لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: هدية (آخر رد :مبروك السالمي)       :: مختف (آخر رد :مبروك السالمي)       :: ،، نهرُ الأحلام ،، (آخر رد :أحلام المصري)       :: الأمام الذي لا يجهر بالحق (آخر رد :فارس محمد)       :: هل تساكني شطري؟؟؟ (آخر رد :زياد السعودي)       :: قالوا وثقت (آخر رد :زياد السعودي)       :: نفسي تشلني (آخر رد :زياد السعودي)       :: من يوميات فلسطيني الهوية (آخر رد :زياد السعودي)       :: كَمْ كَاهِنٍ زُرْت (آخر رد :زياد السعودي)       :: هسهسةُ خاطر (آخر رد :جهاد بدران)       :: حروف بلا أرصفة (آخر رد :يزن السقار)       :: صديقة قلم (آخر رد :محمود قباجة)       :: انشطار (آخر رد :نفيسة التريكي)       :: واعدلاه...واعدلاه...واعدلاه... (آخر رد :نفيسة التريكي)       :: خربشات عن أوطان (آخر رد :نفيسة التريكي)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▆ أنا الفينيقُ أولدُ من رَمَادِ.. وفي الْمَلَكُوتِ غِريدٌ وَشَادِ .."عبدالرشيد غربال" ▆ > ⊱ تَحْتَ ظِـــلِّ النَّبْض ⊰

⊱ تَحْتَ ظِـــلِّ النَّبْض ⊰ >>>> >>>> فنون النثر الابداعي ( نثر،خاطرة، رسائل أدبية)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-11-2022, 01:52 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
فرج عمر الأزرق
عضو أكاديميّة الفينيق
تونس

الصورة الرمزية فرج عمر الأزرق

افتراضي موت واحد لا يكفي

من كتاب الأزرق الشعري القادم ختان الدمى

موت واحد لا يكفي و ظلي يتخبط في كنف الورق :

وردة في طريقها إلى حفل التخرج ترتطم بسيارة ألعن من قائدها
دمية حاملة لفيروس السل تلقيها مرفهة ما
في حديقة رياض الأطفال
الأشواق مثل الملابس الحميمة طوع البنان في الأسواق الهامشية
يبدو أنه لا مشكلة لدينا في تجنيد العصافير للتجسس
على من هربوا منا
إلى السماء كحل أخير للنجاة
لا مشكلة للبحر : يبلع عرائسه كعربون صفاء النية لعقد الصلح
مع آلهة الريح
يهدم قصور الرمل بدعوى فوضى البناء
كما لا مشكلة إن راهنت على شعر حبيبتك على الملأ للفوز بطلقة حظ
ترتمي عليك من بيت مهجور
لك أن تدفع أباك إلى المقصلة في مقابل المناداة : صاحب قضية
تركب النار و عينك على الكنز المفقود
مثل الدمية المذكورة أعلاه
الملقاة في رياض الأطفال
لا أحد ينتبه للدم المنهمر من سرتها
تعاين ندوب الليل في عنق الصباح
مثلي تماما .. ..
.. تحت السكر ..
بأمر الملح لم تعد لي مشكلة مع الموت




فرج عمر الأزرق






  رد مع اقتباس
/
قديم 20-11-2022, 03:22 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
زياد السعودي
عضو أكاديمية الفينيق
مدير عام دار العنقاء للنشر والتوزيع
رئيس التجمع العربي للأدب والإبداع
عضو اتحاد الكتاب العرب
عضو رابطة الكتاب الاردنيين
عضو الهيئة التاسيسية للمنظمة العربية للاعلام الثقافي الالكتروني
الاردن

الصورة الرمزية زياد السعودي

افتراضي رد: موت واحد لا يكفي

موت واحد لا يكفي و ظلي يتخبط في كنف الورق


استهلال ماتع
التقطته الذائقة
لتشكرك

ميمون منجزكم
وود






  رد مع اقتباس
/
قديم 21-11-2022, 10:59 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
فرج عمر الأزرق
عضو أكاديميّة الفينيق
تونس

الصورة الرمزية فرج عمر الأزرق

افتراضي رد: موت واحد لا يكفي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زياد السعودي مشاهدة المشاركة
موت واحد لا يكفي و ظلي يتخبط في كنف الورق


استهلال ماتع
التقطته الذائقة
لتشكرك

ميمون منجزكم
وود
.... بوركت أ. زياد
و نحمده الرحمان على سلامتك
قصارى محبتي
و تمام احترامي






  رد مع اقتباس
/
قديم 22-11-2022, 09:31 PM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
فاتي الزروالي
فريق العمل
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب

الصورة الرمزية فاتي الزروالي

افتراضي رد: موت واحد لا يكفي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فرج عمر الأزرق مشاهدة المشاركة
من كتاب الأزرق الشعري القادم ختان الدمى

موت واحد لا يكفي و ظلي يتخبط في كنف الورق :

وردة في طريقها إلى حفل التخرج ترتطم بسيارة ألعن من قائدها
دمية حاملة لفيروس السل تلقيها مرفهة ما
في حديقة رياض الأطفال
الأشواق مثل الملابس الحميمة طوع البنان في الأسواق الهامشية
يبدو أنه لا مشكلة لدينا في تجنيد العصافير للتجسس
على من هربوا منا
إلى السماء كحل أخير للنجاة
لا مشكلة للبحر : يبلع عرائسه كعربون صفاء النية لعقد الصلح
مع آلهة الريح
يهدم قصور الرمل بدعوى فوضى البناء
كما لا مشكلة إن راهنت على شعر حبيبتك على الملأ للفوز بطلقة حظ
ترتمي عليك من بيت مهجور
لك أن تدفع أباك إلى المقصلة في مقابل المناداة : صاحب قضية
تركب النار و عينك على الكنز المفقود
مثل الدمية المذكورة أعلاه
الملقاة في رياض الأطفال
لا أحد ينتبه للدم المنهمر من سرتها
تعاين ندوب الليل في عنق الصباح
مثلي تماما .. ..
.. تحت السكر ..
بأمر الملح لم تعد لي مشكلة مع الموت




فرج عمر الأزرق

موت واحد لا يكفي
وحب واحد لايكفي
وكأني بالحياة كلها لا تكفي
كي نحقق فيها ما نحلم به
لك أن تطلق العنان للسماء
للبحر في فوضاه
وللحب بكل تجلياته
لك أن ترسم الليل كما تشاء
فهي قصيدتك
ومساحتك التي بها تحقق حريتك
فتشتهي الموت
حيث لا مشكلة هناك

الشاعر فرج عمر
كل التقدير لهذه المتعة الراقية
بين حروف رسمت الحلم والصباح
بلون مختلف
لعل الازرق غالب لامحالة
لكنه يبقى لون القصيدة رائع وبهي كصاحبه
شكرا لكم
تقديري وكل الود






  رد مع اقتباس
/
قديم 22-11-2022, 09:31 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
فاتي الزروالي
فريق العمل
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب

الصورة الرمزية فاتي الزروالي

افتراضي رد: موت واحد لا يكفي

ويرفع للتثبيت لجماله
ولمزيد من التلقي
كل الود






  رد مع اقتباس
/
قديم 23-11-2022, 04:17 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
د.عايده بدر
فريق العمل
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فائزة بالمركز الأول
مسابقة قصيدة النثر 2020
تحمل صولجان الومضة الحكائية
وسام المركز الاول في القصة القصيرة
مصر

الصورة الرمزية د.عايده بدر

افتراضي رد: موت واحد لا يكفي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فرج عمر الأزرق مشاهدة المشاركة
من كتاب الأزرق الشعري القادم ختان الدمى

موت واحد لا يكفي و ظلي يتخبط في كنف الورق :

وردة في طريقها إلى حفل التخرج ترتطم بسيارة ألعن من قائدها
دمية حاملة لفيروس السل تلقيها مرفهة ما
في حديقة رياض الأطفال
الأشواق مثل الملابس الحميمة طوع البنان في الأسواق الهامشية
يبدو أنه لا مشكلة لدينا في تجنيد العصافير للتجسس
على من هربوا منا
إلى السماء كحل أخير للنجاة
لا مشكلة للبحر : يبلع عرائسه كعربون صفاء النية لعقد الصلح
مع آلهة الريح
يهدم قصور الرمل بدعوى فوضى البناء
كما لا مشكلة إن راهنت على شعر حبيبتك على الملأ للفوز بطلقة حظ
ترتمي عليك من بيت مهجور
لك أن تدفع أباك إلى المقصلة في مقابل المناداة : صاحب قضية
تركب النار و عينك على الكنز المفقود
مثل الدمية المذكورة أعلاه
الملقاة في رياض الأطفال
لا أحد ينتبه للدم المنهمر من سرتها
تعاين ندوب الليل في عنق الصباح
مثلي تماما .. ..
.. تحت السكر ..
بأمر الملح لم تعد لي مشكلة مع الموت




فرج عمر الأزرق

حقاً موت واحد لا يكفي
وحرفك الباذخ رسم صورا متعددة لأشكال الموت
لعل أصعبها الموت الحي الذي يسير داخلنا
حركية الصور الماتعة التي قدمتها هنا
خلقت مشاهداً متتالية فلم يعد الحرف فقط مقروء
بل أصبحنا نشاهده عياناً وتدور معه عدسة الروح لالتقاطاته
وهذا ما يجعل حرفك المميز يعمل على إيجاد عمقه الأكبر بلا تردد
مبدعنا الأزرق الراقي
مبارك كتابك الشعري القادم محفوف بالنور
ومبارك حرفك المقيم في أعالي الضوء
مودتي وكل تقديري
عايده








روح تسكن عرش موتي
تعيد لي جمال الوجود الذي هو بعيني خراب
  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:53 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2023, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط