لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: هلاوس سردية // أحمد علي (آخر رد :فاطمة الزهراء العلوي)       :: مُــــــــخ الكــــــلام (آخر رد :فاطمة الزهراء العلوي)       :: دفءُ الوجدُ (آخر رد :عمر الهباش)       :: نعوش (آخر رد :عبدالرحيم لمساقي)       :: حنين (آخر رد :عبدالرحيم لمساقي)       :: أن تكون صديقي... (آخر رد :عبدالرحيم لمساقي)       :: شجرة البلوط (آخر رد :عبدالرحيم لمساقي)       :: قال:وطني مخالبي!! (آخر رد :عبدالحليم الطيطي)       :: في فضاء الحلم (آخر رد :احمد المعطي)       :: بكاء الورد .. // أحمد علي (آخر رد :أحمد علي)       :: رمضان جئت مبجلا تتلالى:: شعر :: صبري الصبري (آخر رد :صبري الصبري)       :: أمواج (آخر رد :عبدالله اليزيدي)       :: تــرتــرة (آخر رد :عبدالله اليزيدي)       :: كلمات من النّخاع (آخر رد :نفيسة التريكي)       :: أنتَ الحرّ.. ونحن السجناء! (آخر رد :نوال البردويل)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ۵ وَمْضَــــــةٌ حِكـــائِيّةٌ ۵

۵ وَمْضَــــــةٌ حِكـــائِيّةٌ ۵ حين يتخلخل ذهنك ..ويدهشك مسك الختام .. فاستمتع بآفاق التأويل المفتوحة لومضة حكائيّة (الحمصي)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-02-2021, 03:32 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،



،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،
.
.


...استيقظت صباحا،
كانت الغرفة معبأة بالدخان..
حين تحسست وجهها ،
لم تجد أنفها!









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 02-02-2021, 03:41 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
نوال البردويل
فريق العمل
عضو تجمع أدب الرسالة
فائزة بالمركز الثالث
مسابقة القصة القصيرة2018
عنقاء العام 2016
تحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
فلسطين

الصورة الرمزية نوال البردويل

افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة


،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،
.
.


...استيقظت صباحا،
كانت الغرفة معبأة بالدخان..
حين تحسست وجهها ،
لم تجد أنفها!
أعتقد أن هناك من كسر أنفها / كبرياءها
قد يكون حلما يعيدها إلى صوابها
جميلة ومتقنة
تحياتي أحلام الغالية






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-02-2021, 04:15 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
أحمد العربي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
سوريا

الصورة الرمزية أحمد العربي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

أحمد العربي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

تطاول انفها حتى فقدت الاحساس به
لقطة معبرة






أنا العاشق الدمشقي
الظمآن إلى ظل الزيزفون ..فهل يرويني ماء؟
http://www.fonxe.net/vb/showthread.php?t=56808
  رد مع اقتباس
/
قديم 02-02-2021, 08:31 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
جمال عمران
فريق العمل
زعيم الغلابة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية جمال عمران

افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

مرحبا استاذة أحلام.
تراها عزيزة النفس مرهفة المشاعر الى حد هكذا؟
لو لم يفلح تفسيرى فلست اذن بمستطيع الوصول الى هذه الومضة الرمزية.
مودتي








المال يستر رذيلة الأغنياء، والفقر يغطي فضيلة الفقراء
  رد مع اقتباس
/
قديم 02-02-2021, 12:23 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
فاطِمة أحمد
عضو أكاديميّة الفينيق

الصورة الرمزية فاطِمة أحمد

افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة


،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،
.
.


...استيقظت صباحا،
كانت الغرفة معبأة بالدخان..
حين تحسست وجهها ،
لم تجد أنفها!
استيقظت، استهلالية أوجزت الاستغراق في غيبوبة مقحمة
معبأة، كقنينة عطر ممتلئة
، تفاصيله المزدحمة هناك
حين تحسست وجهها..!
لم ؟
، أكانت على يقين إن استغراقها في إدارة ظهرها يخسرها شيئا
لم تجد أنفها، لم تعد تلمس وجوده الغائب
الدخان لا يعني إنها تستطيع أن تشمه

جميلة بإيجازها وتفاصيلها
تحياتي وتقديري






سبحانك ربي
  رد مع اقتباس
/
قديم 02-02-2021, 01:17 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
عبدالرحيم التدلاوي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
يحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

عبدالرحيم التدلاوي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

بين الكبرياء عنوانا والأنف وشيجة، وغياب طرف يقود إلى انهيار الطرف الآخر.
فما مبعث هذا الانهيار؟
هو الدخان صباحا..
وللدخان معاني، منها الحجب، ومنها غياب الاهتمام...
تحياتي.






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-02-2021, 01:31 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
أحمد علي
عضو أكاديمية الفينيق
السهم المصري
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحمد علي

افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة


،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،
.
.


...استيقظت صباحا،
كانت الغرفة معبأة بالدخان..
حين تحسست وجهها ،
لم تجد أنفها!


رغم أنه يبدو على العتبة ( كبرياء ) من أنها فاضحة لرهان النص ..
إلا أني رأيته يحتفظ بقوة جذب ومطلق لذهن القاريء ..
وجاء يكمل النص.. وربما هو فكرة النص بالكامل ..
ولوصف نوع من أنواع التجني على روح البطلة ..
( استيقظت صباحا )
ربما تعمدت الكاتبة أن تكون الجملة تقريرية مباشرة
لتدل على أنها كعادتها وبحسن النية المعهود استيقظت صباحا كالمعتاد ..
ومبكرا قبل فوات الأوان ..
( كانت الغرفة معبأة بالدخان ) .. الغرفة ربما ترمز للوسط المحيط ، والدخان ربما ليس دخان بمعناه
الطبيعي .. ربما يرمز لسيل من الضوضاء والصخب يحاول أن ينال من الكبرياء ومن ثوابت وضعتها لنفسها
( الدخان ) جاءت معرفة ربما عن غير قصد
أو عن تعمد لمعرفتها ماهية هذا الدخان واداركها لشكله ومكوناته ..
ولعل ترك المفردة ( دخان ) كـ نكرة يفتح ذهن القاريء أكثر للبحث عن الماهية والشكل والتكوين ..
( حين تحسست وجهها ) الوجه يعبر عن شخصية المرء كل جزء منه يعبر عن سمة معينة
وهو اختيار فطري ممتاز من لدن الكاتبة ..

وجدت فعلين في الماضي ( استيقظت - تحسست )
والحدث مبني على الزمن الماضي ، ومدلول الزمن الماضي يكون قاس جدا
فربما يعبر عن صعوبة تغيير ما حدث وشدة ألمه على نفسية البطلة ..
وقد يوحي أيضا بظهور الكاتبة من بعيد كراوية للقصة بعد التقاطها بعدستها المقربة والمضخمة للحدث
وقد يذهب بنا أيضا لنقطة (سيكولوجية ) تعتمد انقسام ثنائي محمود بين الكاتب والبطل
لانتاج إبداع من خلال اختلاق صراع النفس مع النفس أمام مرآة مقعرة ..
وهذا موضوع يطول ..


قفلة صادمة



القفلة ( لم تجد أنفها ) .. مدهشة أحدثت المفارقة .. لأن السياق كله كان يسير في اتجاه
المعرفة التامة بما يجري حول البطلة ، ثم كانت القفلة محدثة للمفارقة وإن بدت مؤلمة ..
فـ يبدو أن سحب الدخان قد طالت ونالت جزءا من كبريائها رغم تيقظها التام
وإلمامها بما يجري حولها ..


التحقق من مقومات الققج من خلال النص :



العتبة : جاءت مناسبة لم تفضح رهان النص ، بل هي فكرة النص كـ كل .(كبرياء)
السرد : تواجد السيد السرد بشكل واضح .
التكثيف : موجود بامتياز
المفارقة : سبق وشرحتها في الفقرات أعلى
القفلة : مدهشة ورائعة

إذن تحققت كل مقومات القصة القصيرة جدا في النص






دائما هي فقط مجرد قراءة ومحاولة اقتراب من النص غير ملزمة بشيء
ويبقى المعنى والفكرة الرئيسية عند الكاتب ..

وثمة قراءات وتأويلات أخرى يحتملها النص الثري
بما جاد وقد يجود به الأخوة المارين ..

مع تحياتي واحترامي للأديبة / أ. أحلام المصري






سهم مصري ..



عابـــــــــــر سبيــــــــــــــــــــــل .. !
  رد مع اقتباس
/
قديم 03-02-2021, 12:40 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوال البردويل مشاهدة المشاركة
أعتقد أن هناك من كسر أنفها / كبرياءها
قد يكون حلما يعيدها إلى صوابها
جميلة ومتقنة
تحياتي أحلام الغالية
مرحبا بالغالية نوال
شكرا لك على هذا المرور القيم،
كم نحتاج من (كوابيس) لنستعيد أنفسنا..!
تقديري أيتها الرائعة
و محبتي كاملة









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 03-02-2021, 12:41 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد العربي مشاهدة المشاركة
تطاول انفها حتى فقدت الاحساس به
لقطة معبرة
ربما...
كل شيء جائز

...
شكرا لك









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 03-02-2021, 12:42 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمال عمران مشاهدة المشاركة
مرحبا استاذة أحلام.
تراها عزيزة النفس مرهفة المشاعر الى حد هكذا؟
لو لم يفلح تفسيرى فلست اذن بمستطيع الوصول الى هذه الومضة الرمزية.
مودتي
يكفي أن تحضر و تقرأ
و هنا قيمة النصوص..
شكرا لك الراقي أ/ جمال عمران
تقبل احترامي و امتناني









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 04-02-2021, 04:23 PM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
ابراهيم شحدة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل وسام الأكاديمية للعطاء
الأردن
افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة


،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،
.
.


...استيقظت صباحا،
كانت الغرفة معبأة بالدخان..
حين تحسست وجهها ،
لم تجد أنفها!
مرحبا ستنا احلام
ما قبل نقاط الحذف يشير الى حدث ما صار معها .. مشادة كلامية ، تعنيف جسدي ، او ربما .. ثم استيقظت صاحبتنا في غرفة يملؤها الدخان وسافترض انه دخان سجائر ؟ ما يعني ان شخصا اخر موجود في القصة ولعله زوجها / حبيبها .
وحين تحسست وجهها وجدت ان انفها غير موجود / لعله تبخر .
الانف يدل على الانفة / الكبرياء .. احد ما وبدم حامي او بارد قام بجدع كبريائها ل ؟ لماذا صحيح ؟..

سيتورط القارئ بعدها حتما بالتاويل الذي لن يفضي للاسف الى اية حكاية قابلة للاخذ والرد وصولا الى مكمن الزبدة ، زبدة الحديث . والزبدة كما تعلمين هي امر نسبي يختلف مذاقها من لسان لاخر من توجه فكري / عقدي لآخر ..
طبعا للقارى الحق في كتابة النص اي نص من جديد وفقا لرؤيته هو .. ولكنه في ذات الوقت يطمع في الاطلال على صورة الحكاية كما راها مبدعها للمرة الاولى .. اريد ان ارى حكايتك الجميلة احلام .. اريد شخصيا ان اراك وانت تديرين الحياة بوعيك العميق .. ببساطة شديدة الى اين تريد السيدة احلام ان تصل بنا .. قبل ان نقع في متاهة الرجل / ابو بدلة سمني ؟
محبتي لك بالتاكيد .






  رد مع اقتباس
/
قديم 06-02-2021, 12:25 AM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطِمة أحمد مشاهدة المشاركة
استيقظت، استهلالية أوجزت الاستغراق في غيبوبة مقحمة
معبأة، كقنينة عطر ممتلئة
، تفاصيله المزدحمة هناك
حين تحسست وجهها..!
لم ؟
، أكانت على يقين إن استغراقها في إدارة ظهرها يخسرها شيئا
لم تجد أنفها، لم تعد تلمس وجوده الغائب
الدخان لا يعني إنها تستطيع أن تشمه

جميلة بإيجازها وتفاصيلها
تحياتي وتقديري
مرحبا بك عزيزتي
جميلٌ حضورك الواعي، المتوغل لاحتمالات السرد

شكرا لك على فتح أبواب التأويل و إلقاء الأسئلة المشروعة التي تمنح النص روحا جديدة

تقديري و احترامي









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 06-02-2021, 10:17 AM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرحيم التدلاوي مشاهدة المشاركة
بين الكبرياء عنوانا والأنف وشيجة، وغياب طرف يقود إلى انهيار الطرف الآخر.
فما مبعث هذا الانهيار؟
هو الدخان صباحا..
وللدخان معاني، منها الحجب، ومنها غياب الاهتمام...
تحياتي.
شكرا لك القدير المبدع أ/ عبد الرحيم التدلاوي
في حضورك إبداع قراءة
و توغل في عين السرد

تقديري و احترامي









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 07-02-2021, 12:40 AM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
خالد يوسف أبو طماعه
عضو المجلس الاستشاري
المستشار الفني للسرد
عضو تجمع الأدب والإبداع
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الاردن

الصورة الرمزية خالد يوسف أبو طماعه

افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة


،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،
.
.


...استيقظت صباحا،
كانت الغرفة معبأة بالدخان..
حين تحسست وجهها ،
لم تجد أنفها!
ربما يكون الأنف قد جدعه بفعل الحشيش الذي لعب برأسه
أظن بأنه رجل غير سوي على الإطلاق
كل الاحترام والتقدير






حَسْبِيَ اللَّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ
  رد مع اقتباس
/
قديم 09-02-2021, 03:18 AM رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد على مشاهدة المشاركة


رغم أنه يبدو على العتبة ( كبرياء ) من أنها فاضحة لرهان النص ..
إلا أني رأيته يحتفظ بقوة جذب ومطلق لذهن القاريء ..
وجاء يكمل النص.. وربما هو فكرة النص بالكامل ..
ولوصف نوع من أنواع التجني على روح البطلة ..
( استيقظت صباحا )
ربما تعمدت الكاتبة أن تكون الجملة تقريرية مباشرة
لتدل على أنها كعادتها وبحسن النية المعهود استيقظت صباحا كالمعتاد ..
ومبكرا قبل فوات الأوان ..
( كانت الغرفة معبأة بالدخان ) .. الغرفة ربما ترمز للوسط المحيط ، والدخان ربما ليس دخان بمعناه
الطبيعي .. ربما يرمز لسيل من الضوضاء والصخب يحاول أن ينال من الكبرياء ومن ثوابت وضعتها لنفسها
( الدخان ) جاءت معرفة ربما عن غير قصد
أو عن تعمد لمعرفتها ماهية هذا الدخان واداركها لشكله ومكوناته ..
ولعل ترك المفردة ( دخان ) كـ نكرة يفتح ذهن القاريء أكثر للبحث عن الماهية والشكل والتكوين ..
( حين تحسست وجهها ) الوجه يعبر عن شخصية المرء كل جزء منه يعبر عن سمة معينة
وهو اختيار فطري ممتاز من لدن الكاتبة ..

وجدت فعلين في الماضي ( استيقظت - تحسست )
والحدث مبني على الزمن الماضي ، ومدلول الزمن الماضي يكون قاس جدا
فربما يعبر عن صعوبة تغيير ما حدث وشدة ألمه على نفسية البطلة ..
وقد يوحي أيضا بظهور الكاتبة من بعيد كراوية للقصة بعد التقاطها بعدستها المقربة والمضخمة للحدث
وقد يذهب بنا أيضا لنقطة (سيكولوجية ) تعتمد انقسام ثنائي محمود بين الكاتب والبطل
لانتاج إبداع من خلال اختلاق صراع النفس مع النفس أمام مرآة مقعرة ..
وهذا موضوع يطول ..


قفلة صادمة



القفلة ( لم تجد أنفها ) .. مدهشة أحدثت المفارقة .. لأن السياق كله كان يسير في اتجاه
المعرفة التامة بما يجري حول البطلة ، ثم كانت القفلة محدثة للمفارقة وإن بدت مؤلمة ..
فـ يبدو أن سحب الدخان قد طالت ونالت جزءا من كبريائها رغم تيقظها التام
وإلمامها بما يجري حولها ..


التحقق من مقومات الققج من خلال النص :



العتبة : جاءت مناسبة لم تفضح رهان النص ، بل هي فكرة النص كـ كل .(كبرياء)
السرد : تواجد السيد السرد بشكل واضح .
التكثيف : موجود بامتياز
المفارقة : سبق وشرحتها في الفقرات أعلى
القفلة : مدهشة ورائعة

إذن تحققت كل مقومات القصة القصيرة جدا في النص






دائما هي فقط مجرد قراءة ومحاولة اقتراب من النص غير ملزمة بشيء
ويبقى المعنى والفكرة الرئيسية عند الكاتب ..

وثمة قراءات وتأويلات أخرى يحتملها النص الثري
بما جاد وقد يجود به الأخوة المارين ..

مع تحياتي واحترامي للأديبة / أ. أحلام المصري
الأديب الراقي أ/ أحمد علي

شكرا لك على هذه القراءة العميقة، و المتوغلة ي مفاصل السرد
و دمت وارف الحضور
مختلف البصمات

تقديري و احترامي









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 09-02-2021, 05:47 AM رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
مروان خالد
عضو أكاديميّة الفينيق
إحصائية العضو







آخر مواضيعي


مروان خالد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

فقدت الحاسة
فلا دخان ما بعد الفقد

جميلة كلماتك
تحياتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 11-02-2021, 10:18 PM رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابراهيم شحدة مشاهدة المشاركة
مرحبا ستنا احلام
ما قبل نقاط الحذف يشير الى حدث ما صار معها .. مشادة كلامية ، تعنيف جسدي ، او ربما .. ثم استيقظت صاحبتنا في غرفة يملؤها الدخان وسافترض انه دخان سجائر ؟ ما يعني ان شخصا اخر موجود في القصة ولعله زوجها / حبيبها .
وحين تحسست وجهها وجدت ان انفها غير موجود / لعله تبخر .
الانف يدل على الانفة / الكبرياء .. احد ما وبدم حامي او بارد قام بجدع كبريائها ل ؟ لماذا صحيح ؟..

سيتورط القارئ بعدها حتما بالتاويل الذي لن يفضي للاسف الى اية حكاية قابلة للاخذ والرد وصولا الى مكمن الزبدة ، زبدة الحديث . والزبدة كما تعلمين هي امر نسبي يختلف مذاقها من لسان لاخر من توجه فكري / عقدي لآخر ..
طبعا للقارى الحق في كتابة النص اي نص من جديد وفقا لرؤيته هو .. ولكنه في ذات الوقت يطمع في الاطلال على صورة الحكاية كما راها مبدعها للمرة الاولى .. اريد ان ارى حكايتك الجميلة احلام .. اريد شخصيا ان اراك وانت تديرين الحياة بوعيك العميق .. ببساطة شديدة الى اين تريد السيدة احلام ان تصل بنا .. قبل ان نقع في متاهة الرجل / ابو بدلة سمني ؟
.
سرني حضورك الجميل

أ/ إبراهيم سحدة الراقي

تقبل احترامي و امتناني









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 13-02-2021, 03:29 PM رقم المشاركة : 18
معلومات العضو
فاتي الزروالي
فريق العمل
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب

الصورة الرمزية فاتي الزروالي

افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة


،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،
.
.


...استيقظت صباحا،
كانت الغرفة معبأة بالدخان..
حين تحسست وجهها ،
لم تجد أنفها!
الكبرياء والأنفة....
هذا ما تحسسته حين حجبت الرؤيا
ولعله الملاذ الوحيد لكل من له عزة نفس
كلما احتدم الصراع الداخلي
الراقية أحلام
تقديري لك ولروحك الجميلة
محبتي واكثر






  رد مع اقتباس
/
قديم 15-02-2021, 09:56 PM رقم المشاركة : 19
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خالد يوسف أبو طماعه مشاهدة المشاركة
ربما يكون الأنف قد جدعه بفعل الحشيش الذي لعب برأسه
أظن بأنه رجل غير سوي على الإطلاق
كل الاحترام والتقدير
شكرا لك القدير أ/ خالد يوسف أبو طماعة
على هذا الحور الوارف

تقبل احترامي و تقديري









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 16-02-2021, 12:13 AM رقم المشاركة : 20
معلومات العضو
فوزي بيترو
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية فوزي بيترو

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

فوزي بيترو متواجد حالياً


افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة


،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،
.
.


...استيقظت صباحا،
كانت الغرفة معبأة بالدخان..
حين تحسست وجهها ،
لم تجد أنفها!
لو عدنا للوراء قليلا وبحثنا في سبب تحطيم وكسر أنف أبو الهول
لقلنا أنه نابوليون وذلك لكسر أنف المصريين وكبريائهم .
أو ربما أنه محمد صائم الدهر الصوفي المتشدد .
هناك في النص صراعا وكسرا للثوابت
قد تكون كبرياء أحدهم الضحية .

تحياتي أختنا أحلام المصري
فوزي بيترو






  رد مع اقتباس
/
قديم 16-02-2021, 09:56 AM رقم المشاركة : 21
معلومات العضو
العربي حاج صحراوي
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل وسام الأكاديمية للعطاء
الجزائر
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

العربي حاج صحراوي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فوزي بيترو مشاهدة المشاركة
لو عدنا للوراء قليلا وبحثنا في سبب تحطيم وكسر أنف أبو الهول
لقلنا أنه نابوليون وذلك لكسر أنف المصريين وكبريائهم .
أو ربما أنه محمد صائم الدهر الصوفي المتشدد .
هناك في النص صراعا وكسرا للثوابت
قد تكون كبرياء أحدهم الضحية .

تحياتي أختنا أحلام المصري
فوزي بيترو
يكفي أن الكاتبة أثارت تساؤلات القارئ فتعددت الآراء ، و الكاتب من يوقظ قارئه لا مَن يتوّمه....






  رد مع اقتباس
/
قديم 02-03-2021, 10:06 PM رقم المشاركة : 22
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،كبريــــــــــــاء،// أحلام المصري،

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مروان خالد مشاهدة المشاركة
فقدت الحاسة
فلا دخان ما بعد الفقد

جميلة كلماتك
تحياتي
شكرا لكم على هذا المرور الطيب

تقديري و احترامي









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:25 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط