لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: المتشائل (آخر رد :احمد المعطي)       :: مدارٌ لئيم (آخر رد :احمد المعطي)       :: باقٍ في رحمِ الحائط / رافت ابو زنيمة (آخر رد :يحيى موطوال)       :: غياب (آخر رد :يحيى موطوال)       :: ساعة الفراق (آخر رد :يحيى موطوال)       :: غزوة - محمد البكري (آخر رد :يحيى موطوال)       :: آخر حديثٍ مع الليل (آخر رد :عبد الغني ماضي)       :: le fameux géant aurait été découvert dans un chantier de Lille (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: هزّي نخيل الروح .. (آخر رد :مباركة بشير أحمد)       :: قيودي (آخر رد :مباركة بشير أحمد)       :: رثاء الشهيد العميد إبراهيم الرفاعي :: شعر :: صبري الصبري (آخر رد :مباركة بشير أحمد)       :: تَرَفُ الإنتساب (آخر رد :نزهان الكنعاني)       :: لا تسألوني .../ مباركة بشير أحمد (آخر رد :مباركة بشير أحمد)       :: غواية الحروف .. (آخر رد :الزهراء صعيدي)       :: عزفٌ بلا وَتَر ..! (آخر رد :الزهراء صعيدي)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ✍ ✍ محابر أدبية ✍ ✍ > ⚛ نقــــــــاء ،،،

⚛ نقــــــــاء ،،، أدب الاطفـــال أجناس أدبية.. للاقتراب من وجدان الطفل...

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-04-2017, 03:00 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
منجية مرابط
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للإبداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منجية مرابط

افتراضي الذئبـــة والحمـل الوديــع

الذئبـــة والحمـل الوديــع




ماتت النعجة وتركت حملها الصغير يبكي يبحث عن شيء يرضعه ،
بقي يتمسّح بإخوته يبحث عن الدفء والحنان بينهم ،
لكنهم تجاهلوه ولم يطعموه شيئا..
وقالوا له بكل قسوة : كنت تخرج لنا لسانك في حضن أمك وتتفاخر بحبها لك لن نهتم بك؟
قال لهم : بل كنت ألعب معكم ،كم أنتم شريرون ألم توصيكم أمي بي.
فخرج من عندهم باكيا لا يعرف شيئا ودخل الغابة..

وقد جاع حتى لم يعد يقوى على الوقوف، فنام تحت الشجرة.
فمرت به ذئبة مات صغيرها، فأرضعته مكانه حتى شبع،
ثم سألته عن نفسه : قال لها وهو حزين باكٍ:
-ماتت أمي البارحة فطردني إخوتي .
فاحتضنته وقالت له لا تحزن صغيري بعد اليوم:
- أنا أمّك، وعادت به إلى بيتها..

وذات يوم جاعت الذئبة جوعا شديدا هي ورفاقها، فقررت أن تصطاد خارج الغابة.
فتبعهم الحمل الصغير خوفا من البقاء وحده دون أن يعلموا به ،إلى بيت للخراف..
وحين بدأت الذئاب بالهجوم على تلك الخرفان التي كانت ترقص وتغني ،

صاح الحمل: أمي الذئبة توقفي أرجوك هؤلاء الخراف هم إخوتي؟
-أرجوك أماه لا تأكلوهم توقفوا.
لحظتها كانت الخراف تصيح من الخوف والرعب وقد جرح بعضهم .
تراجعت الذئبة إلى الوراء وأشارت لرفاقها بالتراجع، وهي وإخوته في دهشة شديدة؟

فأسرع الحمل يقبّلها ويعانقها ويشكرها كثيرا، لأنها استجابت لطلبه.
ووقف إخوته أمامه في خجل وذل ،لأنهم طردوه رضيعا،

وها هو اليوم ينجيهم من موت وشيك. لم يعرفوا كيف يشكروه ..
قالت له الذئبة : بُني هؤلاء الأشرار لم أتركهم إلا لأجلك .
- فهل تريد أن تعود معي أم تبقى مع إخوتك .
قال : لا بل أعود معك أمي الطيبة فليس لي مكان بينهم .
وبقي إخوته يطلبون السمّاح منه، ويلحّون عليه بالبقاء معهم لكنه رفض وغادر معها،
ومرت الأيام سريعا فكبر الحمل وصار خروفا كبيرا سمينا، ينط سعيدا هنا وهناك في الغابة
المليئة بالحشائش والأعشاب .

حتى سمع أمه الذئبة ذات ليلة تحدث رفاقها، أن يستعدوا في الغد للهجوم مرة أخرى على الخراف وأخيهم
الذي انتظرته طويلا حتى يكبر لتستمتع بلحمه اللذيذ..

فارتعد الخروف المسكين من هذا الغدر، ولم يصدق ذلك وبقي يرتعد حتى جاءته الذئبة،
بعد أن رحل رفاقها . قالت ولعابها يسيل:
- ما بك بني السمين ترتعد مني؟
أجابها بخوف : لماذا تريدين أكلي ألست أمي التي تحبني وأحبها ؟
قالت له وهي توجه مخالبها نحوه : كم أنت غبي أيها الحمل،
نحن معشر الذئاب نحب الخرفان كثيرا فقط لنأكلها.
وما تركت إخوتك يومها إلاّ لتكبر، ولأنني أريدكم على مائدة واحدة ..

عندها رأى حجارة كبيرة تتساقط على رأس الذئبة من كل اتجاه..
حتى قتلتها ، وكان هو من شدة الخوف قد أغمي عليه ، وحين أفاق وجد نفسه
بين إخوته الذين كانوا يحضنونه بحب وقد فرحوا فرحا كبيرا لنجاته،
سألهم وهو لا يصدق : هل أنتم من أنقذتموني ؟
قالوا - نعم كنا نحرسك من بعيد منذ تركتنا.
-لأننا كنا نعلم جيداً أن الذئاب عدوة للخراف .
عاش الأخوة بعدها حياة سعيدة ، بعد أن تعلموا أن الأمن والقوة والسعادة ،
تكون في توحدهم جميعا ومحبتهم لبعضهم، وأن الخوف والضعف والعدو يكون في تفرقهم .

منجية نور مرابط.






  رد مع اقتباس
/
قديم 19-04-2017, 03:06 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
خديجة قاسم
(إكليل الغار)
فريق العمل
عضو تجمع الأدب والإبداع
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية خديجة قاسم

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

خديجة قاسم غير متواجد حالياً


افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

قصة جميلة ممتعة
تحمل من الدروس والعبر ما يستحق الوقوف أمامه والتأمل في مراميه

بوركت أختي منجية وبورك قلمك الجميل
محبتي وتقديري







  رد مع اقتباس
/
قديم 19-04-2017, 07:03 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
محمود مليكة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
تونس
افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

قصّ متميّز متين متمكّن مقتدر

مضمون ثريّ و المواقف متعدّدة و التشويق هو السيّد

عبر عديدة و دروس قيّمة

مثال لنصوص المطالعة التربوية المتكاملة و ما أحوج ناشئتنا إليها !

بوركت راقيتنا منجية و سلمت و ليدم لك الألق

مودّتي و التقدير .






  رد مع اقتباس
/
قديم 20-04-2017, 04:50 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
منجية مرابط
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للإبداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منجية مرابط

افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خديجة قاسم مشاهدة المشاركة
قصية جميلة ممتعة
تحمل من الدروس والعبر ما يستحق الوقوف أمامه والتأمل في مراميه

بوركت أختي منجية وبورك قلمك الجميل
محبتي وتقديري
راقيتي لحضورك تنحني الزهور،
دمت شمساً..






  رد مع اقتباس
/
قديم 20-04-2017, 04:53 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
منجية مرابط
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للإبداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منجية مرابط

افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زياد الشكري مشاهدة المشاركة
قصة جميلة وهادفة من أدب الأطفال، أثريتِ وأحسنتِ أختي الكريمة/ منجية .. تقديري.

الزياد المعطاء، كالنخل الباسق.
جزيل التقدير.






  رد مع اقتباس
/
قديم 20-04-2017, 04:55 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
منجية مرابط
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للإبداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منجية مرابط

افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمود مليكة مشاهدة المشاركة
قصّ متميّز متين متمكّن مقتدر

مضمون ثريّ و المواقف متعدّدة و التشويق هو السيّد

عبر عديدة و دروس قيّمة

مثال لنصوص المطالعة التربوية المتكاملة و ما أحوج ناشئتنا إليها !

بوركت راقيتنا منجية و سلمت و ليدم لك الألق

مودّتي و التقدير .
وحيث ما كان قلمك، تكاثر القمح وتكاثرت العصافير..
سلمتم أستاذي.






  رد مع اقتباس
/
قديم 20-04-2017, 09:57 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
نوال البردويل
فريق العمل
عضو تجمع أدب الرسالة
عنقاء العام 2016
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية نوال البردويل

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

نوال البردويل متواجد حالياً


افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

قصة تثقيفية تربوية هادفة
بسرد مشوق ممتع وهدف راق نبيل
راق لي ما جاء في القصة من حث على الوحدة
والتحذير من التفرق وما يؤدي إليه من ضعف وتشتت
كل التقدير العزيزة منجية
وتحياتي







  رد مع اقتباس
/
قديم 23-05-2017, 06:47 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
منجية مرابط
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للإبداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منجية مرابط

افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوال البردويل مشاهدة المشاركة
قصة تثقيفية تربوية هادفة
بسرد مشوق ممتع وهدف راق نبيل
راق لي ما جاء في القصة من حث على الوحدة
والتحذير من التفرق وما يؤدي إليه من ضعف وتشتت
كل التقدير العزيزة منجية
وتحياتي
شكراً ملء القلب أيتها الباسقة..
محبتي.






  رد مع اقتباس
/
قديم 06-08-2017, 12:42 AM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
خديجه عبدالله
عضوة أكاديمية الفينيق للأدب العربي
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء

الصورة الرمزية خديجه عبدالله

افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

في الوحدة قوة. وفي التفرق والركون للعدو.التشتت والضياع والانهزام
قصة رائعة هادفة ذات عبرة
بوركت وقلمك المتألق






  رد مع اقتباس
/
قديم 30-09-2017, 11:02 AM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
خالد يوسف أبو طماعه
عضو تجمع الأدب والإبداع
مستشار مجلس الادارة لشؤون السرد
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الاردن

الصورة الرمزية خالد يوسف أبو طماعه

افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

قصة جميلة
مليئة بالعبر وتستحق القراءة عدة مرات
أسلوب جميل ولغة بديعة ورسومات رائعة
أنتم إثراء حقيفي للطفل
تحياتي







حَسْبِيَ اللَّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ
  رد مع اقتباس
/
قديم 02-10-2017, 01:20 PM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
فاطمة الزهراء العلوي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منجية مرابط مشاهدة المشاركة
الذئبـــة والحمـل الوديــع




ماتت النعجة وتركت حملها الصغير يبكي يبحث عن شيء يرضعه ،
بقي يتمسّح بإخوته يبحث عن الدفء والحنان بينهم ،
لكنهم تجاهلوه ولم يطعموه شيئا..
وقالوا له بكل قسوة : كنت تخرج لنا لسانك في حضن أمك وتتفاخر بحبها لك لن نهتم بك؟
قال لهم : بل كنت ألعب معكم ،كم أنتم شريرون ألم توصيكم أمي بي.
فخرج من عندهم باكيا لا يعرف شيئا ودخل الغابة..

وقد جاع حتى لم يعد يقوى على الوقوف، فنام تحت الشجرة.
فمرت به ذئبة مات صغيرها، فأرضعته مكانه حتى شبع،
ثم سألته عن نفسه : قال لها وهو حزين باكٍ:
-ماتت أمي البارحة فطردني إخوتي .
فاحتضنته وقالت له لا تحزن صغيري بعد اليوم:
- أنا أمّك، وعادت به إلى بيتها..

وذات يوم جاعت الذئبة جوعا شديدا هي ورفاقها، فقررت أن تصطاد خارج الغابة.
فتبعهم الحمل الصغير خوفا من البقاء وحده دون أن يعلموا به ،إلى بيت للخراف..
وحين بدأت الذئاب بالهجوم على تلك الخرفان التي كانت ترقص وتغني ،

صاح الحمل: أمي الذئبة توقفي أرجوك هؤلاء الخراف هم إخوتي؟
-أرجوك أماه لا تأكلوهم توقفوا.
لحظتها كانت الخراف تصيح من الخوف والرعب وقد جرح بعضهم .
تراجعت الذئبة إلى الوراء وأشارت لرفاقها بالتراجع، وهي وإخوته في دهشة شديدة؟

فأسرع الحمل يقبّلها ويعانقها ويشكرها كثيرا، لأنها استجابت لطلبه.
ووقف إخوته أمامه في خجل وذل ،لأنهم طردوه رضيعا،

وها هو اليوم ينجيهم من موت وشيك. لم يعرفوا كيف يشكروه ..
قالت له الذئبة : بُني هؤلاء الأشرار لم أتركهم إلا لأجلك .
- فهل تريد أن تعود معي أم تبقى مع إخوتك .
قال : لا بل أعود معك أمي الطيبة فليس لي مكان بينهم .
وبقي إخوته يطلبون السمّاح منه، ويلحّون عليه بالبقاء معهم لكنه رفض وغادر معها،
ومرت الأيام سريعا فكبر الحمل وصار خروفا كبيرا سمينا، ينط سعيدا هنا وهناك في الغابة
المليئة بالحشائش والأعشاب .

حتى سمع أمه الذئبة ذات ليلة تحدث رفاقها، أن يستعدوا في الغد للهجوم مرة أخرى على الخراف وأخيهم
الذي انتظرته طويلا حتى يكبر لتستمتع بلحمه اللذيذ..

فارتعد الخروف المسكين من هذا الغدر، ولم يصدق ذلك وبقي يرتعد حتى جاءته الذئبة،
بعد أن رحل رفاقها . قالت ولعابها يسيل:
- ما بك بني السمين ترتعد مني؟
أجابها بخوف : لماذا تريدين أكلي ألست أمي التي تحبني وأحبها ؟
قالت له وهي توجه مخالبها نحوه : كم أنت غبي أيها الحمل،
نحن معشر الذئاب نحب الخرفان كثيرا فقط لنأكلها.
وما تركت إخوتك يومها إلاّ لتكبر، ولأنني أريدكم على مائدة واحدة ..

عندها رأى حجارة كبيرة تتساقط على رأس الذئبة من كل اتجاه..
حتى قتلتها ، وكان هو من شدة الخوف قد أغمي عليه ، وحين أفاق وجد نفسه
بين إخوته الذين كانوا يحضنونه بحب وقد فرحوا فرحا كبيرا لنجاته،
سألهم وهو لا يصدق : هل أنتم من أنقذتموني ؟
قالوا - نعم كنا نحرسك من بعيد منذ تركتنا.
-لأننا كنا نعلم جيداً أن الذئاب عدوة للخراف .
عاش الأخوة بعدها حياة سعيدة ، بعد أن تعلموا أن الأمن والقوة والسعادة ،
تكون في توحدهم جميعا ومحبتهم لبعضهم، وأن الخوف والضعف والعدو يكون في تفرقهم .

منجية نور مرابط.
رائعة جدا وقراتها بتمعن وبتان
طريقة السرد ناجحة جدا للصغار والكبار على حد سواء
لا شيء شتت الامة الا ابتعادها عن بعضها البعض
هكذا قرات الحكمة من هذه القصة العميقة
تستحق ان تكون على واجهة المكان
رائعة يا منجية






إلا أنه ..
  رد مع اقتباس
/
قديم 06-10-2017, 11:49 AM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
سميرة رعبوب
عضو أكاديميّة الفينيق

الصورة الرمزية سميرة رعبوب

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

0 أمنية.
0 سمسار
0 في خارج العالم.!
0 إلى فأر
0 صَغَارٌ

سميرة رعبوب غير متواجد حالياً


افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

الأخوّة القائمة على المحبة والتعاون والوحدة تهزم العدو وتطيح به
وفرقة الإخوان والتنازع بينهم وعدم التعاون والاحتواء لبعضهم البعض
شتات وهوان وانهزام أمام العدو الذي قد يظهر الطيبة والتسامح لهدف قريب مطلوب.!

قصّ حكيم فيه الكثير من الفائدة والنفع للكبار والصغار.

تحياتي إليكِ وباقة ورد.







رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا
  رد مع اقتباس
/
قديم 15-11-2017, 12:14 PM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
منجية مرابط
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للإبداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منجية مرابط

افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خديجه عبدالله مشاهدة المشاركة
في الوحدة قوة. وفي التفرق والركون للعدو.التشتت والضياع والانهزام
قصة رائعة هادفة ذات عبرة
بوركت وقلمك المتألق
وبورك حضورك المزهر العذبة خديجة.
دمتِ راقية كما أنتِ.






  رد مع اقتباس
/
قديم 15-11-2017, 12:15 PM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
منجية مرابط
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للإبداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منجية مرابط

افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد يوسف أبو طماعه مشاهدة المشاركة
قصة جميلة
مليئة بالعبر وتستحق القراءة عدة مرات
أسلوب جميل ولغة بديعة ورسومات رائعة
أنتم إثراء حقيفي للطفل
تحياتي
ممتنة لتشجيعك أستاذي، امتنان القمر للشمس.
سلمتم .






  رد مع اقتباس
/
قديم 15-11-2017, 12:20 PM رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
منجية مرابط
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للإبداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منجية مرابط

افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمة الزهراء العلوي مشاهدة المشاركة
رائعة جدا وقراتها بتمعن وبتان
طريقة السرد ناجحة جدا للصغار والكبار على حد سواء
لا شيء شتت الامة الا ابتعادها عن بعضها البعض
هكذا قرات الحكمة من هذه القصة العميقة
تستحق ان تكون على واجهة المكان
رائعة يا منجية
زهرائي الغالية، وإني بين حدائق إشادتك أسابق الفرح بفستان السرور..
محبتي والود.






  رد مع اقتباس
/
قديم 15-11-2017, 12:25 PM رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
منجية مرابط
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للإبداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منجية مرابط

افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سميرة رعبوب مشاهدة المشاركة
الأخوّة القائمة على المحبة والتعاون والوحدة تهزم العدو وتطيح به
وفرقة الإخوان والتنازع بينهم وعدم التعاون والاحتواء لبعضهم البعض
شتات وهوان وانهزام أمام العدو الذي قد يظهر الطيبة والتسامح لهدف قريب مطلوب.!

قصّ حكيم فيه الكثير من الفائدة والنفع للكبار والصغار.

تحياتي إليكِ وباقة ورد.
كوقع الندى اسمك لامس وردة القلب.
لك جزيل المحبة والشكر.






  رد مع اقتباس
/
قديم 05-01-2018, 08:38 PM رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
عبير هلال
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
رابطة الفينيق / القدس
فلسطين

الصورة الرمزية عبير هلال

افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

قصة جميلة وبها عبرة


دمت بابداع






  رد مع اقتباس
/
قديم 24-01-2018, 05:17 PM رقم المشاركة : 18
معلومات العضو
منجية مرابط
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للإبداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منجية مرابط

افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبير هلال مشاهدة المشاركة
قصة جميلة وبها عبرة

دمت بابداع
وحين يضوع العبير في صفحة الحرف،
يتحول إلى حديقة غناء ..
لقلبك جنان السماء غاليتي.
محبتي والود.






يا أبتِ تذكّرتك فوق شرفات العصافير، فتناثر من قلبي الحب !
  رد مع اقتباس
/
قديم 06-01-2019, 01:57 AM رقم المشاركة : 19
معلومات العضو
آمال يوسف
عضو أكاديميّة الفينيق
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


آمال يوسف غير متواجد حالياً


افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

قصة جميلة بمضمونها التربوي الهادف ولغتها المناسبة وصياغتها المحكمة
تحيتي وتقديري






  رد مع اقتباس
/
قديم 12-01-2019, 01:57 AM رقم المشاركة : 20
معلومات العضو
قتيبة البنهاوى
عضو أكاديميّة الفينيق

الصورة الرمزية قتيبة البنهاوى

إحصائية العضو







آخر مواضيعي


قتيبة البنهاوى غير متواجد حالياً


افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

رائع واكثر






  رد مع اقتباس
/
قديم 14-01-2019, 10:11 AM رقم المشاركة : 21
معلومات العضو
جمال عمران
فريق العمل
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية جمال عمران

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

جمال عمران غير متواجد حالياً


افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

الأستاذة منجية
روعة وحكمة ودروس تربوية هادفة .
للذئبة بدائل أسماء منها ( سرحانة. عسقلة )
مودتى






  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2019, 07:43 PM رقم المشاركة : 22
معلومات العضو
منجية مرابط
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للإبداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منجية مرابط

افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة آمال يوسف مشاهدة المشاركة
قصة جميلة بمضمونها التربوي الهادف ولغتها المناسبة وصياغتها المحكمة
تحيتي وتقديري
ممتنة لمرورك الموقر سيدتي الفاضلة، دمتِ بكل خير وسلامٍ ..






يا أبتِ تذكّرتك فوق شرفات العصافير، فتناثر من قلبي الحب !
  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2019, 07:46 PM رقم المشاركة : 23
معلومات العضو
منجية مرابط
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للإبداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منجية مرابط

افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قتيبة البنهاوى مشاهدة المشاركة
رائع واكثر
ممتنة لومضة حضوركم، دمتم بكل خير..






يا أبتِ تذكّرتك فوق شرفات العصافير، فتناثر من قلبي الحب !
  رد مع اقتباس
/
قديم 01-02-2019, 08:21 AM رقم المشاركة : 24
معلومات العضو
طارق المأمون محمد
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
السودان

الصورة الرمزية طارق المأمون محمد

افتراضي رد: الذئبـــة والحمـل الوديــع

[quote=منجية مرابط;1658142]الذئبـــة والحمـل الوديــع

أسلوب حكائي بسيط و محبب سهل ممتنع الفكرة ججميلة و الحبكة مميزة بورك القلم و صاحبته






  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:02 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط