لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: نسور مصر :: شعر :: صبري الصبري (آخر رد :جمال عمران)       :: تكفى لاثنين (آخر رد :إيمان سالم)       :: IL s'attendait au pire (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: رثاء الشهيد العميد إبراهيم الرفاعي :: شعر :: صبري الصبري (آخر رد :صبري الصبري)       :: إعتراف ... (آخر رد :عبد الرحيم عيا)       :: ساعة الفراق (آخر رد :رافت ابو زنيمة)       :: أركان القصة القصيرة جدا ومكوناتها . (آخر رد :فارس رمضان)       :: غياب (آخر رد :رافت ابو زنيمة)       :: أنتوا عرب (آخر رد :جمال عمران)       :: فراشة (آخر رد :إيمان سالم)       :: الملف الرياضي (آخر رد :جمال عمران)       :: لعلّهم أخذوه معهم (آخر رد :إيمان سالم)       :: مالي أراك (آخر رد :احمد المعطي)       :: باقٍ في رحمِ الحائط / رافت ابو زنيمة (آخر رد :رافت ابو زنيمة)       :: كسرة نبض (آخر رد :رافت ابو زنيمة)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ⊱ وَهــــجُ القَــــوافي ⊰

⊱ وَهــــجُ القَــــوافي ⊰ >>>> للشعر العمودي >> نرجو ذكر البحر في هامش القصيدة

 
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
Prev المشاركة السابقة   المشاركة التالية Next
قديم 11-02-2018, 10:33 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
ياسر سالم
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمةالأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية

الصورة الرمزية ياسر سالم

افتراضي بعض مآسي المحنك السياسي...

[font="traditional arabic"]



بعض مآسي المحنك السياسي
----------------------------------


بعض مآسي المحنك السياسي
----------------------------------

خلّ البلاد بظِمْئها لِحُـــــــــــمَاتِها .:.
واسـربْ على صَفْوٍ ودع كدراتها

واهنأ بعـيش في دهاليز الهــوى .:.
واخلعْ على الأبطال من وَيَلاتها

صارت بمَقْدِمِك البلاد عقيمة .:.
وبمـثل مثلك زِيد من نكباتها

تنعي خصالا كم تأصّــلّ خيرُها .:.
في السالفين وأنت سرُّ وفاتها

أقْصَيْتَ مًن يُسدي النصائحَ مخلصا .:.
ودعــوتَ كلَّ مقامـــــــــر بحياتــــها

وملأت وقت البائسين مكــــــائدا .:.
وغدَوْت تعبث في مـدى أوقاتـها

وهتكت عرض الأرض يوم بــترتها .:.
وسخرت من علـمائها ودعـاتــــــها

وطويت في الأحـداق شرفة عـزةٍ .:.
ونقشتَ وشـم الذل في راياتــــها

فإذا تراءت في الـديار كرامـــــــة .:.
أطلقت ذئب الغـدر في طرقاتــها

كم تَدّعي فقـــــــرا برسم حـكايـة .:.
يتعجب العــقلاء من سقـــطاتـها.. !!

ويصــــــــــدق الأغرار كل كلامِـــها .:.
تصديق أعــمى عن قذى ســـوَآتـها

لا تبدُوَنًّ كزاهــــــــــــــدٍ في خــيـرها .:.
بك يقــــتدي من يستبي ثــرواتـــــها

قد خنت والجــــمع المــبارك شاهدٌ .:.
يا من سللت الحـــــــــلم من ليلاتها

أتظل تلعـــــــــنُ كــــــل واشٍ خائـنٍ .:.
لثرى البلاد وأنت بعض وشاتـــــها ؟!

ولكم غــــرست من الوعود حــــدائقا .:.
محلَتْ ، فجَدْبُ حـــياتِنا كحــــــياتها

أحرقت كل طــيورها وصـــقورها .:.
كَسِرتْ بُغامُك قوسَ كلِ رُماتــــها

وذَوَتْ بظلـــــــــمك أنفسٌ كانت لها .:.
سر الحـــــــــياة وكنــتَ سر مـماتها

وقتلتَ رهــــطا صادقا فــــي حبها .:.
فَبَزَزْت في الإجـــــــرام كلَّ طـغاتها

وعلوتَ مـــــــــــذموما على ذي غُلَّة .:.
وجهدت ألا يلتـــــــــــقي برواتـــــها

قد بات كل مُــــخَامرٍ ومُـــــــــــقامرٍ .:.
بك آمنا من مـــــــــــكرها وبـَـــيَاتها

يامن تروم عــــــدالة في مــــــــــلكه .:.
قد رمت خلع الشمس من فَلَواتــــها

أتقطب القَسَــــــــــــــمات عند مآذنٍ .:
متضجرا لتــــــــــزيد من غـفـلاتـها

وتداعب الصــــــــــــلبان في أنشودة .:.
تحــــــــــكي النفاق وتعتلي هاماتـها

قد حلق التلمــــود فوقك فاصطخِبْ .:.
واقذف نـــــــعالك فوق جمرِ رُفاتــها

أتــــــــــــــرش بالنعماء منك نواصيا .:.
وتظلّ تفشي الموت في باحاتــها ؟!

وأردتها شِيــــــــِــــــــعا تلبَّس بعضُها .:. .
بعــــــــضا وتذكي النار في حلـباتــها

فبك استـــــــــــــــحالت أرضنا مرثية .:.
قد سُلّ لحــــــن الحب من نغــــماتها

بك أصبحت – بعــد البيان وسحره .:.
تتعثر الكلــــــــمات في أصــواتـــها

هانت وما كانت تهون لمـــــــــــجرم .:.
وبدت خيـــــوط الحزن في قَسَماتها

أقْوَتْ على دَرَكِ الشـــــــقاء وبايَنَتْ .:.
ركبَ السناء وغيــــض ماءُ حياتـها

فمشيـــــت في درب الحرير مُبّهّجا .:.
ونثرت بذر الشـــــوك في جـنـباتها

إن لم تكــــــــــــن جِبْتاً مُضلاًّ مُتْلِفاً .:.
فلأنت بالأحـــــقاد شر غـــــــواتهــا

بك قد غدت أحــــــــــــلامنا مقبورة ً .:.
مَنْ غيرُ رهطِــك قد ســعى لوفاتـها ؟!

كان الأمان لوصــــــــــــفها متلازما .:.
فمحوت بالأضـــــغان كل صــفاتها

لم تلتـــــــــــفت حذر الطريق بريبة .:.
حتى عقَقْتَ فَزِدْتَّ في لفـــــــتاتها

حبست لأجلك عطرها وتأسّنـَــــــتْ .:.
فجعلت كد العيش في أقـــــــــواتها

وسعتْ رجاءَ الآملين بحضــــــــنها .:.
لم يبق للـــــــراجين من حســـناتها

وطمست معْلَم عزها وطـــــــــبعْتَها .:.
بخصال سوءٍ لم تـــــــــكن عاداتـها

دافعت بالتــــــــــوراة شرعة أحـمد .:.
ومحوت بالإنـــــــــــجيل من أياتها

وعمدت نحو حـــــــــجابها فهـتكته .:.
أحرقته لتـــــــزيد من حسراتــها ؟!

إذ ما تزال بدينـــــــــــــها متـربصا .:.
فمحوت من صلــــــواتها وزكاتها

وأردتها وثَناً فبُؤْتَ بشِــــــــــــرْكها .:.
ولأنت في الأنصاب عبدُ مَـــــنَاتِها

كَلّتْ يداك عن البــياض فأعرضت .:.
أرض النماء الخصب عن إنـــباتها

قد غِيـــضَ ينبوع الرواء فأمحلت .:.
عطشا وأجدب حقلـــــها كفـــلاتها

عمّ الخرابُ مــــع اليَبَاب بِسُوحِها .:.
وسرى الفساد يجوبُ في عَرصَاتها

وحرمت حرا أن يُيمم شــــــــطرها .:.
زعــــماً بأنـك أنت كل جـــــهاتها ؟!

إن ضَجّ ذِكْرُك في الـــــــبلاد فإنها .:.
لعنتكَ والأيامُ في صـــــــــــلواتها

كم كان جند الحـــق يـرفع شأنهم .:.
ذكر القرون لصــــــــــبرها وثباتـها

حتى مســحت براحتيْك رؤوسـهم .:.
فمسخت فيــــــهم خيرها وهباتـها

نهشت كلابك أرضــها وســــــماءها .:.
وجرت سيول الغــــــدر في قنواتها

ووثبت تسرج ركب عــــدل مائـل .:.
جُوراً سرى بالليل في ظلـــــماتها

وسللت سيف البغي مــن أغماده .:.
فقطــعت حبل الود من لُحُـماتها

وتقطّعتْ بالجور أســباب الهدى .:.
وتبدّلَتْ أوصالها بشـــــــــــتاتها

إن فرقتنا في الحـــــروب مكائد .:.
فلأنت - بين الصف - مـن أدواتها

يا أ يها الباني لكل نقـــــــــيصة .:.
أخْنَى عليك الدهر من تبِعاتـــها

لا لن تكون - وإن ظفرت بمقعدٍ .:.
بمحافل الأوغاد - من ساداتــها

إنّ الحياة وإنْ صفت لك ساعــة .:.
ستذوق بعد اللهو من زفــــــراتها

أبشر بخزيٍ في الحياة وإن تمتْ .:.
صبت علــــــيك الناس من لعانتها

عاثت بــــنات الدهر في أرجائها .:.
قد سُـقتَهن.. وأنت أم بنـــــــاتها

لا تدّعي حزنا عـــــــلى أطلالـــــها .:.
أنت البئيس الفرد في أزماتــــــها

مهما يطُلْ فيك الزمان ستنقضي .:.
أنفاسك الدنيا بجـــــنب حياتها

لعنتك أفئدة الحرائر في الدجى .:.
والأمةُ الحَيْرى بكل لغاتـــــــــها

شاهتْ وجوه المجرمين وإن بدوا .:.
يتألّفُون الناس مـــــــــن شُرُفاتها
/font]

-----------
الكامل ...وإن نَقُص المُشار اليه ..!






  رد مع اقتباس
/
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:29 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط