لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: ضوضاء حبر... ابراهيم الطورة (آخر رد :ابراهيم الطورة)       :: ،، رسالةٌ إلى البحر.. // أحلام المصري ،، (آخر رد :أحلام المصري)       :: ،، نهرُ الأحلام ،، (آخر رد :أحلام المصري)       :: صندوق (آخر رد :جمال عمران)       :: ردّ على مفترٍ (آخر رد :نوري الوائلي)       :: إذا قال الحمار (آخر رد :غلام الله بن صالح)       :: كيف صبرت؟ (آخر رد :غلام الله بن صالح)       :: رمضاء الهوى (آخر رد :غلام الله بن صالح)       :: من دفتر الذكرى (آخر رد :احمد المعطي)       :: ،، بين الأعضاء والإشراف ،، (آخر رد :أحلام المصري)       :: أنشتاينْ (آخر رد :غلام الله بن صالح)       :: طوفان بلا زبد (آخر رد :حسن العاصي)       :: ملحوظات فريق العمل (آخر رد :أحلام المصري)       :: حمار ناهق (آخر رد :هشام نعمار)       :: أمة في مشكل (آخر رد :هشام نعمار)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⟰ ▆ ⟰ الديــــــوان ⟰ ▆ ⟰ ▂ > ⊱ قال المقال ⊰

⊱ قال المقال ⊰ لاغراض تنظيمية يعتمد النشر من عدمه بعد اطلاع الادارة على المادة ... فعذرا

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-09-2022, 01:11 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
صبا خليل
عضو أكاديمية الفينيق
تحمل وسام الأكاديميّة للعطاء
فلسطين

الصورة الرمزية صبا خليل

افتراضي رصيد العلاقات

كنت استغرب من نهاية بعض العلاقات فجأة بعد عقود من الزمن
مثلاً هناك حالات زواج قد تنتهي بعد 20 سنة أو أكثر وأقول في نفسي لماذا لم ينفصلوا من أول الزواج ؟
..لماذا بعد هذه المدة الطويلة؟
وهناك أصدقاء تمت القطيعة بينهم بعد فترة طويلة من الزمن ولم يكن هناك شخص قادر على إعادة علاقتهم مع بعضهم البعض أبداً..
فالأقارب والاخوان والأصدقاء قد يأتي وقت ويتم قطع العلاقة بينهم فجأة فما هو السبب ..؟
حتى وصلت لحقيقة أن في كل العلاقات هناك شئ اسمه ..رصيد..
فعلاقاتنا بالناس في الغالب مرهونة برصيد يتحدد حسب مَعزّة هذا الشخص ..
وكل ما كان هناك تعامل راقي ومحترم فإنه يزيد من الرصيد..
والعكس صحيح كل ما كان التعامل سيء وغير لائق ينقص الرصيد وينخفض..
ومع إحساس البعض بحبنا وتقديرنا واحترامنا لهم تجدهم يتمادون بالتصرفات غير اللائقة ولا يعلمون أنهم يسحبون من رصيدهم بالعشم والمحبة التي لهم عندنا ويعتقدون أن رصيد التسامح الذي لهم عندنا ممتد بلا نهاية.. وطبعاً العلاقة تستمر حتى ينتهي الرصيد ويصبح صفراً ونفقد القدرة على التحمل والاستمرار..
لكن ربما هناك حالات استثنائية نقرر إعادة شحن الرصيد ونضطر ان نغفر لهم أخطاءهم ..كحال الزوج مع زوجته والزوجه مع زوجها فيقوم احدهما باعادة الشحن ويتحمل الآخر بسبب الأبناء.. وكحال الأخوة والأقارب بسبب صلة الرحم .. وكحال الاصدقاء بسبب العشرة..
فإذا عاد الشخص مرة ثانية وبدأ الطرف الآخر في التمادي فسيسحب رصيده مرة ثانية ..
وهنا نكون فقدنا قدرتنا على التحمل ..
بعدها قد يتم قرار قطع العلاقة نهائيا ويتم اتخاذه بكل ثقة وبدون تراجع ودون ندم ..
وتبقى العلاقات طفيفة مع من أوجب الله صلتهم فقط ..
فحافظوا على علاقاتكم ولا تعتقدوا أن المدة الزمنية أو طول العلاقة أسباب كافية لإستمرارها..
زيدوا رصيدكم بالمودة والرحمة والإحساس وحسن الخلق والبذل والعطاء والإحترام ..
فكلما كثرت تجاربنا في الحياة.. صغرت دائرة علاقتنا مع من حولنا..






  رد مع اقتباس
/
قديم 11-09-2022, 01:51 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو مجلس إدارة
شجرة الدرّ
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: رصيد العلاقات

فكلما كثرت تجاربنا في الحياة.. صغرت دائرة علاقتنا مع من حولنا..


،
،
،
خاتمة المقال هي زبدة القول


مقال قيم يستحق القراءة والعودة إليه مرات

الغالية صبا
دمت متألقة






أنا الأحلام
  رد مع اقتباس
/
قديم 11-09-2022, 05:49 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
صبا خليل
عضو أكاديمية الفينيق
تحمل وسام الأكاديميّة للعطاء
فلسطين

الصورة الرمزية صبا خليل

افتراضي رد: رصيد العلاقات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
فكلما كثرت تجاربنا في الحياة.. صغرت دائرة علاقتنا مع من حولنا..


،
،
،
خاتمة المقال هي زبدة القول


مقال قيم يستحق القراءة والعودة إليه مرات

الغالية صبا
دمت متألقة
غاليتي احلام
تسكنين القلب قبل الصفحات و تنيرين اينما حللت.. حوني بالقرب دوما
تعلمين قدرك العالي






  رد مع اقتباس
/
قديم 30-10-2022, 05:45 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
إيمان سالم
فريق العمل
تحمل أوسمة الاكاديمية للإبداع والعطاء
تونس
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

إيمان سالم متواجد حالياً


افتراضي رد: رصيد العلاقات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صبا خليل مشاهدة المشاركة
كنت استغرب من نهاية بعض العلاقات فجأة بعد عقود من الزمن
مثلاً هناك حالات زواج قد تنتهي بعد 20 سنة أو أكثر وأقول في نفسي لماذا لم ينفصلوا من أول الزواج ؟
..لماذا بعد هذه المدة الطويلة؟
وهناك أصدقاء تمت القطيعة بينهم بعد فترة طويلة من الزمن ولم يكن هناك شخص قادر على إعادة علاقتهم مع بعضهم البعض أبداً..
فالأقارب والاخوان والأصدقاء قد يأتي وقت ويتم قطع العلاقة بينهم فجأة فما هو السبب ..؟
حتى وصلت لحقيقة أن في كل العلاقات هناك شئ اسمه ..رصيد..
فعلاقاتنا بالناس في الغالب مرهونة برصيد يتحدد حسب مَعزّة هذا الشخص ..
وكل ما كان هناك تعامل راقي ومحترم فإنه يزيد من الرصيد..
والعكس صحيح كل ما كان التعامل سيء وغير لائق ينقص الرصيد وينخفض..
ومع إحساس البعض بحبنا وتقديرنا واحترامنا لهم تجدهم يتمادون بالتصرفات غير اللائقة ولا يعلمون أنهم يسحبون من رصيدهم بالعشم والمحبة التي لهم عندنا ويعتقدون أن رصيد التسامح الذي لهم عندنا ممتد بلا نهاية.. وطبعاً العلاقة تستمر حتى ينتهي الرصيد ويصبح صفراً ونفقد القدرة على التحمل والاستمرار..
لكن ربما هناك حالات استثنائية نقرر إعادة شحن الرصيد ونضطر ان نغفر لهم أخطاءهم ..كحال الزوج مع زوجته والزوجه مع زوجها فيقوم احدهما باعادة الشحن ويتحمل الآخر بسبب الأبناء.. وكحال الأخوة والأقارب بسبب صلة الرحم .. وكحال الاصدقاء بسبب العشرة..
فإذا عاد الشخص مرة ثانية وبدأ الطرف الآخر في التمادي فسيسحب رصيده مرة ثانية ..
وهنا نكون فقدنا قدرتنا على التحمل ..
بعدها قد يتم قرار قطع العلاقة نهائيا ويتم اتخاذه بكل ثقة وبدون تراجع ودون ندم ..
وتبقى العلاقات طفيفة مع من أوجب الله صلتهم فقط ..
فحافظوا على علاقاتكم ولا تعتقدوا أن المدة الزمنية أو طول العلاقة أسباب كافية لإستمرارها..
زيدوا رصيدكم بالمودة والرحمة والإحساس وحسن الخلق والبذل والعطاء والإحترام ..
فكلما كثرت تجاربنا في الحياة.. صغرت دائرة علاقتنا مع من حولنا..

شكرا على هذه المقال مبدعتنا العزيزة صبا
جلبني العنوان و كذلك الاسئلة التي أوردتها عبر مقالك القيم
الرصيد و التراكمات هي التي تتحكّم في مسار العلاقات نعم صدقت

لماذا بعد عشرين سنة يتم الطلاق ؟ لان الرصيد انتهى و التراكمات أصبحت فوق طاقة تحمل البشر
و خاصة و بتقدم العمر الانسان يتفطن إلى أن كل هواجسه من كلام الناس و نظرتهم و آرائهم
لا تساوي شيئا أمام لحظة سلام يعيشها الإنسان

كل ما/من يحارصرنا من منطلق العادات البالية المتخلفة بعد فترة زمنية و ضغط سيتلاشى
بالنهاية الحياة منحة من الله من المؤسف أن تُرهن في نطاق ضيق في حال أن الشخص
يراعي ضميره في تعاملاته ..


أجدد الشكر

محبتي و كل التقدير






  رد مع اقتباس
/
قديم 30-10-2022, 06:35 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
صبا خليل
عضو أكاديمية الفينيق
تحمل وسام الأكاديميّة للعطاء
فلسطين

الصورة الرمزية صبا خليل

افتراضي رد: رصيد العلاقات

بالنهاية الحياة منحة من الله من المؤسف أن تُرهن في نطاق ضيق في حال أن الشخص
يراعي ضميره في تعاملاته ..

كثيرة انت ايمان
فعلا عزيزتي وعن تجربه من يجد الشجاعه للتحدي فليقرر حياته كما يحب حتي لو باخر لحظه من حياته
لفت انتباهي لقطه بفيلم لامراة محكومه بالاعدام
ما هو طلبك الاخير؟؟
تخيلي.. طلبت الطلاق من زوجها..
وهذا قمة التحدي.. انني لا اريدك لما بعد الموت.. اكتفيت منك ولن ابق علي اسمك

لم يكن له اي رصيد لتحمله معها كانه ذنب ارادت التخلص منه

بورك مرورك غاليتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 30-10-2022, 06:39 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
إيمان سالم
فريق العمل
تحمل أوسمة الاكاديمية للإبداع والعطاء
تونس
إحصائية العضو







آخر مواضيعي

إيمان سالم متواجد حالياً


افتراضي رد: رصيد العلاقات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صبا خليل مشاهدة المشاركة
بالنهاية الحياة منحة من الله من المؤسف أن تُرهن في نطاق ضيق في حال أن الشخص
يراعي ضميره في تعاملاته ..

كثيرة انت ايمان
فعلا عزيزتي وعن تجربه من يجد الشجاعه للتحدي فليقرر حياته كما يحب حتي لو باخر لحظه من حياته
لفت انتباهي لقطه بفيلم لامراة محكومه بالاعدام
ما هو طلبك الاخير؟؟
تخيلي.. طلبت الطلاق من زوجها..
وهذا قمة التحدي.. انني لا اريدك لما بعد الموت.. اكتفيت منك ولن ابق علي اسمك

لم يكن له اي رصيد لتحمله معها كانه ذنب ارادت التخلص منه

بورك مرورك غاليتي

بردك القيم و العميق فتحت المجال للتوسع في موضوع غاية في الاهمية
و ان كانت لقطة في فيلم الواقع زاخر بأمثالها و ان كانت طي الكتمان

شكرا جزيلا الراقية صبا







  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:16 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط