لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: اشتياق (آخر رد :أمينة غتامي)       :: تيه (آخر رد :عدنان حماد)       :: أعــــقاب أحـــــلام (آخر رد :أمينة غتامي)       :: أيها البحر (آخر رد :أحمد العربي)       :: عن مقابضها تخلت الأبواب (آخر رد :أمينة غتامي)       :: مرايا (آخر رد :عدنان حماد)       :: المدينة الحزينة... (آخر رد :أمينة غتامي)       :: إِذا ما بَكَتْ بَيْروتُ- شعر: محمود مرعي (آخر رد :دارين طاطور)       :: سيرة الماء (آخر رد :نوال البردويل)       :: انفجار لبنان (آخر رد :نوال البردويل)       :: استفاقة //أحلام المصري (آخر رد :هشام عبد الرحمن)       :: عربية من فلسطين! (آخر رد :محمد داود العونه)       :: حينما يعانقني البــحـــر (آخر رد :محمد داود العونه)       :: *نيوتن وقانونه الثالث (آخر رد :محمد داود العونه)       :: وفي الليلة الظلماء يُفتقدُ البدرُ (آخر رد :محمد داود العونه)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ⊱ من ذرْوَةِ الرّمــــــــــاد ⊰

⊱ من ذرْوَةِ الرّمــــــــــاد ⊰ >>>> من ذروة الرماد ينبثق الفينيق إلى أعالي السماء باذخ الروعة والبهاء ... شعر التفعيلة >> نرجو ذكر التفعيلة في هامش القصيدة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17-02-2017, 06:37 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
سلطان الزيادنة
مدير عام
أكاديميّة الفينيق للأدب العربي
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية سلطان الزيادنة

افتراضي شَيءٌ مِنْ مَهْما*سلطان الزيادنة

شَيءٌ مِنْ مَهْما

وأنا..
ألعنُ ما يكتُبني
والحَرفُ مَسيحٌ في مَذبحِنا يقطِرُ دَمّا
رَمَقتني تِلك النَظرةُ
بالمِلحِ النازفِ مِنْ موجَتِها
قالَت ومَعاجِمُ عَينَيها
تُشعِلُ في شَكوى تَعَبي الحُمّى:
لي قَلبٌ
بَدَويُّ النَبَضاتِ يُراكمُِ هَمّا
أوغَلَ بالحبِّ تَليداً
فغَدا مِنْ ضَجَّةِ صَمتِهِ
للصَّمتِ المُفزِعِ جِسما
فتَعالَ
وخُذْ مِنْ روحي القَمحَةَ
والقَهوةَ
والقَلْبَ
ولا تنظُرْ لِشِفاهي
فمَساحَةُ صَوتي
قَهرٌ..
وضَياعٌ ..
وبُكاءٌ أعمى..
عُمري ..يا أنا صَيّادٌ
يَنصِبُ أشراكاً لِطيورِ الحُلْمِ
كتابٌ أُحكِمَ حُزنُه
لَنْ تَقرأ في أنحائهِ
للفَرحَةِ رَسما
أتَساءلُ..
هَلْ تجهَلُ بابَ البرءِ جِراحي
أمْ أنَّ رِياحي
لا تُتقِنُ إلّا..
عَزفَ الناياتِ عَلى شُرفتِها سُقْما؟!

إيهٍ يا أنتِ
كأنتِ أنا واللهِ
لكنْ رَغمَ أسايَ
تُجَندِلُني الأشواقُ
فأُسعِفُ أوراقَ القَلبِ
بحبرِ النَّبضِ
فيَنفخُ فيها العَزما
فأروحُ
أُراودُ قافَ اللُقيا
بسَماءٍ أدعو
أنْ تُمطِرَني إيّاكِ وَلو حُلْما
وليعَلمْ قَلبُكِ
أنَّه حينَ يَغوصُ اليأسُ
عَميقاً بينَ ضُلوعِ العتمةْ
حَتّى القِنديلَ الصاحي
سيُقررُ موتَه حَتما
إلّاهُ قِنديلي
فسيَبقى مُشتَعِلاً لعيونكِ
أقسمُ مَهما.


فَعِلُن الخبب






  رد مع اقتباس
/
قديم 17-02-2017, 08:07 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
عبير محمد
المستشارة العامة
لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
عضو تجمع الأدب والإبداع
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية عبير محمد

افتراضي رد: شَيءٌ مِنْ مَهْما*سلطان الزيادنة

وكأنني امام مشهد متحرك وحوار معتق بالشجن بين الــ هو والــ هي
هي انثى تتألم صمتا من عشقٍ اثقل مشاعرها وحزن أغرق احلامها
وطوى آمالها وبدّدها بوجعٍ وشقاء.
وهو يعيش ذات الحالة من قهر وألم وضياع.
جاءها ليربت بحنان على كتف اوجاعها
يبدّد يأسها بأملٍ
ويشعل قناديل الفرح في قلبها.

أُراودُ قافَ اللُقيا
بسَماءٍ أدعو
أنْ تُمطِرَني إيّاكِ وَلو حُلْما


في قلبه شوقٌ كبير يتوق للقاء يجمع بينهما ولو في الخيال
وهذا منتهى العشق الـــ يسمو بالروح ليعانق السحاب.

وليعَلمْ قَلبُكِ
أنَّه حينَ يَغوصُ اليأسُ
عَميقاً بينَ ضُلوعِ العتمةْ
حَتّى القِنديلَ الصاحي
سيُقررُ موتَه حَتما
إلّاهُ قِنديلي
فسيَبقى مُشتَعِلاً لعيونكِ
أقسمُ مَهما.


وهنا القفلة جاءت اكثر من رائعة لتجسّد عمق وصدق العاطفة
فالقسم جاء هنا تأكيدا على مايكنه في قلبه لها من مشاعر
وإقرارا منه ووعد بالوفاء لعيونها
ومن اجلها فقط سيشعل قنديله.
القصيدة استوقفتني كثيرا
رائعة واكثر
دافئة النبض
عذبة النكهة والمذاق
والعنوان راقني كثيرا وماحمله من مَهْما .
كم شرّفني ان اكون اول من يصافح جديدك الماتع سلطان الشِعر
دمت مبدعا كما انت
ودام نبض قلمك المعتّق بالجمال والسِحر
ودّي ووردي








"سأظل أنا كما أريد أن أكون ؛
نصف وزني" كبرياء " ؛ والنصف الآخر .. قصّـة لا يفهمها أحد ..!!"
  رد مع اقتباس
/
قديم 17-02-2017, 09:03 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
رشيدة الفارسي
عضو أكاديمية الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
رابطة الفينيق/ تونس
تونس

الصورة الرمزية رشيدة الفارسي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

0 مرهق انا
0 مسافر أنا
0 و حين
0 ليس مهما
0 انتظار
0 خيانة

رشيدة الفارسي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شَيءٌ مِنْ مَهْما*سلطان الزيادنة

إلاه قنديلي
فسيبقى مشتعلا لعيونك
أقسم مهما
جميل هذا الكلم و هو يعبق بالإصرار على الحب و الوفاء.
وهو ينضح بالعشق و التوق رغم الوجع و العذاب.
جميل و هو يعد بالنور رغم الظلام
بالقرب رغم البعد
بالحلم رغم الأسى و اليأس
رائع و هو يحلم باللقاء و الوصل رغم المسافات
حين يتسلطن السلطان نكون حينئذ في رحاب الإبداع و الألق و البهاء.
ننتشي بروائع الكلم و نحلق مع صادق
الأحاسيس.
كل الود و التقدير
صباحك نور و سرور






  رد مع اقتباس
/
قديم 17-02-2017, 12:45 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
خديجة قاسم
(إكليل الغار)
فريق العمل
عضو تجمع الأدب والإبداع
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية خديجة قاسم

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

خديجة قاسم غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شَيءٌ مِنْ مَهْما*سلطان الزيادنة

وفي حديث النفس الهادر صدق ومشاعر موشاة بسموّ الفكرة ورهافة الحس
بورك حرفك وطاب عطاؤك شاعرنا سلطان
دمت معطاء

إن أذنت لي :
كمتلقية ليس أكثر قرأت هذه :
فغَدا مِنْ ضَجَّةِ صَمتِهِ
صمتهْ بالسكون.

سيُقررُ موتَه حَتما
إلّاهُ قِنديلي
فسيَبقى مُشتَعِلاً لعيونكِ

قرأته : إلا قنديلي، أستثقلت ال إلاه
والأمر إليك
وشكرا لسعة صدرك

رعاك الله .








  رد مع اقتباس
/
قديم 17-02-2017, 01:12 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
قصي المحمود
فريق العمل
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
العراق

الصورة الرمزية قصي المحمود

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

قصي المحمود غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شَيءٌ مِنْ مَهْما*سلطان الزيادنة

رائعة فيها من الصور البلاغية الغنية والحكم ذات البعد الاخلاقي
ما يجعلها تتصدر الواحهة
فائق تقديري ومودتي واحترامي






  رد مع اقتباس
/
قديم 17-02-2017, 03:58 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
ناظم الصرخي
فريق العمل
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
العراق

الصورة الرمزية ناظم الصرخي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

ناظم الصرخي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شَيءٌ مِنْ مَهْما*سلطان الزيادنة

عُمري ..يا أنا صَيّادٌ
يَنصِبُ أشراكاً لِطيورِ الحُلْمِ
كتابٌ أُحكِمَ حُزنُه
لَنْ تَقرأ في أنحائهِ
للفَرحَةِ رَسما

وأنا أقرأ هذا النص المائز تضمخت حواسي بعطر الياسمين االذي يضوع من بين ثنايا هذه الخميلة الخلابة
للشوق والوجد شأن آخر فالوجع سرمدي ولا مناص للقلوب الرقيقة من الاكتواء بلهيبه
إبداع سطره يراعك الغيداق ،تكامل بنيوي حداثوي هامس ملأ فضاءات التألق بصور من فيض نور
دمت بألق وإبداع
أعطر التحايا






  رد مع اقتباس
/
قديم 17-02-2017, 05:48 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
خديجه عبدالله
عضوة أكاديمية الفينيق للأدب العربي
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء

الصورة الرمزية خديجه عبدالله

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

خديجه عبدالله غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شَيءٌ مِنْ مَهْما*سلطان الزيادنة

كنا حيث بستان الجما ل وماحوى من سحر

فمَساحَةُ صَوتي
قَهرٌ..
وضِياعٌ ..
وبُكاءٌ أعمى..
عُمري ..يا أنا صَيّادٌ
يَنصِبُ أشراكاً لِطيورِ الحُلْمِ
كتابٌ أُحكِمَ حُزنُه
لَنْ تَقرأ في أنحائهِ
للفَرحَةِ رَسما


رائع وأكثر
مزيد إبداع






  رد مع اقتباس
/
قديم 17-02-2017, 05:54 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
سلطان الزيادنة
مدير عام
أكاديميّة الفينيق للأدب العربي
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية سلطان الزيادنة

افتراضي رد: شَيءٌ مِنْ مَهْما*سلطان الزيادنة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبير محمد مشاهدة المشاركة
وكأنني امام مشهد متحرك وحوار معتق بالشجن بين الــ هو والــ هي
هي انثى تتألم صمتا من عشقٍ اثقل مشاعرها وحزن أغرق احلامها
وطوى آمالها وبدّدها بوجعٍ وشقاء.
وهو يعيش ذات الحالة من قهر وألم وضياع.
جاءها ليربت بحنان على كتف اوجاعها
يبدّد يأسها بأملٍ
ويشعل قناديل الفرح في قلبها.

أُراودُ قافَ اللُقيا
بسَماءٍ أدعو
أنْ تُمطِرَني إيّاكِ وَلو حُلْما


في قلبه شوقٌ كبير يتوق للقاء يجمع بينهما ولو في الخيال
وهذا منتهى العشق الـــ يسمو بالروح ليعانق السحاب.

وليعَلمْ قَلبُكِ
أنَّه حينَ يَغوصُ اليأسُ
عَميقاً بينَ ضُلوعِ العتمةْ
حَتّى القِنديلَ الصاحي
سيُقررُ موتَه حَتما
إلّاهُ قِنديلي
فسيَبقى مُشتَعِلاً لعيونكِ
أقسمُ مَهما.


وهنا القفلة جاءت اكثر من رائعة لتجسّد عمق وصدق العاطفة
فالقسم جاء هنا تأكيدا على مايكنه في قلبه لها من مشاعر
وإقرارا منه ووعد بالوفاء لعيونها
ومن اجلها فقط سيشعل قنديله.
القصيدة استوقفتني كثيرا
رائعة واكثر
دافئة النبض
عذبة النكهة والمذاق
والعنوان راقني كثيرا وماحمله من مَهْما .
كم شرّفني ان اكون اول من يصافح جديدك الماتع سلطان الشِعر
دمت مبدعا كما انت
ودام نبض قلمك المعتّق بالجمال والسِحر
ودّي ووردي
لا عجب أن يكون مرورك بهذه الروعة والتماس الصادق مع عصب الكلمات ومحمولاتها فأنت أميرة الإحساس
الوارفة عبير محمد
أبجدية شكر لك وامتنان






  رد مع اقتباس
/
قديم 17-02-2017, 06:01 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
سلطان الزيادنة
مدير عام
أكاديميّة الفينيق للأدب العربي
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية سلطان الزيادنة

افتراضي رد: شَيءٌ مِنْ مَهْما*سلطان الزيادنة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رشيدة الفارسي مشاهدة المشاركة
إلاه قنديلي
فسيبقى مشتعلا لعيونك
أقسم مهما
جميل هذا الكلم و هو يعبق بالإصرار على الحب و الوفاء.
وهو ينضح بالعشق و التوق رغم الوجع و العذاب.
جميل و هو يعد بالنور رغم الظلام
بالقرب رغم البعد
بالحلم رغم الأسى و اليأس
رائع و هو يحلم باللقاء و الوصل رغم المسافات
حين يتسلطن السلطان نكون حينئذ في رحاب الإبداع و الألق و البهاء.
ننتشي بروائع الكلم و نحلق مع صادق
الأحاسيس.
كل الود و التقدير
صباحك نور و سرور
الأجمل مرورك الأخضر
الوارفة رشيدة الفارسي
ممتن لك
ثم إنه مبارك علينا انضمامك لفريق العمل
خالص تقديري والاحترام






  رد مع اقتباس
/
قديم 17-02-2017, 06:04 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
سلطان الزيادنة
مدير عام
أكاديميّة الفينيق للأدب العربي
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية سلطان الزيادنة

افتراضي رد: شَيءٌ مِنْ مَهْما*سلطان الزيادنة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صلاح ابو شادي مشاهدة المشاركة
فتَعالَ
وخُذْ مِنْ روحي القَمحَةَ
والقَهوةَ
والقَلْبَ
ولا تنظُرْ لِشِفاهي
فمَساحَةُ صَوتي
قَهرٌ..
وضِياعٌ ..
وبُكاءٌ أعمى..
عُمري ..يا أنا صَيّادٌ
يَنصِبُ أشراكاً لِطيورِ الحُلْمِ
كتابٌ أُحكِمَ حُزنُه
لَنْ تَقرأ في أنحائهِ
للفَرحَةِ رَسما


للعشق آلام وأوجاع
يبث في الروح أمل اللقاء ولو بالأحلام أو الخيال
إذا اكتسى بصدق المشاعر والأحاسيس والوفاء
أخي الشاعر القدير سلطان
لشعرك نكهات ّمعتّقة ذات مذاقٍ عذب
لك كل التقدير والاحترام

لجمال الشعر
تعلق على الواجهة


تثبيت
إكرامك النص بهذا المرور الثمين هو التثبيت
الوارف صلاح أبو شادي
محظوظة كلماتٌ أرضت ذائقتك
محبتي والامتنان






  رد مع اقتباس
/
قديم 17-02-2017, 06:20 PM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
محمد خالد النبالي
عضو مجلس الأمناء
عضو تجمع أدباء الرسالة
امين سر التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
الاردن

الصورة الرمزية محمد خالد النبالي

افتراضي رد: شَيءٌ مِنْ مَهْما*سلطان الزيادنة

لي قَلبٌ
بَدَويُّ النَبَضاتِ يُراكمُِ هَمّا
أوغَلَ بالحبِّ تَليداً
فغَدا مِنْ ضَجَّةِ صَمتِهِ
للصَّمتِ المُفزِعِ جِسما
فتَعالَ
وخُذْ مِنْ روحي القَمحَةَ
والقَهوةَ
والقَلْبَ
ولا تنظُرْ لِشِفاهي
فمَساحَةُ صَوتي
قَهرٌ..
وضِياعٌ ..
وبُكاءٌ أعمى..


يضح بالفكر والابداع وانا يتملكني الصمت






  رد مع اقتباس
/
قديم 17-02-2017, 06:22 PM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
محمد خالد النبالي
عضو مجلس الأمناء
عضو تجمع أدباء الرسالة
امين سر التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
الاردن

الصورة الرمزية محمد خالد النبالي

افتراضي رد: شَيءٌ مِنْ مَهْما*سلطان الزيادنة

عُمري ..يا أنا صَيّادٌ
يَنصِبُ أشراكاً لِطيورِ الحُلْمِ
كتابٌ أُحكِمَ حُزنُه
لَنْ تَقرأ في أنحائهِ
للفَرحَةِ رَسما
أتَساءلُ..
هَلْ تجهَلُ بابَ البرءِ جِراحي
أمْ أنَّ رِياحي
لا تُتقِنُ إلّا..
عَزفَ الناياتِ عَلى شُرفتِها سُقْما؟!

على شرفة الهذيان تركنا الشاعر نهذي






  رد مع اقتباس
/
قديم 17-02-2017, 06:25 PM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
محمد خالد النبالي
عضو مجلس الأمناء
عضو تجمع أدباء الرسالة
امين سر التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
الاردن

الصورة الرمزية محمد خالد النبالي

افتراضي رد: شَيءٌ مِنْ مَهْما*سلطان الزيادنة

إيهٍ يا أنتِ
كأنتِ أنا واللهِ
لكنْ رَغمَ أسايَ
تُجَندِلُني الأشواقُ
فأُسعِفُ أوراقَ القَلبِ
بحبرِ النَّبضِ
فيَنفخُ فيها العَزما
فأروحُ
أُراودُ قافَ اللُقيا
بسَماءٍ أدعو
أنْ تُمطِرَني إيّاكِ وَلو حُلْما
وليعَلمْ قَلبُكِ
أنَّه حينَ يَغوصُ اليأسُ
عَميقاً بينَ ضُلوعِ العتمةْ
حَتّى القِنديلَ الصاحي
سيُقررُ موتَه حَتما
إلّاهُ قِنديلي
فسيَبقى مُشتَعِلاً لعيونكِ
أقسمُ مَهما.

دعنا نغوص معك حتى الغرق لعلنا نقطف الدرر
حضور للقراءة والمتعة ولي عودة






  رد مع اقتباس
/
قديم 17-02-2017, 06:32 PM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
سلطان الزيادنة
مدير عام
أكاديميّة الفينيق للأدب العربي
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية سلطان الزيادنة

افتراضي رد: شَيءٌ مِنْ مَهْما*سلطان الزيادنة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خديجة قاسم مشاهدة المشاركة
وفي حديث النفس الهادر صدق ومشاعر موشاة بسموّ الفكرة ورهافة الحس
بورك حرفك وطاب عطاؤك شاعرنا سلطان
دمت معطاء

إن أذنت لي :
كمتلقية ليس أكثر قرأت هذه :
فغَدا مِنْ ضَجَّةِ صَمتِهِ
صمتهْ بالسكون.

سيُقررُ موتَه حَتما
إلّاهُ قِنديلي
فسيَبقى مُشتَعِلاً لعيونكِ

قرأته : إلا قنديلي، أستثقلت ال إلاه
والأمر إليك
وشكرا لسعة صدرك

رعاك الله .


الوارفة خديجة قاسم
مثرية دائماً وكريمة في كل حضور فشكراً شكرا

أما عن صمته:
فالهاء ليست ساكنة بل متحركة وكذلك التاء التي قبلها فالتفعيلة(فَعِلُن) مدوّرة تبدأ بـ (تِهِ) وتكملتها (لِص) في (للصَّمت)
(فغَدا مِنْ ضَجَّةِ صَمتِهِ
للصَّ
متِ المُفزِعِ جِسما)
وسأقطعها الآن
ف غ دا/ مِن ضج /جَ ةِ صَمْ/ تِ هِ لِص/صَمْ تِل/ مُف زِ عِ/جِس ما
فَعِلُن/فَعْلُن/فَعِلُن/فَعِلُن/فَعْلُن/فاعلُ/فَعْلُن

لست مخطئة أنت أيضاً إذ سكنتِها فوقفك وتحريكي جائزان
لكني لم أحب الوقف على السكون خوفاً من قطع انسيابية الدفقة الشعرية الشعورية
والوصل بتدوير التفعيلة أراه أقرب لما أردته

أما عن إلّاه
فالهاء هنا هاء الغيبة وقليل مَن يستخدمها في سعة الكلام وهي في الشعر أجود وهي حاضرة في معجمي الشعري ولقد أتتني وما رددتها لرشاقتها وموسقتها ولدلالتها على الغيبة أس القصيد
تمنيت أن تكون خفيفة عليك أيضاً لكن ما بـ الهاء حيلة

فائق تقديري والامتنان






  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:12 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط