لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: أنا الارهاب (آخر رد :الشاعر عبدالهادي القادود)       :: في يوم عرفات (آخر رد :ميرفت بربر)       :: ،،أنا و الصور...و الحروف،، (آخر رد :أحلام المصري)       :: ،، نهرُ الأحلام ،، (آخر رد :أحلام المصري)       :: أنت َيا أنت َ (آخر رد :أحمد علي)       :: من يغفر لي ..!؟ // أحمد علي (آخر رد :أحمد علي)       :: أجمل ما فيها ... أصعب ما فيها ... (آخر رد :أحمد علي)       :: فصول البكاء (آخر رد :فاطمة الزهراء العلوي)       :: حول قصيدة النثر (آخر رد :أحلام المصري)       :: يا لْغادي..//فاتي الزروالي (آخر رد :أحلام المصري)       :: ،، بينَ بحرِ الأملِ وسماءِ الحُلم ،، (آخر رد :أحلام المصري)       :: ،،حديث الصــــــــــــمت //أحلام المصري،، (آخر رد :أحلام المصري)       :: العـــزف على أوتــار الــذات (آخر رد :أحلام المصري)       :: حروفهــا (آخر رد :أحلام المصري)       :: ،، رسالةٌ إلى البحر.. // أحلام المصري ،، (آخر رد :أحلام المصري)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ⊱ تَحْتَ ظِـــلِّ النَّبْض ⊰

⊱ تَحْتَ ظِـــلِّ النَّبْض ⊰ >>>> >>>> فنون النثر الابداعي ( نثر،خاطرة، رسائل أدبية)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17-01-2022, 10:08 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
محمد داود العونه
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية محمد داود العونه

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

محمد داود العونه غير متواجد حالياً


افتراضي عنــــاق الذكريات

عنــــاقُ الذكريات




عند قارعة حواديت (الف ليلة وليلة)
قلقُ " الساكسفون"

على امتدادِ وجعِ الناي،
رجفةُ المنديلِ أمام تنهيدةِ (سومة):

(يا قلبي آآآه)


هناك التقينا...


بعد تيهِ العشقِ الطويل،
تحملنا الألحانُ حيث تشاء
تأخذنا لأبعدَ من ذكرى،
لأماكنَ لا تصلُ إليها طلائع النسيان

على غصنِ دمعةٍ،
نغزلُ ألواننا المفقودة

تنهرنا صرخاتُ الواقع،
تخنقُنا حسراتُنا المشتعلة

صمَتنا طويلا..

تعاتبنا

تبادلت عيوننا الغائمةُ
زخّاتِ أسئلةٍ
لا ربيعَ لها
وصورا بريئةً بلون الطفولة
لا تطالها يد العدم

عهودا متسولة،
يشطرنا أنينُها إلى تنهيدتين:
آهٍ يا حبيبي
آهٍ يا حبيبتي

كم كنا متهورين في العشق،
وكم أصبحنا جبناء!

ضمّتني لصدرها ضمّةَ أم،
تعانقنا كما يعانق المطر التراب
عند أول الشتاء..
عناقَنا ما بعد الأخير

ومضينا كهبّةِ ريح،
متنازعة أرواحنا،
متشابكة ظلالنا،
مشتعلة أنفاسُنا بشهقاتِ الندم
والحرمان

مضينا...
على أنين عودٍ شارد،
يدندن من بعيد:

(هو صحيح الهوى غلاب)!






كل ما أرجوه ...
حضن أمل وقليل من الوقت ..

  رد مع اقتباس
/
قديم 18-01-2022, 09:57 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
محمد داود العونه
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية محمد داود العونه

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

محمد داود العونه غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عنــــاق الذكريات


(هو صحيح الهوى غلاب)!










كل ما أرجوه ...
حضن أمل وقليل من الوقت ..

  رد مع اقتباس
/
قديم 19-01-2022, 09:51 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
محمد داود العونه
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية محمد داود العونه

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

محمد داود العونه غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عنــــاق الذكريات

مضينا...
على أنين عودٍ شارد،
يدندن من بعيد:

(هو صحيح الهوى غلاب)!

كهبّةِ ريح،
متنازعة أرواحنا،
متشابكة ظلالنا،
مشتعلة أنفاسُنا بشهقاتِ الندم
والحرمان

ضمّتني لصدرها ضمّةَ أم،
تعانقنا
كما يعانق المطر التراب
عند أول الشتاء..
عناقَنا ما بعد الأخير

..







كل ما أرجوه ...
حضن أمل وقليل من الوقت ..

  رد مع اقتباس
/
قديم 19-01-2022, 09:56 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
محمد داود العونه
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية محمد داود العونه

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

محمد داود العونه غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عنــــاق الذكريات

سأصنع منك بنفس الكلمات..
الف قصيدة وحكاية..
سأجعلك أنموذجا يجمع ما بين القصة والنثر
.
.
نثرية حكائية
وستكونين الأجمل والاروع..
و أيقونة ما كتبت..
أحبك لأن أنفاسها هنا عالقة تعبق فوق السطور..
أحبك لأن عنوانها من نبض قلبها..






كل ما أرجوه ...
حضن أمل وقليل من الوقت ..

  رد مع اقتباس
/
قديم 19-01-2022, 10:04 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
محمود قباجة
عضو أكاديمية الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فلسطين

الصورة الرمزية محمود قباجة

افتراضي رد: عنــــاق الذكريات

هو صحيح الهوى غلاب؟
وهل صحيح أن الهوى حياة
وهل
وهل

عنونات وألحان ونوتات وطرب أصيل تحمله الترددات وتناغيه الأنا على لهفة في امتداد الشوق في الأوراد

نثرية استطاعت تحميل احاسيس الشاعر واسقاط مقاطع ذات أثر طربي على المسامع

والنتاج كان ايقونة جمال



تقديري






  رد مع اقتباس
/
قديم 19-01-2022, 10:11 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
د.عايده بدر
عضو المجلس الاستشاري
فريق العمل
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فائزة بالمركز الأول
مسابقة قصيدة النثر 2020
تحمل صولجان الومضة الحكائية
وسام المركز الاول في القصة القصيرة
مصر

الصورة الرمزية د.عايده بدر

افتراضي رد: عنــــاق الذكريات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد داود العونه مشاهدة المشاركة
عنــــاقُ الذكريات




عند قارعة حواديت (الف ليلة وليلة)
قلقُ " الساكسفون"

على امتدادِ وجعِ الناي،
رجفةُ المنديلِ أمام تنهيدةِ (سومة):

(يا قلبي آآآه)


هناك التقينا...


بعد تيهِ العشقِ الطويل،
تحملنا الألحانُ حيث تشاء
تأخذنا لأبعدَ من ذكرى،
لأماكنَ لا تصلُ إليها طلائع النسيان

على غصنِ دمعةٍ،
نغزلُ ألواننا المفقودة

تنهرنا صرخاتُ الواقع،
تخنقُنا حسراتُنا المشتعلة

صمَتنا طويلا..

تعاتبنا

تبادلت عيوننا الغائمةُ
زخّاتِ أسئلةٍ
لا ربيعَ لها
وصورا بريئةً بلون الطفولة
لا تطالها يد العدم

عهودا متسولة،
يشطرنا أنينُها إلى تنهيدتين:
آهٍ يا حبيبي
آهٍ يا حبيبتي

كم كنا متهورين في العشق،
وكم أصبحنا جبناء!

ضمّتني لصدرها ضمّةَ أم،
تعانقنا كما يعانق المطر التراب
عند أول الشتاء..
عناقَنا ما بعد الأخير

ومضينا كهبّةِ ريح،
متنازعة أرواحنا،
متشابكة ظلالنا،
مشتعلة أنفاسُنا بشهقاتِ الندم
والحرمان

مضينا...
على أنين عودٍ شارد،
يدندن من بعيد:

(هو صحيح الهوى غلاب)!


ربما تكون إجابة السؤال في العنوان
عناق الذكريات غالب
فيكون الهوى غالب
وتستريح سومة من عناء السؤال المتكرر
صرخات الواقع تصم أذني الأمنيات أحياناً
لكن الجديرين بالأمنيات وحدهم
من يقفزون على حيل المواقيت
من يعبرون جسور الذكرى فيحيلون الذكريات إلى واقع
من يأخذون بيد الشتاء رغم زمهرير التحديات إلى حيث المطر
نثريتك الثائرة على الصمت
علا صوتها مدندناً على عود الذكريات
طغت عليها الحكائية لكنها أفلتت من تمام قبضتها
ليظل الصوت فيها مسموعاً
مبدعنا القدير
تقبل تقديري الدائم ومودتي
عايده








روح تسكن عرش موتي
تعيد لي جمال الوجود الذي هو بعيني خراب

  رد مع اقتباس
/
قديم 19-01-2022, 10:14 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
د.عايده بدر
عضو المجلس الاستشاري
فريق العمل
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فائزة بالمركز الأول
مسابقة قصيدة النثر 2020
تحمل صولجان الومضة الحكائية
وسام المركز الاول في القصة القصيرة
مصر

الصورة الرمزية د.عايده بدر

افتراضي رد: عنــــاق الذكريات


تثبيت
لأربعة أيام
مع خالص المودة والتقدير








روح تسكن عرش موتي
تعيد لي جمال الوجود الذي هو بعيني خراب

  رد مع اقتباس
/
قديم 20-01-2022, 02:43 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
فاتي الزروالي
فريق العمل
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب
افتراضي رد: عنــــاق الذكريات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد داود العونه مشاهدة المشاركة
عنــــاقُ الذكريات




عند قارعة حواديت (الف ليلة وليلة)
قلقُ " الساكسفون"

على امتدادِ وجعِ الناي،
رجفةُ المنديلِ أمام تنهيدةِ (سومة):

(يا قلبي آآآه)


هناك التقينا...


بعد تيهِ العشقِ الطويل،
تحملنا الألحانُ حيث تشاء
تأخذنا لأبعدَ من ذكرى،
لأماكنَ لا تصلُ إليها طلائع النسيان

على غصنِ دمعةٍ،
نغزلُ ألواننا المفقودة

تنهرنا صرخاتُ الواقع،
تخنقُنا حسراتُنا المشتعلة

صمَتنا طويلا..

تعاتبنا

تبادلت عيوننا الغائمةُ
زخّاتِ أسئلةٍ
لا ربيعَ لها
وصورا بريئةً بلون الطفولة
لا تطالها يد العدم

عهودا متسولة،
يشطرنا أنينُها إلى تنهيدتين:
آهٍ يا حبيبي
آهٍ يا حبيبتي

كم كنا متهورين في العشق،
وكم أصبحنا جبناء!

ضمّتني لصدرها ضمّةَ أم،
تعانقنا كما يعانق المطر التراب
عند أول الشتاء..
عناقَنا ما بعد الأخير

ومضينا كهبّةِ ريح،
متنازعة أرواحنا،
متشابكة ظلالنا،
مشتعلة أنفاسُنا بشهقاتِ الندم
والحرمان

مضينا...
على أنين عودٍ شارد،
يدندن من بعيد:

(هو صحيح الهوى غلاب)!
عند قارعة الحواديث
حيث حكايات ألف ليلة وليلة
وقصة عشق مشتعلة
على نغمات عود وناي وساكسفون
توليفة ترقى لوصلة شرود بعالم الحلم الراقي
وصحيح
(الهوى غلاب)

الأستاذ محمد داود
نص راق وبمحتوى خارج عن المألوف
شكرا لك ولحرفك الجميل
تقديري وكل الود






  رد مع اقتباس
/
قديم 20-01-2022, 03:44 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
محمد خالد النبالي
رئيس مجلس أمناء أكاديمية الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
نائب رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
يحمل وسام الأكاديمية للابداع والعطاء
الاردن

الصورة الرمزية محمد خالد النبالي

افتراضي رد: عنــــاق الذكريات

يبقى العطش والحزن وأجراس تدق فوق الرأس تخبرنا عن ساعة اللقاء وتبقى الذكريات موجعة
ولكنه الخشوع والدعوات طريق للنجاة
ولا نتوقف عن المناجاة والسؤال
تحياتي وأكثر






  رد مع اقتباس
/
قديم 20-01-2022, 05:50 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
ابراهيم شحدة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

ابراهيم شحدة غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عنــــاق الذكريات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد داود العونه مشاهدة المشاركة
عنــــاقُ الذكريات




عند قارعة حواديت (الف ليلة وليلة)
قلقُ " الساكسفون" / ..

على امتدادِ وجعِ الناي،
رجفةُ المنديلِ أمام تنهيدةِ (سومة):

(يا قلبي آآآه)


هناك التقينا...


بعد تيهِ العشقِ الطويل،
تحملنا الألحانُ حيث تشاء
تأخذنا لأبعدَ من ذكرى،
لأماكنَ لا تصلُ إليها طلائع النسيان

على غصنِ دمعةٍ،
نغزلُ ألواننا المفقودة

تنهرنا صرخاتُ الواقع،
تخنقُنا حسراتُنا المشتعلة

صمَتنا طويلا..

تعاتبنا

تبادلت عيوننا الغائمةُ
زخّاتِ أسئلةٍ
لا ربيعَ لها
وصورا بريئةً بلون الطفولة
لا تطالها يد العدم

عهودا متسولة،
يشطرنا أنينُها إلى تنهيدتين:
آهٍ يا حبيبي
آهٍ يا حبيبتي

كم كنا متهورين في العشق،
وكم أصبحنا جبناء!

ضمّتني لصدرها ضمّةَ أم،
تعانقنا كما يعانق المطر التراب
عند أول الشتاء..
عناقَنا ما بعد الأخير

ومضينا كهبّةِ ريح،
متنازعة أرواحنا،
متشابكة ظلالنا،
مشتعلة أنفاسُنا بشهقاتِ الندم
والحرمان

مضينا...
على أنين عودٍ شارد،
يدندن من بعيد:

(هو صحيح الهوى غلاب)!
وقالت : يا حبيبي ..
فوقف العالم عندها
وثبت العاشقان
على قلب مضطرب واحد
متقابلين متحفزين
على شفا قلق
من النهاوند الحائر الحزين ..

- هاه / ثم ماذا ؟






  رد مع اقتباس
/
قديم 21-01-2022, 01:57 AM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
محمد داود العونه
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية محمد داود العونه

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

محمد داود العونه غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عنــــاق الذكريات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمود قباجة مشاهدة المشاركة
هو صحيح الهوى غلاب؟
وهل صحيح أن الهوى حياة
وهل
وهل

عنونات وألحان ونوتات وطرب أصيل تحمله الترددات وتناغيه الأنا على لهفة في امتداد الشوق في الأوراد

نثرية استطاعت تحميل احاسيس الشاعر واسقاط مقاطع ذات أثر طربي على المسامع

والنتاج كان ايقونة جمال



تقديري

مرحبا، مرحبا بشاعرنا الجميل والرقيق / محمود
كم فرحت بحضورك وتفاعلك مع النص..
دوما لحضورك طعم مختلف..
تقبل تقديري واحترامي
محبتي






كل ما أرجوه ...
حضن أمل وقليل من الوقت ..

  رد مع اقتباس
/
قديم 21-01-2022, 02:04 AM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
محمد داود العونه
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية محمد داود العونه

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

محمد داود العونه غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عنــــاق الذكريات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د.عايده بدر مشاهدة المشاركة

ربما تكون إجابة السؤال في العنوان
عناق الذكريات غالب
فيكون الهوى غالب
وتستريح سومة من عناء السؤال المتكرر
صرخات الواقع تصم أذني الأمنيات أحياناً
لكن الجديرين بالأمنيات وحدهم
من يقفزون على حيل المواقيت
من يعبرون جسور الذكرى فيحيلون الذكريات إلى واقع
من يأخذون بيد الشتاء رغم زمهرير التحديات إلى حيث المطر
نثريتك الثائرة على الصمت
علا صوتها مدندناً على عود الذكريات
طغت عليها الحكائية لكنها أفلتت من تمام قبضتها
ليظل الصوت فيها مسموعاً
مبدعنا القدير
تقبل تقديري الدائم ومودتي
عايده

مرحبا بشاعرتنا المبدعة والرقيقة / عايدة بدر
حضورك شاعرتنا بما يمتلك قلمك من خبرة وأدوات أدبية وفنية فاخرة لهو فخر للنص..
شكرا، شكرا شاعرتنا على ما جادت به ريشتك من ألوان..
دوما أتشرف بطلتك المشرقة..
كل التقدير والاحترام
دمتِ بخير..






كل ما أرجوه ...
حضن أمل وقليل من الوقت ..

  رد مع اقتباس
/
قديم 21-01-2022, 02:05 AM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
محمد داود العونه
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية محمد داود العونه

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

محمد داود العونه غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عنــــاق الذكريات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د.عايده بدر مشاهدة المشاركة

تثبيت
لأربعة أيام
مع خالص المودة والتقدير
كرم منك ووسام فخر فوق صدر الكلمات..
كل التقدير والاحترام






كل ما أرجوه ...
حضن أمل وقليل من الوقت ..

  رد مع اقتباس
/
قديم 21-01-2022, 02:08 AM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
محمد داود العونه
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية محمد داود العونه

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

محمد داود العونه غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عنــــاق الذكريات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاتي الزروالي مشاهدة المشاركة
عند قارعة الحواديث
حيث حكايات ألف ليلة وليلة
وقصة عشق مشتعلة
على نغمات عود وناي وساكسفون
توليفة ترقى لوصلة شرود بعالم الحلم الراقي
وصحيح
(الهوى غلاب)

الأستاذ محمد داود
نص راق وبمحتوى خارج عن المألوف
شكرا لك ولحرفك الجميل
تقديري وكل الود

شاعرتنا المبدعة والرقيقة / فاتي الزروالي
أي لوحة رسمتها قطرات قلمك..
شكرا بحجم الجمال الذي ارتسم هنا..
كل التقدير والاحترام
دمت ِ بخير..






كل ما أرجوه ...
حضن أمل وقليل من الوقت ..

  رد مع اقتباس
/
قديم 21-01-2022, 02:09 AM رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
محمد داود العونه
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية محمد داود العونه

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

محمد داود العونه غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عنــــاق الذكريات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد خالد النبالي مشاهدة المشاركة
يبقى العطش والحزن وأجراس تدق فوق الرأس تخبرنا عن ساعة اللقاء وتبقى الذكريات موجعة
ولكنه الخشوع والدعوات طريق للنجاة
ولا نتوقف عن المناجاة والسؤال
تحياتي وأكثر

شاعرنا الجميل والرقيق / النبالي
وتبقى شهقة الذكريات تلازم القلب..
شكرا لما رسمته ريشتك البديعة من عوالم..
أتشرف بك دوما..
كل التقدير والاحترام






كل ما أرجوه ...
حضن أمل وقليل من الوقت ..

  رد مع اقتباس
/
قديم 21-01-2022, 02:36 AM رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
محمد داود العونه
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية محمد داود العونه

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

محمد داود العونه غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عنــــاق الذكريات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابراهيم شحدة مشاهدة المشاركة
وقالت : يا حبيبي ..
فوقف العالم عندها
وثبت العاشقان
على قلب مضطرب واحد
متقابلين متحفزين
على شفا قلق
من النهاوند الحائر الحزين ..

- هاه / ثم ماذا ؟
على شَفيرِ صدفة
قالت : أه ٍ يا حبيبي
صمت الكلام
سأل الوقت بعجالة : ثم ماذا؟
وكهبة ريح ٍ
كانت الإجابة!


مرحبا مرحبا بصديقي وأستاذي الجميل / إبراهيم شحدة
(ثم ماذا؟ ) سؤال رائع وعميق الأبعاد، سوف أجيبك عليه من أكثر من زاوية ومستوى.

في المستوى الأول لندع النص يجيب..

س/. ثم ماذا؟
ج/.

صمَتنا طويلا..

تعاتبنا

تبادلت عيوننا الغائمةُ
زخّاتِ أسئلةٍ
لا ربيعَ لها
وصورا بريئةً بلون الطفولة
لا تطالها يد العدم

ضمّتني لصدرها ضمّةَ أم،
ومضينا كهبّةِ ريح،..

مضينا...
على أنين عودٍ شارد،
يدندن من بعيد:

(هو صحيح الهوى غلاب)!


المستوى الثاني / ثم ماذا؟
طرح القارئ والوصول لطرح السؤال قد يكون من أكبر أهداف النص ( الحكاية) / لندع الخاتمة للقارئ ليحيب عليها حسب داخله وما يتطلع من نهاية يقبلها ويرضى عنها..

أنا هنا لا أصف النهاية أو الإجابة بقدر ما رسمت اللقطة التي كانت سببا في ولادة هذا السؤال المنطقي!
تفاصيل الأسباب تكون في بعض الأحيان أهم من النتيجة النهائية.. حتى أكون أكثر دقة
في الحب صديقي إبراهيم / تفاصيل الحب..وانعكاساته علينا أكثر أهمية من الحب نفسه..
قد اقول لك شاهدت للتو عاشقين تحت شجرة / ستقول لي ما الجديد يا صديقي فلا عشق بلا لقاء، لكني حين أفصل لك اللقاء بأدق التفاصيل من مكان، زمان، وصف جوارح كليهما وصولا للنفس.. مثلا، ستجد بأن هناك جديد وستشدك التفاصيل قطعا ً

تعلم أنت كم أحب الدردشة معك فوق طاولة الأدب..
وأنتظر عودتك..
لا أعرف كيف أشكرك..
وأعتقد بأننا يا صديقي قد تجاوزنا بروتوكولات الشكر..
محبتي وتقديري شاعرنا الرقيق..






كل ما أرجوه ...
حضن أمل وقليل من الوقت ..

  رد مع اقتباس
/
قديم 21-01-2022, 09:21 PM رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
حرية عبد السلام
عضو أكاديميّة الفينيق
تجمل وسام الأكاديمية للابداع الادبي
رابطة الفينيق
المغرب العربي الكبير
المغرب

الصورة الرمزية حرية عبد السلام

افتراضي رد: عنــــاق الذكريات

كيف اِعتزلنا المدائح وفقدنا الآه الرزينة التي تخرج من عمق
الطين وعانقنا أصواتاً نشاز ؟؟؟
فقدنا ذاك الهوى الغالب المبلل بطعم الجمال وسقطنا في بئر يابس
لا نشم منه إلا رائحة التراب بينما أجسادنا تمشي على أدغاله تعزف لحن الغيم..
أما سجل الذكريات فسيبقى يرقص على لحن الماضي حافي القدمين
في اِنتظار لقاء يلوح بمنديل لا يُرى إلا من خلف الستارة
بوركت الحروف السامقة وبورك القلم أستاذ محمد داود العونة






  رد مع اقتباس
/
قديم 31-01-2022, 01:44 AM رقم المشاركة : 18
معلومات العضو
محمد داود العونه
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية محمد داود العونه

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

محمد داود العونه غير متواجد حالياً


افتراضي رد: عنــــاق الذكريات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حرية عبد السلام مشاهدة المشاركة
كيف اِعتزلنا المدائح وفقدنا الآه الرزينة التي تخرج من عمق
الطين وعانقنا أصواتاً نشاز ؟؟؟
فقدنا ذاك الهوى الغالب المبلل بطعم الجمال وسقطنا في بئر يابس
لا نشم منه إلا رائحة التراب بينما أجسادنا تمشي على أدغاله تعزف لحن الغيم..
أما سجل الذكريات فسيبقى يرقص على لحن الماضي حافي القدمين
في اِنتظار لقاء يلوح بمنديل لا يُرى إلا من خلف الستارة
بوركت الحروف السامقة وبورك القلم أستاذ محمد داود العونة
شاعرتنا المتالقة / حرية عبد السلام
مرحبا مرحبا بريشتك البديعة وكم رسمت من لوحات ما زلت اذكرها..
شكرا لما نقشته هنا..
وكم تشرفت بحضورك..
دمت دوما بألف خير

كل التقدير والاحترام






كل ما أرجوه ...
حضن أمل وقليل من الوقت ..

  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:50 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط