
س1.............................................(مستفعلن)
س2.....................مفعولن
س3..................................مستعلن

س4....مستفç
علن.............................مفعولن

وأنا مع ما ذهب إليه الأخ عدنان في جواز التعامل مع التفعيلة أينما حضرت لا الاقتصار فقط على جوازات البحر الذي هي سيدته ..(مستفعلن نموذجا)

ثم إنني أقترح ما يلي:

تختلف التفاعيل من حيث مكوناتها الرئيسة
والمعيار ما تنتهي به:
سبب خفيف /0.(غعلاتن /مفاعيلن / مفاعلتن /فاع لاتن / مستفع لن)
وتد مجموع //0 (فعولن / متفاعلن /فاعلن /مستفعلن )
فائدة : ينطلق هذا التقسيم من كون الشعر العربي يتأسس من سببين ووتدين فقط

وعليه ، إذا ركب شاعر تفعيلة ما ، فلنحاسبه من معيار الزحاف والعلة

لاحظوا معي كيف نقبل ترفيل مستفعلن وتذييلها علما بأن الرجز لا يقبل التذييل أو الترفيل

من أين جاءنا هذا الجواز إذا؟
إنه القياس يا إخوتي..

القاعدة تقول إن التذييل زيادة (ساكن على ما آخره وتد مجموع ..فجاز في الكامل المجزوء..
وقياسا على ذلك وظفه الرواد في قصائدهم الخالدة (حفار القبور/المومس العمياء / غريب على الخليج /أحمد الزعتر )

من هذا القياس جاز لراكب (مستفعلن ) تذييلها وترفيلها رغم أن الرجز لا يقبل ذلك






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-09-2012, 05:15 PM رقم المشاركة : 33
معلومات العضو
سلطان الزيادنة
مدير عام
أكاديميّة الفينيق للأدب العربي
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية سلطان الزيادنة

افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زياد السعودي
سلام الله
موضوع قيّم
من لدن قسيمها
وعليه
لو قلت في اخر قصيدتي الحرة
انها على البسيط
سيتاح لي
مستفعلن / متفعلن / مستعلن / فاعلن / فعِلن
وعليه فان الكلام العادي قد يقع ضمن هذا ويصبح ضمن البحر
حتى لو كان خارج الشعر


بانتظار الاثراء
الذي مارسه مبتدئاً غرّيدنا الغربال

والتقدير لقسيمها ولكل من عبر



أفهم تخوفك قسيمها من سبق العروض للشعر بسبب اللهاث خلف إقامة الوزن على حساب الشعر
ومعك في أن التفعيلة هي وحدة القصيدة في شعر التفعيلة لا البحر الخليلي
فالبحر الخليلي وحدته البيت ،والبيت لا يقوم إلا على تساوي وزن شطريه لذا عندما ينكسر في أحد شطريه نقول كل البيت مكسور لان كفتي الميزان لم تتعادلا ..وللحديث في هذه النقطة بقية إن سمح المجال


محبتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-09-2012, 05:36 PM رقم المشاركة : 34
معلومات العضو
سلطان الزيادنة
مدير عام
أكاديميّة الفينيق للأدب العربي
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية سلطان الزيادنة

افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زياد السعودي
سلام عليك قسيمها

ولاني قرات : أساس الوزن في الشعر الحر أنه يقوم على وحدة التفعيلة

فاني اسال عن التفعيلة
وفي عمود الشعر اسال عن البحر

محبة



لعله ما قلته قسيمها

ها نحن نتحاور لنحسم

محبتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-09-2012, 05:40 PM رقم المشاركة : 35
معلومات العضو
سلطان الزيادنة
مدير عام
أكاديميّة الفينيق للأدب العربي
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية سلطان الزيادنة

افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الشاعر محمود مرعي
أخي الكريم زياد
التسمية:
الكامل العمودي والكامل التفعيلي
الرجز العمودي والرجز التفعيلي
والسريع العمودي والسريع التفعيلي
والبسيط العمودي والبسيط التفعيلي
فلو وقف الأمر عند الأوزان الصافية لقلنا بجوازه، لكن شعر التفعيلة يكتب على الصافي والممتزج، فماذا سنسمي الممتزج في حال التفعيلة، هل سنقول قصيدة على مستفعلن فاعلن أو مستفعلن مفعولاتُ؟ أو مستفعلن فَعِلُنْ (متفاعلن مضمرة، حذاء) ، وهل تصح مثل هذه التسمية؟
في عروضنا أسميناه كما ذكرنا بداية التعقيب.



أخي الحبيب محمود تثرينا بمداخلاتك وتوسع مساحات الحوار

أحسب أن هذه التسميات من اجتهادك أم أن لها حضور يسبقك؟

أحب أن تفصل لنا ما هي البحور الصافية والبحور الممتزجة التي يقبلها شعر التفعيلة

وهل عليها خلاف أم إجماع؟

نثقل عليك لنثرى فمنك العذر

محبتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-09-2012, 06:00 PM رقم المشاركة : 36
معلومات العضو
حسين محسن الياس
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
العراق

الصورة الرمزية حسين محسن الياس

افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سلطان الزيادنة مشاهدة المشاركة
في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع بحر التفعيلة أم تفعيلة البحر؟

مثلاً مستفعلن

هل يهمنا إن كانت القصيدة أخذت من الرجز أم من السريع؟

هل نقول هذه القصيدة على تفعيلة مستفعلن أم نقول هذه القصيدة على بحر الرجز أو السريع؟

أسئلة سنحاول أن نجيب عنها فتكرموا علينا واثروا الحوار

محبتي
الاستاذ القدير
أثرت مسأله مهمه جداً
فهمت من الطرح الذي أردته أنت كما يلي: عندما ننشر نصا معيناً نذيله بالبحر الذي
نظمت به القصيده باسماء البحور المعروفه ام نكتفي بذكر التفعيله فقط .
ورأيي المتواضع في هذا هو :
إننا يجب ان لا نلتزم بتسمية البحر او التفعيله في اسفل نصنا المنشور كما هو الحال
في الفينيق ..لماذا ؟
لسبب بسيط هو اننا يجب ان نتعامل مع بعضنا على أساس النص وفق معاييره في الوزن
والمضمون والبناء وقواعد اللغه ، ويمكن لمن يطلع عليه الاشاره الى ما فيه من خروج
عن هذه الضوابط لفائدة الشاعر نفسه وكذلك القراء . دون النظر الى تذييله باسم البحر
الذي نظم وفقه النص .لأننا وببساطه لم نكتب الشعر لأول مره ، وثانيا ان الشعر العربي
لم يكن يعرف البحور واسمائها قبل الخليل الفراهيدي .. وأحب أن أنوه الى إن بعض الشعراء
الكبار من شعرائنا العرب لا يحفظون اسماء البحور ومنهم مثلا شاعرنا الكبير عبد الرزاق عبد الواحد
عندما سئل عن ذلك في احد اللقاءات ..
فلماذا نلزم انفسنا ذلك إذن ..؟
أما إذا كان الرأي التشبث بوضع التذييل .. فالافضل ان يوضع اسم البحر وكفى وبدون الاشاره
الى تفرعاته بالتفصيل ( الرمل المجزوء ووو ... الخ ) فهو اولا واخيرا رمل
أما اذا كنت تقصد استخدام تفعيلة البحر المطلوب ام تفعيلته في النص فانا لا اعتقد بوجود فارق بين هذا وذاك ... فالمعروف انه اذا تغبرت التفعيله تغير البحر والعكس هو الصحيح .. تقبل فائق التقدير






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-09-2012, 06:04 PM رقم المشاركة : 37
معلومات العضو
سلطان الزيادنة
مدير عام
أكاديميّة الفينيق للأدب العربي
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية سلطان الزيادنة

افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الشاعر محمود مرعي
تحية طيبة إخواني
أرى شيئا من الخلط، حيث الحديث عن شعر التفعيلة ثم حشر القافية فيه، أليس شعر التفعيلة تحرر من التقفية، فلا تقفية فيه ليصح القول بالقافية، بل لا يصح نسبة القافية إليه، لأنه خرج عليها وعلى نظام البيت، حتى إذا تشابه مع العمودي في نهايات بعض أسطره.
تشكلات مستفعلن:
بالخبن: متفْعلنْ
بالطي: مستعلنْ
الخبل: متعلن وتقرأ فعَلَتُنْ
الكبل: متفعِلْ وتقرأ فعولنْ = نهاية السطر والوقف، لا ترد في الحشو ولا يجوز التدوير.
علل الزيادة:
بالتذييل: مستفعلانْ = نهايات السطور، فلا ترد حشوا ولا تدويرا.
بالترفيل: مستفعلاتنْ = نهايات السطور، فلا ترد حشوا ولا تدويرا.
بالنسبة للكبل متفعلْ فإن فعولنْ هي قراءة للتسهيل وليست تفعيلة فعولنْ. فهي غير أصلية بل مستفعلن بدخول الخبن والقطع، وهنا أثير أمرا آخر، وهو ما يقع فيه البعض من استعمال فعولْ أي باستعمال علة القصر (على اعتبار أنها فعولن الأصلية)، وهي حذف ساكن السبب الخفيف وتسكين ما قبله، لكن القصر يدخل على فعولنْ الأصلية وليس على متفعِلْ المنقلبة، فلا يجوز توالي علتين على التفعيلة. لذا لا نرى جواز القصر، فلا تتعاقب علتا نقص على تفعيلة.



ـأوافقك في جل ما ذهبت إليه لكن سأناقشك في عدم تجويزك فعولْ وربما فعو وسأرجيء نقاشي لك عن التقفية لحين وأرجو أن يتسع لي صدرك :

السياب من رواد قصيدة التفعيلة وكتب رائعته أنشودة السحاب أو المطر على مستفعلن،فماذا قال ،وكيف جاءت تقعيلاتها الأولى:

عيناك غابتا نخيل ساعة السحر/مستفعلن/مفاعلن/مستفعلن/فعو
أو شرفتان راح ينأى عنهما القمر /مستفعلن /مفاعلن/مستفعلن/فعو
عيناك حين تبسمان تورق الكروم /مستفعلن/مفاعلن/مفاعلن/فعولْ
وترقص الأضواء .. كالأقمار في نهر /مفاعلن/مستفعلن/مستفعلن/فعو


ما رايك أخي الحبيب؟






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-09-2012, 06:05 PM رقم المشاركة : 38
معلومات العضو
د. نديم حسين
مدير فني
فينيق العام 2011
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي والعطاء
عضو لجان تحكيم مسابقات
شاعر/ شاعرة الوهج 2011 / شعر الرسالة /الومضة الشعرية / الومضة الحكائية
فلسطين

الصورة الرمزية د. نديم حسين

افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

الأخوات الفاضلات والإخوة الأفاضل ،
الكريم القدير سلطان الزيادنة ،

لقد أثرت تساؤلاً " أربعجهاتياً " يمسُّ القالب الشعري وسيلةً لحمل المضمون الشعري إلى ذائقة الكائن المتلقِّي : الجمهور العريض !
وأعتقد أن تناول هذا الموضوع ، حتى يجيءَ نافعًا ومُثريًا ، يجب أن ينطلقَ من نقطةٍ عاليةٍ يمكن منها الإطلالُ على تاريخ التطور الشعريّ ، وعلى مستقبَل هذا التطور أيضًا استشرافًا لآفاق جديدة تنقلُ البَوح الشِّعري إلى آفاق جديدة .
فمنذ أن " أبدعَ " الحضراموتي لغة البَوح التفعيلي والذي جاء على " المتدارك " ، قطع الشِّعرُ مشوارًا جميلاً وثريًّا !
وقد وضع السياب والملائكة قواعد لهذا النهج الجديد .. واليوم تجيءُ دعوتُكَ الرائعة لبحث ما مضى والبحث في أمر ما سيأتي !!
الموضوع شائقٌ .. وحاسوب عيادتي مُتعِبٌ .. سأكون معكم هنا دائما لطرح أفكاري والاستفادة من أفكاركم !!

ومبدئيًّا أميل إلى الاعتقاد الجازم بأن الشعر الحديث جاء ليكرِّسَ " التفعيلة " وليحاول الإفلات مما اعتقد البعض أنه قيدًا :
بحور الخليل !!

لك الشكر الجزيل .. ولنتابعُ قراءة وكتابةً ما يدور هنا !!






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-09-2012, 06:24 PM رقم المشاركة : 39
معلومات العضو
محمود مرعي
عضو أكاديميّة الفينيق
افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سلطان الزيادنة
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الشاعر محمود مرعي
تحية طيبة إخواني
أرى شيئا من الخلط، حيث الحديث عن شعر التفعيلة ثم حشر القافية فيه، أليس شعر التفعيلة تحرر من التقفية، فلا تقفية فيه ليصح القول بالقافية، بل لا يصح نسبة القافية إليه، لأنه خرج عليها وعلى نظام البيت، حتى إذا تشابه مع العمودي في نهايات بعض أسطره.
تشكلات مستفعلن:
بالخبن: متفْعلنْ
بالطي: مستعلنْ
الخبل: متعلن وتقرأ فعَلَتُنْ
الكبل: متفعِلْ وتقرأ فعولنْ = نهاية السطر والوقف، لا ترد في الحشو ولا يجوز التدوير.
علل الزيادة:
بالتذييل: مستفعلانْ = نهايات السطور، فلا ترد حشوا ولا تدويرا.
بالترفيل: مستفعلاتنْ = نهايات السطور، فلا ترد حشوا ولا تدويرا.
بالنسبة للكبل متفعلْ فإن فعولنْ هي قراءة للتسهيل وليست تفعيلة فعولنْ. فهي غير أصلية بل مستفعلن بدخول الخبن والقطع، وهنا أثير أمرا آخر، وهو ما يقع فيه البعض من استعمال فعولْ أي باستعمال علة القصر (على اعتبار أنها فعولن الأصلية)، وهي حذف ساكن السبب الخفيف وتسكين ما قبله، لكن القصر يدخل على فعولنْ الأصلية وليس على متفعِلْ المنقلبة، فلا يجوز توالي علتين على التفعيلة. لذا لا نرى جواز القصر، فلا تتعاقب علتا نقص على تفعيلة.



ـأوافقك في جل ما ذهبت إليه لكن سأناقشك في عدم تجويزك فعولْ وربما فعو وسأرجيء نقاشي لك عن التقفية لحين وأرجو أن يتسع لي صدرك :

السياب من رواد قصيدة التفعيلة وكتب رائعته أنشودة السحاب أو المطر على مستفعلن،فماذا قال ،وكيف جاءت تقعيلاتها الأولى:

عيناك غابتا نخيل ساعة السحر/مستفعلن/مفاعلن/مستفعلن/فعو
.أو شرفتان راح ينأى عنهما القمر /مستفعلن /مفاعلن/مستفعلن/فعو
عيناك حين تبسمان تورق الكروم /مستفعلن/مفاعلن/مفاعلن/فعولْ
وترقص الأضواء .. كالأقمار في نهر /مفاعلن/مستفعلن/مستفعلن/فعو


ما رايك أخي الحبيب؟




أخي الحبيب هذا بالذات ما عنيته عند حديثي عن الرجز والسريع، ولا يمكن أن تكون قصيدة كهذه على تفعيلة مستفعلن، إنما هي قصيدة تفعيلية ممتزجة على تفاعيل السريع، ذلك أن فعو/ فعلْ، ليست بأي حال من جوازات مستفعلن، وإلا أصبح الأمر بلا رابط ولا حدود. إن فعو هي مفعولاتُ بدخول الخبن والصلم فسقط ثانيها الساكن ووتدها المفروق، فبقيت معو وتقرأ جوازا فعو أو فعلْ، ولاحظ هنا دخلت علة واحدة هي الصلم، بينما لو أردناها مستفعلن فالمعنى دخول علة الكبل فتبقى متفعِلْ وليس فعولن، ثم علة أخرى وهي الحذف فتبقى متفْ أي فعو أو فعل، وكما قلنا لا تتعاقب علتان على تفعيلة.






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-09-2012, 06:45 PM رقم المشاركة : 40
معلومات العضو
عبدالرشيد غربال
عضو أكاديمية الفينيق للأدب العربي
يحمل لقب فينيق عام 2013
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سلطان الزيادنة
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الشاعر محمود مرعي
تحية طيبة إخواني
أرى شيئا من الخلط، حيث الحديث عن شعر التفعيلة ثم حشر القافية فيه، أليس شعر التفعيلة تحرر من التقفية، فلا تقفية فيه ليصح القول بالقافية، بل لا يصح نسبة القافية إليه، لأنه خرج عليها وعلى نظام البيت، حتى إذا تشابه مع العمودي في نهايات بعض أسطره.
تشكلات مستفعلن:
بالخبن: متفْعلنْ
بالطي: مستعلنْ
الخبل: متعلن وتقرأ فعَلَتُنْ
الكبل: متفعِلْ وتقرأ فعولنْ = نهاية السطر والوقف، لا ترد في الحشو ولا يجوز التدوير.
علل الزيادة:
بالتذييل: مستفعلانْ = نهايات السطور، فلا ترد حشوا ولا تدويرا.
بالترفيل: مستفعلاتنْ = نهايات السطور، فلا ترد حشوا ولا تدويرا.
بالنسبة للكبل متفعلْ فإن فعولنْ هي قراءة للتسهيل وليست تفعيلة فعولنْ. فهي غير أصلية بل مستفعلن بدخول الخبن والقطع، وهنا أثير أمرا آخر، وهو ما يقع فيه البعض من استعمال فعولْ أي باستعمال علة القصر (على اعتبار أنها فعولن الأصلية)، وهي حذف ساكن السبب الخفيف وتسكين ما قبله، لكن القصر يدخل على فعولنْ الأصلية وليس على متفعِلْ المنقلبة، فلا يجوز توالي علتين على التفعيلة. لذا لا نرى جواز القصر، فلا تتعاقب علتا نقص على تفعيلة.



ـأوافقك في جل ما ذهبت إليه لكن سأناقشك في عدم تجويزك فعولْ وربما فعو وسأرجيء نقاشي لك عن التقفية لحين وأرجو أن يتسع لي صدرك :

السياب من رواد قصيدة التفعيلة وكتب رائعته أنشودة السحاب أو المطر على مستفعلن،فماذا قال ،وكيف جاءت تقعيلاتها الأولى:

عيناك غابتا نخيل ساعة السحر/مستفعلن/مفاعلن/مستفعلن/فعو
أو شرفتان راح ينأى عنهما القمر /مستفعلن /مفاعلن/مستفعلن/فعو
عيناك حين تبسمان تورق الكروم /مستفعلن/مفاعلن/مفاعلن/فعولْ
وترقص الأضواء .. كالأقمار في نهر /مفاعلن/مستفعلن/مستفعلن/فعو


ما رايك أخي الحبيب؟





لعنترة العبسي أرجوزة تقول:

إني أنا عنترة الهجين....................فج الأنان قد علا الأنين
.....................تحصد فيه الكف والوتين
من رفع سيفي سقط الجبين...........عندكم من ذلك اليقين

جاءت الاعاريض والأضرب كلها على وزن (فعول //00)

ولعل معيار هذه القراءة كان وراءه تسكين النون رويا تفاديا للإقواء

وأما عن التدوير فلنعد إلى رأي ابن رشيق ص 177 /178 العمدة..ج1دار الرشاد الحديثة البيضاء

وراي نازك الملائكة في تدوير شعر التفعيلة ..قضايا الشعر المعاصر.دار العلم للملايين بيروت.ط7ابريل 1983.ص113/114

وأمامنا من أنشودة المطر ما وقع في السطر 51 والسطر 100

س50..كأنه النشيج..
س51..يا خليج..
نستبعد الخرم هنا ونغلب حتما تدوير (50) مع (51)






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-09-2012, 07:54 PM رقم المشاركة : 41
معلومات العضو
سلطان الزيادنة
مدير عام
أكاديميّة الفينيق للأدب العربي
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية سلطان الزيادنة

افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الشاعر محمود مرعي
أخي الحبيب هذا بالذات ما عنيته عند حديثي عن الرجز والسريع، ولا يمكن أن تكون قصيدة كهذه على تفعيلة مستفعلن، إنما هي قصيدة تفعيلية ممتزجة على تفاعيل السريع، ذلك أن فعو/ فعلْ، ليست بأي حال من جوازات مستفعلن، وإلا أصبح الأمر بلا رابط ولا حدود. إن فعو هي مفعولاتُ بدخول الخبن والصلم فسقط ثانيها الساكن ووتدها المفروق، فبقيت معو وتقرأ جوازا فعو أو فعلْ، ولاحظ هنا دخلت علة واحدة هي الصلم، بينما لو أردناها مستفعلن فالمعنى دخول علة الكبل فتبقى متفعِلْ وليس فعولن، ثم علة أخرى وهي الحذف فتبقى متفْ أي فعو أو فعل، وكما قلنا لا تتعاقب علتان على تفعيلة.


الحبيب محمود
سأمضي معك في ما ذهبت إليه في تخريجك لـ فعو وأنها أتت من السريع،

وأسست حضرتك قبلا أن كل التفعيلات وجوازاتها في الشعر الحر مأخوذة من البحرالخليلي فهل في السريع الخليلي فعو أو ما يوازيها ؟

ما أعرفه عن السريع -ولتصححني كرماً - وسأكتفي بضروبه لأنها أوسع من عروضه - أنه يقبل كضروب ما يلي:

1.مطوي مكشوف:مفعُلا (فاعلن).
2.مطوي موقوف :مَفْعُلاتْ(فاعلان)
3.أصلم:مَفْعُوْ(فَعلُنْ)
4.مخبول مكشوف:مَعُلا(فَعُلن)
5.مشطورة موقوفة:مَفْعُوْلاتْ(مفعولن)

وما أعرفه أنه لا يجوز دخول الخبن في السريع إلا على العروض -التي هي نفسها الضرب-المشطورة (مفعولاتْ) فنحذف الثاني بالخبن فتصير معولن (فعولن)

أما دخول الخبن على الصلم فلا يجوز على ما أعلمه إلى الآن.

نحن نتثاقف-إن جاز التعبير- فتحملني أخي الحبيب






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-09-2012, 08:12 PM رقم المشاركة : 42
معلومات العضو
محمود مرعي
عضو أكاديميّة الفينيق
افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

أخي الحبيب زياد
مدار الأمر أنه لا يجوز تعاقب علتي نقص على التفعيلة ولن تجد هذا في كل التفاعيل،
وفعو وإن كانت مستحدثة فالواجب تخريها بصورة سائغة، وفي السريع لا تعاقب لعلتين كما سيحصل في حال اعتبارها من الرجز والتعاقب لا يصح، إذن تخريجها على السريع.
ملاحظة للفائدة: فاعلن حين خرجت فاعلُ في شعر نازك الملائكة اعتبرتها مستحدثة، والتفعيلة سابقة على نازك بقرون، لكن لم يشر أي عروضي إلى العلة أو استحداث تسمية علة لهذا الحذف، ولأن الوتد سيد في التفعيلة فإسقاط ساكنه كالجب (الإخصاء)، ومن هنا استحدثتُ تسمية الجب وهي حذف ساكن وتد مستفعلن وفاعلن، وقد أشرت إلى ورود مستفعلُ في الجفرا وأبو الزلف وسواهما من الأغاني الشعبية.
ومنذ وقت قريب عثرت لدى الصغاني على تسمية الجب ولكنه يستعملها في الأسباب، وهي سقوط سببين من مفاعيلن في الطويل، وقد ورد شيء منها في قول قيس: صررنا حبَّ ليلى فانتثرْ = مفاعيلن مفاعيلن مفا / فعلْ
ينظر قصيدتنا في الشعر العمودي ( لا تهنوا فالشام ماجدة)، فهي من الطويل المجبوب المعتمد والاعتماد حذف ساكن السبب السبب من فعولن الثانية.






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-09-2012, 06:00 PM رقم المشاركة : 43
معلومات العضو
سلطان الزيادنة
مدير عام
أكاديميّة الفينيق للأدب العربي
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية سلطان الزيادنة

افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدنان حماد
اجتهاد
اعتقد حد الجزم ان شعر التفعيلة يعتمد على التفعيلة وهي اساسه
هناك شعر تفعيلة صاف وهو اللون الذي يعتمد وحدة التفعيلة
وهناك اللون الممزوج وهو الذي يمزج فيه الشاعر بين تفعيلتين
ولكن يبقى انه مبني على التفعيلة فمثلا
نقول ان هذه القصيدة تفعيلاتها (فاعلاتن ) ولا نقول انها من بحر الرمل لماذا
لان تفعيلة فاعلاتن يشترك فيها بحر الرمل والخفيف
وبناء عليه يصح لنا ادخال الجوازات والزحافات التي تدخل على التفعيلة في بحري الرمل والخفيف
وعلى ذلك قس
كما اسلفت هو مجرد اجتهاد اعتقد حد الجزم بصحته
ولكم تقديري



شاعرنا الكبير عدنان

أثريت فشكراً كبيرة

أنت اجتهدت وكلي أمل أن تحقق الأمر لنا بحثاً وتوثيقاً وتمثيلاً

ننتظرك يا الاثراء

محبتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-09-2012, 06:22 PM رقم المشاركة : 44
معلومات العضو
سلطان الزيادنة
مدير عام
أكاديميّة الفينيق للأدب العربي
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية سلطان الزيادنة

افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الشاعر محمود مرعي
فلا تتعاقب علتا نقص على تفعيلة.



أخي الحبيب


هل هذه قاعدة أم رأي أم ماذا؟أم أني لم التقط المعنى كما يجب؟

وماذا نقول في العلل المركبة مثل البتر: وهو اجتماع الحذف والقطع

والحذف علة نقص به نحذف السبب الخفيف من آخر التفعيلة

والقطع هو حذف ساكن الوتد المجموع وإسكان ما قبله وهو أيضا علة نقص

كما في فاعلاتن مثلا فتستحيل بعد البتر إلى فاعل

محبتي الدائمة






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-09-2012, 06:42 PM رقم المشاركة : 45
معلومات العضو
لبنى علي
عضوة أكاديميّة الفينيق
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
تحمل ميداليات التميز
تحمل درع الفينيق 2103
فلسطين
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

لبنى علي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لبنى علي مشاهدة المشاركة
عن نفسي .. ولا أعلم إن كنتُ على صواب ..

أتخذُ التفعيلة ومشتقاتها وأبحر بها صوب شِعْرها نظمًا ..

هذا ، ومنكم نستفيدُ معرفةً يقينيّة جوهريّة في هذا المضمار ..


ودمتَ أيها الفاضل سلطان .. عميق الفكر والبيان ..

وتحيّة متجددة ..








وبِعِطْرِ الوَرْدْ .. تعطَّرَتْ أوتاري

ونَضَحَتْ بالشَّهْدْ .. والنَّسيمُ ساري

لبنى
  رد مع اقتباس
/
قديم 03-09-2012, 07:35 PM رقم المشاركة : 46
معلومات العضو
سلطان الزيادنة
مدير عام
أكاديميّة الفينيق للأدب العربي
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية سلطان الزيادنة

افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمود شومان
برأيي أن التفعيلة هي الأساس في شعر التفعيلة

لذلك سمي شعر التفعيلة


هناك زحافات قبيحة تؤثر على موسيقى الشعر خاصة لو تكررت
و هناك زحافات مثلها مثل الأصل موسيقى
بل هناك زحافات أجمل من التفعيلة الأصلية

تقديري للأستاذ سلطان على طرق هذا الموضوع



مثمنة مشاركتك أخي محمود

وأنتظر منك أن تساهم معنا في البحث وأدري أنك لن تقصر

محبتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-09-2012, 07:37 PM رقم المشاركة : 47
معلومات العضو
سلطان الزيادنة
مدير عام
أكاديميّة الفينيق للأدب العربي
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية سلطان الزيادنة

افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لبنى علي
عن نفسي .. ولا أعلم إن كنتُ على صواب ..

أتخذُ التفعيلة ومشتقاتها وأبحر بها صوب شِعْرها نظمًا ..

هذا ، ومنكم نستفيدُ معرفةً يقينيّة جوهريّة في هذا المضمار ..


ودمتَ أيها الفاضل سلطان .. عميق الفكر والبيان ..



أنعم بكم وأكرم وارفتنا لبني

لنبحث جميعاً في المسائل المطروحة ونتكامل وصولاً لخلاصة تفيد

ننتظركم دائماً


تقديري والاحترام






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-09-2012, 07:38 PM رقم المشاركة : 48
معلومات العضو
فاطمة الزهراء العلوي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

استفيد كثيرا
فشكر لشعرائنا وهم يؤسسون للخطاب الشعري المعرفي
شكرا لكم جميعا






إلا أنه ..
  رد مع اقتباس
/
قديم 03-09-2012, 07:49 PM رقم المشاركة : 49
معلومات العضو
فاطمة الزهراء العلوي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدنان حماد مشاهدة المشاركة
اجتهاد
اعتقد حد الجزم ان شعر التفعيلة يعتمد على التفعيلة وهي اساسه
هناك شعر تفعيلة صاف وهو اللون الذي يعتمد وحدة التفعيلة
وهناك اللون الممزوج وهو الذي يمزج فيه الشاعر بين تفعيلتين
ولكن يبقى انه مبني على التفعيلة فمثلا
نقول ان هذه القصيدة تفعيلاتها (فاعلاتن ) ولا نقول انها من بحر الرمل لماذا
لان تفعيلة فاعلاتن يشترك فيها بحر الرمل والخفيف
وبناء عليه يصح لنا ادخال الجوازات والزحافات التي تدخل على التفعيلة في بحري الرمل والخفيف
وعلى ذلك قس
كما اسلفت هو مجرد اجتهاد اعتقد حد الجزم بصحته
ولكم تقديري


اضافة الى ما جاء في مداخلتك العدنان الطيب

تضاف
علامة الترقيم
ووقفة البيااض في شعر التفعيلة

بالنسبة لعلامة الترقيم

جاءت كعنصر حديث ل { تعوض الصوت كلية بالعين }
ونجد عناصر موازية له في الكتابة العربية قديما ك/ التصريع والقافية والاصلة في القرآن الكريم والسجع في الكتابة
ويعتبر مصطلح الوقف في القرءات القرأنية { على الخوصو هو اشد مطابقة لوضعية علامة الترقيم}
ورغم ذلك تحدث القدماء عن علامة الترقيم آنذاك بشكل ربما محتشم على مستوى الحركية الفعلية حضورا

والوقفة
{ هي عنصر متفاعل مع كل من المكان النصي وعلامة الترقيم ، فيما هي متفاعلة مع غيرها من عناصر العروض }

فتنبني الابيات من هذا التفاعل






إلا أنه ..
  رد مع اقتباس
/
قديم 03-09-2012, 07:56 PM رقم المشاركة : 50
معلومات العضو
فاطمة الزهراء العلوي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
افتراضي رد: في شعر التفعيلة هل نحن نتعامل مع تفعيلة البحر أم بحر التفعيلة؟

مديرنا السلطان
تحية تقدير لحضرتك
فمثل هكذا اسئلة وحوارات تغني وتمنحنا بطاقة ارتحال متجدد في الكتابة ب { اللغة العليا }

شكرا لك






إلا أنه ..
  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:56 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط