لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: أفيونتي.. (آخر رد :د.عايده بدر)       :: تراتيل ،،، الصمت و المطر (آخر رد :د.عايده بدر)       :: أتنسى ؟!! (آخر رد :ناديا مسك)       :: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري (آخر رد :أحلام المصري)       :: نوافذ أرهقتها الستائر (آخر رد :حسن العاصي)       :: أجمل ما فيها ... أصعب ما فيها ... (آخر رد :أحمد علي)       :: يا أنت (آخر رد :أحمد علي)       :: زنتانجل، فنُّ الخربشةِ الهادفِ (آخر رد :صبا خليل)       :: على حـدود السطر (آخر رد :محمد خالد النبالي)       :: رُبَّما ، لأنَّها أوهام (آخر رد :حنا أنطون)       :: تحت خط البياض (آخر رد :فرج عمر الأزرق)       :: نقطة غياب !.. (آخر رد :أحلام المصري)       :: بيت صغير (آخر رد :د.عايده بدر)       :: هُنَا كَانَ أبِي (آخر رد :حسين الأقرع)       :: لعينيك..ثم أنتِ (آخر رد :أحلام المصري)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▆ أنا الفينيقُ أولدُ من رَمَادِ.. وفي الْمَلَكُوتِ غِريدٌ وَشَادِ .."عبدالرشيد غربال" ▆ > ۵ وَمْضَــــــةٌ حِكـــائِيّةٌ ۵

۵ وَمْضَــــــةٌ حِكـــائِيّةٌ ۵ حين يتخلخل ذهنك ..ويدهشك مسك الختام .. فاستمتع بآفاق التأويل المفتوحة لومضة حكائيّة (الحمصي)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 16-06-2022, 06:04 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
فاتي الزروالي
فريق العمل
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب

الصورة الرمزية فاتي الزروالي

افتراضي حقٌّ مقصود..//فاتي الزروالي

واشية ..//فاتي الزروالي

عند باب حتفها،تحسست أذنها التي جذبها الأستاذ،فرددت لنفسها:جُبرتُ ،فقلت الحق وإن يكن أخي..الحق حق،ثم دلفت ،ومابين هز ورفع، تسمع صوت أمها يصرخ: لعنة الله على الواشي يا واشية.

من ركامات ليست للنشر..فالساردة ستلعن مرة أخرى
مكناس بتوقيت الحق






  رد مع اقتباس
/
قديم 16-06-2022, 06:16 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
أحلام المصري
شجرة الدرّ
عضو مجلس إدارة
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: واشية..//فاتي الزروالي

الغالية فاتي،
مرور أول للترحيب بهذا السرد الراقي،
الحق حق!
مبدأ يقتل من اعتنقوه، ولم يستطيعوا اعتلاء منصات الألوان والزيف،
فحقّ عليهم مجابهة الريح،
وملاقاة الويل..
ولكن..
هكذا تظل الأرواح النقية تعزف على ناياتها الحزينة
ولا تأبه لعواء الريح

غاليتي الوردية
الحق حق، وأنت نقاء
فشكرا تليق بروحك
وقوافل حلم







،،ملكةٌ من ضوءٍ ولدتُ، وعلى عرش النور أنا،،
  رد مع اقتباس
/
قديم 16-06-2022, 06:36 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
فاتي الزروالي
فريق العمل
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب

الصورة الرمزية فاتي الزروالي

افتراضي رد: واشية..//فاتي الزروالي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
الغالية فاتي،
مرور أول للترحيب بهذا السرد الراقي،
الحق حق!
مبدأ يقتل من اعتنقوه، ولم يستطيعوا اعتلاء منصات الألوان والزيف،
فحقّ عليهم مجابهة الريح،
وملاقاة الويل..
ولكن..
هكذا تظل الأرواح النقية تعزف على ناياتها الحزينة
ولا تأبه لعواء الريح

غاليتي الوردية
الحق حق، وأنت نقاء
فشكرا تليق بروحك
وقوافل حلم
الشاعرة الغالية على القلب أحلام
الحق حق
وإن كان على نفسك
وإن تعارض أن يكون الحق سيؤلم أقرب الأقربين
فهو حق لا يعلا عليه
الحقيقة لم أقدر على نشرها بالفايس
فهي من واقع حقيقي ولاتزال حكايتي وَ أخي تروى ليومنا هذا
لذلك آثرت أن لا أنعت بالواشية ثانية
واكتفيت بها هنا
شكرا لروحك التي تقرؤني بكل صفاء وبما أوتيت من شفافية
وكأني أمام مرآة روحي أبتسم لها فتبتسم لي
لاحرمني الله طيبك
ومحبتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 16-06-2022, 06:51 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
د.عايده بدر
فريق العمل
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فائزة بالمركز الأول
مسابقة قصيدة النثر 2020
تحمل صولجان الومضة الحكائية
وسام المركز الاول في القصة القصيرة
مصر

الصورة الرمزية د.عايده بدر

افتراضي رد: واشية..//فاتي الزروالي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاتي الزروالي مشاهدة المشاركة
واشية ..//فاتي الزروالي

عند باب حتفها،تحسست أذنها التي جذبها الأستاذ،فرددت لنفسها:جُبرتُ ،فقلت الحق وإن يكن أخي..الحق حق،ثم دلفت ،ومابين هز ورفع، تسمع صوت أمها يصرخ: لعنة الله على الواشي يا واشية.

من ركامات ليست للنشر..فالساردة ستلعن مرة أخرى
مكناس بتوقيت الحق

الحق حق وإن يكن على رقبة قائله
فبين ضمير يحرك سواكنا وبين ما ينتظره الآخرون منا
نقف على عتبة الحق الذي يجب أن يكون حد السيف القاطع
ربما تزرعنا الأوقات في احد المواقف التي يجب أن نقول فيها الحق
ولكن ليس الجميع حولنا يقبل أن يسمع الحق رغم معرفتهم به
فاتي الغالية
تحملين الكثير من التجارب الحياتية المعاشة
وبقلمك النقي ترصدين الكثير من الظواهر السلبية التي تؤذي الطفولة
وتستمر مع الإنسان طوال حياته ومن الصعب أن يتجاوزها
لروحك الغالية كل المحبة
وكل التقدير لحرفك القيم معنى ومبنى
عايده










روح تسكن عرش موتي
تعيد لي جمال الوجود الذي هو بعيني خراب
  رد مع اقتباس
/
قديم 17-06-2022, 10:18 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
منير مسعودي
عضو أكاديميّة الفينيق
المغرب

الصورة الرمزية منير مسعودي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

منير مسعودي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: واشية..//فاتي الزروالي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاتي الزروالي مشاهدة المشاركة
واشية ..//فاتي الزروالي

عند باب حتفها،تحسست أذنها التي جذبها الأستاذ،فرددت لنفسها:جُبرتُ ،فقلت الحق وإن يكن أخي..الحق حق،ثم دلفت ،ومابين هز ورفع، تسمع صوت أمها يصرخ: لعنة الله على الواشي يا واشية.

من ركامات ليست للنشر..فالساردة ستلعن مرة أخرى
مكناس بتوقيت الحق

ذكريات الطفولة هي الجذور الضاربة والمحددة لطبيعة شخصيتنا، ثم حين نكبر نملك الاختيار في كيفية التعامل مع الذكريات هل نتصالح معها، نتقبلها، أم نتبرأ منها فنسمح لها بتحطيمنا وزرع بذور العقد في طبائعنا.

الكاتبة في هذا النص أظهرت أنها اختارت التواصل الراقي مع الذكريات، بل ومشاركته من حولها وهذا منتهى الثقة ودال على عدالة موقفها في الحادثة.
نص انطلق قصة فأضاء عوالم أخرى

مودتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 17-06-2022, 01:01 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
فارس محمد
عضو أكاديميّة الفينيق
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

فارس محمد غير متواجد حالياً


افتراضي رد: واشية..//فاتي الزروالي

قال الله تعالى: (ولا تطع كل حلاف مهين هماز مشاء بنميم، مناع للخير معتد أثيم).القلم
بداية لابد من تعريف الواشي .. من هو؟
لاننا مسلمون.
طرح مميز وظاهرة في المجتمع نراها يوميا في المؤسسات الرسمية وغيرها وفي المواقع الالكترونية اصبحت ظاهرة غير أخلاقية ابدا. الواشي بدون حق لابارك الله فيه.أما اذا كان هناك يستوجب قول الحق فلابأس بذلك.الوشاية تصرف ذميم وسلوك مشين لانه يقطع اواصر المحبة والوفاق بين الناس وحتى يهدم البيوت والمجتمعات

احترامي وتقديري أ.فاتي موفقين






الرجال صناديق مغلقة
لايمكن ان يحكم عليها نظريا الا بالافعال
رجل بالف
  رد مع اقتباس
/
قديم 17-06-2022, 01:15 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
أحلام المصري
شجرة الدرّ
عضو مجلس إدارة
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: واشية..//فاتي الزروالي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاتي الزروالي مشاهدة المشاركة
الشاعرة الغالية على القلب أحلام
الحق حق
وإن كان على نفسك
وإن تعارض أن يكون الحق سيؤلم أقرب الأقربين
فهو حق لا يعلا عليه
الحقيقة لم أقدر على نشرها بالفايس
فهي من واقع حقيقي ولاتزال حكايتي وَ أخي تروى ليومنا هذا
لذلك آثرت أن لا أنعت بالواشية ثانية
واكتفيت بها هنا
شكرا لروحك التي تقرؤني بكل صفاء وبما أوتيت من شفافية
وكأني أمام مرآة روحي أبتسم لها فتبتسم لي
لاحرمني الله طيبك
ومحبتي
قبلةٌ على جبين روحك أيتها (الواشية)🙂 النبيلة الجميلة..







،،ملكةٌ من ضوءٍ ولدتُ، وعلى عرش النور أنا،،
  رد مع اقتباس
/
قديم 17-06-2022, 03:04 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
عبدالرحيم التدلاوي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
يحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
المغرب
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

عبدالرحيم التدلاوي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: واشية..//فاتي الزروالي

كلمة حق وإن كانت جارحة خير من زيف وإن كان مريحا.
قل الحق ول على نفسك، فعل لا يمكن إنجازه إلا بدرجات من الألم قد تقود إلى القطيعة.
تحياتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 18-06-2022, 01:24 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
فاتي الزروالي
فريق العمل
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب

الصورة الرمزية فاتي الزروالي

افتراضي رد: واشية..//فاتي الزروالي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د.عايده بدر مشاهدة المشاركة

الحق حق وإن يكن على رقبة قائله
فبين ضمير يحرك سواكنا وبين ما ينتظره الآخرون منا
نقف على عتبة الحق الذي يجب أن يكون حد السيف القاطع
ربما تزرعنا الأوقات في احد المواقف التي يجب أن نقول فيها الحق
ولكن ليس الجميع حولنا يقبل أن يسمع الحق رغم معرفتهم به
فاتي الغالية
تحملين الكثير من التجارب الحياتية المعاشة
وبقلمك النقي ترصدين الكثير من الظواهر السلبية التي تؤذي الطفولة
وتستمر مع الإنسان طوال حياته ومن الصعب أن يتجاوزها
لروحك الغالية كل المحبة
وكل التقدير لحرفك القيم معنى ومبنى
عايده

الطفولة هي البداية
وكل بداية مهما حاولنا التملص من رواسبها
تجدها لا تزال عالقة بجذور الذكرى
تشدها إليها شدا
لنجدنا لا نحاول أبدا أن نكبر
أو نتجاوز ...
وهنا بهذه اللقطة الواقعية وجدا
اضطررت لقول الحق في ظرفية كان الحق فيها بينا
وكنت أنتظر بالمقابل جزاء آخر
لعله هو من كان يجب أن يعاقب
لأنه لم ينجز تمارينه
وقع الظلم ومرارة العقاب عاملان جعلا عقلي الصغير يطرح عدة أسئلة
ويكتنفني غضب لازلت أحمله ليومنا هذا بين جنبات الروح
ليتردد السؤال كلما رددت القصة على المسامع: لماذا أعاقب أنا ؟؟

الغالية الشاعرة دعايدة
شكرا لهذا المرور الطيب
على حروف من وقع ذكرى
لاتزال طرية بين الضلوع
شكرا لكلماتك عن الحق
الذي ليس له وجوه كثيرة
هو وجه واحد فقط
تقديري ومحبتي الكبيرين






  رد مع اقتباس
/
قديم 21-06-2022, 02:04 PM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
قصي المحمود
عضو أكاديمية الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
العراق

الصورة الرمزية قصي المحمود

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

قصي المحمود غير متواجد حالياً


افتراضي رد: واشية..//فاتي الزروالي

كلمة الحق....للمبدئي مهما عليها من تبعات فهي تبعث السكينة والراحة
دمتم في ألق وتألق دائما أديبتنا الفاضلة






  رد مع اقتباس
/
قديم 22-06-2022, 02:27 AM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
إيمان سالم
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الاكاديمية للإبداع والعطاء
تونس
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

إيمان سالم غير متواجد حالياً


افتراضي رد: واشية..//فاتي الزروالي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاتي الزروالي مشاهدة المشاركة
واشية ..//فاتي الزروالي

عند باب حتفها،تحسست أذنها التي جذبها الأستاذ،فرددت لنفسها:جُبرتُ ،فقلت الحق وإن يكن أخي..الحق حق،ثم دلفت ،ومابين هز ورفع، تسمع صوت أمها يصرخ: لعنة الله على الواشي يا واشية.

من ركامات ليست للنشر..فالساردة ستلعن مرة أخرى
مكناس بتوقيت الحق


لا أتفق معك في العنوان شاعرتنا الغالية
فهو هنا بمثابة التأكيد على شيء, يفنّده متن النص و يتصدى له بكل حرفية
و قدرة مميزة على استفزاز القراءة ..

الحديث يطول هنا ..
بداية النص يسرد حالة واقعية عاشتها الكاتبة و هنا وقفة احترام لهذا النقل الابداعي الذي يفتح المجال للنقاش

من ناحية أخرى
التوصيف يعكس عمق المشهد و أثره على نفسية طفلة أظن بسنوات الابتدائي, لا أكثر

* "على باب حتفها "
هي على ما أعتقد على باب البيت, حيث يجب أن يكون الأمان و الطمأنينة و كل ما يمكن أن يخالف
الوصف الصّادم الذي احتلّ عتبة النصّ .. فأن يأخذ البيت هذا التشبيه ارتباطا بهذه الحالة
التي يعرضها النص فالأمر جلل ..

* " تحسست اذنها التي جذبها الاستاذ "
مع كل احترامي للمعلمين و الأساتذة و لكن مثل هذه الأفعال أكرهها و عايشتها و لكن كانت
تخصّ الأولاد فقط و لا يتم التّعامل بها مع الفتيات و كنت ألاحظ غصّة و قهرا في عيون التلاميذ
كانوا يحرصون على اخفائها تحت قناع اللامبالاة و الابتسام و كأن لا شيء يزعجهم
و هذا في حدّ ذاته كان يستفز المعلم أكثر و يجعله ينساق في طرق عقاب اسوأ..

هنا الطفلة لاستجوابها تم مسك أذنها كنوع من الترهيب, موقف ثقيل على طفلة صغيرة
لا حول لها و لا قوة, تحسّسها بعد انتهاء الموقف يشي بالألم الذي عاشته و مع ذلك
لم يكن المبرر الذي تتكئ عليه في تفسير ما حصل معها, فهي متمسّكة بأن كل ما بدر منها
كان نطقا بالحق حتى لو كانت شهادتها ضد أخيها ..

و هنا الكارثة .. فقد اقتربت من المحظور, بل و تجرأت على ما لا يتجرؤ عليه " رجال بشنبات "

فاتي المبدعة
هنا و اتحدث بشكل عام وضعت الاصبع على أسلوب تربية مأساوي ينتج نفوسا مريضة
تربّت على الفساد و الإفساد و لأنهم ذكور هم فوق المحاسبة و العقاب ..

سؤال على الطاير
لو كان الموقف معكوسا هل سيوصف الولد بـ " الواشي " ؟ أم سيقال أخطأت و يجب أن تحاسب ؟

لا أحبذ فكرة التفرقة بين الجنسين في التربية الأخلاقية, و لكن الموقف يأخذنا إلى أبعد نقطة في هذا المضمار..

* الأم
و مع كل الاجلال للأمومة و الأمهات و حتى لا أطيل, الموقف الذي تتصدّر فيه الأم أو الأب و يتم العمل
فيه على إعفاء ابنهم المخطئ من المسؤولية, هو الموقف الذي سيعود عليهم ان آجلا أو عاجلا
بالوبال الشديد .

المفارقة أيضا ان يكون الموقف قد شكّل صدمة مضاعفة للطفلة, خاصة لو تربت على قول الحق,
و هذا ما يتجلى أمامنا بوضوح و يعززه ترديدها لـ " الحق حقّ " ..


قول الحق ليس وشاية و لن يكون أبدا, و لهذا بدأت بملاحظتي حول العنوان شاعرتنا الغالية فاتي
و لو كنت سأقترح عنوانا عليك ممكن أن يكون " حقّ مشروط " متبع بعلامات تعجّب ..

كثيرة جدا النقاط التي يمكن إثارتها هنا .. شكرا غاليتي فاتي
جزيل الشكر و الاحترام على ما تثيرنه من مواضيع مهمة و إشارات فارقة

دمت بألف ألف خير و صحة و عافية
دمت بحفظ الله و رعايته






  رد مع اقتباس
/
قديم 22-06-2022, 04:16 AM رقم المشاركة : 12
معلومات العضو
إيمان سالم
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الاكاديمية للإبداع والعطاء
تونس
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

إيمان سالم غير متواجد حالياً


افتراضي رد: واشية..//فاتي الزروالي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد داود العونه مشاهدة المشاركة
بعد التحية الطيبة..
قرأت النص وتاملته..
وجميع المداخلات الرائعة من جميع الزملاء..

بكل تأكيد الوشاية شيء وقول الحق شيء آخر.. فكما يقال حق يراد به باطل.. مثلا قد يحسب على الوشاية.. قول الحق دوما يحتاج لجراة وصفاء قلب وشجاعة
أما الوشاية في جوهرها بالمطلق كمفهوم وتصرف فلها مقاصد أخرى وشكل مختلف بكل تأكيد ودوما تأتي بالخفاء بعيدا عن النور...قد تسبب الاختلافات والاحقاد بين البشر.. بعيدا عن حكاية النص طبعا ً.

بالمختصر أشكر شاعرتنا الرقيقة / فاتي على أهمية الفكرة..
واشيد بقراءة أديبتنا المبدعة / إيمان سالم.. شكرا لكما على هذا الأثراء الأدبي الجميل..
كل التقدير والاحترام للجميع


إشادة كريمة أشكرك جزيل الشكر شاعرنا و المبدع الراقي محمد داود
و أرجو أن اكون عند حسن الظن دوما
كما تفضلت النص رائع و الفكرة غنية جدا و زاخرة بعدة نقاط تحتاج وقفات كثيرة ..

تحياتي لك و كل التقدير
و أجدد التحية للغالية المبدعة الجميلة فاتي

دمتما مبدعان راقيان
دمتما بمحبة و خير و سلام







  رد مع اقتباس
/
قديم 28-06-2022, 06:36 PM رقم المشاركة : 13
معلومات العضو
فاتي الزروالي
فريق العمل
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب

الصورة الرمزية فاتي الزروالي

افتراضي رد: واشية..//فاتي الزروالي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منير مسعودي مشاهدة المشاركة
ذكريات الطفولة هي الجذور الضاربة والمحددة لطبيعة شخصيتنا، ثم حين نكبر نملك الاختيار في كيفية التعامل مع الذكريات هل نتصالح معها، نتقبلها، أم نتبرأ منها فنسمح لها بتحطيمنا وزرع بذور العقد في طبائعنا.

الكاتبة في هذا النص أظهرت أنها اختارت التواصل الراقي مع الذكريات، بل ومشاركته من حولها وهذا منتهى الثقة ودال على عدالة موقفها في الحادثة.
نص انطلق قصة فأضاء عوالم أخرى

مودتي
الأستاذ منير مسعودي
لولا هذا التواصل الحر مع الذكريات
ولربما ذكريات مؤلمة
جعلت أسئلة تطرح ذاتها : ماهو الحق وما هو الباطل..؟؟
وهل يمكن للحق أن يتلبس بالباطل
خدمة لغرض ما
لعل ما عايشته وصدقا لم يشوش قيمي أو يزعزع شخصيتي
بل بالعكس كنت سليطة اللسان
ودائما أعاقب لقول الحق
ولم أتنحى عن مبادئ أعرف حقيقتها
وبتربية بناتي ولا بالصف الدراسي
لا مساومة مع الحق ولا مسامحة للكاذب

لعلها ذكرى من ذكريات
لكنها رسخت قيمة
شكرا لك أستاذنا الرائع
وكل التقدير






  رد مع اقتباس
/
قديم 28-06-2022, 06:40 PM رقم المشاركة : 14
معلومات العضو
فاتي الزروالي
فريق العمل
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب

الصورة الرمزية فاتي الزروالي

افتراضي رد: واشية..//فاتي الزروالي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فارس محمد مشاهدة المشاركة
قال الله تعالى: (ولا تطع كل حلاف مهين هماز مشاء بنميم، مناع للخير معتد أثيم).القلم
بداية لابد من تعريف الواشي .. من هو؟
لاننا مسلمون.
طرح مميز وظاهرة في المجتمع نراها يوميا في المؤسسات الرسمية وغيرها وفي المواقع الالكترونية اصبحت ظاهرة غير أخلاقية ابدا. الواشي بدون حق لابارك الله فيه.أما اذا كان هناك يستوجب قول الحق فلابأس بذلك.الوشاية تصرف ذميم وسلوك مشين لانه يقطع اواصر المحبة والوفاق بين الناس وحتى يهدم البيوت والمجتمعات

احترامي وتقديري أ.فاتي موفقين
لعل الوشاية هنا لست بالمعنى الذي طرحتموه
فهنا قول حق المشوب بالباطل
فأخذ منحى وشاية
فقط لأن وُشي به ذكر وهي الأنثى
كان الأحرى العقاب يناله هو
ذاك الذي لم ينجز واجباته ...
على كل شكرا أستاذ فارس لهذا المرور
تقديري وكل الاحترام






  رد مع اقتباس
/
قديم 28-06-2022, 06:42 PM رقم المشاركة : 15
معلومات العضو
فاتي الزروالي
فريق العمل
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب

الصورة الرمزية فاتي الزروالي

افتراضي رد: واشية..//فاتي الزروالي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
قبلةٌ على جبين روحك أيتها (الواشية)🙂 النبيلة الجميلة..
وشكرا لقبلتك الراقية
التي طبطبت على جرح مفتوح
محبتي يا الأحلام الغالية
🌺






  رد مع اقتباس
/
قديم 04-07-2022, 09:47 AM رقم المشاركة : 16
معلومات العضو
خالد يوسف أبو طماعه
عضو مؤسس لأكاديمية الفينيق
المستشار الفني للسرد
عضو تجمع الأدب والإبداع
عضو تجمع أدب الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
الاردن

الصورة الرمزية خالد يوسف أبو طماعه

افتراضي رد: حقٌّ مقصود..//فاتي الزروالي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاتي الزروالي مشاهدة المشاركة
واشية ..//فاتي الزروالي

عند باب حتفها،تحسست أذنها التي جذبها الأستاذ،فرددت لنفسها:جُبرتُ ،فقلت الحق وإن يكن أخي..الحق حق،ثم دلفت ،ومابين هز ورفع، تسمع صوت أمها يصرخ: لعنة الله على الواشي يا واشية.

من ركامات ليست للنشر..فالساردة ستلعن مرة أخرى
مكناس بتوقيت الحق

أعجبني كلام المفكر مالك بن نبي وهي حكمة تكتب بماء الذهب

لا تصمت عن قول الحق، فعندما تضع لجامًا على فمك، سيضعون سرجًا على ظهرك.

تغرفين من واقع قديم بقوالب سردية وأفكار مختلفة

كل الود والتقدير أختي فاتي






حَسْبِيَ اللَّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ
  رد مع اقتباس
/
قديم 04-07-2022, 10:49 AM رقم المشاركة : 17
معلومات العضو
علي الحيدري
عضو اكاديمية الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
رابطة الفينيق / الرافدين
العراق

الصورة الرمزية علي الحيدري

افتراضي رد: حقٌّ مقصود..//فاتي الزروالي

( الحق حق )
قال تعالى
بسم الله الرحمن الرحيم
( لقد جئناكم بالحق ولكن أكثركم للحق كارهون )
صدق الله العظيم
( الحق حق )
قال الرسول الكريم صلى الله عليه وآله وسلّم
(ألا لا يمنعنَّ أحدكم مخافةُ الناس أن يقول الحق إذا رآه)
صدق الرسول الكريم صلى الله عليه وآله وسلّم

أختي الكريمة..
موضوع متميز..كلمات رائعة.. اسلوب جميل في السرد
احسنتِ الأختيار
تحية طيبة






مر مـ ( علي ) ـن هنا
  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:51 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط