لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: Des cueillettes très courtes;;;نتفات جد قصيرة (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: قصيدة الطيور / ثناء حاج صالح (آخر رد :ياسر سالم)       :: رحلة في غيهب الضياع (آخر رد :محمد برهومي)       :: التــاريخ .. (آخر رد :محمد ذيب سليمان)       :: لوعة التيه (آخر رد :محمد ذيب سليمان)       :: لاتامن لا تيق راه الدنيا بدالة (آخر رد :ياسر أبو سويلم الحرزني)       :: شِراعٌ سائحٌ (آخر رد :محمد ذيب سليمان)       :: حويني وأنا طافي ومعلّق لهن لمبه (آخر رد :ياسر أبو سويلم الحرزني)       :: الكتابة بكلام كان يريد أن يصبح قصيدة (آخر رد :ياسر أبو سويلم الحرزني)       :: لن تنتصر (آخر رد :ياسر أبو سويلم الحرزني)       :: ترحال .. (آخر رد :طارق المأمون محمد)       :: تجربة (آخر رد :جمال عمران)       :: سواد جدران الحياة (آخر رد :جمال عمران)       :: وصية أبي (آخر رد :نفيسة التريكي)       :: ترجمات نجيب بنشريفة (آخر رد :نجيب بنشريفة)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ⊱ وَهــــجُ القَــــوافي ⊰

⊱ وَهــــجُ القَــــوافي ⊰ >>>> للشعر العمودي >> نرجو ذكر البحر في هامش القصيدة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 30-11-2018, 04:24 PM رقم المشاركة : 26
معلومات العضو
نائلة أبوطاحون
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للعطاء
فلسطين

الصورة الرمزية نائلة أبوطاحون

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

نائلة أبوطاحون غير متواجد حالياً


افتراضي رد: غُثاء الأنين

***دام التالق والابداع غاليتي "الزهراء"
لك خالص محبتي وتقديري🌷🌷






  رد مع اقتباس
/
قديم 30-11-2018, 06:56 PM رقم المشاركة : 27
معلومات العضو
صلاح ريان
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فلسطين

الصورة الرمزية صلاح ريان

افتراضي رد: غُثاء الأنين

نعم جميل راق لي
حس مرهف واهتمام بالغ بشؤون الوطن
دمت لسان امه
تحيتي وتقديري






احرص على صون القلوب من الأذى = فوصالها بعد التنافر يعسُرُ
إن القلوب إذا تنافر ودها = مثل الزجاجة كسرها لا يجبرُ
  رد مع اقتباس
/
قديم 01-12-2018, 01:05 AM رقم المشاركة : 28
معلومات العضو
ثناء حاج صالح
فريق العمل

الصورة الرمزية ثناء حاج صالح

افتراضي رد: غُثاء الأنين

قصيدة زاخرة بمشاعر الإحباط عبرت عن موقف الشاعرة مما يحدث في الواقع المؤلم .
عنوان القصيدة ( غثاء الأنين ) مفردتان تدلان على الضعف ، لكن الجمع بينهما على سبيل التشبيه بدا غير قادر على تشكيل صورة حسية واضحة في الذهن .
الغُثَاءُ : 1- ما يحملُه السَّيلُ من رغوة ومن فُتات الأَشياء التي توجد على وجه الأرض واحدته . يكثر الغثاءُ في الوادي خلال هذا الفصل ، - { فَجَعَلَهُ غُثَاءً أَحْوَى } - { فَجَعَلْنَاهُمْ غُثَاءً }: صاروا كغثاء السَّيل :-
• غُثاء الناس : أراذلهم .
2 - رَغْوة القدر :- لا نُضْجَ قبل غُثاء .( معجم اللغة العربية المعاصر )
والأنين: صوت التوجّع أو التأوّه ألمًا . فكيف يكون للأنين غثاء (رغوة وفتات )؟ وكيف يمكن تصور ذلك ذهنياً ؟

ثلاثونَ زهراً تركْتُ ورائي
و أزرعُ طِيباً برَغمِ الشّقاءِ
المطلع جميل !

و ما بي شُجونٌ و لا الحزنُ داري
و لكنّ صخراً بكى في الخفاءِ
هل المقصود أن صخراً ما قد بكى لوحده ، وثمة صخور غيره لم تبكِ ؟ أم المقصود أن الصخر( كاسم جنس ) الحجر الصلب الذي لا يلين، قد بكى ؟
الاحتمال الثاني يبدو مناسباً أكثر . فبكاء الصخر يدلُّ على شدة المصيبة التي وصلت إلى درجة أبكت معها الصخر . لذا أعتقد أنه لا بد من تعريف الاسم ( الصخر) . لأن تنكير اللفظة يخرج بها عن المعنى المراد الذي يتطلب أن يكون (الصخر ) اسم جنس .

تقبلي مروري أستاذتي الشاعرة المبدعة الزهراء الصعيدي
وأطيب تحية






  رد مع اقتباس
/
قديم 01-12-2018, 05:29 PM رقم المشاركة : 29
معلومات العضو
الزهراء صعيدي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
سوريا

الصورة الرمزية الزهراء صعيدي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

الزهراء صعيدي متواجد حالياً


افتراضي رد: غُثاء الأنين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ثناء حاج صالح مشاهدة المشاركة
قصيدة زاخرة بمشاعر الإحباط عبرت عن موقف الشاعرة مما يحدث في الواقع المؤلم .
عنوان القصيدة ( غثاء الأنين ) مفردتان تدلان على الضعف ، لكن الجمع بينهما على سبيل التشبيه بدا غير قادر على تشكيل صورة حسية واضحة في الذهن .
الغُثَاءُ : 1- ما يحملُه السَّيلُ من رغوة ومن فُتات الأَشياء التي توجد على وجه الأرض واحدته . يكثر الغثاءُ في الوادي خلال هذا الفصل ، - { فَجَعَلَهُ غُثَاءً أَحْوَى } - { فَجَعَلْنَاهُمْ غُثَاءً }: صاروا كغثاء السَّيل :-
• غُثاء الناس : أراذلهم .
2 - رَغْوة القدر :- لا نُضْجَ قبل غُثاء .( معجم اللغة العربية المعاصر )
والأنين: صوت التوجّع أو التأوّه ألمًا . فكيف يكون للأنين غثاء (رغوة وفتات )؟ وكيف يمكن تصور ذلك ذهنياً ؟

ثلاثونَ زهراً تركْتُ ورائي
و أزرعُ طِيباً برَغمِ الشّقاءِ
المطلع جميل !

و ما بي شُجونٌ و لا الحزنُ داري
و لكنّ صخراً بكى في الخفاءِ
هل المقصود أن صخراً ما قد بكى لوحده ، وثمة صخور غيره لم تبكِ ؟ أم المقصود أن الصخر( كاسم جنس ) الحجر الصلب الذي لا يلين، قد بكى ؟
الاحتمال الثاني يبدو مناسباً أكثر . فبكاء الصخر يدلُّ على شدة المصيبة التي وصلت إلى درجة أبكت معها الصخر . لذا أعتقد أنه لا بد من تعريف الاسم ( الصخر) . لأن تنكير اللفظة يخرج بها عن المعنى المراد الذي يتطلب أن يكون (الصخر ) اسم جنس .

تقبلي مروري أستاذتي الشاعرة المبدعة الزهراء الصعيدي
وأطيب تحية
أنرت و أكثر أستاذتي الغالية ..
ربما العنوان قصدته كما هو
أنين طفا على وجه الفؤاد فسال
كما يطفو الغثاء على وجه السيل و يظهر
لا أعلم مدى تقبّل الفكرة كنقد ..
بالنسبة لكلمة ((صخر ))
قصدت صخراً بعينه اسم صخر أخو الخنساء الذي كان مقداماً هماما و حالنا أبكاه .
تقبّلي مودتي و احترامي و أخطائي ما هي إلا خطوات أخطوها لأتعلم ..






  رد مع اقتباس
/
قديم 01-12-2018, 05:31 PM رقم المشاركة : 30
معلومات العضو
الزهراء صعيدي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
سوريا

الصورة الرمزية الزهراء صعيدي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

الزهراء صعيدي متواجد حالياً


افتراضي رد: غُثاء الأنين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صلاح ريان مشاهدة المشاركة
نعم جميل راق لي
حس مرهف واهتمام بالغ بشؤون الوطن
دمت لسان امه
تحيتي وتقديري
شكراً لحضورك أستاذنا الفاضل
و جميل قراءتك






  رد مع اقتباس
/
قديم 01-12-2018, 05:32 PM رقم المشاركة : 31
معلومات العضو
الزهراء صعيدي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
سوريا

الصورة الرمزية الزهراء صعيدي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

الزهراء صعيدي متواجد حالياً


افتراضي رد: غُثاء الأنين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نائلة أبوطاحون مشاهدة المشاركة
***دام التالق والابداع غاليتي "الزهراء"
لك خالص محبتي وتقديري🌷🌷
أشكرك جداً أستاذتي الراقية
سعدت لحضورك الأنيق






  رد مع اقتباس
/
قديم 01-12-2018, 05:33 PM رقم المشاركة : 32
معلومات العضو
الزهراء صعيدي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
سوريا

الصورة الرمزية الزهراء صعيدي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

الزهراء صعيدي متواجد حالياً


افتراضي رد: غُثاء الأنين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد صبر سالم مشاهدة المشاركة
لقد حلق خيالك وطاف على بلاد العروبة ليفضح واقعها المزري بألم ولكن بشعر شفيف وعاطفة صادقة
سيدتي الشاعرة الباهرة الزهراء
طابت اوقاتك بالفرح والابداع والجمال
خالص احترامي وعبق مودتي
شكراً لحضورك الأنيق أستاذي الفاضل
أنرت أحرفي






  رد مع اقتباس
/
قديم 01-12-2018, 11:15 PM رقم المشاركة : 33
معلومات العضو
نوال البردويل
فريق العمل
عضو تجمع أدب الرسالة
عنقاء العام 2016
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية نوال البردويل

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

نوال البردويل غير متواجد حالياً


افتراضي رد: غُثاء الأنين

إحساس شاهق وتألم على ما أصاب الأمة من ترد وضعف
وتخلف عن مسيرة التقدم والريادة في الوقت الذي
أخذت الأمم الأخرى طريقها إلى السيادة
جميلة كالعادة متحدية
كل التقدير ومودتي







  رد مع اقتباس
/
قديم 02-12-2018, 09:00 AM رقم المشاركة : 34
معلومات العضو
الزهراء صعيدي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
سوريا

الصورة الرمزية الزهراء صعيدي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

الزهراء صعيدي متواجد حالياً


افتراضي رد: غُثاء الأنين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوال البردويل مشاهدة المشاركة
إحساس شاهق وتألم على ما أصاب الأمة من ترد وضعف
وتخلف عن مسيرة التقدم والريادة في الوقت الذي
أخذت الأمم الأخرى طريقها إلى السيادة
جميلة كالعادة متحدية
كل التقدير ومودتي
أسعدني حضورك أستاذتي الراقية
لازلنا نقتبس من نوركم لنرشف الشعر ..
تحياتي و أطواق زهر






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-12-2018, 09:23 AM رقم المشاركة : 35
معلومات العضو
عبير محمد
المستشارة العامة
لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
عضو تجمع الأدب والإبداع
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية عبير محمد

افتراضي رد: غُثاء الأنين


أما مِنْ نُسورٍ ترومُ ضياءً
يُعيدُ لنا قِبلةَ الأنبياءِ

عراقٌ و شامٌ تنادي يماناً
تَؤُمُّ الصّلاةَ بقُدسِ الإخاءِ



بوح جسّد اوجاعنا وخيباتنا في كلمات تئن ألما
على حال امتنا واوضاع شعوبنا المقهورة.
ما اصدق نبضك وحرفك شاعرتنا القديرة
دمتِ بهذا الألق
ودام عطر حرفك الليلكي الماتع
تحية تليق
ولقلبك كل الحب ياغالية








"سأظل أنا كما أُريد أن أكون ! نصف وزني كبرياء والنصف الآخر قصة لا يفهمها أحد ..."

  رد مع اقتباس
/
قديم 02-12-2018, 05:55 PM رقم المشاركة : 36
معلومات العضو
الفرحان بوعزة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

الفرحان بوعزة غير متواجد حالياً


افتراضي رد: غُثاء الأنين

هناك مزاوجة بين تداعيات المكان والصوت الذاتي ،حيث برزت في القصيدة تناقضات تمس الواقع وما آل إليه من أزمات اجتماعية كان سببها متغيرات ومستجدات طرأت على مستوى العيش في زمان يرزح تحت وطأة التراجع عن مكتسبات التاريخ العربي والفلسطيني الضائع .. ورغم أن الشاعرة حاولت الانفلات من قفص الذاتية المعتمدة على العواطف والانفعالات الفردية ،فإنها لجأت لتوسيع الرؤية نحو العتاب واللوم والمقارنة بين الشعوب /
أضعنا الرّيادةَ في كلِّ وادٍ
و أسيادُ علمٍ مضَتْ للفضاءِ
عندما نقرأ هذه القصيدة الشعرية نجد تنويعات على مستوى المضامين ،مضامين تولدت من قريحة شاعرية غيورة على التحول المفروض على أرض الواقع العصري ،في نفس الوقت تشير ضمنيا إلى الفترات التاريخية لبلد الزيتون / فلسطين / القدس ..
لقدسٍ نصَرنا و خضنا فتوحاً
و زيتونُ مجدٍ نما مِنْ دماءِ
القصيدة تبتعد عن الإيغال في التفاصيل ، بل تختزل مفاهيم ،وتنتقي مؤثرات تعرضها على القارئ في صور بديعة ومشاهد قابلة للتأمل. مؤثرات من قبيل : الشجن/الحزن/ البكاء/غياب الشتاء/ واندحار العزة /ضياع الريادة /الانشغال بالدنيا / نسيان الماضي / انتشار الحقد بين القلوب/ضياع الحضارة / هيمنة سلطة الغرب / الانقياد الأعمى /مصادرة الحقوق/ انتشار الظلم /الإجهاز على الأخلاق / ....
فإذا كان السرد القصصي يتخذ من اللغة وسيلة له ،فهو يحكي عن طريق اللغة السلوك الإنساني بما في ذلك الحركات والسلوك والأماكن .ولهذا نجد الشعر والنثر قد يجمع بينهما السرد .فالشاعرة تسرد لنا قصة ضياع السلوك الاجتماعي ،وضياع حضارة عمرت قرونا عديدة ،وضياع أماكن أشارت لها الشاعرة باقتضاب : فلسطين والقدس والعراق دون إقصاء منطقة الشام كلها ..
هي غيرة كبيرة على شيوع الإهانة والتردي،وضياع العرب في خلافات هامشية وحرب عبثية صنعها الغرب لأهداف معينة تخدم مصلحته ..
قرأت شعرا متينا ورصينا وهادفا تضع الشاعرة فيه محطات متفرقة في تاريخ الأمة العربية ،محطات بنيت على استقصاء بعد الحالات المؤثرة في النفس لتدفعنا بالرجوع للنفس والذات الاجتماعية ومساءلتها عن الأسباب التي ورطت البلاد في حروب مصطنعة ..
هكذا قرأت القصيدة بعجالة ،أتمنى أن يكون شغبي مقبولا ..
جميل ما أبدعت وقلت المبدعة المتألقة الزهراء ..
مودتي وتقديري






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-12-2018, 07:28 PM رقم المشاركة : 37
معلومات العضو
جمال عمران
فريق العمل
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية جمال عمران

افتراضي رد: غُثاء الأنين

الأستاذة الزهراء
عادة ما أفضل الابتعاد عن كل مايتناول هموم بلادنا وهذا لاننى اتأثر حزنا ويأسا.
هنا وجدتنى بين سطور من نوع مختلف فيها العزيمة والتمسك بالغد الافضل وهذا ظهر جليا فى استحضار ماضينا العظيم ولو بطريقة البكاء عليه .يكفي النص أنه وان كان انينا ونحيبا فهو ذكرنا بما كانت عليه امتنا العظيمة.ورغم قتامة الصورة والوضع القائم الا أن النص وكأنه يقول نحن كنا ومااصبحنا هو سحابة صيف طويل نوعا لكنها الى زوال فنحن امة لن تموت.
مودتى






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-12-2018, 04:08 PM رقم المشاركة : 38
معلومات العضو
الزهراء صعيدي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
سوريا

الصورة الرمزية الزهراء صعيدي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

الزهراء صعيدي متواجد حالياً


افتراضي رد: غُثاء الأنين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبير محمد مشاهدة المشاركة

أما مِنْ نُسورٍ ترومُ ضياءً
يُعيدُ لنا قِبلةَ الأنبياءِ

عراقٌ و شامٌ تنادي يماناً
تَؤُمُّ الصّلاةَ بقُدسِ الإخاءِ



بوح جسّد اوجاعنا وخيباتنا في كلمات تئن ألما
على حال امتنا واوضاع شعوبنا المقهورة.
ما اصدق نبضك وحرفك شاعرتنا القديرة
دمتِ بهذا الألق
ودام عطر حرفك الليلكي الماتع
تحية تليق
ولقلبك كل الحب ياغالية
تفاعلك الراقي شهادة أعتز بها
دمت بعطاء دؤوب و فكر راقٍ






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-12-2018, 04:17 PM رقم المشاركة : 39
معلومات العضو
الزهراء صعيدي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
سوريا

الصورة الرمزية الزهراء صعيدي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

الزهراء صعيدي متواجد حالياً


افتراضي رد: غُثاء الأنين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفرحان بوعزة مشاهدة المشاركة
هناك مزاوجة بين تداعيات المكان والصوت الذاتي ،حيث برزت في القصيدة تناقضات تمس الواقع وما آل إليه من تناقضات كان سببها متغيرات ومستجدات طرأت على مستوى العيش في زمان يعيش تحت وطأة التراجع عن مكتسبات التاريخ العربي والفلسطيني الضائع .. ورغم أن الشاعرة حاولت الانفلات من قفص الذاتية المعتمدة على العواطف والانفعالات الفردية ،فإنها لجأت لتوسيع الرؤية نحو العتاب واللوم والمقارنة بين الشعوب /
أضعنا الرّيادةَ في كلِّ وادٍ
و أسيادُ علمٍ مضَتْ للفضاءِ
عندما نقرأ هذه القصيدة الشعرية نجد تنويعات على مستوى المضامين ،مضامين تولدت من قريحة شاعرية غيورة على التحول المفروض على أرض الواقع العصري ،في نفس الوقت تشير ضمنيا إلى الفترات التاريخية لبلد الزيتون / فلسطين / القدس ..
لقدسٍ نصَرنا و خضنا فتوحاً
و زيتونُ مجدٍ نما مِنْ دماءِ
القصيدة تبتعد عن الإيغال في التفاصيل ، بل تختزل مفاهيم ،وتنتقي مؤثرات تعرضها على القارئ في صور بديعة ومشاهد قابلة للتأمل. مؤثرات من قبيل : الشجن/الحزن/ البكاء/غياب الشتاء/ واندحار العزة /ضياع الريادة /الانشغال بالدنيا / نسيان الماضي / انتشار الحقد بين القلوب/ضياع الحضارة / هيمنة سلطة الغرب / الانقياد الأعمى /مصادرة الحقوق/ انتشار الظلم /الإجهاز على الأخلاق / ....
فإذا كان السرد القصصي يتخذ من اللغة وسيلة له ،فهو يحكي عن طريق اللغة السلوك الإنساني بما في ذلك الحركات والسلوك والأماكن .ولهذا نجد الشعر والنثر قد يجمع بينهما السرد .فالشاعرة تسرد لنا قصة ضياع السلوك الاجتماعي ،وضياع حضارة عمرت قرونا عديدة ،وضياع أماكن أشارت لها الشاعرة باقتضاب : فلسطين والقدس والعراق دون إقصاء منطقة الشام كلها ..
هي غيرة كبيرة على شيوع الإهانة والتردي،وضياع العرب في خلافات هامشية وحرب عبثية صنعها الغرب لأهداف معينة تخدم مصلحته ..
قرأت شعرا متينا ورصينا وهادفا تضع الشاعرة فيه محطات متفرقة في تاريخ الأمة العربية ،محطات بنيت على استقصاء بعد الحالات المؤثرة في النفس لتدفعنا بالرجوع للنفس والذات الاجتماعية ومساءلتها عن الأسباب التي ورطت البلاد في حروب مصطنعة ..
هكذا قرأت القصيدة بعجالة ،أتمنى أن يكون شغبي مقبولا ..
جميل ما أبدعت وقلت المبدعة المتألقة الزهراء ..
مودتي وتقديري
رغم تواضع هذه القصيدة و بساطة حرفها
فقد استقت هكذا قراءة ماتعة
تدمع لها العين
و مثل هذه القراءة لا يقال عنها شغبا ..
شكراً جزيلاً لحضورك أخي الشاعر الراقي






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-12-2018, 04:23 PM رقم المشاركة : 40
معلومات العضو
الزهراء صعيدي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
سوريا

الصورة الرمزية الزهراء صعيدي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

الزهراء صعيدي متواجد حالياً


افتراضي رد: غُثاء الأنين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمال عمران مشاهدة المشاركة
الأستاذة الزهراء
عادة ما أفضل الابتعاد عن كل مايتناول هموم بلادنا وهذا لاننى اتأثر حزنا ويأسا.
هنا وجدتنى بين سطور من نوع مختلف فيها العزيمة والتمسك بالغد الافضل وهذا ظهر جليا فى استحضار ماضينا العظيم ولو بطريقة البكاء عليه .يكفي النص أنه وان كان انينا ونحيبا فهو ذكرنا بما كانت عليه امتنا العظيمة.ورغم قتامة الصورة والوضع القائم الا أن النص وكأنه يقول نحن كنا ومااصبحنا هو سحابة صيف طويل نوعا لكنها الى زوال فنحن امة لن تموت.
مودتى
مهما حاولنا الابتعاد عن واقعنا المؤلم
يبقى حزننا يفتح بابه كل حين
و هذا ما كان حين تذكرت أني بلغت ثلاثين عاما من عمري و لكن هذه السنوات كان أطول ما عشناه
و يبقى أملنا ببسمة طفل رغم ألمه






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-12-2018, 07:31 PM رقم المشاركة : 41
معلومات العضو
احمد مانع
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع الأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
العراق

الصورة الرمزية احمد مانع

افتراضي رد: غُثاء الأنين

معاني اخاذة
كتبت بقلم مبدع

دمت بجمال البوح






  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:56 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط