لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: الويل, الويل لنا .. (آخر رد :حكمت البيداري)       :: شبق الكتابة / يحيى موطوال (آخر رد :يحيى موطوال)       :: حديث قلب (آخر رد :علي الاحمد الخزاعلة)       :: عينت الأميرة هيا محامياً للملكة البريطانية لتمثيلها في طلاقها من أمير دبي (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: الأسد (آخر رد :طارق المأمون محمد)       :: أقنانُ/ طارق المأمون (آخر رد :طارق المأمون محمد)       :: أقدم حضارات الصين (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: فلا خيار لديهم سوى العثور على منصات لديها قدرة تنافسية وطبعاً جودة عالية (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: *أنا عربي فلسطيني* (آخر رد :نوال البردويل)       :: التحليق إلى الأسفل... (آخر رد :نوال البردويل)       :: خلف النوافذ المشرعة (آخر رد :نوال البردويل)       :: (أُكلوا يوم أكل الثور الأسود) (آخر رد :نوال البردويل)       :: *سقط الشراع* (آخر رد :نوال البردويل)       :: حرام عليك (آخر رد :نوال البردويل)       :: على متن الهزيع (آخر رد :يزن السقار)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ⊱ المدينة الحالمـــــــة ⊰

⊱ المدينة الحالمـــــــة ⊰ مدينة تحكي فيها القصة القصيرة اشياء الزمان المكان

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-09-2018, 10:01 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عايده بدر
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فائزة بالمركز الثاني
مسابقة قصيدة النثر 2014
تحمل صولجان الومضة الحكائية
وسام المركز الاول في القصة القصيرة
مصر

الصورة الرمزية عايده بدر

افتراضي النافذة / عايده بدر / القصة الفائزة بالمركز الأول لشهر اكتوبر 2018

النافذة

خلف النافذة كان يقف بامتداد الساعات لا يسأم ولا يضنيه التعب ... كلما تذكر وهو في صميم مشاغله اليومية، وأعباء وظيفته الهامشية أنه سيعود للبيت، وسيقف خلف النافذة ، كان يشحذ همته لينهي عمله سريعا، أو يلقي بدفاتر الأعمال على مكاتب الزملاء ، يريد أن ينهي يومه سريعا فالنافذة بانتظاره. لم تعد الوحدة تسكن معه، طلقها بعد شهور قليلة منذ انتقاله لهذا البيت ، وماذا كانت تعني الوحدة، غير هذا البرد الذي يحيط جدرانه ويلون بالشحوب أيامه.
ليس مهما الآن فقد ذهبت الوحدة إلى من يطلبها ربما لحقت بروح أمه التي تركته وحيداً، وانتقلت لجوار أبيه في عالم سماوي بعيد ، أو ربما لحقت بزوجته التي فرت تاركة إياه بعد شهور قليلة من زواجهما، وادعت أن به مساً من الجنون ولا يصلح لمعاشرة بني البشر.. كان دائم التساؤل بينه وبين نفسه؛ لماذا يخونه الجميع ويتركوه وحيدا ؟
أما الآن فلم يعد يشغل نفسه كثيرا بهذا التساؤل .. ليذهب من يريد ، المهم الآن أن لديه هذه النافذة .. ينظر إليها بعشق وتلهف ؛ يحتضن النافذة بكلتا يديه و يناجيها : أين كنتِ من زمن أيتها الرائعة ،لن تتركيني أنتِ أيضا وترحلين....
خلف النافذة عالم آخر يأتيه من بعيد عطرها ، جسدها ذلك الغض الذي يحمل تفاصيل طفولة مودعة، ويفتح باب أنوثة واعدة بالكثير ، موسيقاها التي تتراقص عليها، ويحمل الأثير أنغامها إليه، ألوان ملابسها و قصة شعرها ، أصدقائها ، أبويها ، تفاصيل حياتها .... هي لا تراه فكلما همت بالخروج إلى شرفتها ابتعد متوارياً حتى تعود لغرفتها فيعود هو إلى النافذة التي لم يفتحها يوما بل ظلت منذ حل بالبيت مواربة لا تغلق ولا تفتح.
بات الطعام الآن يشاركه الاطلاع على تفاصيلها ، يرتدي ملابسه بجوار النافذة ، يتحمم سريعا ويخرج ليلحق بالنافذة ، لا يعترف بوجود جيران آخرين غير تلك الشرفة هناك، شرفتها ... لذلك لم يكن يعير دقاتهم على بابه أي اهتمام ... كان يحب القراءة و الاطلاع لكن لماذا يضيع وقته الآن في ذلك الأمر، والنافذة تحمل له ما يريد، دوائر الحياة التي يحياها اقتصرت على هذه النافذة وذلك الباب، يخرج منه لعمله، و يعود بأسرع ما يمكنه .

هذا اليوم ظل وقتا طويلا ينتظر خلف النافذة بعد عودته من عمله، حتى كلت قدماه فجلس على كرسيه المعتاد، وهو يسرد للنافذة تفاصيل يومه، وارهاقه البادي على ملامحه الأربعينية ، وعيناه مثبتتان هناك على شرفتها التي لا تغلقها ، الوقت يمر اليوم طويلا ... والساعات تلضم بعضها بعضا ، وعيناه هناك مثبتتان خلف النافذة ، مرّ يوم ، يومان ، ثلاثة ، وبدأ عطره يتسرب إلى من حوله من الجيران، فهرعوا لدق بابه، لكنه كان هناك مثبتاً خلف النافذة ، بدؤوا يكسرون الباب ، يحاولون انتزاع يديه، وهي تحتضن النافذة التي تفتح لأول مرة ، تتعالى الأصوات الخارجة من النافذة، فتنظر الفتاة نحوها بكل أسى ....

عايده بدر
5-9-2014






"روح تسكن عرش موتي تعيد لي جمال الوجود الذي هو بعيني خراب "
صـــ ،،،،، ــــمـــ ،،،،، ــــت
http://aydy0badr.blogspot.com/
،،، فرااااااغ ،،،
http://aydy000badr.blogspot.com/
  رد مع اقتباس
/
قديم 02-09-2018, 10:53 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
جمال عمران
فريق العمل
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية جمال عمران

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

جمال عمران غير متواجد حالياً


افتراضي رد: النافذة / عايده بدر

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عايده بدر مشاهدة المشاركة
النافذة

خلف النافذة كان يقف بامتداد الساعات لا يسأم ولا يضنيه التعب ... كلما تذكر وهو في صميم مشاغله اليومية، وأعباء وظيفته الهامشية أنه سيعود للبيت، وسيقف خلف النافذة ، كان يشحذ همته لينهي عمله سريعا، أو يلقي بدفاتر الأعمال على مكاتب الزملاء ، يريد أن ينهي يومه سريعا فالنافذة بانتظاره. لم تعد الوحدة تسكن معه، طلقها بعد شهور قليلة منذ انتقاله لهذا البيت ، وماذا كانت تعني الوحدة، غير هذا البرد الذي يحيط جدرانه ويلون بالشحوب أيامه.
ليس مهما الآن فقد ذهبت الوحدة إلى من يطلبها ربما لحقت بروح أمه التي تركته وحيداً، وانتقلت لجوار أبيه في عالم سماوي بعيد ، أو ربما لحقت بزوجته التي فرت تاركة إياه بعد شهور قليلة من زواجهما، وادعت أن به مساً من الجنون ولا يصلح لمعاشرة بني البشر.. كان دائم التساؤل بينه وبين نفسه؛ لماذا يخونه الجميع ويتركوه وحيدا ؟
أما الآن فلم يعد يشغل نفسه كثيرا بهذا التساؤل .. ليذهب من يريد ، المهم الآن أن لديه هذه النافذة .. ينظر إليها بعشق وتلهف ؛ يحتضن النافذة بكلتا يديه و يناجيها : أين كنتِ من زمن أيتها الرائعة ،لن تتركيني أنتِ أيضا وترحلين....
خلف النافذة عالم آخر يأتيه من بعيد عطرها ، جسدها ذلك الغض الذي يحمل تفاصيل طفولة مودعة، ويفتح باب أنوثة واعدة بالكثير ، موسيقاها التي تتراقص عليها، ويحمل الأثير أنغامها إليه، ألوان ملابسها و قصة شعرها ، أصدقائها ، أبويها ، تفاصيل حياتها .... هي لا تراه فكلما همت بالخروج إلى شرفتها ابتعد متوارياً حتى تعود لغرفتها فيعود هو إلى النافذة التي لم يفتحها يوما بل ظلت منذ حل بالبيت مواربة لا تغلق ولا تفتح.
بات الطعام الآن يشاركه الاطلاع على تفاصيلها ، يرتدي ملابسه بجوار النافذة ، يتحمم سريعا ويخرج ليلحق بالنافذة ، لا يعترف بوجود جيران آخرين غير تلك الشرفة هناك، شرفتها ... لذلك لم يكن يعير دقاتهم على بابه أي اهتمام ... كان يحب القراءة و الاطلاع لكن لماذا يضيع وقته الآن في ذلك الأمر، والنافذة تحمل له ما يريد، دوائر الحياة التي يحياها اقتصرت على هذه النافذة وذلك الباب، يخرج منه لعمله، و يعود بأسرع ما يمكنه .

هذا اليوم ظل وقتا طويلا ينتظر خلف النافذة بعد عودته من عمله، حتى كلت قدماه فجلس على كرسيه المعتاد، وهو يسرد للنافذة تفاصيل يومه، وارهاقه البادي على ملامحه الأربعينية ، وعيناه مثبتتان هناك على شرفتها التي لا تغلقها ، الوقت يمر اليوم طويلا ... والساعات تلضم بعضها بعضا ، وعيناه هناك مثبتتان خلف النافذة ، مرّ يوم ، يومان ، ثلاثة ، وبدأ عطره يتسرب إلى من حوله من الجيران، فهرعوا لدق بابه، لكنه كان هناك مثبتاً خلف النافذة ، بدؤوا يكسرون الباب ، يحاولون انتزاع يديه، وهي تحتضن النافذة التي تفتح لأول مرة ، تتعالى الأصوات الخارجة من النافذة، فتنظر الفتاة نحوها بكل أسى ....

عايده بدر
5-9-2014
الأستاذة عايدة
نحن أمام عشق من نوع غريب لكنه موجود ..وربما حب من طرف واحد وإن بدا مستبعدا..
هذا الوحيد فى الدنيا وجد ضالته ..او سلوته فى تعاطى الاهتمام والتعايش من خلف النافذة ..رغم انه عن بعد إلا انه ملأ عليه خياله فانطوى تحت رايته ..وجعل النافذة هى المحراب..هى مواقيت حياته وحركة العالم كله من حوله ..كنت أحدثه أثناء قراءتى ( هيا يارجل أرسل إشارة ما عبر عن مشاعرك ..اصطنع صدفة لتحريك الراكد ) لكن هيهات فبطلنا فضل ربما لفارق السن ان يظل فى سعادته ( عن بعد )..
وربما لأنه يمثل بداية الخريف والطرف الآخر بداية الإزهار ..ولأن التعاطى من خلف النافذة فإن الطرف الآخر لم يكن موجودا إلا من خلال مشاعر وتصرفات هذا القابع خلف النافذة والعاشق لما يدور من خلال فرجتها الضيقة.
ثم فاجأنا الطرف الثانى بحضور أول وكأنه جاء ليكتب عن قصة كان يعرفها كلمة .. النهاية ..
مودتى لك وتقديري






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-09-2018, 11:48 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
نوال البردويل
فريق العمل
عضو تجمع أدب الرسالة
عنقاء العام 2016
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية نوال البردويل

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

نوال البردويل غير متواجد حالياً


افتراضي رد: النافذة / عايده بدر

هذه المشاعر الصادقة والنادرة في نفس الوقت وفي واقعنا
لهي خير دليل على استمرار وجود الحب العذري
والذي يقترب من الهوس إن صح التعبير
ربما لا يؤمن الكثير منا بمثل هذا الحب الصامت وعن بعد إلا
أنه بالفعل موجود وكم من القصص سمعنا عنها والتي أحب أن أسميه
"الحب الصامت" والذي لا يعترف صاحبه إلا بالحب من أجل الحب حتى وإن لم
تكن نهايته ارتباط مع الطرف الآخر
قصة متألقة وقفلة رغم مأساويتها إلا أنها كانت واقعية جداً
كل التقدير الحبيبة الغالية عايدة
ودمت والتألق والإبداع
محبتي







  رد مع اقتباس
/
قديم 03-09-2018, 09:38 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
المختار محمد الدرعي
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل وسام الأكاديمية للإبداع والعطاء
تونس

الصورة الرمزية المختار محمد الدرعي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

المختار محمد الدرعي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: النافذة / عايده بدر

يبقى هذا الحب هو الأصدق و الأرقى في مجتمعنا الذي طغت فيه العلاقات العابرة المتسمة باللامبالات ,
كلمات إعجاب عادة ما يكون منطلقها اللسان لا غير ثم فراق بلا سبب..
حب نادر و قصة رائعة و نادرة أستاذة عايدة
دام الإبداع و الامتاع
تحيتي و تقديري






قيل لعمر المختار : إيطاليا تملك طائرات أنت لا تملكها.
سألهم : هل تحلق فوق العرش أم تحته ؟
قالوا : تحته
قال : ما دام من فوق العرش معنا فلن يخيفنا شيء تحته
  رد مع اقتباس
/
قديم 03-09-2018, 11:18 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
محمد عبد الغفار صيام
عضو أكاديميّة الفينيق
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

محمد عبد الغفار صيام غير متواجد حالياً


افتراضي رد: النافذة / عايده بدر

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عايده بدر مشاهدة المشاركة
النافذة

خلف النافذة كان يقف بامتداد الساعات لا يسأم ولا يضنيه التعب ... كلما تذكر وهو في صميم مشاغله اليومية، وأعباء وظيفته الهامشية أنه سيعود للبيت، وسيقف خلف النافذة ، كان يشحذ همته لينهي عمله سريعا، أو يلقي بدفاتر الأعمال على مكاتب الزملاء ، يريد أن ينهي يومه سريعا فالنافذة بانتظاره. لم تعد الوحدة تسكن معه، طلقها بعد شهور قليلة منذ انتقاله لهذا البيت ، وماذا كانت تعني الوحدة، غير هذا البرد الذي يحيط جدرانه ويلون بالشحوب أيامه.
ليس مهما الآن فقد ذهبت الوحدة إلى من يطلبها ربما لحقت بروح أمه التي تركته وحيداً، وانتقلت لجوار أبيه في عالم سماوي بعيد ، أو ربما لحقت بزوجته التي فرت تاركة إياه بعد شهور قليلة من زواجهما، وادعت أن به مساً من الجنون ولا يصلح لمعاشرة بني البشر.. كان دائم التساؤل بينه وبين نفسه؛ لماذا يخونه الجميع ويتركونه وحيدا ؟
أما الآن فلم يعد يشغل نفسه كثيرا بهذا التساؤل .. ليذهب من يريد ، المهم الآن أن لديه هذه النافذة .. ينظر إليها بعشق وتلهف ؛ يحتضن النافذة بكلتا يديه و يناجيها : أين كنتِ من زمن أيتها الرائعة ،لن تتركيني أنتِ أيضا وترحلين....
خلف النافذة عالم آخر يأتيه من بعيد عطرها ، جسدها ذلك الغض الذي يحمل تفاصيل طفولة مودعة، ويفتح باب أنوثة واعدة بالكثير ، موسيقاها التي تتراقص عليها، ويحمل الأثير أنغامها إليه، ألوان ملابسها و قصة شعرها ، أصدقاؤها ، أبواها ، تفاصيل حياتها .... هي لا تراه فكلما همت بالخروج إلى شرفتها ابتعد متوارياً حتى تعود لغرفتها فيعود هو إلى النافذة التي لم يفتحها يوما بل ظلت منذ حل بالبيت مواربة لا تغلق ولا تفتح.
بات الطعام الآن يشاركه الاطلاع على تفاصيلها ، يرتدي ملابسه بجوار النافذة ، يتحمم سريعا ويخرج ليلحق بالنافذة ، لا يعترف بوجود جيران آخرين غير تلك الشرفة هناك، شرفتها ... لذلك لم يكن يعير دقاتهم على بابه أي اهتمام ... كان يحب القراءة و الاطلاع لكن لماذا يضيع وقته الآن في ذلك الأمر، والنافذة تحمل له ما يريد، دوائر الحياة التي يحياها اقتصرت على هذه النافذة وذلك الباب، يخرج منه لعمله، و يعود بأسرع ما يمكنه .

هذا اليوم ظل وقتا طويلا ينتظر خلف النافذة بعد عودته من عمله، حتى كلت قدماه فجلس على كرسيه المعتاد، وهو يسرد للنافذة تفاصيل يومه، وإرهاقه البادي على ملامحه الأربعينية ، وعيناه مثبتتان هناك على شرفتها التي لا تغلقها ، الوقت يمر اليوم طويلا ... والساعات تلضم بعضها بعضا ، وعيناه هناك مثبتتان خلف النافذة ، مرّ يوم ، يومان ، ثلاثة ، وبدأ عطره يتسرب إلى من حوله من الجيران، فهرعوا لدق بابه، لكنه كان هناك مثبتاً خلف النافذة ، بدؤوا يكسرون الباب ، يحاولون انتزاع يديه، وهي تحتضن النافذة التي تفتح لأول مرة ، تتعالى الأصوات الخارجة من النافذة، فتنظر الفتاة نحوها بكل أسى ....

عايده بدر
5-9-2014
الأديبة المبدعة / عايدة بدر
أشجاني شهيد النافذة ، و الناس فيما يعشقون مذاهب !
لا يخلو عالمنا من العجيب و الغريب ، و هي حالة مرضية لا شك في ذلك ، و استطعت بلغة معبرة و قلم سيال أن ترسمي اللوحة مكتملة التفاصيل ، و بدت ملكة القص لديك فى غاية ألقها ، و آزرتك مشاعر صادقة تخللت سطورك ، و أزعم أن جل نجاح الفنان مدعوم من صدقه .
دام يراعك ألقا .
تقديري.






  رد مع اقتباس
/
قديم 04-09-2018, 02:52 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
خالد يوسف أبو طماعه
عضو تجمع الأدب والإبداع
مستشار مجلس الادارة لشؤون السرد
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الاردن

الصورة الرمزية خالد يوسف أبو طماعه

افتراضي رد: النافذة / عايده بدر

قراءة سريعة
وترحيب بعودة ال عايدة
أثبت النص
ولي عودة لهذا النحت
بإذن الله تعالى

تثبيت







حَسْبِيَ اللَّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ
  رد مع اقتباس
/
قديم 06-09-2018, 11:49 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
فارس رمضان
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل وسام المركز الثانية في مسابقة القصة القصيرة
مصر
افتراضي رد: النافذة / عايده بدر

أو ربما لحقت بزوجته التي فرت تاركة إياه بعد شهور قليلة من زواجهما، وادعت أن به مساً من الجنون ولا يصلح لمعاشرة بني البشر

شخصية كهذه لا تكتمل إلا مع نفسها
تتماهى مع وحدتها حد الجنون
وإن لم يرحل عنه الآخرون رحل هو عنهم
سلوته دائما تكون في مراقبة البشر من بعيد
أحيانا قد يدعي أنه يفهم الجميع
وأحيانا أخرى يدعي أن لا أحد يفهمه
مثل هذا الشخص يعيش وحيدا ويموت وحيدا
بعيدا عن أعين البشر
منزويا في ركن حجرة
أو مستترا خلف نافذة

استمتعت هنا

تحياتي أستاذة عايدة






  رد مع اقتباس
/
قديم 23-09-2018, 05:58 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
عايده بدر
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فائزة بالمركز الثاني
مسابقة قصيدة النثر 2014
تحمل صولجان الومضة الحكائية
وسام المركز الاول في القصة القصيرة
مصر

الصورة الرمزية عايده بدر

افتراضي رد: النافذة / عايده بدر

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمال عمران مشاهدة المشاركة
الأستاذة عايدة
نحن أمام عشق من نوع غريب لكنه موجود ..وربما حب من طرف واحد وإن بدا مستبعدا..
هذا الوحيد فى الدنيا وجد ضالته ..او سلوته فى تعاطى الاهتمام والتعايش من خلف النافذة ..رغم انه عن بعد إلا انه ملأ عليه خياله فانطوى تحت رايته ..وجعل النافذة هى المحراب..هى مواقيت حياته وحركة العالم كله من حوله ..كنت أحدثه أثناء قراءتى ( هيا يارجل أرسل إشارة ما عبر عن مشاعرك ..اصطنع صدفة لتحريك الراكد ) لكن هيهات فبطلنا فضل ربما لفارق السن ان يظل فى سعادته ( عن بعد )..
وربما لأنه يمثل بداية الخريف والطرف الآخر بداية الإزهار ..ولأن التعاطى من خلف النافذة فإن الطرف الآخر لم يكن موجودا إلا من خلال مشاعر وتصرفات هذا القابع خلف النافذة والعاشق لما يدور من خلال فرجتها الضيقة.
ثم فاجأنا الطرف الثانى بحضور أول وكأنه جاء ليكتب عن قصة كان يعرفها كلمة .. النهاية ..
مودتى لك وتقديري
مبدعنا القدير المتألق جمال عمران
ما أسعد الحرف حين يستفتح بهذا النور
التفاعل الواضح من قراءتك للحرف أهدته ايقونة قراءة
كللته بكل هذا الرقي
كل مودتي تسبقها تحيتي وتقديري لوارف روحك الراقية وحضورك الرائع
عايده






"روح تسكن عرش موتي تعيد لي جمال الوجود الذي هو بعيني خراب "
صـــ ،،،،، ــــمـــ ،،،،، ــــت
http://aydy0badr.blogspot.com/
،،، فرااااااغ ،،،
http://aydy000badr.blogspot.com/
  رد مع اقتباس
/
قديم 29-09-2018, 08:34 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
منير مسعودي
عضو أكاديميّة الفينيق
المغرب

الصورة الرمزية منير مسعودي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

منير مسعودي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: النافذة / عايده بدر

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عايده بدر مشاهدة المشاركة
النافذة

خلف النافذة كان يقف بامتداد الساعات لا يسأم ولا يضنيه التعب ... كلما تذكر وهو في صميم مشاغله اليومية، وأعباء وظيفته الهامشية أنه سيعود للبيت، وسيقف خلف النافذة ، كان يشحذ همته لينهي عمله سريعا، أو يلقي بدفاتر الأعمال على مكاتب الزملاء ، يريد أن ينهي يومه سريعا فالنافذة بانتظاره. لم تعد الوحدة تسكن معه، طلقها بعد شهور قليلة منذ انتقاله لهذا البيت ، وماذا كانت تعني الوحدة، غير هذا البرد الذي يحيط جدرانه ويلون بالشحوب أيامه.
ليس مهما الآن فقد ذهبت الوحدة إلى من يطلبها ربما لحقت بروح أمه التي تركته وحيداً، وانتقلت لجوار أبيه في عالم سماوي بعيد ، أو ربما لحقت بزوجته التي فرت تاركة إياه بعد شهور قليلة من زواجهما، وادعت أن به مساً من الجنون ولا يصلح لمعاشرة بني البشر.. كان دائم التساؤل بينه وبين نفسه؛ لماذا يخونه الجميع ويتركوه وحيدا ؟
أما الآن فلم يعد يشغل نفسه كثيرا بهذا التساؤل .. ليذهب من يريد ، المهم الآن أن لديه هذه النافذة .. ينظر إليها بعشق وتلهف ؛ يحتضن النافذة بكلتا يديه و يناجيها : أين كنتِ من زمن أيتها الرائعة ،لن تتركيني أنتِ أيضا وترحلين....
خلف النافذة عالم آخر يأتيه من بعيد عطرها ، جسدها ذلك الغض الذي يحمل تفاصيل طفولة مودعة، ويفتح باب أنوثة واعدة بالكثير ، موسيقاها التي تتراقص عليها، ويحمل الأثير أنغامها إليه، ألوان ملابسها و قصة شعرها ، أصدقائها ، أبويها ، تفاصيل حياتها .... هي لا تراه فكلما همت بالخروج إلى شرفتها ابتعد متوارياً حتى تعود لغرفتها فيعود هو إلى النافذة التي لم يفتحها يوما بل ظلت منذ حل بالبيت مواربة لا تغلق ولا تفتح.
بات الطعام الآن يشاركه الاطلاع على تفاصيلها ، يرتدي ملابسه بجوار النافذة ، يتحمم سريعا ويخرج ليلحق بالنافذة ، لا يعترف بوجود جيران آخرين غير تلك الشرفة هناك، شرفتها ... لذلك لم يكن يعير دقاتهم على بابه أي اهتمام ... كان يحب القراءة و الاطلاع لكن لماذا يضيع وقته الآن في ذلك الأمر، والنافذة تحمل له ما يريد، دوائر الحياة التي يحياها اقتصرت على هذه النافذة وذلك الباب، يخرج منه لعمله، و يعود بأسرع ما يمكنه .

هذا اليوم ظل وقتا طويلا ينتظر خلف النافذة بعد عودته من عمله، حتى كلت قدماه فجلس على كرسيه المعتاد، وهو يسرد للنافذة تفاصيل يومه، وارهاقه البادي على ملامحه الأربعينية ، وعيناه مثبتتان هناك على شرفتها التي لا تغلقها ، الوقت يمر اليوم طويلا ... والساعات تلضم بعضها بعضا ، وعيناه هناك مثبتتان خلف النافذة ، مرّ يوم ، يومان ، ثلاثة ، وبدأ عطره يتسرب إلى من حوله من الجيران، فهرعوا لدق بابه، لكنه كان هناك مثبتاً خلف النافذة ، بدؤوا يكسرون الباب ، يحاولون انتزاع يديه، وهي تحتضن النافذة التي تفتح لأول مرة ، تتعالى الأصوات الخارجة من النافذة، فتنظر الفتاة نحوها بكل أسى ....

عايده بدر
5-9-2014
نص جميل في ذاته في كليته...لن أخدشه بأي محاولة مني للقراءة أو التحليل، كالوجه الجميل: جميل في انسجام وتناسق ملامحه، إن حاولت وصف العينين، أو الشفتين بمعزل عن تلك الهالة المنبعثة من كل الملامح...سيكون وصفك ظلما أو تقصيرا.

فشكرا سيدتي على كل هذا الجمال

محبتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-10-2018, 12:05 AM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
عايده بدر
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فائزة بالمركز الثاني
مسابقة قصيدة النثر 2014
تحمل صولجان الومضة الحكائية
وسام المركز الاول في القصة القصيرة
مصر

الصورة الرمزية عايده بدر

افتراضي رد: النافذة / عايده بدر

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوال البردويل مشاهدة المشاركة
هذه المشاعر الصادقة والنادرة في نفس الوقت وفي واقعنا
لهي خير دليل على استمرار وجود الحب العذري
والذي يقترب من الهوس إن صح التعبير
ربما لا يؤمن الكثير منا بمثل هذا الحب الصامت وعن بعد إلا
أنه بالفعل موجود وكم من القصص سمعنا عنها والتي أحب أن أسميه
"الحب الصامت" والذي لا يعترف صاحبه إلا بالحب من أجل الحب حتى وإن لم
تكن نهايته ارتباط مع الطرف الآخر
قصة متألقة وقفلة رغم مأساويتها إلا أنها كانت واقعية جداً
كل التقدير الحبيبة الغالية عايدة
ودمت والتألق والإبداع
محبتي
الحبيبة مبدعتنا الغالية نوال
توقفك امام النافذة هنا كان بعين الإنسان الممتلئ حباً
بما فاض على النافذة بجميل الرؤى ونثر حولها الورد
كل محبتي لروحك العذبة ولبصمة النور التي تركتها للحرف كل التقدير والاحترام
عايده






"روح تسكن عرش موتي تعيد لي جمال الوجود الذي هو بعيني خراب "
صـــ ،،،،، ــــمـــ ،،،،، ــــت
http://aydy0badr.blogspot.com/
،،، فرااااااغ ،،،
http://aydy000badr.blogspot.com/
  رد مع اقتباس
/
قديم 02-10-2018, 03:05 AM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
عايده بدر
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فائزة بالمركز الثاني
مسابقة قصيدة النثر 2014
تحمل صولجان الومضة الحكائية
وسام المركز الاول في القصة القصيرة
مصر

الصورة الرمزية عايده بدر

افتراضي رد: النافذة / عايده بدر

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المختار محمد الدرعي مشاهدة المشاركة
يبقى هذا الحب هو الأصدق و الأرقى في مجتمعنا الذي طغت فيه العلاقات العابرة المتسمة باللامبالات ,
كلمات إعجاب عادة ما يكون منطلقها اللسان لا غير ثم فراق بلا سبب..
حب نادر و قصة رائعة و نادرة أستاذة عايدة
دام الإبداع و الامتاع
تحيتي و تقديري
أستاذنا الكبير القدير المختار
بمثل هذه الرؤى النابضة بالجمال تسمو الحروف
وبحضور يتوج النص بكل هذه الشموس تتفتح زهوره
كل المودة لروحك الراقية ولبصمة النور التي تركتها هنا
مودتي وتقديري
عايده






"روح تسكن عرش موتي تعيد لي جمال الوجود الذي هو بعيني خراب "
صـــ ،،،،، ــــمـــ ،،،،، ــــت
http://aydy0badr.blogspot.com/
،،، فرااااااغ ،،،
http://aydy000badr.blogspot.com/
  رد مع اقتباس
/
قديم 02-10-2018, 03:12 AM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
عايده بدر
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فائزة بالمركز الثاني
مسابقة قصيدة النثر 2014
تحمل صولجان الومضة الحكائية
وسام المركز الاول في القصة القصيرة
مصر

الصورة الرمزية عايده بدر

افتراضي رد: النافذة / عايده بدر

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد عبد الغفار صيام مشاهدة المشاركة
الأديبة المبدعة / عايدة بدر
أشجاني شهيد النافذة ، و الناس فيما يعشقون مذاهب !
لا يخلو عالمنا من العجيب و الغريب ، و هي حالة مرضية لا شك في ذلك ، و استطعت بلغة معبرة و قلم سيال أن ترسمي اللوحة مكتملة التفاصيل ، و بدت ملكة القص لديك فى غاية ألقها ، و آزرتك مشاعر صادقة تخللت سطورك ، و أزعم أن جل نجاح الفنان مدعوم من صدقه .
دام يراعك ألقا .
تقديري.
وحين حضور المبدعين تتألق شموس الحرف
رؤيا اعتز برقيها وتتوج هامة النص بجمال الحضور
مبدعنا القدير الراقي محمد عبد الغفار صيام
كل المودة لروحك الراقية وفيض تقدير لبصمة الضوء التي تركتها هنا
عايده






"روح تسكن عرش موتي تعيد لي جمال الوجود الذي هو بعيني خراب "
صـــ ،،،،، ــــمـــ ،،،،، ــــت
http://aydy0badr.blogspot.com/
،،، فرااااااغ ،،،
http://aydy000badr.blogspot.com/
  رد مع اقتباس
/
قديم 02-10-2018, 03:54 AM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
عايده بدر
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فائزة بالمركز الثاني
مسابقة قصيدة النثر 2014
تحمل صولجان الومضة الحكائية
وسام المركز الاول في القصة القصيرة
مصر

الصورة الرمزية عايده بدر

افتراضي رد: النافذة / عايده بدر

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد يوسف أبو طماعه مشاهدة المشاركة
قراءة سريعة
وترحيب بعودة ال عايدة
أثبت النص
ولي عودة لهذا النحت
بإذن الله تعالى

تثبيت
مبدعنا القدير الراقي خالد يوسف ابو طماعة
امتناني لنهر يفيض بالرقي
وحضور كما الشمس علق الحرف في سماء النور
كل المودة والتقدير والاحترام
عايده






"روح تسكن عرش موتي تعيد لي جمال الوجود الذي هو بعيني خراب "
صـــ ،،،،، ــــمـــ ،،،،، ــــت
http://aydy0badr.blogspot.com/
،،، فرااااااغ ،،،
http://aydy000badr.blogspot.com/
  رد مع اقتباس
/
قديم 04-10-2018, 12:17 AM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
عايده بدر
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فائزة بالمركز الثاني
مسابقة قصيدة النثر 2014
تحمل صولجان الومضة الحكائية
وسام المركز الاول في القصة القصيرة
مصر

الصورة الرمزية عايده بدر

افتراضي رد: النافذة / عايده بدر

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فارس رمضان مشاهدة المشاركة
أو ربما لحقت بزوجته التي فرت تاركة إياه بعد شهور قليلة من زواجهما، وادعت أن به مساً من الجنون ولا يصلح لمعاشرة بني البشر

شخصية كهذه لا تكتمل إلا مع نفسها
تتماهى مع وحدتها حد الجنون
وإن لم يرحل عنه الآخرون رحل هو عنهم
سلوته دائما تكون في مراقبة البشر من بعيد
أحيانا قد يدعي أنه يفهم الجميع
وأحيانا أخرى يدعي أن لا أحد يفهمه
مثل هذا الشخص يعيش وحيدا ويموت وحيدا
بعيدا عن أعين البشر
منزويا في ركن حجرة
أو مستترا خلف نافذة

استمتعت هنا

تحياتي أستاذة عايدة
وكذلك استمتع النص وأنا بهذا الحضور المتألق مبدعنا القدير
قراءة سلطت الضوء على دواخل هذه الشخصية فأخرجت ما فيها
كل التقدير والمودة لحضورك المضيئ قديري فارس رمضان
واعتزازي والنصوص برقي روحك وبصمة نورك
عايده






"روح تسكن عرش موتي تعيد لي جمال الوجود الذي هو بعيني خراب "
صـــ ،،،،، ــــمـــ ،،،،، ــــت
http://aydy0badr.blogspot.com/
،،، فرااااااغ ،،،
http://aydy000badr.blogspot.com/
  رد مع اقتباس
/
قديم 04-10-2018, 12:23 AM رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
عايده بدر
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فائزة بالمركز الثاني
مسابقة قصيدة النثر 2014
تحمل صولجان الومضة الحكائية
وسام المركز الاول في القصة القصيرة
مصر

الصورة الرمزية عايده بدر

افتراضي رد: النافذة / عايده بدر

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منير مسعودي مشاهدة المشاركة
نص جميل في ذاته في كليته...لن أخدشه بأي محاولة مني للقراءة أو التحليل، كالوجه الجميل: جميل في انسجام وتناسق ملامحه، إن حاولت وصف العينين، أو الشفتين بمعزل عن تلك الهالة المنبعثة من كل الملامح...سيكون وصفك ظلما أو تقصيرا.

فشكرا سيدتي على كل هذا الجمال

محبتي
بل الشكر لحضور الرائعين والإبداع صنوهم
روحك الراقية مبدعنا القدير تنثر من الجمال ما يضيئ النص
وقراءة كلية تعلق الحرف قرب النجوم فشكرا لرقيك
كل تقديري ومودتي مبدعنا الراقي منير مسعودي
عايده






"روح تسكن عرش موتي تعيد لي جمال الوجود الذي هو بعيني خراب "
صـــ ،،،،، ــــمـــ ،،،،، ــــت
http://aydy0badr.blogspot.com/
،،، فرااااااغ ،،،
http://aydy000badr.blogspot.com/
  رد مع اقتباس
/
قديم 21-10-2018, 01:00 AM رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: النافذة / عايده بدر







  رد مع اقتباس
/
قديم 21-10-2018, 01:23 AM رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
جمال عمران
فريق العمل
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية جمال عمران

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

جمال عمران غير متواجد حالياً


افتراضي رد: النافذة / عايده بدر

الأستاذة المبدعة عايدة
الف مبروك هذا التكريم الذي تستحقونه عن جدارة .
خالص الأمنيات بدوام التألق والإبداع
مودتى






  رد مع اقتباس
/
قديم 21-10-2018, 01:35 AM رقم المشاركة : 18
معلومات العضو
خالد يوسف أبو طماعه
عضو تجمع الأدب والإبداع
مستشار مجلس الادارة لشؤون السرد
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الاردن

الصورة الرمزية خالد يوسف أبو طماعه

افتراضي رد: النافذة / عايده بدر

مبارك الفوز أختي المكرمة عايده بدر
ومزيدا من التألق والعطاء
كل التقدير







حَسْبِيَ اللَّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ
  رد مع اقتباس
/
قديم 21-10-2018, 10:09 AM رقم المشاركة : 19
معلومات العضو
محمد عبد الغفار صيام
عضو أكاديميّة الفينيق
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

محمد عبد الغفار صيام غير متواجد حالياً


افتراضي رد: النافذة / عايده بدر / القصة الفائزة بالمركز الأول لشهر اكتوبر 2018

المبدعة القديرة الأستاذة / عايدة بدر

مبارك فوزكم المستحق ، و إلى مزيد من التألق و النجاح...
خالص تقديري لإبداعكم المميز .






  رد مع اقتباس
/
قديم 21-10-2018, 01:10 PM رقم المشاركة : 20
معلومات العضو
فارس رمضان
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل وسام المركز الثانية في مسابقة القصة القصيرة
مصر
افتراضي رد: النافذة / عايده بدر / القصة الفائزة بالمركز الأول لشهر اكتوبر 2018

مبارك مبدعتنا الراقية عايدة بدر
من نجاح إلى نجاح إلى مزيد من التألق

ودي وتقديري






  رد مع اقتباس
/
قديم 22-10-2018, 02:45 AM رقم المشاركة : 21
معلومات العضو
عوض بديوي
عضو أكاديمية الفينيق للأدب العربي
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
يحمل لقب فينيق 2015
الأردن

الصورة الرمزية عوض بديوي

افتراضي رد: النافذة / عايده بدر / القصة الفائزة بالمركز الأول لشهر اكتوبر 2018

ســلام مـن الله وود ،
مبارل لـكم و علـيكم ،
تستحقون لا بل أكثر..

وشـكرا لإدارتـنـا الطيبة هذه اللفتة الكريمة...
مـودتي و مـحبتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 22-10-2018, 01:16 PM رقم المشاركة : 22
معلومات العضو
عبدالرحيم التدلاوي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
يحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

0 موتى
0 شوق
0 دور
0 صلاة
0 جذبة
0 مهوى

عبدالرحيم التدلاوي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: النافذة / عايده بدر / القصة الفائزة بالمركز الأول لشهر اكتوبر 2018

هنيئا لك أختي عايده، فقلمك يستحق كل تنويه.
تحياتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 22-10-2018, 08:26 PM رقم المشاركة : 23
معلومات العضو
عايده بدر
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فائزة بالمركز الثاني
مسابقة قصيدة النثر 2014
تحمل صولجان الومضة الحكائية
وسام المركز الاول في القصة القصيرة
مصر

الصورة الرمزية عايده بدر

افتراضي رد: النافذة / عايده بدر

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زياد السعودي مشاهدة المشاركة

الشكر والتقدير لأكاديمية الفينيق منارة الحرف الراقي
و لكل هذا الجهد الرائع الذي تحرصون على اكتماله
شكرا لكم عميدنا القدير زياد السعودي
ولمستشارنا الراقي خالد ابو طماعة
امتناني الدائم وتقديري بلا حدود
مودتي وكل تقديري
عايده






"روح تسكن عرش موتي تعيد لي جمال الوجود الذي هو بعيني خراب "
صـــ ،،،،، ــــمـــ ،،،،، ــــت
http://aydy0badr.blogspot.com/
،،، فرااااااغ ،،،
http://aydy000badr.blogspot.com/
  رد مع اقتباس
/
قديم 27-10-2018, 01:34 PM رقم المشاركة : 24
معلومات العضو
عايده بدر
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فائزة بالمركز الثاني
مسابقة قصيدة النثر 2014
تحمل صولجان الومضة الحكائية
وسام المركز الاول في القصة القصيرة
مصر

الصورة الرمزية عايده بدر

افتراضي رد: النافذة / عايده بدر

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمال عمران مشاهدة المشاركة
الأستاذة المبدعة عايدة
الف مبروك هذا التكريم الذي تستحقونه عن جدارة .
خالص الأمنيات بدوام التألق والإبداع
مودتى
أديبنا المبدع القدير الراقي جمال عمران
الشكر لروحك المشرقة مبدعنا
ولجهدكم الوافر في حراك النصوص
كل التقدير والمودة والاحترام
عايده






"روح تسكن عرش موتي تعيد لي جمال الوجود الذي هو بعيني خراب "
صـــ ،،،،، ــــمـــ ،،،،، ــــت
http://aydy0badr.blogspot.com/
،،، فرااااااغ ،،،
http://aydy000badr.blogspot.com/
  رد مع اقتباس
/
قديم 27-10-2018, 01:39 PM رقم المشاركة : 25
معلومات العضو
عايده بدر
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فائزة بالمركز الثاني
مسابقة قصيدة النثر 2014
تحمل صولجان الومضة الحكائية
وسام المركز الاول في القصة القصيرة
مصر

الصورة الرمزية عايده بدر

افتراضي رد: النافذة / عايده بدر

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد يوسف أبو طماعه مشاهدة المشاركة
مبارك الفوز أختي المكرمة عايده بدر
ومزيدا من التألق والعطاء
كل التقدير
مبدعنا المتألق القدير وأديبنا الراقي خالد ابو طماعة
عنايتكم بالنصوص وحضوركم الرائع رؤية وقراءة
وجهدكم الذي يشرق بين جنبات الفينيق الغالي
ويزدهر هنا في إنجاح هذه الفاعلية الرائعة
اتوجه بكامل التقدير والشكر والاحترام لكم
عايده






"روح تسكن عرش موتي تعيد لي جمال الوجود الذي هو بعيني خراب "
صـــ ،،،،، ــــمـــ ،،،،، ــــت
http://aydy0badr.blogspot.com/
،،، فرااااااغ ،،،
http://aydy000badr.blogspot.com/
  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:00 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط