لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: ابو عكر وزوجته زعرورة بالحج........................؟! (آخر رد :خالد يوسف أبو طماعه)       :: عرسُ بابل (آخر رد :ناظم الصرخي)       :: رفعت الراية البيضاء لتعلن أنها في حالة نفسية صعبة وفي حاجة إلى من يقف جانبها (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: مخلوق ضد الكسر .. (آخر رد :محمد طرزان العيق)       :: يا أحلى خلگ الله (آخر رد :محمد طرزان العيق)       :: زماني وفارس هواه (آخر رد :نزهان الكنعاني)       :: رماد الذكريات (آخر رد :نزهان الكنعاني)       :: أمات الطفل ..؟ (آخر رد :نزهان الكنعاني)       :: قصة / الذبيح _عليه السلام _ (آخر رد :نزهان الكنعاني)       :: هيهـات (آخر رد :نزهان الكنعاني)       :: من وحي الخيال (آخر رد :جهاد بدران)       :: طَالَت لِيـالَي الْهَجْر .. (آخر رد :محمد طرزان العيق)       :: أمة علامة جرها التطبيع (آخر رد :جمال عمران)       :: يا حلمَ ليلةِ صيفٍ انقضت وبقي الحلمُ عالقاً لم ينته (آخر رد :علي الاحمد الخزاعلة)       :: ندى الحرف (آخر رد :خديجة قاسم)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ⊱ ذاكرة ⊰

⊱ ذاكرة ⊰ ان التهمهم الغياب ... لن تلتهمهم الذاكرة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-05-2011, 09:55 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
حسان نزال
عضو اكاديميّة الفينيق
فلسطين

الصورة الرمزية حسان نزال

افتراضي مُـــــنـــاكــَـــفـَـــة

مُـــــنـــاكــَـــفـَـــة

بقلم : حسان نزال/قباطية

نفثتُ النَفَس الأخير من السيجارة وهَمَمتُ بإلقائها في المنفضة المُتمَوضِعة أمامنا على طاولة كفتيريا الجامعة ،فاستغَلّت الفرصة لتسحبَ المنفضةَ ناحِيَتها. لاحقتُها بتوتُرٍ ورَعشةٍ ما استطعت إخفاءهما،لكنني لم أنجح بإطفاء السيجارة بقدر ما نجََحَت في انتشالي من شرودي حين قالت :

_ تذكّر أنها السيجارة الخامسة التي تشعلها خلال نصف ساعة دون أن ترتشف ولو رشفة واحدة من فنجان القهوة الذي أمامك.

_أنا حر ...أدخِّن كيف ما أشاء ..وأشرب قهوتي متى أريد.

_ وأنا ....

_وأنت حرة ....إلا إذا اعتقدت أنني أسلُبُكِ هذه الحرية .

_ وحريتنا ...

_ لي حريتي ولك حريتك ..ذلك انني أتمنى أن أبقى رجلا محايدا ،لا أتطاول على حقوق الآخرين .

_ وهل من حيادية في الحب .

_ نعم... أستطيع أن أكون حياديا في كل شيء

_ (بتوتر وغضب باديين ) وقصيدتك الأخيرة ؟؟!!

_ لم أكتبها .

_ للناس...نعم لم تكتبها للناس ،لكنها منغرسة في ثنايا وجداني وأستنشقُها وعبق تراب هذا الوطن

_ أنت تهذين ....

_ أنت الذي...

_ أكملي ... لماذا الصمت ...؟

_ أنت الذي تكذب، أنت الذي تكابر ، الصمت ليس من شيمي بل هو من طبيعتك

_ تدورين في حلقة مفرغة ، فأنا ما عشقتك ولا أستطيع ممارسة هذا الفعل الاباحي .

_ لا تستطيع ! وأنامِلك هذه أليست هي التي امتدت لتمسح الدموع عن وجنتي وأنت تُردّد :

وبكت لؤلؤا من نرجس وسقت وردا وعضّت على العنّاب بالبَرَد ؟؟؟

_ هذا كان ...

_ هذا كان؟ ! أشعر أن آلاف السياط تجلدك الآن عقابا على النكران والمكابرة اللذين تمارسهما ، قل لي بربك : هل تخشى الحب؟؟

_ ولماذا أخشى الحب ..؟!

_ لأنه بحاجة الى تضحية ،بحاجة الى شجاعة ، ويبدو أنك خلعت عنك هذا الرداء .لست أطالبك أن تموت من أجلي ،ولكن يجب أن لا تتنكر لماضيك وحاضرك .

_ الماضي فات وانتهى وخلاص ....

_ هو انتهى كزمان ،كدقائق وساعات تدور عقاربها تباعا وبشكل آلي. لكنه حيٌّ في كينونتك ، صاقِلٌ لشخصيتك ... ألا تذكر أوّل قصيدة كتبتها ؟

_ نعم أذكر ..

_ ومتى كان ذلك ؟

_ مذ ذاب كياني في كيانك..

_ بدأت تعترف...

_ وهل تظنين أنك تخضعينني لتحقيق

_لا ،إنها مناكفة... اتمنى أن تطلعني خلالها علي ما يشغلك ويوصلك الي هذه الدرجة من التوتر .

_ لست متوترا... لكنني كنت أمارس الحرية الذاتية ، الحرية الداخلية التي ليس لأحد إرادة عليها أو سلطان ،كنت أمارس أمنيات لن يستطيع الواقع تحقيقها لي

_ ولماذا . لن يستطيع ؟!! وهل لي الاطلاع على هذه الأمنيات ؟

_ كنت أتمنى أن تتاح لي الفرصة للتجوال في الدهيشة والجلزون ويافا والناصرة بحرية .

_ رغم الأسلاك الشائكة ؟!

_ كثيرون رأوا سور الدهيشه وهو ينحني إجلالا لسواعد فتيانه المغاوير . وكثيرون استّلتهم حيفا من بيننا، وهم يتمتعون الآن بمداعبة جدائلها كل مساء .

_ أنت طموح ، طموح وعاشق رغم أنك تُنكر ذلك .

_ لست أنكر،ولكنني لا أريد أن أخدع نفسي .

_ وما وجه الخداع في عشقك لي ولأزقة حيفا وعكا والدهيشة .

_ ألم تقولي قبل قليل إن الحب بحاجة الى تضحية وشجاعة .

_ بلا وما فعلته من أجلي يُعَدُّ أسمى آيات التضحية .

_ لا..لا.. أسمى آيات التضحية هي الشهادة، وأنا لست على استعداد لأموت من أجلك.

_أفهمك ...ولكن كثيرون يستشهدون من أجل يافا .

- لو كنت من هؤلاء لما رأيتني الآن أمامك ، ولكنت التحفت الليل واتخذت البدر رفيقا وتمتعت بشذى الحرية المتدفق من بين فوهات السنابل ...لو كنت من هؤلاء لما خجلت من هذه الأسماء والصور التي تصفعني كل صباح لتثبت لي أنني خلعت فعلا رداء الشجاعة والتضحية عن جسدي, وتلهيت بعواطفك التي سلبتني ملكة التفكير واتخاذ القرار .

- ألست صاحب نظرية أن الحب واحد للوطن ..للأرض ..للحبيبة..للزوجة..

- نعم ..نعم ، ولكن هناك حب أستطيع أن أمارسه وأنا أضع يدي في جيبي ،وآخر لا يمكن ممارسته إلا ويداي مشرعتان للريح ... قابضة على الحلم ... محتضنة دفء السنبلة .

- أصبحت لا أفهمك ، ويبدو لي أنني لست أمام الذي عزف لي لحن الحرية الأول منذ أن سلبني إرادتي لأستظل بقصائده وأرافق طموحاته .

- تذكري أن هناك قصائد لا تجترحها الأقلام ولا تلهج بها الألسن ،يبدعها عشاق الحرية ،يرسمونها بدمائهم ويُقَفّونَها بزغاريد سنابلهم ...هناك شعراء لا يعرفون الخليل بن أحمد ولا تفعيلات المتدارك. هم فقط يطربهم هدير الكرمل وعكا ويافا .هؤلاء نتنكر لهم اليوم ونتلهى بذوائبك وخصرك الممشوق.

- يبدو أنك تحاول تحميلي مسؤولية ضياع الوطن .

- لا ..قد أكون أحول جلد ذاتي من خلالك .

- ولماذا تعذبني اذن؟!

- لأنني أحبك ..وهذا كاف ليجعلني أشدك الى بوتقة العذاب الذي أحياه ..كاف ليجعلني ُأعرّي نفسي أمامك وأبوح بانهزاميتي أمام الواقع .

- ..تعجبني هذه الصراحة التي افتقدها الجميع والتي تشدني إليك أكثر .

- لست أتكلم لتبدين إعجابك بي ، فلست في شك من أمر تواصلنا الأبدي ،ولكن ما يعذبني هو أنه يبدو أننا لسنا أهلا لهذا الوطن الذي يبدو أنه بحاجة لمن يحملون أفئدة تختزن أضعاف ما نختزن من عشق لثراه المقدس .ألا توافقينني أن الحب والأيمان شيء واحد . الحب بحاجة لتضحية والإيمان بحاجة لتطبيق صارم ، والوطن بحاجة لعشاق مؤمنين .

- نعم أوافقك

- اذن انتهى الإشكال ،وباستطاعتك الآن الحديث عن حريتنا ، وعن عدم حياديتي في كل شيء .

أعادت المنفضة الى مكانها ونظرت الي بعينين تنضبان بكل المعاني التي لا تستطيع الكلمات الإحاطة بها .وتناولت كتابها من على الطاولة ، وغابت بين جموع الطلبة وعيناي تلاحقانها بِنَهم وتلهُفٍ لم أعرف لهما مثيلا من قبل .
--------------------
من دفتر قديم /1995






ذو العقل يشقى في الحياة بعقله
  رد مع اقتباس
/
قديم 04-05-2011, 09:07 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
روضة الفارسي
عضو أكاديمية الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية روضة الفارسي

افتراضي رد: مُـــــنـــاكــَـــفـَـــة



الشاعر العزيز حسان

مرحبا بك المدينة الحلم

سرد جميل، حوار ثري ،أحاسيس عميقة سامية

وبلاغة تستوقف

أبدعت فعلا وأدهشت

تهاني

يعيش الإبداع

وتحيا الحرية

ولك مني أحلى وأنبل التحيات

روضة






  رد مع اقتباس
/
قديم 04-05-2011, 09:29 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
صبا خليل
عضو أكاديمية الفينيق
تحمل وسام الأكاديميّة للعطاء
فلسطين

الصورة الرمزية صبا خليل

افتراضي رد: مُـــــنـــاكــَـــفـَـــة

بوركت شاعرنا القدير حسان نزال
كنت هنا مع الاحساس الراقي و الابداع
تساءلت طويلا من الأقرب الى قلب الشاعر المراة ام الوطن في أشعاره و لكني رأيتك هنا تمزجهما معا في بوتقه واحدة لتنصف المراة ككيان و الوطن الكل بالطبع حيث يجب على الجميع ان يجعله القمة في كل شيئ
مناكفة تستوقف طويلا ... اتمنى ان تطيب لك الاقامه في ربوع الفينيق الفسيحه
احترامي و تقديري






  رد مع اقتباس
/
قديم 05-05-2011, 10:55 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
حسان نزال
عضو اكاديميّة الفينيق
فلسطين

الصورة الرمزية حسان نزال

افتراضي رد: مُـــــنـــاكــَـــفـَـــة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة روضة الفارسي


الشاعر العزيز حسان

مرحبا بك المدينة الحلم

سرد جميل، حوار ثري ،أحاسيس عميقة سامية

وبلاغة تستوقف

أبدعت فعلا وأدهشت

تهاني

يعيش الإبداع

وتحيا الحرية

ولك مني أحلى وأنبل التحيات

روضة
**********************
تحياتي أخت روضة الفارسي...أشكرك وأتمنى أستطيع تحريك الراكد في وجدان القارئ وإرضاء ذائقته ومشاركته مشاعره وهمومه ...بالغ العرفان والاحترام






ذو العقل يشقى في الحياة بعقله
  رد مع اقتباس
/
قديم 05-05-2011, 10:58 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
حسان نزال
عضو اكاديميّة الفينيق
فلسطين

الصورة الرمزية حسان نزال

افتراضي رد: مُـــــنـــاكــَـــفـَـــة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صبا خليل
بوركت شاعرنا القدير حسان نزال
كنت هنا مع الاحساس الراقي و الابداع
تساءلت طويلا من الأقرب الى قلب الشاعر المراة ام الوطن في أشعاره و لكني رأيتك هنا تمزجهما معا في بوتقه واحدة لتنصف المراة ككيان و الوطن الكل بالطبع حيث يجب على الجميع ان يجعله القمة في كل شيئ
مناكفة تستوقف طويلا ... اتمنى ان تطيب لك الاقامه في ربوع الفينيق الفسيحه
احترامي و تقديري
**************************
المكان بأهله أخت صبا ...وما دام الفينيق طيب بأهله فريادته أمنة كل محب للأدب وفعلا أنا أجد نفسي كثيرا في الفينيق وأعتز بأهله وإن كانت الظروف لا تنصف مشاعري معه ...أشكرك وأعد بأن لا أنسى أن في الفينيق أصدقاء أعتز بهم ..تحياتي






ذو العقل يشقى في الحياة بعقله
  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:14 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط