لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: نموتُ ويحيا الوطن٠٠ (آخر رد :رافت ابو زنيمة)       :: تكوين / رافت ابو زنيمة (آخر رد :رافت ابو زنيمة)       :: مِحرابُ الأفكار (آخر رد :جاد ابراهيم)       :: رياح البين (آخر رد :رافت ابو زنيمة)       :: حَوْثٌ لا غوثْ.. (آخر رد :احمد مانع)       :: اعتكاف (آخر رد :احمد مانع)       :: قراءة في صفحةِ النّبض (آخر رد :جاد ابراهيم)       :: * ذات مساء * (آخر رد :رافت ابو زنيمة)       :: ومضة للنديـم (آخر رد :جاد ابراهيم)       :: دعاء للحبيب فى المطر (آخر رد :جاد ابراهيم)       :: ليطمئن على قلبي (آخر رد :رافت ابو زنيمة)       :: ويْ .. ويْ (آخر رد :رافت ابو زنيمة)       :: تحت وهم الظلال / رافت ابو زنيمة (آخر رد :رافت ابو زنيمة)       :: الـمـنـطـلـقـه (آخر رد :مباركة بشير أحمد)       :: أم (عبد الله) :: شعر :: صبري الصبري (آخر رد :مباركة بشير أحمد)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ۵ وَمْضَةٌ حِكائِيّةٌ ۵

۵ وَمْضَةٌ حِكائِيّةٌ ۵ خط القصة القصيرة جدا الذي يمر بالإقتصاد الدلالي الموجز وتحميل المضمون

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 30-01-2018, 11:57 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
أحمد الحماد
عضو أكاديميّة الفينيق
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 عجائب
0 شـلل دمـاغي
0 حلم فاضي
0 تــأويــل
0 حكي فاضي

أحمد الحماد غير متواجد حالياً


افتراضي شـلل دمـاغي

سألوه : إلى أي الأحزابِ تنتمي ؟
قال : الله
فقتلوه
وأقاموا الصلاة ..!






  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2018, 12:01 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
قصي المحمود
فريق العمل
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
العراق

الصورة الرمزية قصي المحمود

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 السّكري
0 خسوف
0 بعد أن
0 عودة الروح
0 النفق

قصي المحمود غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

يسعدني أن اقص شريط المرور






  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2018, 12:04 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
قصي المحمود
فريق العمل
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
العراق

الصورة الرمزية قصي المحمود

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 السّكري
0 خسوف
0 بعد أن
0 عودة الروح
0 النفق

قصي المحمود غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

اتدري من قتله ؟؟قتله ليس بكافر ولا ملحد ...قتله من زور هوية الإنتماء لله..
وجهة نظري هكذا قالت الومضة
تحياتي وتقديري






  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2018, 01:50 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
محمد خالد بديوي
فريق العمل
عضو تجمع الأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
رابطة الفينيق / عمون
الاردن

الصورة الرمزية محمد خالد بديوي

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

محمد خالد بديوي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد الحماد مشاهدة المشاركة
سألوه : إلى أي الأحزابِ تنتمي ؟
قال : الله
فقتلوه
وأقاموا الصلاة ..!

لا أعتقد أنه من خلال الإجابة (المراوغة) في صياغتها
لا يقصد أنه ينتمي الى (حزب الله) المعروف. هو أراد
أن يقول أنه ينتمي الى الله تعالى (قولا وفعلا) وليس له
أي انتماءات حزبية أو طائفية.
وهذه إجابة خطيرة مثيرة..ومخيفة بالنسبة لهؤلاء لأن وجود أناس لهم
مثل هذا الإنتماء يهدد وجودهم ومناصبهم..ومكاسبهم. وربما أن إجابته
قالها بشكل عفوي ظنا منه أنها قد تنجيه..فمن ينتمي الى الله لن يقتله السائل
الذي يدعي الانتماء الى الله سبحانه. فالنص يشير الى ذلك وبوضوح.
يحدث هذا نعم.. فقد اختلطت على الناس المفاهيم مع تكاثر المذاهب والأفكار
والأحزاب.. ودعاة ينتمي كل منهم الى حزبه أو طائفته..أو مذهبه.. ويدافع هؤلاء
بشراسة عن جماعاتهم حتى وصل الأمر الى قتل الأبرياء من كل الديانات والطوائف
هكذا..دون أسباب.
فقتلوه .. وأقاموا الصلاة.. والله ان المرء وهو يرى هذه المفارقات لا يدري أيضحك
أم يبكي.. من كان ينتمي الى الله لا يُقتل مهما كانت ديانته حتى يأتي بفعل موجب للقتل
فعلا .. وإلا فإن ما يحدث فساد.. وإفساد في الأرض.

الأديب المكرم احمد الحماد
ربما كتبت تعليقي بانفعال فأطلت لذلك أرجو المعذرة.
أما التقاطتك فقد كانت مدهشة ومتقنة..رغم وجعها
الكبير والكثير..وتبقى هذه الصورة الأكثر وحشية وتتسبب
بالأرق والخوف للملاين من الناس.!

سلمتم وسلمت الروح محلقة
احترامي وتقديري






  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2018, 03:01 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
نوال البردويل
فريق العمل
عضو تجمع أدب الرسالة
عنقاء العام 2016
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية نوال البردويل

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

نوال البردويل غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

نعم هو الخلل الدماغي والتسرع في الحكم على الأقوال
دون التأكد من الأفعال
جميلة صيغت بأسلوب ذكي متقن
تقديري أ. أحمد
وتحياتي .







  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2018, 08:56 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
هيام صبحي نجار
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للإبداع والعطاء
فلسطين

الصورة الرمزية هيام صبحي نجار

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

هيام صبحي نجار متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد الحماد مشاهدة المشاركة
سألوه : إلى أي الأحزابِ تنتمي ؟
قال : الله
فقتلوه
وأقاموا الصلاة ..!

هذا السؤال حجة مبطنة وبنيتهم القتل المسبق !
كالقشة التي تقصم ظهر البعير
وكثيرا من المنافقين والمتاجرين بدماء الشرفاء
يقتلون القتيل ويشيعون جنازته.
مكثفة
أدت الهدف
ألف شكر






نعبُّ الكأسَ من ألقِ المعاني ... وتَعْبَقُ في مناحينا الأماني
ربوعُ الشعْرِ منتَجَعُ الأماني.... بحورُ الشعرِ يا أحلى المواني
  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2018, 09:00 AM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
أحمد الحماد
عضو أكاديميّة الفينيق
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 عجائب
0 شـلل دمـاغي
0 حلم فاضي
0 تــأويــل
0 حكي فاضي

أحمد الحماد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قصي المحمود مشاهدة المشاركة
يسعدني أن اقص شريط المرور
الأديب / قصي المحمود

أهلاً وسهلاً ومرحباً بك ولهو شرف لي وللنص أن تكون أول الواصلين
وكم يتباهى النص بأن تكون أول الموقعين أدناه .

محبتي وخالص تقديري لك .






  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2018, 09:05 AM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
أحمد الحماد
عضو أكاديميّة الفينيق
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 عجائب
0 شـلل دمـاغي
0 حلم فاضي
0 تــأويــل
0 حكي فاضي

أحمد الحماد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قصي المحمود مشاهدة المشاركة
اتدري من قتله ؟؟قتله ليس بكافر ولا ملحد ...قتله من زور هوية الإنتماء لله..
وجهة نظري هكذا قالت الومضة
تحياتي وتقديري
الأديب / قصي المحمود

نعم يا سيدي قتله من زور هوية الانتماء لله ووجهة نظرك في محلها
يا سيدي كثيراً ما نرى من يجبرك على أن تعبد الله كما يراه هو لا كما جاء به محمد عليه السلام .

فلذلك ترى الجميع يلعن الجميع والجميع يكفر الجميع والساحة مليئة بهم
وليس العراق فك الله أسره عنهم ببعيد .

الدين الحنيف لا يحتاج لتلك العقول المسمومة بل يحتاج من ينتهج نهج محمد وأصحابه .

أشكر لك مرورك الكريم أديبنا الغالي .

محبتي وودي .






  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2018, 09:17 AM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
أحمد الحماد
عضو أكاديميّة الفينيق
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 عجائب
0 شـلل دمـاغي
0 حلم فاضي
0 تــأويــل
0 حكي فاضي

أحمد الحماد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد خالد بديوي مشاهدة المشاركة
لا أعتقد أنه من خلال الإجابة (المراوغة) في صياغتها
لا يقصد أنه ينتمي الى (حزب الله) المعروف. هو أراد
أن يقول أنه ينتمي الى الله تعالى (قولا وفعلا) وليس له
أي انتماءات حزبية أو طائفية.
وهذه إجابة خطيرة مثيرة..ومخيفة بالنسبة لهؤلاء لأن وجود أناس لهم
مثل هذا الإنتماء يهدد وجودهم ومناصبهم..ومكاسبهم. وربما أن إجابته
قالها بشكل عفوي ظنا منه أنها قد تنجيه..فمن ينتمي الى الله لن يقتله السائل
الذي يدعي الانتماء الى الله سبحانه. فالنص يشير الى ذلك وبوضوح.
يحدث هذا نعم.. فقد اختلطت على الناس المفاهيم مع تكاثر المذاهب والأفكار
والأحزاب.. ودعاة ينتمي كل منهم الى حزبه أو طائفته..أو مذهبه.. ويدافع هؤلاء
بشراسة عن جماعاتهم حتى وصل الأمر الى قتل الأبرياء من كل الديانات والطوائف
هكذا..دون أسباب.
فقتلوه .. وأقاموا الصلاة.. والله ان المرء وهو يرى هذه المفارقات لا يدري أيضحك
أم يبكي.. من كان ينتمي الى الله لا يُقتل مهما كانت ديانته حتى يأتي بفعل موجب للقتل
فعلا .. وإلا فإن ما يحدث فساد.. وإفساد في الأرض.

الأديب المكرم احمد الحماد
ربما كتبت تعليقي بانفعال فأطلت لذلك أرجو المعذرة.
أما التقاطتك فقد كانت مدهشة ومتقنة..رغم وجعها
الكبير والكثير..وتبقى هذه الصورة الأكثر وحشية وتتسبب
بالأرق والخوف للملاين من الناس.!

سلمتم وسلمت الروح محلقة
احترامي وتقديري

الأديب الكريم / محمد خالد بديوي

بارك الله يمينك التي كتبت وزادك الله فهماً وعلماً وفتح عليك المغاليق .

في هذا الشرح الطيب قلت ما قاله النص وزيادة بل غصت في النص حتى فككت الحروف عن بعضها
لم تطل ولم تنفعل وكم تمنيت أن تطيل فكلامك لامس القلب وكشف الحقائق وبين ما كان مستتر .

نعم أيها الأديب الغالي الأن باتوا يقتلونك باسم الله ليس لكفرك بل لأنك لا تتبع فكرهم ومنهجهم
ولا تستمع لقائدهم الخاوي والخالي من كل المفاهيم الدينية والقيم الإنسانية .

فالله سبحانه وتعالى سمى دينه بالشريعة السمحة المتسامحة الداعية للسلام والتعايش
ولكننا ابتلينا بجهال كاليهود بل والله وأشد فهم يقرأون كلام الله ولكنهم ينحرفون عنه ويحرفونه .

قتلوا العباد باسم الله هجروا الناس باسم الله عذبوا الناس باسم الله والدعوة إلى الله
والله بريئ منهم ومما يفعلون بل ما يفعلونه هو ما تمليه عليهم شياطينهم .

نعم يا أديبنا الغالي اختطلت المفاهيم وكثرت الأفكار واختلف الناس وهؤلاء القتلة
كما تفضلت يحمون مناصبهم ومكاسبهم ومن أجل ذلك يشيعون الفوضى باسم الدين .


كان تعليقك جميلاً مفتوحاً كاشفاً فاضحاً لهولاء المرتزقة المتاجرون باسم الله والدين .

احترامي العميق وودي أيها السامق .






  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2018, 09:24 AM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
أحمد الحماد
عضو أكاديميّة الفينيق
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 عجائب
0 شـلل دمـاغي
0 حلم فاضي
0 تــأويــل
0 حكي فاضي

أحمد الحماد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوال البردويل مشاهدة المشاركة
نعم هو الخلل الدماغي والتسرع في الحكم على الأقوال
دون التأكد من الأفعال
جميلة صيغت بأسلوب ذكي متقن
تقديري أ. أحمد
وتحياتي .
الأديبة الكريمة / نوال البردويل

أهلاً وسهلاً بك أديبتنا الكريمة وأشكر لكِ دعمك وحضورك وتشجيعك
الذي يجعلنا نقدم الأفضل ونسعى للتطوير فشكراً من القلب لك .

هو كذلك أديبتنا الخلل الدماغي الذي عطل العقل عن الفهم والتفكير واتباع الحق
مما أدى إلى نقص الفهم والذي نتج عنه التسرع في الحكم وقتل كل مخالف أو مناقش .

أيتها الفاضلة هم لا يرون الأفعال ولا الأقوال المهم هو أن تردد ما يقولون وتفعل ما يقولون
ولو حدت عنهم فالقتل مصيرك المحتوم مع هذه الفئات القاتلة .

أشكر لك حضورك وتعقيبك الطيب أستاذتنا نوال .

موفور التحية والتقدير لك .






  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2018, 09:29 AM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
خديجة قاسم
(إكليل الغار)
فريق العمل
عضو تجمع الأدب والإبداع
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الأردن

الصورة الرمزية خديجة قاسم

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

خديجة قاسم غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

يحاربون الله في عباده، خوفا على مطامعهم ومكاسبهم التي يحصّنونها بالظلم والجرائم التي يندى لها الجبين
ومضة جميلة
بوركت ودام العطاء
تقديري







  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2018, 11:59 AM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: شـلل دمـاغي

سلام الله
وتحية تليق
نشرتم وأبدعتم
ولأن رأيكم إثراء
نتمنى أن تجدوا الوقت
لتناول المزيد من إبداع الزملاء والزميلات
كما وجدوا وقتا لبوحكم
تقديرنا






  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2018, 12:43 PM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
أحمد الحماد
عضو أكاديميّة الفينيق
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 عجائب
0 شـلل دمـاغي
0 حلم فاضي
0 تــأويــل
0 حكي فاضي

أحمد الحماد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هيام صبحي نجار مشاهدة المشاركة
هذا السؤال حجة مبطنة وبنيتهم القتل المسبق !
كالقشة التي تقصم ظهر البعير
وكثيرا من المنافقين والمتاجرين بدماء الشرفاء
يقتلون القتيل ويشيعون جنازته.
مكثفة
أدت الهدف
ألف شكر
الأديبة الفاضلة / هيام صبحي نجار

أهلا بك أديبتنا الفاضلة في هذا المتصفح المتواضع وأشكر لك عناء الحضور والتعقيب .

هو كذلك أديبتنا كان السؤال حجة ونية القتل حاضرة لمجرد انتمائه لحزب أخر
كانت التقاطتك ذكية جداً وبقراءتك للسؤال انكشفت لكِ نوايهم أحييك على هذا العمق والقراءة الفذة .

وكما تفضلتي كثير أولئك المتاجرون بدماء الناس بحجة الدعوى إلى الله .

تحيتي وتقديري لك
وأشكرك على هذا الحضور الجميل .






  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2018, 12:49 PM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
أحمد الحماد
عضو أكاديميّة الفينيق
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 عجائب
0 شـلل دمـاغي
0 حلم فاضي
0 تــأويــل
0 حكي فاضي

أحمد الحماد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خديجة قاسم مشاهدة المشاركة
يحاربون الله في عباده، خوفا على مطامعهم ومكاسبهم التي يحصّنونها بالظلم والجرائم التي يندى لها الجبين
ومضة جميلة
بوركت ودام العطاء
تقديري
الأديبة الكريمة الفاضلة / خديجة قاسم

أهلاً وسهلاً بك أديبتنا وسعدنا بتواجدك وتعقيبك الطيب .

من أجل مطامعهم ومكاسبهم يفعلون ما يفعلون
وكما تفضلتي يحاربون الله في عباده حتى ينفروا أو ينخرطوا معهم ليتجنوا الويلات والظلم .

ولكن دابرهم مقطوع بإذن الله وسرهم مفضوح والناس باتت تعي اليوم .

موفور التحية والتقدير لك .






  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2018, 12:52 PM رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
أحمد الحماد
عضو أكاديميّة الفينيق
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 عجائب
0 شـلل دمـاغي
0 حلم فاضي
0 تــأويــل
0 حكي فاضي

أحمد الحماد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زياد السعودي مشاهدة المشاركة
سلام الله
وتحية تليق
نشرتم وأبدعتم
ولأن رأيكم إثراء
نتمنى أن تجدوا الوقت
لتناول المزيد من إبداع الزملاء والزميلات
كما وجدوا وقتا لبوحكم
تقديرنا
الأديب العميد / زياد السعودي

وعليك سلام الله ورحمته
وأهلاً ومرحباً بك أديبنا القدير بين كلماتنا المتواضعة .

أشكر لك أديبنا الكريم هذا الحضور وهذه القراءة
وبإذن سنعقب برأينا المتواضع على ما يمكننا من نصوص الأخوة والأخوات
فمنهم نتعلم وبتوجيههم نتقدم ولهم التحية والتقدير .

تقديري العميق لك .






  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2018, 01:02 PM رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
جهاد بدران
شاعرة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
تحمل صولجان القصة القصيرة أيار 2018
فلسطين

الصورة الرمزية جهاد بدران

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

جهاد بدران متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد الحماد مشاهدة المشاركة
سألوه : إلى أي الأحزابِ تنتمي ؟
قال : الله
فقتلوه
وأقاموا الصلاة ..!
التقاطة مذهلة وومضة مشرقة للفكر وآفاقه وللذهن ونشاطه..وللقوة في العمق..
من هذه الومضة تفتحت شرفات التأمل والتدبر بين أبعادها المختلفة ..
طريقة حياكتها كانت مذهلة..إذ تفوّقت على السياسة في نظمها..وعلى المجتمع في تفككه ونزعاته..
فالكاتب عندما بدأ ومضته هذه بدأها بصيغة الجمع وليس المفرد..حينما قال:
( سألوه)..
وهذا يدل على جماعة أكثر من ثلاثة لا يتحدد العدد إلا بحجم عملهم..وسؤالهم:

(إلى أي الأحزابِ تنتمي ؟)

يعني له اعتبارات كثيرة وأبعاداً سياسية عظيمة..
ولمجرد استجوابهم بهذا السؤال يعني نزع حرية الفكر والإنتماء من ذهن كل إنسان وزعزعة الأمن والأمان ..والذي يثبت الإضطهاد والتسلط والظلم فيما بعد ..
والسؤال لأي حزب تنتمي..دليل على وجود كثرة الأحزاب والتمزق بينهم بلا مراعاة لحق العيش الآمن وحرية العبادة أو ممارسة الحرية بما يليق لحرية الفرد دون قهر أو تسلط..
لكن مع هذا السؤال يوحي لنا بالظلم والدكتاتورية التي يعيشها الفرد في ظل حكم مستبد ظالم لا يبحث عن الحرية والعدل والحق الذي يرضي بنود السياسة أو يرضي بنود الشريعة السماوية في كل الديانات..
والسؤال هذا يدل على التمزق الإجتماعي على الصعيد الجماعي والفردي داخل المجتمع الواحد وعلى الصعيد العام في ظل الحكم القائم...
ويكمل الكاتب ومضته بقوله:

(قال : الله )

هنا يتجلى ذكاء وفطنة الكاتب في تحديد حروفه وفق منظومة عادلة له لئلا يجلب الفتن للآخرين من خلال تحديد الإحابة..ولا يفتح أفواه المغرضين لدسّ سموم الحوار كي لا يتم التعدي على دين أو شريعة معينة..
فقول ..الله..كلمة عامة للجميع لا تظهر انتماء لأحد ولا لديانة معينة ولا لحزب واحد بالذات..بل جعلها مفتوحة التأويل كي تلائم جميع الأطراف ليقف كل واحد عند حده الخاص..
فكلمة ..الله..فيها من الحكمة والعبرة والوعظ ما يحملنا للبحث بشل عقلاني لا طائفي ولا حزبي لأية فية..
فكل البشر في الكون تتلفظ بهذه الكلمة مناجاة أو دعاء أو منهاج حياة..
أو عبادة..تليق بكل فرد في الوجود..
والأجابة ب..الله..تدل على عدم الأنتماء لحزب أو مذهب معين..جعلها الكاتب عامة حتى يظهر العنف والفساد المستشري في مجتمعاتنا العربية وما فعلته الأحزاب المتسلطة الشاذة عن الحق والعدل وما يرضي الله..
لكن ما نتج من جواب الفرد هو عملية الإستبداد بالقتل دون أن يتحروا انتماء هذا الفرد..وهذا بحد ذاته ظلم فظيع تمارسه الدكتاتورية في الحكم على الآخرين..إذ كان نتاج فعلتهم القتل..بقول الكاتب:

(فقتلوه
وأقاموا الصلاة)

وهذا يدل على عدم حرية الفكر والإيمان وحرية الرأي..استبداد بكل معنى الكلمة..قتلوه لأنه تلفظ بكلمة الله..وهذا يدل على أحزاب الكفر وممارسة التعذيب من خلال فرض الحياة للحياة على طريقتهم الخاصة وتحت سيطرتهم المستبدة..
فلا يحق لأي إنسان في الكون قتل النفس التي حرم الله إلا بالحق..
فحرمة الإنسان ودمه بانتهاكها ظلما أعظم من عبادات كثيرة ..وهي من الكبائر العظيمة التي لا يغفرها الله لعبده إن كانت ظلماً..
لذلك نفهم أن الذي قتلوه هم من فئة تصلي لله..والدليل قول الكاتب
( وأقاموا الصلاة)
إقامة الصلاة بعد القتل..لا تدل على أنهم صلوا عليه..بل إقامة صلاتهم الخاصة بعد ممارسة الذبح والقتل بطريقتهم الخاصة أو صلاة معروفة كصلاتنا إلا أنهم من الظالمين المستبدين..وكأنهم يفرحوا بصيدهم قربانا لربهم..
..
الكاتب الكبير الأديب المبدع
أ.أحمد الحماد
بوركتم وحرفكم المتقن وومضتكم العميقة التي حملت من الدلالات الكثير والتأويلات المختلفة التي تدل على براعتكم وإبداعكم
بوركتم ووفقكم الله لما يحبه ويرضاه

جهاد بدران
فلسطينية






  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2018, 01:30 PM رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
ادريس الحديدوي
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب

الصورة الرمزية ادريس الحديدوي

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

ادريس الحديدوي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد الحماد مشاهدة المشاركة
سألوه : إلى أي الأحزابِ تنتمي ؟
قال : الله
فقتلوه
وأقاموا الصلاة ..!


سألوه : إلى أي الأحزابِ تنتمي ؟ ....

السؤال هنا هل من أج الاستفسار أم الفرز و تحديد الانتماء العقائدي و الحزبي و الجغرافي!؟
الباعث أو الغاية حسب النص كان ( الفرز من أجل التطهير و التدييق إلم يصل حد القتل)
الجميل في البداية عدم ذكر هوية المتسائل ( ترك ذلك للقارئ من أجل البحث عنه من خلال دلالات النص و ربطها بالواقع ، لأن النص ربما مرتبط بالواقع أكثر من التخييل )من جهة و التكثيف من جهة أخرى.

قال : الله ....
الجواب كان مكثفا و صريحا و كأنه يختصر الطريق على المتسائل و لو كان مراوغا لقال "أنتمي لحزبكم الجميل و ما شابه ذلك" لكنه فعلا كان صادقا و صريحا في جوابه.

فقتلوه.....

الجواب كان سريعا جدا و كأنهم يردون له الصاع صاعين، لهذه الغاية استعمل الكاتب( الفاء) التي تفيد السرعة عكس ( الواو أو ثم) في فعل " قتلوه" .


وأقاموا الصلاة ..!

بعدها أقاموا الصلاة عليه و إذا حاولنا مقارنة ( الفاء في فقتلوه و (الواو في و أقاموا) لتبين بالملموس للقارئ أن القتل كان سريعا عكس الصلاة التي كان فيها نوعا من التراخي لأن حرف الواو يختلف عن الفاء، مما يؤكد أن دينهم مجرد لعبة و عبث لا غير للحصول على ما يريدون، عكس الدين الحقيقي الذي يتربع على التسامح و التدقيق و التروي و الدليل القوي و البين قبل القتل

نص جميل و مكثف ..
احترامي و تقديري لكم






  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2018, 01:54 PM رقم المشاركة : 18
معلومات العضو
عبدالرحيم التدلاوي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
يحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 نزوة إضافية
0 سوالف
0 واوية
0 ...عثل
0 كف

عبدالرحيم التدلاوي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

لو كانوا يدركزن ما فعلوا، لكن صلاتهم زائفة.
مودتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2018, 03:22 PM رقم المشاركة : 19
معلومات العضو
منجية مرابط
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للإبداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية منجية مرابط

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

منجية مرابط غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

ومضة بارقة اتكأت على تقنية سردية الحوار،
بفاكهة دهشة لا مقطوعة ولا ممنوعة !
أحييك أستاذ أحمد دمتم بود.






أنا يا أبي لا أودّعك، إنّما أقول للوداع وداعاً !
  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2018, 03:30 PM رقم المشاركة : 20
معلومات العضو
محمد خالد النبالي
عضو مجلس الأمناء
عضو تجمع أدباء الرسالة
امين سر التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
الاردن

الصورة الرمزية محمد خالد النبالي

افتراضي رد: شـلل دمـاغي

ومضة احترافية عالية المستوى
وفيها اقتصارد وقالت اكثر
وكل يوم تزداد المحاربة
بل يبتدعون طرق جديدة
لمحاربتنا
كل الود






  رد مع اقتباس
/
قديم 01-02-2018, 04:30 AM رقم المشاركة : 21
معلومات العضو
محمد خالد بديوي
فريق العمل
عضو تجمع الأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
رابطة الفينيق / عمون
الاردن

الصورة الرمزية محمد خالد بديوي

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

محمد خالد بديوي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

لجمال النص وسمو رسالته
تثــبــيـــت






  رد مع اقتباس
/
قديم 01-02-2018, 07:29 PM رقم المشاركة : 22
معلومات العضو
ناظم العربي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
العراق

الصورة الرمزية ناظم العربي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

0 حدود
0 فساد
0 خيبة
0 صفعة
0 باختصار...لن نساوم

ناظم العربي متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

سمومهم لاتخفى إلا على أعمى اشتاق للنار
ومضة راقية مقتصدة
حكت الكثير
سلام لأخي احمد






  رد مع اقتباس
/
قديم 01-02-2018, 11:44 PM رقم المشاركة : 23
معلومات العضو
أحمد الحماد
عضو أكاديميّة الفينيق
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 عجائب
0 شـلل دمـاغي
0 حلم فاضي
0 تــأويــل
0 حكي فاضي

أحمد الحماد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جهاد بدران مشاهدة المشاركة
التقاطة مذهلة وومضة مشرقة للفكر وآفاقه وللذهن ونشاطه..وللقوة في العمق..
من هذه الومضة تفتحت شرفات التأمل والتدبر بين أبعادها المختلفة ..
طريقة حياكتها كانت مذهلة..إذ تفوّقت على السياسة في نظمها..وعلى المجتمع في تفككه ونزعاته..
فالكاتب عندما بدأ ومضته هذه بدأها بصيغة الجمع وليس المفرد..حينما قال:
( سألوه)..
وهذا يدل على جماعة أكثر من ثلاثة لا يتحدد العدد إلا بحجم عملهم..وسؤالهم:

(إلى أي الأحزابِ تنتمي ؟)

يعني له اعتبارات كثيرة وأبعاداً سياسية عظيمة..
ولمجرد استجوابهم بهذا السؤال يعني نزع حرية الفكر والإنتماء من ذهن كل إنسان وزعزعة الأمن والأمان ..والذي يثبت الإضطهاد والتسلط والظلم فيما بعد ..
والسؤال لأي حزب تنتمي..دليل على وجود كثرة الأحزاب والتمزق بينهم بلا مراعاة لحق العيش الآمن وحرية العبادة أو ممارسة الحرية بما يليق لحرية الفرد دون قهر أو تسلط..
لكن مع هذا السؤال يوحي لنا بالظلم والدكتاتورية التي يعيشها الفرد في ظل حكم مستبد ظالم لا يبحث عن الحرية والعدل والحق الذي يرضي بنود السياسة أو يرضي بنود الشريعة السماوية في كل الديانات..
والسؤال هذا يدل على التمزق الإجتماعي على الصعيد الجماعي والفردي داخل المجتمع الواحد وعلى الصعيد العام في ظل الحكم القائم...
ويكمل الكاتب ومضته بقوله:

(قال : الله )

هنا يتجلى ذكاء وفطنة الكاتب في تحديد حروفه وفق منظومة عادلة له لئلا يجلب الفتن للآخرين من خلال تحديد الإحابة..ولا يفتح أفواه المغرضين لدسّ سموم الحوار كي لا يتم التعدي على دين أو شريعة معينة..
فقول ..الله..كلمة عامة للجميع لا تظهر انتماء لأحد ولا لديانة معينة ولا لحزب واحد بالذات..بل جعلها مفتوحة التأويل كي تلائم جميع الأطراف ليقف كل واحد عند حده الخاص..
فكلمة ..الله..فيها من الحكمة والعبرة والوعظ ما يحملنا للبحث بشل عقلاني لا طائفي ولا حزبي لأية فية..
فكل البشر في الكون تتلفظ بهذه الكلمة مناجاة أو دعاء أو منهاج حياة..
أو عبادة..تليق بكل فرد في الوجود..
والأجابة ب..الله..تدل على عدم الأنتماء لحزب أو مذهب معين..جعلها الكاتب عامة حتى يظهر العنف والفساد المستشري في مجتمعاتنا العربية وما فعلته الأحزاب المتسلطة الشاذة عن الحق والعدل وما يرضي الله..
لكن ما نتج من جواب الفرد هو عملية الإستبداد بالقتل دون أن يتحروا انتماء هذا الفرد..وهذا بحد ذاته ظلم فظيع تمارسه الدكتاتورية في الحكم على الآخرين..إذ كان نتاج فعلتهم القتل..بقول الكاتب:

(فقتلوه
وأقاموا الصلاة)

وهذا يدل على عدم حرية الفكر والإيمان وحرية الرأي..استبداد بكل معنى الكلمة..قتلوه لأنه تلفظ بكلمة الله..وهذا يدل على أحزاب الكفر وممارسة التعذيب من خلال فرض الحياة للحياة على طريقتهم الخاصة وتحت سيطرتهم المستبدة..
فلا يحق لأي إنسان في الكون قتل النفس التي حرم الله إلا بالحق..
فحرمة الإنسان ودمه بانتهاكها ظلما أعظم من عبادات كثيرة ..وهي من الكبائر العظيمة التي لا يغفرها الله لعبده إن كانت ظلماً..
لذلك نفهم أن الذي قتلوه هم من فئة تصلي لله..والدليل قول الكاتب
( وأقاموا الصلاة)
إقامة الصلاة بعد القتل..لا تدل على أنهم صلوا عليه..بل إقامة صلاتهم الخاصة بعد ممارسة الذبح والقتل بطريقتهم الخاصة أو صلاة معروفة كصلاتنا إلا أنهم من الظالمين المستبدين..وكأنهم يفرحوا بصيدهم قربانا لربهم..
..
الكاتب الكبير الأديب المبدع
أ.أحمد الحماد
بوركتم وحرفكم المتقن وومضتكم العميقة التي حملت من الدلالات الكثير والتأويلات المختلفة التي تدل على براعتكم وإبداعكم
بوركتم ووفقكم الله لما يحبه ويرضاه

جهاد بدران
فلسطينية


السيدة الفاضلة والأديبة السامقة / جهاد بدران

أهلاً وسهلاً ومرحباً بسيدة الأدب صاحبة القلم االحر الصادق المحلق في فضاءات المحبة والسلام .

لا أدري ما أقول بعد قولك ولا أدري ما أكتب بعد ما رسمتي حروفك بريشة الفنان المبدع
والله إن القلم ليقف خجلاً مع صاحبه عاجزاً عن التعبير مقصراً بشكرك .

قمتِ بعملية تشريح للنص وعرفتِ كيف تمت كتابته وكيف تم اختيار مفرداته وكأنكِ من كتبه .

( وأقاموا الصلاة)
إقامة الصلاة بعد القتل..لا تدل على أنهم صلوا عليه..بل إقامة صلاتهم الخاصة بعد ممارسة الذبح والقتل بطريقتهم الخاصة أو صلاة معروفة كصلاتنا إلا أنهم من الظالمين المستبدين..وكأنهم يفرحوا بصيدهم قربانا لربهم..


التقاطة رائعة وصائبة نعم هم لم يصلوا عليه بل أقاموا صلاتهم الخاصة بهم وما كان القتل إلا قربانا.

الأديبة الرائعة ابنة أرض الأنبياء ومهد الحضارة ابنة بساتين الزيتون المباركة / جهاد بدران

لكِ التحية والتقدير العميق على عناء الحضور وجمال التعقيب الذي يمنحنا بذل المزيد والتقدم .

كوني بخيرٍ دوما .






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-02-2018, 12:56 AM رقم المشاركة : 24
معلومات العضو
أحمد الحماد
عضو أكاديميّة الفينيق
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 عجائب
0 شـلل دمـاغي
0 حلم فاضي
0 تــأويــل
0 حكي فاضي

أحمد الحماد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ادريس الحديدوي مشاهدة المشاركة
سألوه : إلى أي الأحزابِ تنتمي ؟ ....

السؤال هنا هل من أج الاستفسار أم الفرز و تحديد الانتماء العقائدي و الحزبي و الجغرافي!؟
الباعث أو الغاية حسب النص كان ( الفرز من أجل التطهير و التدييق إلم يصل حد القتل)
الجميل في البداية عدم ذكر هوية المتسائل ( ترك ذلك للقارئ من أجل البحث عنه من خلال دلالات النص و ربطها بالواقع ، لأن النص ربما مرتبط بالواقع أكثر من التخييل )من جهة و التكثيف من جهة أخرى.

قال : الله ....
الجواب كان مكثفا و صريحا و كأنه يختصر الطريق على المتسائل و لو كان مراوغا لقال "أنتمي لحزبكم الجميل و ما شابه ذلك" لكنه فعلا كان صادقا و صريحا في جوابه.

فقتلوه.....

الجواب كان سريعا جدا و كأنهم يردون له الصاع صاعين، لهذه الغاية استعمل الكاتب( الفاء) التي تفيد السرعة عكس ( الواو أو ثم) في فعل " قتلوه" .


وأقاموا الصلاة ..!

بعدها أقاموا الصلاة عليه و إذا حاولنا مقارنة ( الفاء في فقتلوه و (الواو في و أقاموا) لتبين بالملموس للقارئ أن القتل كان سريعا عكس الصلاة التي كان فيها نوعا من التراخي لأن حرف الواو يختلف عن الفاء، مما يؤكد أن دينهم مجرد لعبة و عبث لا غير للحصول على ما يريدون، عكس الدين الحقيقي الذي يتربع على التسامح و التدقيق و التروي و الدليل القوي و البين قبل القتل

نص جميل و مكثف ..
احترامي و تقديري لكم




الأديب القدير / ادريس الحديدوي

والله إن حضور القامات الأديبة أمثالكم لمصدر فخر واعتزاز وشهادتك اليوم على هذا النص
تمنحه شهادة ضمان على جودة المكتوب وصلاحيته للنشر .

قرأت النص من عين أديبٍ قادرٍ على كشف خفايا النص المطروح يعي مسار الكلمة واتجاهها .

نعم أديبنا الكريم كان السؤال لتحديد الانتماء العقائدي والحزبي والجغرافي وذاك ما قادهم للتطهير والفرز.


وأقاموا الصلاة ..!

بعدها أقاموا الصلاة عليه و إذا حاولنا مقارنة ( الفاء في فقتلوه و (الواو في و أقاموا) لتبين بالملموس للقارئ أن القتل كان سريعا عكس الصلاة التي كان فيها نوعا من التراخي لأن حرف الواو يختلف عن الفاء، مما يؤكد أن دينهم مجرد لعبة و عبث لا غير للحصول على ما يريدون، عكس الدين الحقيقي الذي يتربع على التسامح و التدقيق و التروي و الدليل القوي و البين قبل القتل


التقاطة ذكية ورائعة وليست مستغربة على الأديب / ادريس ووالله ما تجاوزت في ذلك ما ذكرت
كان القتل سريعاً وكان التراخي في الصلاة .

قراءة فذة وصائبة أمسكت طرف النص وجذبته فانجذب مستسلماً لهذا الشرح الوافي والكامل .

ألف شكر لك سيدي على هذا الحضور والتعقيب الذي أثرى النص وجعله يواصل تحليقه .

تحية طيبة من عند الله مباركة لك .

تقديري وفائق شكري واحترامي لك .






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-02-2018, 05:16 AM رقم المشاركة : 25
معلومات العضو
أحمد الحماد
عضو أكاديميّة الفينيق
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 عجائب
0 شـلل دمـاغي
0 حلم فاضي
0 تــأويــل
0 حكي فاضي

أحمد الحماد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: شـلل دمـاغي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرحيم التدلاوي مشاهدة المشاركة
لو كانوا يدركزن ما فعلوا، لكن صلاتهم زائفة.
مودتي
الأديب / عبدالرحيم التدلاوي

مرحباً وأهلاً بك هنا في متصفحنا المتواضع أديبنا الكريم .

نعم يا سيدي صلاتهم زائفة لأنها ليست على ما شرع الله بل على هوى الشيطان
فالدين ما كان يأمر بالقتل إلا في حدود معينة فالدين دين التسامح والسلام
ولكنهم بدلوا وزيفوا واغواهم الشيطان ولا حول ولا قوة إلا بالله .

لك موفور التحية والتقدير أيها الغالي .






  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:34 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط