لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: استجابة العالم ومجتمع الصحة لمخاطر وتحديات الصحة البيئية حتى عام 2030 (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: مساهمة كل من تلوث الهواء الداخلي والخارجي مع بعضها البعض (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: ثلاثة قرارات بشأن التغطية الصحية الشاملة (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: متلازمة الشرق الأوسط MERS-CoV (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: تائيّة الإلبِيري (آخر رد :جمال عمران)       :: فوضى البداهة / يحيى موطوال (آخر رد :عوض بديوي)       :: فلسفة الكيمياء (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: ضجر الرحيل (آخر رد :سليمة مليزي)       :: عندما تذبل الظلال (آخر رد :أحمد العربي)       :: عازف منفرد على وتر مقطوع (آخر رد :احمد المعطي)       :: يا حلمَ ليلةِ صيفٍ انقضت وبقي الحلمُ عالقاً لم ينته (آخر رد :علي الاحمد الخزاعلة)       :: المعروف أيضًا باسم إبليس (آخر رد :نجيب بنشريفة)       :: أعمارنا ليلية المذاق ! (آخر رد :د. نديم حسين)       :: من داخل الحلم : (آخر رد :عبير هلال)       :: *تعال لنمشي حفاة معاً* (آخر رد :عبير هلال)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ⊱ المدينة الحالمـــــــة ⊰

⊱ المدينة الحالمـــــــة ⊰ مدينة تحكي فيها القصة القصيرة اشياء الزمان المكان

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 25-04-2019, 05:59 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
خديجه عبدالله
عضوة أكاديمية الفينيق للأدب العربي
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء

الصورة الرمزية خديجه عبدالله

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

خديجه عبدالله غير متواجد حالياً


افتراضي بائعة الفوانيس :

بائعة الفوانيس :


اعتادت على بث روح الفرح وبهجة الأنس بين سكان المدينة..لاسيما والجميع على أبواب شهر فضيل ....
لم تكن بحاجة لبيع الفوانيس, والدها ضابط كبير, دفعها لذلك ما شهدته على أبواب المدينة من تناسي لقاطنيها إحياء مناسبة اعتاد عليها أبناءها القدماء .
لم تلبث في مكان واحد أخذت تتجول في الحواري والشوارع والأزقة ,وتلك الفوانيس تشاركها الترحيب بالشهر الكريم بين.أحياء المدينة .


وهي في طريقها لـأحد الأحياء...أحاطوا بها ثلة من أصحاب السوابق التي حذرت منهم أوراق الصحف, لبسها شعار الموت وأحاطها الخوف من أخمص قديها وحتى قمة رأسها, بعد أن هددها أحدهم بما كان يحمل من سلاح.


استخدموا الضحية لـ تهديد والدها بقتلها .أو إخراج رفيقهم ذلك السجين المتخصص في شبكة إرهابية من خلف القضبان..رغم مرارة الغصة التي لحقت بذلك الأب بين أداء الواجب وحماية ابنته, هاودهم لكنه لم يستجب لطلبهم ,.


وفي لحظة خاطفة بعد مطاردات ووعود لم تجعل للحياة بقية, قُبض عليهم ..حين فجر أحدهم نفسه وقتل الضحية.
كان الصمت والهدوء يغلف المكان..وعوضا عن ذلك الصديق المضيء وهو يشاركهم ابتهالاتهم ونفحاتهم أصبحت الشظايا في طريق الهالكين....!


في موكب جنائزي على أضواء الفوانيس وخدمة رجال كانت فاتحتهم أداء القسم,رحلت "بائعة الفوانيس" بعد أن شيعها أهالي تلك المدينة الهائلة السكان ,وكل يحمل بيده فانوسا.


رغم مرور السنوات,لم ينساها المارة وتلك الفوانيس ,وهي تمر على شريط الذكريات بألم شديد, بينما أخاف ذلك الضوء فئة عِشقها لظلام....



"من وحي الخيال"






  رد مع اقتباس
/
قديم 25-04-2019, 06:22 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
جمال عمران
فريق العمل
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية جمال عمران

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

جمال عمران متواجد حالياً


افتراضي رد: بائعة الفوانيس :

الاستاذة خديجة
القصة حملت مجموعة قصص بين سطورها ..
وعن قولك (من وحى الخيال ) فأنا أرفض هذه الملاحظة لأن القصة تحمل كثيرا من واقع ولا يقلل من جمالها بعض رتوش من مبالغة .
القصة تحدثت عن فصيل ممن يعيشون بيننا ويقدمون أياد بيضاء فيدفعون حياتهم ثمنا.
...........
..حبذا لو كانت بطلتكم تجود بالفوانيس تكافلا ولا تبيعها.
مودتى






  رد مع اقتباس
/
قديم 28-04-2019, 05:03 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
خديجه عبدالله
عضوة أكاديمية الفينيق للأدب العربي
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء

الصورة الرمزية خديجه عبدالله

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

خديجه عبدالله غير متواجد حالياً


افتراضي رد: بائعة الفوانيس :

الوقع أشد صعوبة مما نسطره من كلمات ومهما حملت القصة
من واقع فلن يستطيع القلم أن ينقل و يصطر مايكون من مرارةعلى صفحات االواقع الحقيقي

شكرا لكم وللفانوس الذي قادكم إلى هنا






  رد مع اقتباس
/
قديم 12-05-2019, 02:38 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
خالد يوسف أبو طماعه
عضو تجمع الأدب والإبداع
مستشار مجلس الادارة لشؤون السرد
عضو التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الاردن

الصورة الرمزية خالد يوسف أبو طماعه

افتراضي رد: بائعة الفوانيس :

يحدث مثل ذلك أحيانا
نص قال رسالته بعفوية
وما تزال الفوانيس شاهدة على ذلك الإرهاب
تمتلكين نفسا جميلا في السرد وعليك بالقراءة
فإن فيها النفع الكثير لتطويع الحرف ومخزون المفردات
وانتهاج أسلوب خاص بالقص
ما قلته مجرد نصح لا غير وأنا ما زلت أحبو في هذا الفن
تحياتي







حَسْبِيَ اللَّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ
  رد مع اقتباس
/
قديم 19-05-2019, 02:42 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
نوال البردويل
فريق العمل
عضو تجمع أدب الرسالة
عنقاء العام 2016
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية نوال البردويل

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

نوال البردويل غير متواجد حالياً


افتراضي رد: بائعة الفوانيس :

أحيانا ندفع غاليا ثمنا للعطاء والوفاء
فكرة القصة جميلة لولا بعض الهفوات
تقديري العزيزة خديجة
ومحبتي







  رد مع اقتباس
/
قديم 23-05-2019, 12:44 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
خديجه عبدالله
عضوة أكاديمية الفينيق للأدب العربي
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء

الصورة الرمزية خديجه عبدالله

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

خديجه عبدالله غير متواجد حالياً


افتراضي رد: بائعة الفوانيس :

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد يوسف أبو طماعه مشاهدة المشاركة
يحدث مثل ذلك أحيانا
نص قال رسالته بعفوية
وما تزال الفوانيس شاهدة على ذلك الإرهاب
تمتلكين نفسا جميلا في السرد وعليك بالقراءة
فإن فيها النفع الكثير لتطويع الحرف ومخزون المفردات
وانتهاج أسلوب خاص بالقص
ما قلته مجرد نصح لا غير وأنا ما زلت أحبو في هذا الفن
تحياتي
/
/
/
كلنا نحبو نحو الحرف ونتعلم
أديبنا القدبر/خالد يوسف أبو طماعه
شكرا لما تزودنا به من توجيه وإرشاد
أثمن لكم جهودكم عاليا ووقفتكم على مانقوم به من تجريب في عالم الحرف
بوركتم






  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:25 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط