لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: من أنا ؟ شعر سكينة المرابط (آخر رد :جمال عمران)       :: سر السؤال / خالد يوسف أبو طماعه (آخر رد :جمال عمران)       :: دهشة الرمان (آخر رد :جمال عمران)       :: المفتاح (آخر رد :جمال عمران)       :: في حضرةِ وحدتها (آخر رد :خالد يوسف أبو طماعه)       :: قراعة السؤال (آخر رد :خالد يوسف أبو طماعه)       :: خريف الهذيان / يحيى موطوال (آخر رد :خالد يوسف أبو طماعه)       :: حروف بلا أرصفة (آخر رد :يزن السقار)       :: جاءنا الغول ترمْبُ (آخر رد :خالد يوسف أبو طماعه)       :: كرنفال .. (آخر رد :غلام الله بن صالح)       :: الحياة أنت .. (آخر رد :أمل عبدالرحمن)       :: *حِداد نهر* (آخر رد :أمل عبدالرحمن)       :: أمني النفس ... (آخر رد :الزهراء صعيدي)       :: صرخة في أذن القلب (آخر رد :الزهراء صعيدي)       :: ضَجيجٌ مُتكامِل (آخر رد :خالد يوسف أبو طماعه)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ⊱ وَهــــجُ القَــــوافي ⊰

⊱ وَهــــجُ القَــــوافي ⊰ >>>> للشعر العمودي >> نرجو ذكر البحر في هامش القصيدة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17-07-2019, 10:10 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
منار القيسي
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
يحمل وسام المركز الثاني
لمسابقة شعر التفعيلة
العراق

الصورة الرمزية منار القيسي

افتراضي الحلّاجُ قامَ متأخراً..


الحلاجُ قامَ متأخراً..
**
قَضَى والليلَ أركسهُ الوجومُ
فلا بهجٌ لَدَيهِ وَلا نَديمُ

مضى يتقطّرُ الساعاتِ دهرًا
بهِ الأحزانُ تترى والكلومُ

سقاهُ الصبرُ من كأسٍ دهاقٍ
وصوتُ الناي مايبدي الرخيمُ

فالقى في مسارِ التيهِ عمراً
مِنَ الأوراقِ مركبهُ يعومُ

تلاقيهِ الخطوبُ بغير بخلٍ
وكفٌّ للنحوسِ لهُ نديمُ

فما ذاقَ الكرى الّا وباكٍ
تُمَنْطِقُ في مآقيهِ السدومُ

بهِ سرُّ المعنّى كيفَ يغفو
لهُ جفنٌ تعانقهُ النّجومُ

لأمرٍ لمْ تنمْ عنهُ النوايا
يداني بلْ وتقصيهِ الهمومُ

هو الحلّاجُ , سرٌّ إِختلاهُ
وإذْ ما فاضتِ الرؤيا يهيمُ

فلمْ يُصْدفْ سحابٌ طافَ قرباً
يثيلُ بروضةِ الأرواحِ , (ديمُ )

ولمّا النفس أعياها التمني
وأهل الفهمِ أجداهم خصيمُ

وممسوخٌ يظنُّ بتيهِ فهمٍ
تركتَ الحقَّ خلفكَ ماترومُ

فوالله الذي خلقَ البرايا
لأنتَ ودونكمْ سَارَ الرسيمُ

نفى عنْ جفنكِ الوسنانِ نومًا
كمنْ قدْ صابهُ النبأُ العظيمُ

تلمّستَ الوصولَ بعمقِ فهمٍ
وغير الجهلِ ماحَازَ العذومُ

كذاها الروح تبدأُ من غواشٍ
وجوف الليلِ تشتدُّ العزومُ

يكاشفُها الضياءُ بغيرِ بخلٍ
لهُ نجوى المريد ومايرومُ

وأنّي لا أرى ماأنتَ فيهِ
فأنتَ النجمُ أعيا من يسومُ

فواجهتَ الضروس على عنادٍ
لتلقى الخلد جهراً لايغيمُ

قَضى الدّيّان أنّ الموتَ بابٌ
"وعند الحقِّ تجتمعُ الخصومُ "
**

**
(بحر الوافر)






  رد مع اقتباس
/
قديم 18-07-2019, 08:17 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
ناظم الصرخي
فريق العمل
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
العراق

الصورة الرمزية ناظم الصرخي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

ناظم الصرخي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: الحلّاجُ قامَ متأخراً..

وأيّ نكبة كنكبة الحلاج في زمانه فقد نال من التقرب والإبعاد والتحمل والصبر مانال وزيفت أقواله للنيل من مسيرته الصوفية والحب الإلهي حتى وصلت معاناته إلى الصلب وتقطيع الأوصال.
وكم من بني الإنسان في عصرنا الحالي في نفس المعاناة والهموم وحب الإله والأوطان.
قصيدة بديعة جسدت الهمّ الإنساني
تثبّت
مع التقدير
وأزكى التحايا






  رد مع اقتباس
/
قديم 18-07-2019, 09:02 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
ناظم العربي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
العراق

الصورة الرمزية ناظم العربي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

ناظم العربي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: الحلّاجُ قامَ متأخراً..

رحم الله شهيد الحب
سلمت اديينا الكريم لهذا النص الرائع






  رد مع اقتباس
/
قديم 18-07-2019, 02:33 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
رافت ابو زنيمة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للعطاء والإبداع
الأردن

الصورة الرمزية رافت ابو زنيمة

افتراضي رد: الحلّاجُ قامَ متأخراً..

القصيدة رائعة وانيقة
والبوح شفاف وجميل
وأنتَ انيق رائع وجميل
دمتَ وهذا الابداع
دم جميل كما انتَ دائماً
محبتي وتقديري






كــــــــــــــــــــــان،،،!!
  رد مع اقتباس
/
قديم 18-07-2019, 02:51 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
الزهراء صعيدي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
سوريا

الصورة الرمزية الزهراء صعيدي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

الزهراء صعيدي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: الحلّاجُ قامَ متأخراً..

مضى يتقطّرُ الساعاتِ دهرًا
بهِ الأحزانُ تترى والكلومُ

سقاهُ الصبرُ من كأسٍ دهاقٍ
وصوتُ الناي مايبدي الرخيمُ
....
رحم الله الحلاج و نحسبه في رحاب ربه و سيقتص ممن أذاه
تجرع الصبر آلاما عظاما
و حبه في قلبه داوى جراحه
دمت و إبداعك الراقي شاعرنا القدير






  رد مع اقتباس
/
قديم 18-07-2019, 06:26 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
محمد برهومي
عضو اكاديمية الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
رابطة الفينيق
المغرب العربي الكبير
تونس

الصورة الرمزية محمد برهومي

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

محمد برهومي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: الحلّاجُ قامَ متأخراً..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منار القيسي مشاهدة المشاركة

الحلاجُ قامَ متأخراً..
**
قَضَى والليلَ أركسهُ الوجومُ
فلا بهجٌ لَدَيهِ وَلا نَديمُ

مضى يتقطّرُ الساعاتِ دهرًا
بهِ الأحزانُ تترى والكلومُ

سقاهُ الصبرُ من كأسٍ دهاقٍ
وصوتُ الناي مايبدي الرخيمُ

فالقى في مسارِ التيهِ عمراً
مِنَ الأوراقِ مركبهُ يعومُ

تلاقيهِ الخطوبُ بغير بخلٍ
وكفٌّ للنحوسِ لهُ نديمُ

فما ذاقَ الكرى الّا وباكٍ
تُمَنْطِقُ في مآقيهِ السدومُ

بهِ سرُّ المعنّى كيفَ يغفو
لهُ جفنٌ تعانقهُ النّجومُ

لأمرٍ لمْ تنمْ عنهُ النوايا
يداني بلْ وتقصيهِ الهمومُ

هو الحلّاجُ , سرٌّ اِختلاهُ
وإذْ ما بادرَ الشوقُ يهيمُ

فلمْ يَصْدقْ سواهُ طافَ قرباً
يثيلُ بروضةِ الأرواحِ , (ديمُ )

ولمّا النفس أعياها التمني
وأهل الفهمِ أجداهم خصيمُ

وممسوخٌ يظنُّ بتيهِ فهمٍ
تركتَ الحقَّ خلفكَ ماترومُ

فوالله الذي خلقَ البرايا
لأنتَ ودونكمْ سَارَ الرسيمُ

نفى عنْ جفنكِ الوسنانِ نومًا
كمنْ قدْ صابهُ النبأُ العظيمُ

تلمّستَ الوصولَ بعمقِ فهمٍ
وغير الجهلِ ماحَازَ العذومُ

كذاها الروح تبدأُ من غواشٍ
وجوف الليلِ تشتدُّ العزومُ

يكاشفُها الضياءُ بغيرِ بخلٍ
لهُ نجوى المريد ومايرومُ

وأنّي لا أرى ماأنتَ فيهِ
فأنتَ النجمُ أعيا من يسومُ

فواجهتَ الضروس على عنادٍ
لتلقى الخلد جهراً لايغيمُ

قَضى الدّيّان أنّ الموتَ بابٌ
"وعند الحقِّ تجتمعُ الخصومُ "
**

**
(بحر الوافر)
نص وارف فيه من الابداع الشيء الكثير
اعجبني انك تكتب من مرجعية صوفية
الهمتك بدفء المشاعر وروعة المباني وعمق المعاني
دمت بهيا نقيا ابيا صديقي العزيز
لك ودي وتقديري






الشعر تاج من عقيق باذخ ****
وهو المطية صوب مجد شامخ
  رد مع اقتباس
/
قديم 19-07-2019, 08:46 AM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
طارق المأمون محمد
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
السودان

الصورة الرمزية طارق المأمون محمد

افتراضي رد: الحلّاجُ قامَ متأخراً..

قصيدة رائعة المعاني و المباني .
و لقد أثير حول الحلاج كلام كثير و اختلف فيه الناس بين مؤيد و هم قلة و منكر وهم غالبية العلماء . حتى إذا اشتد اللغط حوله جعل له الخليفة آنذاك مناظرة مع العلماء و الشيوخ حتى يقيم عليه الحجة فلما غبوه قضى عليه القاضي بان يقتل ردة.
وعلى عجالة التقطتها من الويكيبيديا أرسل بعض آراء العلماء فيه:

"اكتفى بعضهم بتكفيره بالاعتماد على ما قيل على لسانهِ من أقوال أو أشعار، بينما سعى بعضهم إلى تبرئته بالزعم بأن ما قيل على لسانه لا أساس له من الصحة وأنه كلام مدسوس عليه. أما أتباعه فإنهم يقدسون أقواله ويؤكدون نسبتها إليه، ولكنهم يقولون إن لها معاني باطنة غير المعاني الظاهرة، وأن هذه المعاني لا يفهمها سواهم. بينما جنح المستشرقون إلى تفسيرات أخرى وجعلوا منه بطلاً ثورياً شبيهاً بأساطير الغربيّين.

وعند الشيعة: ذكره الشيخ الطوسي في كتاب الغيبة في المذمومين الذين ادعوا النيابة البابية.

وقال ابن تيمية: (مَنِ اعْتَقَدَ مَا يَعْتَقِدُهُ الْحَلاجُ مِنَ الْمَقَالاتِ الَّتِي قُتِلَ الْحَلاجُ عَلَيْهَا فَهُوَ كَافِرٌ مُرْتَدٌّ بِاتِّفَاقِ الْمُسْلِمِينَ ; فَإِنَّ الْمُسْلِمِينَ إنَّمَا قَتَلُوهُ عَلَى الْحُلُولِ وَالاتِّحَادِ وَنَحْوِ ذَلِكَ مِنْ مَقَالاتِ أَهْلِ الزَّنْدَقَةِ وَالإِلْحَادِ كَقَوْلِهِ: أنا الله. وَقَوْلِهِ : إلَهٌ فِي السَّمَاءِ وَإِلَهٌ فِي الأَرْضِ...وَالْحَلاجُ كَانَتْ لَهُ مخاريق وَأَنْوَاعٌ مِنَ السِّحْرِ وَلَهُ كُتُبٌ مَنْسُوبَةٌ إلَيْهِ فِي السِّحْرِ. وَبِالْجُمْلَةِ فَلا خِلافَ بَيْنِ الأُمَّةِ أَنَّ مَنْ قَالَ بِحُلُولِ اللَّهِ فِي الْبَشَرِ وَاتِّحَادِهِ بِهِ وَأَنَّ الْبَشَرَ يَكُونُ إلَهًا وَهَذَا مِنَ الآلِهَةِ: فَهُوَ كَافِرٌ مُبَاحُ الدَّمِ، وَعَلَى هَذَا قُتِلَ الْحَلاجُ)اهـ .

وقال أيضاً: (وَمَا نَعْلَمُ أَحَدًاً مِنْ أَئِمَّةِ الْمُسْلِمِينَ ذَكَرَ الْحَلاجَ بِخَيْرِ لا مِنْ الْعُلَمَاءِ وَلا مِنْ الْمَشَأيِخِ ; وَلَكِنَّ بَعْضَ النَّاسِ يَقِفُ فِيهِ; لأَنَّهُ لَمْ يَعْرِفْ أَمْرَهُ).اهـ

وقال عنه الإمام عبد القادر الجيلاني حين سُئل عن الحلاج قال: عثر الحلاج ولم يكن في زمانه من يأخذ بيده، ولو أدركته لأخذت بيده.

وقال عنهُ الإمام أبو الحسن الشاذلي: أكره من العلماء تكفير الحلاج، ومن فهم مقاصده فهم مقصدي.

قال الخطيب البغدادي: والصوفية مختلفون فيه فأكثرهم نفى أن يكون الحلاج منهم وأبى أن يعده فيهم، وقبله من متقدميهم أبو العباس بن عطاء البغدادي ومحمد بن خفيف الشيرازي وإبراهيم بن محمد النصراباذي النيسابوري وصححوا له حاله ودونوا كلامه حتى قال ابن خفيف : الحسين بن منصور عالم رباني .

قال ابن كثير: لم يزل الناس منذ قتل الحلاج مختلفين في أمره. فأما الفقهاء فحكي عن غير واحد من الأئمة إجماعهم على قتله وأنه كان كافرا ممخرقا مموها مشعبذا، وكذلك قول أكثر الصوفية منهم. ومنهم طائفة كما تقدم أجملوا القول فيه وغرهم ظاهره ولم يطلعوا على باطنه، وقد كان في ابتداء أمره فيه تعبد وتأله وسلوك، ولكن لم يكن له علم يسلك به في عبادته، فدخل عليه الداخل بسبب ذلك، كما قال بعض السلف : من عبد الله بغير علم كان ما يفسده أكثر مما يصلحه. وعن سفيان بن عيينة أنه قال : من فسد من علمائنا كان فيه شبه من اليهود ومن فسد من عبادنا كان فيه شبه من النصارى. ولهذا دخل على الحلاج باب الحلول والاتحاد فصار من أهل الانحلال والإلحاد .

قال الخطيب : وحدثني مسعود بن ناصر أنبأنا ابن باكويه الشيرازي، سمعت أبا زرعة الطبري يقول : الناس فيه - يعني حسين بن منصور - بين قبول ورد، ولكن سمعت محمد بن يحيى الرازي، يقول : سمعت عمرو بن عثمان يلعنه ويقول : لو قدرت عليه لقتلته بيدي، فقلت : أيش الذي وجد الشيخ عليه ؟ قال : قرأت آية من كتاب الله، فقال : يمكنني أن أؤلف مثله وأتكلم به .

قال أبو زرعة الطبري : وسمعت أبا يعقوب الأقطع يقول : زوجت ابنتي من الحسين بن منصور لما رأيت من حسن طريقته واجتهاده، فبان لي بعد مدة يسيرة أنه ساحر محتال خبيث كافر.

شكرا لك أخي الكريم الشاعر القدير منار القيسي..






  رد مع اقتباس
/
قديم 21-07-2019, 04:31 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
محمد ذيب سليمان
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع الأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الاردن

الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان

افتراضي رد: الحلّاجُ قامَ متأخراً..

وبالرغم من الاختلافات في الحلاج بين منكر ومتبع وموافقفقد جاء بناء النص
عاى ما تعرض له من عذاب وظلم وانكار لفكره وبين ما هو اليوم من تعرض اصحاب الفكر
والصواب الى ما تعرض له الحلاج دون اقتراف ذنب
شكرا على هذا البناء الجميل والمعاني التىحملها النص
مودتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 24-07-2019, 12:37 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
ثناء حاج صالح
فريق العمل
افتراضي رد: الحلّاجُ قامَ متأخراً..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منار القيسي مشاهدة المشاركة

الحلاجُ قامَ متأخراً..
**
قَضَى والليلَ أركسهُ الوجومُ
فلا بهجٌ لَدَيهِ وَلا نَديمُ

مضى يتقطّرُ الساعاتِ دهرًا
بهِ الأحزانُ تترى والكلومُ

سقاهُ الصبرُ من كأسٍ دهاقٍ
وصوتُ الناي مايبدي الرخيمُ

فالقى في مسارِ التيهِ عمراً
مِنَ الأوراقِ مركبهُ يعومُ

تلاقيهِ الخطوبُ بغير بخلٍ
وكفٌّ للنحوسِ لهُ نديمُ

فما ذاقَ الكرى الّا وباكٍ
تُمَنْطِقُ في مآقيهِ السدومُ

بهِ سرُّ المعنّى كيفَ يغفو
لهُ جفنٌ تعانقهُ النّجومُ

لأمرٍ لمْ تنمْ عنهُ النوايا
يداني بلْ وتقصيهِ الهمومُ

هو الحلّاجُ , سرٌّ اِختلاهُ
وإذْ ما بادرَ الشوقُ يهيمُ

فلمْ يَصْدقْ سواهُ طافَ قرباً
يثيلُ بروضةِ الأرواحِ , (ديمُ )

ولمّا النفس أعياها التمني
وأهل الفهمِ أجداهم خصيمُ

وممسوخٌ يظنُّ بتيهِ فهمٍ
تركتَ الحقَّ خلفكَ ماترومُ

فوالله الذي خلقَ البرايا
لأنتَ ودونكمْ سَارَ الرسيمُ

نفى عنْ جفنكِ الوسنانِ نومًا
كمنْ قدْ صابهُ النبأُ العظيمُ

تلمّستَ الوصولَ بعمقِ فهمٍ
وغير الجهلِ ماحَازَ العذومُ

كذاها الروح تبدأُ من غواشٍ
وجوف الليلِ تشتدُّ العزومُ

يكاشفُها الضياءُ بغيرِ بخلٍ
لهُ نجوى المريد ومايرومُ

وأنّي لا أرى ماأنتَ فيهِ
فأنتَ النجمُ أعيا من يسومُ

فواجهتَ الضروس على عنادٍ
لتلقى الخلد جهراً لايغيمُ

قَضى الدّيّان أنّ الموتَ بابٌ
"وعند الحقِّ تجتمعُ الخصومُ "
**

**
(بحر الوافر)
السلام عليكم
نعم قضية الحلَاج ما زالت وحتى الآن تثير الجدل . والله أعلم بحاله ومآله .
والقصيدة جميلة متقنة السبك والبناء مع مخاطبتها للحلاَّج في سياق وعظي شاعري شفيف !
غير أنني استوقفني في إيقاعها زحاف العقل الثقيل الذي يحكم عليه جميع العروضيين بالقبح بدون استثناء. في البيتين
هو الحلّاجُ , سرٌّ اِختلاهُ
وإذْ ما بادرَ الشوقُ يهيمُ

فلمْ يَصْدقْ سواهُ طافَ قرباً
يثيلُ بروضةِ الأرواحِ , (ديمُ )

وأعتقد أن الشاعر المبدع القدير الأستاذ منار القيسي قادر على تلافيه فيما لو أراد ذلك .
تحيتي وكل التقدير






  رد مع اقتباس
/
قديم 25-07-2019, 12:29 AM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
نوال البردويل
فريق العمل
عضو تجمع أدب الرسالة
عنقاء العام 2016
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية نوال البردويل

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

نوال البردويل غير متواجد حالياً


افتراضي رد: الحلّاجُ قامَ متأخراً..

على الرغم من اختلاف آراء العلماء وأصحاب السلطة حول الحلاج في ذلك الوقت
إلا أنه لاقى ما لاقى من العذاب وهذا ما نشهده في عصرنا هذا ودون أسباب
حاكيت الواقع بقصيدتك الرائعة وحرفك البليغ
تقديري أ. منار
وتحياتي







  رد مع اقتباس
/
قديم 25-07-2019, 11:24 PM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
منار القيسي
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
يحمل وسام المركز الثاني
لمسابقة شعر التفعيلة
العراق

الصورة الرمزية منار القيسي

افتراضي رد: الحلّاجُ قامَ متأخراً..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناظم الصرخي مشاهدة المشاركة
وأيّ نكبة كنكبة الحلاج في زمانه فقد نال من التقرب والإبعاد والتحمل والصبر مانال وزيفت أقواله للنيل من مسيرته الصوفية والحب الإلهي حتى وصلت معاناته إلى الصلب وتقطيع الأوصال.
وكم من بني الإنسان في عصرنا الحالي في نفس المعاناة والهموم وحب الإله والأوطان.
قصيدة بديعة جسدت الهمّ الإنساني
تثبّت
مع التقدير
وأزكى التحايا
الصديق العزيز والشاعر المبجل الاستاذ ناظم الصرخي..
مداخلتكم الراقية أثرت الذائقة .. واسعدني جداً ماتفضلتم به ..ولايسعني إلا أن أسجل تقديري لعمق الفهم لواعيتكم المائزة..((وما اشبه اليوم بالبارحة..)) هكذا قال أهل البصيرة..
دمت في سمو ورفعة والمجد لقلبك النقي..






  رد مع اقتباس
/
قديم 25-07-2019, 11:28 PM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
منار القيسي
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
يحمل وسام المركز الثاني
لمسابقة شعر التفعيلة
العراق

الصورة الرمزية منار القيسي

افتراضي رد: الحلّاجُ قامَ متأخراً..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناظم العربي مشاهدة المشاركة
رحم الله شهيد الحب
سلمت اديينا الكريم لهذا النص الرائع
الشاعر المجيد الاستاذ ناظم العربي..
بوركتم أيها الكريم .. لك شكري والامتنان لهذا المرور العاطر..






  رد مع اقتباس
/
قديم 25-07-2019, 11:32 PM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
منار القيسي
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
يحمل وسام المركز الثاني
لمسابقة شعر التفعيلة
العراق

الصورة الرمزية منار القيسي

افتراضي رد: الحلّاجُ قامَ متأخراً..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رافت ابو زنيمة مشاهدة المشاركة
القصيدة رائعة وانيقة
والبوح شفاف وجميل
وأنتَ انيق رائع وجميل
دمتَ وهذا الابداع
دم جميل كما انتَ دائماً
محبتي وتقديري
أديبنا الوارف الاستاذ رأفت ابو زنيمة..
شكراً جزيلاً مع وافر المحبة والامتنان لهذا المرور الانيق..
وشكراً للنص لانه اعجب ذائقتكم الراقية..






  رد مع اقتباس
/
قديم 25-07-2019, 11:50 PM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
منار القيسي
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
يحمل وسام المركز الثاني
لمسابقة شعر التفعيلة
العراق

الصورة الرمزية منار القيسي

افتراضي رد: الحلّاجُ قامَ متأخراً..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الزهراء صعيدي مشاهدة المشاركة
مضى يتقطّرُ الساعاتِ دهرًا
بهِ الأحزانُ تترى والكلومُ

سقاهُ الصبرُ من كأسٍ دهاقٍ
وصوتُ الناي مايبدي الرخيمُ
....
رحم الله الحلاج و نحسبه في رحاب ربه و سيقتص ممن أذاه
تجرع الصبر آلاما عظاما
و حبه في قلبه داوى جراحه
دمت و إبداعك الراقي شاعرنا القدير

شاعرتنا المقتدرة الاستاذة زهراء صعيدي..
عندما أقرأ كلامه رحمه الله في وصفه لحالته التي تجلى بها الحب المطلق للخالق , ولأنّ "الله محبةٌ" سبحانه, يصيبني الذهول والعجب كيف يكون الحكم عليه بالكفر وهو القائل:
((وَاللَه ما طَلَعَت شَمسٌ وَلا غَرُبَت
إِلّا وَحُبُّكَ مَقرونٌ بِأَنفاسي
وَلا خلوت إِلى قَومٍ أُحَدِّثُهُم
إِلّا وَأَنتَ حَديثي بَينَ جُلّاسي
وَلا ذَكَرتُكَ مَحزوناً وَلا فَرِحاً
إِلّا وَأَنت بِقَلبي بَينَ وِسواسي
وَلا هَمَمتُ بِشُربِ الماءِ مِن عَطَشٍ
إِلّا رَأَيتُ خَيالاً مِنكَ في الكَأسِ
وَلَو قَدَرتُ عَلى الإِتيانِ جِئتُكُم
سَعياً عَلى الوَجهِ أَو مَشياً عَلى الرَأسِ
وَيا فَتى الحَيِّ إِن غَنّيتَ لي طَرَباً
فَغَنّنّي واسِفاً مِن قَلبِكَ القاسي
مالي وَلَلناسِ كَم يَلحونَني سَفَهاً
ديني لِنَفسي وَدينُ الناسِ لِلناسِ))

وحين قال :ما في الجبة غير الله لم يكن يدعي الالوهية ولكنة كان يقصد انه لا يرى إلا الله في كل شئ وأنه لا يشعر ولا يفكر إلا به تعالى، ولقد كان وصل إلى مقام التجريد وهذا كلام يفهمه الصوفية...
اشكرك جداً على هذا المرور العميق ..وبوركتم.









  رد مع اقتباس
/
قديم 26-07-2019, 12:06 AM رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
منار القيسي
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
يحمل وسام المركز الثاني
لمسابقة شعر التفعيلة
العراق

الصورة الرمزية منار القيسي

افتراضي رد: الحلّاجُ قامَ متأخراً..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد برهومي مشاهدة المشاركة
نص وارف فيه من الابداع الشيء الكثير
اعجبني انك تكتب من مرجعية صوفية
الهمتك بدفء المشاعر وروعة المباني وعمق المعاني
دمت بهيا نقيا ابيا صديقي العزيز
لك ودي وتقديري

صديقي العزيز شاعرنا التونسي الاستاذ محمد برهومي الغالي..
في البدء اشكرك جداً وأسعدني ما افضتم به علينا من رقي رأي, وأحببت ان أسوق هنا بعض ماورد في المصادر التي وثّقتْ تلك الواقعة وما أصاب الحلاج ومناجاته الاخيرة ..
لقد كان الحلاَّجُ مشدوداً على الصليب الخشب مقطع اليدين ونظر إلى السماء مناجياً ربه // قائلا :-

"نَحَنُ بشَوَاهِدِكَ نلُوذُ
وبسَنَا عِزَّتِكَ نَسْتَضيء
لِتُبْدِي لَنا مَا شئتَ مِنْ شَأْنِكَ
و أنْتَ الذِي فى السَّماءِ عَرْشُكَ
و أَنْتَ الذِي فىِ السَّمَاءِ إلَه
و فِي الأرضِ إلَه ..
تَجَلَّى كَمَا تَشَاء
مِثْلَ تَجَلِّيكَ في مَشِيئتكَ كأَحْسنِ صُورةٍ
و الصُّورَةُ
هي الرُّوحُ النَّاطِقَةُ
الذِي أفْردْتَهُ بالعلمِ ( و البيانِ ) و القُدرَةِ
و هَؤلاءِ عِبَادُكَ
قَدْ اجْتَمَعُوا لِقَتْلِي تَعَصُّباً لدينِكَ
و تَقَرُّباً إليكَ
فاغْفرْ لَهُمْ !
فإنكَ لَوْ كَشَفْتَ لَهُمْ مَا كَشَفْتَ لِي
لما فَعَلُوا ما فَعلُوا
و لَوْ سَتَرْتَ عَنّي مَا سَترتَ عَنْهُمْ
لما لَقِيتُ مَا لَقِيتُ
فَلَكَ التَّقْديِرُ فيما تَفْعَلُ
و لَكَ التَّقْدِيرُ فيما تُريدُ "
أكرر شكري وأمتناني وبساتين جوري للحضور الراقي ولشخصكم النبيل الذي أتشرف به وبكل احبتي في تونسنا الغالية ..سلمت ودمت في القلب أيها ألاعز






  رد مع اقتباس
/
قديم 26-07-2019, 12:34 AM رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
منار القيسي
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
يحمل وسام المركز الثاني
لمسابقة شعر التفعيلة
العراق

الصورة الرمزية منار القيسي

افتراضي رد: الحلّاجُ قامَ متأخراً..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طارق المأمون محمد مشاهدة المشاركة
قصيدة رائعة المعاني و المباني .
و لقد أثير حول الحلاج كلام كثير و اختلف فيه الناس بين مؤيد و هم قلة و منكر وهم غالبية العلماء . حتى إذا اشتد اللغط حوله جعل له الخليفة آنذاك مناظرة مع العلماء و الشيوخ حتى يقيم عليه الحجة فلما غبوه قضى عليه القاضي بان يقتل ردة.
وعلى عجالة التقطتها من الويكيبيديا أرسل بعض آراء العلماء فيه:

"اكتفى بعضهم بتكفيره بالاعتماد على ما قيل على لسانهِ من أقوال أو أشعار، بينما سعى بعضهم إلى تبرئته بالزعم بأن ما قيل على لسانه لا أساس له من الصحة وأنه كلام مدسوس عليه. أما أتباعه فإنهم يقدسون أقواله ويؤكدون نسبتها إليه، ولكنهم يقولون إن لها معاني باطنة غير المعاني الظاهرة، وأن هذه المعاني لا يفهمها سواهم. بينما جنح المستشرقون إلى تفسيرات أخرى وجعلوا منه بطلاً ثورياً شبيهاً بأساطير الغربيّين.

وعند الشيعة: ذكره الشيخ الطوسي في كتاب الغيبة في المذمومين الذين ادعوا النيابة البابية.

وقال ابن تيمية: (مَنِ اعْتَقَدَ مَا يَعْتَقِدُهُ الْحَلاجُ مِنَ الْمَقَالاتِ الَّتِي قُتِلَ الْحَلاجُ عَلَيْهَا فَهُوَ كَافِرٌ مُرْتَدٌّ بِاتِّفَاقِ الْمُسْلِمِينَ ; فَإِنَّ الْمُسْلِمِينَ إنَّمَا قَتَلُوهُ عَلَى الْحُلُولِ وَالاتِّحَادِ وَنَحْوِ ذَلِكَ مِنْ مَقَالاتِ أَهْلِ الزَّنْدَقَةِ وَالإِلْحَادِ كَقَوْلِهِ: أنا الله. وَقَوْلِهِ : إلَهٌ فِي السَّمَاءِ وَإِلَهٌ فِي الأَرْضِ...وَالْحَلاجُ كَانَتْ لَهُ مخاريق وَأَنْوَاعٌ مِنَ السِّحْرِ وَلَهُ كُتُبٌ مَنْسُوبَةٌ إلَيْهِ فِي السِّحْرِ. وَبِالْجُمْلَةِ فَلا خِلافَ بَيْنِ الأُمَّةِ أَنَّ مَنْ قَالَ بِحُلُولِ اللَّهِ فِي الْبَشَرِ وَاتِّحَادِهِ بِهِ وَأَنَّ الْبَشَرَ يَكُونُ إلَهًا وَهَذَا مِنَ الآلِهَةِ: فَهُوَ كَافِرٌ مُبَاحُ الدَّمِ، وَعَلَى هَذَا قُتِلَ الْحَلاجُ)اهـ .

وقال أيضاً: (وَمَا نَعْلَمُ أَحَدًاً مِنْ أَئِمَّةِ الْمُسْلِمِينَ ذَكَرَ الْحَلاجَ بِخَيْرِ لا مِنْ الْعُلَمَاءِ وَلا مِنْ الْمَشَأيِخِ ; وَلَكِنَّ بَعْضَ النَّاسِ يَقِفُ فِيهِ; لأَنَّهُ لَمْ يَعْرِفْ أَمْرَهُ).اهـ

وقال عنه الإمام عبد القادر الجيلاني حين سُئل عن الحلاج قال: عثر الحلاج ولم يكن في زمانه من يأخذ بيده، ولو أدركته لأخذت بيده.

وقال عنهُ الإمام أبو الحسن الشاذلي: أكره من العلماء تكفير الحلاج، ومن فهم مقاصده فهم مقصدي.

قال الخطيب البغدادي: والصوفية مختلفون فيه فأكثرهم نفى أن يكون الحلاج منهم وأبى أن يعده فيهم، وقبله من متقدميهم أبو العباس بن عطاء البغدادي ومحمد بن خفيف الشيرازي وإبراهيم بن محمد النصراباذي النيسابوري وصححوا له حاله ودونوا كلامه حتى قال ابن خفيف : الحسين بن منصور عالم رباني .

قال ابن كثير: لم يزل الناس منذ قتل الحلاج مختلفين في أمره. فأما الفقهاء فحكي عن غير واحد من الأئمة إجماعهم على قتله وأنه كان كافرا ممخرقا مموها مشعبذا، وكذلك قول أكثر الصوفية منهم. ومنهم طائفة كما تقدم أجملوا القول فيه وغرهم ظاهره ولم يطلعوا على باطنه، وقد كان في ابتداء أمره فيه تعبد وتأله وسلوك، ولكن لم يكن له علم يسلك به في عبادته، فدخل عليه الداخل بسبب ذلك، كما قال بعض السلف : من عبد الله بغير علم كان ما يفسده أكثر مما يصلحه. وعن سفيان بن عيينة أنه قال : من فسد من علمائنا كان فيه شبه من اليهود ومن فسد من عبادنا كان فيه شبه من النصارى. ولهذا دخل على الحلاج باب الحلول والاتحاد فصار من أهل الانحلال والإلحاد .

قال الخطيب : وحدثني مسعود بن ناصر أنبأنا ابن باكويه الشيرازي، سمعت أبا زرعة الطبري يقول : الناس فيه - يعني حسين بن منصور - بين قبول ورد، ولكن سمعت محمد بن يحيى الرازي، يقول : سمعت عمرو بن عثمان يلعنه ويقول : لو قدرت عليه لقتلته بيدي، فقلت : أيش الذي وجد الشيخ عليه ؟ قال : قرأت آية من كتاب الله، فقال : يمكنني أن أؤلف مثله وأتكلم به .

قال أبو زرعة الطبري : وسمعت أبا يعقوب الأقطع يقول : زوجت ابنتي من الحسين بن منصور لما رأيت من حسن طريقته واجتهاده، فبان لي بعد مدة يسيرة أنه ساحر محتال خبيث كافر.

شكرا لك أخي الكريم الشاعر القدير منار القيسي..
شاعرنا المجيد الاستاذ طارق المأمون الغالي..
ليت الشكر يكفي ويفي لما أسبغتم علينا من نعمة فهم لواعية يحسب لها ..ولايسعني هنا الا ان اثني على مداخلتكم القيّمة ولسنا هنا مع أو ضد الحلّاج وخصومه (سواء كانوا من رجال الدين في زمانه أو الامراء أو السياسيين أو من المعارضين له من نفس المسالك الصوفية وحتى من عامة الناس البسطاء الذين يحكمون على ظاهر الشيء ويلحق بهم وعّاظ السلاطين), وأنا حين كتبت هذا النص كنت فقط لأُذكّر نفسي أولاً قبل غيري أن لا أحكم على ظاهر الاشياء والافعال.. وانما تؤخذ الاشياء بالخواتيم.. فإنّ البلاء الذي أصاب هذه الامة هو حالة التوهّم واشياء أخرى,وبالمجمل وجدتُ رأي لبعض المهتمين قال فيه:الحلاج تجربة فريدة من نوعها في تاريخ الإسلام وقد اختلف فيه الناس بين عاشق له متبع وبين مكفر له وفي إعتقادي الشخصي أن السبب هو أننا لم نطلع على تجربة الحلاج عن قرب فنحن نعرف الحلاج فقط من خلال النصوص وهي فيها مافيها من التفسير وربما الوضع لكن على العموم يمكن القول إن حجم العشق الإلهي في تراث الحلاج شيء يجب أن لا يختلف عليه اثنان..
اكرر شكري وأمتناني لكم صديقي الشاعر ودمت الاعز.






  رد مع اقتباس
/
قديم 26-07-2019, 03:21 PM رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
منار القيسي
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
يحمل وسام المركز الثاني
لمسابقة شعر التفعيلة
العراق

الصورة الرمزية منار القيسي

افتراضي رد: الحلّاجُ قامَ متأخراً..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد ذيب سليمان مشاهدة المشاركة
وبالرغم من الاختلافات في الحلاج بين منكر ومتبع وموافق فقد جاء بناء النص
على ما تعرض له من عذاب وظلم وانكار لفكره وبين ما هو اليوم من تعرض اصحاب الفكر
والصواب الى ما تعرض له الحلاج دون اقتراف ذنب
شكرا على هذا البناء الجميل والمعاني التي حملها النص
مودتي
شاعرنا الكبير والصديق النبيل الاستاذ محمد ذيب سليمان..
من المحزن جداً أن نرى حال هذهِ الأمة وما آلت اليهِ من تداعيات... وكأن لسان الحال يخاطب الحلاج فيقول:"آهِ يا حلاجّ .... أين أنت منّا الآن، مأساتنا من مأساتك .." وذات رأي لأحد الاصدقاء قال: "الحسين بن منصور الحلاج اسطورة لم يعرف التاريخ مثلها غرق فى الحب حتى ساد, والدليل إننا مازلنا نختلف فيه بين معارض له ومحب له يكفيه أنّهُ اأبحر ونحن مازلنا أموات فى قبورنا لما نحيا بعد.."
لقد كان الحلاج من أكثر الشخصيات العربية التي يتبين إيمانه بمبدأ وحدة الوجود وحيث أنّهُ كان ( عربيا ) يعيش في مجتمع ( مسلم ) فإن الوجود بلغة العرب يعني "الله", ولذلك لم يفهمهُ من لم يعِ ..فصار إلى دائم التصادم مع أضداده .. ولذلك كفروه و تم قتله .. اكرر شكري الجزيل لجنابكم الكريم شاعرنا الكبير ودمت الأعز..






  رد مع اقتباس
/
قديم 26-07-2019, 03:31 PM رقم المشاركة : 18
معلومات العضو
منار القيسي
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
يحمل وسام المركز الثاني
لمسابقة شعر التفعيلة
العراق

الصورة الرمزية منار القيسي

افتراضي رد: الحلّاجُ قامَ متأخراً..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ثناء حاج صالح مشاهدة المشاركة
السلام عليكم
نعم قضية الحلَاج ما زالت وحتى الآن تثير الجدل . والله أعلم بحاله ومآله .
والقصيدة جميلة متقنة السبك والبناء مع مخاطبتها للحلاَّج في سياق وعظي شاعري شفيف !
غير أنني استوقفني في إيقاعها زحاف العقل الثقيل الذي يحكم عليه جميع العروضيين بالقبح بدون استثناء. في البيتين
هو الحلّاجُ , سرٌّ اِختلاهُ
وإذْ ما بادرَ الشوقُ يهيمُ

فلمْ يَصْدقْ سواهُ طافَ قرباً
يثيلُ بروضةِ الأرواحِ , (ديمُ )

وأعتقد أن الشاعر المبدع القدير الأستاذ منار القيسي قادر على تلافيه فيما لو أراد ذلك .
تحيتي وكل التقدير

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاتهُ أستاذتنا وشاعرتنا المجيدة ثناء الحاج..
لك وافر الشكر والامتنان لإهتمامكم ولمداخلتكم وملاحظتكم القيّمة و التي تنم عن حضور بعمق فهم ..لكِ كل الاعتزاز والتقدير ولقد تم الأخذ بملاحظتكم وربّي لايحرمني من حضوركم الراقي بين متواضع حرفي ...
مودتي والتحية الخالصة والاحترام






  رد مع اقتباس
/
قديم 26-07-2019, 03:46 PM رقم المشاركة : 19
معلومات العضو
منار القيسي
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
يحمل وسام المركز الثاني
لمسابقة شعر التفعيلة
العراق

الصورة الرمزية منار القيسي

افتراضي رد: الحلّاجُ قامَ متأخراً..

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوال البردويل مشاهدة المشاركة
على الرغم من اختلاف آراء العلماء وأصحاب السلطة حول الحلاج في ذلك الوقت
إلا أنه لاقى ما لاقى من العذاب وهذا ما نشهده في عصرنا هذا ودون أسباب
حاكيت الواقع بقصيدتك الرائعة وحرفك البليغ
تقديري أ. منار
وتحياتي
شاعرتنا القديرة الأستاذة نوال البردويل..
في البدء لايسعني إلا أن أشكرك على هذا الحضور الثري بين متواضع حرفي ..ومداخلتكِ الراقية..وأعود فأقول:
بالرغم من كلِّ ماقيل عن الحلاج , وأنه كفر وإرتدّ وإدّعى النبوة ، مع كل هذا . الا أنني عندما أتأمل كلماته أجدها لا تصدر إلا عن مؤمنٍ حق الايمان..وأتسأل كم مثل الحلاج من خلق الله أصابهم ما أصاب الحلاج..
اكرر الشكر والامتنان مع وافر الاعتزاز والتقدير






  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:55 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط