لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: مجموعتي القصصية "آية ألم" (آخر رد :زكريا نوار)       :: يا كلاب البيت كفى .. (آخر رد :زكريا نوار)       :: جرأة (آخر رد :طارق المأمون محمد)       :: رثاء الحرف (آخر رد :زكريا نوار)       :: رواية آية ... آية ألم (04) (آخر رد :زكريا نوار)       :: لوحة ذات ألوان باهتة (آخر رد :طارق المأمون محمد)       :: قصص ألف ويلة و ويلة (آخر رد :إيمان سالم)       :: عبد الحميد منصوري (آخر رد :طارق المأمون محمد)       :: العرين (آخر رد :طارق المأمون محمد)       :: رواية آية ... آية ألم. (آخر رد :زكريا نوار)       :: رحَى الحبّ (آخر رد :طارق المأمون محمد)       :: ولو بعد حين (آخر رد :خديجة قاسم)       :: / حتى آخر معجب/ (آخر رد :المختار محمد الدرعي)       :: الشعرة التي قصمت ظهر البعير (آخر رد :المختار محمد الدرعي)       :: رقص الطيور ... (آخر رد :إيمان سالم)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ⊱ من ذرْوَةِ الرّمــــــــــاد ⊰

⊱ من ذرْوَةِ الرّمــــــــــاد ⊰ >>>> من ذروة الرماد ينبثق الفينيق إلى أعالي السماء باذخ الروعة والبهاء ... شعر التفعيلة >> نرجو ذكر التفعيلة في هامش القصيدة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-04-2018, 05:28 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
ياسر أبو سويلم الحرزني
عضو أكاديمية الفينيق للأدب العربي
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية ياسر أبو سويلم الحرزني

افتراضي منذ عروة ونيف









أنا لله حين ابتلائي بحبر الدواة ، وهذو الرواة وحين
احتذائي مسيل الغناء كناي بحذو الرعاة ، ونأي بماء الرقاة
أسيل كلاماً وخلّاً لنخلة معنى تؤوّل ظلّاً ينازل وصفاً لطيف
بظلّ النخيل ، وحين اشتهائي نداء الدليل اناء المقيل
وحين احتمالي لماء الصهيل نهاراً ، وحين ارتحالي جهاراً
بصوت يراود كشفاً لما ينبغي ان أقول
وأنا ، وكما ينبغي
صرت نقلة أيل / ولها في انسلال البعيد سليل وخشفْ
صرت عروة خيل / صرت ألفْ
صرت عورة ليل / وكما يبتغيني ابتلائي بحرف يرواح معنى لظلّ يراود وصفْ
صرت كشفْ

...

لا كما ينبغي لانتظار البلاد فررت إلى لا بلاد سواها ، وصرت سواي وغيري هناك
وكما ينبغي لفرار الغريب رميت مفاتيح بابي على غارب الغرباء ، وفي غابر الرغباء ، فصرت سواي وغيري هنا
صرت طيفْ
وكما ينبغي قمت أعجن طيناً وأخبز منه رغيف بلاد يجوع ، ويهذي بقمح البلاد وليل الحصاد ، وعدت وظلّي لأهلي كطيف يعلّل ضيفْ
صرت ضيفْ

...

لا كما ينبغي في اشتهائي الغناء أقول :
لا أريد الغناء ، أريد سواي الّذي في أغاني الرعاة ، أريد سواي الّذي مرّ هذواً بحبر الرواة وسال ليرمي غطائي يدثّر برد العراة ، فصرت سواي يهدهد ذبحاً ، وصار سواه يراود سيفْ
وكما ينبغي إن أردت البكاء بكيت ، فصار البكاء يداً
صار كفّاً تربّت كفْ
صرت كتفْ

...

لا كما تشتهيني العذارى حليلاً
أو كما تشتهيني النساء خليلاً
أو كما تشتهيني دفوف طيوف نساء الحكايا أقوم أعضّ شفاه بنات الغناء أطير بدفّ ، أحطّ بدفْ
صرت دفْ
بل كما لو أقول :
أنا قوّال هذْي القصائد نزفاً ورعفْ
أنا موّال هذِي القلائد منذ هند ونوفْ
صرت عوفْ
منذ هيت ليالي الخدور لنسوة شعر ، وليت أوانس نثر
تناثر في السكّريّات شعراً ، فأصبح ريق أباريقهنّ ، وشفْ
فرمين عليه صواع البياض بهيت ، فعفْ
وكما ينبغي صرت حرفاّ لعلّتهن / صرن واواً لعطفْ
صرن حَبّاً / صرت عصفْ
أو كما ينبغي لمجيل الدفوف
صرت جرحاً / منذ قيس ونيفْ
صرن ذبحاً / منذ ليلى وسيفْ
صرن حتفْ
صرت دفّاً لمس خضاب الكفوف
تعلّى وخفْ

...

لا كما ينبغي لاشتهاء الهزائم
قمت صدراً لرمح
وكما ينبغي لحنين المواسم
جئت ترويدة لحصاد وقمح
صرت صيفْ

...

لا كما تشتهيني الحياة احتضرت
أو كما يشتهيني الشتات انتظرت
بل كما يشتهيني الممات كبرت
وكما تشتهي الأمّهات كبرت قليلاً
وضليلاً كما تشتهي العاشقات كبرت قتيلاً
وقتيلاً مشيت بنعش الضليل قليلاً لأمّي كنصف يشيّع نصفْ
صرت نصفْ

...

لا كما تبتغيني القبائل قبل العواصم صرت مؤاباً تعلّى كهمزة وصل لتقطف ماء تدلّى نواحي الشراة لصيف العراة ، فتضحك أرض وتبكي سماء ، فصرت خروجاً كما ينبغي وعواء لليل الذئاب ، وجلوة
صرت خطفْ
بل كما ينبغي ، وتأبطّت ظلّي لألحق أخوة ظلّي ، فتعوي دمائي ذئاب البعيد البعيد ، فتعوي ذئاب ، ويضحك عروة
وكما تشتهيني القبائل منذ بسوس الخرائط عام الرمادة بعد قريش حجلت بساق لأعبر حدّي ، وأرمي رغيفي وشاتي وظلّي كريع ووقفْ
كنت عروة
صرت وقفْ

...

لا كما يشتهيني الكلام
وكما ينبغي أن أقول :
أنا قوّال صمتي بحبر يلطّخ سطراً ، ونثر يسيّد شعراً ، ونهر يؤثّث بحراً
وحرف يرادف حرفْ
أنا موّال نزفي بصمت يتمتم صوتاً ، وفوت يؤسّس موتاً
ونزف تداعى لنزفْ
صرت حرفْ
أنا فرخ لطير بوادي الضحى مسّه هذيان البلاد ضحى ، فهذى بجناحيه شعراً ، ورفْ
صرت نزفْ

...

لا كما ينبغي لاشتهاء الكتابة غمّست صوتي بحبر التهجّي أناء قيامي بسفر رغيفي وطيني إماماً بطيفي وضيفي لركعة وتر الغريب وسجدة سهو البلاد ، سهوت ، فسلت كسقيا ، وحسوة ظلّ احتسته القبائل صرفْ
بل كما ينبغي أن أقول :
أنا لله حين أغيب وحين عبوري كطيف يسير بفوج العراة وحين انتشائي بشدو الرعاة ، وحين ارتقائي وقطفي لماء الرقاة مساء ارتقابي لظلّ سعى بصفا عطشي ، واقتدى بحجيج سراب السدى ، ورمى بعباءته لعريّ انتظاري بصفّ العراة ، وصفْ
وكما تشتهيني السلالة حين
امتثال دمي لتعاليم تغريبتي
واحتمال فمي هذياني بأحجيتي
منذ ماذا ، وأين ، ومن
صار إسمي متى
وأنا صرت كيفْ












.
.




(فاعلن)






(لا تقيسوا الشعر بالمسطرة)
  رد مع اقتباس
/
قديم 09-04-2018, 10:14 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: منذ عروة ونيف

جميل جدا اشتغالكم المموسق
وتفعيلتكم القادرة على الاضافة
اثريتم الذهن بشعركم المعجمي
كثير تقدير






  رد مع اقتباس
/
قديم 10-04-2018, 12:40 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
شيرين حسن يوسف
عضو أكاديميّة الفينيق
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

شيرين حسن يوسف غير متواجد حالياً


افتراضي رد: منذ عروة ونيف

هي اغنية ما لا شبيه له
سلم مدادك






  رد مع اقتباس
/
قديم 10-04-2018, 01:08 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
عوض بديوي
عضو أكاديمية الفينيق للأدب العربي
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
يحمل لقب فينيق 2015
الأردن

الصورة الرمزية عوض بديوي

افتراضي رد: منذ عروة ونيف

ســلام من الله وود ،
( فلسفة السؤال أوجعت المقام...!!)
فباحت فاعلن بأحوال أنا وأنت ،؛؛
ومـذ كنا كان السؤال...
نص يحترم واع محكم ؛
ولأن بطل النص في الكيف وتشغله المتى ؛ سيكون لـه الــ هناك مرضيا...!!
مودتي و محبتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 10-04-2018, 01:16 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
قصي المحمود
فريق العمل
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
العراق

الصورة الرمزية قصي المحمود

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

قصي المحمود غير متواجد حالياً


افتراضي رد: منذ عروة ونيف

مدهشة في صورها وتراكيبها اللغوية
بحق...كنت هنا رائعا






  رد مع اقتباس
/
قديم 10-04-2018, 10:55 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
ياسر أبو سويلم الحرزني
عضو أكاديمية الفينيق للأدب العربي
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية ياسر أبو سويلم الحرزني

افتراضي رد: منذ عروة ونيف

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زياد السعودي مشاهدة المشاركة
جميل جدا اشتغالكم المموسق
وتفعيلتكم القادرة على الاضافة
اثريتم الذهن بشعركم المعجمي
كثير تقدير


وسام جدّاً قراءتكم لها ، ونوط.


شكراً جزيلاً أستاذنا زياد
ولك محبّتي وتقديري.






  رد مع اقتباس
/
قديم 10-04-2018, 12:04 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
عدنان حماد
المدير التنفيذي
لأكاديمية الفينيق للادب العربي
عضو تجمع الأدب والإبداع
حائز على الاستحقاق الفينيقي ـ د1
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
عضو تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية عدنان حماد

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

عدنان حماد متواجد حالياً


افتراضي رد: منذ عروة ونيف

قرأت مزمورا من سفر الغناء فتاهت غزلان عقلي بين السطور لا بد من عودة وقراءة اخرى

وحتى عودتي ساثبت النص في الركن والذاكرة






وجاهل قد مده في جهله ضحكي=حتى أتته يدٌ فرّاسة وفم
اذا رأيت سيوف الهند مغمدة = فلا تظنن أن السيف ينصرم
  رد مع اقتباس
/
قديم 10-04-2018, 05:33 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
ياسر أبو سويلم الحرزني
عضو أكاديمية الفينيق للأدب العربي
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية ياسر أبو سويلم الحرزني

افتراضي رد: منذ عروة ونيف

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شيرين حسن يوسف مشاهدة المشاركة
هي اغنية ما لا شبيه له
سلم مدادك

سلمت وغنمت الفاضلة شيرين يوسف

وانا أقرأ تعليقك تذكرت مدى قلقي أثناء كتابتها وبعد نشرها مخافة ألا تليق كتابتي المتواضعة بمقام عروة ومعناه ، ومخافة خذلان الكتابة لمعناي.

ولكن الحمد لله يبدو أنّها ولغاية الآن ما زالت تمرّ بسلام لمستقرّ معناها ومستودعه هههه

تحيّاتي واحترامي اختي الفاضلة شيرين
.






  رد مع اقتباس
/
قديم 10-04-2018, 05:34 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
هيام صبحي نجار
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للإبداع والعطاء
فلسطين

الصورة الرمزية هيام صبحي نجار

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

هيام صبحي نجار متواجد حالياً


افتراضي رد: منذ عروة ونيف

لا كما ينبغي لاشتهاء الكتابة غمّست صوتي بحبر التهجّي أناء قيامي بسفر رغيفي وطيني إماماً بطيفي وضيفي لركعة وتر الغريب وسجدة سهو البلاد ، سهوت ، فسلت كسقيا ، وحسوة ظلّ احتسته القبائل صرفْ
بل كما ينبغي أن أقول :
أنا لله حين أغيب وحين عبوري كطيف يسير بفوج العراة وحين انتشائي بشدو الرعاة ، وحين ارتقائي وقطفي لماء الرقاة مساء ارتقابي لظلّ سعى بصفا عطشي ، واقتدى بحجيج منافي السراب ، ورمى بعباءته لعريّ انتظاري بصفّ العراة ، وصفْ
وكما تشتهيني السلالة حين
امتثال دمي لتعاليم تغريبتي
واحتمال فمي هذياني بأحجيتي
منذ ماذا ، وأين ، ومن
صار إسمي متى
وأنا صرت كيفْ

جمع من أدوات الاستفهام ختمت بها سفرك
وهذا النص القادم من سدم النيازك يلتقط زمرة الدهشة
ويمنح النسر أن يحلق .. دون الخشية من اصطياد الوهم .
هنيئا لمن يمسك جنون الحرف
ويوجه النهر للحقول العطشى..
مبارك هذا السفر
تحياتي والتقدير .






نعبُّ الكأسَ من ألقِ المعاني ... وتَعْبَقُ في مناحينا الأماني
ربوعُ الشعْرِ منتَجَعُ الأماني.... بحورُ الشعرِ يا أحلى المواني
  رد مع اقتباس
/
قديم 11-04-2018, 01:29 AM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
نوال البردويل
فريق العمل
عضو تجمع أدب الرسالة
عنقاء العام 2016
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية نوال البردويل

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

نوال البردويل متواجد حالياً


افتراضي رد: منذ عروة ونيف

لا كما يشتهيني الكلام
وكما ينبغي أن أقول :
أنا قوّال صمتي بحبر يلطّخ سطراً ، ونثر يسيّد شعراً ، ونهر يؤثّث بحراً ، وحرف ينادي لحرفْ
أنا موّال نزفي بصمت يتمتم صوتاً ، وفوت يؤسّس موتاً ، ونزف تداعى لنزفْ
صرت حرفْ
أنا فرخ لطير بوادي الضحى مسّه هذيان البلاد ضحى ، فهذى بجانحيه شعراً ، ورفْ
صرت نزفْ

مدهش هذا النزف السيال والحرف المعبر بصدق
عما يختلج في الصدر من مشاعر محلقة


لا كما ينبغي لانتظار البلاد فررت إلى لا بلاد سواها ، وصرت سواي وغيري هناك
وكما ينبغي لفرار الغريب رميت مفاتيح بابي على غارب الغرباء ، وفي غابر الرغباء ، فصرت سواي وغيري هنا
صرت طيفْ
وكما ينبغي قمت أعجن طيناً وأخبز منه رغيف بلاد يجوع ويهذي بقمح البلاد وليل الحصاد ، وعدت وظلّي لأهلي كطيف يعلّل ضيفْ
صرت ضيفْ

مهما أخذتنا افكارنا إلى البعيد
ومهما ابتعدنا أو اغتربنا لا بد أن نعود لأصولنا
ولن نستطيع تغيير جلودنا
نتشبث بجذورنا حتى ولو أحسسنا بالغربة
بعد عودة من غربة
ترى في حال عدنا هل سينتابنا نفس شعورك عند عودتك ؟ ربما
أشياء كثيرة في النص تجذب القارئ فلا يمل من القراءة
وأشياء كثيرة في النص اقف عاجزة عن التعبير عن
مدى روعتها وتأثيرها في النفس
ليس ما اخترت هو الأجمل فالنص كله رائع ويستحق
الوقوف عند كل فقرة من فقراته
كل التقدير أ. ياسر
وتحياتي







  رد مع اقتباس
/
قديم 11-04-2018, 08:03 PM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
عبير محمد
المستشارة العامة
لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
عضو تجمع الأدب والإبداع
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية عبير محمد

افتراضي رد: منذ عروة ونيف

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ياسر أبو سويلم الحرزني مشاهدة المشاركة








أنا لله حين ابتلائي بحبر الدواة ، وهذو الرواة وحين
احتذائي مسيل الغناء كناي بحذو الرعاة ، ونأي بماء الرقاة
أسيل كلاماً وخلّاً لنخلة معنى تؤوّل ظلّاً ينازل وصفاً لطيف
بظلّ النخيل ، وحين اشتهائي نداء الدليل اناء المقيل
وحين احتمالي لماء الصهيل نهاراً ، وحين ارتحالي جهاراً
بصوت يراود كشفاً لما ينبغي ان أقول
وأنا ، وكما ينبغي
صرت نقلة أيل / ولها في انسلال البعيد سليل وخشفْ
صرت عروة خيل / صرت ألفْ
صرت عورة ليل / وكما يبتغيني ابتلائي بحرف يرواح معنى لظلّ يراود وصفْ
صرت كشفْ

...

لا كما ينبغي لانتظار البلاد فررت إلى لا بلاد سواها ، وصرت سواي وغيري هناك
وكما ينبغي لفرار الغريب رميت مفاتيح بابي على غارب الغرباء ، وفي غابر الرغباء ، فصرت سواي وغيري هنا
صرت طيفْ
وكما ينبغي قمت أعجن طيناً وأخبز منه رغيف بلاد يجوع ، ويهذي بقمح البلاد وليل الحصاد ، وعدت وظلّي لأهلي كطيف يعلّل ضيفْ
صرت ضيفْ

...

لا كما ينبغي في اشتهائي الغناء أقول :
لا أريد الغناء ، أريد سواي الّذي في أغاني الرعاة ، أريد سواي الّذي مرّ هذواً بحبر الرواة وسال ليرمي غطائي يدثّر برد العراة ، فصرت سواي يهدهد ذبحاً ، وصار سواه يراود سيفْ
وكما ينبغي إن أردت البكاء بكيت ، فصار البكاء يداً
صار كفّاً تربّت كفْ
صرت كتفْ

...

لا كما تشتهيني العذارى حليلاً
أو كما تشتهيني النساء خليلاً
أو كما تشتهيني دفوف طيوف نساء الحكايا أقوم أعضّ شفاه بنات الغناء أطير بدفّ ، أحطّ بدفْ
صرت دفْ
بل كما لو أقول :
أنا قوّال هذْي القصائد نزفاً ورعفْ
أنا موّال هذِي القلائد منذ هند ونوفْ
صرت عوفْ
منذ هيت ليالي الخدور لنسوة شعر ، وليت أوانس نثر
تناثر في السكّريّات شعراً ، فأصبح ريق أباريقهنّ ، وشفْ
فرمين عليه صواع البياض بهيت ، فعفْ
وكما ينبغي صرت حرفاّ لعلّتهن / صرن واواً لعطفْ
صرن حَبّاً / صرت عصفْ
أو كما ينبغي لمجيل الدفوف
صرت جرحاً / منذ قيس ونيفْ
صرن ذبحاً / منذ ليلى وسيفْ
صرن حتفْ
صرت دفّاً لمس خضاب الكفوف
تعلّى وخفْ

...

لا كما ينبغي لاشتهاء الهزائم
قمت صدراً لرمح
وكما ينبغي لحنين المواسم
جئت ترويدة لحصاد وقمح
صرت صيفْ

...

لا كما تشتهيني الحياة احتضرت
أو كما يشتهيني الشتات انتظرت
بل كما يشتهيني الممات كبرت
وكما تشتهي الأمّهات كبرت قليلاً
وضليلاً كما تشتهي العاشقات كبرت قتيلاً
وقتيلاً مشيت بنعش الضليل قليلاً لأمّي كنصف يشيّع نصفْ
صرت نصفْ

...

لا كما تبتغيني القبائل قبل العواصم صرت مؤاباً تعلّى كهمزة وصل لتقطف ماء تدلّى نواحي الشراة لصيف العراة ، فتضحك أرض وتبكي سماء ، فصرت خروجاً كما ينبغي وعواء لليل الذئاب ، وجلوة
صرت خطفْ
بل كما ينبغي ، وتأبطّت ظلّي لألحق أخوة ظلّي ، فتعوي دمائي ذئاب البعيد البعيد ، فتعوي ذئاب ، ويضحك عروة
وكما تشتهيني القبائل منذ بسوس الخرائط عام الرمادة بعد قريش حجلت بساق لأعبر حدّي ، وأرمي رغيفي وشاتي وظلّي كريع ووقفْ
كنت عروة
صرت وقفْ

...

لا كما يشتهيني الكلام
وكما ينبغي أن أقول :
أنا قوّال صمتي بحبر يلطّخ سطراً ، ونثر يسيّد شعراً ، ونهر يؤثّث بحراً
وحرف يرادف حرفْ
أنا موّال نزفي بصمت يتمتم صوتاً ، وفوت يؤسّس موتاً
ونزف تداعى لنزفْ
صرت حرفْ
أنا فرخ لطير بوادي الضحى مسّه هذيان البلاد ضحى ، فهذى بجناحيه شعراً ، ورفْ
صرت نزفْ

...

لا كما ينبغي لاشتهاء الكتابة غمّست صوتي بحبر التهجّي أناء قيامي بسفر رغيفي وطيني إماماً بطيفي وضيفي لركعة وتر الغريب وسجدة سهو البلاد ، سهوت ، فسلت كسقيا ، وحسوة ظلّ احتسته القبائل صرفْ
بل كما ينبغي أن أقول :
أنا لله حين أغيب وحين عبوري كطيف يسير بفوج العراة وحين انتشائي بشدو الرعاة ، وحين ارتقائي وقطفي لماء الرقاة مساء ارتقابي لظلّ سعى بصفا عطشي ، واقتدى بحجيج سراب السدى ، ورمى بعباءته لعريّ انتظاري بصفّ العراة ، وصفْ
وكما تشتهيني السلالة حين
امتثال دمي لتعاليم تغريبتي
واحتمال فمي هذياني بأحجيتي
منذ ماذا ، وأين ، ومن
صار إسمي متى
وأنا صرت كيفْ












.
.




(فاعلن)

تعودت ان اقف امام قصائدك في حالة صمت وتأمل
لأغوص في عمق المعنى
وانتشي من روعة وبهاء الحرف
قصيد يثير الدهشة
وقلم يجسّد بفرادة وتألق ما يسكنك من مشاعر
بإحساسٍ عالِ
يلامس الروح.
بوركت والمداد شاعرنا القدير
ودام حضورك المعتق بالنور
ودّي ووردي








"سأظل أنا كما أُريد أن أكون ! نصف وزني كبرياء والنصف الآخر قصة لا يفهمها أحد ..."

  رد مع اقتباس
/
قديم 12-04-2018, 10:55 AM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
ياسر أبو سويلم الحرزني
عضو أكاديمية الفينيق للأدب العربي
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية ياسر أبو سويلم الحرزني

افتراضي رد: منذ عروة ونيف

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عوض بديوي مشاهدة المشاركة
ســلام من الله وود ،
( فلسفة السؤال أوجعت المقام...!!)
فباحت فاعلن بأحوال أنا وأنت ،؛؛
ومـذ كنا كان السؤال...
نص يحترم واع محكم ؛
ولأن بطل النص في الكيف وتشغله المتى ؛ سيكون لـه الــ هناك مرضيا...!!
مودتي و محبتي


ومرور طيّب من لدن طيّب أفرح القصيدة وصاحبها.


شكراً جزيلاً أخي عوض
ولك محبّتي وتقديري.






  رد مع اقتباس
/
قديم 12-04-2018, 11:45 AM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
ياسر أبو سويلم الحرزني
عضو أكاديمية الفينيق للأدب العربي
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية ياسر أبو سويلم الحرزني

افتراضي رد: منذ عروة ونيف

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قصي المحمود مشاهدة المشاركة
مدهشة في صورها وتراكيبها اللغوية
بحق...كنت هنا رائعا


منذ تعليقك على نصّي "مرافعة مقتضبة بلغة الإشارة" ورهانك على أنّك ستميط اللثام عن المعنى بمجرد الجلوس معي والنظر في عينيّ وأنا أكترث كثيراً وأهتم لقراءتك الصادقة والّتي أقيس بها كتابتي المتواضعة.

وما زلت مديناً لك بفنجان قهوة ، بعد منسف أو تشريبة باجه إن احببت هههه


شكراً جزيلاً أخي قصي.
والروعة كلّ الروعة في مرورك الكريم.
محبّتي.






  رد مع اقتباس
/
قديم 14-04-2018, 07:05 PM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
ياسر أبو سويلم الحرزني
عضو أكاديمية الفينيق للأدب العربي
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية ياسر أبو سويلم الحرزني

افتراضي رد: منذ عروة ونيف

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدنان حماد مشاهدة المشاركة
قرأت مزمورا من سفر الغناء فتاهت غزلان عقلي بين السطور لا بد من عودة وقراءة اخرى

وحتى عودتي ساثبت النص في الركن والذاكرة


وحتّى تعود سأبقي القصيدة على أهبة الإنشاد.


مرحباً ألف بأخي عدنان.
وملؤ يد التحيّة محبّة وسلام.






  رد مع اقتباس
/
قديم 15-04-2018, 12:58 PM رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
أحمد الشيخ
فريق العمل
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فلسطين

الصورة الرمزية أحمد الشيخ

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

أحمد الشيخ غير متواجد حالياً


افتراضي رد: منذ عروة ونيف

نص مطرب مموسق
جميل جدا ما جادت به قريحتك الشعرية الفذة
دمت وهذا الألق في ميادين القصيد
تقديري






  رد مع اقتباس
/
قديم 16-04-2018, 08:47 AM رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
غلام الله بن صالح
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الجزائر
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

غلام الله بن صالح متواجد حالياً


افتراضي رد: منذ عروة ونيف

قصيدة رائعة متميزة
دمت بألق الشعر وسمو الحرف
مودتي وتقديري






  رد مع اقتباس
/
قديم 16-04-2018, 07:41 PM رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
ياسر أبو سويلم الحرزني
عضو أكاديمية الفينيق للأدب العربي
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية ياسر أبو سويلم الحرزني

افتراضي رد: منذ عروة ونيف

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هيام صبحي نجار مشاهدة المشاركة
لا كما ينبغي لاشتهاء الكتابة غمّست صوتي بحبر التهجّي أناء قيامي بسفر رغيفي وطيني إماماً بطيفي وضيفي لركعة وتر الغريب وسجدة سهو البلاد ، سهوت ، فسلت كسقيا ، وحسوة ظلّ احتسته القبائل صرفْ
بل كما ينبغي أن أقول :
أنا لله حين أغيب وحين عبوري كطيف يسير بفوج العراة وحين انتشائي بشدو الرعاة ، وحين ارتقائي وقطفي لماء الرقاة مساء ارتقابي لظلّ سعى بصفا عطشي ، واقتدى بحجيج منافي السراب ، ورمى بعباءته لعريّ انتظاري بصفّ العراة ، وصفْ
وكما تشتهيني السلالة حين
امتثال دمي لتعاليم تغريبتي
واحتمال فمي هذياني بأحجيتي
منذ ماذا ، وأين ، ومن
صار إسمي متى
وأنا صرت كيفْ

جمع من أدوات الاستفهام ختمت بها سفرك
وهذا النص القادم من سدم النيازك يلتقط زمرة الدهشة
ويمنح النسر أن يحلق .. دون الخشية من اصطياد الوهم .
هنيئا لمن يمسك جنون الحرف
ويوجه النهر للحقول العطشى..
مبارك هذا السفر
تحياتي والتقدير .


بل هنيئاً لمن تحظى كتابته المتواضعة بمثل هذا الردّ المحفّز ، وهذه القراءة المضيئة.


شكراً جزيلاً شاعرتنا الكريمة هيام.
ولك خالص الإحترام والتقدير.






  رد مع اقتباس
/
قديم 16-04-2018, 08:20 PM رقم المشاركة : 18
معلومات العضو
ياسر أبو سويلم الحرزني
عضو أكاديمية الفينيق للأدب العربي
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية ياسر أبو سويلم الحرزني

افتراضي رد: منذ عروة ونيف

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوال البردويل مشاهدة المشاركة
لا كما يشتهيني الكلام
وكما ينبغي أن أقول :
أنا قوّال صمتي بحبر يلطّخ سطراً ، ونثر يسيّد شعراً ، ونهر يؤثّث بحراً ، وحرف ينادي لحرفْ
أنا موّال نزفي بصمت يتمتم صوتاً ، وفوت يؤسّس موتاً ، ونزف تداعى لنزفْ
صرت حرفْ
أنا فرخ لطير بوادي الضحى مسّه هذيان البلاد ضحى ، فهذى بجانحيه شعراً ، ورفْ
صرت نزفْ

مدهش هذا النزف السيال والحرف المعبر بصدق
عما يختلج في الصدر من مشاعر محلقة


لا كما ينبغي لانتظار البلاد فررت إلى لا بلاد سواها ، وصرت سواي وغيري هناك
وكما ينبغي لفرار الغريب رميت مفاتيح بابي على غارب الغرباء ، وفي غابر الرغباء ، فصرت سواي وغيري هنا
صرت طيفْ
وكما ينبغي قمت أعجن طيناً وأخبز منه رغيف بلاد يجوع ويهذي بقمح البلاد وليل الحصاد ، وعدت وظلّي لأهلي كطيف يعلّل ضيفْ
صرت ضيفْ

مهما أخذتنا افكارنا إلى البعيد
ومهما ابتعدنا أو اغتربنا لا بد أن نعود لأصولنا
ولن نستطيع تغيير جلودنا
نتشبث بجذورنا حتى ولو أحسسنا بالغربة
بعد عودة من غربة
ترى في حال عدنا هل سينتابنا نفس شعورك عند عودتك ؟ ربما
أشياء كثيرة في النص تجذب القارئ فلا يمل من القراءة
وأشياء كثيرة في النص اقف عاجزة عن التعبير عن
مدى روعتها وتأثيرها في النفس
ليس ما اخترت هو الأجمل فالنص كله رائع ويستحق
الوقوف عند كل فقرة من فقراته
كل التقدير أ. ياسر
وتحياتي



وكم فرح صاحب القصيدة وغزالتها بمرور كريم من لدن شاعرتنا نوال.

شكراً جزيلاً أختي الفاضلة نوال.
تحيّاتي وتقديري.






  رد مع اقتباس
/
قديم 17-04-2018, 11:36 AM رقم المشاركة : 19
معلومات العضو
ياسر أبو سويلم الحرزني
عضو أكاديمية الفينيق للأدب العربي
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية ياسر أبو سويلم الحرزني

افتراضي رد: منذ عروة ونيف

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبير محمد مشاهدة المشاركة
تعودت ان اقف امام قصائدك في حالة صمت وتأمل
لأغوص في عمق المعنى
وانتشي من روعة وبهاء الحرف
قصيد يثير الدهشة
وقلم يجسّد بفرادة وتألق ما يسكنك من مشاعر
بإحساسٍ عالِ
يلامس الروح.
بوركت والمداد شاعرنا القدير
ودام حضورك المعتق بالنور
ودّي ووردي


هذا أكثر ممّا تستحقه كتابتي المتواضعة يا عبير ،
وقراءتك لها تفرحني كثيراً.


شكراً جزيلاً الفاضلة عبير
ولك خالص الإحترام والتقدير.






  رد مع اقتباس
/
قديم 17-04-2018, 12:19 PM رقم المشاركة : 20
معلومات العضو
ياسر أبو سويلم الحرزني
عضو أكاديمية الفينيق للأدب العربي
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية ياسر أبو سويلم الحرزني

افتراضي رد: منذ عروة ونيف

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد الشيخ مشاهدة المشاركة
نص مطرب مموسق
جميل جدا ما جادت به قريحتك الشعرية الفذة
دمت وهذا الألق في ميادين القصيد
تقديري



حيهلا بأخي المبدع أحمد الشيخ
أفرحني ما تفضّلتم به عليّ وعلى كتابتي.


شكراً جزيلاً
ولك محبّتي وتقديري.






  رد مع اقتباس
/
قديم 17-04-2018, 08:13 PM رقم المشاركة : 21
معلومات العضو
ياسر أبو سويلم الحرزني
عضو أكاديمية الفينيق للأدب العربي
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية ياسر أبو سويلم الحرزني

افتراضي رد: منذ عروة ونيف

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة غلام الله بن صالح مشاهدة المشاركة
قصيدة رائعة متميزة
دمت بألق الشعر وسمو الحرف
مودتي وتقديري



أدام الله عليك الصحّة والعافية شاعرنا المبدع غلام الله.
وأشكر لك هذا المرور الكريم الّذي أسعدني كثيراً

محبّتي واحترامي.






  رد مع اقتباس
/
قديم 11-07-2018, 03:40 PM رقم المشاركة : 22
معلومات العضو
عبدالحليم الطيطي
عضو أكاديمة الفينيق
عضو تجمع الأدب والإبداع
عضو تجمع شعراء الرسالة
يحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
الاردن

الصورة الرمزية عبدالحليم الطيطي

افتراضي رد: منذ عروة ونيف

فنٌ جميل مختلف ،،،،،الف تقدير وأسلّم عليك كثيرا






  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:43 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط