لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: رأيت في المنام (آخر رد :عزالدين نونسي)       :: رفعت الراية البيضاء لتعلن أنها في حالة نفسية صعبة وفي حاجة إلى من يقف جانبها (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: أُمَّالْ إحنَا مَع مِينْ؟!!.... (آخر رد :محمد طرزان العيق)       :: ابو عكر وزوجته زعرورة بالحج........................؟! (آخر رد :جمال عمران)       :: الغرفة (آخر رد :حنا حزبون)       :: ايران بالمجازر الجماعية بالعراق تحاول تفريس العراق والحاقه بايران (آخر رد :زحل بن شمسين)       :: رباعية الأمل (آخر رد :جمال عمران)       :: فاتني أنْ أكونَ ملاكاً ! (آخر رد :حنا حزبون)       :: * ساعة الصفر * (آخر رد :جمال عمران)       :: توقفْ عن أنْ تقولَ : أُحبُّكِ (آخر رد :حنا حزبون)       :: يا حلمَ ليلةِ صيفٍ انقضت وبقي الحلمُ عالقاً لم ينته (آخر رد :علي الاحمد الخزاعلة)       :: ادانة الاعتداء على الاقصى من قِبل العدو الصهيوني (آخر رد :زحل بن شمسين)       :: يتعين على ترودو دفع غرامة صغيرة تصل إلى 500 دولار كندي (آخر رد :زحل بن شمسين)       :: من نخيلنا ..............!!!!!!!!!!!!!!!!! (آخر رد :زحل بن شمسين)       :: * خليك قاعد * (آخر رد :زحل بن شمسين)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ⚑ ⚐ هنـا الأعـلامُ والظّفَـرُ ⚑ ⚐ > 🌿 فينيقيو بيــــديا ⋘

🌿 فينيقيو بيــــديا ⋘ موسوعات .. بجهود فينيقية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-12-2009, 03:16 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
بشرى بدر
عضو أكاديمية الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
سورية

الصورة الرمزية بشرى بدر

افتراضي

توثيق الأبتثيات :
-------------------





الشكوى من الزمان
البحر : الوافر
================



ألا ، إنّ القـوافـيَ فـــي ازدحـــام = و حرف الضاد منها في اضطرام
بطـبـع لـلـزمـان أرى سنـشـجـي = فقـد غفـل الـزمـان عــن الـكـرام
تراودني على موتي وإني = أحبّ لك المعيشة في سلام
ثوابت لا نملّ العيش فيهـا = مع الأخيار نبحث عن وئام
جليلُ القدر جرمه في حلال ٍ = وضيعَ القدر تعلـي بالحـرام
حبيب الروح يجلو عنك همّا = ولا يرمي ضلوعك بالسهام
خلا بعض الوفاء فليس نبقى = بنـا أمـلٌ لعيـش ٍ فـي السـلام

ذرى الإبداع بالأخلاق تسمو = فكن بالشعر ركنا للوفـاء
دروب الصدق بالأحباب تغدو = نعيما فيه نبعٌ من صفـاء
ربوع النفس لا تزهو بغدر= و ترقى بالمحبّة و الصفاء
زرعنا ذا الزمان بكلّ صدق = فأسعـد غيرنـا ممّـن يُرائـي
سلوا الأوطان عنّا كيف تبنى = فصرح العزّ يعلـو للسمـاء
شربنـا المـرّ مـن أيـدي عِدانـا = و جدتَ أ يا زمانُ لهم بمائي
صبوراً سوف تلقانـي بسـاح ٍ = و كدْراً سوف تثمل من دمائي

ضليـعٌ يــا الـزمـان بكـسـر سـاقـي = أ من جهل ٍ نسيت مدى جذوري ؟؟
طوى غدر الزمان لنا صحافا = ونصدحُ رغم ذيّاك الجؤورِ
ظلامٌ في أقاصي الروح يرسو = بوخز الثلجٍ يعبث في حبوري
على أني بسطت لكم سلاما = وآلامي تعــجّ .. و في الصـدور
غرائب ذا الزمان أتت بأرضي = وتبغي النأي تطمح في نفوري
غنمنا قربكم والروح تشدو = بأنغام الأخوة في حبورِ
فمن رحب وفيـتُ لكـلّ صحبـي = و ما أعملتُ طعني في الظهور
قريـتُ سرورهـم ، مــاذا قـرونـي = سوى فأس ٍ تهدّمها جسوري ؟!!

كمـا فعـل الكـريـم أردّ فـضـلاً = و يبقى الدهر من طبع يجافي
لمن يا دهر تحفر حفْر مكر ٍ = و تطلبنـا لنزرعهـا الفيافـي
مللت من المواجع في زماني = وسالت أدمعي والكلّ غافي
نديم السهد عاد اليوم يهذي = جنون الحبّ دوما لا يوافي
هي الاشواق تنبض في شغافي = و أغدو من فصاحتها قوافي
وما نبض الحياة سوى الوفاء = فكن بالجود فياض الضفـافِ
وهل أبقت لنا الأحـداث إلا = جراحات وما سَفَت السوافي
يعود النظم فينا في انعطافِ = إلى الألف الضروريّ الخرافي

بقلم :


بشرى بدر / سوريا ... عمر الهباش / فلسطين
علي المحمّدي / العراق ... عدنان حماد / فلسطين
زياد السعودي / الاردن








بعد الحبيب وانتظاره
البحر : الوافر
===============



أريدك لي فهل توفين عهدي = فإنّي قد مللت سنين بُعـدي
بمأثرة الوفاء رسمت دربي = و أبقيتُ التذكّـرَ ذات وعـد
تجنّ بيَ الليالي في اشتياق =ٍ فبعده ما الزمـان أتـى بسعـد
ثلاث في النوى أشقين قلبي = شرود واحتراق فوق جهدي
جميلٌ يا زمان الوصـل دومـاً= على بعد الحبيب و طول صدّ
حميم الود يبقى في وصال = فوصل الخلّ والأرحام عهدي
خروسٌ أنـّتي إذ قيل : راحـوا = متـى آآآهـي تبـدّت قلـتُ : مـُـدّي
دليلي في التلاقي كان قلبي = وكُلّي في النوى قد صار ضدي
ذوى فكري وروحي في هيام = ومالي في ابتعادي غير لحدي
ربيبة ضامري محراب سعيي = وشعلة همتي ومشدّ زندي
زهت كل الأماكن حيث كنا = ليالي الاُنْسِ والترحال مُجدي
سما لحني بأنغـام تجلّـتْ = لقلب ينتشي من نبع وجدي
شدوت الحب من أوتار قلبي = وصحت من الجوى : ألا تردّي
صفا عينيك في الأحلام يهمي = بغيث فيضه يجتـاح بعـدي
ضفيرتها ترف على خدودي = ويا ويحي اذا جاوزت حدي
طلائع فرحتي دمعي ووجدي = ووجهي في حماها صار وردي
ظريف الروح إنّ الروح تهفو= لكي تنبيك آلامـي ووجـدي
عبرت بأضلعي وحياً تجلّى = وكنت سحابة تهمي بمهدي
غرامك في الحشا يجتاح ليلي = وهمسك شجوه يصحو بخلدي
فضميني إليك سرى كياني = وضميني فنبعك كان وِرْدي
قصدتك أرتوي من سحر ثغر ٍ = وكنت الغيث في أيّام سعـدي
كأنّ الموج والأنداء حولي = وشط القلب يحيا فيه مدّي
لك الأزهار تخفق بالأماني = لتنثر عطرها للعشق تهدي
من العينين أرتشف الأماني = فمن بالحبّ كان اليوم ندّي
نديمك يرتوي من كأس جفن = وفي الشفتين يسكر لا تصدّي
هيام الرّوح يسمو فيه بوحي = وفي عينيك مهدي ثم لحدي
وأثريت اللقاء بطيب قولي = وأمنت القلوب بنبل قصدي
يضم الصدر من أسمى المعاني = ولكن في الرويّ يكـون ردي


بقلم :

عمر الهباش / فلسطين .. علي المحمّدي / العراق
عدنان حماد / فلسطين .. بشرى بدر / سوريا








الحماسة و الفخر
البحر : الطويل
================


أسودُ بخلقي والسيادة موضعي = وهل كنت أخشى للعدو وأرهب
بلغت مـدارات النجـوم ثقافـة = وغيري يهذي في التراب ويلعب
تعالى نداء الصدر يوما بِمَسْمَعِـي = ركبت عباب البحر والموج يصعب
ثوّرت من آلي عباد كثيـرة = وقد كنت دوما للتسامح أقرب
جديني بأرض العابديـن فإننـي = برفقة أهل الدين أمضى وأصلب
حِمَى طرقات الحق أمشي وغايتي = ثوابـك يـا الله أرجـو وأطلـبُ
خبرت بحور الشعر في كـلّ غايـةٍ = وجسّدت نبض القلب يشجي ويطرب
دعوا لي كروما في دناني تعصر = معتقة فيهـا رؤاي ستسكـب
ذرى الشعر تعلو في سمائي كلما = نظمت لعينيها قصائـد أعـذبُ
ركبت خيول الشعر حتى تأوهت = ببوحي سروج القافيات وتندبُ
زحفت بجيشي واستعدت لموقعـي = وخضت لحربي حين عوديّ اصلب
سريت بركبي في الدياجى والربى = وأزهقت ليلي في صباح سيطربُ
شققت لثام الليل حتى تلألات = بعيني خيوط الشمس أيّان أذهبُ
صبرت على كيد العذول وحقده = لعمرك إني حازم ومجـرّب
صعقت بصوت الحق خوفي على الردى= وليس لمثلي أن يعود ويهربُ
ضممت كؤوس المجد يوما بمربعـي = وخضت غمار الصعب والجمع يشجب
طربت ُ لدقات الطبول وصوتها = وقدت لخيلي كي أكر وأَغْلِـبٌ
ظللت بعمري سيف حق مُشرّعاً = لأعبر سبّاقاً وللنصـر أكتـبُ
عرفت عدوي واحتكمـت لبارقـي = وأحرزت نصري وانتصارِيّ يطلب
غنمت مـن الله الكريـم هدايـة = وسرت بنور الحق أدعو وأخطب
فوالله إنّي لا ألام من الورى = فديني دين الحق للعدل ينسب
قصدت جهاد العدل في كلّ خطوة = وغيري بالأوهام يهذي وينعب
كأنّ بكفي ألف سيـفِ ومقبـض = ليرهب حربي ذا الخؤون ويهرب
لعمريَ درب النصر شوكا لموطني = لأن سلاح الشر فينا الأغلـب
مسحت دموع الغدر يوما براحتي = وصحت بأحبابي فماعدت أندبُ
نجومك في الأفلاك يوما ستسطع = أيا وطنا للغدر شمسا ستلهـبُ
هنا لنداء الحقّ فجرا سنلتقي = نقاتلُ بسم الله نعلو ونغلب
ونضرب باسم الرب من كان خائنا = ونغفر عمن جاء للصفح يطلبُ
يراعك سيف الحق علم وسطوة = فأمـّن رقاب الناس مادمت تكتب

بقلم :

عمر الهباش / فلسطين .. عدنان حماد /فلسطين.. علي المحمّدي/العراق






الحب والسهر
البحر : الرمل
============


أ لنا في الحب غير الأمنيات؟ = وعيون ٍناعسات دامعات
ببهي الحرف نحيي السمرا= لا تملـّي يا عيوني الساهرات
تعب الكـأس فهاتـي شفـة = والثميني قبل أن يأتي مماتي
ترتوي منها نسيمات الصبا = لجّ بي شوقي لأحضان الفرات
ثمل كاسي وروحي غضة = أشتهي الوصل وقطف اليانعات
جـبّـة اللـيـل طــوت لـــي أنـجـمـي = هل تراها سوف تطوي ذكرياتي ؟؟
حمل الليل إلينا البشرات = هاهو البدر ينير الحالكات
خلتُنـي وحـدي بحزنـي يــا أنــا = في بحار ٍ من ظنون ٍ عاصفات ِ
دثّرتـنـي مــن قـلـوب ٍللـوفـا = بعضُ كلْماتٍ بودّ ٍ عاطرات
ذاك سعـدي فـي زمــان ٍغــادر ٍ = يتم ربح ٍفي الليالي الخاسرات ِ
رمت أن ألقاك لكن من له = مثل مافيّ سيبقى في شتات
زاحمتني فـي دروبـي عتمـة ٌ= فشققت الدرب صبراً بعصاتي
سر بنا يا قلبُ لا تحذر ردى= و لغير الله لا ترفـع شكاتـي
شعر هذا القلب ما يوم انتهى = من عيون فيهما خفق حياتي
صبر روحي في انتظار للسنا = كان هدياً من منارات الثقـات
ضمّني يا فجر و امنحني البقا = قرب طيفٍ فيه طابت أغنياتي
طال هذا الليل والنجم غفـا = وغدي يعدو بعيدأ حربَ آت
ظلني الحـب بأزهـار المنـى = وانتشت روحي بسحر الشاجيات ِ
علّ كأسي يرتوي من كأسها = لأغني الحبّ أحلى أغنياتي
غـرّد الطـيـر ابتهـالـي فـارتـوى = كلّ زهر في الروابي من صلاتي
فـي انتظـار سـوف نبـقـى هــا هـنـا = نقبض الساعات ِ.. تمضي هاربات
قيـدنـا حـلــمٌ ســـوارٌ للـمـنـى = و المنى ترتدّ صحواً خائبات
كانت الأشواق تشدو بيننـا = برقيق الهمس أحلى أمنيات
ليت هاتيك الليالي ليتهـا = بيننا تأتي نجوما خافقات
من ربيع هزها الشوق دنتْ = ترتجي الحب ّ قطوفا دانياتِ
ننهل العطر حروفاً مـن سنـا = كلّما صمتٌ أتاها قيل : هاتي
هــل لشـعـر أن يحـاكـي مــا بـنـا = حين قلبي في ضلوع راجفات ؟!!
وحدها في القلب تبقى ها هنا = في بحار الحبّ مرسى للنجاة ِ
يا خليلي أين أيّامي عدتْ ؟ = فالهوى يجتاح صدري للممات ِ


بقلم :

بشرى بدر /سوريا.. عمر الهباش/فلسطين
علي المحمّدي /العراق.. عدنان حماد /فلسطين






التامل والحكمة
البحر : الكامل
=============


أبصرْ .. لعمرك ، ما البقاءُ مديدا=و لـــربّ ذكـــر ٍ تـرتـديـه خـلــودا
بـقـطـاره نـمـضـي و كـــلّ آمـــلٌ =أن سوف يُكسى الأمنياتِ برودا
تتقاذف الخيبات كل معسكر = فيه الرياء ذخيرة وجنودا
ثملٌ .. و من وجع الحياة خمورنا=لا نـجــم فـيـهـا يسـتـقـرّ سـعــودا
جـمـرٌ عـلـى كـبـد فــراق أحـبّـة ٍ=و على المَفارق كم تركت ورودا
خوف ترجل في العيون ضبابه =ُوالظلـم عــمّ سـلاحـه مـمـدودا
درب المودة قد تقطـع عنـوة=بين الخلائق قد رأيت حدودا
رنّم على أفق المغيب حكاية =يـا طيـنُ تبقـى للثـرى مـردودا
زادُ الرحيل متـى علمـتَ بكنهـه=أرضيتَ أحباباً ، و صنتَ عهودا
شيد صروحا في ربوعك مثلما=بلقيـس شيّـدت الحيـاة ســدودا
صبح يمرّ بـه الجمـال ويذبـلُ=قد أذبل الزمن الغشوم قدودا
ضيمٌ تربّع في الدّيار بظلمـه ِ=والعدل أضحى غائبا وشريد
طالـت بنـا الأيــام يــا لمـواجـعٍ=عصفت بخفق القلب بات وحيدا
ظبي ترنم في الرؤى بجماله=مادت به الأيـام كـان سعيـدا
عمرٌ يمرّ وما درى ماذا جنى=آهاتـهُ أضحـت هنـاك نشـيـدا
غيم تباعد عن حمانا هـا هنـا=والغيث أمسى في الديّار بعيدا
في العيش لا تختال زهوا في الدّنى=فـغـدا ستصـبـح فــي الأديــم فقـيـدا
قد أبدع الكون الإله بحكمةٍ=والنور أمسى للحياة رشيدا
كلّ النّجوم مدارها يجري بهـا=أضحت دليلا في السّماء أبيدا
لا غير ربّ الكون يعرف غيبنا=فالغيـب سـرّ قـد وضعـه فريـدا
من يعبر الموج العنيد هداية=يهدى إلى بـرّ الأمـان سديـدا
نبّه ضميرك إن أتتْك وشايـة=يا صاح ِ، اِحذر خاتلاً رعديدا
هلّـل ببشـرك للصـدوق مرحّبـاً=و امددْ إلى رحم الصفاء وريدا
وازرع بارض الود بهجة قانعٍ =يتناثر النوار باسمك عيدا
يا صـاح ، امنـح للحيـاة محبـّة = كـن مثـل شـمسك مـدمناً تجـديدا


بقلم :

عمر هباش /فلسطين ... بشرى بدر/سوريا
زياد السعودي/الاردن









أبجديّة الشعر الجميل في الغرض الجميل
البحر : الكامل
======================



أدلو بدلوك في معين طهارة = وانْظُم لنا شعرا يحاكي نبضنا
بان القريض ككوكب متوهجٍ =ان كان في حسن النوايا همسنا
تسمو القصيدة فوق غيم في العلا = طوبى لحرف اذ يعانقه السنا
ثبْـتُ اليقيـن بـأنّ كـلّ قصيـدة=مزنٌ سماها و الثرى إنساننا
جنيُ الرحيق يلمّ زهـر حقولنـا=و جرارُ ذا العسل الشفا فينيقُنا
داعــبْ مــدارات النـجـوم بـرقّــة=تصحُ الزهور و يغدُ عبقر ها هنا
ذهب الظلام من الدروب بسـرّهِ =والبدر يبعث بالضياء إلى الدّنى
رفّــت قـلـوب بـالـوداد رقيـقـة=لتداعب الأزهار في ليل المنى
زانـت فــؤادك بالجـمـال سنـيّـة=والورد يزهو في عيونك قد رنا
سـام إلـى الأخـلاق معنـى قولنـا=و على السحابة مستراحُ جناحنا
شهب المجامع قد رمتنا من لظـى=حسد ٍ، و في عين الحسود شهابنا
صرح الفيانق لن يهدّمه الصدى=دهـشٌ لنـارهـمُ انبـعـاثُ رمـادنـا
ضربتْ على أوهامهم فتعنكبوا=نسجت خيوطاً كي تؤمّن حرفنا
طابت معان ترتدي عطر الندى= فتعطر الشعر المغنى وانثنى
ظلم اللغات جريمة لا تُنْتسى = نحن الاباة وفخر نا بخصالنا
عاشت على وهج الحروف قصائدي =وتربع السحر الحلال بها اغتنى
غيمات شعري مزنها لا يختفي = وهطول قولي سامق وان انحنى
في بعض كلٍ نغمةلا مثلها =فتراقصي يا ضاد واختالي بنا
قل للذي ضلت قوافيه الهدى = جدف بعيدا لست تركب بحرنا
كثر الذين تشعوروا في في غفلة = ذهبت بهم اقوالهم خلف القنا
لا ترتجي من قابع سبر العلى = ان العلى مستبشر بايابنا
من يصطفي الشعر الجميل كحهبذٍ = نصغي لشعره لا يفارق سمعنا
نايٌ تردّد في الصّدى من شعرنا=واللحـن تعزفـه القوافـي قربـنـا
هلّ البهاء مع الضياء حبيبنا=نجم تعانقـه الزهـور يروقنـا ِ
يا فتنة غمرت تباشير الندى=من بوح شاديـة تغنـت بيننـا


بقلم :

بشرى بدر/سوريا....عمر هباش/فلسطين
زياد السعودي/ الاردن








الليل و والذكرى
البحر : الخفيف
=============


أيـن منّـي زمانـه و الليـالـي =بات حلماً و سحره من خيال
بعد احباب لي كواني بنار = واشتعالاتها تمور ببالي
تاه بي ليل قاتم واجتباني = يا لعتمات جمهرت مر حالي
ثبتُ قلبي يشعّ مثل جمار=كلّ ذكـرى لمُفـرد بجمـال
جدْ بوصل أيا خيال وحيدي =أنت تدري معادنـا بوصـال
حار قلبي ، فكيف أرجو بقاء=في حياة ٍعدمتُ فيها الغوالي
خار عزمي في ارض قفر وجدب = واستبدت بي خيبة في الليالي
داو جرحاً ببلسم ٍمن وعود=سوف يأتـي ببسمـة لهـلال
ذاك ليلـي و حرقتـي و نشيـدي =خمر ذكرى و طيبها من دوالي
ربّ ليـل يـمـرّ مـثـل ثــوان =إذ نساقي رضابه من زلال
زمّلوني بدفء اسـم غريبـي =قد تسامى عن الورى بجلال
شاهرٌ ليلي سيف ( صبراً جميلاً )=جاهلاً عجزي في احتراب نصالي
صمت ليل ٍ منادمي ريث ألقى=خمر روحي و قد دنـا لنهالـي
طـال بـعـدٌ لأخــوة الـحـرف شـعـراً=كيف أمضي وحيدة في السجال ِ؟
ظلْتُ أشدو للامنا حرف ذكرى=تــمّ نـصـفٌ ، فـجـدّديـه رويّـــا
عاديات احزان قلبي بصدري = ويح من يمضي الليل يشتاق ضيا
غرّد الطيرُ في المساءات شجواً=و حنينـاً ، فانسـبـت نـايـاً شجـيّـاب
فرقة قاس حدها اقعدتني = كبلتني في االقاع شّلت يديَّ
قلت : مهلاً أيا رفيق سهادي =فاض دمعـي بمـا أثـرت لـديّ
كان لي في هواك ساعة حظٍ =مــال حـظـي وخيبـتـي أبـديـة
لو بأمري نسيانه لستُ أنسى = طبـعُ قلبـي و ماعهـدتُ نسيّـاب
ما صلاتي إلاّ لمن ضمّ رمسٌ =و ابتهالي لمُشرق ٍفي المحيّاب
ناء خدّي من فيض دمع ٍلعيني=مثل جمـر ٍ ينهـال حرقـاً و كيّـا
هيت لي حبا عاطرا اصطفاني = واجتباني ما عاد قلبي عصيا
وتهادت نبضا يرتب روحي = ديمة اسقتني زلالا نديا
يا مواويلي افرحي وتغني = وتراقص يا سعد سحرا بهيا


بقلم :

بشرى بدر/سوريا....عدنان حماد/فلسطين
زياد السعودي/الاردن







أبجديّة شكوى الزمان
البحر : الرمل
============



أسرف الدهر بتكبيل يدي = و رماني في احتمالات غدي
بان ليلي مثل جمرات الغضا=ودموعـي بُـلّ منهـا مـرقـدي
تائـه أمشـي ولا ظـل يـقـي =لهب الشمس واحراق اليد
ثـمّ إنّـي حـيـن قــول ٍ: أنـشـدي =بحّ صوتي خوفَ ريح ٍمن ردي
جـائـرٌ حُكّـمـتَ فــي عـمـر لـنــا=يا زمانَ الشحّ في سِفر الصدي
حين يسري الهمُّ ناراً بدمي =أيُّ خِـلٍ أو حبيـبٍ يفـتـدَي؟!
خافقي لجّ وصاحت وحدتي = اهدروني ليس لي من منجدِ
دَلَف الحزن إلينا مانحا=لقليبي كـل لـون اسـود
ذاد عن عيني رقاداً عيشُنا=سجنَ روح في قيود الجسد
ربّ صدق ٍ يا زماني مور=ثٌكلّ حزن ٍ، ويحهُ مـن كابـد ِ
زاد همّي أنْ غدا الحرّ بنا=نسج فرد ٍعيشـه بالمفـرد
سُلّ سيف الدهر كي يفتك بنا=حطم الـروح وأدمـى جسـدي
شُلّت الآمـالُ منّـا إذ غـدا=عدلُ ميزان ٍ بكفّ الجاحد
صومنا يقضي بجوع حينما=كلّ فطر من عطـاء الأقـود
ضاع سعدي وبراني سقمي =ضج حزني كلطيم المولدِ
طاعن جرم الليالـي مثلمـا=قتل نفس في طهور المعبد
ظاهر ما أنت تخفي علنا = أويخفى ظاهر يا سيدي
عبـد مـال ٍ إن تُرجّـي جـوده=مثل أمر ٍ لعقيم ٍ : ها ، لدي
غربة الأيام في النفس قذى=وي كأنّ البعد يجتـاح غـدي
قد توارى النجم والشرّ همى =أغرق الدنيا فأين المهتـدي
كيف نحيا في زمان غدره=سلب الروح نقاء المحتد ِ
ليت مجد الأمس يأتي ها هنا=وحـدة كبـرى تصـدّ المعـتـدي
من لظلم بات عرفاً في الورى=حطـب حـقّ لاستعـار المـوقـد ِ
ناء ظهر العدل ممّا حصده=مزيف قول مثل لون الحاصـد
هاك ـ يا صاح انتبه ـ أو قمْ بنا=للرحـيـل الآنَ صــوت المنـشد
و املأ الكونَ صراخاً صامتا=ًعهرُ دنيـا مثـل شيـخ ٍ ملحـد

بقلم :

بشرى بدر/سوريا..... عمر الهباش /فلسطين
عدنان حماد /فلسطين.. سلطان الزيادنة/الاردن
...زياد السعودي/الاردن







الوجد والجوى
البحر : المتقارب
============



إلـيّ خيـالـكِ لـيـلا عـبـر=بهيَّا يحاكيَ شعاع القمرْ
بعطر الورود وخفق الجوى=تهـادى الجمـال حييـا نـضر
تناجينَ قلبي صباحا مساءاً=وفي كل حين كهمس ِ الوتـرْ
ثملت مـن السّحـر يـا رقّـة=يذوب بها القلب ليل السّهر
جننـت بعينيـك يـا لهفـتـي=وهذا فؤادي عليكِ انفطرْ
حروفك خضر و حرفي اصفرارٌ=كمـثـل خـريــف عـــداه الـمـطـر
خليلـك أوفــى و خـلّـي فــراقٌ =فكيف التوهّج في ذا القدر ؟!!
دروب منـايَ بـشـوكٍ رمـوهـا=و حلم الهوى في فؤادي اندثر
ذوى كلّ غصنٍ ظليل بعمري =و خانـه طـيـر الهـيـام هـجـر
ربيع الفصول قضيتُه طفلاً =فكان كحلم ، كطيـف خطـر
زهوت ببستان قلب طهور = ونلت من العطر ما قد ندر
سألـتـه ربّـــي بـيــوم ابـتـلانـي :=لماذا الجوى في رحابي انتصر ؟
شربتُ الصروف ، رضيتُ الظروفَ = وسـلّـمـت قــيــدي لــوجــد ٍ أســــر
صبرتُ و صبري نهالٌ لحزنٍ=فأيّـة َ ذكـرى افتتحـتَ عُمـر !
ضربتَ على الروح ضرباً شديداً=و أيقظـتَ فيـهـا حـزيـن الـصـورْ
طلـبـت لـحـرف ٍ فــردّ نقـيـضٌ=كما الجمر شمّ الهواء استعر
ظعائن حرفي أواري ، فهيّا=نشـيـداً تغـنّـوا بـحـبّ أمـــرْ
عيون بها الشعر جُن قصيدا = فلملمت ديوان شعرٍ دُرَرْ
غزير حضور حبيبي بقلبي = يدق يدق اذا ما عبر
فإن أسأل النبض : ما بك ، قلْ لي ؟=يــــردّ : الــوريــدُ بــأمـــري جــهـــر
قرير فؤادي بعشقك يحيا=ووحيك بدر بليل السمر ْ
كنسمة صيفٍ تأتين شوقا=كفرحة لقيـاكِ بعـد السَّفَـرْ
لعينيك يبقـى الوجـود نديّـا =ويهمي الغمام رذاذا عَطِرْ
ملكت حياتي واسمك يسـري =بصحوي ونومي كخفق القدر
نسيمـك يدنـو ربيعـا شذيَّـاً = يظلِّل عمري بفيء الشَّجرْ
هناك التقينا بصيف الأمانـي = لنعصر كرم الهوى المستعرْ
واسمع نبضك يحيا بروحي =يناجي الفؤاد يذيب الضَّجَـر
يـعــزّ عـلـيـنـا فــراقــك راءً =فمنك الجنون و منك السحَر

بقلم :

بشرى بدر/سوريا.... عمر الهباش/فلسطين
زياد السعودي/الاردن








وجدانية
البحر : الوافر
=========



أتاني الحرف في ثوب ِالعتابا = يقول : و أنت من أسباب دائي
بما ارتكبت يداك من احتراقي = و جرمـك حيـن إهـراق ٍدمائي
تروميـن الـسماء بجنح حرف ٍ= و تنـسين المصائد في الفضاء
ثعابين تبـدّل كلّ جلــد ٍ= و تخلـط سـمـّها في طهـر مائي
جهـرتِ بوجهـنا ، ويـحي لحتـف ٍ = بـسيف ٍحـدّه صقـلُ الرياء
حملـت على جناحيَ كلّ طيـب ٍ= و كـم أمـّلـت ِ زهـواً في النقـاء
خـريـدة شـاعر أنصفـت حكمـاً = فكان الصـدق من سـيّ المـراء
دعـيني مـن نصـال الاسـم جهـراً = و عودي بـاِسـم فارسـة الضياء
ذريني حـرف روحـك في كتـاب ٍ= كأسـرار ٍ بصـدرك من خفـاء
رماني من عيون الغيد سهمٌ=أيا ويلي يأست من الشفاء
زرعت بأيكتي بستان وردٍ=وأهديت المؤمل في شقائي
سألتك قطرة للرّوح تشفي = سقام القلب من نبع الصفاء
شراعك زورق والموج رؤيا=تطلّ بدربنا رغم العناء
صبرت وما ملكت سوى قصيدي = لأكتب ما طلبت من الرّجاء
ضنين الصبر مرّ بلا دليلٍ = ليرسم دربه عبر السماء
طرير العيش عاد بلا أماني = ليرسم ظلّه بيد الفناء
ظلالك يا رفيق الأمس رؤيا = تعود ولا تـُرى بين السّناء
على أمل الوداع أراك تشجو = ولا عتب تردد في الغناء
غمار الحبّ يجلو عتم قلبٍ= فكن كاشمس موفور الضياء
فمن يا قلب يعلم عن أنيني =ومن يا قلب يُحيي للرجاء
قسوت على الحبيب وما هجاني =ولا وظّف حروفا للهجاء
كأنك أنت زلزال تشظّى = فكن بحرا به سرّ العطاء
لم الأقدار تأخذني بعيدا= أيا عيني أقل من البكاء
مررت على الديار وكان قلبي =يحدثني أحاديث الوفاء
نأى عني ويا ليت التداني =بديلا للمشقة والتنائي
هلمي يا معذبتي الينا= فدتك الروح ان شحت دمائي
ويا ويحي إذا حجبوا حبيبي =فاني قد يأست من اللقاء
يقول العارفون بان حبي =يؤول إلى القطيعة والجفاء

بقلم :

عدنان حماد /فلسطين ....بشرى بدر/سوريا..... عمر الهباش/فلسطين





محاسن الحبيب
البحر : المتقارب
=============




أسامر نجمـا بهـي الضيـاء=ومنه الصفاء ومنه ارتواءْ
بربك قل لي امثلك مثلٌ ؟= لعمري فريد تطالُ السماءْ
توضأ من نور وجهك فجر = وعانق دربي فكان اللقاءْ
ثجَجْتَ شذاك وعطرتَ روحي = وأي انتشاء كهذا ..انتشاءْ
جُبلتَ بسحرٍ ومسك طيوب = فحرتُ بوصفكَ يا ذا البهاءْ
حملتِ إلي صنـوف الجمـال=وانت الجمال وانت السقاء
دَرَأتِ بِعطفكِ حرمانَ عمري = فغنت سنيني وطاب الغناءْ
رهيفة قدٍ وحوراء عين = شفيفة روح وبلسم داءْ
زيادٌ تهادى الى حيث كانت = فطارا سويا لعمق الفضاءْ
سلامٌ عليها اذا الناس ناموا = وجاءت ببالي تصدّ العناءْ
شَرودٌ خيالي يحادي ثراها = خيالي اصطفاها بحضن الوفاءْ
صقلت لشعري ونثري الجدي=دلأهـدي إليهـا جمـيـل الغـنـاء
ضفائر سُمْرٍ ووجـه جميـل =ومن وجنتيها يفوح الحياء
طربت لصوتٍ غريد رنيم =يبدد ليلي وعتـم المسـاء
ظفـرت بـوصـلٍ شـهـي حمـيـم =وطفت بروحي أعالي السماء
عليكِ بكأسي وبعض النبيذ=فانت سقائي وانـت الـدواء
غيابك عني سيُبكي الهجاء=فأنت عيوني وضوع اللقاء
فهذي سطوري ومنك نداها = فكوني يقيني وكوني ابتداءْ
قرضت من الشعر جزل القوافي = تلعثم شعري بحاءٍ وباءْ
كأنك شمس وهن النجوم =فنلت لقلبي خلاف النساء
لأنك انت الصباح الجميل = وانت الدواء وانت الشفاء
مررت بحيٍ مرور الكرام = لابحث عنها بذاك الفضاء
نأيت بنفسي طلبت الوداع = فكان الوداع بطعم الشقاء
هذيت باسم رفيع أريب=فكان لعمري جميل اللقاء
واحببت فيها جمال الجنون = وحمَلتُ قلبي عظيم الوفاء
يروق لعيني ولوج الجمال=ويألف قلبي لهذا البهاء

بقلم :

عدنان حماد /فلسطين... علي المحمدي /العراق
زياد السعودي /الاردن







الامة العربية
البحر : المثقارب
=============



أناديك أمي فهيّا اسمعي= فذلّك طال فلا تهجعي
بريق الأماني بدا خابيا = لعهد السداد متى ترجعي
تمر السّنون ونحن سدى = وتاه بنينك بالمدّعي
تفرق قومي يثير الأسى = كنار تهب على مضجعي
ثوى الجمر تحت رماد الخنا = فليت لحرفي يـدَ المولـع
جبلت السحاب بقطـر المنى = فكوني الفعال ، و قولي معي :
حريّ بنا أن نهـزّ السنا = بمجـدٍ ، كماضٍ لنا ألمعي
خُذِلنا كثيراً بذلّ النوى = وبتنا فرادى فهلاّ نعي ؟
دعي النوم يا أمتي واستحي! = أتاك الجهاد ألا تسمعي ؟
ذرى المجد غنّت صهيل الورى = وصرح السماء بدا مَرْبَـعِي
رأيت الشروق بدين الهدى = تنزّل بالحق من مبدع ِ
زرافات سبقٍ حملنا اللوا=وشرع الإله بدا مرجعي
سلام كذوب ونهب الجَنى =ضجيج يئنّ به مسمعي
شرور أحاطتْ وجاء الأسى = وخفق العروبة في أضلعي
صفاء ستبقين رغم العدا= ويهمي وجيبك في منبعي
ضميرك يبعث فينا الوفا = وللقدس نصرَك هيّا اصنعي
طرقنا بيعرب باب الفلا = ح يا أخت يعرب لا تجزعي
ظلام يزول وظلم هوى = ونور يجيء به الألمعي
عفيف اللسان نقي الردا=أصون العروبة من موقعي
غدوت بحمـل السلام لها =فأرض العروبة ذا موضعي
فدائيْ ، بصوتي يعلو الندا :=و لا حدّ يمنع عن مربعي
قفـوا نـحي ِفي أمّــتي سـؤددا =فلسطـيـن أمّي فلا تركعي
كفاكم خضوعاً لصوت الردى=فمجد السيادة للأشجع
مللت الفراق وعيش الخنا =أيا أمة العرب هل تسمعي
متى قمتِ للسيفِ تُحمى الحمى=فخوضي الغمار ،ألا ، أسرعي
نزيل الحدود يزول البلا =ويا شمس قومي ، ألا فاسطعي
هلمّ نسرّعُ نيل المنى =وطرد الأعادي من الموقع
يئن الفؤاد لهذا الونى =ويحرق خدي لظى أدمعي

بقلم :

عدنان حماد /فلسطين... عمر الهباش /فلسطين
سلطان الزيادنة /الاردن... بشرى بدر /سوريا
زياد السعودي/الاردن






العراق
البحر : الطويل
=========


إلى شعب العراق -فدته نفسي-= أصوغ بلهفة نطقي وهمسي
ببغداد العروبة قد قرأنا = كتاب الله يبعد كلّ رجس
تمر بها ليالي القهر ظلما = وتنتظرالشروق بكلّ بأس
ثرى بغداد يحمل طهر أرضي = فداك الرّوح صاحت فيه قدسي
جمال النخل في الآفاق يسمو = ويحمل بوحه عزّا بأمس
حباك الله دجلة والفرات = وكنت حضارة من دون لبس ِ
خبرنا دولة للحق تهدي = عراق العلم سادت كلّ جنسِ
درجت مع الإباءعلى ثراها =وهل غير العراق ابي نفس
ذليل باع ذمته جهارا =وأرشد للعدو لقاء كرسي
رماك الحقد بالأغراب حتى = رأيت القوم تعبر من سُويس
زهاويك الأبي مع الرصافي =وسياب المحبة فوق رأسي
سلوا صدام عن أبناء كانوا = وما باعوا البلاد ببيع بخس
شربنا من فراتك سلسبيلا =وأوردنا الأكاسر دار نحس
صباحك يا عراق به التجلّي = يسر ّ الروح مطلع كلّ شمس
ضرام الحقد يشعله الأعادي = سنلقي جندهم في كلّ رمس
طقوس الحرب نعرفها وكنا = رجال الحرب لا تأمن لنكس
ظلالك يا عراق المجد مجد=ولن تخضع لأغرابٍ وفرس
عراق المجد ويحك ان فيها=رجال البعث لم تخلقْ لطمس
غريب عن دياري سوف يجلى = بيوم يحتسي من مرّ كأسي
فديت الرافدين بخفق عمري = وكل ّ ثراه يحيا في همسي
قرأت رسالة الأجداد فيها = خيول الحق تهزم كلّ يأس
كفا نبكي على ماض ٍ تولّى = بناء المجد لا يأتي بحدس
لحاضرة الرشيد سرى كياني = وفي خفق المودة أنت أنسي
مدحتك والإخاء لنا شعار=أحبك مثلما أحببت نفسي
نداء العرب أسمعه صهيلا = بشطّك والسهول لكل إنسِ
هواؤك ليس يعرف غير كبرٍ = ترابك ليس ينجب ظلّ جِبْس
هنا بغداد يرسمها مدادي = سأزرع في رباك غضيض غرسي
ورثنا عنك مجدا ليس يفنى= وبابل لم تزل خفقا لأمسِ
يقول الشامتون : لنا تمورٌ = تزمجر نخلة : لا هيـن شأسي
يعلـّمكم زمان الصبر أمري = فشدّوا رحلكم ، قد حان عرسي

-------------------------------

بقلم :

عمر الهباش/فلسطين...عدنان حماد/فلسطين
بشرى بدر /سوريا...صبر الجابري/الاردن








الشهيد
البحر : الكامل
========



أوَلا يليق بمنبر الشعراء = رفع الحروف لأنبل النبلاء
بالحرف أقسم ، إنّ حرفي قاصرٌ = أوَ فيضُ بحـر يُرتقى بدلاء
تحكي الورود على جبينه عـزّة ً = ترثي الخنوعَ بذلـّة الجبناء
ثغـر القصائد يستطيب وسـامه = لا ، ليس يطلب مجـده برثاء
جنـّات عـدن ٍفتّحت أبوابها = ليكون فيها خالـداً بـسماء
حللُ النشيد تنالُ بعضَ تطيّبٍ = فالريح مـسكٌ فوحـُه بدمـاء
حيث البطولة والمروءة تقتضي =قد قدمت أرواحنا بسخاء
خذني إلى حوض الشهيد لأرتوي= من سلسبيل الله خير رواء ِ
داع دعاك إلى الجهاد ونصرة = فابذل دماك رخيصة برضاء ِ
ذدْ عن ديار عروبة أو مسلم = واسعى خفيفا للوغى بصفاء ِ
رفع الشهاددة ربـّــنا في حكمهِ = فشهيدنا حيٌّ هنا بجلاء
زانته أرتال الملائك بالسنا = والجرح موشوما على الغبراء
سفراء ايمان تجلى واثقا = للحسنيين تسارعوا بفداءِ
شدوا الرحال الى جوار مبتغى = شهداء خُلدٍ خُضُّبوأ ببهاء
صدروا عن الإيمان موردَ فعلهم = و تسابقوا في حومـة الشرفاء
ضربوا المثال بجودهم حين افتدوا = بالروح عزّة أرضنا السمراء
طابت لهم أرض الفداء بمسكها= وتقلدوا عقدا من الشعراء
ظلّ النّـعيم يظلّهمْ عند اللقا = بمليكهمْ في جنّـة السّعداءِ
عبروا بنا نحو السّماء بعزّةٍ = وغدوا هنا في صفحة العظماء
غنّـوا معي باسم الشهيدة واهتفوا=غنوا معي لعروسة الشّهداء
في خطوها الأوطان تزهو حرة = وترد كيد الظلم للأعداء
قتلوا وهمْ أحياء بين ربوعنا = لله كان بلاؤهمْ بوفاء
كانوا هنا همْ ها هنا= رمز الخلود تكللوا بثناء ِ
لله قد بذلوا رخيص دمائهم ْ= هم خير من صعدوا إلى العلياء
ما لي أقلّب ناظري بل خافقي = في سـفر من سـطعوا كمثل ضياء
نأسى لفقد شهيدنا هذا الذي =وهب الدماء ومنحة الكرماء
هذي الدماء عزيزة وزكية=هذي الدماء تحدّثتْ بجلاء
وطني بحبك قد سموت إلى العلا=لأذبّ عـنــك جـحـافـل الـغـربــاء
يا أخت لا تبك الشهيد وزغردي =ان الـشـهـادة عـزتــي وإبـائــي


بقلم :

عمر الهباش / فلسطين ... بشرى بدر / سوريا
عدنان حماد / فلسطين ... زياد السعودي / الاردن







كشف اوهام السلام
البحر : الوافر
================




أيُجنى من حقول الشوك ورداً =أيُلتمس السقاء من اليباب ؟
بنوا كالعنكبوتِ قصورَ وَهْمٍ = وأرسوا سورَها فوقَ الضّبابِ
تباروا في الحديث عن السلامِ = سلام الوهم تاه مع السراب ِ
ثوابت موطني في الروح تحيا = ويحميها الشُّجاعُ من الشباب ِ
جِمارُ الزّيفِ حَرّقَتِ الأماني = وضاع الأمنُ في لغوِ الخِطابِ
حمينا الأرض يا وطن الفداء = سلاح الحق عاد من الغياب ِ
خيار السلم قد ولّى بأمسِ= وضاع شراعه بين العبابِ
دعوا للسيف إصدار الفتاوى = وحا ورهمْ بمرهفة الحراب
ذر الأفعالَ تخبر من تعدّى = بأنّ رصاصنا خير الجواب
رياض السلم لا تزهـو بضعف = و ما قامت على سـُنن لغـابِ
زمان الضعف يا صهيون ولى = ونصر الله يفتك بالذئاب
سيغدو حلفهم كالعاهِرات = ويمشي في الذّهونِ بلا ثياب
شعار العدل يحميهِ سلاحٌ = حديث السلم ضاع بلا إياب ِ
عصي بات جمع تحزبات = تبددها تباريح السبابِ
غدا نحيا بمجد في الأعالي = فتاريخ العروبة في السّحاب
ففي "اليرموك" بات السّيف حكما= وكان النصر فخرا في الشّعاب
قتال الأسد قاتلنا بقانا =وذا مجد يُسطر في الكتاب
كأن سيوفنا طُلِيتْ بجونٍ =لنوسعهم بضربٍ في الرقاب
لنا الحق المؤيد من قويٍّ = يكون بقربنا عند الصّعابِ ِ
من الأوهام فاوضنا عدوّا = سعى بالمكر يغلق كلّ باب ِ
نداء الحق يحملنا لنفدي = تراب القدس يا خير الترابِ
هوى السّلم المزيّف في بلادي = وكان الغدر يسهم في العَذابِ
ولو كان السلام سلام صدق=لعمّ العدل في كل الروابي
يئن القلب من عبث الخفايا = وقد مل العتاب من العتـاب


بقلم :
عمر الهباش / فلسطين ... عدنان حماد / فلسطين
بشرى بدر / سوريا ... فاتن درواشة / فلسطين
زياد السعودي/ الاردن









================


نشيد الفينيق
البحر : الكامل مقطوع الضرب
================




افرد جناحك واحتضن خفقاتنا = فينيق حلق سامقا وتسامى
بحر هنا والموج اشرعة المدى = بالفنّ نعزف للورى أنغاما
ترنيمة الأشعار في فلك الدّنا = نحو السماء تسابق الأنساما
ثوب المودة يا رفاق يلفُّنا = في حومة الأدب الرفيع ندامى
جوزاء نصعد في "تباشير النّدى" = والنثر ينشر عطره كخزامى
حيوا معي "وهج القوافيَ" شعرها = من كلّ دوح مثمر يتنامى
خفّف هيامك في رمادٍ يصطلي=بين الحروف على المدى إيلاما
دام التألق في فضاء ضمنا =هذا الفضاء يعظم الأقلامَ
ذفرت عيونك من رهيف مودةٍ=لا تبكها من حرقة أيّاماً
رسموا على خد السماء قصيدة=باروا النجوم وطاولوا الأعلاما
زانوا سماءك بالرّؤى وتفتّحتْ= أرض "اليمامة " خضرة تترامى
سافر بأحلام المدينة قصة = وانثر عوالم دهشة وسلاما
شدوٌ بانغام وصدق مقالة = الود حل ببوحنا واقاما
صوت "الصّهيل بواحة يتمدّدُ = أهزوجة تروى بهِ وكلاما
ضوء من القنديل لاح بدربنا = من ذروة تحت الظلال تهامى
طابت مضاربكم وطاب فضاءكم=يا موطنا قد عانق الإلهاما
ظــلّ لإبـــداع الـقـلـوب فينيـقـنـا=قد اشعل الشعر الرقيق ضراما
عنقاءُ نبضٍ في ظلالِه مسكُها = سحراً تمرّد عشقُها وهياما
غزلتْ دموعاً من ملاحمِ مربدٍ = وممردٌ صرحُ القصيدِ رخاما
في طيّ أوديسا نقاءُ طفولةٍ = أدبٌ بنى قصراً وشاد خياما
قف عند "مقهاك" الجميل وهاتها= كأسا تدفق بالصفاء مداما
"كاذي" تناثر من يديها ضوعه = من بين خفق احتوته غراما
لله درّك من فينيق تعتلي = أفق الحقيقة تنبذ الأوهاما
ما كلّ ما حضن الفضاءُ له ندىً =أو كـلّ مـن أملـوا العظـيـم عظـامـا
ندعوك ربّي أن يظلَّ مدادنـا=يهمي وينشر للقلوب غماما
هـو وحـده الفينـيـق جــاد سحـابـه = قطـراً ، و طــاول حـرفـه الأحـلامـا
و تــأرّجـــت ورداتُ وادي عـبــقــرٍ = لــتــخــصّــه بــوســامــهـــا إكــــرامـــــا
يا عابرا بين الكواكب بالسنا = أغــمــر بــنــورك عــزلـــة وظــلامـــا

بقلم :

عمر الهباش / فلسطين ... بشرى بدر / سوريا
فرحناز فاضل/ اليمن ... عدنان حماد / فلسطين
مروان القاسم / الاردن ... زياد السعودي/ الاردن




المعلمين
البحر الطويل
=========

أيا من لهم شكراً نسوق قريضَنا = بأيّ قوافي الشّعرِ نكسو حروفَنا
بفخرٍ وأخلاقٍ حملتمْ رسالةً = بها العلمُ هديٌ تستميل قلوبَنا
تُساقُ الأماني في رحابِ عطائكمْ = ومنْ جُودِ ريٍّ تشربونَ ورودَنا
ثمينَ عطاءِ الأنبياءِ وأنتمُ = وريثٌ لهم قد قام يهدي عقولَنا
جلوتمْ جهالاتٍ بعلمٍ تندّى من = دواخلِكمْ كالمزنِ يروي ذبولَنا
حملتمْ نجوم العلمِ في كلِّ محفلٍ = نقلتـمْ لنا إرثاً يحثّ سموقَـَنا
خلاكم يصيرُ النَشْءُ عبءَ بلادِنا = و ليس سواكمْ من يُعلّي صروحَنا
دواءٌ بأيديكمْ لعلـّةِ جهلِنا = فطوبى لكمْ، و الحقّ يقضي شكورَنا
ذرا كلِّ مجـدٍ ليسَ تبلغُ أمـّتي = إذا لمْ تُجـرّوا بالعلـومِ خيولَـنا
رَوَيْتُمْ بِماءِ العِلْمِ أرضَ عُقولِنا= فتحتمْ على زهـرِ الأماني جفونَنا
زرافاتِ جيلٍ قد رعيتمْ ، فكنتمُ = شموعَ التفاني كي تنيروا دروبَنـا
سديمٌ يدورُ العلمُ فيهِ ككوكبٍ = بمركزهِ نورٌ يصـوغُ بـدورَنا
شغفتـمْ بـنـارٍ قبْسُـهـا بعقولِكـم = و صرتم كما فينيق يُلهبُ نورَنا
صدى قولِكمْ يرقى بنا في عوالِمٍ = كأنّا سراعاً قد ولجْنا صدورَنا
ضمنّا أموراً في تلقّي معارفٍ = بأنّا بجنبِ العلمِ نحظى سموَّنا
طيورَ جنانٍ حينَ نحفو إليكُمُ = نغرّدُ ألواناً فتغزو رسومَنا
ظعنّا ظلاما في فيافٍ يقفّرُ= الحنايا فأضحتْ إخضراراً وسوسَنا
عمادُ حياةٍ أنتُمُ سرُّ سُؤدُدٍ = ومنْ جَوشَنٍ عِلماً صقلْتمْ شُخُوصَنا
غمائِمُ سُقيا هاطِلاتٌ بِوارِفٍ = فتنضجُ أثمارٌ، و نجني قُطُوفَنا
فمنكمْ وعودٌ للبلادِ ستزدهي = فبوركتـمُ سعياً يشدّ زنودَنا
قِراكم به الرحمن أنزل آيه = بـ" اِقرأ "، و تدري بعد ذاك شموسَنا
كواهلُكمْ مثـل الرواسـخِ حُمّلـتْ = و أرسَوا يقيناً يومَ شدّوا قلوعَنا
لطائفُ أفضالٍ تخيطونَ كلّما = مررتمْ نقاءً تزرعونَ سهولَنا
(لماذا) أناختْ ركْبَها في ذواتِنا = فنازعتُمُ الإبهامَ جلْياً غموضَنا
منحتمْ حياةً في عقولٍ صغيرةٍ = بريعٍ زكيٍّ عاطرٍ تمطرونَنا
نماءُ ذواتٍ في غضونِ مواسمٍ = لتحصيلِ غرسٍ كان دوماً مزونَنا
هناءً تبثّون العلوم محبّةً = أواصرُ تُقْوي شأنَنا و نفوسَنا
وفاءً لكم قمنا نُجلُّ مقامَكمْ = وسُقنا إليكمْ مدْحَنا و عيونَنا
يقيناً ستبقون الفخارَ لعزِّنا = لتبقوا كما كنتمْ ودمتمْ شروقَنا


بقلم :
بشرى بدر / سوريا ... فرحناز فاضل / اليمن
صبري الجابري / الاردن ... فاتن دراوشة / فلسطين
زياد السعودي / الاردن




أحوال الحياة / و عنها نسألـُـنـا
البحر : الكامل ... الرويّ : الهاء ... القافية : ـــَالِـها
==============================

أهي الحيـاةُ سـئمتَ مـن ترحالِـها = أم أنّها ضاقتْ بضيـق رجالِـها
بمـسهّـدِ التـسآل بـاتَ شـهيقنـا = فيهـا ، و مـا نصغي إلى تـسآلِهـا
تـالله بتنـا في اضطـراب دروبـها = نقتـاتُ خبـزَ القهـر مـن أحـوالِـها
ثقلت بنا ام نحن أُثقلنا بها = قدرٌ قضى : ننزاح في غربالها
جادتْ بعمرٍ قد مضى بتسارعٍ=وتعثّر النسرينُ في أسمالها
حان الوداع على محيّا وادعٍ=وتمرّغ الحسّون في آمالها
خذها النصيحةَ يا بنَ أمٍّ : لن نرى = فيها الجميلَ لغدرنا بجمالها
دمْ في انتظار المعجزاتِ و أنت في = ثقـةِ بأنّ العجـز من أذيالها
ذر كلّ ما لقنوا ،، أعدها كلمة = ماتت ذراهـا في انتحاب دلالها*
رقّع خبايا خيبةٍ بتندّمٍ = واسبح بجرمٍ منك في أوغالها
زاغت بصائرنا ببهرجةٍ مُزَ = يّفةٍ .. فهل نصحو لنا بزوالها
سقمٌ بنا أم بالدنا .. ومصابنا = أنّا سُقينا المرّ من أرغالها
شقي الّذي من عين غفلته رأى = أنّ الحياة بنوقها و جِمالها
صرفَ العمى رؤيا الشقيّ فما درى : = ( شتّان بين حرامها و حلالها )
ضعُفَ الصوابُ بغمسِ صدقِ القول في = بركِ الكلامِ يصاغُ من أوحالِها
طابـت وعـودٌ للأنـام ، فهل تُرى = تزهـو الأماني دونمـا أفعالِها
ظمـأٌ بنا ، لقمـاتُ عيـشٍ قمحها = في عُهـدة الغربـان ، يا لَـمحالِـها
عـرّتْ حقـولَ تفـاؤلٍ حِـدثانُهـا = و أتـتْ دواهٍ مـن عـُرى أرجالـِها
غامـتْ دروب الحـقّ في أرجائهـا = بعـدالةٍ تـزن الـشَكاةَ بمـالِهـا
فقدت دموعي مرة في لهفة=فوق الظنون فما بكت غربانها
قمرا تراقص والضياء يحفه=ويحفه الحنان في تحنانها
كل النجوم إلى هواك كسيرة=والبدر يرسلها على أزمانها
ليلٌ وصبح في هواكم هائمٌ=وتهيم في لجج الدجى أحزانها
مليون قلب كم تراقص نبضه=في ليلة الترحال كم أوصى لها
نصا وحرفا يرتجي بجلالها=في رائق الفينيق كم أوحى لها
هذي السنينُ وحالها من حالنا=حينا تبدّت فاشتكت أحوالها
ويحي إذا الأيام ترسم جبهتي=أو ترسم الأيام في أوصالها
يبقى الزمانُ ويبقى شوقي لهفة=في رائق الأيام في بستانها


بقلم :
بشرى بدر/ سورية ... عبد الرحيم جداية / الاردن
فرحناز فاضل / اليمن ... مروان العتوم / الاردن
زياد السعودي / الاردن




الوجد
البحر : الطويل ... بعروض مقبوضة
=====================

أذوب وفي عيني الدموع غزيرةٌ=أعود وفي كفِّ الحياةِ طلابُ
براني من الأيام شوقٌ لغادتي=طواني عزيزُ الشوق كيف يطابُ..؟
تراني أعيش الوجدَ حبا لغائب=بغير شراعٍ هل يعودُ ركابُ
ثلاثٌ كتبن الشوق في أردانها=وعشرٌ كتبن الشوقَ كيف يذابُ
جمالٌ وروع طاف في سكناتنا=وحسنٌ تبدى ما دراه كتابُ
حنيني رماني في غياهب لوعتي = شقيٌّ وعودي ضامر ومصابُ
خليليّ إن السّهدَ أضنى محاجري = وطيبُ رقادي كذبةُ وسرابُ
دوائي تشكّى من سقامٍ برى الهوى = بشوقٍ، و ذاتُ الداءِ أمرٌ عجابُ
ذويتُ كآهاتٍ استطالتْ بليلها = زفيرُ الحشا جافٌّ وفرشي الخرابُ
رماني زماني في عيونهِ قاتلاً = فعدتُ هزيما والجراحُ صحابُ
زهيداً لتذروني الصبابةُ والها = بعشقي ويرميني بتيهٍ ضبابُ
سكنتُ إلى عرجونِ حبٍّ تقطَّعتْ = شماريخُهُ وجدا وفاهُ العذابُ
شهيدُ الجوى، مصلوبُ عشقٍ، عتاهيَهْ = كمنْ هو أطلالٌ أناسُهُ غابوا
صريعٌ هوانا والديارُ أما درت=دروبا لحي العاشقين فآبوا
ضربت على الأيام صوتا فأوهنت=وراغت بنا الأيام وهي سرابُ
طريدٌ إذا الأناتُ أرخت مواجعي=فضاقت بي الأناتُ كيف أجابُ
ظللت جروحي في دروب مسافرٍ=وعشتُ جروحاً والجروحُ عذابُ
على وجعٍ آب الرحيل يضمني=فكيفَ يؤوب العمرُ وهو يبابُ
غرائبُ أقـدارٍ تنادى حُداتها : = يُحكّمُ بيـنٌ كي يُسـرَّ غرابُ
فيا صاحِ ما غنّيتُ حَـرّ مواجعي = هـو الحـرفُ كـوبٌ و الشجونُ قـرابُ ؟!
قَـراحاً سـقيت الحـبّ ، طهـراً عرفتـه = زعافاً سقى قرحَ الصدود غيـابُ
كبيرٌ على جرح الزمان و ما لوى = حديدي سوى نار القريـبِ و نـابُ
لماما شربت الوجد في كأس غادةٍ = وعمرا رمانا العمر وهي ضرابُ
منانا هو النسيان فوق ترابها = ليشقى بنا فوق الترابِ ترابُ
نذرتُ شموعي في هواهُ من الصبا = فخلّـى ، و مــا عــودٌ لــهُ و مــآبُ
هياماً سأمضي في الحياة بطيفـه = و إن أسرف العذّالُ فيّ ، و رابوا
و حين سؤالي : ما الهوى و وصالهُ ؟ = تــردّ دمـوعـي : أيــنَ مـنـه جــوابُ ؟!
يقيني و شكّي .. دمعتي و تبسّمي = وريدي و نبضي و المنى و شبابُ
يعيشـون عشقـاً رام قلبـي أسـيـره = و كم قيل : ما طبعُ الهـويّ غِـلابُ

------------------------------------------------------------

بقلم :
عبد الرحيم جداية / الاردن...فرحناز فاضل / اليمن
بشرى بدر / سوريا ...زياد السعودي / الاردن




حروق الثلج
البحر : الكامل
================

أأفيق يا بشرى بكلِّ جوانحي=وعيوني الثكلى شكت أحزاني
بحروق ثلجٍ في ضلوعي اينعتْ=صبراً وأذكتْ للجنون زماني
تجتاح روحي في سنينَ أما بكتْ=عمرا تقمّر في لظى النيرانِ
ثملت وقالت ما الحياة وما أنا=نسران مرّا والنواى يهواني
جاء الجداية يشتكي حزناً هنـا = يا ويح بشرى ! هل درى نيـساني ؟
حاكت تراتيل الهوى بقداسـة = و بكتْ جمـارَ الوجـد تي العينان
خاطت على حمر الجفون رموشها = وهـمَ المنـام براحة النسيان
داوت جروحاً للأنام ، و جرحُها = في كلّ بلسمة .. يجـدّ بثـاني
ذبلتْ فصولي ، و استبقتُ نهايتي = منذ البداية .. و التقى الشطّان
رحـبُ القضا قد ضاق في أفراحها = و سقى رضاها الصّبرَ في الحدثان
زرع السهاد ذبول نوم عافني = وتحجرت فيّ العيون تعاني
سافرت في عمق الجراح معذيا = وتخضبت مني الرؤى بالقاني
شدت وثاقي فاستكنتُ مشاكياً=وسكبت في صدر الجوى ألحاني
صبرا عشقت الصبر يوم لقائها=وببعدها كان النوى سجاني
ضمّ الزيادُ إلى الجداية صوته = و تغيّرتْ نسبٌ على الميزان
طلبتْ شريعتنا لأنثى نصفه = و لدى الأسى حكمتْ : لي الحظّان
ظلمٌ ــ لَعمرُكما ــ إذا أحرقتمـا = صدري الحزين بغصّة الإخـوان
عايشت آهـة كلّ حرفٍ ، و اغتـدى = ولـهُ القصائد حاطبـاً ولهاني
غيّبـتُ ذاتي في الوفاء لأخوتي = حتّى نسيتُ ملامحي ، عنواني
فإذا أتتني صفعةٌ تركوا لها = خـدّي لتحفره بعشر بنـان
قومـا إذاً يا صاحبيّ و كفكفـا = دمـعَ الهوى من ميتتي
كـرم المحبّة لا تطيبُ خموره = إلاّ إذا الكـرّامُ طبـعُ تفـانِ
للعشق أحيا بالدفين مع الهوى = و على الثرى بمحبـّة الإنسان
ما كنت يوما قاطعا حبل الوفا = أجلُ الأنام بقبضة الرحمنِ
ما شاء ربُّ العشقِ أنزعُ راحتي = و أزجُّ في نار الجوى أفناني
ناديت : يا زيد الأكارم ، لا تلـمْ = روحي لأنّــه من صفـاء بيـاني
هـذي أخيّتـكم كـسابق عهـدها = تـستنطق الإحساس مـن تحنـان
و على العهود تظـلّ سامقة بكم = مهما يُـبدّلُ ذا المـدى أكواني
يا خيبـةً للأمّ فيّ إذا طوى = حـرفي طيـوبَ الأهـل بالنكـران
يا فرحتي إذما غـدوا في جمعهم = كنميـر نبــعٍ من نـدى الريحـان



بقلم :
بشرى بدر/ سوريا .... عبد الرحيم جداية / الاردن
فرحناز فاضل / اليمن ...زياد السعودي / الاردن




وطن الشعر
البحر : البسيط
================

أمن تبدل أوطان بأوطار = أم من تنكّر ظل الجار للجار
أرقتَ شعرك في الآفاق مبتذَلا =ومِتّ صبرا فما ظل لممتار
بي من حروفك ما يجتاح داهشتي =إذ جئـتَ تـسـألُ عــن أمــرٍ بــهِ دارِ
تسري المواجع ريحاً في مضاربنا = إن المواجع قد عاثت بأحباري
تنحو القوافي مقام الشعر متعبة= والكل يضرب أوتارا بأوتار
ثلث المصائب تأتينا على دخل = وبالباقيات يرتبها بنو داري
جمعت عمري فجاء الشعرُ منسربا=بين المضارب هاج العمرُ فاختاري
حبيبة الروح اوجاعي تحاصرني=والنبض أرسل للأقدار اقداري
خلف الهموم رسمت العمر متكئا=على الفراق فجاد الجمر بالنارِ
دانت سليمى وأشواقي مشرعةٌ=على غيابك ابحارا لابحارِ
ذات الندى شربت من دمع ساقيتي=لم يروها مددي أو فيض أنهاري
راعيتك الأمس في بيتي وفي وطني = واليوم عدت خسيسٌ بحتَ اسراري
ربّ اصطبارٍ على الأيّام يعلمنا = من سـعّر النـارَ مـن نفخاتِ إعصار
زمّلتُ قلبي بما أهدى نبيلهم=ثمّ انتحيتُ به عن عاصفٍ ذارِ
سمْت المحب إلى الأوطان مرجعنا=والخائن الوغد مرجوم إلى النار
ساقت لي الريحُ ما تقـذى العيونُ بـه = في بطن كفّي نزيفُ الألـف مسمار
صمت تربع فوق الشعر يذعره =أما التفيهق مفروض وإجباري
شعر تدفق فوق النار يلهبها = والقوم صرعى فلا فجر لأقداري
ضرب من الناس من يرجو تفرقنا=يرجو زوالا أو غيضا لأنهاري
طارت بنا ريحنا صوب العلا قدرٌ = يا بهجة الروح عاد البعد أسواري
ظل من الشعر للعينين أرسمهُ= يا جارة العمر عاف النظم أوتاري
عشنا نسافر للأوطان أغنيـــــــةٌ = يا موطن القهر ناح الآن مزماري
غمامة في الرؤى والعمر مسكنه = قد ضاع يا ويحه من دون انذارِ
في غربة الروح تجتر الصبا عبرتْ = يا للجمال مضى في روض اشعاري
قامت على وطن الاشعار همستنا = غيداقة تتهادى تسعى لابهاري
كأننا رحلة يعدو بهــــــــــــا قدرٌ = والعمر يجري بنا ليل المنى ساري
لمت الأحبة في شعري وموهبتي = فالعين تذرف دوما نهرها الجاري
من كل فج سحيق الحقد يغرقنا = يمُّ وليل كذئب جائع ضاري
ناديت ناديت لكن لم يجب أحد=غير المحب و أبياتي وأشعاري
هيـَّــا لنعبرَ نهر الحب يغمرنا = أيّامنا سأمٌ يا روضنا العـاري
وحي الرّؤى يرتوي من نبع مهجتنا = وينزوي ظلّنا في غيهب الغــــــارِ
يحيي لنا اليوم حلما مات راهبه =في معبد العشق أو في عطر أزهار

بقلم :
محمد محمود محاسنة / الاردن ... بشرى بدر / سوريا
عمر الهباش / فلسطين ... عبد الرحيم جداية / الاردن
زياد السعودي/الاردن






أحلام إنسان و الحرف ترجمان
البحر الكامل
================



أنا كلَّ حلـمِ مبحـرٌ بنشيدي = و أقول : كـنْ يا موجُ طوع قصيدي
بي من رؤى الإنسان نجماتٌ سـقتْ = أرقَ الليالي لانتفاض وريدي
تنزاح احلامي بحضن قصيدتي = والشعر بات مقربا كوليدي
ثوب الأماني أرتدي من أحرفي = وأصوغ من روض الجمال نشيدي
جبت الشطوط أساهر الليل الذي = نثر النجوم مضيئة لوجودي
حزتُ السّرابَ لأمنياتي قانعاً = أنّ الزّمان جيوشُهُ لوعيدي
خاتلتُ أزمنـةً شحيحٌ قطـرها = لمّـا الجـذور ضربتها ببعـيــد
دلّلتها صبراً و طبـعٌ سـاقهـا = كيما تـردّ الصبـر مـوتَ ورودي
ذابت ترانيم الغنــــــــاء وأججتْ = لهب المواجع في بريق صعودي
رامت حروف القلب نارا تصطلي= فإذا بحلمي يصطلي بجليدي
زمن المودة من زماني قد مضى= والسلّ ينهل من دماء وريدي
سالت دموعي حين فرّت أحرفي= فأنا المقيد هل تُفك قيودي
شيعت أحلامي وكامل أحرفي = فهنا اللسان يدق دق حديد
شارفتُ والخمسين تنهلُ من دمي=وتفرُ من قلبي إلى عنقودي
صافحت روحي حين فاضت عنوة= فالحرف يرفض أن يردّ وجودي
ضرب من الأحلام أن تزهو الرؤى= فالكل يفرح يوم ذبح العيد
طال الفراق ومن عيوني أزهرت=لا العيدُ يأتي عيدنا بجديدِ
ظلت تراودني بحلم في الدجى=غيداء تنشبُ حاضري بتليدي
عاودتها والحرف يرسم ما بدى=بين الظلال وظلها تسهيدي
غربت شموس دوائر الأيام في = أنهار وجدي بالبكا لفقيدي
فدوى لعينيك البيان بسحره = من نظم خفق الروح ليل سعودي
قف وانثر الذكرى نعيّا في المدى= واسمع نحيب الطائر الغريّد
كانت له الأفنان مرفأ حلمه= يدني الغريب ومؤنسا لنشيدي
لاموه في شدو وعذب نشيده= وتململواضيقا بكل قصيد
من كل فج قد أتوك توافدا= كي يرجموك فلهفة لفقيدي
نُـحرتْ على الأفق البعيد مداركي =و على المرافئ كـم نـزفـتُ عهـودي
ها لـوح حالمتي يـخـطّ مرامها = لكـنّ خاسرتي نـسيجُ برودي
ويحي لشاعرتي إذاً ، لكأنّهـا = في قصّة التطـواف ألـف شـريـد
يا حالمي ، ردّ الشراع فقـد طغى = زبـد المحـالِ ، و مات فيّ مريدي


بقلم :
محمد محمود محاسنة / الاردن ... بشرى بدر / سوريا
عبدالرحيم جداية / الاردن ... عمر الهباش / فلسطين
فرحناز فاضل / اليمن ... زياد السعودي / الاردن




الغرض : آل فينيق
البحر : الكامل
================

أنا واقفٌ بالبابِ ارقب طائرا=يحكي التفينق من لهيب رمادي
بردٌ أحس الجمر حين أجسهُ=ويجس نبضي في عميق فوادي
تأتيك من تلك القلوب رسالة=وأبث حبي في شذى الأورادِ
ثملت بها الأرواح قبل عقولنا = فعل الربيع بطائر غرّاد
جنح الظلام من الغياب وجنحنا = فيه الشموس النيّرات تنادي
حمّلت ذات الشمس قيد قصيدتي = فتملمت من حرقة الأصفاد
خلت النفوس من الضغائن والخنا = وسَمت بشعرٍ سامق كزيادِ
دمثٌ كما الأنوار تولد من دجى=فجرا نديا فاض بالانشادِ
ذهبٌ مصفى عسجديٌ شعرهُ=ينشي الحروف إلى العلا بعمادِ
رمزٌ تبدى في السماء سعوده=وزياده بردٌ على الأكبادِ
زمنٌ تولاني الحنين لطائرٍ=جاب الفجاجَ وبالفجاج ينادي
سأظل اتلو أحرفي من فيضكم=وأعبُّ ما بين السطور سعادي
شعراء مجد قد بروا اقلامهم = وتسابقت لصهيلهم اجيادي
صانوا مداد الروح في سكناته=مذ خط حبرُ العمر من أورادي
ضيفا رشيقا في تفاعيل الهوى=ألقى السلام فرسّختْ أوتادي
طربا وموسيقى الجمال تزفني=بين المشارق ذبتُ بالأبعادِ
ظمأ الاغاني من قصائدنا استقى = نغما تغنى منشدا لبلادي
عزف على الناي المخضّب بالرؤى = بشرى إلى القلب النضير نهادي
غنت للحنك مهجتي يا شاعرا = فزياد ردد شعره من كل غادي
في فجره الفينيق ينثر بالندى = بين الأحبّة زهر حب نادي
قصدوا إلى وهج القوافيَ ينهلوا=نبع الصفاء وبدع شعر شادي
كالنور من جداية الالق انبرى = متوشحا صدر الحروف بضادِ
لونت يا هباش بوح قريضنا = ببهي حرف راسخ الاطواد
من حرفك الأشعار تنثر للدُّنى = وتراقص الأطيار حين تنادي
هلّت بنا الأقمار في روض المنى = ضَحكَ الخزامى فوق كل وهاد
وسنانّ تنثره الزهور بعطرها = مرّ الصَّباح بملتقى الأجواد
يا حاسدا لا لن تطول شموخنا = فسلاحنا يوم اللقا للعادي

بقلم :
عبدالرحيم جداية / الاردن...عمر الهباش / فلسطين
محمد محمود محاسنة / الاردن...زياد السعودي / الاردن

الغرض : وصف ليلة عاصفة تمر بالحبيب في انتظار حبيبه الذي لم يصل
حيث الانتظار الذي يشبه الاحتضار والطبيعة تزيد الألم بالبرق والريح والمطر
البحر : الوافر
================

أهاتف ما بقى منّي بعمري = وأرتقب الحبيب يزيح أسري
بدا في غيبه يجتاح موجي = تسابقه العواصف نحو برّي
تطيح بقلبه الآهات حيرى = ونبض القلب في عينيه يجري
ثوى الحرمان في كفيه نار = يصارعها يحاورها فتزري
جحيم الشك يجلد أصغريه = وحار اليوم في لقياه أمري
حوارقُ صاعقاتٍ قلّمتني = - كأرض الجردِ - شوقا، ظلَّ يشري
خذيني يا جنون العشق أهذي = فقد ضاع السفين وتاه بحري
ذوى قلبي ودمع البرق يهمي = وناحت أضلعي وانشق صدري
رنت عيناك فـي أرق الليالـي = تجوب الدرب فيها الحب يسري
رياح الخوف تسري في ارتعاش =وعصف الشك يسحبني ويجري
زمان مرّ في صخب الزمان =وبح الصوت واستعذبت نحري
سئمت العيش في ليل انتظار = رهين الموعد القاسي وقهري
شربت البعد انخابا تلظى =رضعت الهجر من اثداء عمري
صدود أحبتي قد نال مني =وارقني سهادٌ قدّ فجري
ضعيف لا أطيق اليوم صبرا = بنار الوجد قد أوديت صبري
طويلَ الليل قد مزقت قلبي = وبردَ الوعد قد أفنيت فكري
ظلامكَ ماثلا مرآةُ وجهي = بأيِّ ملامحي أشقى .. أ أدري ؟
عظيم ضياعِها بيني وبيني = ومنّي نال تيهاً مستقري
غرائبُ لوعةٍ هتكت أنيني = نزلن بوارقاً واخضلَّ شِعري
فُتنتُ هوًى أنا العنقاءُ نبضاً = قوافيَ مَخدعٌ لكَ فوقَ سِحري
قريضُ صبابتي يهمي - حبيبي - = أما شقّت مياهي فيك نهري ؟
كفاني الريح ما أبقى اصطباري=وتلّ الريحُ في الأشواقِ دهري
لقلب قد أجاد الموت طهرا=وتضحية بريحانٍ وزهري
منوني الموت سكينا فأبدت=لابراهيم والأكباش تغري
نمـيـر مــن صـفـاء الــروح يـهــدي=سفينا كم بدت تشتاق مُهري
همت روحي باصقاع انتظار = فهل من هدأة تصغي لذعري
وهل أصبحتَ جلمودا شعورا = تُفجّرُ بالمياهِ بطونُ صخرِ
يأيّتها الرُّقيّةُ أين مفعو = لكِ .. الأحزانُ تستفشي بعُقري
يمينا ما تغشّاه فلاةٌ=ولا غشت الظنونُ على المعرّي

بقلم :
فرحناز فاضل / اليمن ...عمر الهباش / فلسطين
محمد محمود محاسنة / الاردن ...عبد الرحيم جداية / الاردن
زياد السعودي / الاردن



تحديث ..ومتابعة
الغرض : وقفة مع الذات وما يعتريها من
حزن تيه غربة قلق شتات وشجن
البحر : البسيط بضرب مقطوع ( فاعل )

======================
أهمي بدمعِ عيوني لا أؤجلُهُ = لا أدعي فرحاً والقلب مكلومُ
بادٍ وجيبُ خطى باتت تبعثرني = سمٌّ سرى بدمي والبين محتوم
تالله إنّي بِذكر الحِبِّ منشغلٌ = عن كلِّ آتٍ .. فليتَ العمرَ محسومُ
ثقلُ الجوى مدّ روحي فوق قسوةِ صخـ = ـرٍ مزّقت شاطئي والرملُ محجومُ
جثا بجنبي أنينٌ خافتٌ تَعِبٌ = والخدُّ من دَفَقِ الدمْعاتِ مسجومُ
حارت حروف قريضي ترتجي لغتي = وما درت انني بالصمت موسومُ
خريجة الصّمتِ صمتٌ مقدعٌ كمماً = صِدقٌ يقولُ بأنَ الصمتَ مأثومُ
درّارُ كبتٍ بآهاتٍ يطوّقني = كأنّني بلسيعِ الجمر مرجومُ
ذابت بحلمي أمانٍ كنت ارقُبُها = مرمى صُلبتُ وبالخيبات موشوم
رتِّلْتُ حزني بأنات الجوى وجعاً = لم أستَتِرْ خجِلاً فالهم معلومُ
زقّوم وجدٍ نبيذي إذ أعاقرهُ = والسُّكْرُ ما نشجتْ بالغمِّ حلقومُ
سهدي يطارح جفني لا يفارقه = جهرا يباغتني والقلب محمومُ
شمس تفيض على الأوجاع غربتها=في كل يوم يدور الوقت محرومُ
صبتْ مغارمها في القلب توجعه=والنار تلهث إن بث النوى بومُ
ضاقتْ هناكَ علـى الأوجـاع قافيـة = والحـزن قافيـة بالشعـر مـرسـومُ
طالت مداكَ بعتم كم يكممني=والروح كممها عتم وزقومُ
ظلمُ الاحبة أردى الروح في شجن = جفت حياتي وهذا العمر مصرومُ
عانيت وجدا وللأحباب أسئلتي=أين المقامُ وفينا الشوق مثلومُ
غابت على جسدي ليلا تعاتبني=صبحا تعانقني والقلب مأزومُ
في كل قفرٍ زرعت الحب أغنيةً=ومــا لقـيـتُ مــن الأحـبـاب مـعـلـومُ
قـهــرٌ وصـــدٌ ونـكــرانٌ أيــــا وجَــعــي=نـايٌ غريـبٌ أنـا والصـوت مكلـومُ
كأنّني لستُ يوماً كنتُ أعرفُني = ممّا ألاقي من الإنسانِ مهمومُ
لستُ الّذي قد بنى صرحاً و شيّدهُ = لأنّني من فعال القومِ مهدومُ
من حيرتي لم أعد أدري بمنسأتي = تدلُّ للخير حمقاً وهو مهزومُ
نوائب الدهر غالت في تعسفها=وذائق السعد في الأحياء معدوم
همنا عـلــى شاطيء الأحــلام أزمنة=نغالبُ البؤس والمقضيُّ محتوم
ودّعتُكم آسفاً إذْ أنّني ضجرٌ = وفي ثنيّاتِ كتمِ الآهِ ملغومُ
يا ليتَ دنيايَ أضحتْ سيلَ أحجيةٍ = لمْ يجرِ في خَلَدي بالعلمِ مرقومُ


بقلم :

فرحناز فاضل / اليمن ...عبد الرحيم جداية /الأردن
سلطان الزيادنة / الأردن...زياد السعودي / الأردن



الغرض : الغرض: وصف حالة المبتهل وشكواه لله (تأثرا بأجواء الحج )
البحر: الكامل المقطوع الضرب
الروي: الراء المفتوحة أو الواصلة بألف أو هاء ساكنة مردوفة بحرف المدّ الألف إذا القافية: ــــارا

======================

آنستُ في القلبِ المُعذّبِ نارا

آنستُ في القلبِ المُعذّبِ نارا = و شكوتُ للرحمنِ لهواً جارى
بيدين ترتعشان أرقبُ خائفاً = أ ستهطل الرحمات لي أمطارا ؟
تا الله إنّي ما عرفت سوى الهوى=ورسمت من فيض الدموع جرارا
ثاب الفؤاد فأمطرت أوجاعنا=لهوا تلوّى فاستتبت النارا
جادت علي من الرضا نَفَحاتهُ = أضحتْ لنفسي هدأةً ومنارا
حملتْ نواصيها بمتن الروح زا = داً يهتكُ الأغلالَ والأوزارا
خيرٌ يواتينا بأرياحٍ هَفَتْ = من جنّةٍ نوفي لها أعمارا
دمع من الايمان يغمر فيضه = أرض السلام وأهلها والجارا
ذد عن حياضك بالعقيدة لا تخفْ = فالله يحمي البيت والابرارا
روح يرف على المواكب خفقه =والحمد يغزو السّهل والأغوارا
زاد القلوب من السماحة والتقى = والركب يدعوا يسأل الغفارا
سالت دموعٌ في ربوعك مكةً = والعين تحكي ما رأت أخبارا
شمّاء يا أرض الرّسول بأهلها =طاف الحجيج وأكملوا المشوارا
صبغوا من الايمان ثوبا طاهرا=لبسوا العفاف على العفاف جهارا
ضرب من الأنغام تصعدُ للسما=وترتل الآياتِ والأوتارا
طربا يطوف القلب في ارجائها=شوقا ويرمي للجمار جمارا
ظل الاله يحيط بالركب الذي = رجم العصاة وجاهد الأشرارا
عطر يفوح من الحجيج مدينتي = والروض ينثر في الصّفا أزهارا
غيث تساقط في مِنى بصفائه = عرفات يفتح للهدى أسفارا
في غبطة نسعى بقلب خاشع = لنقبل الأرض الطهور مِرَارا
قم ْ للصلاة ورتل القرآن في = ساح الحرام وأكثر الأذكارا
كلّ الرّواء بماء زمزم والشفا = وضع الاله بنبعها الأسرارا
لن يرتوي منك الحجيج على المدى=وتظل مكة كعبة ومزارا
مرّوا بكعبتك الشريفة طوّفا = حمدوا الرحيم مقدر الأقدارا
نفحات ايمان تعالت في المدى = سجدوا لمجدك خالق الأبكارا
هلّت من البيت الحرام نسائم=تمحي الذنوب وتغفر الاوزارا
ويح اذا جاء المشيب ولم يئن=يوم الطواف فذي الحياة قفارا
يا بهجة في الرّوح شاع بهاؤها=بيـن الحجـيـج لتشـعـل الأنــوارا


بقلم :

عمر الهباش / فلسطين ...فرحناز فاضل / اليمن
عبد الرحيم جداية /الأردن ...علي المحمدي / العراق
زياد السعودي / الاردن

الغرض : مدح المطر وتغريبته
البحر : الكامل المقطوع
الروي : الراء المفتوحة
======================
تغريبة مطر
اسقط لتنبت في القلوبِ محبّةً = فلصوتك السيّابُ ينثرُ شعرا
برأت قروح الارض حين لثمتها = الجدب ولّى حيث غيثك أثرى
تغدو الخمائل خضرة يا بدعها = لو صافح الماء الطهور الغبرا
ثوب الربيع من الأزاهر يزدهي = ويظلل الغيم المطير الزَّهرا
جادت به مزن السماء غزيرة = خيرا تنزّل كي يزيل الشرا
حلم تجسد في العيون مدامعا= نزلت كأن على الرؤوس الدرّا
خاضت به روحي فكان مخاضها = أملا تجدد في النفوس وبشرى
دفق كما الشريان يمنح فرصة= للنبت أمست كالنفوس الحرى
ذقنا الصعاب وقد تراجع غيثه = لله ندعو أن يعم الخيرا
رب اسقنا وانزل علينا رحمة = كي يملئ الغيثُ الغمير النهرا
زادت مواجع موطني وتضوروا = والأرض ما لبثت أنَ أضحت قفرا
سلمى فداكِ مطيرةً بربابةٍ = تشجي فتدهِنُ زينةً ذا القِطرا
شهقت جديبى حينما قبلتها = أعددتَ للحسناء هذا الخدرا
صبر صبرنا والدعاء سبيلنا= لله يرسل غيمه والقطرا
ضقنا بأحوال الغمام وما به = جف الغمام وما سقينا الطيرا
طبع الأديم حناءَ فازيّنتِ يا = خضراءُ، ريحنت الحدائقُ عطرا
ظبي البراري شاردا جهر الهوى = للحسنِ إذ غنّى وراقص طرّا
علّمتَ بالهزات إيقاعاتنا = صار الغناء حياتنا والسرَّ
غني أيا قطراتُ لألأةً .. وكو= ني درّةً نُضدت تصوّرُ ثغرا
فيضي جمالا أو دلالا هائما = فالكون يرجفُ خيفةً أو سُكرا
قد قايضت بكَ دعوتي لسمائها = فقد ارتفعت لها مزانا بدرا
كبسولُ سحركَ غيمةٌ في فروِها = برقٌ ورعدٌ من طقوسٍ تترى
ليت الغمام يزورنا كي نرتوي = ولدافق الأمطار نكتب شعـرا
مزن يطلّ ببرقه يـا بدعـه ُ = يهمي ويحمل للنفوس السّحرا
نُبطت فرائِدُ صنفها أبياتَنا = بالرغم من هطلِ الفصاحةِ دَرّا
هتف الجمال إذ اكتسى عنقود ودْ = قٍ أن تواصوا فتنةً أو خمرا
وبلٌ وطلٌّ وجهُ سمفونيّةٍ = خجلا توارت أو بدت تتمرّى
يا للمزونِ قوامُ حسنه قد تغضـْ = ـضَفَ راقصا أو نابضا يُستجرى

بقلم :

فرحناز فاضل / اليمن ...عمر الهباش / فلسطين
غسان الشربجي ...محمد صافي / فلسطين
زياد السعودي / الاردن




الغرض : الخضراء تعزف لحن الحرية
البحر : البسيط
=====================
اَلمَجْدُ مِشْكَاةُ مَنْ لِلنُّورِ قَدْ وَثَبوا = وَالتُّونِسِيُّونَ قَدْ رَادُوهُ مَا انْسَحَبُوا
اَرِحْ لِتُونِسَ أَجْيَالاً مَتَى نَطَقوا = فَالنُّطقُ كَانَ دَماً آبَاؤُهُمْ سَكَبوا
بَابٌ لِحُرِّيَّةٍ إِذْ دُقَّ بِالصَّرَخَا = تِ فَانْفَتَحْنَ جِنَانُ المَجْدِ تُخْتَضَبُ
تُرُتِّلَتْ غَضْبَةٌ حَمْرَاءُ فَاقْتَلَعَتْـ = ـهُ مِنْ جُذُورِهِ لِلنِّيرَانِ يُحْتَطَبُ
تَتَونَسُوا، إِنَّهَا الآلاءُ مِنْ كِبَرٍ= وكِبْرُها سَيَظلُّ الدَّهْرَ يُكْتَتَبُ
ثَارَ العَصِيُّ عَلى التِّذْلالِ، مِنْ دَمِهِ = فَوقَ الجَمَاهِيرِ ذِي الرَّايَاتُ تُنْتَصَبُ
جَفَّ المِدَادُ وَمَا جَفَّتْ دِمَاؤُهُمُ = وَالرُّوحُ تَصْعَدُ عِنْدَ اللهِ تُحْتَسَبُ
حَدّثْتُ عَنْكِ وَمَا كَانَ الحَدِيثُ سُدَى = يَا أُخْتَ تُونِسَ فِيْهَا فَاخَرَ العَرَبُ
خَيلُ الإِلٰهِ وَقَدْ هَبَّتْ لِنُصْرَتِكُمْ = يَا أَهْلَ تُونِسَ إِنَّ الْمَجْدَ يَقْتَرِبُ
دَرْبٌ يُعَمِّدُهُ أَبْنَاؤُكُمْ بِدَمٍ = طَابَ الطَّرِيقُ وَطَابَ القَصْدُ وَالأَرَبُ
دُمْتُمْ فَوَارِسَ خَيلٍ قَدْحُهَا شَرَرٌ=تَحْتَ الحَوافِرِ بُلْقٌ مَشْيُهَا الخَبَبُ
ذُلَّ الطَّرِيدُ وَمَا خَارَتْ عَزَائِمُكُمْ = يَا أَهْلَ تُونِسَ قَدْ دَانَتْ لَكُمْ قضبُ
رَبُّ السَّمَاوَاتِ فِي القُرْآنِ أَنْزَلَهَا=إِنْ تَنْصُرُوا اللهَ كَانَ النَّصْرُ يُرْتَقَبُ
زِيْدُوا النَّضَالَ سَعِيراً مِنْهُ مُؤْتَلَقٌ = كَي تَسْتَنِيرَ بِهِ رَايَاتُنَا الهُدُبُ
سَرَّجْتِ خَيلَكِ مَا كَلَّتْ حَوَافِرُهَا = كَرًّا .. شَرَايِيْنُ فِي المَيدَانِ تُضْطَرَبُ
شُجْتِ الجِبَاهَ لِأَصْنَامٍ تَصَبَّبَ مِنْـ = ـهَا رَوعُهَا فَكَأَنَّ الصَّخْرَ مُنْتَحِبُ
شُدُّوا الرِّحَالَ لِأَبْطَالِ العُلا انْتَصَبُوا = اِسْماً لِتُونِسَ فِي العَلْيَاءِ قَدْ وَهَبُوا
صَوتُ الجِهَادِ عَلا مِن تُونِسٍ بَلَدِي = هٰذِي الدِّمَاءُ لِأَهْلِ العِزِّ تُنْتَسَبُ
ضُمِّي رُفَاةَ شَهِيدٍ فَوقَها سقطا = وَالأَرْضُ تَهْتِفُ أَهْلَ الحَقِّ مَا كَذَبُوا
طَافَ الجَمِيعُ يُنَادِي تُونِسِي أَمَلِي = فَلْيَسْقُطِ الشَّرُّ وَالأَشْرَارُ يُحْتَجَبُوا
ظِلُّ المَحَبَّةِ يَسْمُو أَيْنَمَا ذَهَبُوا = يَا أَهْلَ "بتزرتَ" إِنَّ اللِصَّ مُرْتَعِبُ
عَينُ الإِلٰهِ تُرَاعِي مَوطِنِي أَبَداً = فَاللهُ يَحْفَظُ أَهْلاً فِيهِ قَدْ رَغِبُوا
غَرْبٌ وَشَرْقٌ إِذَا مَا الشَّمْسُ قَدْ نَفَضَتْ = نَوراً مِنَ الحُرِيَّةِ الحَمْرَاءِ يَنْتَهِبُوا
غَنُّوا مَعِي وَانْثُرُوا بِالزَّهْرِ مَنْ صَمَدُوا = مِنْ أَجْلِ تُونِسَ كُلُّ الأَرْضِ تَلْتَهِبُ
فَنَارَةُ الأَرْضِ فِي الرَّيعَانِ وَاقْتُبِسَتْ = مِنْ وَهْجِهَا الشَّمْسُ لِلتَّكْوِيرِ تُنْتَخَبُ
قُومِي أَ خَضْرَاءُ قُودِينَا لِثَورَتِنَا = وَلَقِّنِي الدَّرْسَ مَنْ لِلدَّرْسِ يُنْتَجَبُ
كَفَى بِنَا مِنْ خُنُوعٍ صَابَنَا شَلَلاً = لِنَنْتَفِضْ وَلْيَقُلْ: أَفْعَالُنَا شَغَبُ
لا تَسْمَعُوا مِنْ دُعَاةِ الذُّلِّ وَاجْتَنِبُوا = كُلَّ الأَذِلَّاءِ يَكْفِي مَا لَنَا جَلَبُوا
مَا إِنْ أَرَدْتَ حَيَاةً عِنْدَهَا نَزَلَتْ = عَلَيكَ آيَتُهَا بِالنُّورِ تُنْتَقَبُ
نَادَيتَ - يَا بُو عَزِيزِي - بِالفَنَا نَبَضَتْ = دِمَاءُ شَعْبِكَ لِلْمِيْعَادِ تُنسَكَبُ
هَيَّجْتَ بَحْراً إِذَا أَشْعَلْتَهُ حِمَماً=لُجّاً عَظِيماً كَفلْقِ الطُودِ يَنْتَصِبُ
وَوَحِّدِي الحُلْمَ يَا خَضْرَاءُ وَانْبَثَقِي = عَنْقَاءَ عِزٍّ عُلاً تَشْتَاقُهُ السُّحُبُ
يَا مَنْ تُحَدِّثُ مَاذَا لَو تُحَدِّثُنِي =كَيفَ الطُّغَاةُ بِجُنْحِ الْلَيلِ قَدْ هَرَبُوا
يَا بَابَ سَعْدُونَ شَرِّع في العُلى علماً = وارْفَعْ بَيَارِقَ نَصْرٍ فِيهِ نُكْتَتَبُ

بقلم :
عدنان حماد / فلسطين...فرحناز فاضل / اليمن
عمر الهباش / فلسطين ...احمد عبد الرازق / سوريا
ابراهيم سعيد الجاف / العراق ...زياد السعودي / الاردن




الغرض : رثاء سيد شباب أهل الجنة الحسين بن علي
البحر : الوافر
==============================
أقول الشعرَ مزْجاً بالرَّواءِ= يليقُ بسيِّدٍ في كرْبلاءِ
بكفكَ توقف المبكاة نوحاً = فديتَ وكنت درسا في الفداء
تبارك في الورى والحسن فيهِ = حسين العزّ اسمٌ في الدّعاءِ
ثياب الطهر تلبسها بهيَّا = لصون الحق ترنو للسّماءِ
جليس الخير مـــن أصلٍ كريم ٍ = سليل عليَّ يا نبع الضِّياءِ
حداد في حداد في حداد=تفور به نفوس الأتقياء
خلا بيت العروبة واستدامت= بموتك كل أشكال العزاء
دماؤك ثورة لا بد منها= تدمر كل أنظمة الغثاء
ذروني أسفح الأشعار حزنا= على رجل سليل الأنبياء
رأيت الحق في أحفاد بيت =مشوا للموت مشية أوفياء
زكاة دمائهم نور ونار= تبدد كل زيف الأدعياء
(سلام الله خالقنا حنوط) = على الوجه المكفن بالدماء
شكوت إلى الإله جحود قوم =تناسوا كل أسباب الوفاء
صكوك الغدر ديدنهم قديما = وما زالوا على نفس الهراء
ضياع العروة الوثقى لديهم = فتاوى تستمد من القضاء
طغى فرعون فيهم من جديد= وعلّمهم طقوس الأغبياء
ظلام في ظلام في ظلام= يسربلهم كأعمى في المساء
عظيم دام كلّ الدّهر فينا = يمنّي الرّوح يدعـــــو للقاءِ
غبار الحق تسبقه النواصي = ويعلو فوق أمواج السناءِ
فداك أبي وأمي يا حسيني = فأنت الاسم يعلو في ندائي
قتلت وكنت رمزا للمعاني = وهم زبد البحار ومن جفاء
كفاك من الفخار خلود ذكر=سيبقى رغم أنف الأشقياء
لقيت الله في يوم عظيم= تعالى عن عبارات الرثاء
مددتَ يدا ً إلى الأجيال تبقى =ترفرف فيهمُ مثل اللواء
نَعَمْ ، أنت الإمام ، سليل بيت=سما عن كل بيع أو شراء
هواك شريعة وكتاب عدل =تنزّل ذات عدل في حراء
نشيد للدنى يتلوه قلبي = لسيّدنا شهيد الأنقياء
وسوف يظل ذكرك مستمرا= جهارا ، ليس في قول الخفاء
يعز عليّ أن أنهي قريضا= تنفسه الفؤاد كما الهواء


بقلم :
غسان الشربجي / فلسطين
عمر الهباش / فلسطين
احمد عبد الرازق / سوريا
زياد السعودي / الاردن





الغرض : ملحمة ارادة شعب اهداء الى مصر ام الدنيا
البحر : الوافر
==============================
أرادت مصر والربُّ استجابا = فشع النور والديجور خابا
براها الرب مجداً مستحقاً= والبسها معاليه ثيابا
تحاوِلُها ملايين القوافي=بمدحٍ بيدَ أنَّ النُصفَ شابا
ثياب الصبح تُعلم للكنانة =مضى ظلم وصوت الحق آبا
جَلوت عن العروبة ثوب ذلِ=وسرج العز جاز بنا السحابا
حباها الله من نصرٍ لنصرِ =ودوى النصر عزاً واستطابا
حباك الله حبّا لا تبالي = فشعبك للعلا ركب الصعابا
سقيتِ كرامة الشعب حياةً=بثغر الصبحِ لمّا الموت طابا
وأعليتِ السنا قولا فصيحا=بأنْ للشعبِ صوتاً مستجابا
خرجنا للدّني نرنو لعزٍّ = فقد ذقنا المهانة والعذابا
دوى الفجر النّديُّ بلون نصرٍ=فكان مذاقُهُ شهداً رضابا
ذوى عهد المهانة يا بلادي = شبابك بالدما رووا الترابا
وفي الميدان اصوات تعالت = تروم الحق لا تخشى الصعابا
شباب يكتب التاريخ قسرا = ويجعل من تلاحمه كتابا
يقاتل كل شيطان رجيم = ويثبت للدنا رأيا صوابا
يضحي بالنفائس والغوالي = ولا يرضى سوى العليا ِطلابا
نفير هب في وطن عظيم= ليخلع من أراد له الخرابا
أرى جيلا كريما مستنيرا =يريك بوعيه العجب العحابا
أنا مصر العزيزة سوف أصحو =وأطرد من بساتيني الغراب


بقلم :
صبري الجابري/ الاردن ...عمر الهباش / فلسطين
سلطان الزيادنة / الاردن ...خولة عبد الكريم / الاردن
فرحناز فاضل / اليمن ...عدنان حماد / فلسطين
انغام الأسدي / العراق ...زياد السعودي / الاردن






قال رسول الله صل الله عليه و سلم : "انها ستكون سنون خداعات .. يخون فيها الأمين ويؤتمن فيها الخائن .. ويكذب فيها الصادق .. ويصدق فيها الكاذب .. وينطق فيها الرويبضة .. قالوا وما الرويبضة يا رسول الله ؟ قال : الرجل التافه يتكلم فى أمر العامة

البحر : الكامل
الغرض : زمن الرويبضة



==============================
ان الكريم اذا تحكم ما ظلم = وابن اللئيم اذا تحكم يفتري
بان الفساد وانت من حراسه = جافاك حسن الخلق يا من تزدري
تباً لوقتٍ سادَ فيه التافهُ=وعَلا الكويكبُ فيه ظهرَ المشتري
ثكلتك أمك يا رويبضة أبى= إلا ظهورا في الزمان العاثر
ثَرَعَ السّفِيهُ بِكُلّ مَسْأَلَةٍ كَمَا = لَو كَانَ شَيخاً عَالِماً .. مَا يَذْدَرِي !!
جافاهُ قول الحق وانقطع الوفا=في كل نائبةٍ يبيع ويشتري
حــار الحلـيـم بـأمـره وتعـجـبـا=كيف الجهول لقطعِ فتيا ينبري!
خلاك طيب الاصل منزوع الرجا = ونسيت أن الفصل يوم المحشرِ
دنيا ومن فيها يهنْ ترمي بهِ=في قاعِ جبٍّ مدلهمٍّ مقـــــــفر
ذلتْ بها الأنفاسُ إن يوماً طغى= في غير حقٍّ مستنيرٍ مزهرِ
رام الهوى فتبعثرت أفــــيـــــــاؤُهُ=واقتات منها في الضجيج المضجرِ
زادت به طمعاً وزاد بغيِّــــــــــــــــهِ=حتى هوى في فك سبعٍ عاقــــــــــرِ
سلْ هذه الدنيا وسلْ من هم مضوا=هل للرويبضِ في النعيمِ الآســــرِ؟!
شحُّ الخليقة لا يرام خباؤهُ=إن قيل إحساناً تراه بأفقـرِ
صبرٌ جميلٌ يا رويبض إنهُ=زمنٌ سيفني لونهُ كالأبحـرِ
ضَربٌ من الخبث ارتميت بعصرنا=يا جِبتَ حقدٍ كاذبٍ متآمر
طُهرُ الشريعة يا رويبض يُرتأى= في عفة الثلج الجليد الطاهر
ظُلماً لأهل العلم نابك مشرعٌ=نَجَساً زعافاً في عباءة طاهر
عثت الفساد بطهرنا وتقيَّحَـــــتْ =منكَ الجروح بلا نديمٍ ساترِ
غصتْ بنا أوجاعُنا حتى انقضى =أن الحياة بمثلهِ كالعاقــــرِ
في ساحة الحق الرقيب سنلتقي= بعد النشور هناك عند المعبرِ
قمع الرويبض في بلادي فدية =ليكون اسم العدل فوق المنبر
كن منصفا عند الحديث بموطني = لتكون بين الكلّ نعم المعشر
لا تقرب الرجل الكذوب ولا تدع = بين الورى أمثالهُ في المظهر
ما عادة غيرك يا رويبض بيننا = للزور تسعى للمصائب مضمرِ
نلتَ الغواية من شياطين الخنا=من كفِّ إبليس الرجيمِ الماكرِ
همٌّ وغمٌّ سعيُكم ومسيرُكم=فلتخسؤوا يا حزبَ عجلِ السامري
ومصيركم خزي الحياة وبعدها=ندمٌ سينثرُ في عيونِ الخاسرِ
يا ابن الرويبض كفَّ حقدك وارعوي=ولتخشَ من غضبِ الإلهِ القادرِ


بقلم :
أمل أبو عاصي / فلسطين...محمد الدبعي / فلسطين
عمر الهباش / فلسطين...سلطان الزيادنة / الاردن
فرحناز فاضل / اليمن...صبري الجابري / الاردن
علي المحمدي / العراق...زياد السعودي / الاردن








قد كان ذنبي بأنّي في مصافحـتي ، مـددتُ ودّي قبيـل الكـفّ للجـار
كأنّ طيبي و مـا أعمتــه ذاكرتي ، ما انفـكّ ينـسى لناسٍ طبـعَ غـدّار
حتّى اسـتفقتُ على الأظلاف حاقـدة ، مستنفراتٍ لرجم بـتّ أوتاري
  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:06 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط