لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: حروف بلا أرصفة (آخر رد :يزن السقار)       :: العروس (آخر رد :زياد الشرادقه)       :: الراقصــةُ والقيصـــر (آخر رد :احمد عبد الرزاق احمد)       :: أُفتّشُ في فم ابني عن كورونا (آخر رد :عبدالحليم الطيطي)       :: صيدَليّةُ فيتاميناتِ العِشْقِ (آخر رد :صبري الصبري)       :: كشفت غطاها (آخر رد :احمد المعطي)       :: ***** الحانوتى لايموت *****قصة حقيقية (آخر رد :جمال عمران)       :: العرب والإنتصارات المجيدة.... (آخر رد :نوال البردويل)       :: *وَيْحَ عُمْري كاد يفنى* (آخر رد :نوال البردويل)       :: *شياطين الإنس والجن* (آخر رد :نوال البردويل)       :: *المجد للأصنام* (آخر رد :نوال البردويل)       :: *حين تغيب شمس الحقيقة*/ القصة البرونزية لشهر أيار 2018 (آخر رد :نوال البردويل)       :: مرايا عمر سعدون (آخر رد :عدنان الفضلي)       :: ما عاد لي (آخر رد :أحمد العربي)       :: موعد مع الطيف (آخر رد :حسين محسن الياس)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ⚑ ⚐ هنـا الأعـلامُ والظّفَـرُ ⚑ ⚐ > ☼ تحت الضوء ☼

☼ تحت الضوء ☼ دراسات أدبية ..قراءة تحليل نقد ..."أدرج مادتك واحصد الاشتغال فيها وعليها"

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-02-2020, 03:05 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
محمد خالد بديوي
عضو أكاديمية الفينيق
عضو تجمع الأدب والإبداع
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
رابطة الفينيق / عمون
الاردن

الصورة الرمزية محمد خالد بديوي

افتراضي قراءة فاطمة الزهراء العلوي لنص (ممنوع الوضوء) للمبدع القاص جمال عمران

قراءة فاطمة الزهراء العلوي لنص (ممنوع الوضوء) للمبدع القاص جمال عمران






.(...... الــنـص .....)


: ... لا.. لكنك تستطيع أن تتيمم.
: لقد نال منى العطش.
:... وهاك إسفنجة مبللة... بالمناسبة لقد أجازت لجنة الفتوى شرب الدموع.

جمال عمران.



.........قراءة الزهراء ...........


السلام عليكم
هناك امتصاص للفكرة ـ أيا كانت الفكرة ـ عبر اسفنجة اللغة هذا الامتصاص إما أن ينقل الواقع متجردا من العلاقة : علاقة اللغة بالصورة فيكتفي بأن يكون شاهد عيان
وهناك امتصاص عبر إسفنجة اللغة للواقع / لكن بتداخل نصي وتداخل فكري / حيث اللغة تتتمكن من الصورة وتدمجها بديلا لما يجب أن يكون
وفي هذا النص / المقطع وسأعود ـ بحول الله ـ لهذه النقطة مع تنامي القراءة
النص هنا حمولة مشهد يتكرر صار يتكرر ، وهذا المشهد اتخذ كأساس
فـ إيديولوجية الذين تحكموا فيه أسست لبنائه بالقوة
العتبة تحيلنا على بطن الفكرة المستوحاة معرفيا وثقافيا ودينيا من كتاب الله عز وجل
( فإن لم تجدوا ماء فتيمموا صعيدا طيبا )

هذه الرخصة الربانية لعباده عز وجل ترتكز على قواعد متينة كـ غياب الماء المرض وما هو معروف ، وتنفى عند وجود الماء
لكن هذا النفي تعددت مواقع استباحته اليوم / والفتوى تاخذ أشكالا متعددة حسب مسرحية الواقع
الواقع كله بات ممسرحا وممشهدا إن صحت الكلمة ويوزن بميزان على كف هوى

فالممنوع هنا ليس مرغوبا بل هو انفجار لغياب الماء بالقوة

نقرأ:
.. لا .. لكنك تستطيع أن تتيمم
أولا صياغة الجملة ـ وأعود هنا لمسالة المقطع الذي سبق ذكره ـ الصياغة تاتي إجابة على ما حدث
وندرك بان الحديث مواصلة عبر النقطتين اللتين بدات بهما القصة ، والحديث كان حوارا ما بين اثنين
تبدا القصة إذا ، بنقطتين / .. / و هذا يعني في الكتابة ان الكلام مسترسل وكان قبيل الاجابة كان كان سؤال ما ..
نحن إذا في إطار ما يسمى اليوم تجربة المقطع وهو أن يكون النص عبارة عن مقطع من حديث طويل / هذا المقطع يرتكز على فكرته المتصلة المنفصلة بالذي كان من حوار
صعوبة الخوض في المسائل الدينية ، تعتمدها الجهات المختصة في الأساس ، وهذا ما يجب ان يكون المجتمع وهذا الطبيعي
ولكن في غياب ضوابط وفي حضور الفوضى التي عمت جميع مواطن الإنسان العربي
ولاننا في زمان مختلف وسائب، يتعذر علينا معرفة الحقيقة حيث الكل صار مفتيا يفتي حسب ميولاته
وستتجلى هذه الميولات في القفلة توضيحا لهذه / السيبة والفوضى /
يتنامى الحدث ليشتبك واللاتصال ما بين المتحاورين/

نقرأ
لقد نال مني العطش
دفة الحديث هنا عن الماء وكل حديث عن الماء هو حديث بالقوة وبالفعل عن الحياة
" وجعلنا من الماء كل
شيء حي "" قرآن كريم/ سورة الأنبياء/

إذا أوتوماتيكيا تحيلنا الصورة على الضياع وذلك بغياب الماء / الحياة
والتحكم في مصير المواطن وهذا التحكم يعلن عنه في الاسفنجة المبللة:


نقرأ:
وهاك إسفنجة مبللة
نلاحظ اختيار واع للمفردات التي تشكل الجملة السردية في تواصلها مع الحدث/
فـ الواو هنا ليست اعتباطا أو ربطا بما سبق ، إنها الواو التي تفصل المتمنيات والامنيات عن أن تكون
وكاننا نسمع :/ يكفي هاك اسفنجة يكفي حديثا / ثم يغلق المتحدث الباب عن النقاش لان في النقاش قد يكون للحديث مجرى آخر وهو : إحقاق الحق
وفي هكذا وضع لا يمكن للماء أن يكون إلا بما سيتصدق به الذين لهم الغلبة
ثم
تاتي القفلة / ضربة الختام / ـ شخصيا أفضل ضربة الختام على مفردة قفلة ـ
تاتي ضربة الختام محملة بمواجع وتفسر العتبة ولكن في تداخل يحترم بنية العتبة وبنية الختام

نقرأ:

أجازت لجنة الفتوى شرب الدموع.
هذه كناية عن : اذهب واشرب البحر
وفيها من الوجع ما فيها ، حين ندرك بان الدين صار ملاذا للعابثين والمتحكمين في مصائر البشر

نص ملغوم مكثف ويستحق الوقوف عنده طويلا

ملاحظة /
هذه زاوية رؤية قد لا تكون صحيحة

تقديري أستاذ جمال






قبل هذا ...
ما كنت

أمـيـز
لأنك كنت تملأ هذا
الفراغ؛ صار للفراغ

حيـــز.!!
  رد مع اقتباس
/
قديم 20-02-2020, 06:31 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
جمال عمران
فريق العمل
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية جمال عمران

افتراضي رد: قراءة فاطمة الزهراء العلوي لنص (ممنوع الوضوء) للمبدع القاص جمال عمران

مرحبا 🌷اخى محمد بك
شكرا كبيرة لكم وللست فاطمة..
أسعدنى.. بل أذهلنى هذا الجمال والألق فى قراءة النص مما جعله شيئا ذو قيمة.
مودتى لك وللناقدة ست فاطمة






*** المال يستر رذيلة الأغنياء، والفقر يغطي فضيلة الفقراء.***
  رد مع اقتباس
/
قديم 20-02-2020, 05:04 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
فاطمة الزهراء العلوي
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
افتراضي رد: قراءة فاطمة الزهراء العلوي لنص (ممنوع الوضوء) للمبدع القاص جمال عمران

السلام عليكم
بارك الله فيك ـأستاذنا الفاضل السي محمد
أسعدتني جدا بفرد ورقة مستقلة لهذه المحاولة لنص رائع وملغوم
الله يحفظك وممتنة جدا
كم جميل اأن تفعل شيئا وتاتي العيون المبصرة وتعلو به إلسماء الثامنة حيث سيدي الإبداع
هكذا حسيت وانا في ظل هذه الورقة لعناية قلمي
شكرا كبيرة والشكر موصول لصاحب اللصورة والنص السيد جمال الذي برع في القصة هنا
شكرا كبيرة






  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:47 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط