لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: رسالة إلى " أبو الهول " (آخر رد :نافع سلامة)       :: بعدك صدام (آخر رد :فارس محمد)       :: ،، نهرُ الأحلام ،، (آخر رد :أحلام المصري)       :: ،، رسالةٌ إلى البحر.. // أحلام المصري ،، (آخر رد :أحلام المصري)       :: ،،حديث الصــــــــــــمت //أحلام المصري،، (آخر رد :أحلام المصري)       :: سر الخلود (آخر رد :الشاعر عبدالهادي القادود)       :: شروط التعاقد (آخر رد :منير مسعودي)       :: بعض الظن..//فاتي الزروالي (آخر رد :أحمد علي)       :: النكبة رقم 72 (آخر رد :جمال عمران)       :: نماذج / حوار / القصة القصيرة جدا (آخر رد :فاطمة الزهراء العلوي)       :: خسارة (آخر رد :حكمت البيداري)       :: هي الدنيا (آخر رد :حسين محسن الياس)       :: واجب الأدباء والقدرة على الاستيعاب (آخر رد :فاطمة الزهراء العلوي)       :: من خزانة اللغة .. (آخر رد :فاطمة الزهراء العلوي)       :: لجوء (آخر رد :أحلام المصري)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ⊱ تَحْتَ ظِـــلِّ النَّبْض ⊰

⊱ تَحْتَ ظِـــلِّ النَّبْض ⊰ >>>> >>>> فنون النثر الابداعي ( نثر،خاطرة، رسائل أدبية)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-12-2021, 12:01 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
فاطِمة أحمد
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
ليبيا

الصورة الرمزية فاطِمة أحمد

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

فاطِمة أحمد غير متواجد حالياً


افتراضي حزن السنين

يحدث
أن تجد في قلبك تراكمات للحزن الخالد في زاوية فيه
زعل يرادف الحب الملقى في الزاوية الأخرى
و تل من الوخز لا يفتأ يعجز صبرك
تعاتبك ذنوب بوزر
تقفز على قارعة طريق النسيان وتعود
محملة بطن خيبة!
وسؤال وقف، واستدار، كي لا يشاهد انطفاء الضوء في عينك
أما زلت على العهد؟
واقف بجمود فلا جواب له
يعرف أنك لا بد تمد ورقة الإجابة خالية من نقطة حبر
ولو لوح إليك بعلامة الرسوب!
وستناور وتراوغ
فتقول غسلت قلبا من نبض جرى فيه بالأمس
ومحوت صور رسمتها ذات عمر في عينك
تتمتم لا ما عدت تعنيني وأنت تعلم أن "لا" كاذبة و لا تنفي حقيقة الود
مرت سنون وتلك شجرة تشيخ على مشارف قلبك
منذ آخر مرة هتفتما وداعا
والغراب يبني عشه على الشجرة
والحطاب يحمل فأسه
فقد عصفت سنون الدهر وتيبست الغصون
..هكذا أضعنا العمر
وبقي الحزن المدفون






سبحانك ربي
  رد مع اقتباس
/
قديم 03-12-2021, 12:25 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
أحمد علي
عضو أكاديمية الفينيق
السهم المصري
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحمد علي

افتراضي رد: حزن السنين

عندما يكتب الفراق قراره ويختمه بختم غير قابل للفض ،
تتجمع الأحزان تترسب في قاع الوجدان السحيق ، ويستقر معها الألم الذي يقيم في حنايا النفس والروح ، وتصبح الذكرى جلاد لا ينام ، وتصبح نعم أشد وقعا من لا ..
....
نص رائع رغم ما حمل من معاناة وألم
شكرا ا. فاطمة أحمد






سهم مصري ..
عابـــــــــــر سبيــــــــــــــــــــــل .. !
  رد مع اقتباس
/
قديم 03-12-2021, 04:06 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
أحلام المصري
شجرة الدرّ
عضو مجلس إدارة
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: حزن السنين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطِمة أحمد مشاهدة المشاركة
يحدث
أن تجد في قلبك تراكمات للحزن الخالد في زاوية فيه
زعل يرادف الحب الملقى في الزاوية الأخرى
و تل من الوخز لا يفتأ يعجز صبرك
تعاتبك ذنوب بوزر
تقفز على قارعة طريق النسيان وتعود
محملة بطن خيبة!
وسؤال وقف، واستدار، كي لا يشاهد انطفاء الضوء في عينك
أما زلت على العهد؟
واقف بجمود فلا جواب له
يعرف أنك لا بد تمد ورقة الإجابة خالية من نقطة حبر
ولو لوح إليك بعلامة الرسوب!
وستناور وتراوغ
فتقول غسلت قلبا من نبض جرى فيه بالأمس
ومحوت صور رسمتها ذات عمر في عينك
تتمتم لا ما عدت تعنيني وأنت تعلم أن "لا" كاذبة و لا تنفي حقيقة الود
مرت سنون وتلك شجرة تشيخ على مشارف قلبك
منذ آخر مرة هتفتما وداعا
والغراب يبني عشه على الشجرة
والحطاب يحمل فأسه
فقد عصفت سنون الدهر وتيبست الغصون
..هكذا أضعنا العمر
وبقي الحزن المدفون
مرورٌ للتحية، وإلقاء السلام على نبضك الراقي،
حتى أعود أيتها الأديبة الشاعرة
فهذا نبض ليس كسواه..

لك محبتي وتقديري







،،ملكةٌ من ضوءٍ ولدتُ، وعلى عرش النور أنا،،
  رد مع اقتباس
/
قديم 03-12-2021, 07:12 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
فاتي الزروالي
فريق العمل
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب
افتراضي رد: حزن السنين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطِمة أحمد مشاهدة المشاركة
يحدث
أن تجد في قلبك تراكمات للحزن الخالد في زاوية فيه
زعل يرادف الحب الملقى في الزاوية الأخرى
و تل من الوخز لا يفتأ يعجز صبرك
تعاتبك ذنوب بوزر
تقفز على قارعة طريق النسيان وتعود
محملة بطن خيبة!
وسؤال وقف، واستدار، كي لا يشاهد انطفاء الضوء في عينك
أما زلت على العهد؟
واقف بجمود فلا جواب له
يعرف أنك لا بد تمد ورقة الإجابة خالية من نقطة حبر
ولو لوح إليك بعلامة الرسوب!
وستناور وتراوغ
فتقول غسلت قلبا من نبض جرى فيه بالأمس
ومحوت صور رسمتها ذات عمر في عينك
تتمتم لا ما عدت تعنيني وأنت تعلم أن "لا" كاذبة و لا تنفي حقيقة الود
مرت سنون وتلك شجرة تشيخ على مشارف قلبك
منذ آخر مرة هتفتما وداعا
والغراب يبني عشه على الشجرة
والحطاب يحمل فأسه
فقد عصفت سنون الدهر وتيبست الغصون
..هكذا أضعنا العمر
وبقي الحزن المدفون
يحدث أن تطالع حرفا يكتبكَ ويكتب الآخر كما يكتب أحاسيسه
يحدث أن تكون لغة الرفض ايجابا
حين لا يعني الوداع شيئا
فالنبض لايزال على العهد
يترقب الغد لعله يعود
ويكتم الذكرى بين جناحي الروح
يحدث أن نعيش عليها
والحزن يقتاتنا فيكبر فينا ليحيى
ويضيع العمر هباء
على قارعة النسيان
لا مأوى لنا سوى براثن حزن يلمنا حين هرم

الراقية الأديبة فاطمة
نص قالكِ وقالنا
فعكس الحزن الذي يعيش فينا
فشكرا لك ولروحك السلام
وكل الأماني بسعادة دائمة
محبتي وأكثر

🌷






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-12-2021, 07:13 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
فاتي الزروالي
فريق العمل
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب
افتراضي رد: حزن السنين

وتثبيت للجمال وروعة التعبير
كل الحب يا الغالية






  رد مع اقتباس
/
قديم 04-12-2021, 10:08 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
فاطِمة أحمد
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
ليبيا

الصورة الرمزية فاطِمة أحمد

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

فاطِمة أحمد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: حزن السنين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد علي مشاهدة المشاركة
عندما يكتب الفراق قراره ويختمه بختم غير قابل للفض ،
تتجمع الأحزان تترسب في قاع الوجدان السحيق ، ويستقر معها الألم الذي يقيم في حنايا النفس والروح ، وتصبح الذكرى جلاد لا ينام ، وتصبح نعم أشد وقعا من لا ..
....
نص رائع رغم ما حمل من معاناة وألم
شكرا ا. فاطمة أحمد
حضورك أروع أخي الفاضل أحمد علي
ممتنة لقراءة رائقة والشكر لأول المارين..
تحياتي واحترامي






سبحانك ربي
  رد مع اقتباس
/
قديم 04-12-2021, 10:13 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
فاطِمة أحمد
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
ليبيا

الصورة الرمزية فاطِمة أحمد

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

فاطِمة أحمد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: حزن السنين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
مرورٌ للتحية، وإلقاء السلام على نبضك الراقي،
حتى أعود أيتها الأديبة الشاعرة
فهذا نبض ليس كسواه..

لك محبتي وتقديري
تحتفي بمرورك الصفحات والحروف الأديبة ذات القلم الأنيق أحلام المصري
ممتنة من القلب وفي انتظارك دوما
محبتي وتقديري






سبحانك ربي
  رد مع اقتباس
/
قديم 05-12-2021, 03:43 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
محمد خالد النبالي
رئيس مجلس أمناء أكاديمية الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
نائب رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
الاردن

الصورة الرمزية محمد خالد النبالي

افتراضي رد: حزن السنين

يحدث بأن يكون للحزن لذة !؟ :
بداية فنيات النص : هو سرد شيق ويشد المتلقي للحكاية ، رغم سلاسة المفردة
فالنص فيه عمق وغموض محبب
فقد رسمت الاديبة فاطمة شكلاً للحزن وأضافت له رائحة خاصة
وهي تصور هذا المشهد الإبداعي بلغة مبسطة فقد وظفت اللغة توظيفاً جيداً
وأحدثت فيه التكثيف والرمز والصورة الشعرية ..
لابد من التنويه ليس كل نص يُكتب بالمباشر يعني خاطرة
فهناك نصوص تجد فيها متعة النثر
وهنا حققت شاعرتنا الشرط الأهم وهو التكثيف والرمز العقلاني .
بدأت النص بلغة سلسة وكأنها تبدا العزف على ألة موسيقية
وبدأ العزف بالتصاعد رويداً رويدا حتى بعد الثلث الأول من النص ،
وبعد ذلك تصاعدت اللغة والرمز والصورة وارتفع ايقاع النص والعزف على الناي
والذي تشققت ثقوبه لشدة العزف الحزين
وبت أسمع أنين الناي .

فأي كان هذا الحزن لزوج لحبيب أنكر زوجته لرحيل عزيز
إنه يدخل تحت بند الحزن وختمت بقفلة
رأيتها إيجابية فقد قالت أضعنا العمر وبقي الحزن مدفون
والدفن هنا في القلب وطالما تعايشنا مع الحزن فنحن بخير لم تستسلم الناصة للحزن
فالاستسلام موت في تقديري وحسب رؤيتي ،
فهناك ببعض من بريق للفرح رغم وجود الحطاب حطاب الليل والغراب
إلا أن هناك شجرة تنظر إليها كل يوم وهذه الشجرة تتجدد بعد كل خريف وتورق بالورق الأخضر
لأنها بعد أن قالت لم تعد تعنيني ، قالت لأنفي حقيقة الود فهذه إيجابية وبعض من محبة ووفاء رغم النكران والهجر الذي تعرضت له فما زال بعض الضوء في عينيه ولم ينطفئ ,
هذه حكاية تسردها أديبتنا بلغة الحاضر والفعل المضارع حاضر بقوة ..
يعجز / تعاتبك / تقفز / لا يشاهد / يعرف / فتقول /تتمتم / تعنيني / تنفي /شجرة تشيخ / هتفتما / الغراب يبني / والحطاب يحمل /
فقد كانت تسرد حكاية وهي تشاهد المشهدية والحوار ومن ميزات النثر الجميل الفعل المضارع
وهذا سر لا يعرفه الكثير من الكتاب .

ومع قسوة اللهب تمعن الأيام والسنين في اجتثاث الابتسامات المرسومة على الشفاه فالحزن عميق
وجدا والذكرى مقيتة تقتات على الروح
ويرمي الليل حثالته بكل قسوة على قلب وديع
فالقلب يابس رغم سريان الدم فيه والدم يغلي يفر من عيونها حزن معتق هادر كموج لا يهدأ
ولا يأتي فصل الصيف وإن جاء يجيء حارقاً حتى يستمر طغيان الحزن ،
هم هكذا يأخذون معهم جرعات الألم عصية على النزع .
سردية مكثفة واختزلت فكرة الغياب والنكران بكلمات قالت فيها الكثير
هي الروح تتخلص من قيد قيدها
وهذا القلب يَهرب لعوالم أخرى إنه قلبٌ مُخضب بلونِ زهر اللوز واخضراره وعطره الشغوف
فما زال ينبض والروح من نور لا تموت والقلب ماكينة الحياة
هذا النص يلامس شريحة كبيرة من الناس
فكان سرد ممتع من البلور المُصّفى
تحيتي للأديبة فاطمة بتشكيل لوحتها

مع تحيات محمد خالد النبالي






  رد مع اقتباس
/
قديم 05-12-2021, 09:49 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
فاطِمة أحمد
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
ليبيا

الصورة الرمزية فاطِمة أحمد

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

فاطِمة أحمد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: حزن السنين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاتي الزروالي مشاهدة المشاركة
يحدث أن تطالع حرفا يكتبكَ ويكتب الآخر كما يكتب أحاسيسه
يحدث أن تكون لغة الرفض ايجابا
حين لا يعني الوداع شيئا
فالنبض لايزال على العهد
يترقب الغد لعله يعود
ويكتم الذكرى بين جناحي الروح
يحدث أن نعيش عليها
والحزن يقتاتنا فيكبر فينا ليحيى
ويضيع العمر هباء
على قارعة النسيان
لا مأوى لنا سوى براثن حزن يلمنا حين هرم

الراقية الأديبة فاطمة
نص قالكِ وقالنا
فعكس الحزن الذي يعيش فينا
فشكرا لك ولروحك السلام
وكل الأماني بسعادة دائمة
محبتي وأكثر

🌷
الأديبة الرائعة فاتي الزروالي
فرحتي بكلماتك كبيرة بحجم قراءتك
وحروفك النابعة من القلب والمرهفة الذوق والحس
ويظل ردي لا يفيك الامتنان والشكر
ولك بالمثل ودعاء بالسكينة والسلام
محبتي واحترامي






سبحانك ربي
  رد مع اقتباس
/
قديم 05-12-2021, 09:53 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
فاطِمة أحمد
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
ليبيا

الصورة الرمزية فاطِمة أحمد

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

فاطِمة أحمد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: حزن السنين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاتي الزروالي مشاهدة المشاركة
وتثبيت للجمال وروعة التعبير
كل الحب يا الغالية
رفع الله قدرك أيتها العزيزة
وأنت تنثرين الجمال والزهر حيث تمرين
ود وورد 🌹🌹🌹






سبحانك ربي
  رد مع اقتباس
/
قديم 06-12-2021, 01:44 AM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
محمد داود العونه
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية محمد داود العونه

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

محمد داود العونه غير متواجد حالياً


افتراضي رد: حزن السنين

(يحدث
أن تجد في قلبك تراكمات للحزن الخالد في زاوية فيه
زعل يرادف الحب الملقى في الزاوية الأخرى
و تل من الوخز لا يفتأ يعجز صبرك)


(منذ آخر مرة هتفتما وداعا
والغراب يبني عشه على الشجرة
والحطاب يحمل فأسه
فقد عصفت سنون الدهر وتيبست الغصون
..هكذا أضعنا العمر
وبقي الحزن المدفون)

بعض النصوص لو أنك قمت بعملية قصقصة لها تجدها تنشطر حكايات وتتسع أكثر..
شكرا لك شاعرتنا على هذه الرائعة..
كل التقدير والاحترام






كل ما أرجوه ...
حضن أمل وقليل من الوقت ..

  رد مع اقتباس
/
قديم 10-12-2021, 12:52 AM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
فاطِمة أحمد
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
ليبيا

الصورة الرمزية فاطِمة أحمد

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

فاطِمة أحمد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: حزن السنين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد خالد النبالي مشاهدة المشاركة
يحدث بأن يكون للحزن لذة !؟ :
بداية فنيات النص : هو سرد شيق ويشد المتلقي للحكاية ، رغم سلاسة المفردة
فالنص فيه عمق وغموض محبب
فقد رسمت الاديبة فاطمة شكلاً للحزن وأضافت له رائحة خاصة
وهي تصور هذا المشهد الإبداعي بلغة مبسطة فقد وظفت اللغة توظيفاً جيداً
وأحدثت فيه التكثيف والرمز والصورة الشعرية ..
لابد من التنويه ليس كل نص يُكتب بالمباشر يعني خاطرة
فهناك نصوص تجد فيها متعة النثر
وهنا حققت شاعرتنا الشرط الأهم وهو التكثيف والرمز العقلاني .
بدأت النص بلغة سلسة وكأنها تبدا العزف على ألة موسيقية
وبدأ العزف بالتصاعد رويداً رويدا حتى بعد الثلث الأول من النص ،
وبعد ذلك تصاعدت اللغة والرمز والصورة وارتفع ايقاع النص والعزف على الناي
والذي تشققت ثقوبه لشدة العزف الحزين
وبت أسمع أنين الناي .

فأي كان هذا الحزن لزوج لحبيب أنكر زوجته لرحيل عزيز
إنه يدخل تحت بند الحزن وختمت بقفلة
رأيتها إيجابية فقد قالت أضعنا العمر وبقي الحزن مدفون
والدفن هنا في القلب وطالما تعايشنا مع الحزن فنحن بخير لم تستسلم الناصة للحزن
فالاستسلام موت في تقديري وحسب رؤيتي ،
فهناك ببعض من بريق للفرح رغم وجود الحطاب حطاب الليل والغراب
إلا أن هناك شجرة تنظر إليها كل يوم وهذه الشجرة تتجدد بعد كل خريف وتورق بالورق الأخضر
لأنها بعد أن قالت لم تعد تعنيني ، قالت لأنفي حقيقة الود فهذه إيجابية وبعض من محبة ووفاء رغم النكران والهجر الذي تعرضت له فما زال بعض الضوء في عينيه ولم ينطفئ ,
هذه حكاية تسردها أديبتنا بلغة الحاضر والفعل المضارع حاضر بقوة ..
يعجز / تعاتبك / تقفز / لا يشاهد / يعرف / فتقول /تتمتم / تعنيني / تنفي /شجرة تشيخ / هتفتما / الغراب يبني / والحطاب يحمل /
فقد كانت تسرد حكاية وهي تشاهد المشهدية والحوار ومن ميزات النثر الجميل الفعل المضارع
وهذا سر لا يعرفه الكثير من الكتاب .

ومع قسوة اللهب تمعن الأيام والسنين في اجتثاث الابتسامات المرسومة على الشفاه فالحزن عميق
وجدا والذكرى مقيتة تقتات على الروح
ويرمي الليل حثالته بكل قسوة على قلب وديع
فالقلب يابس رغم سريان الدم فيه والدم يغلي يفر من عيونها حزن معتق هادر كموج لا يهدأ
ولا يأتي فصل الصيف وإن جاء يجيء حارقاً حتى يستمر طغيان الحزن ،
هم هكذا يأخذون معهم جرعات الألم عصية على النزع .
سردية مكثفة واختزلت فكرة الغياب والنكران بكلمات قالت فيها الكثير
هي الروح تتخلص من قيد قيدها
وهذا القلب يَهرب لعوالم أخرى إنه قلبٌ مُخضب بلونِ زهر اللوز واخضراره وعطره الشغوف
فما زال ينبض والروح من نور لا تموت والقلب ماكينة الحياة
هذا النص يلامس شريحة كبيرة من الناس
فكان سرد ممتع من البلور المُصّفى
تحيتي للأديبة فاطمة بتشكيل لوحتها

مع تحيات محمد خالد النبالي
ويحدث
أن تتفوق القراءة على النص
وأن تزف لك القراءة ترجمة غالية وفريدة تضيف للنص البعد الإنساني
والإحساس الرائق بالمعنى
ويحدث أن نكون ونظل عاجزين عن الشكر

الأديب المتألق محمد خالد النبالي
ممتنة للسخاء الأدبي الذي أكرمت به النص وصاحبته
من القراءات التي سأحب الاحتفاظ بها

تحياتي واحترامي






سبحانك ربي
  رد مع اقتباس
/
قديم 13-12-2021, 08:13 PM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
فاطِمة أحمد
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
ليبيا

الصورة الرمزية فاطِمة أحمد

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

فاطِمة أحمد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: حزن السنين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد داود العونه مشاهدة المشاركة
(يحدث
أن تجد في قلبك تراكمات للحزن الخالد في زاوية فيه
زعل يرادف الحب الملقى في الزاوية الأخرى
و تل من الوخز لا يفتأ يعجز صبرك)


(منذ آخر مرة هتفتما وداعا
والغراب يبني عشه على الشجرة
والحطاب يحمل فأسه
فقد عصفت سنون الدهر وتيبست الغصون
..هكذا أضعنا العمر
وبقي الحزن المدفون)

بعض النصوص لو أنك قمت بعملية قصقصة لها تجدها تنشطر حكايات وتتسع أكثر..
شكرا لك شاعرتنا على هذه الرائعة..
كل التقدير والاحترام
الشكر موصول لذوقك وذائقتك
الأخ والأديب محمد العونه
كل الاحترام والتقدير






سبحانك ربي
  رد مع اقتباس
/
قديم 14-12-2021, 03:46 PM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
فاطمة الزهراء العلوي
عضو أكاديميّة الفينيق
نورسة حرة
تحمل أوسمة الأكاديمية للعطاء والإبداع
عضو لجان تحكيم مسابقات الأكاديمية
المغرب
افتراضي رد: حزن السنين

نص رائع ومدهش
تحيتي فاطمة






  رد مع اقتباس
/
قديم 14-12-2021, 07:40 PM رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
عبير محمد
رئيس المجلس الاستشاري
عضو تجمع الأدب والإبداع
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية عبير محمد

افتراضي رد: حزن السنين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطِمة أحمد مشاهدة المشاركة
يحدث
أن تجد في قلبك تراكمات للحزن الخالد في زاوية فيه
زعل يرادف الحب الملقى في الزاوية الأخرى
و تل من الوخز لا يفتأ يعجز صبرك
تعاتبك ذنوب بوزر
تقفز على قارعة طريق النسيان وتعود
محملة بطن خيبة!
وسؤال وقف، واستدار، كي لا يشاهد انطفاء الضوء في عينك
أما زلت على العهد؟
واقف بجمود فلا جواب له
يعرف أنك لا بد تمد ورقة الإجابة خالية من نقطة حبر
ولو لوح إليك بعلامة الرسوب!
وستناور وتراوغ
فتقول غسلت قلبا من نبض جرى فيه بالأمس
ومحوت صور رسمتها ذات عمر في عينك
تتمتم لا ما عدت تعنيني وأنت تعلم أن "لا" كاذبة و لا تنفي حقيقة الود
مرت سنون وتلك شجرة تشيخ على مشارف قلبك
منذ آخر مرة هتفتما وداعا
والغراب يبني عشه على الشجرة
والحطاب يحمل فأسه
فقد عصفت سنون الدهر وتيبست الغصون
..هكذا أضعنا العمر
وبقي الحزن المدفون
فراق وحزن دفين
وخيبات واوجاع استوطنت القلب
على مر السنين.
تنهض الذكرى
فيصرخ الحرف فوق اوراق البوح
بصوت مثقل بالحزن والاسى
ليرسم ملامح الوجع بإحساس شفيف صادق
يلامس القلب والروح.
نص عميق بعمق احساسك شاعرتنا الغالية فاطمة احمد
شرّفني المكوث هنا
بوركتِ والمداد شاعرتنا الوارفة
ولقلبك النقاء كل الحب








"سأظل أنا كما أريد أن أكون ؛
نصف وزني" كبرياء " ؛ والنصف الآخر .. قصّـة لا يفهمها أحد ..!!"
  رد مع اقتباس
/
قديم 15-12-2021, 01:27 AM رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
إيمان سالم
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الاكاديمية للإبداع والعطاء
تونس
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

إيمان سالم غير متواجد حالياً


افتراضي رد: حزن السنين

و يحدث أن ننتبه لندرك كم يستحوذ علينا الحزن
يسكننا و نحن الذين نظن انه مجرد زائر ليل لا بد ان
يطلع عليه الصبح و يغادر..

كلماتك مرآة اهدتنا الحياةمع كل نبض في حروفك
في الحزن حياة .. نجهلها لكن هذا لا بنفي وجودها

دمت مبدعة متالقة استاذتنا العزيزة فاطمة
لقلبك الفرح
دمت بألف خير






  رد مع اقتباس
/
قديم 16-12-2021, 10:25 AM رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
فاطِمة أحمد
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
ليبيا

الصورة الرمزية فاطِمة أحمد

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

فاطِمة أحمد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: حزن السنين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمة الزهراء العلوي مشاهدة المشاركة
نص رائع ومدهش
تحيتي فاطمة
ممتنة يا زهراء
وشاكرة للمرور المزهر
مودتي






سبحانك ربي
  رد مع اقتباس
/
قديم 16-12-2021, 10:29 AM رقم المشاركة : 18
معلومات العضو
فاطِمة أحمد
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
ليبيا

الصورة الرمزية فاطِمة أحمد

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

فاطِمة أحمد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: حزن السنين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبير محمد مشاهدة المشاركة
فراق وحزن دفين
وخيبات واوجاع استوطنت القلب
على مر السنين.
تنهض الذكرى
فيصرخ الحرف فوق اوراق البوح
بصوت مثقل بالحزن والاسى
ليرسم ملامح الوجع بإحساس شفيف صادق
يلامس القلب والروح.
نص عميق بعمق احساسك شاعرتنا الغالية فاطمة احمد
شرّفني المكوث هنا
بوركتِ والمداد شاعرتنا الوارفة
ولقلبك النقاء كل الحب
صباح الخير الغالية عبير
الشرف لأحرفي أميرة الذوق الرفيع
شاكرة واكثر للقراءة والمرور الحفي بنا كما دوما
امتناني ومحبتي






سبحانك ربي
  رد مع اقتباس
/
قديم 21-12-2021, 09:03 AM رقم المشاركة : 19
معلومات العضو
جمال عمران
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية جمال عمران

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

جمال عمران متواجد حالياً


افتراضي رد: حزن السنين

مرحبا اختى الفاضلة ست فاطمة احمد
بوح راق وشفيف يحمل وجع الغدر ولوعة الانتظار حتى مضى قطار العمر.
مودتى






تحيا الأخطاء عارية من أي حصانة، حتى لو غطتها كل نصوص الكون المقدسة.
(غاندى)
  رد مع اقتباس
/
قديم 21-12-2021, 12:30 PM رقم المشاركة : 20
معلومات العضو
فاطِمة أحمد
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
ليبيا

الصورة الرمزية فاطِمة أحمد

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

فاطِمة أحمد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: حزن السنين

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إيمان سالم مشاهدة المشاركة
و يحدث أن ننتبه لندرك كم يستحوذ علينا الحزن
يسكننا و نحن الذين نظن انه مجرد زائر ليل لا بد ان
يطلع عليه الصبح و يغادر..

كلماتك مرآة اهدتنا الحياةمع كل نبض في حروفك
في الحزن حياة .. نجهلها لكن هذا لا بنفي وجودها

دمت مبدعة متالقة استاذتنا العزيزة فاطمة
لقلبك الفرح
دمت بألف خير
تهديني قراءاتك الفرح والسرور
بحروف هادئة ونابضة بالذوق والمحبة
شكرا لروح معطاء تحلق قريبا منا ومن نصوصنا
محبتي الأستاذة المتألقة إيمان سالم






سبحانك ربي
  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:35 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط