لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: ها أنا وإياك!! (آخر رد :منتصر عبد الله)       :: خل وفي (آخر رد :طارق المأمون محمد)       :: ،، ضحكاتُ الماء! // أحلام المصري ،، (آخر رد :منتصر عبد الله)       :: شممت الورد لأتعطر في ذكراها (آخر رد :فارس محمد)       :: ردّ على مفترٍ (آخر رد :غلام الله بن صالح)       :: لهفي عليك (آخر رد :غلام الله بن صالح)       :: تراتيل ،،، الصمت و المطر (آخر رد :د.عايده بدر)       :: أنشتاينْ (آخر رد :نوري الوائلي)       :: عدم (آخر رد :نفيسة التريكي)       :: ابتسامة نخلتي في نسختها الأخيرة مع ورقة توضيحية (آخر رد :نفيسة التريكي)       :: ولا تقبل سواها .. (آخر رد :أحلام المصري)       :: فأر أغار (آخر رد :فاتي الزروالي)       :: مواسم السفرجل (آخر رد :نفيسة التريكي)       :: هــا قـد جئتكم رجلا .. " لحظة الإعتقال " (آخر رد :محمد ذيب سليمان)       :: ،، نهرُ الأحلام ،، (آخر رد :أحلام المصري)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▆ أنا الفينيقُ أولدُ من رَمَادِ.. وفي الْمَلَكُوتِ غِريدٌ وَشَادِ .."عبدالرشيد غربال" ▆ > ⊱ وَهــــجُ القَــــوافي ⊰

⊱ وَهــــجُ القَــــوافي ⊰ >>>> للشعر العمودي >> نرجو ذكر البحر في هامش القصيدة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-11-2022, 10:35 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
احمد المعطي
عضو أكاديمية الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الاردن
افتراضي مساجلة بين شاعرين تحت عنوان "حزن أندلسي"

قرأت قصيدة أ.محمد محفوظ التي حملت عنوان: "حزن أندلسي" في منتدى
"الكلمة نغم" فكانت هذه المساجلة :
احمد المعطي
لله أنتَ فبحرُ الشعر يعترف
....................من نبع حزنكَ للأوجاع يغترفُ
يبكي البسيطُ ودمعُ العين يبسطهُ
...............هي المَشاعرُ تهمي عندما تصفُ
فأيّ أندلسٍ تلك الـ لَنا سُلبتْ
............في الشرق أندلسٌ أخرى بها غُرَفُ
وهذه غرفةُ من دارنا سُرقتْ
..........ستُسرَق الدارُ إنْ لم ينْهض الشَّرَفُ
فاللصَُّ في دارنا قد نام ملتحفاً
...................ديباجَ فُرْقتنا والدارُ تُختطفُ
ونحنُ نغفو على الأعتاب تلفحُنا
................ريحُ السَّموم عَراءَ القهر نلتحِفُ
يغتالُ أمتنا بالنزْغ يزرَعُهُ
.............كالنبْتِفينا وفي المرْمى له هدَفُ
أبدعتَ رسمَ حروف الضاد تنطقها
..........قصيدة من رياض الشعر تُقتطَفُ
وقفتُ ثانيةً أرنو وأغترفُ
.............من رائع القصد والإبداع التَقِف
درَّ المعاني فهذا حزن أندلسي
..........في حرْفه نارُ من في القرّ يرْتَجفُ
فالشمسُ نائمةٌ والريحُ سافِيَةٌ
..............والناسُ غائبَةُ عن وعْيها تقِفُ
والطيرُ فوقَ رُؤوس الخَلْق واجِمَةٌ
..............تطيّرتْ وغرابٌ بينَهم وَذفُ*
هذا "الصَّغير"* وفي الحمراء رعْشتُه
....."ملكا مُضاعا" وذي "ولّادةٌ" تَصفُ*
أيقظتَ نارا وفي الأضلاع جمرتها
..........غرناطة العصر منا اليومَ تختطف
متى تعودُ إلى الأحضان باكيةً
.........فيضحك البحرُ في يافا وينتصفُ
أشعلتَ ناري وفيها ألفُ أندلس
............تراودُ القلب والأحداقُ ترتعفُ
ففي سمائي نُجوم الظُّهر تحرسُني
.........وفي ترابي جنون الدَّهر والقرَفُ
كم أربعينَ تفوق العدَّ لو حُسبتْ
.............وأربَعينَ بسيل الإثم تنْجرفُ
وأرْبعينَ من الأعمار عابرةٌ
......لا قدْسَ فيها وفيها العارُ والدَّنَفُ
ألفيْتُني في عُباب البوْحِ تذبَحُني
............شفارُ أندَلُسِ الأيام والعَسَفُ
ليشخبَ الدمُ من أوداج خارطتي
...و"الماء" يجري كعذب الماء يُرتَشَفُ
لا أمّ لي أينَ ولّادة اليوم تنهَرُني
.......لا مُلْكَ لي فهي الأقمار تنْخسفُ
والآنَ تحملُني بالخُلْف أشرعةٌ
..........والبحرُ يزفرُ والشطآنُ تنْحرفُ


محمد محفوظ
........تمشي إلى اللهِ ..غيمٌ يابسٌ يَكِفُ
تُعلّقُ الشمسُ كالأجراسٍ صامتة ً
............وكلّما مَرَّ طفلُ الغيم ِ..ترتجفُ
...في الظلِّ ينضجُ حُزْنُ الوقتِ أسئلة ً
.......وصَمْتُ غرناطة َالمُعـتادُ يقتطفُ
وترتدي أوجه ُالساعاتِ غُرْبتَها
.......وحين تعبرُ بابَ الوقتِ تنعطفُ
كأنَّ دقّاتها في الساحِ أقنعَـة ٌ
......تشابهتْ ووجوهُ الناس والأسفُ
العابرونَ كأنَّ الأرضَ تنصبُهم
........أوثانَ حُزْنٍ عليها حيثما وقفوا


احمد المعطي

اللهُ.. للحزن والساعاتُ تنقصفُ
............هذي عقاربُها بالصَّلْب تنْعقفُ
للعابرينَ على دقاتها وثنٌ
..............وللأباة حُصون الوقت والأنَفُ
إذا تبدّلَ قفلُ الباب نلدغه
..........فعقرب الوقت فيه الياءُ والألفُ
فيه الثواني وفيها الجنّ يهْمزُها
...........قبلَ الدقائق والساعات تزدلفُ
لندخل الدارَ من تلقاء أندلس
............ونستعيدُ من الحمراء ما يَكفُ
بهْوُ السّباع يعود الماء في فمها
..........ليرتوي الناسُ والتاريخُ ينعطفُ
نحوَ السَّواحل شرق الماء كوكبه
..وفي الجنوب ضياء الشمس والشرَفُ
إليكَ شكري وفيه العطرَ أرسله
............وأرسل الورْدَ بالريحان يلتحفُ

١٨-٣- ٢٠١٤






  رد مع اقتباس
/
قديم 20-11-2022, 03:05 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
رافت ابو زنيمة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للعطاء والإبداع
فائز بالمركز الثالث
مسابقة الخاطرة 2020
الأردن

الصورة الرمزية رافت ابو زنيمة

افتراضي رد: مساجلة بين شاعرين تحت عنوان "حزن أندلسي"

جميلة تلك المساجلة
حملتنا نحو روعة الإبداع..
أستاذي الجميل الرائع أحمد
دمت وهذا الإبداع الأنيق
دم جميلًا كما أنت دائمًا
احترامي وتقديري






أنا لا أكرهُ أحدًا ولا أحبّ أحدًا ..لكني احترم الجميع
كــــــــــــــــــــــان،،،!!
  رد مع اقتباس
/
قديم 20-11-2022, 03:24 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
زياد السعودي
عضو أكاديمية الفينيق
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو رابطة الكتاب الاردنيين
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: مساجلة بين شاعرين تحت عنوان "حزن أندلسي"

اثريتم الذائقة
انتم ورفيق السجال
حبذا لو توجه له الدعوة للانضمام الينا

وكامل الود






  رد مع اقتباس
/
قديم 20-11-2022, 10:06 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
فاتي الزروالي
فريق العمل
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب

الصورة الرمزية فاتي الزروالي

افتراضي رد: مساجلة بين شاعرين تحت عنوان "حزن أندلسي"

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد المعطي مشاهدة المشاركة
قرأت قصيدة أ.محمد محفوظ التي حملت عنوان: "حزن أندلسي" في منتدى
"الكلمة نغم" فكانت هذه المساجلة :
احمد المعطي
لله أنتَ فبحرُ الشعر يعترف
....................من نبع حزنكَ للأوجاع يغترفُ
يبكي البسيطُ ودمعُ العين يبسطهُ
...............هي المَشاعرُ تهمي عندما تصفُ
فأيّ أندلسٍ تلك الـ لَنا سُلبتْ
............في الشرق أندلسٌ أخرى بها غُرَفُ
وهذه غرفةُ من دارنا سُرقتْ
..........ستُسرَق الدارُ إنْ لم ينْهض الشَّرَفُ
فاللصَُّ في دارنا قد نام ملتحفاً
...................ديباجَ فُرْقتنا والدارُ تُختطفُ
ونحنُ نغفو على الأعتاب تلفحُنا
................ريحُ السَّموم عَراءَ القهر نلتحِفُ
يغتالُ أمتنا بالنزْغ يزرَعُهُ
.............كالنبْتِفينا وفي المرْمى له هدَفُ
أبدعتَ رسمَ حروف الضاد تنطقها
..........قصيدة من رياض الشعر تُقتطَفُ
وقفتُ ثانيةً أرنو وأغترفُ
.............من رائع القصد والإبداع التَقِف
درَّ المعاني فهذا حزن أندلسي
..........في حرْفه نارُ من في القرّ يرْتَجفُ
فالشمسُ نائمةٌ والريحُ سافِيَةٌ
..............والناسُ غائبَةُ عن وعْيها تقِفُ
والطيرُ فوقَ رُؤوس الخَلْق واجِمَةٌ
..............تطيّرتْ وغرابٌ بينَهم وَذفُ*
هذا "الصَّغير"* وفي الحمراء رعْشتُه
....."ملكا مُضاعا" وذي "ولّادةٌ" تَصفُ*
أيقظتَ نارا وفي الأضلاع جمرتها
..........غرناطة العصر منا اليومَ تختطف
متى تعودُ إلى الأحضان باكيةً
.........فيضحك البحرُ في يافا وينتصفُ
أشعلتَ ناري وفيها ألفُ أندلس
............تراودُ القلب والأحداقُ ترتعفُ
ففي سمائي نُجوم الظُّهر تحرسُني
.........وفي ترابي جنون الدَّهر والقرَفُ
كم أربعينَ تفوق العدَّ لو حُسبتْ
.............وأربَعينَ بسيل الإثم تنْجرفُ
وأرْبعينَ من الأعمار عابرةٌ
......لا قدْسَ فيها وفيها العارُ والدَّنَفُ
ألفيْتُني في عُباب البوْحِ تذبَحُني
............شفارُ أندَلُسِ الأيام والعَسَفُ
ليشخبَ الدمُ من أوداج خارطتي
...و"الماء" يجري كعذب الماء يُرتَشَفُ
لا أمّ لي أينَ ولّادة اليوم تنهَرُني
.......لا مُلْكَ لي فهي الأقمار تنْخسفُ
والآنَ تحملُني بالخُلْف أشرعةٌ
..........والبحرُ يزفرُ والشطآنُ تنْحرفُ


محمد محفوظ
........تمشي إلى اللهِ ..غيمٌ يابسٌ يَكِفُ
......تُعلّقُ الشمسُ كالأجراسٍ صامتة ً
............وكلّما مَرَّ طفلُ الغيم ِ..ترتجفُ
...في الظلِّ ينضجُ حُزْنُ الوقتِ أسئلة ً
.......وصَمْتُ غرناطة َالمُعـتادُ يقتطفُ
وترتدي أوجه ُالساعاتِ غُرْبتَها
.......وحين تعبرُ بابَ الوقتِ تنعطفُ
كأنَّ دقّاتها في الساحِ أقنعَـة ٌ
......تشابهتْ ووجوهُ الناس والأسفُ
العابرونَ كأنَّ الأرضَ تنصبُهم
........أوثانَ حُزْنٍ عليها حيثما وقفوا


احمد المعطي

اللهُ.. للحزن والساعاتُ تنقصفُ
............هذي عقاربُها بالصَّلْب تنْعقفُ
للعابرينَ على دقاتها وثنٌ
..............وللأباة حُصون الوقت والأنَفُ
إذا تبدّلَ قفلُ الباب نلدغه
..........فعقرب الوقت فيه الياءُ والألفُ
فيه الثواني وفيها الجنّ يهْمزُها
...........قبلَ الدقائق والساعات تزدلفُ
لندخل الدارَ من تلقاء أندلس
............ونستعيدُ من الحمراء ما يَكفُ
بهْوُ السّباع يعود الماء في فمها
..........ليرتوي الناسُ والتاريخُ ينعطفُ
نحوَ السَّواحل شرق الماء كوكبه
..وفي الجنوب ضياء الشمس والشرَفُ
إليكَ شكري وفيه العطرَ أرسله
............وأرسل الورْدَ بالريحان يلتحفُ

١٨-٣- ٢٠١٤
مساجلة راقية
بين قطبين للشعر والادب
فكانت الأبيات تُسطر هما وطنيا
شكرا لكليكما
كل التقدير






  رد مع اقتباس
/
قديم 20-11-2022, 11:45 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
غلام الله بن صالح
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الجزائر
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

غلام الله بن صالح متواجد حالياً


افتراضي رد: مساجلة بين شاعرين تحت عنوان "حزن أندلسي"

بوركتما من شاعرين رائعين مودتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 21-11-2022, 08:11 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
احمد المعطي
عضو أكاديمية الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الاردن
افتراضي رد: مساجلة بين شاعرين تحت عنوان "حزن أندلسي"

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رافت ابو زنيمة مشاهدة المشاركة
جميلة تلك المساجلة
حملتنا نحو روعة الإبداع..
أستاذي الجميل الرائع أحمد
دمت وهذا الإبداع الأنيق
دم جميلًا كما أنت دائمًا
احترامي وتقديري
أدامك الله وأحسن إليك أخي العزيز أ. رأفت ..شكرا جزيلا لحضورك الجميل.
تحياتي الحارة
كل الود والاحترام والتقدير






  رد مع اقتباس
/
قديم 21-11-2022, 08:16 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
احمد المعطي
عضو أكاديمية الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الاردن
افتراضي رد: مساجلة بين شاعرين تحت عنوان "حزن أندلسي"

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زياد السعودي مشاهدة المشاركة
اثريتم الذائقة
انتم ورفيق السجال
حبذا لو توجه له الدعوة للانضمام الينا

وكامل الود
شكرا لعبق مروركم أ. زياد ..لقد انقطع الاتصال بيني وبين الدكتور محفوظ خلال هذه المدة لتوقف منتدى " الكلمة نغم "في مصر ، ولم تفلح محاولاتي للتواصل للأسف.
تحياتي الحارة
كل الود والاحترام والتقدير






  رد مع اقتباس
/
قديم 24-11-2022, 03:30 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو مجلس إدارة
شجرة الدرّ
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: مساجلة بين شاعرين تحت عنوان "حزن أندلسي"

جميل هو الشعر حين يجاوب الشعر

شكرا لك شاعرنا القدير






أنا الأحلام
  رد مع اقتباس
/
قديم 27-11-2022, 10:04 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
محمد ذيب سليمان
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع الأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الاردن

الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

محمد ذيب سليمان متواجد حالياً


افتراضي رد: مساجلة بين شاعرين تحت عنوان "حزن أندلسي"

بوركتما وما قدمتما من جميل الحرف والمعاني
سجال رائع وابداع






  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:18 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط