لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: يكتبني البحر في الطين لغة الأبد / يحيى موطوال (آخر رد :يحيى موطوال)       :: الدم يغتال الطريق (آخر رد :يحيى موطوال)       :: مدرجا باللامعنى الحسير / يحيى موطوال (آخر رد :يحيى موطوال)       :: شبق طين / يحيى موطوال (آخر رد :يحيى موطوال)       :: أمّي (آخر رد :تسنيم الحبيب)       :: أقــول وداعـاً (آخر رد :نوال البردويل)       :: دمك مهدور (آخر رد :حكمت البيداري)       :: همسات المطر (آخر رد :بلال ماهر)       :: هذه القوافي أوقفها الضجيج المشتعل (آخر رد :حرية عبد السلام)       :: ابتهالات لمعجزة ضحكتها / جمال الجلاصي (آخر رد :حرية عبد السلام)       :: شهوة الغيوم في أفق (آخر رد :حرية عبد السلام)       :: صديقي المثقف (آخر رد :حرية عبد السلام)       :: بوتين يشتري "آيس كريم" لأردوغان (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: في ذات لقاء (آخر رد :فاطمة الزهراء العلوي)       :: عيناكِ هي المأوى (آخر رد :حرية عبد السلام)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ۵ وَمْضَةٌ حِكائِيّةٌ ۵

۵ وَمْضَةٌ حِكائِيّةٌ ۵ خط القصة القصيرة جدا الذي يمر بالإقتصاد الدلالي الموجز وتحميل المضمون

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-02-2019, 11:31 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عبدالرحيم التدلاوي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
يحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 دوار
0 موتى
0 شوق
0 دور
0 صلاة
0 جذبة

عبدالرحيم التدلاوي غير متواجد حالياً


افتراضي حائط

حائط...
يعدو طفل في عمر الورد، وفي لحظة يميل بجذعه إلى الخلف، كما يده اليمنى، وبكل قوة الكره يلقي بحجر...
في الضفة الأخرى، وخلف السياج بالضبط، ينهض برج مراقبه، ومنه يصوب قناص بندقيته إلى الهدف بدقة، ثم يضغط على الزناد..
يسقط الطفل على الأرض ثم ينهض..
يضغط على الزناد
يسقط الطفل على الأرض ثم..
يسقط القناص غضبه.






  رد مع اقتباس
/
قديم 11-02-2019, 02:32 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
نوال البردويل
فريق العمل
عضو تجمع أدب الرسالة
عنقاء العام 2016
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية نوال البردويل

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

نوال البردويل متواجد حالياً


افتراضي رد: حائط

صبوا جام غضبهم على طفل اغتصبوا أرضه
وزرعوا الكره في قلبه ولم يرحموا طفولته
أي ظلم نراه في عالم فقد إنسانيته !
تقديري لسمو نبضك
وتحياتي







  رد مع اقتباس
/
قديم 11-02-2019, 08:14 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
جمال عمران
فريق العمل
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية جمال عمران

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

جمال عمران متواجد حالياً


افتراضي رد: حائط

أخى عبد الرحيم
وكأن الملايين نسخة واحدة لطفل واحد ..أصبحت الحجارة وكأنها من سجيل تسقط أعتى القلاع. وكلما سقط طفل ..جاء طفل وكأنهم واحد كلما سقط قام .بل كأنهم لا يموتون فى حين يسقط عدوهم ..وكأن الحجر أقوى من الرصاصة ..وانه حقا كذلك.
مودتى






  رد مع اقتباس
/
قديم 11-02-2019, 11:42 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
ثناء حاج صالح
فريق العمل
افتراضي رد: حائط

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرحيم التدلاوي مشاهدة المشاركة
حائط...
يعدو طفل في عمر الورد، وفي لحظة يميل بجذعه إلى الخلف، كما يده اليمنى، وبكل قوة الكره يلقي بحجر...
في الضفة الأخرى، وخلف السياج بالضبط، ينهض برج مراقبه، ومنه يصوب قناص بندقيته إلى الهدف بدقة، ثم يضغط على الزناد..
يسقط الطفل على الأرض ثم ينهض..
يضغط على الزناد
يسقط الطفل على الأرض ثم..
يسقط القناص غضبه.
نص رائع!
تصويركم سقوط الطفل ثم نهوضه مراراً مذهل .
وقد أعجبتني جداً القراءة الرائعة للنص من قِبَل الأستاذ الكريم الأديب جمال عمران إذ قال:
" وكأن الملايين نسخة واحدة لطفل واحد ..أصبحت الحجارة وكأنها من سجيل تسقط أعتى القلاع. وكلما سقط طفل ..جاء طفل وكأنهم واحد كلما سقط قام .بل كأنهم لا يموتون فى حين يسقط عدوهم ..وكأن الحجر أقوى من الرصاصة ..وانه حقا كذلك."
يا له من نص! ويا لها من قراءة!
تحيتي لإبداعكم أستاذنا القدير عبد الرحيم التدلاوي
حفظكم المولى






  رد مع اقتباس
/
قديم 13-02-2019, 12:53 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
عبدالرحيم التدلاوي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
يحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 دوار
0 موتى
0 شوق
0 دور
0 صلاة
0 جذبة

عبدالرحيم التدلاوي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: حائط

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوال البردويل مشاهدة المشاركة
صبوا جام غضبهم على طفل اغتصبوا أرضه
وزرعوا الكره في قلبه ولم يرحموا طفولته
أي ظلم نراه في عالم فقد إنسانيته !
تقديري لسمو نبضك
وتحياتي
أختي نوال
شكرا لك على تفاعلك المثمر.
تقديري






  رد مع اقتباس
/
قديم 13-02-2019, 12:54 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
عبدالرحيم التدلاوي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
يحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 دوار
0 موتى
0 شوق
0 دور
0 صلاة
0 جذبة

عبدالرحيم التدلاوي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: حائط

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمال عمران مشاهدة المشاركة
أخى عبد الرحيم
وكأن الملايين نسخة واحدة لطفل واحد ..أصبحت الحجارة وكأنها من سجيل تسقط أعتى القلاع. وكلما سقط طفل ..جاء طفل وكأنهم واحد كلما سقط قام .بل كأنهم لا يموتون فى حين يسقط عدوهم ..وكأن الحجر أقوى من الرصاصة ..وانه حقا كذلك.
مودتى
قراءة عميقة أغنت النص.
شكرا لك أخي سي جمال على إضاءتك.
تقديري






  رد مع اقتباس
/
قديم 13-02-2019, 12:56 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
عبدالرحيم التدلاوي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
يحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 دوار
0 موتى
0 شوق
0 دور
0 صلاة
0 جذبة

عبدالرحيم التدلاوي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: حائط

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ثناء حاج صالح مشاهدة المشاركة
نص رائع!
تصويركم سقوط الطفل ثم نهوضه مراراً مذهل .
وقد أعجبتني جداً القراءة الرائعة للنص من قِبَل الأستاذ الكريم الأديب جمال عمران إذ قال:
" وكأن الملايين نسخة واحدة لطفل واحد ..أصبحت الحجارة وكأنها من سجيل تسقط أعتى القلاع. وكلما سقط طفل ..جاء طفل وكأنهم واحد كلما سقط قام .بل كأنهم لا يموتون فى حين يسقط عدوهم ..وكأن الحجر أقوى من الرصاصة ..وانه حقا كذلك."
يا له من نص! ويا لها من قراءة!
تحيتي لإبداعكم أستاذنا القدير عبد الرحيم التدلاوي
حفظكم المولى
أشكرك ثناء على قراءتك القيمة.
سعيد باستحسانك وثنائك.
تقديري






  رد مع اقتباس
/
قديم 13-02-2019, 03:23 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
الزهراء صعيدي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
سوريا

الصورة الرمزية الزهراء صعيدي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

الزهراء صعيدي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: حائط

كم مؤلم هذا المشهد ..
بكل ما أوتينا من حزن نراه و نبكيه
كم طفلا سقط و كم حلما هوى ..
و كانت خاتمتك مفاجأة فيها أمل
تنطق بالإصرار ..
سيقتل الباطل قهره و يحرق بناره
سلم إبداعك و جميل ما قرأت






  رد مع اقتباس
/
قديم 14-02-2019, 12:38 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
عبدالرحيم التدلاوي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
يحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 دوار
0 موتى
0 شوق
0 دور
0 صلاة
0 جذبة

عبدالرحيم التدلاوي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: حائط

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الزهراء صعيدي مشاهدة المشاركة
كم مؤلم هذا المشهد ..
بكل ما أوتينا من حزن نراه و نبكيه
كم طفلا سقط و كم حلما هوى ..
و كانت خاتمتك مفاجأة فيها أمل
تنطق بالإصرار ..
سيقتل الباطل قهره و يحرق بناره
سلم إبداعك و جميل ما قرأت
أختي الزهراء
شكرا لك على إغناء النص بقراءتك العميقة
تقديري






  رد مع اقتباس
/
قديم 15-02-2019, 02:55 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
خديجة قاسم
(إكليل الغار)
فريق العمل
عضو تجمع الأدب والإبداع
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية خديجة قاسم

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

خديجة قاسم غير متواجد حالياً


افتراضي رد: حائط

نفسه أطول وأعمق فهو صاحب الحق الذي ينطلق من قاعدة صلبة متينة
حكاية طويلة عميقة طول وعمق القضية
كل التقدير أخي عبد الرحيم







  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:23 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط