لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: سواء أكان حسِّيًّا أم معنويًّا (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: صور من الماضي (آخر رد :جمال عمران)       :: أمة علامة جرها التطبيع (آخر رد :سعاد ميلي)       :: ما تبَّت يَداهْ (آخر رد :سعاد ميلي)       :: أركان القصة القصيرة جدا ومكوناتها . (آخر رد :سعاد ميلي)       :: زورق الإنشاد .. (آخر رد :محمد ذيب سليمان)       :: سناد التأسيس في قصيدة التفعيلة (آخر رد :عدنان حماد)       :: شبق طين / يحيى موطوال (آخر رد :سعاد ميلي)       :: أحاديث الرؤى (آخر رد :سعاد ميلي)       :: في الغرف المسكونة / عايده بدر (آخر رد :سعاد ميلي)       :: نجمة الحب (آخر رد :الزهراء صعيدي)       :: رماد الذكريات (آخر رد :الزهراء صعيدي)       :: خلج (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: ماالذي يحدث؟ (آخر رد :جمال عمران)       :: أيتها الدّروب عليك السلام (آخر رد :جمال عمران)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ⊱ المدينة الحالمـــــــة ⊰

⊱ المدينة الحالمـــــــة ⊰ مدينة تحكي فيها القصة القصيرة اشياء الزمان المكان

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-02-2007, 08:29 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي لا بيع بعد اليوم ؟؟ ،،، / زياد السعودي

لا بيع بعد اليوم ؟؟



كان صابر قد أعلن عن ميلاده بصرخات قوية متتابعة أشعرت ذويه بالقلق والحيرة ليبدأ مشوار طفولته فيرضع.. يُفطم على صوت ماكنة الخياطة حيث كانت والدته تخيط بها مراييل المدارس وأوجه الفرشات وما يتيسر لها من أعمال خياطة .
كان يحوم حول تلك الماكنة ربما لارتباطها برضاعته وفطامه حتى أنه سقط ذات يوم وشج طرفها جبينه، ربما كان لا بد من ذلك الحادث حتى يتصالح مع ضجيجها الذي كان يسكن جغرافية رأسه
صابر كان الطالب الوحيد الذي يكره جرس نهاية اليوم الدراسي !!! لأنه يفضي به إلى وجبة سريعة قبل أن يصبح فرش الكعك رفيقه على امتداد ساعات النهار وبعض ساعات الليل .كان يجد في أحاديث النساء ما يخفف عنه:
(ما شاء الله على صابر الأول على صفه الفائز بكل نشاطات مدرسته البائع . "العتال" .. الشاعر والفنان ... " يا ريت أولادنا مثله " ما شاء الله عليه !! )...
هدى ابنة " الست بهيرة المرعبة " مديرة مدرسة البنات في الحي ...هدى التي كان يتبارى في ودها سامي ابن الضابط ، ورياض " اللي عندهم سيارة " ومحمد موسى ابن التاجر الثري وأيمن الذي يعمل والده في وزارة مهمة، ومعتز ابن مذيع التلفزيون ، بالإضافة لصابر ابن الحارس .
كان العشاق على اختلاف ظروفهم في سن الخامسة عشرة، تلك السن التي تتبلور فيها شخصية الفرد... وهدى كانت تلك البحيرة الطازجة ما انفكت كما الفراشة تحوم حول صابر وتتلقف أخباره .

آما ما كان من أمر ثلة العشاق ؟ فقد كانوا يجلسون على حائط حديقة منزل " الست بهيرة " وأقدامهم تتدلى نحو الشارع استعدادا للهرب إذا ما رأوا والدة هدى قادمة وهم يتقربون من ابنتها بوابل من النظرات والكلمات المعسولة، غير أن صابر وبحكم انه بائع فقد كان يملك جواز سفر العبور الى حرم الحديقة حيث تتهادى هدى إلى أرجوحتها وفي عالم الخيال لم يكن يرى نفسه بائعا !!

ـ صابر أيها الفريد " يا للي مثلك ما ولدت دايه ... اذهب إلى ابنتي هدى في الحديقة أعطها ما تريد من الكعك هي وصويحباتها ثم عد إلي كي أعطيك الثمن ، وكان صابر يفعل غير انه لم يكن ليعود للست بهيرة لأخذ ثمن بضاعته وذات مرة سألته بهيرة :
ـ لماذا وفي كل مرة لا تعود إلي كي أعطيك ثمن ما تشتريه هدى وصويحباتها ؟؟
أجابها صابر مبتسما : كنت أنتظر ان يصبح المبلغ ربع دينار حتى أتفادى موضوع البحث عن فكه ..
وابتسمت هدى واكتفت الست بهيرة بتحذيره ان لا يفعل هذا مرة أخرى وهي لا تدري أنها بذلك تحرمه من أجمل طقوسه مع هدى .

عندما تتحسن الظروف ؟؟
لم يستطع صابر رغم ثقافته واطلاعه من إدراك أبعاد هذه الكلمات فلقد حفرت بداخله ككلمات مبهمة يرد بها والده على سؤاله المتكرر :
ـ متى يا ابي اكف عن البيع ؟؟ فلقد لوحتني شمس آب وأعيتني رياح تشرين وسكنني صقيع كانون وملتني الأرصفة والشوارع وضاق بي حذائي فإلى متى ؟؟
وتأتي كلمات والده في حضرة دموع أمه :
ــ عندما تتحسن الظروف يا بني !!
وكان ان عقدت المدرسة مسابقة لحفظ القران وتجويده الكل يستعد بما أوتي من قوة وقدرة وجاه... للفوز بهذه المسابقة وعندما يُسأل صابر عن استعداداته يقول ربما لن اشترك فالوقت يملكني ولا املكه .
وذات يوم أتى أحد زبائنه ليشتري منه كعكة بالجبن وهو ينصب فرشه ... على قارعة رصيف ، فاستغرب وجود القران الكريم معه فاستفسر وعلم ما وراء هذا الأمر فأشار على صابر أن يذهب الى المسجد الحسيني بعد صلاة العصر وفعل صابر ليلتقي هناك بالشيخ " المحسيري " الذي ساعده على حفظ القران والدراية بأحكام تجويده وتلاوته حسب القراءات السبع.
كان انتباه صابر موزعا ما بين الشيخ والعربة التي تحمل بضاعته والتي كان يركنها عند بوابة المسجد في مكان يجعلها على مرمى نظره خاصة إذا تبقى من البضاعة ما تعذر بيعه وكما هو معروف لا عودة للبيت إلا بانتهاء البضاعة .
في يوم الحسم بحضور مدير التربية ومدير المدرسة والأساتذة ولجنة من وزارة الأوقاف وإمام الحي ووالد صابر ووالدته وأخته فوزية وذوي المشتركين والست بهيرة بالإضافة لجمع غفير من أهل الحي ، أتى دور صابر وقرا الجزء الذي طلب منه حسب القراءات السبع مع أن هذا لم يكن مطلوبا فكان فوزه أمرا بديهيا في ظل دهشة الجميع وبالذات لجنة التحكيم التي انهمرت على صابر بالأسئلة وهو يجيب وكأنه يغرف من معين وهم بذلك يريدون أن يقفوا على ما لدى صابر من معرفه بعد ان أدركوا هم والحضور أن لا منافس له وترددت في أروقة المبنى تمتمات الحضور :
ـ ما شاء الله ،،، اللهم صلي على سيدنا محمد ...
وأعلنت النتيجة رسميا بفوز صابر الذي صرخ بصوته الجهوري والدموع تتطاير من عينيه دون أن تلامس خديه وسط استغراب الحضور : كعك ...كعك ... كعك
نعم لقد كان فتى تلك الليلة قضاها مزهوا بنصره برفقة أصدقائه ، وعندما عاد إلى البيت تفاجأ بعربته محطمة سكنه الخوف ودخل إلى المنزل وما أن وقعت عينا والده عليه حتى ركض والده والدموع تكتسحه وأمه وأخته فوزية تجهشان بالبكاء ، لوهلة ظن أن دموع والده دموع غضب فتراجع إلى الخلف لكن إقدام والده كان أقوي من إحجامه فضمه والده إلى صدره ضمة لطالما تمناها صابر وقال له بصوته الباكي :
ـ لا بيع بعد اليوم يا صابر ... لا بيع بعد اليوم يا بني
وقف صابر مندهشا ، وقبل يد والده ودموع الفرح تتناثر من عينيه .. واتجه نحو أمه يعانقها وهو يصرخ بصبيانية :
ـ لا بيع بعد اليوم !!! يا امي ...
لا بيع بعد اليوم يا ابي !!!
لا بيع بعد اليوم يا فوزية !!
سيتوقف ابن الضابط وابن اللحام وابن المذيع.... عن التهكم علي
وعاد إلى ما تبقى من العربة ليكمل تحطيمها بشكل احتفالي وخرج معظم الجيران على صوته الفاغر :
ـ لا بيع بعد اليوم لا بيع بعد اليوم ،،،،
ونام صابر نوما هنيئا لم يذقه من قبل نام وهو يحتضن جائزته
في اليوم التالي كان صابر يحمل فرش الكعك على رأسه وينادي وهو يخترق الأزقة والشوارع : كعك ... كعك ... كعك









  رد مع اقتباس
/
قديم 12-02-2007, 09:15 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
سليمان الجمعاني
أديب
عضو رابطة الفينيق الادبية
الاردن

الصورة الرمزية سليمان الجمعاني

افتراضي

زياد السعودي.. وقطيفه من روائع الماضي
أعدتني أيها العميد لذكريات صابر ، هذا الصابر الذي خلد في اذهاننا ..أحببناه وتعاطفنا معه
تجسد رمزاً للمعاناة .. قد اذكر صابر لحظة جوع وقد أذكره لحظة برد ، وقد أكونه لحظة مراجعتي
في احدى الدوائر الحكومية ، كلنا صابر وكلنا مسؤول عن صبره ...
تحياتي لك ايها الرائع






  رد مع اقتباس
/
قديم 12-02-2007, 09:39 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
سلطان الزيادنة
مدير عام
أكاديميّة الفينيق للأدب العربي
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية سلطان الزيادنة

افتراضي

ـ لماذا وفي كل مرة لا تعود الي كي اعطيك ثمن ما تشتريه هدى وصويحباتها ؟؟
أجابها صابر مبتسما : كنت أنتظر ان يصبح المبلغ ربع دينار حتى اتفادى موضوع البحث عن فكه ..

صابر وبذكاء ميداني مألوف

يجد الجواب ويكتم في قلبه الحقيقة

كيف له ان يقول :حتى صابر له ان يحب مثلكم ....موقف محرج لكنه يتدبره دائما .

صابر

ساغني معك اليوم:

كعك كعك

كععععععععععععععععععععععععكككككككككك

عمان اربد الكرككككككككككككككككككككككككككككك






  رد مع اقتباس
/
قديم 27-02-2007, 08:42 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
سلام الباسل
الأمينة العامة
لأكاديميّة الفينيق للأدب العربي
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
عضو تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية سلام الباسل

افتراضي

ـ لا بيع بعد اليوم لا بيع بعد اليوم ،،،،
ونام صابر نوما هنيئا لم يذقه من قبل نام وهو يحتضن جائزته
في اليوم التالي كان صابر يحمل فرش الكعك على راسه وينادي وهو يخترق الازقة والشوارع : كعك ... كعك ... كعك ...

العميد زياد..
وورقة أخرى من أوراق طفولة صابر العنيدة...
لوحة رسمتها بألوان من زفرات الماضي..
وزينتها بفراشات من الفرح الغابر والحاضر في أغوار الذات...وبدموع الفرح التي تغسل ألف آه وآه...
ثم الفقر تلو الفقر
ذلك الفقر الذي نجهل عنوانه ...وليس هو..إذ يبعث كل يوم رسائله وكأنه "يتفقدنا"...
وصابر ..صابر تلك الروح الغريبة...التي يحمل من الوفاء لذاته ما لا يجعله يتغيّر تحت أي ظرف /نصّ...

أستاذي زياد..
تملك بوصلة للسرد تشير إلى إتجاهات لا تملك ذاكرتها الاتجاهات الاصلية الأربعة...
ولكن اتجاهها دوماً نحو نافذة انسانية ..تكشف الرؤى للقارىء ..وتتسع دائرة الشعور لديه رويداً رويداً..
ليعيش تلك التفاصيل الدقيقة بمكنونات الشخصية...
عميدنا زياد
دام إبداعكَ وسحر يراعك
ولك كؤوس تتدفق امتنان






  رد مع اقتباس
/
قديم 28-02-2007, 10:22 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
كوثر الشريفي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للعطاء
اليمن

الصورة الرمزية كوثر الشريفي

افتراضي

إنسانية عميقة
حينما تدثرنا الأحزان بدثار صدق بعض الأحيان
لينتج الإحساس العالي..
بتشخيص ((صابر))

صابر... طفل من الأطفال..
يبحث في عالم المثالية الخيالية..
عن أحوال أفضل..
و عن شمس مشرقة..
و لكن...
يجد شمس الأمل لا تشرق سوى في عالم خيالي..

أصبح العنوان: ((لا أماني بعد اليوم))؟

لا تعليق واضح لي..
فصابر ليس بحاجة إليه

((صابر))
إلى متى يصبر؟

عميدنا..
تتفنن في الوجع..

و لأنك صادق الإحساس
يخرج الوجع بتلقائية..

دمت بخير ..






مُجرد قلم..
الــ كــ و ثــ ر
  رد مع اقتباس
/
قديم 01-03-2007, 01:54 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سليمان الجمعاني مشاهدة المشاركة
زياد السعودي.. وقطيفه من روائع الماضي
أعدتني أيها العميد لذكريات صابر ، هذا الصابر الذي خلد في اذهاننا ..أحببناه وتعاطفنا معه
تجسد رمزاً للمعاناة .. قد اذكر صابر لحظة جوع وقد أذكره لحظة برد ، وقد أكونه لحظة مراجعتي
في احدى الدوائر الحكومية ، كلنا صابر وكلنا مسؤول عن صبره ...
تحياتي لك ايها الرائع
هو كلنا
هو رفيق الرصيف
وصديق الرغيف

جمعاني
مرورك سامق

ود يليق ايها الفينيق






  رد مع اقتباس
/
قديم 06-03-2007, 06:14 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
يسري الغول
عضو أكاديميّة الفينيق - فلسطين

الصورة الرمزية يسري الغول

افتراضي

الغالي زياد
هاهو صابر يبدأ في رحلة العناء التي نجترها ..
و كل الهم فوق الهم يصبح حملاً ثقيلاً
نموت من اجل أن نحصل على القوت لكنها الحياة التي تمرغنا في التراب حتى نموت
كانت اول قصة لي كتبتها قبل اكثر من 8 سنوات بمثل هذه الفكرة التي اعادتني الى مرحلة نسيتها ...
دمت بخير اخي زياد






  رد مع اقتباس
/
قديم 06-03-2007, 09:30 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي

الاديب سلطان
يجد الجواب ويكتم في قلبه الحقيقة

تعود ان يفعل

ومثلك يدري

سماء مودة






  رد مع اقتباس
/
قديم 06-03-2007, 09:33 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي

أديبتنا سلام الباسل
عمق قراءة
وتحليل غيداق
من لدن وارفة

اعتز بتناولك الشفيف
لاوراق صابر

تحية تليق سيدتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 06-03-2007, 09:34 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي

الاديبة كوثر الشريفي
و لأنك صادق الإحساس
يخرج الوجع بتلقائية

اتمنى ذلك

اعتز بما اوردت

جل التحايا لحضورك






  رد مع اقتباس
/
قديم 06-03-2007, 09:38 PM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي

يسري الغول
مرحى بتواجدك

الينا بها في اقرب وقت

ود يليق






  رد مع اقتباس
/
قديم 19-03-2007, 04:05 AM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
سمو الكعبي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديميّة للعطاء
الامارات

الصورة الرمزية سمو الكعبي

افتراضي

اه لله در هذا الصابر
حكاية نسجت بنبض الفقر
وألم الحرمان
وتيم هدى

صحيح أن الجرح صاحب موقف نبيل على صاحبة
أعجبتني فطنة صابر:ـ
لماذا وفي كل مرة لا تعود الي كي اعطيك ثمن ما تشتريه هدى وصويحباتها ؟؟
أجابها صابر مبتسما : كنت أنتظر ان يصبح المبلغ ربع دينار حتى اتفادى موضوع البحث عن فكه ..
وهذا حسن تعليل
وسبر للأغوار
من قبل قلمك ايها السيال زياد


كان صابر قد اعلن عن ميلاده بصرخات قوية متتابعة اشعرت ذويه بالقلق والحيرة ليبدأ مشوار طفولته فيرضع.. ويفطم على صوت ماكنة الخياطة حيث كانت والدته تخيط بها مراييل المدارس واوجه الفرشات وما يتيسر لها من اعمال خياطة .

منذ المقدمة واحسسست ان نفس صابر ابية
وان روح المسؤلية
متغلغة في كنهه

(ما شاءالله على صابر الاول على صفه والفائز بكل نشاطات مدرسته والبائع والعتال والشاعر والفنان ... " يا ريت اولادنا مثله " ما شاءالله عليه !!
اسم على مسمى حقا


ونام صابر نوما هنيئا لم يذقه من قبل نام وهو يحتضن جائزته
في اليوم التالي كان صابر يحمل فرش الكعك على راسه وينادي وهو يخترق الازقة والشوارع : كعك ... كعك ... كعك

خاتمة رائعة فقد طاب ما في نفس صابر
حيث كان يحتاج إلى دفعة فقط

اشارك الاستاذ سلطان
وسنغني معه
كعك
وأزيد ونبكي
كعك
ونضحك
كعك

ونحلم كعك
وجعل لله ايامنا كعكا بسكر زيادة مع عسل






  رد مع اقتباس
/
قديم 11-04-2007, 02:33 PM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سمو الكعبي مشاهدة المشاركة
اه لله در هذا الصابر
حكاية نسجت بنبض الفقر
وألم الحرمان
وتيم هدى

صحيح أن الجرح صاحب موقف نبيل على صاحبة
أعجبتني فطنة صابر:ـ
لماذا وفي كل مرة لا تعود الي كي اعطيك ثمن ما تشتريه هدى وصويحباتها ؟؟
أجابها صابر مبتسما : كنت أنتظر ان يصبح المبلغ ربع دينار حتى اتفادى موضوع البحث عن فكه ..
وهذا حسن تعليل
وسبر للأغوار
من قبل قلمك ايها السيال زياد


كان صابر قد اعلن عن ميلاده بصرخات قوية متتابعة اشعرت ذويه بالقلق والحيرة ليبدأ مشوار طفولته فيرضع.. ويفطم على صوت ماكنة الخياطة حيث كانت والدته تخيط بها مراييل المدارس واوجه الفرشات وما يتيسر لها من اعمال خياطة .

منذ المقدمة واحسسست ان نفس صابر ابية
وان روح المسؤلية
متغلغة في كنهه

(ما شاءالله على صابر الاول على صفه والفائز بكل نشاطات مدرسته والبائع والعتال والشاعر والفنان ... " يا ريت اولادنا مثله " ما شاءالله عليه !!
اسم على مسمى حقا


ونام صابر نوما هنيئا لم يذقه من قبل نام وهو يحتضن جائزته
في اليوم التالي كان صابر يحمل فرش الكعك على راسه وينادي وهو يخترق الازقة والشوارع : كعك ... كعك ... كعك

خاتمة رائعة فقد طاب ما في نفس صابر
حيث كان يحتاج إلى دفعة فقط

قراءة جميلة وواعية
من لدن سمو
كل الشكر ابنتي
على هكذا مرور وارف

ود يليق






  رد مع اقتباس
/
قديم 29-09-2007, 11:09 AM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
افتهان الزبيري
عضو اكاديميّة الفينيق
اليمن

الصورة الرمزية افتهان الزبيري

افتراضي

لا بيع بعد اليوم ؟؟



كان صابر قد اعلن عن ميلاده بصرخات قوية متتابعة اشعرت ذويه بالقلق والحيرة ليبدأ مشوار طفولته فيرضع.. ويفطم على صوت ماكنة الخياطة حيث كانت والدته تخيط بها مراييل المدارس واوجه الفرشات وما يتيسر لها من اعمال خياطة .
كان يحوم حول تلك الماكنة ربما لارتباطها برضاعته وفطامه حتى انه سقط ذات يوم وشج طرفها راسه ، ربما كان لا بد من ذلك الحادث حتى يتصالح مع ضجيجها الذي كان يسكن جغرافيتة راسه
صابر كان الطالب الوحيد الذي يكره جرس نهاية اليوم الدراسي !!! لانه يفضي به الى وجبة سريعة قبل ان يصبح فرش الكعك رفيقه على امتداد ساعات النهار وبعض ساعات الليل .
كان يجد في احاديث النساء ما يخفف عنه:
(ما شاءالله على صابر الاول على صفه والفائز بكل نشاطات مدرسته والبائع والعتال والشاعر والفنان ... " يا ريت اولادنا مثله " ما شاءالله عليه !! )
هدى ابنة " الست بهيرة المرعبه " مديرة مدرسة البنات في الحي ،هدى التي كان يتبارى في ودها سامي ابن الضابط ، ورياض " اللي عندهم سيارة " ومحمد موسى ابن التاجر الثري وايمن الذي يعمل والده في وزارة مهمة، ومعتز ابن مذيع التلفزيون ، بالاضافة لصابر ابن الحارس
كان العشاق على اختلاف ظروفهم في سن الخامسة عشرة، تلك السن التي تتبلور فيها شخصية الفرد... وهدىكانت تلك البحيرة الطازجة ما انفكت كما الفراشة تحوم حول صابر وتتلقف اخباره .
آما ما كان من امر ثلة العشاق ؟ فقد كانوا يجلسون على حائط حديقة منزل " الست بهيرة " وأقدامهم تتدلى نحو الشارع استعدادا للهرب اذا ما رأوا والدة هدى قادمة وهم يتقربون من ابنتها بوايل من النظرات والكلمات المعسولة، اما صابر وبحكم انه بائع فقد كان يدخل الى حرم الحديقة حيث تتهادى هدى الى أرجوحتها وفي عالم الخيال لم يكن يرى نفسه بائعا !!
ـ صابر ايها الفريد " يا للي مثلك ما ولدت دايه ... اذهب الى ابنتي هدى في الحديقة اعطها ما تريد من الكعك هي وصويحباتها ثم عد الي كي اعطيك الثمن ، وكان صابر يفعل غير انه لم يكن ليعود للست بهيرة لاخذ ثمن بضاعته وذات مرة سالته بهيرة :
ـ لماذا وفي كل مرة لا تعود الي كي اعطيك ثمن ما تشتريه هدى وصويحباتها ؟؟
أجابها صابر مبتسما : كنت أنتظر ان يصبح المبلغ ربع دينار حتى اتفادى موضوع البحث عن فكه ..
وابتسمت هدى واكتفت الست بهيرة بتحذيره ان لا يفعل هذا مرة اخرى وهي لا تدري انها بذلك تحرمه من اجمل طقوسه مع هدى .

عندما تتحسن الظروف ؟؟
لم يستطع صابر رغم ثقافته واطلاعه من ادراك ابعاد هذه الكلمات فلقد حفرت بداخله ككلمات مبهمة يرد بها والده على سؤاله المتكرر :
ـ متى يا ابي اكف عن البيع ؟؟ فلقد لوحتني شمس اب واعيتني رياح تشرين وسكنني صقيع كانون وملتني الأرصفة والشوارع وضاق بي حذائي فالى متى ؟؟
وتاتي كلمات والده في حضرة دموع امه :
ــ عندما تتحسن الظروف يا بني !!
وكان ان عقدت المدرسة مسابقة لحفظ القران وتجويده الكل يستعد بما اوتي من قوة وقدرة وجاه... للفوز بهذه المسابقة وعندما يُسأل صابر عن استعداداته يقول ربما لن اشترك فالوقت يملكني ولا املكه .
وذات يوم اتى احد زبائنه ليشتري منه كعكة بالجبن وهو ينصب فرشه ... على قارعة رصيف ، فاستغرب وجود القران الكريم معه فاستفسر وعلم ما وراء هذا الامر فاشار على صابر ان يذهب الى المسجد الحسيني بعد صلاة العصر وفعل صابر ليلتقي هناك بالشيخ " المحسيري " الذي ساعده على حفظ القران والدراية بأحكام تجويده وتلاوته حسب القراءات السبع
كان انتباه صابر موزع ما بين الشيخ وبين العربة التي تحمل بضاعته والتي كان يركنها عند بوابة المسجد في مكان يجعلها على مرمى نظره خاصة اذا تبقى من البضاعة ما تعذر بيعه وكما هو معروف لا عودة للبيت الا بانتهاء البضاعة .
في يوم الحسم بحضور مدير التربية ومدير المدرسة والاساتذة ولجنة من وزارة الاوقاف وامام الحي ووالد صابر ووالدته واخته فوزية وذوي المشتركين والست بهيرةبالاضافة لجمع غفير من اهل الحي ، اتى دور صابر وقرا الجزء الذي طلب منه حسب القراءات السبع مع ان هذا لم يكن مطلوبا فكان فوزه امرا بديهيا في ظل دهشة الجميع وبالذات لجنة التحكيم التي انهمرت على صابر بالاسئلة وهو يجيب وكانه يغرف من معين وهم بذلك يريدون ان يقفوا على ما لدى صابر من معرفه بعد ان ادركوا هم والحضور ان لا منافس له وترددت في اروقة المبنى تمتمات الحضور :
ـ ما شاءالله ،،، اللهم صلي على سيدنا محمد ...
واعلنت النتيجة رسميا بفوز صابر الذي صرخ بصوته الجهوري والدموع تتطاير من عينيه دون ان تلامس خديه وسط استغراب الحضور : كعك ...كعك ... كعك
نعم لقد كان فتى تلك الليلة قضاها مزهوا بنصره برفقة اصدقائه ، وعندما عاد الى البيت تفاجا بعربته محطمة سكنه الخوف ودخل الى المنزل وما ان وقعت عينا والده عليه حتى ركض والده والدموع تكتسحه وامه واخته فوزية تجهشان بالبكاء ، لوهلة ظن ان دموع والده دموع غضب فتراجع الى الخلف لكن اقدام والده كان اقوى من احجامه فضمه والده الى صدره ضمة لطالما تمناها صابر وقال له بصوته الباكي :
ـ لا بيع بعد اليوم يا صابر ... لا بيع بعد اليوم يا بني
وقف صابر مدهوشا ، وقبل يد والده ودموع الفرح تتناثر من عينيه .. واتجه نحو امه يعانقها وهو يصرخ بصبيانية :
ـ لا بيع بعد اليوم !!! يا امي ...
لا بيع بعد اليوم يا ابي !!!
لا بعد بعد اليوم يا فوزية !!
سيتوقف ابن الضابط وابن اللحام وابن المذيع.... عن التهكم علي ...
وعاد الى ما تبقى من العربة ليكمل تحطيمها بشكل احتفالي وخرج معظم الجيران على صوته الفاغر :
ـ لا بيع بعد اليوم لا بيع بعد اليوم ،،،،
ونام صابر نوما هنيئا لم يذقه من قبل نام وهو يحتضن جائزته
في اليوم التالي كان صابر يحمل فرش الكعك على راسه وينادي وهو يخترق الازقة والشوارع : كعك ... كعك ... كعك






  رد مع اقتباس
/
قديم 10-10-2007, 10:56 PM رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي

واقتبست افتهان
مجمل البوح

ذاك مرور عرفناك به

كل الود






  رد مع اقتباس
/
قديم 26-07-2008, 04:11 PM رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
عايدة قانصو
فينيقية
لبنان
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

عايدة قانصو غير متواجد حالياً


افتراضي مشاركة: لا بيع بعد اليوم ؟؟


صابر يلي متل الريح متل عصقور الدوري يلي صعب على الصبيان انن يتصيدوا بأفخاخهن
صابر يلي لوحت كبريائو الشموس,بيتناسل بكل حكايا الوجع الاجتماعي على امتداد


حاروف وعباّ والكريمات (اذا بدك) فاطلعلنا بشي جديد






  رد مع اقتباس
/
قديم 10-08-2008, 11:35 AM رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي مشاركة: لا بيع بعد اليوم ؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عايدة قانصو مشاهدة المشاركة

صابر يلي متل الريح متل عصقور الدوري يلي صعب على الصبيان انن يتصيدوا بأفخاخهن
صابر يلي لوحت كبريائو الشموس,بيتناسل بكل حكايا الوجع الاجتماعي على امتداد


حاروف وعباّ والكريمات (اذا بدك) فاطلعلنا بشي جديد
الوارفة عايدة
قديم الصابر جديدة
مرحى بتواجدك الطيب
وكقير ود






  رد مع اقتباس
/
قديم 10-08-2008, 10:58 PM رقم المشاركة : 18
معلومات العضو
ياسمين عبدالله
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو رابطة الفينيق الأدبية
تحمل وسام الأكاديميّة للتميز
الكويت

الصورة الرمزية ياسمين عبدالله

افتراضي مشاركة: لا بيع بعد اليوم ؟؟

.
.
تعلم أستاذ زياد هي أحدى تلك القصص التي لا تفارقك الابتسامة وانت تقرأها
وتتخيل المشاهد الجميلة ، الحميمة ، الشقية ، الجريئة ، ....
.
.
اقتباس:
واعلنت النتيجة رسميا بفوز صابر الذي صرخ بصوته الجهوري والدموع تتطاير من عينيه دون ان تلامس خديه وسط استغراب الحضور : كعك ...كعك ... كعك
تمنيت لو أن القصة انتهت هنا ، فكل ما أرادت القصة قوله قد قيل ...ثم هي صيحة انتصاره ، صيحة تعبه وثمر هذا التعب ...ولكن ربما كان يحتاج أن يستمر في البيع ليلتقي هدى...أليس كذلك ؟
.
.

شكرا لمتعة القراءة ، كل الاحترام والود
.






  رد مع اقتباس
/
قديم 25-10-2008, 09:59 PM رقم المشاركة : 19
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي مشاركة: لا بيع بعد اليوم ؟؟

ياسمين عبدالله
اثمن كل ما ادرجت بحق النص
رايك مصدر تقدير
وانت صاحبة تجربة

كل التقدير






  رد مع اقتباس
/
قديم 14-03-2009, 04:39 PM رقم المشاركة : 20
معلومات العضو
افتهان الزبيري
عضو اكاديميّة الفينيق
اليمن

الصورة الرمزية افتهان الزبيري

افتراضي رد: لا بيع بعد اليوم ؟؟

لا بيع بعد اليوم ؟؟



كان صابر قد اعلن عن ميلاده بصرخات قوية متتابعة اشعرت ذويه بالقلق والحيرة ليبدأ مشوار طفولته فيرضع.. ويفطم على صوت ماكنة الخياطة حيث كانت والدته تخيط بها مراييل المدارس واوجه الفرشات وما يتيسر لها من اعمال خياطة .
كان يحوم حول تلك الماكنة ربما لارتباطها برضاعته وفطامه حتى انه سقط ذات يوم وشج طرفها راسه ، ربما كان لا بد من ذلك الحادث حتى يتصالح مع ضجيجها الذي كان يسكن جغرافيتة راسه

صابر كان الطالب الوحيد الذي يكره جرس نهاية اليوم الدراسي !!! لانه يفضي به الى وجبة سريعة قبل ان يصبح فرش الكعك رفيقه على امتداد ساعات النهار وبعض ساعات الليل .كان يجد في احاديث النساء ما يخفف عنه:

(ما شاءالله على صابر الاول على صفه الفائز بكل نشاطات مدرسته البائع . العتال .. الشاعر والفنان ... " يا ريت اولادنا مثله " ما شاءالله عليه !! )...

هدى ابنة " الست بهيرة المرعبه " مديرة مدرسة البنات في الحي ...هدى التي كان يتبارى في ودها سامي ابن الضابط ، ورياض " اللي عندهم سيارة " ومحمد موسى ابن التاجر الثري وايمن الذي يعمل والده في وزارة مهمة، ومعتز ابن مذيع التلفزيون ، بالاضافة لصابر ابن الحارس .

كان العشاق على اختلاف ظروفهم في سن الخامسة عشرة، تلك السن التي تتبلور فيها شخصية الفرد... وهدىكانت تلك البحيرة الطازجة ما انفكت كما الفراشة تحوم حول صابر وتتلقف اخباره .

آما ما كان من امر ثلة العشاق ؟ فقد كانوا يجلسون على حائط حديقة منزل " الست بهيرة " وأقدامهم تتدلى نحو الشارع استعدادا للهرب اذا ما رأوا والدة هدى قادمة وهم يتقربون من ابنتها بوايل من النظرات والكلمات المعسولة، غير ان صابر وبحكم انه بائع فقد كان يملك جواز سفر العبور الى حرم الحديقة حيث تتهادى هدى الى أرجوحتها وفي عالم الخيال لم يكن يرى نفسه بائعا !!

ـ صابر ايها الفريد " يا للي مثلك ما ولدت دايه ... اذهب الى ابنتي هدى في الحديقة اعطها ما تريد من الكعك هي وصويحباتها ثم عد الي كي اعطيك الثمن ، وكان صابر يفعل غير انه لم يكن ليعود للست بهيرة لاخذ ثمن بضاعته وذات مرة سالته بهيرة :
ـ لماذا وفي كل مرة لا تعود الي كي اعطيك ثمن ما تشتريه هدى وصويحباتها ؟؟
أجابها صابر مبتسما : كنت أنتظر ان يصبح المبلغ ربع دينار حتى اتفادى موضوع البحث عن فكه ..
وابتسمت هدى واكتفت الست بهيرة بتحذيره ان لا يفعل هذا مرة اخرى وهي لا تدري انها بذلك تحرمه من اجمل طقوسه مع هدى .

عندما تتحسن الظروف ؟؟

لم يستطع صابر رغم ثقافته واطلاعه من ادراك ابعاد هذه الكلمات فلقد حفرت بداخله ككلمات مبهمة يرد بها والده على سؤاله المتكرر :
ـ متى يا ابي اكف عن البيع ؟؟ فلقد لوحتني شمس اب واعيتني رياح تشرين وسكنني صقيع كانون وملتني الأرصفة والشوارع وضاق بي حذائي فالى متى ؟؟
وتاتي كلمات والده في حضرة دموع امه :
ــ عندما تتحسن الظروف يا بني !!
وكان ان عقدت المدرسة مسابقة لحفظ القران وتجويده الكل يستعد بما اوتي من قوة وقدرة وجاه... للفوز بهذه المسابقة وعندما يُسأل صابر عن استعداداته يقول ربما لن اشترك فالوقت يملكني ولا املكه .
وذات يوم اتى احد زبائنه ليشتري منه كعكة بالجبن وهو ينصب فرشه ... على قارعة رصيف ، فاستغرب وجود القران الكريم معه فاستفسر وعلم ما وراء هذا الامر فاشار على صابر ان يذهب الى المسجد الحسيني بعد صلاة العصر وفعل صابر ليلتقي هناك بالشيخ " المحسيري " الذي ساعده على حفظ القران والدراية بأحكام تجويده وتلاوته حسب القراءات السبع
كان انتباه صابر موزع ما بين الشيخ وبين العربة التي تحمل بضاعته والتي كان يركنها عند بوابة المسجد في مكان يجعلها على مرمى نظره خاصة اذا تبقى من البضاعة ما تعذر بيعه وكما هو معروف لا عودة للبيت الا بانتهاء البضاعة .
في يوم الحسم بحضور مدير التربية ومدير المدرسة والاساتذة ولجنة من وزارة الاوقاف وامام الحي ووالد صابر ووالدته واخته فوزية وذوي المشتركين والست بهيرةبالاضافة لجمع غفير من اهل الحي ، اتى دور صابر وقرا الجزء الذي طلب منه حسب القراءات السبع مع ان هذا لم يكن مطلوبا فكان فوزه امرا بديهيا في ظل دهشة الجميع وبالذات لجنة التحكيم التي انهمرت على صابر بالاسئلة وهو يجيب وكانه يغرف من معين وهم بذلك يريدون ان يقفوا على ما لدى صابر من معرفه بعد ان ادركوا هم والحضور ان لا منافس له وترددت في اروقة المبنى تمتمات الحضور :
ـ ما شاءالله ،،، اللهم صلي على سيدنا محمد ...
واعلنت النتيجة رسميا بفوز صابر الذي صرخ بصوته الجهوري والدموع تتطاير من عينيه دون ان تلامس خديه وسط استغراب الحضور : كعك ...كعك ... كعك
نعم لقد كان فتى تلك الليلة قضاها مزهوا بنصره برفقة اصدقائه ، وعندما عاد الى البيت تفاجا بعربته محطمة سكنه الخوف ودخل الى المنزل وما ان وقعت عينا والده عليه حتى ركض والده والدموع تكتسحه وامه واخته فوزية تجهشان بالبكاء ، لوهلة ظن ان دموع والده دموع غضب فتراجع الى الخلف لكن اقدام والده كان اقوى من احجامه فضمه والده الى صدره ضمة لطالما تمناها صابر وقال له بصوته الباكي :
ـ لا بيع بعد اليوم يا صابر ... لا بيع بعد اليوم يا بني
وقف صابر مدهوشا ، وقبل يد والده ودموع الفرح تتناثر من عينيه .. واتجه نحو امه يعانقها وهو يصرخ بصبيانية :
ـ لا بيع بعد اليوم !!! يا امي ...
لا بيع بعد اليوم يا ابي !!!
لا بيع بعد اليوم يا فوزية !!
سيتوقف ابن الضابط وابن اللحام وابن المذيع.... من التهكم علي ...
وعاد الى ما تبقى من العربة ليكمل تحطيمها بشكل احتفالي وخرج معظم الجيران على صوته الفاغر :
ـ لا بيع بعد اليوم لا بيع بعد اليوم ،،،،
ونام صابر نوما هنيئا لم يذقه من قبل نام وهو يحتضن جائزته
في اليوم التالي كان صابر يحمل فرش الكعك على راسه وينادي وهو يخترق الازقة والشوارع : كعك ... كعك ... كعك
كأن الظروف لم تتحسن !!






الله أكبر

اللهم لا تجعلنا ممن ضل سعيهم في الحياة الدنيا وهم يحسبون انهم يحسنون صنعا ..
  رد مع اقتباس
/
قديم 23-03-2009, 01:58 AM رقم المشاركة : 21
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: لا بيع بعد اليوم ؟؟

جزيل الشكر لمرور تخصصت به الافتهان






  رد مع اقتباس
/
قديم 18-01-2010, 07:55 PM رقم المشاركة : 22
معلومات العضو
فاتي الزروالي
عضوة أكاديمية الفينيق للأدب العربي
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب

الصورة الرمزية فاتي الزروالي

افتراضي رد: لا بيع بعد اليوم ؟؟

الوقت يملكني ولا أملكنه
لكنني أعلم علم اليقين
أن صابرا يملك مفاتيح الوقت
قلبا حنونا وهمة عالية
ستتحسن الظروف
حتما ستتحسن...ولو بعد حين

انحناءة لعميدنا العتيد
سأكتفي بالصمت حيث الكلام لا ينفع
شكرا لك

فاتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 29-01-2010, 10:59 PM رقم المشاركة : 23
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: لا بيع بعد اليوم ؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاتي الزروالي مشاهدة المشاركة
الوقت يملكني ولا أملكنه
لكنني أعلم علم اليقين
أن صابرا يملك مفاتيح الوقت
قلبا حنونا وهمة عالية
ستتحسن الظروف
حتما ستتحسن...ولو بعد حين

انحناءة لعميدنا العتيد
سأكتفي بالصمت حيث الكلام لا ينفع
شكرا لك

فاتي
انعم واكرم بخطوك هنا
وكثير امتنان






  رد مع اقتباس
/
قديم 23-02-2010, 01:57 PM رقم المشاركة : 24
معلومات العضو
علي عضيبات
عضو أكاديمية الفينيق
رئيس ملتقى جرش الأدبي
يحمل وسام الفينيق للإبداع الأدبي
يحمل وسام الفينيق للعطاء
الأردن

الصورة الرمزية علي عضيبات

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

علي عضيبات غير متواجد حالياً


افتراضي رد: لا بيع بعد اليوم ؟؟

شيء طبيعي فحياته حياة صاحبنا جبر

من ............ الى القبر

الله لايرده

ما كلها مثل بعضها

يالله يا كعك كعك كعك

ها ها ها ها ها






  رد مع اقتباس
/
قديم 11-03-2010, 06:22 PM رقم المشاركة : 25
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: لا بيع بعد اليوم ؟؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سلوى الحمامصي مشاهدة المشاركة
قراتها مرات
واستحوذني الخطاب الروائي فيها

امتعتنا

تحيتي
مرحى بكم
وبطيب تعقيبكم

وافر ودي






  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:25 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط