لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: رفعت الراية البيضاء لتعلن أنها في حالة نفسية صعبة وفي حاجة إلى من يقف جانبها (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: رأيت في المنام (آخر رد :عزالدين نونسي)       :: أُمَّالْ إحنَا مَع مِينْ؟!!.... (آخر رد :محمد طرزان العيق)       :: ابو عكر وزوجته زعرورة بالحج........................؟! (آخر رد :جمال عمران)       :: الغرفة (آخر رد :حنا حزبون)       :: ايران بالمجازر الجماعية بالعراق تحاول تفريس العراق والحاقه بايران (آخر رد :زحل بن شمسين)       :: رباعية الأمل (آخر رد :جمال عمران)       :: فاتني أنْ أكونَ ملاكاً ! (آخر رد :حنا حزبون)       :: * ساعة الصفر * (آخر رد :جمال عمران)       :: توقفْ عن أنْ تقولَ : أُحبُّكِ (آخر رد :حنا حزبون)       :: يا حلمَ ليلةِ صيفٍ انقضت وبقي الحلمُ عالقاً لم ينته (آخر رد :علي الاحمد الخزاعلة)       :: ادانة الاعتداء على الاقصى من قِبل العدو الصهيوني (آخر رد :زحل بن شمسين)       :: يتعين على ترودو دفع غرامة صغيرة تصل إلى 500 دولار كندي (آخر رد :زحل بن شمسين)       :: من نخيلنا ..............!!!!!!!!!!!!!!!!! (آخر رد :زحل بن شمسين)       :: * خليك قاعد * (آخر رد :زحل بن شمسين)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ⊱ المدينة الحالمـــــــة ⊰

⊱ المدينة الحالمـــــــة ⊰ مدينة تحكي فيها القصة القصيرة اشياء الزمان المكان

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-05-2011, 02:34 AM رقم المشاركة : 26
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: صبر الخشب ،،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمة يوسف عبد الرحيم مشاهدة المشاركة
أخي زياد
نص عميق بعمق حالة التوهان التي نعيشها لو كان حزنا قد يتغير إلى فرح لكنه ضياع ، لكن الأمثولة "صبرِ الخشب تحتَ منشار المحن " جدا رائعة ، قد يكون هذا حال الملايين في زمن انعدام التوازن في كل شيء .
سلمت يمينك
فاطمة
قراءة واعية

اغبطني عليها

كل التقدير






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-05-2011, 02:35 AM رقم المشاركة : 27
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: صبر الخشب ،،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عماد الخوالدة مشاهدة المشاركة
العميد الاكرم ...حروف قوية بقوة صبرك ...عتيفة كعتق جنوبك ...قريبة للقلب كقربك له ...احتاج ان اقرائها الاف المرات لاستطيع الرد ....مبارك الخاصة لا تنسى الحلوان.
لك الروح يا عماد
محبة






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-05-2011, 02:37 AM رقم المشاركة : 28
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: صبر الخشب ،،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سلطان الزيادنة مشاهدة المشاركة
هي سيرة مغترب بنى قبره قبل أن يبدأ الموت رحلته في التفاصيل

وكيفما أراد كان ما لا يريد ففرح لحزنه واسلم فينيقه للنار

-القصة- مجازا- انموذج للنص المتعدد..فيها من القصة ومن الشعر ومن العرض الواحد أو المونولوج وغيرها من ضروب

- مبدعنا وظف الموروث الشعبي الغنائي وأعاد خلقه في صياغات خاصة مثل العنوان ومَحورَ عليه بناء النص كمعادل موضوعي

-ثمة شيء استثنائي استوقفني وهو توظيف موفق جداً للنص التشاركي التفاعلي هنا:

يبتسم الان كما تبتسمون

وبه ينقل المتلقي من مجرد التلقي العادي إلى المشاركة الحقيقية ومن ثم التبني

-النص أيضاً استفاد من المفردة المحكية الـ تناسبت مع المسحة الساخرة المعبرة عن الروح العدمية والوجودية المحركة لانبثاق النص من الفكرة المجردة إلى التحقق الفني

ثمة نجاح فني آخر شدّ النص فنياً وهو البدء بـ:

ــ عُدتَ يا بني ؟ مالذي أبْقيتهُ منكَ هناك لأنكَ لستَ هنا !؟
على لسان الأم
ليجيب عنه بالقفلة على شكل سؤال:

مالذي أبْقيتهُ منك هناك ..لأنك لستَ في أي مكان !؟

-المعادل الموضوعي للنص هو لاجدوى الحياة

أما المعادل المخفي فهو -كما أحسب -الرغبة في التوحد مع الأنا القديمة


قسيم الروح

هذه رحلة الذائقة في تواضعٍ يُخالطُ توقَها
للغوصِ في كون التجلي

شكراً قسيمها لما تهدي يداك من ظِلال
و شكراً لغيمك حين يهطل
ويمنحنا طقس الجمال

محبتي الدائمة
حينما يتناول السلطان نصا

يمنحه من ذائقته بعدا ربما ليس فيه

ذي قراءة اعتز بها جدا قسيمها

دمت وعيا في الوعي

وكثير محبة






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-05-2011, 02:38 AM رقم المشاركة : 29
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: صبر الخشب ،،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبير محمد مشاهدة المشاركة
استوقفهُ صبرُ الخشَب
اللاجدوى في أشيائهِ هي المنشار وهو الخَشب في أشياءِ اللاجَدوى
وعلى غير هدىً يجد أنهُ قد عادَ إلى البيت

حملَ ضجيجَ صمتهِ ويمّمَ شطرَ قريتهِ مسقطَ رأس أجداده حيثُ تقطنُ عشيرته
رتمُ القريةِ مختلفٌ عن رتمِ صحرائهِ مع أنها في حُضنِ جنوبهِ ، رائحةُ الطوابين تستقبلهُ
ومشهدُ الرعاة وهم يسوقون قطعانهم إلى الماء مستخدمينَ " كوداً " صوتياً يفهمهُ القطيع
يكادُ يكون المشهد الأكثر تشاركيةً من بعض أقلام اكاديمية الفينيق

يبتسم الان كما تبتسمون

بالفعل ابتسمنا ولكن لرقي وتميّز اسلوبك في ادراجها .

بكل صدق مررت على هذه القصة اكثر من مرة واشعر ان وصف مابها من روعة وعمق اكبر بكثير مماتتحمله الاوراق

لمحت على خد الورق دمعة سقطت سهوا فوق السطور وعكست حزناً عميقاً وغربة ووجعاً وصمتاً

وكثير مشاعر انسابت هنا بكل عذوبة وصدق.

كما استوقفتني كثيراااا هذه العبارة مالذي أبْقيتهُ منك هناك ..لأنك لستَ في أي مكان !؟

فقالت كثييير اشياء وابرزت معنى الغربة والتشظي بكل براعة وألق.

عميدنا القدير والعزيز الزياد

قصة اكثر من رائعة وكأنها لوحة فنيّة مرسومة بريشة من ذهب

بها عمق يجعلنا نقف امامها كثيرا لنتأمل مابين الخطوط

ماابهى قلمك المبدع الذي يأخذنا معه في رحلته فوق الورق لنستمتع بالقراءة وبأسلوبك الغاية في التشويق

اسعد الله قلبك وروحك عميدنا النبيل وبدّل هذا الحزن بسعادة وفرح قريب بإذن الله

دمت بألق

ودام نبض قلمك الذهبي

تقبل مروري

مودّتي وورودي

أميرة الإحساس
وتناول ثرّ

من لدن العبير

لاشياء الحكي

مثمن ما اوردتم

ولكم فائق التقدير

وود






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-05-2011, 02:39 AM رقم المشاركة : 30
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: صبر الخشب ،،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سكينة المرابط مشاهدة المشاركة
شكرا لك عميدنا على صبر الخشب حكمة وموروث شعبي حيث أخذتنا إلى صحراء الجنوب وإلى بطل القصة الذي لاتفهمه سوى أمه ومررن بطقوس الشعر وما تخلده الذكرى بالإنسان وما ينقش على الحيطان على الخشب
تجسيد عميق وضرب من ضروب ان نتعلم نحن منكم
أنوه بسلطان الحرف أن استفدنا من تحليله الذي تعودناه الشيء الذي يزكي فينا الحرف والعلاقة التشاركية
مودتي والاحترام/ سكينة
الغرّيدة السكينة

فرادة حين تبدعون

وفرادة حين تتواصلون


ودنا






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-05-2011, 02:41 AM رقم المشاركة : 31
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: صبر الخشب ،،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عماد الخوالدة مشاهدة المشاركة
عميدي الرائع

لقد قرأت قصتك الجميلة والقريبة لما نحن فيه حتى احسست باني ارى المشاهد بصورها واشخاصها امامي0000واريد عميدي ان اسلب صابر منك في قصة حزينه 000فقد يكون صابر للحزن مثال 000وقد حكم عليه ان يصبر حتى يعجز الصبر عن صبره 000وليعلم الصبر بانه صبر على ما هو امر من الصبر
لقد كتبت عن صابر في مديني الحالمة اتمنى ان تقرؤه وتعظني
انعم بك عمادنا

وكثير انت وحضورك

محبة






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-05-2011, 11:47 AM رقم المشاركة : 32
معلومات العضو
محمد فقيه
عضو أكاديمية الفينيق
رابطة الفينيق / صنعاء
اليمن
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

محمد فقيه غير متواجد حالياً


افتراضي رد: صبر الخشب ،،،

مالذي أبْقيتهُ منكَ هناك لأنكَ لستَ هنا !؟


نص لم أدر كيف اختلسني للتوحد معه..

هو الإبداع إذن...

شكراُ لك سيدي على هذا الإمتاع..

مودتي التي لا تذبل






  رد مع اقتباس
/
قديم 15-05-2011, 09:04 PM رقم المشاركة : 33
معلومات العضو
عبدالعظيم الكاظمي
عضو أكاديمية الفينيق
يحمل وسام الأكاديميّة للعطاء
العراق

الصورة الرمزية عبدالعظيم الكاظمي

افتراضي رد: صبر الخشب ،،،

تحية للعميد
وصبر الخشب
رائعة جدآ
لكم الود






  رد مع اقتباس
/
قديم 27-06-2011, 12:59 PM رقم المشاركة : 34
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: صبر الخشب ،،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد فقيه مشاهدة المشاركة
مالذي أبْقيتهُ منكَ هناك لأنكَ لستَ هنا !؟


نص لم أدر كيف اختلسني للتوحد معه..

هو الإبداع إذن...

شكراُ لك سيدي على هذا الإمتاع..

مودتي التي لا تذبل
الشكر لكم سيدي

نعتز برايكم

وكل الود






  رد مع اقتباس
/
قديم 27-06-2011, 01:00 PM رقم المشاركة : 35
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: صبر الخشب ،،،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالعظيم الكاظمي مشاهدة المشاركة
تحية للعميد
وصبر الخشب
رائعة جدآ
لكم الود
الروعة ديدنكم يا صديق
تحية تليق






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-07-2011, 12:49 AM رقم المشاركة : 36
معلومات العضو
جمال الجلاصي
عضو أكاديمية الفينيق
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تونس

الصورة الرمزية جمال الجلاصي

افتراضي رد: صبر الخشب ،،،/ زياد السعودي



سلام الله

مرور اول

بغية تثمين حراككم

وشكركم على ميمون منجزكم

ولنا عودة

ودنا








  رد مع اقتباس
/
قديم 02-07-2011, 08:18 AM رقم المشاركة : 37
معلومات العضو
نبيل عودة
عضو موقوف
افتراضي رد: صبر الخشب ،،،/ زياد السعودي

العميد زياد السعودي
نثرك يعبق برائحة الشعر ونبضه، وأكاد أقول ان اللغة في نثرك القصصي تحتل مساحة واسعة تستبدل عناصر الدراما ، بشفافية اللغة ، اي ان اللغة هي بطل آخر في النص في اللوحة القصصية.
ما صغته هنا ، هو نشيد قصصي ، عبر رؤية شاعرية.
هل هي قصة؟
وما اهمية التوصيف اذا كان النص يطغى على القارئ؟
هذا هو الأدب .. ان يعطي للقارئ حلما ورؤية وجماليات لغوية تركيبا وسردا، تقرأ مثل الشوق لفنجان قهوة مع اطلالة فجر جديد.
تحياتي
نبيل عودة






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-07-2011, 07:11 AM رقم المشاركة : 38
معلومات العضو
نبيلة الشيخ
عضوة اكاديمية الفينيق
تحمل وسام الفينيق للابداع والعطاء
اليمن
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

نبيلة الشيخ غير متواجد حالياً


افتراضي رد: صبر الخشب ،،،/ زياد السعودي


المنشار ...يفتك بشدة ...حتى لم يعد للخشب وجود ...
لا سبيل لإيقافه ...سوى تجاهله ...
حينها ربما استطاع الخشب أن يخط عمودا في بذرة حقله .

اختزال مبهر ...
وفلسفة خشبية طينية واعية ...
دام قلمكم عمودا على أفقية الأشياء.






  رد مع اقتباس
/
قديم 10-07-2011, 02:58 AM رقم المشاركة : 39
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: صبر الخشب ،،،/ زياد السعودي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمال الجلاصي مشاهدة المشاركة


سلام الله

مرور اول

بغية تثمين حراككم

وشكركم على ميمون منجزكم

ولنا عودة

ودنا


ليتكم تعمموها
لتشمل كل نص جديد يتهادى في الاركان

اضحك الله سنك قديري

ومحبة






  رد مع اقتباس
/
قديم 10-07-2011, 02:59 AM رقم المشاركة : 40
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: صبر الخشب ،،،/ زياد السعودي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نبيل عودة مشاهدة المشاركة
العميد زياد السعودي
نثرك يعبق برائحة الشعر ونبضه، وأكاد أقول ان اللغة في نثرك القصصي تحتل مساحة واسعة تستبدل عناصر الدراما ، بشفافية اللغة ، اي ان اللغة هي بطل آخر في النص في اللوحة القصصية.
ما صغته هنا ، هو نشيد قصصي ، عبر رؤية شاعرية.
هل هي قصة؟
وما اهمية التوصيف اذا كان النص يطغى على القارئ؟
هذا هو الأدب .. ان يعطي للقارئ حلما ورؤية وجماليات لغوية تركيبا وسردا، تقرأ مثل الشوق لفنجان قهوة مع اطلالة فجر جديد.
تحياتي
نبيل عودة
اعتز كثيرا بتقييمكم
الشكر لكم
على فرادة تواصلكم

ومحبة






  رد مع اقتباس
/
قديم 10-07-2011, 03:00 AM رقم المشاركة : 41
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: صبر الخشب ،،،/ زياد السعودي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نبيلة الشيخ مشاهدة المشاركة

المنشار ...يفتك بشدة ...حتى لم يعد للخشب وجود ...
لا سبيل لإيقافه ...سوى تجاهله ...
حينها ربما استطاع الخشب أن يخط عمودا في بذرة حقله .

اختزال مبهر ...
وفلسفة خشبية طينية واعية ...
دام قلمكم عمودا على أفقية الأشياء.
نبيلات

كيفما حضرتم

انحناء شكر


كل الود






  رد مع اقتباس
/
قديم 13-11-2012, 10:22 AM رقم المشاركة : 42
معلومات العضو
فاطمة الزهراء العلوي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
افتراضي رد: صبر الخشب ،،،/ زياد السعودي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زياد السعودي مشاهدة المشاركة
بعدَ أن أدارت المدينةُ وجْهَها عنه ، أدار وجهَههُ نحو جنوبه الحزين وعاد
بخيبةِ قائدٍ مهزوم مُكتظاً بضجيج الصمت على رجع " خفي حنين " .
كأنه فقد القدرةَ على تحديد الالوان وإلا لماذا بدت كل الأشياء في جنوبه باهتة ؟
لطالما كانت أمّهُ خيرَ من يقرأه :

ــ عُدتَ يا بني ؟ مالذي أبْقيتهُ منكَ هناك لأنكَ لستَ هنا !؟

يبتسمُ إذ يقول في نفسه : يبدو أن أمي تقرأ لـ "سارتر" ، يُقَبّل جبينها مُطَمئناً :

ــ سأعود يوما ما يا " ميمة "

الحياةُ في صحراء الجنوب رتمُها أفقي ، يُحاولُ حالماً أن يقيمَ حالةً عاموديةً على أفقيةِ الأشياء
يخرجُ على غيرِ هدىً ، على الحيطان خرابيشٌ ذكرته بمطلع معلقة طرفه بن العبد (الفتى القتيل):

لخِـــــولة أَطْـــــــلالٌ بِبَرْقَةِ ثَهْــمـــَدِ
تَلُوحُ كَبَاقي الْوَشْـــمِ في ظَاهِرِ الْيَدِ


فلاحت لهُ خرابيشٌ قديمة :

انتخبوا اسماعيل التخمان ...
فيصلي ما بيروح الا الراية مرفوعة ...
صبرت صبر الخشب تحت المناشير ...


استوقفهُ صبرُ الخشَب
اللاجدوى في أشيائهِ هي المنشار وهو الخَشب في أشياءِ اللاجَدوى
وعلى غير هدىً يجد أنهُ قد عادَ إلى البيت

حملَ ضجيجَ صمتهِ ويمّمَ شطرَ قريتهِ مسقطَ رأس أجداده حيثُ تقطنُ عشيرته
رتمُ القريةِ مختلفٌ عن رتمِ صحرائهِ مع أنها في حُضنِ جنوبهِ ، رائحةُ الطوابين تستقبلهُ
ومشهدُ الرعاة وهم يسوقون قطعانهم إلى الماء مستخدمينَ " كوداً " صوتياً يفهمهُ القطيع
يكادُ يكون المشهد الأكثر تشاركيةً من بعض أقلام اكاديمية الفينيق
يبتسم الان كما تبتسمون

كانَ يطلبُ الاشياء وبداخله رغبة لئيمة في أن يخفق ويرتد طلبه إلى نحره :

ــ يا بنات العم من منكن تقبل بجبل بركاني يرتدي حذاءً من قش زوجا لها تدخل به الجنة ؟

تطوعت احداهنّ لهذه المهمة ، كانت فدائية بنكهةِ زهرةٍ بريّة
عاد بها ليُجدّد المحاولةَ في إقامة حالة عامودية على افقية الأشياء
وكيفما اتّفق انقضى ما انقضى من عمره وهو يحاولُ أن يستنسخَ من نفسهِ نفوساً
قادرةً على تجنّبِ الشعور بـ للاجدوى
وشُلّت الزهرةُ البرية وذَبُلت ليعودَ الى :
صبرِ الخشب تحتَ منشار المحن
الى حرثِ الماء تحت سطوة السؤال :

مالذي أبْقيتهُ منك هناك ..لأنك لستَ في أي مكان !؟


سردية تباغتنا بعمق تفاصيلها التي امتطت صهوة السهل الممتنع
صهوة يتقنها الزياد
صوت ضمير المتكلم * انا * حاضر بقوة ليس فقط لتأثيث البناء * بناء عمارة الحكي والقصة
بل ليقول شيئا آخر : سيرة ذاتية
والسيرة الذاتية كوجه الوطن حين تباشره الريشة ياتي بملامح مباشرة
لكن هنا هذه السيرة الذاتية انفلتت من المباشرة الجوفاء واسست العمق في تفاصيل صغيرة يومية أدت غرض الحكي وكانت لبنة قوية جدا في تصاعد خط الحكي
نقرأ:
يبتسمُ إذ يقول في نفسه : يبدو أن أمي تقرأ لـ "سارتر" ، يُقَبّل جبينها مُطَمئناً :


حين نصل هذه الجملة نعود إلى عمق القصة ، وندرك بأن الحرث شائك وصعب فهو حرث اولا :
- في / و / بــ / الماء * الصورة رائعة في التوصري البلاغي الانزياحي هنا ومكثفة بعمق -

وثانيا
- لانه حرث تحت سطوة السؤال {الى حرثِ الماء تحت سطوة السؤال : }
ومفردة سطوة عميقة ومنفتحة على عمق نواة القصة
وحين ندرك هاته الاشياء في تسلسل الحكي منطقيا وعمقا ، تستحضرنا الصورة التي استشهدنا بها صورة حديثه عن الأم
حضور الأم هنا يجمل ما في النفس من أمل حتى وان كان الحرث في الماء وتحت سطوة السؤال
* تقرأ لسارتر* لانها مورد العمق ولانه يدرك بانها ذلك الشراع الذي يغطي المركبة بالضوء ونصائح ودعوات صالحة تجعله يبتسم انتصارا على سطوة السؤال * ونلاحظ قوة اللفظة هنا * سطوة * اختراق للاطمئنان ولكن - حضور الأم يلغي هوية الاعتداء من هذه السطوة - إن جاز لي التعبير -

قصة منفتحة على كل الضمائر وبسخاء أدبي جميل مقتن عبر عنه الضمير المفرد

العنوان دسم بكل جزيئات القص والسردية
التجارب الانسانية وطن بلا حدود نلتقي فيه ونستذكر احيانا بعضا من لحظاتنا فيه ونقرؤنا فيه
هادفة وتحمل عمقا إنسانيا طيبا أبيض
وتحمل إرادة رائعة من خلال هذا الصبر الجميل الذي يشي به العنوان

شكرا استاذي الزياد






  رد مع اقتباس
/
قديم 10-12-2012, 10:14 AM رقم المشاركة : 43
معلومات العضو
روضة الفارسي
عضو أكاديمية الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية روضة الفارسي

افتراضي رد: صبر الخشب ،،،/ زياد السعودي

الاستاذ العزيز زياد

أعود لهذا النص الفلسفي الدسم الذي فهمت أنه يحكي عن قصة إنسان سافر حاملا غربيته باحثا عن نفسه وحين عاد وجد الناس هم الناس ، أما هو فظل غريبا مهما اختلف الزمان أو المكان.

الحياةُ في صحراء الجنوب رتمُها أفقي ، يُحاولُ حالماً أن يقيمَ حالةً عاموديةً على أفقيةِ الأشياء


أرجو سيدي أن توضح لي هذه الجملة لأتعلم.

تحياتي.

روضة






  رد مع اقتباس
/
قديم 21-01-2013, 11:23 AM رقم المشاركة : 44
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: صبر الخشب ،،،/ زياد السعودي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمة الزهراء العلوي مشاهدة المشاركة
سردية تباغتنا بعمق تفاصيلها التي امتطت صهوة السهل الممتنع
صهوة يتقنها الزياد
صوت ضمير المتكلم * انا * حاضر بقوة ليس فقط لتأثيث البناء * بناء عمارة الحكي والقصة
بل ليقول شيئا آخر : سيرة ذاتية
والسيرة الذاتية كوجه الوطن حين تباشره الريشة ياتي بملامح مباشرة
لكن هنا هذه السيرة الذاتية انفلتت من المباشرة الجوفاء واسست العمق في تفاصيل صغيرة يومية أدت غرض الحكي وكانت لبنة قوية جدا في تصاعد خط الحكي
نقرأ:
يبتسمُ إذ يقول في نفسه : يبدو أن أمي تقرأ لـ "سارتر" ، يُقَبّل جبينها مُطَمئناً :


حين نصل هذه الجملة نعود إلى عمق القصة ، وندرك بأن الحرث شائك وصعب فهو حرث اولا :
- في / و / بــ / الماء * الصورة رائعة في التوصري البلاغي الانزياحي هنا ومكثفة بعمق -

وثانيا
- لانه حرث تحت سطوة السؤال {الى حرثِ الماء تحت سطوة السؤال : }
ومفردة سطوة عميقة ومنفتحة على عمق نواة القصة
وحين ندرك هاته الاشياء في تسلسل الحكي منطقيا وعمقا ، تستحضرنا الصورة التي استشهدنا بها صورة حديثه عن الأم
حضور الأم هنا يجمل ما في النفس من أمل حتى وان كان الحرث في الماء وتحت سطوة السؤال
* تقرأ لسارتر* لانها مورد العمق ولانه يدرك بانها ذلك الشراع الذي يغطي المركبة بالضوء ونصائح ودعوات صالحة تجعله يبتسم انتصارا على سطوة السؤال * ونلاحظ قوة اللفظة هنا * سطوة * اختراق للاطمئنان ولكن - حضور الأم يلغي هوية الاعتداء من هذه السطوة - إن جاز لي التعبير -

قصة منفتحة على كل الضمائر وبسخاء أدبي جميل مقتن عبر عنه الضمير المفرد

العنوان دسم بكل جزيئات القص والسردية
التجارب الانسانية وطن بلا حدود نلتقي فيه ونستذكر احيانا بعضا من لحظاتنا فيه ونقرؤنا فيه
هادفة وتحمل عمقا إنسانيا طيبا أبيض
وتحمل إرادة رائعة من خلال هذا الصبر الجميل الذي يشي به العنوان

شكرا استاذي الزياد
الوارفة الزهراء
وكالعادة
اغدقتم بوعيكم
على اشياء السرد
فاعدتم اخراجه

كل التقدير لكم
ولعظيم شغلكم






  رد مع اقتباس
/
قديم 21-01-2013, 11:25 AM رقم المشاركة : 45
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: صبر الخشب ،،،/ زياد السعودي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة روضة الفارسي مشاهدة المشاركة
الاستاذ العزيز زياد

أعود لهذا النص الفلسفي الدسم الذي فهمت أنه يحكي عن قصة إنسان سافر حاملا غربيته باحثا عن نفسه وحين عاد وجد الناس هم الناس ، أما هو فظل غريبا مهما اختلف الزمان أو المكان.

الحياةُ في صحراء الجنوب رتمُها أفقي ، يُحاولُ حالماً أن يقيمَ حالةً عاموديةً على أفقيةِ الأشياء


أرجو سيدي أن توضح لي هذه الجملة لأتعلم.

تحياتي.

روضة
ايقونة المدينة
روضة الفارسي
الكر لكم على جميل حراككم

رتمها افقي اي انها عادية
يبحث عن الاختلاف
الذي صورته بانها حالة عامودية تريد النهوض

قبل وبعد
تقديرنا






  رد مع اقتباس
/
قديم 19-06-2013, 08:48 PM رقم المشاركة : 46
معلومات العضو
خالد يوسف أبو طماعه
عضو تجمع الأدب والإبداع
مستشار مجلس الادارة لشؤون السرد
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الاردن

الصورة الرمزية خالد يوسف أبو طماعه

افتراضي رد: صبر الخشب ،،،/ زياد السعودي

ــ عُدتَ يا بني ؟ مالذي أبْقيتهُ منكَ هناك لأنكَ لستَ هنا !؟

صبر الخشب
وأي خشب هذا يا الـــ زيــــاد
رائع خشبك وصبرك واقتناصك
لمفردات جنوبنا الرائع الطيب
هي مفردات تغنى بها القدماء ولا زالوا
لغة فريدة ومتينة وفلسفة جميلة تعطي القارئ
كثير تجوال في مفرداتها وجنبات نص لذيذ
هذه صراحة وليست مجاملة وربما تعرفني في هذا
نأتي لنهاية النص حيث يأتي بدائرية جميلة
البداية مع النهاية ولكل حالة وسؤال


مالذي أبْقيتهُ منك هناك ..لأنك لستَ في أي مكان !؟

حلقة دائرية تعود لتقول القصة ببراعة تامة
سلم اليراع أيها الجنوبي الجنوني بالقنص
تحية حتى ترضى







حَسْبِيَ اللَّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ
  رد مع اقتباس
/
قديم 20-06-2013, 08:08 PM رقم المشاركة : 47
معلومات العضو
الشرادي محمد
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب

الصورة الرمزية الشرادي محمد

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

الشرادي محمد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: صبر الخشب ،،،/ زياد السعودي

أهلا أخي زياد
يكادُ يكون المشهد الأكثر تشاركيةً من بعض أقلام اكاديمية الفينيق.
وماذا سيضيف تعليق لهذا النص الباذخ...أحيانا نؤثر الصمت إجلالا على الثرثرة خوفا من خدش الجمال الذي يسحرنا.
دام الأق ليراعك النابض بالحياة






  رد مع اقتباس
/
قديم 21-06-2013, 12:49 PM رقم المشاركة : 48
معلومات العضو
فاطمة الزهراء العلوي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
افتراضي رد: صبر الخشب ،،،/ زياد السعودي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الشرادي محمد مشاهدة المشاركة
أهلا أخي زياد
يكادُ يكون المشهد الأكثر تشاركيةً من بعض أقلام اكاديمية الفينيق.
وماذا سيضيف تعليق لهذا النص الباذخ...أحيانا نؤثر الصمت إجلالا على الثرثرة خوفا من خدش الجمال الذي يسحرنا.
دام الأق ليراعك النابض بالحياة
مرحبا

انتظر رد استاذي الزياد
وساشاكس اخي الشرادي
وارد على مداخلته هنا
وقد راسلته بان يسمح لي ووافق بطيب خاطر
فشكرا لك في انتظار رد عميدنا الطيب الزياد
ساشاكس بقوة امزح






  رد مع اقتباس
/
قديم 21-06-2013, 06:45 PM رقم المشاركة : 49
معلومات العضو
أمل الزعبي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
رابطة الفينيق / عمون
الاردن

الصورة الرمزية أمل الزعبي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

أمل الزعبي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: صبر الخشب ،،،/ زياد السعودي

مالذي أبْقيتهُ منك هناك ..لأنك لستَ في أي مكان !؟

....

أود طرح ذاك السؤال اليوم ...
وبعد مرور زمن ما على كتابة القصة ...

هل يمكن أن نجد اجابة على سؤال جفف ريق العمر؟...


أظنها حقبة زمنية عابرة
ولابد من أن ينتهي الصبر
ويبدأ عصر الأمل ...



العميد زياد
تجاوزت العمق بأعمق







" الله نور السموات والأرض "
  رد مع اقتباس
/
قديم 22-06-2013, 04:12 AM رقم المشاركة : 50
معلومات العضو
محمد خالد بديوي
عضو أكاديمية الفينيق
عضو تجمع الأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
رابطة الفينيق / عمون
الاردن

الصورة الرمزية محمد خالد بديوي

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

محمد خالد بديوي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: صبر الخشب ،،،/ زياد السعودي

بعدَ أن أدارت المدينةُ وجْهَها عنه ، أدار وجهَههُ نحو جنوبه الحزين وعاد
بخيبةِ قائدٍ مهزوم مُكتظاً بضجيج الصمت على رجع " خفي حنين " .
كأنه فقد القدرةَ على تحديد الالوان وإلا لماذا بدت كل الأشياء في جنوبه باهتة ؟
لطالما كانت أمّهُ خيرَ من يقرأه :

ــ عُدتَ يا بني ؟ مالذي أبْقيتهُ منكَ هناك لأنكَ لستَ هنا !؟

يبتسمُ إذ يقول في نفسه : يبدو أن أمي تقرأ لـ "سارتر" ، يُقَبّل جبينها مُطَمئناً :

ــ سأعود يوما ما يا " ميمة "

..............................................................
لكن القصة انتهت عند السؤال نفسه (ـ عُدتَ يا بني ؟ مالذي أبْقيتهُ منكَ هناك لأنكَ لستَ هنا !؟ )
لا جدوى وقد امتلأ بالحزن .. وما تبقى منه هناك بالمدينة وما يستدعيه من ماضي هنا .. جعله
يقشل في ان يكون حاضرا هنا .. رغم محاولاته .. حالة موجعة جدا .. جدا ..
قصة رائعة .. فكرة وسرداً وقفلة مؤلمة .. اسعدني جدا قراءة هذا الحرف المائز
الفاضل العميد زياد السعودي
مودتي والتقدير






  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:45 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط