لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: الماحقة ...للأنورين (آخر رد :ناظم العربي)       :: نفد الكلام (آخر رد :ناظم العربي)       :: رماد الذكريات (آخر رد :صالح سويدان)       :: أقنانُ/ طارق المأمون (آخر رد :صالح سويدان)       :: و سرقات صغيرة (آخر رد :جمال عمران)       :: الى محمود درويش (آخر رد :ناظم العربي)       :: (تنهيدةُ فجرٍ فلسطيني ) (آخر رد :ناظم العربي)       :: قلب وحروف (آخر رد :جمال عمران)       :: الخلط الوراثي على نطاق عالمي يجعل مجموعات ممكنة لم يسبق لها مثيل (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: فلا خيار لديهم سوى العثور على منصات لديها قدرة تنافسية وطبعاً جودة عالية (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: أطلق عليهم المصريون القدماء تسمية j-w-n-n الآشوريون Iawanu والبابليون Yaman أو (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: إعتراف ... (آخر رد :إيمان سالم)       :: خلج (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: قتل مع سبق التأويل / رافت ابو زنيمة (آخر رد :إيمان سالم)       :: على متن الهزيع (آخر رد :الزهراء صعيدي)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ⊱ المدينة الحالمـــــــة ⊰

⊱ المدينة الحالمـــــــة ⊰ مدينة تحكي فيها القصة القصيرة اشياء الزمان المكان

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-11-2015, 03:36 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
ازدهار السلمان
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
االعراق

الصورة الرمزية ازدهار السلمان

افتراضي العليّة ..!

في يوم غائم تعثرت فيه الرياح على النوافذ الخشبية المزروعة منذ سنوات على هيكل بيت تسكنه الأشباح بعد أن هجرته القلوب التي كانت بضجيجها تملأ المكان.. في ذلك اليوم تصفحت شهرزاد دفتر مذكراتها باحثة في مهمهات الأمس عن ذكرى عزيزة، حاولت أن تقرأ بين السطور وبكل الملكات التي تحتويها لعلّها تخترق ذلك الحزن الذي ألصقته السنوات العجاف فوق صدرها، شعرت بألم دافق يستنزف روحها.. ألم من نوع خاص.. تداعيات أمس سقط في براثن حمى مجهولة المصدر وإرهاصات نفس عذبتها الذكريات واأوردتها مورداً متعرجاً غير ذي بال.
ألقت بدفترها جانباً وأشعلت لفافة تبغ.. في داخلها كان هناك شيء يُشبه الفراغ والعتمة.. شيء ليست له أية مسميات.. لا ينتمي لأي عالم من العوالم المحيطة أو اللاكونية.. طرق سمعها حفيف الرياح التشرينية وهي تصطفق على نوافذ حجرتها في العلّية، الحجرة التي لم تدخلها منذ زمن بعيد ولعل الغبار الذي خلفته أتربة الفوضى والدمار قد أغرق كل ذكرياتها في دوامة لا انقطاع لها.. فكرت لو أنها تفتعل شيئاً ما جديداً.. كأن ترتقي السلّم الحجري وتصعد إلى حجرة الأشباح تلك.. لم لا؟ تساءلت في داخلها: ما الذي يمنع من أن أتحاور مع أشباحي الذين يسكنون معي هذي الدار الموحشة لعلنا نؤنس بعضنا بعضاً.. لعلنا ننسج عالماً آخر لا يسكنه الفراغ المعتم؟ ولعل ما شجعها وأورد في خاطرها تلك الفكرة هو ذلك الحفيف الشديد الذي تصطفق جراّءه نوافذ المنزل كلها..!
في أول خطوة نحو السلّم الحجري تناوشها هاجس من صوت بعيد: كلنا في الإنتظار منذ زمن طويل، تعالي إلينا فنحن نحتاج إلى رفقتك.. هلمّ ارتقي السلم وتعالي إلى العلّية..! وعلى الرغم من عدم اهتمامها بالحر أو البرد ارتجفت أوصالها هلعاً من خوض تجربة لم يسبق لها أن فكرت فيها، وكادت تعود أدراجها لولا ذلك الشعور المبهم الذي استنزف ذاتها المتعبة غير المبقية على شيء..
كانت المسيرة بطيئة وطويلة والصوت البعيد يقترب منها كلما خطت صعوداً خطوة بعد أخرى، وجدت نفسها عند الباب الذي استوطنت أركانه خيوط العنكبوت المتدلية من السقف والزوايا، وأمسكت بيد مرتعشة مقبض الباب الذي كان وعلى الرغم من مرور السنين دافئاً يحتفظ بحرارة اليد التي كانت في يوم مضى تمسح دموعها المتساقطة على وجنتيها، وتمسّد لها شعرها الأشقر الذي غدا اكثر بياضاً من الثلج.. خالجها ذلك الشجن الخفي الذي هجرها وهي تنصت إلى صوت الكرامافون المزروع على منضدة من خشب الزان.. الاتربة والغبار يحتلان أجواء الحجرة الباردة كالزمهرير.. صور طفولية قديمة وأخرى تحمل في طيّاتها شباباً والقاً وعنفواناً وأخرى أنحلتها الشيخوخة وصوت شجي دافئ يغني (ون يا قلب ون ون ون، لا تتبع العافوك، وتظل شماتة راح ولفي د ون يا قلبي).*
استقبلتها جموع الاشباح بصوت واحد: تأخرت طويلاً في المجيء إلينا وكنا بالانتظار.. كنا نعلم أنك ستواصلين المقاومة حتى تدخلي بوابة الحجرة أنظري كم هي مألوفة أشياؤها لديك إنها الحياة التي تبحثين عنها ولم تفكري قط بزيارتها! تعالي إلينا فنحن الأهل والأحبة والأصدقاء.


* أغنية من الفلكلور العراقي ..






صرتُ لا أملك إلا أن أستنطق بقاياكِ لعلها تُعيد إليّ بعض روحي التي هاجرت معكِ .. إلى أمي
  رد مع اقتباس
/
قديم 10-11-2015, 06:30 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
عبدالرحيم التدلاوي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
يحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 موتى
0 شوق
0 دور
0 صلاة
0 جذبة
0 مهوى

عبدالرحيم التدلاوي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: العليّة ..!

تحياتي لنص ممتع.
مودتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 10-11-2015, 06:54 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عوض بديوي
عضو أكاديمية الفينيق للأدب العربي
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
يحمل لقب فينيق 2015
الأردن

الصورة الرمزية عوض بديوي

افتراضي رد: العليّة ..!

سلام الله
مرور أولي لمصافحة منجزكم
ولي عودة لا ريب
مودتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 10-11-2015, 07:46 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
روضة الفارسي
عضو أكاديمية الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية روضة الفارسي

افتراضي رد: العليّة ..!

مرحبا مبدعتنا ازهار أطربني حس النص العالي ولغته الجميلة الشفافة
استمتعت حقا

كل الود والاحترام






  رد مع اقتباس
/
قديم 10-11-2015, 11:04 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
ازدهار السلمان
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
االعراق

الصورة الرمزية ازدهار السلمان

افتراضي رد: العليّة ..!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرحيم التدلاوي مشاهدة المشاركة
تحياتي لنص ممتع.
مودتي
جزيل الشكر والامتنان لمرورك العذب

مودتي وتقديري






صرتُ لا أملك إلا أن أستنطق بقاياكِ لعلها تُعيد إليّ بعض روحي التي هاجرت معكِ .. إلى أمي
  رد مع اقتباس
/
قديم 10-11-2015, 11:06 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
ازدهار السلمان
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
االعراق

الصورة الرمزية ازدهار السلمان

افتراضي رد: العليّة ..!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عوض بديوي مشاهدة المشاركة
سلام الله
مرور أولي لمصافحة منجزكم
ولي عودة لا ريب
مودتي
وعليك سلام الله ورحمته وبركاته

أسعدني مرورك وترحيبك وفي انتظار عودتك حتماً

تقبل اعتذاري ومودتي

تقديري






صرتُ لا أملك إلا أن أستنطق بقاياكِ لعلها تُعيد إليّ بعض روحي التي هاجرت معكِ .. إلى أمي
  رد مع اقتباس
/
قديم 10-11-2015, 11:23 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
خالد يوسف أبو طماعه
عضو تجمع الأدب والإبداع
مستشار مجلس الادارة لشؤون السرد
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الاردن

الصورة الرمزية خالد يوسف أبو طماعه

افتراضي رد: العليّة ..!

ترحيب بعودة الأستاذة

ازدهار السلمان

مرور لواجب الترحيب والتحية والسلام

ولنا عودة أخرى للنص بإذن الله

تقديري







حَسْبِيَ اللَّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ
  رد مع اقتباس
/
قديم 11-11-2015, 01:09 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
ازدهار السلمان
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
االعراق

الصورة الرمزية ازدهار السلمان

افتراضي رد: العليّة ..!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد يوسف أبو طماعه مشاهدة المشاركة
ترحيب بعودة الأستاذة

ازدهار السلمان

مرور لواجب الترحيب والتحية والسلام

ولنا عودة أخرى للنص بإذن الله

تقديري
ممتنة لترحيبكم الراقي الاستاذ الفاضل

وفي انتظار عودتكم لقراءة النص

أسعدني مروركم

مودتي وتقديري






صرتُ لا أملك إلا أن أستنطق بقاياكِ لعلها تُعيد إليّ بعض روحي التي هاجرت معكِ .. إلى أمي
  رد مع اقتباس
/
قديم 11-11-2015, 03:46 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
ازدهار السلمان
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
االعراق

الصورة الرمزية ازدهار السلمان

افتراضي رد: العليّة ..!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة روضة الفارسي مشاهدة المشاركة
مرحبا مبدعتنا ازهار أطربني حس النص العالي ولغته الجميلة الشفافة
استمتعت حقا

كل الود والاحترام
أعتذر بدءاً وربي لم أقصد تأخير الرد لكن يبدو أني أرهقت نفسي أمس ولم أنتبه

شكراً لألق مرورك سيدتي

أمتعني حضورك الجميل غاليتي فشكراً كبيرة بحجم مودتي

محبتي وتقديري






صرتُ لا أملك إلا أن أستنطق بقاياكِ لعلها تُعيد إليّ بعض روحي التي هاجرت معكِ .. إلى أمي
  رد مع اقتباس
/
قديم 11-11-2015, 08:49 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
نوال البردويل
فريق العمل
عضو تجمع أدب الرسالة
عنقاء العام 2016
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية نوال البردويل

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

نوال البردويل غير متواجد حالياً


افتراضي رد: العليّة ..!

رغم ما اكتنفها من حزن أحاط بكل جوانبها مع
تلك الذكريات الموجعة واسترجاعها
إلا أنها كانت رائعة مؤثرة لأقصى حد
أمتعتني القراءة
دام لكِ الإبداع العزيزة ازدهار
تحياتي وتقديري







  رد مع اقتباس
/
قديم 11-11-2015, 09:49 PM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
*ضيف
*ضيف
افتراضي رد: العليّة ..!

ارتقينا العلية مع البطلة وكنا رجفة مثلما حدث لها تماما
إنها البيئة التي ستسوطنها فعلا كما استوطنتها ذكرى
هي النا فذة التي تطل على عوالم ماضية حاضرة وهذي المرة بالقوة وبالفعل
قص عميق دون تكلف تشدك الجملة السردية من عتبة النص حتى ضربة الختام
رائع نص قصصي بامتياز
تقديري الجم لازدهار الغالية






  رد مع اقتباس
/
قديم 12-11-2015, 01:38 PM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
ازدهار السلمان
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
االعراق

الصورة الرمزية ازدهار السلمان

افتراضي رد: العليّة ..!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوال البردويل مشاهدة المشاركة
رغم ما اكتنفها من حزن أحاط بكل جوانبها مع
تلك الذكريات الموجعة واسترجاعها
إلا أنها كانت رائعة مؤثرة لأقصى حد
أمتعتني القراءة
دام لكِ الإبداع العزيزة ازدهار
تحياتي وتقديري
دام لكِ الرقي والبهاء الأستاذة نوال

حضور جميل كأنتِ غالية

شكراً كبيرة بحجم المودة والتقدير لكِ غاليتي

محبتي






صرتُ لا أملك إلا أن أستنطق بقاياكِ لعلها تُعيد إليّ بعض روحي التي هاجرت معكِ .. إلى أمي
  رد مع اقتباس
/
قديم 12-11-2015, 01:43 PM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
ازدهار السلمان
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
االعراق

الصورة الرمزية ازدهار السلمان

افتراضي رد: العليّة ..!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمة الزهراء العلوي مشاهدة المشاركة
ارتقينا العلية مع البطلة وكنا رجفة مثلما حدث لها تماما
إنها البيئة التي ستسوطنها فعلا كما استوطنتها ذكرى
هي النا فذة التي تطل على عوالم ماضية حاضرة وهذي المرة بالقوة وبالفعل
قص عميق دون تكلف تشدك الجملة السردية من عتبة النص حتى ضربة الختام
رائع نص قصصي بامتياز
تقديري الجم لازدهار الغالية
شكراً غاليتي الزهراء جمال قراءتك التي تقدم لأي نص تدخله الإثراء والألق

يفرحني أنكِ بالقرب دائماً

ممتنة لكِ صديقتي الأحلى والأوفى

محبتي دائماً






صرتُ لا أملك إلا أن أستنطق بقاياكِ لعلها تُعيد إليّ بعض روحي التي هاجرت معكِ .. إلى أمي
  رد مع اقتباس
/
قديم 19-11-2015, 11:54 PM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
الفرحان بوعزة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
افتراضي رد: العليّة ..!

لقد ساهمت الطبيعة في إيقاظ مواجع البطلة التي مرعليها زمان بعيد ، فهي تتذكر المكان الذي ربطت معه صداقة حميمية ، صداقة يمكن أن تكون قد تم نسيانها ، فكانت المذكرات هي المحفز الأكبر للاسترجاع والتداعي والتذكر ، فتنقلت بفكرها وعقلها وجوارحها عبر المكان المألوف لديها لإعطائه جرعة كافية من الحياة من خلال إحيائه رغم أنها رابضة في مكانها .
برز المكان كأنه حاضرا بشخوصه وأشيائه يتنفس من خلال ضجيج ارتطام خشب النوافذ والأبواب .صورة ما زالت بين عينيها ، وما تصور تلك الأشباح إلا نوع من الاستحضار لأفراد الأسرة في ذهنها وذاكرتها.
بطلة وحيدة ، قربت المسافة الزمانية بينها وبين ذاك المكان الذي رأت في النور مع أسرتها .فوجدت نفسها وذاتها بل شخصيتها في التذكر والتخيل والتوهم ، فحاولت ملأ فراغها بدافع الحنين والشوق والتأسي في نفس الوقت على ما وقع وحدث . فتوهمت أن الكل يخاطبها ويحاورها بدعوى الالتحاق بهم عسى أن تعود الحياة لهذا المكان من جديد ..
قصة جميلة بأسلوبها الشيق ولغتها الطيعة وتسلسلها الأنيق في الأحداث والمواقف . وترابط المتخيل بالواقع ، والواقع بالرمزية . وتمازج هذه الأقانيم الثلاثة أعطت للنص جودة في استحداث الصور ، واستلهام الخيال المتمثل في استحضار الماضي ،وتوليد المشاهد تارة من سلطة المكان على النفس ، وتارة من سلطة التذكر والحفر جيدا في تجاويف الذاكرة ..
جميل ما كتبت وأبدعت المبدعة المتألقة ازدهار ..
مودتي وتقديري ..






  رد مع اقتباس
/
قديم 20-11-2015, 12:40 AM رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
حسام عبدالعال
عضو أكاديميّة الفينيق
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

حسام عبدالعال غير متواجد حالياً


افتراضي رد: العليّة ..!

نص أكثر من رائع عاودت قرائته أكثر من مرة

متألقة دائماً أستاذة ازدهار






  رد مع اقتباس
/
قديم 20-11-2015, 01:45 PM رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
ازدهار السلمان
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
االعراق

الصورة الرمزية ازدهار السلمان

افتراضي رد: العليّة ..!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفرحان بوعزة مشاهدة المشاركة
لقد ساهمت الطبيعة في إيقاظ مواجع البطلة التي مرعليها زمان بعيد ، فهي تتذكر المكان الذي ربطت معه صداقة حميمية ، صداقة يمكن أن تكون قد تم نسيانها ، فكانت المذكرات هي المحفز الأكبر للاسترجاع والتداعي والتذكر ، فتنقلت بفكرها وعقلها وجوارحها عبر المكان المألوف لديها لإعطائه جرعة كافية من الحياة من خلال إحيائه رغم أنها رابضة في مكانها .
برز المكان كأنه حاضرا بشخوصه وأشيائه يتنفس من خلال ضجيج ارتطام خشب النوافذ والأبواب .صورة ما زالت بين عينيها ، وما تصور تلك الأشباح إلا نوع من الاستحضار لأفراد الأسرة في ذهنها وذاكرتها.
بطلة وحيدة ، قربت المسافة الزمانية بينها وبين ذاك المكان الذي رأت في النور مع أسرتها .فوجدت نفسها وذاتها بل شخصيتها في التذكر والتخيل والتوهم ، فحاولت ملأ فراغها بدافع الحنين والشوق والتأسي في نفس الوقت على ما وقع وحدث . فتوهمت أن الكل يخاطبها ويحاورها بدعوى الالتحاق بهم عسى أن تعود الحياة لهذا المكان من جديد ..
قصة جميلة بأسلوبها الشيق ولغتها الطيعة وتسلسلها الأنيق في الأحداث والمواقف . وترابط المتخيل بالواقع ، والواقع بالرمزية . وتمازج هذه الأقانيم الثلاثة أعطت للنص جودة في استحداث الصور ، واستلهام الخيال المتمثل في استحضار الماضي ،وتوليد المشاهد تارة من سلطة المكان على النفس ، وتارة من سلطة التذكر والحفر جيدا في تجاويف الذاكرة ..
جميل ما كتبت وأبدعت المبدعة المتألقة ازدهار ..
مودتي وتقديري ..
مداخلة مبدعة تناولت عمق القص بحرفية رائعة أسعدتني

هذا النص أنا أحبه فعلاً وتهمني قراءته بعمق فشكراً جزيلاً لك

احترامي ومودتي وتقديري






صرتُ لا أملك إلا أن أستنطق بقاياكِ لعلها تُعيد إليّ بعض روحي التي هاجرت معكِ .. إلى أمي
  رد مع اقتباس
/
قديم 20-11-2015, 01:47 PM رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
ازدهار السلمان
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
االعراق

الصورة الرمزية ازدهار السلمان

افتراضي رد: العليّة ..!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسام عبدالعال مشاهدة المشاركة
نص أكثر من رائع عاودت قرائته أكثر من مرة

متألقة دائماً أستاذة ازدهار
شكراً لقراءتك وبهاء مرورك

ممتنة جداً لرقيك أيها المبدع

مودتي وتقديري






صرتُ لا أملك إلا أن أستنطق بقاياكِ لعلها تُعيد إليّ بعض روحي التي هاجرت معكِ .. إلى أمي
  رد مع اقتباس
/
قديم 20-11-2015, 05:52 PM رقم المشاركة : 18
معلومات العضو
عوض بديوي
عضو أكاديمية الفينيق للأدب العربي
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
يحمل لقب فينيق 2015
الأردن

الصورة الرمزية عوض بديوي

افتراضي رد: العليّة ..!

سلام الله ،

http://www.fonxe.net/vb/showthread.p...=1#post1514662

ولي عودة

مودتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 23-11-2015, 01:50 AM رقم المشاركة : 19
معلومات العضو
ازدهار السلمان
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
االعراق

الصورة الرمزية ازدهار السلمان

افتراضي رد: العليّة ..!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عوض بديوي مشاهدة المشاركة
سلام الله ،

http://www.fonxe.net/vb/showthread.p...=1#post1514662

ولي عودة

مودتي
وعليك سلام الله ورحمته

شاكرة لك روعة الاهتمام وحسن البادرة تستحق كل الخير والتقدير

دمت بود






صرتُ لا أملك إلا أن أستنطق بقاياكِ لعلها تُعيد إليّ بعض روحي التي هاجرت معكِ .. إلى أمي
  رد مع اقتباس
/
قديم 13-11-2017, 12:36 AM رقم المشاركة : 20
معلومات العضو
خالد يوسف أبو طماعه
عضو تجمع الأدب والإبداع
مستشار مجلس الادارة لشؤون السرد
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الاردن

الصورة الرمزية خالد يوسف أبو طماعه

افتراضي رد: العليّة ..!

نص جميل وسرد متين
تشبيهات بديعة وتصوير آنيق
تابعت الأسلوب بشوق كبير
نجح في جر القارئ حتى النهاية
كنت قد مررت من هنا منذ زمن
ووعدت بالعودة ولظروف غيبتنا طويلا
نسيت ما كنت اكتبه بكل صدق
فها قد وفيت بوعدي ولو كان متواضعا
فتقبلي تواضع مروري
أختي المكرمة ازدهار
كثير تقدير






  رد مع اقتباس
/
قديم 14-11-2017, 11:17 AM رقم المشاركة : 21
معلومات العضو
ازدهار السلمان
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
االعراق

الصورة الرمزية ازدهار السلمان

افتراضي رد: العليّة ..!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد يوسف أبو طماعه مشاهدة المشاركة
نص جميل وسرد متين
تشبيهات بديعة وتصوير آنيق
تابعت الأسلوب بشوق كبير
نجح في جر القارئ حتى النهاية
كنت قد مررت من هنا منذ زمن
ووعدت بالعودة ولظروف غيبتنا طويلا
نسيت ما كنت اكتبه بكل صدق
فها قد وفيت بوعدي ولو كان متواضعا
فتقبلي تواضع مروري
أختي المكرمة ازدهار
كثير تقدير
يا مرحباً بحضورك متى جئت أخي الكريم

تُسعدني متابعتك وجميل إطلالاتك على نصوصي المتواضعة

ممتنة لك القراءة والاهتمام باركك الله

مودتي وتقديري






صرتُ لا أملك إلا أن أستنطق بقاياكِ لعلها تُعيد إليّ بعض روحي التي هاجرت معكِ .. إلى أمي
  رد مع اقتباس
/
قديم 26-06-2018, 08:02 AM رقم المشاركة : 22
معلومات العضو
محمد خالد بديوي
عضو أكاديمية الفينيق
عضو تجمع الأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
رابطة الفينيق / عمون
الاردن

الصورة الرمزية محمد خالد بديوي

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

محمد خالد بديوي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: العليّة ..!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ازدهار السلمان مشاهدة المشاركة
في يوم غائم تعثرت فيه الرياح على النوافذ الخشبية المزروعة منذ سنوات على هيكل بيت تسكنه الأشباح بعد أن هجرته القلوب التي كانت بضجيجها تملأ المكان.. في ذلك اليوم تصفحت شهرزاد دفتر مذكراتها باحثة في مهمهات الأمس عن ذكرى عزيزة، حاولت أن تقرأ بين السطور وبكل الملكات التي تحتويها لعلّها تخترق ذلك الحزن الذي ألصقته السنوات العجاف فوق صدرها، شعرت بألم دافق يستنزف روحها.. ألم من نوع خاص.. تداعيات أمس سقط في براثن حمى مجهولة المصدر وإرهاصات نفس عذبتها الذكريات واأوردتها مورداً متعرجاً غير ذي بال.
ألقت بدفترها جانباً وأشعلت لفافة تبغ.. في داخلها كان هناك شيء يُشبه الفراغ والعتمة.. شيء ليست له أية مسميات.. لا ينتمي لأي عالم من العوالم المحيطة أو اللاكونية.. طرق سمعها حفيف الرياح التشرينية وهي تصطفق على نوافذ حجرتها في العلّية، الحجرة التي لم تدخلها منذ زمن بعيد ولعل الغبار الذي خلفته أتربة الفوضى والدمار قد أغرق كل ذكرياتها في دوامة لا انقطاع لها.. فكرت لو أنها تفتعل شيئاً ما جديداً.. كأن ترتقي السلّم الحجري وتصعد إلى حجرة الأشباح تلك.. لم لا؟ تساءلت في داخلها: ما الذي يمنع من أن أتحاور مع أشباحي الذين يسكنون معي هذي الدار الموحشة لعلنا نؤنس بعضنا بعضاً.. لعلنا ننسج عالماً آخر لا يسكنه الفراغ المعتم؟ ولعل ما شجعها وأورد في خاطرها تلك الفكرة هو ذلك الحفيف الشديد الذي تصطفق جراّءه نوافذ المنزل كلها..!
في أول خطوة نحو السلّم الحجري تناوشها هاجس من صوت بعيد: كلنا في الإنتظار منذ زمن طويل، تعالي إلينا فنحن نحتاج إلى رفقتك.. هلمّ ارتقي السلم وتعالي إلى العلّية..! وعلى الرغم من عدم اهتمامها بالحر أو البرد ارتجفت أوصالها هلعاً من خوض تجربة لم يسبق لها أن فكرت فيها، وكادت تعود أدراجها لولا ذلك الشعور المبهم الذي استنزف ذاتها المتعبة غير المبقية على شيء..
كانت المسيرة بطيئة وطويلة والصوت البعيد يقترب منها كلما خطت صعوداً خطوة بعد أخرى، وجدت نفسها عند الباب الذي استوطنت أركانه خيوط العنكبوت المتدلية من السقف والزوايا، وأمسكت بيد مرتعشة مقبض الباب الذي كان وعلى الرغم من مرور السنين دافئاً يحتفظ بحرارة اليد التي كانت في يوم مضى تمسح دموعها المتساقطة على وجنتيها، وتمسّد لها شعرها الأشقر الذي غدا اكثر بياضاً من الثلج.. خالجها ذلك الشجن الخفي الذي هجرها وهي تنصت إلى صوت الكرامافون المزروع على منضدة من خشب الزان.. الاتربة والغبار يحتلان أجواء الحجرة الباردة كالزمهرير.. صور طفولية قديمة وأخرى تحمل في طيّاتها شباباً والقاً وعنفواناً وأخرى أنحلتها الشيخوخة وصوت شجي دافئ يغني (ون يا قلب ون ون ون، لا تتبع العافوك، وتظل شماتة راح ولفي د ون يا قلبي).*
استقبلتها جموع الاشباح بصوت واحد: تأخرت طويلاً في المجيء إلينا وكنا بالانتظار.. كنا نعلم أنك ستواصلين المقاومة حتى تدخلي بوابة الحجرة أنظري كم هي مألوفة أشياؤها لديك إنها الحياة التي تبحثين عنها ولم تفكري قط بزيارتها! تعالي إلينا فنحن الأهل والأحبة والأصدقاء.


* أغنية من الفلكلور العراقي ..


نص قصصي من عيار ثقيل لما فيه من مشاعر
صادقة وأحاسيس متوترة ساهمت في نقش حروفه
ورسم صوره .. سرده الآسر والمشوق يجذب المتلقي
من الحرف الى الحرف دون أن يشعر بالملل أو الفراغ
المعتم الذي أشار إليه هذا النص من خلال (نفس) البطلة
المتأزمة بسبب ما يحيطها من واقع مؤلم وذكريات موجعة.
القفلة المذهلة ساهمت برفعة النص وسموه..وكذلك فعل اشتباك
البطلة ومواجهتها لما ظنناه وكرا للأشباح ..بينما هو الماضي وكل
ما يحوي من لحظات جميلة وذكريات سعيدة..اشتباك محمود جعلنا
نأخذ نفسا عميقا بعد التوتر ولحظات القلق التي فرضتها أجواء النص
ولحظات انفراج من خلال مخاطبة (محتويات) المكان لها ..وبسرورها
لأنها ارتقت وجاءت أخيرا..هذا المتخيل الجميل شعرت أنه حقيقة لما كان له من
صدى جميل ومؤثر في النفس.. هكذا كان حال البطلة..وهكذا كان حال المتلقي
وهذا ما يجعل هكذا نصوص قوية ومؤثرة وخالدة.

أديبتنا المكرمة ازدهار السلمان

شكرا على هذا القص الماتع والهادف.

بوركتم وبوركت روحكم المحلقة
احترامي وتقديري






قبل هذا ...
ما كنت

أمـيـز
لأنك كنت تملأ هذا
الفراغ؛ صار للفراغ

حيـــز.!!
  رد مع اقتباس
/
قديم 02-07-2018, 04:03 PM رقم المشاركة : 23
معلومات العضو
ازدهار السلمان
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
االعراق

الصورة الرمزية ازدهار السلمان

افتراضي رد: العليّة ..!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد خالد بديوي مشاهدة المشاركة
نص قصصي من عيار ثقيل لما فيه من مشاعر
صادقة وأحاسيس متوترة ساهمت في نقش حروفه
ورسم صوره .. سرده الآسر والمشوق يجذب المتلقي
من الحرف الى الحرف دون أن يشعر بالملل أو الفراغ
المعتم الذي أشار إليه هذا النص من خلال (نفس) البطلة
المتأزمة بسبب ما يحيطها من واقع مؤلم وذكريات موجعة.
القفلة المذهلة ساهمت برفعة النص وسموه..وكذلك فعل اشتباك
البطلة ومواجهتها لما ظنناه وكرا للأشباح ..بينما هو الماضي وكل
ما يحوي من لحظات جميلة وذكريات سعيدة..اشتباك محمود جعلنا
نأخذ نفسا عميقا بعد التوتر ولحظات القلق التي فرضتها أجواء النص
ولحظات انفراج من خلال مخاطبة (محتويات) المكان لها ..وبسرورها
لأنها ارتقت وجاءت أخيرا..هذا المتخيل الجميل شعرت أنه حقيقة لما كان له من
صدى جميل ومؤثر في النفس.. هكذا كان حال البطلة..وهكذا كان حال المتلقي
وهذا ما يجعل هكذا نصوص قوية ومؤثرة وخالدة.

أديبتنا المكرمة ازدهار السلمان

شكرا على هذا القص الماتع والهادف.

بوركتم وبوركت روحكم المحلقة
احترامي وتقديري

حقيقة أحب هذا النص وأسعد حين يُلقى عليه الضوء خاصة من أديب مثلكم


ممتنة لرقي قراءتكم التي أضافت للنص الكثير ووضعته في واجهة الحدث


جزيل شكري والمودة






صرتُ لا أملك إلا أن أستنطق بقاياكِ لعلها تُعيد إليّ بعض روحي التي هاجرت معكِ .. إلى أمي
  رد مع اقتباس
/
قديم 05-07-2018, 12:56 AM رقم المشاركة : 24
معلومات العضو
قصي المحمود
فريق العمل
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
العراق

الصورة الرمزية قصي المحمود

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

قصي المحمود غير متواجد حالياً


افتراضي رد: العليّة ..!

اعرف مكنونات الذات التي الهمت بهذا النص الجميل
وهو اكثر من رائع...
تحياتي للأخية ازدهار مع تقديري






  رد مع اقتباس
/
قديم 11-07-2018, 04:28 PM رقم المشاركة : 25
معلومات العضو
جمال عمران
فريق العمل
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية جمال عمران

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

جمال عمران متواجد حالياً


افتراضي رد: العليّة ..!

الاستاذة ازدهار
زعلت على شهرزاد..كنت انت قاسية عليها جدا.. حتى فى النهاية وجدت مايشبه السراب ..تراها أرخت جدائلها ليرتقي إلى دخيلتها الماضى البعيد فى صورة جديدة فيحيل شعرها إلى اللون الاسود ؟
نص مفتوح على التأويل والرؤى.
مودتى






  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:32 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط