لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: أحاديث الليل (آخر رد :أحمد العربي)       :: نهاية الشعر (آخر رد :ثناء حاج صالح)       :: ومن اخفى الحقيقة عن حبيبٍ (آخر رد :ثناء حاج صالح)       :: تَقبيـلُ الفَناء/ ثناء حاج صالح (آخر رد :ثناء حاج صالح)       :: هل غادر الشعراء ؟ مباركة بشير أحمد (آخر رد :ثناء حاج صالح)       :: عصيان (آخر رد :طارق المأمون محمد)       :: رَقْصاتُ ذكورِ النحل/ ثناء حاج صالح (آخر رد :ثناء حاج صالح)       :: ومضة شاعرية (آخر رد :هبة سليمان الزيني)       :: لأنني الشعر (آخر رد :ثناء حاج صالح)       :: تحت تأثير الشعور .. (آخر رد :عبدالله اليزيدي)       :: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري (آخر رد :أحلام المصري)       :: سؤالان حول الإسلام (آخر رد :احمد المعطي)       :: تعالَيْ أحدثكِ (آخر رد :ثناء حاج صالح)       :: الليلة الأخيرة في مذكرات سياسي عربي (آخر رد :أحمد العربي)       :: أعراض الكتابة //أحمد علي (آخر رد :د.عايده بدر)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ⚑ ⚐ هنـا الأعـلامُ والظّفَـرُ ⚑ ⚐ > ☼ بيادر فينيقية ☼

☼ بيادر فينيقية ☼ دراسات ..تحليل نقد ..حوارات ..جلسات .. سؤال و إجابة ..على جناح الود

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-11-2020, 01:36 PM رقم المشاركة : 101
معلومات العضو
منوبية الغضباني
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منوبية الغضباني

افتراضي رد: رسائل من حبر الماء إلى منوبية الغضباني

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد على مشاهدة المشاركة
صباح الورد المنوبية الرائعة والسيدة الزهراء
متابع الرسائل الأدبية الراقية
تحياتي لكما
أخي الفاضل المحترم كم تسعدني وفاطمة متابعتك الرّاقية لما نحبّر هنا
شكرا من الأعماق لما تغدقه على رسائلنا من إحاطة ومتابعة






لِنَذْهَبَ كما نَحْنُ:

سيِّدةً حُرَّةً

وصديقاً وفيّاً’

لنذهبْ معاً في طريقَيْنِ مُخْتَلِفَيْن

لنذهَبْ كما نحنُ مُتَّحِدَيْن

ومُنْفَصِلَيْن’

ولا شيءَ يُوجِعُنا
درويش
  رد مع اقتباس
/
قديم 12-11-2020, 02:36 PM رقم المشاركة : 102
معلومات العضو
منوبية الغضباني
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منوبية الغضباني

افتراضي رد: رسائل من حبر الماء إلى منوبية الغضباني

الغالية الصديقة فاطمة
يحدث أن نجلس أمام هذا الجهاز الرّهيب لنودعه ما ابتلعنا وما اختلط بنبضنا ...نأتمنه ونستلذّ البوح له...نجلس إليه والهموم والهواجس طازجة بكلّ ألوانها وصخبها فينا ...نكتب ونمحو ونراجع ..نفجّر نوافير القلب كأنّنا نتدرّب على الكتابة لأولّ مرّة ولمّا ننهي نصّنا بعد انهاك ونزف ....
يطير منّا
يطير يا صديقتي كأنّ يدا خفيّة امتدّ اليه لتأخذه إلى مصير مجهول ..
يطير ولايرحم ما تغلغل فيه من أوردتنا ...
حدث معي هذا أكثر من مرّة ..
.أظلّ شاخصة مقهورة ...متسائلة كيف لي أن اعيد لإحساسي وهجه وكيف لي أن أرتّب أوتاري لإعادة صياغة ما كتبت ...
ومهما حاولت فمن المستحيل أن أكتب النّص بنفس الطريقة ...فالأحاسيس من لحظة إلى أخرى نعيشها بشكل مختلف وما حطّ من أعاصير بكل نثارها وغبارها فينا لا يمكن أن يحلّ من جديد بنفس الشّكل ..فكلّ ما اختلج فيناتقوّض
وهندسة النصّ تختلف أزمنة مكاشفتها يتربّصها الحرف عند أوجها وعنفوانها فينا ..
ثمّة شيء عند الكتابة يا زهراء يشبه المخاض والوجع والمكابدة خاصّة لدى مرهفي الحسّ ...والكتابة بهذا الشّكل عذاب عذاب....
ولأنّي أصرّ على أن نتقاسم الأوزار...فقد أسرعت إليك على المسنجر وأنا في أوج انكساري ممّا حدث
فوجدتك في نفس الموقف
قلت لي

آآآآآآآخ يا منوب
حدث لي نفس ما حدث لك بالأمس
كنت أكتب ردا على docs google documents
كونه يحفظ كل ما نكتبه عليه
وقلت لي أيضا
كتبت ـ تقريباما كتبته لأن الفكرة ضاعت
وضاع حبي الأول ذكرى ههههه...
وعصفت بي الذّكريات يازهراء واخترقت الصّورة كما هي ذهني
كنّا نكتب على الورق أحاسيسنا ......نعود الى قراءتها من حين لآخر مستلذّين بما فيها ...
ولم نكن لندرك الجمال والأمانة الفاصلة بين ورق نحفظه وبين عالم افتراضي معرّض للقرصنة وهتك الحجب واعادة مخرجاتها لغرض ما ....منذ مدّة وأنا يساورني قلق كبير على صور لي ولأحفادي ولبعض التظاهرات الثقافية التي حضرتها وواكبتها وبعض منها يوثّق لمسيرتي السياسية المتواضعة ...تمتدّ يدي لحذفها من متصفحي ولكنّها تُشلُّ عند الحسم ...
هذا الجهاز يا صديقتي ماكر غادر لعوب لا مجال فيه لحسن النوايا ...وعلى الأرجح أن يكون مسكونا بجنيّ ..يمكُرُ بنا متى عنّ له ذلك ...خبثه لا يُرى ولا يبرّرُ ولا يُفهمُ...يدمغنا بحداثته ويبهرنا بعجائبه فنودعه أسرارنا وحكايانا فيطير بها ....
ولكن إلى أين ...ولماذا ولأي غرض ....
فأي سحر يشدّنا إليه ..
هذا العالم لا أمان له صديقتي ...
لا جمال له غير جمال صديقة خرافية أفرح بلقياها ومحاورتها وتبادل الرّسائل معها
فلنتأوّل ونتغوّل عليه بالكتابة والصّمود ولنعد لكتابة ماطار منّا وتبخّر حتى لا يستخفّ بضعفنا وعجزنا
ودور يا كلام بيننا دور
فالحكايا مع زهراء شلّال نور
ويارب مايطيرش هذا النّص منّي..
هذا نغمي اليوم تقاسميه معي لأسعد بسماعه أكثر
https://youtu.be/1ywJ1bRzFRs






لِنَذْهَبَ كما نَحْنُ:

سيِّدةً حُرَّةً

وصديقاً وفيّاً’

لنذهبْ معاً في طريقَيْنِ مُخْتَلِفَيْن

لنذهَبْ كما نحنُ مُتَّحِدَيْن

ومُنْفَصِلَيْن’

ولا شيءَ يُوجِعُنا
درويش
  رد مع اقتباس
/
قديم 13-11-2020, 09:54 PM رقم المشاركة : 103
معلومات العضو
فاطمة الزهراء العلوي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو لجان تحكيم مسابقات الأكاديمية
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب

الصورة الرمزية فاطمة الزهراء العلوي

افتراضي رد: رسائل من حبر الماء إلى منوبية الغضباني

مساء الخير منوووووووووب خضرائي الجميلة
سأحدثك عن الخشلاع بحول الله
ما هو الخشلاع؟؟ ههههه سترين حبيبتي






زهرة الفينيق الزهراء
  رد مع اقتباس
/
قديم 20-11-2020, 06:02 PM رقم المشاركة : 104
معلومات العضو
فاطمة الزهراء العلوي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو لجان تحكيم مسابقات الأكاديمية
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب

الصورة الرمزية فاطمة الزهراء العلوي

افتراضي رد: رسائل من حبر الماء إلى منوبية الغضباني


مساء الخير صديقتي الخضراء


حين قلت لي :اكتبي فاطم

ضاعت الفكرة وحسيت بالارتعاش وكأنني و لأول مرة أكتب

الكتابة وجع دائم يبطن في الرحم نسيلته ، ويتلمظها القلب على مهل ..

راودتني عدة أفكار ، تزاحمت على شفاه قلمي كـ القُبل المجنونة من عاشق لزهرة البابونج

كـ الحائرين العائدين من وكر الزجر / كـ ركام الظل عند منعطف مسدود

كـ سيدة الجرح عند شهقة العشق ، تمادت قدامي صورهن ..
فتايات في عمر الزهور يمتهن الرقص على "" الوحدة ونص"" ،بمعية آبائهن وامهاتهن يفترش دقائق الليل عند منتصفه صالات الأفراح حيث الجمهور رجال / ذكور تجاوزوا سن الرشد بألف سنة
تدلت شواربهم إلى منتصف الغمزة والقبح وذاك الشي..
يزرعون دقاتهم الخشنة على أبواب الفتيات : يأمرونهن بالاسراع فوقت الحفل قد بدا
تتزين الفتاة ذات الخمسة عشر : مساحيق ومسكرة تضيف حجم الحاجبين والرموش فتغدو "" باربي "" مشوهة
تفتح عيون ممتهني صمت الليل رداء / ويسيل لعاب شيطنة الجسم حتى الدرك الأخير
وامهاتهن على رصيف الانتظار : انتظار أجر هز البطن وردف في بداية التكوين
وبينما تتشدق العيون والأفواه الجائعة للحم بمعنييه / يغالب النعاس الفتيات فيهرعن إلى دورهن ناعسات دون ظل وظل دون جسد يرتمين على حصائر رثة وأسوار من دخان السجائر من كل "" حتة ""
هذا زوووم على واقع معاش في إحدى المدن الكبيرة من وطني العربي الكبير
امتلأ داخلي بالوجع حد لا يوصف
زهرات مقبلات على الحياة يمتهن الرقصة في جو غائم الانفلات الأخلاقي
لا يبغين شيئا لا يمارسن دعارة لكنهن يرقصن طوال الليل لاجل "" شكارة "" حليب وكسر يابسة
برنامج صادفني بالامس فوصفت ما رأيت وما زال الوجع يدميني حد الغثيان
فمتى تنقشع غمة وطني الكبير وتوزع ثرواته على الجميع عدلا...؟؟؟


إليك الخط منوووووووب الخضراء






زهرة الفينيق الزهراء
  رد مع اقتباس
/
قديم 21-11-2020, 04:40 PM رقم المشاركة : 105
معلومات العضو
منوبية الغضباني
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منوبية الغضباني

افتراضي رد: رسائل من حبر الماء إلى منوبية الغضباني

أنا على الخطّ مباشرة أقرأ وأعيد قراءة ما كتبت لي ....
حكايا ومظاهر من حولنا يا زهراءبها كثير من الهموم والضغوطات ...."إكراهات" عند البعض و"فنون لهو ومجون" عند الآخرين مفارقات عزيزتي وتباين لافتان...
فرّت بنا أزمنتنا إلى مسخ وقرف وصفاقة ما بعدها ..بكلّ الدّروب نصب لنا الواقع طرقا نسلكها غالبا مكرهين ..
وهذه الأمّ وذاك الأب الذي نناديهما الورع والمرجع والمثل.....تمردّ عليهما الزّمن ..
"وامهاتهن على رصيف الانتظار : انتظار أجر هز البطن وردف في بداية التكوين "
أرأيت صديقتي بشاعة أكثر من هذا الموقف ...فعسر لقمة العيش في أوطاننا العربيةوفساد الحكّام واستكراشهم وانشغالهم عن واقع شعوبهم جعل بعض الأسر التقليدية تقبل على ما يتنافى مع قناعاتها ليس حبّا في ممارسته وإنّما بحثا عن العيش ...
أتون وجع وذلّ وملح التّسليم والتّفريط في القيّم ..
فكيف يا زهراء يمكنهم الرّجوع لقيّمهم وملامح الأرض تضيع من تحت أقدامهم ...الفقر كافر يا صديقتي لمّا يتلجلج في الوجدان ينفجر الواحد فلا يدرك الممنوعات ولا المحظورات ...
في وقفة احتجاجية لأهل الفنّ عندنا وعدم استطاعتهم تسديد نفقات عائلاتهم كان الشّعار المرفوع
"سيّبْ اللّيل"...ومع احترامي للفنّ كإبداع فقد وجدت الشعار مقرفا يا زهراء..
فهل مع "سيّب اللّيل تْسَيَّبُ المفاهيم والظوابط والرّوابط ؟
اللّيل لذي لا تطاله العيون ..هو عالمهم ....
تتلاقفهم و"هنّ"عتمته وتطلق في دمائهمو"هنّ" فراشات أمل فيسترزقون ....
بالرّقص ...بالفنّ.....يمنحون كيانهم "الطّيني"شهوة الجسد ....والإيثارة
ولكن وكما قلت تماما
"زهرات مقبلات على الحياة يمتهن الرقصة في جو غائم الانفلات الأخلاقي
لا يبغين شيئا لا يمارسن دعارة لكنهن يرقصن طوال الليل لاجل "" شكارة "" حليب وكسر يابسة "
فأي عمق لمعاناة أهلهم الذي يفترشون الرّصيف في انتظارهم ...أيّة مشاهد يا فاطم صرنا نراها ونقرأ عنها في اخراجات مبتكرة ....تتهاوى تحتها وضمنها وقع حياة وخصاصة وفقر وتهميش..
فهل بقي في هذه الأوطان نقطة ضوء نقيم فيها ...
هل هذه المشاهد هي لحين أم هي أقدار شعوبنا التي لن تلتئم الاّ على وجع .وذلّ ..
فضاعات دمارات بشاعات والجراح صارت متعفّنة أكثر ...أثخنت أرواحنا بمزيد الألم والأسى
نسأل اللّه أن يفرج كربتنا وكربة المعذبين على الأرض ....وأنت وأنا من المعذبين الذين يرشون الملح على الجرح بحرفهم ...فقضيتنا قضية الأوطان ...
نردّد في كتاباتناورسائلنا أوجاعها الصّارخة ...ولكن...ولكن...
إذا الشّعب يوما أراد الحياة
فلابدّ أن يستجيب القدر
ولابدّ للظلم أن ينجلي
ولابدّ للقيد أن ينكسر






لِنَذْهَبَ كما نَحْنُ:

سيِّدةً حُرَّةً

وصديقاً وفيّاً’

لنذهبْ معاً في طريقَيْنِ مُخْتَلِفَيْن

لنذهَبْ كما نحنُ مُتَّحِدَيْن

ومُنْفَصِلَيْن’

ولا شيءَ يُوجِعُنا
درويش
  رد مع اقتباس
/
قديم 21-11-2020, 04:42 PM رقم المشاركة : 106
معلومات العضو
منوبية الغضباني
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منوبية الغضباني

افتراضي رد: رسائل من حبر الماء إلى منوبية الغضباني

أنا على الخطّ مباشرة أقرأ وأعيد قراءة ما كتبت لي ....
حكايا ومظاهر من حولنا يا زهراءبها كثير من الهموم والضغوطات ...."إكراهات" عند البعض و"فنون لهو ومجون" عند الآخرين مفارقات عزيزتي وتباين لافتان...
فرّت بنا أزمنتنا إلى مسخ وقرف وصفاقة ما بعدها ..بكلّ الدّروب نصب لنا الواقع طرقا نسلكها غالبا مكرهين ..
وهذه الأمّ وذاك الأب الذي نناديهما الورع والمرجع والمثل.....تمردّ عليهما الزّمن ..
"وامهاتهن على رصيف الانتظار : انتظار أجر هز البطن وردف في بداية التكوين "
أرأيت صديقتي بشاعة أكثر من هذا الموقف ...فعسر لقمة العيش في أوطاننا العربيةوفساد الحكّام واستكراشهم وانشغالهم عن واقع شعوبهم جعل بعض الأسر التقليدية تقبل على ما يتنافى مع قناعاتها ليس حبّا في ممارسته وإنّما بحثا عن العيش ...
أتون وجع وذلّ وملح التّسليم والتّفريط في القيّم ..
فكيف يا زهراء يمكنهم الرّجوع لقيّمهم وملامح الأرض تضيع من تحت أقدامهم ...الفقر كافر يا صديقتي لمّا يتلجلج في الوجدان ينفجر الواحد فلا يدرك الممنوعات ولا المحظورات ...
في وقفة احتجاجية لأهل الفنّ عندنا وعدم استطاعتهم تسديد نفقات عائلاتهم كان الشّعار المرفوع
"سيّبْ اللّيل"...ومع احترامي للفنّ كإبداع فقد وجدت الشعار مقرفا يا زهراء..
فهل مع "سيّب اللّيل تْسَيَّبُ المفاهيم والظوابط والرّوابط ؟
اللّيل لذي لا تطاله العيون ..هو عالمهم ....
تتلاقفهم و"هنّ"عتمته وتطلق في دمائهمو"هنّ" فراشات أمل فيسترزقون ....
بالرّقص ...بالفنّ.....يمنحون كيانهم "الطّيني"شهوة الجسد ....والإيثارة
ولكن وكما قلت تماما
"زهرات مقبلات على الحياة يمتهن الرقصة في جو غائم الانفلات الأخلاقي
لا يبغين شيئا لا يمارسن دعارة لكنهن يرقصن طوال الليل لاجل "" شكارة "" حليب وكسر يابسة "
فأي عمق لمعاناة أهلهم الذي يفترشون الرّصيف في انتظارهم ...أيّة مشاهد يا فاطم صرنا نراها ونقرأ عنها في اخراجات مبتكرة ....تتهاوى تحتها وضمنها وقع حياة وخصاصة وفقر وتهميش..
فهل بقي في هذه الأوطان نقطة ضوء نقيم فيها ...
هل هذه المشاهد هي لحين أم هي أقدار شعوبنا التي لن تلتئم الاّ على وجع .وذلّ ..
فضاعات دمارات بشاعات والجراح صارت متعفّنة أكثر وأثخنت أرواحنا بمزيد الألم والأسى
نسأل اللّه أن يفرج كربتنا وكربة المعذبين على الأرض ....وأنت وأنا من المعذبين الذين يرشون الملح على الجرح بحرفهم ...
فقضيتنا قضية الأوطان ...
نردّد في كتاباتناورسائلنا أوجاعها الصّارخة ...ولكن...ولكن...
إذا الشّعب يوما أراد الحياة
فلابدّ أن يستجيب القدر
ولابدّ للظلم أن ينجلي
ولابدّ للقيد أن ينكسر.
____________________________________________________________
قرأت رسالتك اليوم وكم أفرطت في الوجع يا زهراء....






لِنَذْهَبَ كما نَحْنُ:

سيِّدةً حُرَّةً

وصديقاً وفيّاً’

لنذهبْ معاً في طريقَيْنِ مُخْتَلِفَيْن

لنذهَبْ كما نحنُ مُتَّحِدَيْن

ومُنْفَصِلَيْن’

ولا شيءَ يُوجِعُنا
درويش
  رد مع اقتباس
/
قديم 21-11-2020, 09:20 PM رقم المشاركة : 107
معلومات العضو
فاطمة الزهراء العلوي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو لجان تحكيم مسابقات الأكاديمية
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب

الصورة الرمزية فاطمة الزهراء العلوي

افتراضي رد: رسائل من حبر الماء إلى منوبية الغضباني

مساء الخير منوووووووب
كم مؤلم واقع النساء في وطني العربي
قال أحدهم : ليت فقط كان للمرأة العربية مجرة أخرى بعيدة جدا عن الذكور
لي عوة بحول الله حين تقف البوصلة علة مد ضوء آخر






زهرة الفينيق الزهراء
  رد مع اقتباس
/
قديم 22-11-2020, 07:08 AM رقم المشاركة : 108
معلومات العضو
جمال عمران
فريق العمل
زعيم الغلابة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية جمال عمران

افتراضي رد: رسائل من حبر الماء إلى منوبية الغضباني

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منوبية الغضباني مشاهدة المشاركة
أنا على الخطّ مباشرة أقرأ وأعيد قراءة ما كتبت لي ....
حكايا ومظاهر من حولنا يا زهراءبها كثير من الهموم والضغوطات ...."إكراهات" عند البعض و"فنون لهو ومجون" عند الآخرين مفارقات عزيزتي وتباين لافتان...
فرّت بنا أزمنتنا إلى مسخ وقرف وصفاقة ما بعدها ..بكلّ الدّروب نصب لنا الواقع طرقا نسلكها غالبا مكرهين ..
وهذه الأمّ وذاك الأب الذي نناديهما الورع والمرجع والمثل.....تمردّ عليهما الزّمن ..
"وامهاتهن على رصيف الانتظار : انتظار أجر هز البطن وردف في بداية التكوين "
أرأيت صديقتي بشاعة أكثر من هذا الموقف ...فعسر لقمة العيش في أوطاننا العربيةوفساد الحكّام واستكراشهم وانشغالهم عن واقع شعوبهم جعل بعض الأسر التقليدية تقبل على ما يتنافى مع قناعاتها ليس حبّا في ممارسته وإنّما بحثا عن العيش ...
أتون وجع وذلّ وملح التّسليم والتّفريط في القيّم ..
فكيف يا زهراء يمكنهم الرّجوع لقيّمهم وملامح الأرض تضيع من تحت أقدامهم ...الفقر كافر يا صديقتي لمّا يتلجلج في الوجدان ينفجر الواحد فلا يدرك الممنوعات ولا المحظورات ...
في وقفة احتجاجية لأهل الفنّ عندنا وعدم استطاعتهم تسديد نفقات عائلاتهم كان الشّعار المرفوع
"سيّبْ اللّيل"...ومع احترامي للفنّ كإبداع فقد وجدت الشعار مقرفا يا زهراء..
فهل مع "سيّب اللّيل تْسَيَّبُ المفاهيم والظوابط والرّوابط ؟
اللّيل لذي لا تطاله العيون ..هو عالمهم ....
تتلاقفهم و"هنّ"عتمته وتطلق في دمائهمو"هنّ" فراشات أمل فيسترزقون ....
بالرّقص ...بالفنّ.....يمنحون كيانهم "الطّيني"شهوة الجسد ....والإيثارة
ولكن وكما قلت تماما
"زهرات مقبلات على الحياة يمتهن الرقصة في جو غائم الانفلات الأخلاقي
لا يبغين شيئا لا يمارسن دعارة لكنهن يرقصن طوال الليل لاجل "" شكارة "" حليب وكسر يابسة "
فأي عمق لمعاناة أهلهم الذي يفترشون الرّصيف في انتظارهم ...أيّة مشاهد يا فاطم صرنا نراها ونقرأ عنها في اخراجات مبتكرة ....تتهاوى تحتها وضمنها وقع حياة وخصاصة وفقر وتهميش..
فهل بقي في هذه الأوطان نقطة ضوء نقيم فيها ...
هل هذه المشاهد هي لحين أم هي أقدار شعوبنا التي لن تلتئم الاّ على وجع .وذلّ ..
فضاعات دمارات بشاعات والجراح صارت متعفّنة أكثر ...أثخنت أرواحنا بمزيد الألم والأسى
نسأل اللّه أن يفرج كربتنا وكربة المعذبين على الأرض ....وأنت وأنا من المعذبين الذين يرشون الملح على الجرح بحرفهم ...فقضيتنا قضية الأوطان ...
نردّد في كتاباتناورسائلنا أوجاعها الصّارخة ...ولكن...ولكن...
إذا الشّعب يوما أراد الحياة
فلابدّ أن يستجيب القدر
ولابدّ للظلم أن ينجلي
ولابدّ للقيد أن ينكسر
مرحبا الست منوبية..مرحباًالست فاطمة..
قرأت هنا وجعاً فوقه وجع،تحته وجع....حوله وجع...
تألمت وأنا أتخيل معانى الكلمات وعمق الحروف،،وحجم الفاجعة....
موجوع ساعة تاريخه..الخامسة من صباح القاهرة.
مودتي








المال يستر رذيلة الأغنياء، والفقر يغطي فضيلة الفقراء
  رد مع اقتباس
/
قديم 22-11-2020, 12:58 PM رقم المشاركة : 109
معلومات العضو
منوبية الغضباني
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منوبية الغضباني

افتراضي رد: رسائل من حبر الماء إلى منوبية الغضباني

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمال عمران مشاهدة المشاركة
مرحبا الست منوبية..مرحباًالست فاطمة..
قرأت هنا وجعاً فوقه وجع،تحته وجع....حوله وجع...
تألمت وأنا أتخيل معانى الكلمات وعمق الحروف،،وحجم الفاجعة....
موجوع ساعة تاريخه..الخامسة من صباح القاهرة.
مودتي
مرحبا بالأخ الكريم جمال عمران
تسعدنا متابعتك الجميلة ويسعدنا دوما رأيك فيما بين فاطمة وبيني من رسائل قالت عنها "مكتوبة من حبر الماء...ورغم ما في الماء من نقاء وتدفّق وصفاء فهذه الرّسائل قد لوّنها الوجع كما تفضّلت سي جمال ...والجميل أن نلتقي حول وجعنا العربيّ نفتّته بالكتابة ونطرح فيه قضايانا الموحّدة التي نتقاسمه رغم تباعد المسافات بيننا
مسّني جدّا وفي العمق ماقلت هنا سي جمال ابن مصر العظيمة
"تألمت وأنا أتخيل معانى الكلمات وعمق الحروف،،وحجم الفاجعة....
موجوع ساعة تاريخه..الخامسة من صباح القاهرة."
موجوعون...مقهورون من جور التاريخ على التاريخ ومن انحراف حضارتنا عن حضاراتنا ...
لعلّنا ونحن نلتفّ حول ذات الوجع وعند تباشير الفجر الأولى ونحن نرفع الأكّفّ الى ربّ كريم أن ينهي محنة شعوبنا النّازفة قلوبها وجعا وضيما ...وسننتصر...وسنتجاوز كلّ المحن
شكرا أخي جمال عمران لأنّك كنت هنا وبهذا الإحساس الوارف ...
لمصر الشموخ ولأوطاننا جميعا العزّة والرّقيّ ...
ولك مني ومن فاطمة كلّ الإمتنان لإهتمامك ومتابعتك الرّائعة الصّادقة المُثرية والمُحفّزَة لنا لنواصل الكتابة في هذا الرّكن ...في موقع أكادميّ أدبيّ راق ...






لِنَذْهَبَ كما نَحْنُ:

سيِّدةً حُرَّةً

وصديقاً وفيّاً’

لنذهبْ معاً في طريقَيْنِ مُخْتَلِفَيْن

لنذهَبْ كما نحنُ مُتَّحِدَيْن

ومُنْفَصِلَيْن’

ولا شيءَ يُوجِعُنا
درويش
  رد مع اقتباس
/
قديم 23-11-2020, 09:30 PM رقم المشاركة : 110
معلومات العضو
فاطمة الزهراء العلوي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو لجان تحكيم مسابقات الأكاديمية
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب

الصورة الرمزية فاطمة الزهراء العلوي

افتراضي رد: رسائل من حبر الماء إلى منوبية الغضباني

شكرا لك السيد جمال
وشكرا لكل من ياتي الى صالون منوب وزهراء ويشارك بالقراءة وبالتشجيع وبالحضور
صالون مغاربي عربي من ماء الوطن إلى مائه
فشكرا لكم / لكن






زهرة الفينيق الزهراء
  رد مع اقتباس
/
قديم 24-11-2020, 02:52 AM رقم المشاركة : 111
معلومات العضو
أحمد على
عضو أكاديمية الفينيق
السهم المصري
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحمد على

افتراضي رد: رسائل من حبر الماء إلى منوبية الغضباني

مازلت متابع الرسائل الأدبية الجميلة
المنوبية والزهراء الزهراء والمنوبية وجهان لعملة واحدة نادرة
تحياتي لكما






سهم مصري ..
  رد مع اقتباس
/
قديم 24-11-2020, 10:31 PM رقم المشاركة : 112
معلومات العضو
فاطمة الزهراء العلوي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو لجان تحكيم مسابقات الأكاديمية
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب

الصورة الرمزية فاطمة الزهراء العلوي

افتراضي رد: رسائل من حبر الماء إلى منوبية الغضباني

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد على مشاهدة المشاركة
مازلت متابع الرسائل الأدبية الجميلة
المنوبية والزهراء الزهراء والمنوبية وجهان لعملة واحدة نادرة
تحياتي لكما
يشرفنا جدا متابعتك أخي السي أحمد
منوب وأنا نشكرك جزيل الشكر على المتابعة والتشجيع
دون تشجيعاتكم لا يمكن أن نستمر
ممتنتان جدا






زهرة الفينيق الزهراء
  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:47 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط