لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: صيدَليّةُ فيتاميناتِ العِشْقِ (آخر رد :صبري الصبري)       :: كشفت غطاها (آخر رد :احمد المعطي)       :: ***** الحانوتى لايموت *****قصة حقيقية (آخر رد :جمال عمران)       :: العروس (آخر رد :جمال عمران)       :: العرب والإنتصارات المجيدة.... (آخر رد :نوال البردويل)       :: *وَيْحَ عُمْري كاد يفنى* (آخر رد :نوال البردويل)       :: *شياطين الإنس والجن* (آخر رد :نوال البردويل)       :: *المجد للأصنام* (آخر رد :نوال البردويل)       :: *حين تغيب شمس الحقيقة*/ القصة البرونزية لشهر أيار 2018 (آخر رد :نوال البردويل)       :: مرايا عمر سعدون (آخر رد :عدنان الفضلي)       :: ما عاد لي (آخر رد :أحمد العربي)       :: موعد مع الطيف (آخر رد :حسين محسن الياس)       :: كورونا (آخر رد :زياد الشرادقه)       :: امّي عيد بحالها (آخر رد :زياد الشرادقه)       :: عاصفة (آخر رد :نوال البردويل)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ⊱ تَحْتَ ظِـــلِّ النَّبْض ⊰

⊱ تَحْتَ ظِـــلِّ النَّبْض ⊰ >>>> >>>>بلور حر فيه سحر قصيدة النثر ..والمنثور الشعري التناغمي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17-02-2020, 01:40 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
رافت ابو زنيمة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للعطاء والإبداع
الأردن

الصورة الرمزية رافت ابو زنيمة

افتراضي عين دمعها حبر / رافت ابو زنيمة



أراقبني
بين الخوف والحزن
بين الصمت المتغلغل في رعب الهدوء
والقلق المنعكس عن المرايا السوداء
أراقبني
وأنا أسكن ليلا كونيا فرّ منه قمره متسللا
نجومه نهشتها مخالب الظلام
أراقبني
وأنا أراقب انكسار مصباح الحب
وانطفاء شعلته في عيون الدهشة
أراقبني
وأنا من أجل كرامتي
أغرق خارج احتمالات الماء
أتنفس مترددا
لأقاسم الحياة مَنْ حولي ..
فيحبسون عني الهواء
ما عادت تعنيني الحاء المتبوعة بالباء
ما عاد يدركني قطار البقاء
مللت الانتظار على رصيف الأمل
سأرفع أشرعتي الممزقة
وأرمم سفينتي العتيقة
وأرحل نحو فراغ المعرفة
كي لا أعرف شيئا.. ولا تعرفني الأشياء
لأروي لذات الفراغ قصتي في المنفى
وها أنا ذا..
أكتب ورقتي البيضاء بحبري الأسود
بكلماتي التي تسكنها أشباح رمادية
وأنهي بياضي الأخير بسوادي الأخير
وأمارس غربتي الجديدة
من دون الوان
ومن دون تحبير







كــــــــــــــــــــــان،،،!!
  رد مع اقتباس
/
قديم 17-02-2020, 02:00 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
عايده بدر
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فائزة بالمركز الثاني
مسابقة قصيدة النثر 2014
تحمل صولجان الومضة الحكائية
وسام المركز الاول في القصة القصيرة
مصر

الصورة الرمزية عايده بدر

افتراضي رد: عين دمعها حبر / رافت ابو زنيمة

قد يبدو للوهلة الأولى أن السواد تغلب وانتصر
فراح يكتب نهاية البياض الأخير بحبر دمع العين
لكن فعل المراقبة يمنحنا إمكانية إعادة النظر في ترقب نهاية أخرى تجدل نهاية البياض
؛
شاعرنا المتألق رأفت أبو زنيمة
حضور اللون والحركة والصوت كأن الحرف يخرج من مآقيه
ويدنو من روح قارئه
تقديري الكبير لحرفك المتألق وروحك الراقية
مودتي وتقديري
عايده






"روح تسكن عرش موتي تعيد لي جمال الوجود الذي هو بعيني خراب "
صـــ ،،،،، ــــمـــ ،،،،، ــــت
http://aydy0badr.blogspot.com/
،،، فرااااااغ ،،،
http://aydy000badr.blogspot.com/
  رد مع اقتباس
/
قديم 17-02-2020, 06:39 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
فاطمة الزهراء العلوي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
افتراضي رد: عين دمعها حبر / رافت ابو زنيمة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رافت ابو زنيمة مشاهدة المشاركة


أراقبني
بين الخوف والحزن
بين الصمت المتغلغل في رعب الهدوء
والقلق المنعكس عن المرايا السوداء
أراقبني
وأنا أسكن ليلا كونيا فرّ منه قمره متسللا
نجومه نهشتها مخالب الظلام
أراقبني
وأنا أراقب انكسار مصباح الحب
وانطفاء شعلته في عيون الدهشة
أراقبني
وأنا من أجل كرامتي
أغرق خارج احتمالات الماء
أتنفس مترددا
لأقاسم الحياة مَنْ حولي ..
فيحبسون عني الهواء
ما عادت تعنيني الحاء المتبوعة بالباء
ما عاد يدركني قطار البقاء
مللت الانتظار على رصيف الأمل
سأرفع أشرعتي الممزقة
وأرمم سفينتي العتيقة
وأرحل نحو فراغ المعرفة
كي لا أعرف شيئا.. ولا تعرفني الأشياء
لأروي لذات الفراغ قصتي في المنفى
وها أنا ذا..
أكتب ورقتي البيضاء بحبري الأسود
بكلماتي التي تسكنها أشباح رمادية
وأنهي بياضي الأخير بسوادي الأخير


عندما يتغلغل الصمت في رقعة الهدوء ، تختلط الأمداء بالجزر
ويكون الرحيل من "" الفراغ "" المعبر عنه في هذا النص / سأرفع أشرعتي الممزقة
وأرمم سفينتي العتيقة
وأرحل نحو فراغ المعرفة
/ ذي الحزن الفلسفي / يكون الرحيل من الذات إلى الذات ومن "" الفراغ "" إلى الفراغ في درجة مئوية ساخنة 360 درجة
تبدا وتعيد الكرة من حيث بدأت
الحزن الفلسفي ، يتداخل فيه كتيمة الحنين بالانغلاق الذاتي على الذات
هذا الانكفاء يمسطرلـ بياض والبياض هنا كناية عن الخواء
الرحلة في هذا البياض هي رحلة اختيارية كما تبدو أول وهلة / ولكن في الحقيقة هي إجبارية حيث لا أمل على رصيف الانتظار
هذا الانتظار المُتعِبُ يمارس سلطته على الصمت كـ حل وكـ هروب نحو اللا منتظر
يتهجانا الفعل في النص دائريا حيث تبدو الجملة الشاعرية هنا مرتبطة بالقراءة أكثر منها بالكتابة
حيث دائرية الصورة تدمج القراء في هذا الفعل/ فيغدو المتلقي شاهد عيان على رصيف الانتظار وأيضا مشاركا ومشتركا مع ضمير المتكلم في ياء الوجع
طبوغرافية الصورة في النص تقارب ياء المتكلم ،عبر بانورامية منفتحة على درجة 360 كما سبق ومنغلقة على هذي الياء / ياء الوجع
وحين يرتد الصوت من الداخل إلى الداخل لا يكون للرجع صدى إلا داخليا فـ يحدث / الاختناق/
لذلك تستقبلنا عتمة الصورة في ضربة الختام باسودادية الرؤية /

وأنهي بياضي الأخير بسوادي الأخير
الختام تطوعي كانغلاق على الذات
وقد يتجلى في اسودادية الرؤية حضور، يلغي وجع الانتظار فـ ""الضد بالضد انتصار""

تقديري أستاذ رأفت






  رد مع اقتباس
/
قديم 17-02-2020, 07:26 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
جمال عمران
فريق العمل
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية جمال عمران

افتراضي رد: عين دمعها حبر / رافت ابو زنيمة

سطور تنطق بالوجع والهموم والضياع..والسراب والسواد والهروب الى المجهول ومعانقة اللاادراك و اللاشئ واللامكان واللازمان..
مودتى كابتن رأفت






*** المال يستر رذيلة الأغنياء، والفقر يغطي فضيلة الفقراء.***
  رد مع اقتباس
/
قديم 17-02-2020, 11:44 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
زياد السعودي
عميد أكاديمية الفينيق للأدب العربي
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو تجمع أدباء الرسالة
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: عين دمعها حبر / رافت ابو زنيمة

نص يذهب بنا الى :
سيرة حبر
سيرة ورق
سِفر وجدان
نص بعيد عن التكلف
عفوي الانطلاق
مختلف البناء
مغاير التركيب
نص "كبتناوي" حصرا

لك المجد كابتن






  رد مع اقتباس
/
قديم 18-02-2020, 05:38 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
رافت ابو زنيمة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للعطاء والإبداع
الأردن

الصورة الرمزية رافت ابو زنيمة

افتراضي رد: عين دمعها حبر / رافت ابو زنيمة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عايده بدر مشاهدة المشاركة
قد يبدو للوهلة الأولى أن السواد تغلب وانتصر
فراح يكتب نهاية البياض الأخير بحبر دمع العين
لكن فعل المراقبة يمنحنا إمكانية إعادة النظر في ترقب نهاية أخرى تجدل نهاية البياض
؛
شاعرنا المتألق رأفت أبو زنيمة
حضور اللون والحركة والصوت كأن الحرف يخرج من مآقيه
ويدنو من روح قارئه
تقديري الكبير لحرفك المتألق وروحك الراقية
مودتي وتقديري
عايده
.........
وقد يكون بحق أن السواد قد تغلب في جولة
ولكنه لن ولم ينتصر....
الاستاذة القديرة عايدة
اهلا بك وحياك الله
كل الشكر والتقدير لكم
ولمروركم الراقي ورايكم الانيق
دمتم بخير وصحة وعافية إن شاء الله
احترامي وتقديري






كــــــــــــــــــــــان،،،!!
  رد مع اقتباس
/
قديم 18-02-2020, 11:28 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
نوال البردويل
فريق العمل
عضو تجمع أدب الرسالة
عنقاء العام 2016
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية نوال البردويل

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

نوال البردويل غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عين دمعها حبر / رافت ابو زنيمة

أراقبني
وأنا أراقب انكسار مصباح الحب
وانطفاء شعلته في عيون الدهشة


مشاهد من الوجع لم تفلت من مراقبة منظار لم
يغفل مشهدا واحدا وهذا ما يدل على معايشة كل لحظة مرت
بكل آلامها التي عاناها الكاتب وحده دون أن يشاركه أي ممن يتواجدون حوله
تصوير دقيق بعدسة فنان
نص متكامل الجمال
تقديري أ. رأفت







  رد مع اقتباس
/
قديم 19-02-2020, 07:15 AM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
محمد خالد بديوي
عضو أكاديمية الفينيق
عضو تجمع الأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
رابطة الفينيق / عمون
الاردن

الصورة الرمزية محمد خالد بديوي

افتراضي رد: عين دمعها حبر / رافت ابو زنيمة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رافت ابو زنيمة مشاهدة المشاركة


أراقبني
بين الخوف والحزن
بين الصمت المتغلغل في رعب الهدوء
والقلق المنعكس عن المرايا السوداء
أراقبني
وأنا أسكن ليلا كونيا فرّ منه قمره متسللا
نجومه نهشتها مخالب الظلام
أراقبني
وأنا أراقب انكسار مصباح الحب
وانطفاء شعلته في عيون الدهشة
أراقبني
وأنا من أجل كرامتي
أغرق خارج احتمالات الماء
أتنفس مترددا
لأقاسم الحياة مَنْ حولي ..
فيحبسون عني الهواء
ما عادت تعنيني الحاء المتبوعة بالباء
ما عاد يدركني قطار البقاء
مللت الانتظار على رصيف الأمل
سأرفع أشرعتي الممزقة
وأرمم سفينتي العتيقة
وأرحل نحو فراغ المعرفة
كي لا أعرف شيئا.. ولا تعرفني الأشياء
لأروي لذات الفراغ قصتي في المنفى
وها أنا ذا..
أكتب ورقتي البيضاء بحبري الأسود
بكلماتي التي تسكنها أشباح رمادية
وأنهي بياضي الأخير بسوادي الأخير
وأمارس غربتي الجديدة
من دون الوان
ومن دون تحبير




(( من راقب نفسه عاش دون ألوان))

رقابة مشددة لو طبقها الإنسان لقتل نفسه بعد أيام قليلة
وهنا أقصد (الرقابة السلبية) فمراقبة النفس محمودة في
طاه الرب عز وجل ..الفصل ما بين الحلال والحرام..لكنها
هنا (رقابة سلبية ) يخفت معها بهاء العيش والحياة.


وما هي النتائج التي خرج منها الناص وهو يمارس فعل المراقبة
العنوان الجميل (عين دمعها الحبر) قد تشير إلى عين لا تنظر إلا إلى
كل ما يثير الهم والحزن ..عين أفرغت من الأمل والنظر بشكل صحيح
لما يثير الفرح والسرور حين ترى الجمال بأبسط صوره ..وفي أرفعها.
لكن ماذا كانت النتيجة يا صاحبي



{{ وها أنا ذا..
أكتب ورقتي البيضاء بحبري الأسود
بكلماتي التي تسكنها أشباح رمادية
وأنهي بياضي الأخير بسوادي الأخير
وأمارس غربتي الجديدة
من دون الوان
ومن دون تحبير}}


ليس من العدل ان لا تعطي للنفس دفعة ما تجعلها
تجرب العيش مابين هنا وهناك لترى إلى أي جهة
تميل.


الشاعر المكرم رأفت أبو زنيمة

بوركتم وبورك نبض قلبكم الناصع
احترامي وتقديري






قبل هذا ...
ما كنت

أمـيـز
لأنك كنت تملأ هذا
الفراغ؛ صار للفراغ

حيـــز.!!
  رد مع اقتباس
/
قديم 19-02-2020, 01:12 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
رافت ابو زنيمة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للعطاء والإبداع
الأردن

الصورة الرمزية رافت ابو زنيمة

افتراضي رد: عين دمعها حبر / رافت ابو زنيمة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمة الزهراء العلوي مشاهدة المشاركة
عندما يتغلغل الصمت في رقعة الهدوء ، تختلط الأمداء بالجزر
ويكون الرحيل من "" الفراغ "" المعبر عنه في هذا النص / سأرفع أشرعتي الممزقة
وأرمم سفينتي العتيقة
وأرحل نحو فراغ المعرفة
/ ذي الحزن الفلسفي / يكون الرحيل من الذات إلى الذات ومن "" الفراغ "" إلى الفراغ في درجة مئوية ساخنة 360 درجة
تبدا وتعيد الكرة من حيث بدأت
الحزن الفلسفي ، يتداخل فيه كتيمة الحنين بالانغلاق الذاتي على الذات
هذا الانكفاء يمسطرلـ بياض والبياض هنا كناية عن الخواء
الرحلة في هذا البياض هي رحلة اختيارية كما تبدو أول وهلة / ولكن في الحقيقة هي إجبارية حيث لا أمل على رصيف الانتظار
هذا الانتظار المُتعِبُ يمارس سلطته على الصمت كـ حل وكـ هروب نحو اللا منتظر
يتهجانا الفعل في النص دائريا حيث تبدو الجملة الشاعرية هنا مرتبطة بالقراءة أكثر منها بالكتابة
حيث دائرية الصورة تدمج القراء في هذا الفعل/ فيغدو المتلقي شاهد عيان على رصيف الانتظار وأيضا مشاركا ومشتركا مع ضمير المتكلم في ياء الوجع
طبوغرافية الصورة في النص تقارب ياء المتكلم ،عبر بانورامية منفتحة على درجة 360 كما سبق ومنغلقة على هذي الياء / ياء الوجع
وحين يرتد الصوت من الداخل إلى الداخل لا يكون للرجع صدى إلا داخليا فـ يحدث / الاختناق/
لذلك تستقبلنا عتمة الصورة في ضربة الختام باسودادية الرؤية /

وأنهي بياضي الأخير بسوادي الأخير
الختام تطوعي كانغلاق على الذات
وقد يتجلى في اسودادية الرؤية حضور، يلغي وجع الانتظار فـ ""الضد بالضد انتصار""

تقديري أستاذ رأفت


.........
أستاذتي القديرة فاطمه
اهلا بك وحياك الله
الشكر الكبير لكِ اولاً
وعلى هذه القراءة الجميلة
وعلى تواجدك العطر بين حروفي المتواضعة
دمتِ بخير وصحة وعافية إن شاء الله
احترامي وتقديري






كــــــــــــــــــــــان،،،!!
  رد مع اقتباس
/
قديم 19-02-2020, 08:15 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
الزهراء صعيدي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
سوريا

الصورة الرمزية الزهراء صعيدي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

الزهراء صعيدي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عين دمعها حبر / رافت ابو زنيمة

نص تبكيه المفردات
يراوغ انتظاره و ينكسر مصباح حب يرشده
موجع أن يعترينا اليأس فنهرب إلى الفراغ كذات تعترينا و نركن للهباء ..
أبدعت البوح بإحساس عالٍ يخط أثرا






  رد مع اقتباس
/
قديم 20-02-2020, 04:38 PM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
رافت ابو زنيمة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للعطاء والإبداع
الأردن

الصورة الرمزية رافت ابو زنيمة

افتراضي رد: عين دمعها حبر / رافت ابو زنيمة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمال عمران مشاهدة المشاركة
سطور تنطق بالوجع والهموم والضياع..والسراب والسواد والهروب الى المجهول ومعانقة اللاادراك و اللاشئ واللامكان واللازمان..
مودتى كابتن رأفت

.........
الحبيب والغالي اخي وصديقي جمال
اهلا بك وحياك
كل الشكر والتقدير على هذا التواجد العطر
دم جميلاً كما أنتَ دائماً
محبتي وتقديري






كــــــــــــــــــــــان،،،!!
  رد مع اقتباس
/
قديم 20-02-2020, 04:52 PM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
رافت ابو زنيمة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للعطاء والإبداع
الأردن

الصورة الرمزية رافت ابو زنيمة

افتراضي رد: عين دمعها حبر / رافت ابو زنيمة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زياد السعودي مشاهدة المشاركة
نص يذهب بنا الى :
سيرة حبر
سيرة ورق
سِفر وجدان
نص بعيد عن التكلف
عفوي الانطلاق
مختلف البناء
مغاير التركيب
نص "كبتناوي" حصرا

لك المجد كابتن

..........
أستاذي وعميدنا الموقر زياد
لك المجد معجون بماء الحب
وها أنتَ تعلو في عيوني مجداً
وفي قلبي حبَ لا ينتهي
محبتي ومحبتي ومحبتي استاذي






كــــــــــــــــــــــان،،،!!
  رد مع اقتباس
/
قديم 20-02-2020, 04:59 PM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
رافت ابو زنيمة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للعطاء والإبداع
الأردن

الصورة الرمزية رافت ابو زنيمة

افتراضي رد: عين دمعها حبر / رافت ابو زنيمة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوال البردويل مشاهدة المشاركة
أراقبني
وأنا أراقب انكسار مصباح الحب
وانطفاء شعلته في عيون الدهشة


مشاهد من الوجع لم تفلت من مراقبة منظار لم
يغفل مشهدا واحدا وهذا ما يدل على معايشة كل لحظة مرت
بكل آلامها التي عاناها الكاتب وحده دون أن يشاركه أي ممن يتواجدون حوله
تصوير دقيق بعدسة فنان
نص متكامل الجمال
تقديري أ. رأفت


..........
أستاذتي القديرة الفاصلة نوال
اهلا بك وحياك الله
أقف شاكراً امام حضوركم الانيق
ورايكم الراقي الكريم
دمتم بخير وصحة وعافية إن شاء الله
احترامي وتقديري






كــــــــــــــــــــــان،،،!!
  رد مع اقتباس
/
قديم 20-02-2020, 05:32 PM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
رافت ابو زنيمة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للعطاء والإبداع
الأردن

الصورة الرمزية رافت ابو زنيمة

افتراضي رد: عين دمعها حبر / رافت ابو زنيمة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد خالد بديوي مشاهدة المشاركة
(( من راقب نفسه عاش دون ألوان))

رقابة مشددة لو طبقها الإنسان لقتل نفسه بعد أيام قليلة
وهنا أقصد (الرقابة السلبية) فمراقبة النفس محمودة في
طاه الرب عز وجل ..الفصل ما بين الحلال والحرام..لكنها
هنا (رقابة سلبية ) يخفت معها بهاء العيش والحياة.


وما هي النتائج التي خرج منها الناص وهو يمارس فعل المراقبة
العنوان الجميل (عين دمعها الحبر) قد تشير إلى عين لا تنظر إلا إلى
كل ما يثير الهم والحزن ..عين أفرغت من الأمل والنظر بشكل صحيح
لما يثير الفرح والسرور حين ترى الجمال بأبسط صوره ..وفي أرفعها.
لكن ماذا كانت النتيجة يا صاحبي



{{ وها أنا ذا..
أكتب ورقتي البيضاء بحبري الأسود
بكلماتي التي تسكنها أشباح رمادية
وأنهي بياضي الأخير بسوادي الأخير
وأمارس غربتي الجديدة
من دون الوان
ومن دون تحبير}}


ليس من العدل ان لا تعطي للنفس دفعة ما تجعلها
تجرب العيش مابين هنا وهناك لترى إلى أي جهة
تميل.


الشاعر المكرم رأفت أبو زنيمة

بوركتم وبورك نبض قلبكم الناصع
احترامي وتقديري

..........
قالوا اجدادنا في المثل
اللي بوكل العصي مش زي الي بعدهن
؛
النفس ذاقت من كل شيء وكفى
؛
أستاذي الانيق الجميل محمد بديوي
اهلا بك وحياك الله
اشكرك على هذا المرور العطر
واعتذر بنيابة عن حرفي لانه لم يأتي
عند حسن ظن ذائقتكم الانيقة
دمت بخير وصحة وعافية
دم جميلاً كما أنتَ دائماً
محبتي ومحبتي ومحبتي ومحبتي






كــــــــــــــــــــــان،،،!!
  رد مع اقتباس
/
قديم 24-02-2020, 10:33 AM رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
جوتيار تمر
فريق العمل
يحمل أوسمةالأكاديميّة للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
العراق

الصورة الرمزية جوتيار تمر

افتراضي رد: عين دمعها حبر / رافت ابو زنيمة

المفردات تخلق معانيها المتفردة بعيدا عن الذاكرة ..والتشظي الذي يحكم خلايا النص يدفعنا نحو البحث أكثر عن معان جديدة ..حضور الذات كفاعل وكمتلقي خلق وهم حوار لذيذ ..اشتغال جميل على اللغة ..حيث تتحرر الدوال من ذاكرة مداليلها ..لتخلق نظام علاقات جديدة تستقي من لذة الممكن ..عنوان انتظامها الكلمة عالم مخصوص تتهجى فيه الذات ما تستبعه من تداعيات ..وتخلق ايقاعها الداخلي من الاشتغال على تراكب الحروف وتجاورها ..مما يجعلنا نخضع لعوالم النص في انفتاحيتها على ممكنات التأويل .

محبتي وتقديري
جوتيار






  رد مع اقتباس
/
قديم 03-03-2020, 09:30 PM رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
حرية عبد السلام
عضو أكاديميّة الفينيق
تجمل وسام الأكاديمية للابداع الادبي
رابطة الفينيق
المغرب العربي الكبير
المغرب

الصورة الرمزية حرية عبد السلام

افتراضي رد: عين دمعها حبر / رافت ابو زنيمة

عياء واِنهيار وبحث عن هروب إلى ضفة الغربة والوحدة
والإبتعاد عن كل ألوان الحياة بعد جهد وعناء في البحث
عن نقلة مختلفة بعيدة عن الترقب ومراقبة كل التحركات
باِيجابياتها وسلبياتها التي أثقلت الكاهل
ضاقت روحه من كثرة إنتظار قطرة غيث تبلل ذاك اليأس
المعتم وذاك الإنكسار الذي ألم بالقلب وتلك التضحيات
دون جدوى ليبقى الحلم في خبر كان وأن ذاك الذي شغل
الروح لا يعيره أي اِهتمام لتعصف به الريح نحو البعاد
والإستغناء عن الحلم الذي راوده من سنين كانت كلها عجاف
بورك القلم والكلم أستاذ رافت ابو زنيمة






  رد مع اقتباس
/
قديم 14-03-2020, 07:48 PM رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
رافت ابو زنيمة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للعطاء والإبداع
الأردن

الصورة الرمزية رافت ابو زنيمة

افتراضي رد: عين دمعها حبر / رافت ابو زنيمة

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الزهراء صعيدي مشاهدة المشاركة
نص تبكيه المفردات
يراوغ انتظاره و ينكسر مصباح حب يرشده
موجع أن يعترينا اليأس فنهرب إلى الفراغ كذات تعترينا و نركن للهباء ..
أبدعت البوح بإحساس عالٍ يخط أثرا
........
نعم موجع والله
الأستاذة القديرة الزهراء
اهلا بك وحياك الله
كل الشكر والتقدير لكم
ولمروركم الأنيق ورأيكم الرائع
دمتم بخير وصحة وعافية إن شاء الله
احترامي






كــــــــــــــــــــــان،،،!!
  رد مع اقتباس
/
قديم 23-03-2020, 11:48 AM رقم المشاركة : 18
معلومات العضو
عادل ابراهيم حجاج
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فلسطين

الصورة الرمزية عادل ابراهيم حجاج

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

عادل ابراهيم حجاج متواجد حالياً


افتراضي رد: عين دمعها حبر / رافت ابو زنيمة

ملتف وأعينه زاخرة بالجمال ....... تحاكي الروح شاعرنا الألق






  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:12 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط