لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: نفاق ( مكررة ) (آخر رد :عبد الغني ماضي)       :: حَرْفِي لَا يُحْسِنُ التَّطْبِيل (آخر رد :نوال البردويل)       :: عــدالة... (آخر رد :الفرحان بوعزة)       :: الوجه والوجه الأخر (آخر رد :نوال البردويل)       :: قلبها (آخر رد :جمال عمران)       :: / إن جالك الطوفان / (آخر رد :نوال البردويل)       :: بين الغربة والعودة .....جزء 19 (آخر رد :نوال البردويل)       :: أتفهُ أمّة أُخرجت للناس ( مستثنيا أشرافها ) (آخر رد :عدنان حماد)       :: دمـوع اللهف (آخر رد :أمل عبدالرحمن)       :: اكتب ولا تكتب ! (آخر رد :حكمت البيداري)       :: صديقي المثقف (آخر رد :أمل عبدالرحمن)       :: كيف تجرأت (آخر رد :أمل عبدالرحمن)       :: لأمينة .. نصوصُ الليلِ والغياب (آخر رد :حنا حزبون)       :: وتهتف (آخر رد :عبدالسلام حسين المحمدي)       :: مسابقة محبة القرآن الكريم (آخر رد :محمد فهمي يوسف)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ▃ ▅ ▆ ▇ فينيقكم بكم أكبـر ▇ ▆ ▅ ▃ ▂ > ⊱ من ذرْوَةِ الرّمــــــــــاد ⊰

⊱ من ذرْوَةِ الرّمــــــــــاد ⊰ >>>> من ذروة الرماد ينبثق الفينيق إلى أعالي السماء باذخ الروعة والبهاء ... شعر التفعيلة >> نرجو ذكر التفعيلة في هامش القصيدة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-12-2017, 02:41 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
د. نديم حسين
مدير فني
فينيق العام 2011
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي والعطاء
عضو لجان تحكيم مسابقات
شاعر/ شاعرة الوهج 2011 / شعر الرسالة /الومضة الشعرية / الومضة الحكائية
فلسطين

الصورة الرمزية د. نديم حسين

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

د. نديم حسين غير متواجد حالياً


افتراضي عزف على وجع البلاد !

عزفٌ على وجع البلاد !
د. نديم حسين


يرتجفُ العودُ ويذرِفُ نغَماتِ " حجازٍ " في كـَفِّ الوَجدِ ،
يعلـِّقُ مفتاحَ " الصـولِ " على أسرارِ " السبـَّابـَه " !
والسورُ يؤجـِّلُ أبوابـَه !
يا حارسَ نار معابدِها ،
يا كاهنـَها ،
يا عازفـَها ،
اللحنُ عميقٌ يا ولدي ..
" والمازورَةُ " سجنُ الجسـَدِ ،
صوتكَ أبيضُ ..
غدُها أسوَدُ ..
جيشُ الموجاتِ المالـِحِ يقضـِمُ كـفَّ فنارٍ نائم ..
يترجـَّلُ جـُندُ الحزنِ العائـِم ..
لينام غريبٌ في فرشةِ ضرغامٍ قلـَّمَ أنيابـَه !
واللحن كرمل الشاطيءِ ،
أوسعُ من عينـّيِّ الغابـَه !
يرتجفُ العودُ ،
ويغفو البيتُ ،
ويصحو العازفُ ليعلـِّقَ " مفتاح الصـولِ " على سرِّ سحابـَه !
يرتجف العودُ ،
وأمي تصنعُ قهوتَها للباقي كي يبقى أكثـَر ..
من ماءِ بحيرة " طبريـَّا " ،
وقليلٍ من هـَيلِ شـآمٍ ،
وكثيرٍ من تربة " عبـقَر " ..
والحارسُ نار مواقدها ، يأوي لصبابتـِهِ " حـَيدَرْ " ..
أمي تبقى ،.. وأنا أبقى ..
يرتجف العودُ وتسكـَرُ أوتارُ السكـَّرْ ..
إشرَب يا وطني قهوتها ،
كي يـُحصي العازفُ أحبابـَه !
يرتجف العوود !!.






  رد مع اقتباس
/
قديم 09-12-2017, 02:43 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
د. نديم حسين
مدير فني
فينيق العام 2011
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي والعطاء
عضو لجان تحكيم مسابقات
شاعر/ شاعرة الوهج 2011 / شعر الرسالة /الومضة الشعرية / الومضة الحكائية
فلسطين

الصورة الرمزية د. نديم حسين

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

د. نديم حسين غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

على فاعلن وأخواتها ..

" حيدر .. هو جبل قرية الشاعر - الرامة !!






  رد مع اقتباس
/
قديم 09-12-2017, 02:50 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
خديجة قاسم
(إكليل الغار)
فريق العمل
عضو تجمع الأدب والإبداع
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية خديجة قاسم

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

خديجة قاسم غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

وكأني بقهوتها تصنع صحوة حشد على تخوم حق يترقب بشوق صوت نصر يطرق أسماع الكون يكبر
بورك حرفك السامي وطاب العطاء
كل التقدير







  رد مع اقتباس
/
قديم 09-12-2017, 03:51 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
محمد تمار
عضو مجلس الأمناء
شاعر الجنوب
يحمل أوسمةالأكاديمية للابداع والعطاء
الجزائر
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

محمد تمار متواجد حالياً


افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

ارتجف العود..وارتجفت مشاعر يؤجّجها غضب لم يتحرّر بعد من قمقمه..
إشرب يا وطني واحذر غدر الخائنين واحضن وبارك رباط المجاهدين..
بارك الله في قلم يحمل همّ أمّة..
مودّتي






إذا لم أجد من يخالفني الرأي خالفت رأي نفسي ليستقيم رأيي

  رد مع اقتباس
/
قديم 09-12-2017, 04:38 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
محمد ذيب سليمان
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الاردن

الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان

افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

بوركت ايها الشاعر وهذا الحرف الغارق في التصوير الدال
الذي يرفد المعاني بجمال مختلق
مودتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 09-12-2017, 07:59 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
د. نديم حسين
مدير فني
فينيق العام 2011
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي والعطاء
عضو لجان تحكيم مسابقات
شاعر/ شاعرة الوهج 2011 / شعر الرسالة /الومضة الشعرية / الومضة الحكائية
فلسطين

الصورة الرمزية د. نديم حسين

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

د. نديم حسين غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

العزيزة خديجة قاسم ،

تظلين السبـّاقةَ إلى سبر أغوار النصوص واستكناه أعماقها !
دمتِ عميقة الكتابة والقراءة .






  رد مع اقتباس
/
قديم 09-12-2017, 08:03 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
د. نديم حسين
مدير فني
فينيق العام 2011
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي والعطاء
عضو لجان تحكيم مسابقات
شاعر/ شاعرة الوهج 2011 / شعر الرسالة /الومضة الشعرية / الومضة الحكائية
فلسطين

الصورة الرمزية د. نديم حسين

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

د. نديم حسين غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

الأخ الغالي محمد تمار ،

حضورك يطمئن النصوص ، ويسوغ وجودها !
دمت يا شيخ الطريقة ، ودامت قراءتك العميقة !






  رد مع اقتباس
/
قديم 09-12-2017, 08:04 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
د. نديم حسين
مدير فني
فينيق العام 2011
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي والعطاء
عضو لجان تحكيم مسابقات
شاعر/ شاعرة الوهج 2011 / شعر الرسالة /الومضة الشعرية / الومضة الحكائية
فلسطين

الصورة الرمزية د. نديم حسين

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

د. نديم حسين غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

الأخ الشاعر محمد ذيب سليمان ،

أسعدت القصيدة بحضورك الأليف !
دمت مثريا : كاتبا وقارئا !






  رد مع اقتباس
/
قديم 09-12-2017, 08:24 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
ازدهار السلمان
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
االعراق

الصورة الرمزية ازدهار السلمان

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

ازدهار السلمان غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

" وجنت على أهلها براقش " هكذا اقرأ إعلان الخائب فهي القشة التي قصمت ظهر البعير

هي انتفاضة أمة قررت أن تحيا أسطورة عنقاء هكذا أراها الأيام تحكي والمبشرات لا تكذب أبداً

أحسنت أيها الشاعر الرائع

تقديري






صرتُ لا أملك إلا أن أستنطق بقاياكِ لعلها تُعيد إليّ بعض روحي التي هاجرت معكِ .. إلى أمي
  رد مع اقتباس
/
قديم 09-12-2017, 08:49 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
د. نديم حسين
مدير فني
فينيق العام 2011
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي والعطاء
عضو لجان تحكيم مسابقات
شاعر/ شاعرة الوهج 2011 / شعر الرسالة /الومضة الشعرية / الومضة الحكائية
فلسطين

الصورة الرمزية د. نديم حسين

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

د. نديم حسين غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

هي قراءةٌ صحيحةٌ ودقيقةٌ لا يجوز خدش قوتها بكلمة واحدة !

دمت ودام الحسُّ الصادق العميق .






  رد مع اقتباس
/
قديم 09-12-2017, 10:51 PM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
غلام الله بن صالح
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الجزائر
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

غلام الله بن صالح متواجد حالياً


افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

رائعة وعميقة
بورك حرفك البديع الحادي
مودتي وتقديري






  رد مع اقتباس
/
قديم 09-12-2017, 11:33 PM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
نوال البردويل
فريق العمل
عضو تجمع أدب الرسالة
عنقاء العام 2016
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية نوال البردويل

افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. نديم حسين مشاهدة المشاركة
عزفٌ على وجع البلاد !
د. نديم حسين


يرتجفُ العودُ ويذرِفُ نغَماتِ " حجازٍ " في كـَفِّ الوَجدِ ،
يعلـِّقُ مفتاحَ " الصـولِ " على أسرارِ " السبـَّابـَه " !
والسورُ يؤجـِّلُ أبوابـَه !
يا حارسَ نار معابدِها ،
يا كاهنـَها ،
يا عازفـَها ،
اللحنُ عميقٌ يا ولدي ..
" والمازورَةُ " سجنُ الجسـَدِ ،
صوتكَ أبيضُ ..
غدُها أسوَدُ ..
جيشُ الموجاتِ المالـِحِ يقضـِمُ كـفَّ فنارٍ نائم ..
يترجـَّلُ جـُندُ الحزنِ العائـِم ..
لينام غريبٌ في فرشةِ ضرغامٍ قلـَّمَ أنيابـَه !
واللحن كرمل الشاطيءِ ،
أوسعُ من عينـّيِّ الغابـَه !
يرتجفُ العودُ ،
ويغفو البيتُ ،
ويصحو العازفُ ليعلـِّقَ " مفتاح الصـولِ " على سرِّ سحابـَه !
يرتجف العودُ ،
وأمي تصنعُ قهوتَها للباقي كي يبقى أكثـَر ..
من ماءِ بحيرة " طبريـَّا " ،
وقليلٍ من هـَيلِ شـآمٍ ،
وكثيرٍ من تربة " عبـقَر " ..
والحارسُ نار مواقدها ، يأوي لصبابتـِهِ " حـَيدَرْ " ..
أمي تبقى ،.. وأنا أبقى ..
يرتجف العودُ وتسكـَرُ أوتارُ السكـَّرْ ..
إشرَب يا وطني قهوتها ،
كي يـُحصي العازفُ أحبابـَه !
يرتجف العوود !!.
وكيف لا يرتجف العود واللحن عميق جدا
والغضب يؤجج أوتاره !
ولكن... سنبقى وسيبقى محبو الأقصى وفلسطين على
أهبة الاستعداد حتى يشاء الله
وحتى يتحقق وعده ونتمناه قريبا جداً
دمت د. نديم ودام صوتك مجلجلاً رافضاً للاستسلام
تحياتي وكل التقدير







  رد مع اقتباس
/
قديم 10-12-2017, 09:45 AM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
هيام صبحي نجار
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للعإبداع والعطاء
فلسطين

الصورة الرمزية هيام صبحي نجار

افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

يرتجف العودُ ،
وأمي تصنعُ قهوتَها للباقي كي يبقى أكثـَر ..
من ماءِ بحيرة " طبريـَّا " ،
وقليلٍ من هـَيلِ شـآمٍ ،
وكثيرٍ من تربة " عبـقَر "


ينتفض العود ليستيقظ الطفل ويصرخ
أنا الطوفان
ومن بعدي الطوفان سيكبر
خذوا علبة الحليب
فصور شهدائي تمدني عزم وقوة
وسأكبر .

بورك الحرف الثائر شاعرنا المكرم






نعبُّ الكأسَ من ألقِ المعاني ... وتَعْبَقُ في مناحينا الأماني
ربوعُ الشعْرِ منتَجَعُ الأماني.... بحورُ الشعرِ يا أحلى المواني
  رد مع اقتباس
/
قديم 10-12-2017, 12:57 PM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
عبير محمد
المستشارة العامة
لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
عضو تجمع الأدب والإبداع
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية عبير محمد

افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

وأمي تصنعُ قهوتَها للباقي كي يبقى أكثـَر ..
من ماءِ بحيرة " طبريـَّا " ،
وقليلٍ من هـَيلِ شـآمٍ ،
وكثيرٍ من تربة " عبـقَر " ..
والحارسُ نار مواقدها ، يأوي لصبابتـِهِ " حـَيدَرْ " ..
أمي تبقى ،.. وأنا أبقى ..
يرتجف العودُ وتسكـَرُ أوتارُ السكـَّرْ ..
إشرَب يا وطني قهوتها ،
كي يـُحصي العازفُ أحبابـَه !
يرتجف العوود !!.



يرتجف العود ليعزف سيمفونية وجع يسكنه الغضب
لتنتفض الأوطان بعدما انهكها الوجع والصبر على الأذى والقهر والألم
تعلن عن غضبها في ثورة عارمة ساحقة
لتقول لاتزال الشعوب بخير رغم المتخاذلين .
أشعر ان تحقيق الحلم قد اقترب
وسيكون النصر قريبا قريبا ان شاء الله.
بوح يشحذ الهمة
وكلمات معتقة بروح الأمل مغزولة في خريدة وطنية سامقة الإحساس والنبض.
سلمت وسلم المداد شاعرنا القدير السامق د. نديم حسين
وسلم المداد
ودّي ووردي








"سأظل أنا كما أُريد أن أكون ! نصف وزني كبرياء والنصف الآخر قصة لا يفهمها أحد ..."

  رد مع اقتباس
/
قديم 10-12-2017, 02:59 PM رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
قصي المحمود
فريق العمل
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
العراق

الصورة الرمزية قصي المحمود

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

قصي المحمود غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

بارك الله في قلم يحمل همّ أمّة..وسليل وطن وعائلة تحمل همّ أمّة
تحياتي وسلامي للأخ الدكتور نديم مع فائق تقديري






  رد مع اقتباس
/
قديم 10-12-2017, 03:44 PM رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
طارق المأمون محمد
عضو أكاديميّة الفينيق
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

طارق المأمون محمد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

للشاعر حسن الخراساني أبيات يحسن الترنم بها على إيقاع معزوفتك و تنبثق بين شفاه ترتشف قهوة أمك الوطن الكبير تترنم تقول:
(البندقيةُ وحدُها الحَكَمُ المُنَزَّهُ

بينَ مشكاةِ اليقينِ

وبينَ ديجورِ الضَلالْ ..

البندقيةُ ـ لا اليراعُ ـ الناطقُ الرسميُّ

باسمِ الدارِ تَطْحَنُها خيولُ الإحتلالْ .)
ما أشجى هذا العزف.
دم طيبا.






  رد مع اقتباس
/
قديم 11-12-2017, 01:33 PM رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
عبير محمد
المستشارة العامة
لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
عضو تجمع الأدب والإبداع
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية عبير محمد

افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

و
تثبيت
لسمو ونبل الرسالة
مع كل الود والورد








"سأظل أنا كما أُريد أن أكون ! نصف وزني كبرياء والنصف الآخر قصة لا يفهمها أحد ..."

  رد مع اقتباس
/
قديم 11-12-2017, 06:04 PM رقم المشاركة : 18
معلومات العضو
خالد يوسف أبو طماعه
مستشار مجلس الادارة لشؤون السرد
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الاردن

الصورة الرمزية خالد يوسف أبو طماعه

افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

ليس غريبا أن يأتي كل هذا الجمال
والعمق والبلاغة والتصوير والتشبيه
من شاعر وطني كبير يحمل بين جنبيه
هم الأمة بأسرها وحب الوطن في قلبه
بشكل خاص ومذاق مختلف
عميق في كل ما تنزف
محبتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 12-12-2017, 08:13 PM رقم المشاركة : 19
معلومات العضو
أحمد الشيخ
فريق العمل
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فلسطين

الصورة الرمزية أحمد الشيخ

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

أحمد الشيخ غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

مشاعر وطنية في قالب أدبي رائع
دوما نحن في شوق لحرفك السامق وبوحك الشاهق
والذي يعتلي قمم جبال الوطن
عسى أن يكتب لنا لقاء لنذهب إلى الرامة وإلى جبلها الشامخ
لك محبتي التي لا تنتهي






  رد مع اقتباس
/
قديم 12-12-2017, 10:51 PM رقم المشاركة : 20
معلومات العضو
جهاد بدران
شاعرة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
تحمل صولجان القصة القصيرة أيار 2018
فلسطين

الصورة الرمزية جهاد بدران

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

جهاد بدران غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

عزفٌ على وجع البلاد !

يرتجفُ العودُ ويذرِفُ نغَماتِ " حجازٍ " في كـَفِّ الوَجدِ ،
يعلـِّقُ مفتاحَ " الصـولِ " على أسرارِ " السبـَّابـَه " !
والسورُ يؤجـِّلُ أبوابـَه !
يا حارسَ نار معابدِها ،
يا كاهنـَها ،
يا عازفـَها ،
اللحنُ عميقٌ يا ولدي ..
" والمازورَةُ " سجنُ الجسـَدِ ،
صوتكَ أبيضُ ..
غدُها أسوَدُ ..
جيشُ الموجاتِ المالـِحِ يقضـِمُ كـفَّ فنارٍ نائم ..
يترجـَّلُ جـُندُ الحزنِ العائـِم ..
لينام غريبٌ في فرشةِ ضرغامٍ قلـَّمَ أنيابـَه !
واللحن كرمل الشاطيءِ ،
أوسعُ من عينـّيِّ الغابـَه !
يرتجفُ العودُ ،
ويغفو البيتُ ،
ويصحو العازفُ ليعلـِّقَ " مفتاح الصـولِ " على سرِّ سحابـَه !
يرتجف العودُ ،
وأمي تصنعُ قهوتَها للباقي كي يبقى أكثـَر ..
من ماءِ بحيرة " طبريـَّا " ،
وقليلٍ من هـَيلِ شـآمٍ ،
وكثيرٍ من تربة " عبـقَر " ..
والحارسُ نار مواقدها ، يأوي لصبابتـِهِ " حـَيدَرْ " ..
أمي تبقى ،.. وأنا أبقى ..
يرتجف العودُ وتسكـَرُ أوتارُ السكـَّرْ ..
إشرَب يا وطني قهوتها ،
كي يـُحصي العازفُ أحبابـَه !
يرتجف العوود !!...
.......
عزفٌ على وجع البلاد !
يا لله ما أوجع هذا النزف والعزف والمقام الموسيقي الذي أنشأه الشاعر بين أنامل قلمه الموسيقية التي حملت معها ألحان الحزن والأسى وفاضت معها من بين أوتار العود وجعاً بدأه من العنوان لينهي به رجفة العود على مقام الحجاز الحزين الذي يعود أصله لبلاد الحجاز..ويمتاز هذا المقام برقته وعذوبة المشاعر بما تحمله من الحزن ويمتلئ بالدموع..وقد جاء محكماً للعنوان ثم قلب القصيدة ثم نهايتها المحزنة...
قرأت هنا جمالاً لا يشبهه مكان ولا حرف..لأنه تم بختيار حكيم وحرفية متقنة تمّ بناء صرحها بذكاء يلائم الحدث في بلادنا ويخصص قائمة الأحزان المعلقة على جبين هذه الأمة..
من خلال العنوان ( عزفٌ على وجع البلاد !)
نشعر أن بين الحروف ثمة عزف بقالب موسيقي ومقام متقن الإختيار والذي يناسب دفة الحزن والوضع القائم في البلاد..
فمن يعزف حزننا غير عود يرتجف من وهلة الحزن وقمة الألم..يقول الشاعر:

(يرتجفُ العودُ ويذرِفُ نغَماتِ " حجازٍ " في كـَفِّ الوَجدِ ،
يعلـِّقُ مفتاحَ " الصـولِ " على أسرارِ " السبـَّابـَه " !)

لذلك التناغم مجدول ومنظوم بطريقة مذهلة موازية لبناء الحرف وترتيبه الإبداعي الجمالي..
عملية العزف ننظمها للطرب وتنفيساً عن المشاعر..
كلمة الشاعر الأولى هي ( يرتجف).. وهذا فعل مضارع مستمر..وقعه وأثره ما زال حياً لم يتوقف وباستمرارية مطلقة..وهذا الفعل أضاء لنا خط الإبحار نحو مرامي الشاعر وأهدافه التي تتوافق والحدث النازف من قلب الوطن..
( يرتجف العود).. والعود آلة موسيقية نعزف عليها قلوبنا ومشاعرنا وأحزاننا ومسراتنا..لنتخلص من الضيق ونخرج كل نواة حزن ممكن أن تعلق في النفس وتزداد حجماً..
نعزف العود لننسى الألم ونخرجه عبر الأوتار التي تقودها الأنامل ..
العود يرتجف من حجم المعاناة المغروسة بين أناملنا المبتورة عن الدفاع عن أرض الوجع ..وبين صدورنا التي حملت هموم الوطن..فمن شدة الحزن وعمقه ارتجف العود (ليذرف نغمات حجاز في كف الوجد..)
ما أبلغ وما أبرع هذا الخيال الذي جسّد هذا الألم المتراكم فوق صدر البلاد واستطاع عزفه بطريقة متفردة تحمل من الأبداع قمته..
عملية ارتجاف العود جاءت تتلاءم مع معانيها ليوظف الشاعر كلمة ( يذرف نغمات) والتي تدور في حلقة البكاء..يذرف تأخذنا لهيأة الدموع وهي تذرفها العيون ..لكن عيون الأوتار هي التي كانت تسكب الحزن نغمات حزينة تلائم خطوط الحزن المتطايرة من أوتار العود المرتجفة..ويعرّفنا الشاعر على هذه النغمات المنسكبة من العود على أنها من مقام الحجاز والمعروف عنه باللحن الحزين الذي يفطر القلب حزنا ..لهذا المقام السحري له قدرة على اختراق الروح لترتجف وجعاً من حزن اللحن وعزفه..وكثيراً ما نسمع الآذان على هذا المقام لتقشعر الأبدان من نغماته الحزينة الموجعة..وكذلك الإستناع لقراءة القرآن على هذا المقام يعطي قدرة عجيبة على الخشوع والتدبر والإحساس العالي بكل حرف مما يقربنا لله أثناء العبادة..
لذلك اختيار المقام الحجاز كان نقلة نوعية وجمالية من قدرة الشاعر على السيطرة على مشاعر المتلقي ليكون لحرفه تأثيراً به وبوجعه على هذه البلاد النازفة..
ويكمل الشاعر بقوله:

( يعلـِّقُ مفتاحَ " الصـولِ " على أسرارِ " السبـَّابـَه " !)
ولهذه الكلمات سحر آخر في اختيار جمالية الحرف وتراكيبه الإبداعية واندماجها في تكوين صورة بارعة النسج واسعة التأويل ناطقة للخيال اللا حدودي للمدى في حصر أبعاده..إذ يفوق كل خيال..
هنا تأتي السبابة وما تحمله من أسرار في قعر الروح وعمق الفكر..ومفتاح الصول الذي يفتح فاه العزف على لحن تنظمه السبابة أثناء العزف بما يتلاءم مع أسراره وتجسيدة وفق منظومة موسيقية تكون السبابة قائدة للعزف وللعود..
وبحجم المشاعر وأسرارها تجعل اللحن ناطقاً مغرداً بكل وجع..
(والسورُ يؤجـِّلُ أبوابـَه !
يا حارسَ نار معابدِها ،
يا كاهنـَها ،
يا عازفـَها ،
اللحنُ عميقٌ يا ولدي ..)
الشاعر هنا ومع كلمات تعبّر عن أرضنا وبلادنا وعن قدسنا وأقصانا وربما تأخذنا لتأويلات عدة مختلفة ..مما يدل على قدرة الشاعر في تنظيم وترتيب حرفه وفق فكر عميق وخيال واسع..
السور..تأخذنا وأبوابه للقدس..حائط البراق والصراع الدائم عليه بين المسلمين والمحتل..إذ يؤجل فتح أبوابه لما يحمله من وجع ..فحارس نار المعابد...كناية عن المجوس الذين يعبدون النار وكناية عن الغرب الذين يسرحون ويمرحون في البلاد بغير وجه حق..
والكهنة المتمردين على حقوق غيرهم واغتصاب الحق الشرعي والديني لأصحاب الدين الحق..كلها تعبّر عن ذلك الوجع الذين ينصبه المحتل بكل أشكاله...وهذا دليل على أنياب الغرب التي يغرسونها بين جسد ومسامات أمتنا العربية والإسلامية..
(فاللحن عميق يا ولدي).. وما يحمله من نزيف فائض على أمة تجردت من كل طقوس الحرية والعدل والحق..يكمل الشاعر أبرع تشبيه وأعمق فكر من خلال ما أصاب بلادنا من اغتصاب وحرق سنابل الوطن..لنقرأ البراعة هنا وما حملت الحروف من دلالات مختلفة منسجمة مع لب الحدث وما يجري على أرض الواقع..

( " والمازورَةُ " سجنُ الجسـَدِ ،
صوتكَ أبيضُ ..
غدُها أسوَدُ ..)

كل هذا اللحن الحزين النازف من ذلك السجن للجسد الذي شبهه الشاعر( بالمازورة)..
فالمازورة هي تابعة لبعض رموز موسيقية تحمل بين أوتارها الأزمنة الموسيقية..والتي تتم بها النغمات المختلفة..
فالمازورة الموسيقية هنا جبلها الشاعر بتشبيهها كسجن الجسد الممتلئ بالوجع حيث تسجن الجسد والروح معاً وفق الهموم النفسية التي تعلق في الروح لتخرج عبر هذه السلاسل الموسيقية لتتخلص من الوجع..
( صوتك أبيض) صوت الشعب ..صوتك يا ولدي المكافح على أرض أجدادك..هو صوت الحق والحرية..صوتك أبيض لا سواد فيه..
صوت كل مكافح لأجل قضية سامية..
وأما ( غدها أسود).. فهي مرتبطة بالصوت الأبيض..بمعنى أنه عندما يتحرر الصوت من الصمت البغيض ويطلق له العنان بقول الخق والدفاع عن الحقوق والإنسانية ..هذا حتماً سيولّد تكثيفاً في سحق هذا الصوت وعلى ذلك سيصبح لمن أثار صوته فوق الكبار يحكم عليه بالإندثار ويصبح الغد لمن يقاوم الظلم أسوداً..وهنا الشاعر استخدم التضاد بين الكلمتين..(أبيض وأسود).. مما فتح منافذ الذهن في التوسع والمقارنة والتحليل وفتح فوهة الخيال للتأويل..

( جيشُ الموجاتِ المالـِحِ يقضـِمُ كـفَّ فنارٍ نائم ..
يترجـَّلُ جـُندُ الحزنِ العائـِم ..
لينام غريبٌ في فرشةِ ضرغامٍ قلـَّمَ أنيابـَه !
واللحن كرمل الشاطيءِ ،
أوسعُ من عينـّيِّ الغابـَه !)

في هذه الألفاظ قمة الوجع ..حيث جيشٌ كلمة لدولة كبيرة تملك قوة وعتاد وحدودها البحار ذات الموجات المالح والذي تهجم قواته على فنار ينير درب التائهين ليقضم كفّه الذي يحارب به وبه يتسلح ..يقضمه وحارسوه في غفوة (نائم) غير مستعد وبلا جاهزية واستعداد وعلى غفلة منه وهذا دليل الضعف..يقضمه لكي لا يستنير الضالين ويستبد الظلام..لفرض القوة عليه بطرق الاستبداد...
هذه الألفاظ كناية عن واقعنا المغتصب وما يجري تحت مؤامرات الغرب..وكيفية التخطيط بطرق الإستحواذ والسيطرة..بينما المغتصَب في غفلة عن طعَناته المسمومة..
الشاعر هنا حلّق بنا عالياً بين سحر التشابيه والمفردات الغنية بالتدبر والتفكر والتأويل وما تحمل بين ثناياها من دلالات مختلفة..
وهذا يدل على تلك العقلية المتمكنة من تشريح الواقع المؤلم بطريق الحرف والرمز...

( يرتجفُ العودُ ،
ويغفو البيتُ ،
ويصحو العازفُ ليعلـِّقَ " مفتاح الصـولِ " على سرِّ سحابـَه !
يرتجف العودُ ،
وأمي تصنعُ قهوتَها للباقي كي يبقى أكثـَر ..
من ماءِ بحيرة " طبريـَّا " ،
وقليلٍ من هـَيلِ شـآمٍ ،
وكثيرٍ من تربة " عبـقَر " ..
والحارسُ نار مواقدها ، يأوي لصبابتـِهِ " حـَيدَرْ " ..)

العود هو بيت القصيد وهو الذي يمثل الواقع أو الوطن..فهو يرتجف خوفاً من عدم تمكن العازف وهو الشعب من الدفاع وعزف الحرية ..
( ويغفو البيتُ ،
ويصحو العازفُ ليعلـِّقَ " مفتاح الصـولِ " على سرِّ سحابـَه !)
غفوة البيت كانت بسبب رجفة العود التي جاءت موازية للحدث والواقع المرير..ومن ظلال الغفوة والصمت يصحو العازف ويترك العزف والسكرات على لحن الوجع ليعلق مفتاح الصول والذي يدل على المفتاح الذي يقود به العزف..كناية عن أن العازف لم يعد يتقن فن العزف بتعليق مفتاح الصول..وهذا يقودنا لعدم إتقاننا لفك طلاسم الإدارة وقيادة البلاد والحفاظ على الأرض...

(يرتجف العودُ ،
وأمي تصنعُ قهوتَها للباقي كي يبقى أكثـَر ..
من ماءِ بحيرة " طبريـَّا " ،
وقليلٍ من هـَيلِ شـآمٍ ،
وكثيرٍ من تربة " عبـقَر " ..
والحارسُ نار مواقدها ، يأوي لصبابتـِهِ " حـَيدَرْ " ..)
الله على الدقة والتأمل وفتح أجنحة الخيال في هذه الألفاظ السحرية المتألقة..والتي تدلي دلوها في قلب هذه الأمة التي تحمل كل المعاناة والآلام..
الشاعر جعل الأم ( أمي) هي مدار الحوار والعمل..جعل الأم التي ترمز لوطننا الحبيب (تصنع قهوتها للباقي كي يبقى أكثر...)
فالقهوة هنا ترمز للبقاء للقوة للوقوف بين أزمة الحياة ..للتفكر والتأمل ودفعة لنسيان المعاناة..فالقهوة تعني التراث وحضارة بلادنا وفيها تاريخ نجبله من وجهها الصباحي الذي يمدنا بالتركيز ويشعرنا بالسعادة وإعادة الذكريات...
جعل الشاعر من القهوة مرحلة انتقالية لتعديل مزاج وطني يقوم على الصحوة..جعل الأم الوطن تعمل قهوتها من ماء بلادنا من فلسطين من بحيرة طبريا..وجعل رائحتها تعبق في الروح والمكان من هيل الشام المذبوح ورائحة الدم تعبق المكان..
وقد تطرق الشاعر لتربة وادي عبقر والذي يقال أنه في بلاد الحجاز أو في اليمن..
وما يجري في اليمن من فتن ومعاناة ...
بمعنى توظيف الشاعر لكل معاناة هذه الأمة والتي انتشرت في معظم بلادنا العرلية والإسلامية...
وهذه الألفاظ وما تحمل من رمزية مختلفة ولها قراءات متعددة وتأويلات مختلفة ..جاءت لتعلق قصيدة بارعة على خيوط الشمس كي تمنح الفكر بالتعمق في فكر وأفكار الشاعر الحية النابضة...

(أمي تبقى ،.. وأنا أبقى ..
يرتجف العودُ وتسكـَرُ أوتارُ السكـَّرْ ..
إشرَب يا وطني قهوتها ،
كي يـُحصي العازفُ أحبابـَه !
يرتجف العوود !!.)

ويبقى الوطن حياً يشرب من شعبه ما يجعله نابضا للحياة ..يرسم الحرية بين أنامل عازف وإن تذوق أصناف الأسى..
ستبقى الأرض تعزف الحياة وتنبض جسداً يعيد لها توازنها مهما تكاثرت فيها المآمرات..
......
الشاعر الكبير المبدع الراقي وأستاذنا المتألق
د.نديم حسين
لقد كشفت لوحتكم هذه عن جمالية قلمكم ورشاقته وقوة اللغة التي تتمتعون بها وأنتم تعزفون على أوتار الوجع لبلادنا التي اغتصبها المحتل وناحت مآذننا تستنجد كل حرّ أبي في مساندتها..
وجع بلادنا وبلاد كل الأمة هي من يشعل نار الحرف ويؤجج جمر الروح للصمود والصبر على مؤامرات أبناء جلدتنا والتي تأتي غصة في قلب الأمة لتخاذل القادة وولاة أمرنا وما يرتكبون من بيع القدس وتراب الوطن...
قصيدة من نبع الجمال والسحر استطاع الشاعر تحريك القلوب والمشاعر والذهن ليشعل فتيل الفكر في قراءة الواقع المغتصب...
لغة الشاعر متوهجة أثارت البحث والإكتشاف والغوص بين أسرار الحرف ومراميه وأبعاده..وهذا يدل على قدرة الشاعر في تنظيم وسبك حرفه وفق فكر الشاعر العميق من خلال بوصلة الرمزية التي أتقن توظيفها على دلالات مختلفة وأبعاد تأويلية ترمي لمناحي مختلفة...
بوركتم شاعرنا الكبير وبورك حرفكم الفاخر الذي يدل على مهارتكم وبراعتكم في نقش كل عناصر الجمال الأدبية الراقية..
وفقكم الله لما يحبه ويرضاه

جهاد بدران
فلسطينية






  رد مع اقتباس
/
قديم 13-12-2017, 11:10 AM رقم المشاركة : 21
معلومات العضو
محمد خالد النبالي
عضو مجلس الأمناء
عضو تجمع أدباء الرسالة
امين سر التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
الاردن

الصورة الرمزية محمد خالد النبالي

افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

مؤكد اننا سنصل يوماً وتشرق شمساً دافئة
بعد ان نزعوا رداء الحياء عنهم
بعد ان ظنوا بان الشعوب ماتت ولم تعد حية
ولكن ليخسا كل المتآمرين
وليخسا تراب وغيره
فهذا شعب حي ولن يغفر لهم هذا العهر
ولن يصمت سوف يبيع الشعب الفلسطيني دمه
ولن يهدأ وقد تكشفت عورات العرب
وستبقى القدس عاصمة ابدية لفلسطين
تحية لعيون الشعر
واي ارتجاف سيكون
نعم ليرتجف العود
تحياتي الكبيرة






  رد مع اقتباس
/
قديم 15-12-2017, 09:16 PM رقم المشاركة : 22
معلومات العضو
د. نديم حسين
مدير فني
فينيق العام 2011
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي والعطاء
عضو لجان تحكيم مسابقات
شاعر/ شاعرة الوهج 2011 / شعر الرسالة /الومضة الشعرية / الومضة الحكائية
فلسطين

الصورة الرمزية د. نديم حسين

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

د. نديم حسين غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

العزيز غلام الله بن صالح ،

شكرا لمرورك العميق !






  رد مع اقتباس
/
قديم 15-12-2017, 09:18 PM رقم المشاركة : 23
معلومات العضو
د. نديم حسين
مدير فني
فينيق العام 2011
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي والعطاء
عضو لجان تحكيم مسابقات
شاعر/ شاعرة الوهج 2011 / شعر الرسالة /الومضة الشعرية / الومضة الحكائية
فلسطين

الصورة الرمزية د. نديم حسين

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

د. نديم حسين غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

العزيزة نوال البردويل ،

ما أسعد القصيدة بقراءتك !

دمتِ نبيلةَ الحسّ !






  رد مع اقتباس
/
قديم 15-12-2017, 09:20 PM رقم المشاركة : 24
معلومات العضو
د. نديم حسين
مدير فني
فينيق العام 2011
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي والعطاء
عضو لجان تحكيم مسابقات
شاعر/ شاعرة الوهج 2011 / شعر الرسالة /الومضة الشعرية / الومضة الحكائية
فلسطين

الصورة الرمزية د. نديم حسين

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

د. نديم حسين غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

الأديبة القديرة هيام صبحي نجار ،

شكرا لمرورك الثمين !
ذائقتكِ عميقةٌ جدا !






  رد مع اقتباس
/
قديم 15-12-2017, 09:22 PM رقم المشاركة : 25
معلومات العضو
د. نديم حسين
مدير فني
فينيق العام 2011
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل وسام الأكاديميّة للابداع الادبي والعطاء
عضو لجان تحكيم مسابقات
شاعر/ شاعرة الوهج 2011 / شعر الرسالة /الومضة الشعرية / الومضة الحكائية
فلسطين

الصورة الرمزية د. نديم حسين

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

د. نديم حسين غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عزف على وجع البلاد !

الكنانية الرائعة عبير محمد ،

تنصفين القصائد ، فتضحي القصائد سعيدةَ الحبر !

دمتِ قريبةً جدا من قلب القصيدة !






  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:19 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط