لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: لعينيك..ثم أنتِ (آخر رد :قصي المحمود)       :: بلاغ (آخر رد :قصي المحمود)       :: اعوام الرمادة (آخر رد :قصي المحمود)       :: رَقْصاتُ ذكورِ النحل/ ثناء حاج صالح (آخر رد :محمد الجندي)       :: ضغن (آخر رد :أمل الزعبي)       :: فلسفة الكيمياء (آخر رد :حنا حزبون)       :: / يوميات بائع العرقسوس / (آخر رد :جمال عمران)       :: المستغرب (آخر رد :خشان خشان)       :: في الحالتين (آخر رد :الشاعر حسن رحيم الخرساني)       :: جاءنا العيد فمرحى (آخر رد :ثناء حاج صالح)       :: نــــدى العبيـــــر / عبير محمد (آخر رد :جمال عمران)       :: ماذا يقول الشعر لروح الشاعر زياد هديب (آخر رد :ثناء حاج صالح)       :: غلول (آخر رد :ثناء حاج صالح)       :: ترجمات نجيب بنشريفة (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: منذ اقترفتك عاشقا .. (آخر رد :نجيب بنشريفة)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ▃ ▅ ▆ ▇ الديــــــوان ▇ ▆ ▅ ▃ ▂ > 🍇 عناقيد من بوح الروح

🍇 عناقيد من بوح الروح للنصوص التعاقبية المتسلسلة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-05-2018, 11:02 PM رقم المشاركة : 376
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

217 /

تذكّرتُ ، هذه المرَّةَ ، أنْ أُصغي لقلبكِ
بلا وجلٍ ،
أُعاتبُ شكّي في خطوِ توما
وارسمُ عمراً يلتقطُ الإشاراتِ
التي أوردتها صراحةً
في لقائنا الأولْ

اتذكّركِ
وابكي خاشعاً !






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 24-05-2018, 12:50 AM رقم المشاركة : 377
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

218 /


قلبكِ الذي عرفتهُ
سيبقى مُتسعاً كالأفقِ
يُذكّرني بطيركِ الذي حطَّ على نافذتي الغربيةِ
صباحاً ،
ليبوحَ بشوقكِ الذي سالَ رائقاً
مع شمسِ المغيبْ






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 24-05-2018, 07:52 PM رقم المشاركة : 378
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

219 /


المرأةُ التي أعرفها
لها طعمٌ مختلفٌ
ورائحةٌ مختلفةٌ
وهيئةٌ مختلفةْ

إليها يتفيأونَ الجميعْ !






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 24-05-2018, 11:15 PM رقم المشاركة : 379
معلومات العضو
نجيب بنشريفة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

0 ضغن
0 إرادة سوء
0 فرق
0 وباء
0 إرتعاشة عنيفة

نجيب بنشريفة غير متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنا حزبون مشاهدة المشاركة
203 /


بدا وجهُها كالقناعِ
وغرفتُها الوحيدةُ معتمةٌ
والمكانُ أعزلُ تملؤهُ الفوضى
أما قلبُها فكان كمثلِ قبرٍ
وهي تتداعى باتجاهِ هاويةٍ
تسحبُها إلى الأسفلِ
حيث التهيُّؤاتُ هلوسةٌ صوتيةٌ
كوابيسُ ،
وكلماتٌ جوفاءُ لا تحملُ أيَّ معنى

لم تعدْ تعرفُ ماذا تفعلُ
حين رأتْ دميتها في الركنِ المهجورِ
تبكي وحدتها ؟









Thèmes de nuit et de absnece


On dirait que sa face est masque atroce
Et son unique chambre pas grosse
D'une obscurité où on ne peut ni voir ni comprendre
Dans un lieu bien isolé là où il y a trop de désordre
Mais son cœur comme une tombe emplis de malsains
Elle glisse en fondant dans profond ravin
Tirée vers le bas là où les visions
Se transforme en délire de son
Les cauchemars se défilent tout le temps
Et des mots banales sans aucun sens vieille de cent ans

Elle ne savait plus quoi faire et reste cramponnée
Là où elle aperçoit sa poupée dans un coin bondonné
Pleurant sa solitude gratuitement donnée



Traduction Najib Benchrifa

















  رد مع اقتباس
/
قديم 25-05-2018, 03:22 AM رقم المشاركة : 380
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

العزيز نجيب بنشريفة ،

أقدمُ لك شكري الجزيل على حسن اختياركَ لترجمتك هذا المقطع من نصي الطويل والعزيز على قلبي ، إلى الفرنسية التي لا أتقنها . أقدّر لكَ هذا العملَ الجليل والجميل الذي فاجئتني به .

تحيتي أيها الجميل






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 26-05-2018, 12:06 AM رقم المشاركة : 381
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

220 /


سيزبدُ روحُها من ذكرياتٍ تنشقتْ جنونَها
أحشاؤها رعشٌ لا يهدأْ
هل أُوحي إليها أنَّ السماءَ تحتفظُ بطيورِها ؟
وما نفعُ الشجرِ
والقاعُ أجردُ
لا يعرفُ المسرَّةْ






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 26-05-2018, 06:21 PM رقم المشاركة : 382
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

221 /


تعرفُ ، أنه ما من أحدٍ دونهُ
يُفلتُ من ماضيهِ
فغبارُ الطريقِ عالقٌ برجليها
وحدهُ السيدُ حبيبُها
غسّلها ،
وغسَّلَ رجليها بمائهِ الطهورْ

المرأةُ التي نزفتْ كثيراً
هكذا بلمسةٍ طهُرتْ من خطاياها
إلى الأبدْ !






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 27-05-2018, 10:26 AM رقم المشاركة : 383
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

222 /


لم يعرفْ رُوحي
أين يجدني ؟

وحدكِ الحضنُ الذي أُسدلتْ ستائرُهُ
وقد هيَّأَ سريرَهُ الأبديّ !






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 28-05-2018, 10:05 AM رقم المشاركة : 384
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

223 /


الوحيدةُ التي انتظرتْني في غابةِ الليلِ
قطفتْ حُلمي
كي تنافسَ الفراشاتِ
على رحيقِ قبلتها






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 28-05-2018, 06:31 PM رقم المشاركة : 385
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

224 /


لماذا كلما استيقظتُ من غفوتي
تجلَّى حضورُكِ في روحي
ولم يذبلْ ؟

هكذا الحكايةُ بيننا
لا
نهايةَ
لها !






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 29-05-2018, 08:49 PM رقم المشاركة : 386
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

225 /


وُلدتْ في سماءٍ هي حضنُها
ولم تجدْ اسماً
غيرَ اسمهِ المجروحِ من أجلها

هذا حبيبُها
واسمُهُ مدعوٌ عليها
يليقُ بها !






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 30-05-2018, 08:30 AM رقم المشاركة : 387
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

226 /


أجملُ ما فيها
غبطةٌ في الروحِ
لا تُجاريها وشوشاتُ السماءْ

أكملُ ما فيها
قُربانُها المُتوهجُ والمُتموّجُ
على
صفحةِ
الأُفقْ







حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 30-05-2018, 06:20 PM رقم المشاركة : 388
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

227 /


هكذا رصدتْ رغباتها
تحتَ بلاطِ قلبها
كأنَّها هذياناتٌ بريَّةْ

كلُّ ما يُقالُ فيها
أنها امرأةٌ عاشقةْ

هل عرفتها
كي تقدرَ أنْ تُحبَها
ساعةَ تشاءْ ؟






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 30-05-2018, 10:58 PM رقم المشاركة : 389
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

228 /


وُلدَ حلمُها تحتَ شمسٍ
تكادُ تكونُ نُبوءةْ
تباطأْ ، يا عُمرُ قليلاً
وانتظرْها ،
فحبيبُها لم يرتجلْ مجيئهُ
ورغبتُها أنْ تستيقظَ على موسيقى السماءْ






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 01-06-2018, 06:00 PM رقم المشاركة : 390
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

229 /

أينما اتجهتْ ، ليس لها إلاَّ وجهةٌ واحدةْ
أينما سارتْ ، يجذبها صوتُهُ الحنونْ
ولها الآنَ أنْ تتوسّدَ قلبَهُ
باحثةً عن هيئتها الأُولى !






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 04-06-2018, 06:01 PM رقم المشاركة : 391
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

230 /


تخشى أنْ تُلامسَ قلبها
بعدَ أنْ أسرتْ نبضاتهِ
في يدها نجوماً

دعها تبتكرُ لها قلباً
لا يعرفُ غيرَ المسرَّةِ
يتسعُ لحلمٍ يصنعُ الأعاجيبْ !






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 05-06-2018, 04:49 PM رقم المشاركة : 392
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

231 /


بعينٍ وحيدةٍ
وترى حالها بيقينٍ أكملْ
المرأةُ التي لم يحجبها حجابٌ
هي ذاتُها شمسُ المعنى






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 06-06-2018, 05:42 AM رقم المشاركة : 393
معلومات العضو
نوال البردويل
فريق العمل
عضو تجمع أدب الرسالة
عنقاء العام 2016
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية نوال البردويل

افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنا حزبون مشاهدة المشاركة
224 /


لماذا كلما استيقظتُ من غفوتي
تجلَّى حضورُكِ في روحي
ولم يذبلْ ؟

هكذا الحكايةُ بيننا
لا
نهايةَ
لها !
ولا نهاية لمثل هذا الحب الكبير
دمت ودام قلبك عامراً بالنقاء والحب
تقديري أ. حنا







  رد مع اقتباس
/
قديم 06-06-2018, 08:40 AM رقم المشاركة : 394
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

العزيزة نوال ،

إنهُ حبُّهُ الأبديّ الذي جمعنا بربطِ محبتهِ التي لا حدودَ لها

لأنكِ في المحبة ذاتها أيتها المباركة

تحيتي






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 07-06-2018, 10:04 AM رقم المشاركة : 395
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

232 /


توقظها الريحُ في ليلِ وحدتها
وهي تقضي ساعاتها في رفقةِ الأسئلةِ
المرأةُ الوحيدةُ التي عبرتْ إليَّ
لتسألني
عن سرِّ الشجرةِ
فاحتْ كأُعجوبةِ العطرْ !






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 08-06-2018, 09:04 AM رقم المشاركة : 396
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

233 /


تستنطقُ حلمَها :
هل أنتَ مثلي في ليلِ وحدتي ؟
المرأةُ التي يتلو النسيمُ جسدَها
تصحو رعشتُها في عزاءِ الشجرْ






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 10-06-2018, 08:03 PM رقم المشاركة : 397
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

234 /

لن أنسى أنْ أُضيفَ إلى المشهدِ : روحَها
حيثُ اللوحةُ التي أوجعتني تفاصيلُها
هكذا يأخذني الضوءُ إليها
أتأملُها وأنا أُغنّي
فرحاً






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 12-06-2018, 05:24 PM رقم المشاركة : 398
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

235 /


إنها الحكايةُ التي هبطتْ من سماءِ الملائكةِ
فما أبهى الكلماتِ في أنفاسِ الريحِ
تسمو خلاصاً يرفرفُ فوقَ قلبها
يُواصلُ أنغامهُ
على قيثارتها الخرساءْ !






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 13-06-2018, 11:05 AM رقم المشاركة : 399
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

236 /


البارحةَ ، حلمتُ أني رأيتها
وكانتْ على وشكِ أنْ تمضي عني
فناديتها ،
عودي ، لا تبتعدي كثيراً
يا قلباً ، لا أملُّ من أنْ أتأملهُ
كي أثبّتَ نظري عليهْ !






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 14-06-2018, 11:26 PM رقم المشاركة : 400
معلومات العضو
حنا حزبون
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للإبداع والعطاء
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي
فلسطين

الصورة الرمزية حنا حزبون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حنا حزبون متواجد حالياً


افتراضي رد: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب

237 /


لا تقلْ كيف رجعتِ
وكنتُ كالأبيضِ يمتدُّ بهِ الطريقْ
وسؤالٌ في جسارةِ البوحِ ينتظرُني
هكذا فاجأتني ،
والقلبُ يشتهي ملكوتَهُ الرفيقْ






حين ترتجُّ الغيمةُ ساقطةً
في سائلِ السماءِ
ساتسمَّرُ مكاني
لأرى وجهكِ
واضمرَ بلهفةٍ أُخرى
أنَّ الندى على خدِّكِ
يتوجعُ
  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:36 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط