لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: بــــــــــــلا عُنْوَان . /متجدد (آخر رد :محمد داود العونه)       :: نهرُ من قطرات و أحلام (آخر رد :أحلام المصري)       :: لم "أكُنّي !!" ،،،/ زياد السعودي (آخر رد :محمد داود العونه)       :: عشان منساش (آخر رد :محمد داود العونه)       :: صفعة (آخر رد :محمد داود العونه)       :: لن أتركك وحيدة..! (آخر رد :محمد داود العونه)       :: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري (آخر رد :أحلام المصري)       :: نماذج للقصة القصيرة جدا ... (آخر رد :فاطمة الزهراء العلوي)       :: أنثى الغياب...//فاتي الزروالي (آخر رد :أحلام المصري)       :: لك في المغرم والمغنم (آخر رد :ابراهيم شحدة)       :: سقيت الحب .. (آخر رد :زاهر حبيب)       :: في لُجّة الذكرى.. (آخر رد :زاهر حبيب)       :: ثورة..//فاتي الزروالي (آخر رد :فاتي الزروالي)       :: هديل (آخر رد :الشاعر عبدالهادي القادود)       :: عيون ليلى (آخر رد :الشاعر عبدالهادي القادود)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⟰ ▆ ⟰ الديــــــوان ⟰ ▆ ⟰ ▂ > ⊱ عناقيد من بوح الروح ⊰

⊱ عناقيد من بوح الروح ⊰ للنصوص التعاقبية المتسلسلة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-06-2021, 12:54 AM رقم المشاركة : 801
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

حبيبي ،
.
سيد مساءاتي ،
.
.
قبل أي شيء :
هل قلتُ لك اليوم أني أحبك !
.
مممم !
أعلم أنك ستضحك و تقول :
لا ، لا لم تقولي !

ليكن ، و أنا لن أجادل الآن ،
و سأنهمرُ بين ذراعيك و أهمس في أذن قلبك :
أحبك !
فهل سمعت !

.
.
حبيبي ،
تتعرقل الكلمات في المشاعر ،
و تتعثر الحروف على أبواب المعنى . .
و الجميع يتفقون عليّ ،
يحاولون تعجيزي ، فلا أستطيع أن أكتب لك كما أريد ، كما أتمنى ، و كما أحب !
.
.
سيدَ المساءات ،
تعلم !
لم أصب بالجنون كما كنت أفعل ، رغم كل شيء !
لم أفتح الأبواب و النوافذ و أغلقها ألف ألف مرة ، كما كنت أفعل !
لم أكتب الرسالة الغاضبة و أمحها كما اعتدت أن أفعل في نوبات جنوني الكبرى !
.
.
تعلم !
هذا العشق عبقريّ القلب . .
عميق الوجدان . . واسع الحكمة . . إذ يجيد - حتى الآن - إدارة عجلة القيادة ، رغم كل صعوبات العبور ، و عثرات الرحلة . .
.
.
سيدي ،
يا صاحب القلب و الوقت ،
تتزاحم على روحي الأفكار و ربما الأوجاع ، فيحدث بعضُ الضلال في الرؤية للحظات من الوقت غير محسوبة و سرعان ما يحدث الإشراق المنتظر ، فتجلو العتمة و تبدلها نورا ،
حين يبتسم قلبك في أقبية الوقت ، و تشرق عيناك في أمداء الوجد ،
أتحسس مهجتي ، و أراقص أشواقي انتظارا لإشراقتك التالية . .
كالشمس أنت يا حبيبي ،
لا تغيبُ عن كوني ،
فأنت شمسٌ إما تسكن صباحا يزين عمري ،
و إما تحتضن بنورها ليلا يسجد في هدأته وجدي . .
لا تحسبني أضل في التأويل ، لكني لست أأجيد التعبير . .
.
.
سيد الوقت دوما ،
.
.
لعينيك قبلة عشق ،
و لروحك كل حروف الهوى . .
ما زلتُ أنتظرُ قنديلَ صوتك ينير عتمتي . .
و أعلم أن أخضرك سوف يروي خريف انتظاري . .
.
.
سيدي ،
كن بخير و اطمئن ،
فأنا أعلم ما تلاقي ، و أعلم أن العمل واجبٌ ، إن يفرقنا لأيامٍ ، فليس إلا لننعم بالأمان في باقي العمر . .
فاطمئن ، و لا تحزن . .
.
.
بالمناسبة
قد ألقاك بثورة غضبٍ و جنونٍ عند عودتك . .
فلا تغالِ في ردة فعلك على جنوني حينها . .
فقط ، ضمني بكل حنانٍ و حنين . . و اسكب همستك النورانية ، على عتمة انتظاري و بهدوءٍ قل :
أحبك يا مجنونة !
و ينتهي الأمر . .
.
.
سيد المساء ،
و صاحب القلب . .
كن بخير دوما و كن الخير . .
تصبح على عشقي ، و أصبح على عصفور هواك يرش أناشيده على أشجار عمري فتزداد اخضرارا ،
.
.

في تاريخه ،
ممهورا بخاتم حنيني المتقد لعينيك ،
و وجدي المشتعل على درب انتظارك
.









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 03-06-2021, 05:27 PM رقم المشاركة : 802
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

سيد الصباح ،
.
.
كيف حالك الآن !
عساك بخير !
و كأنك أدمنتَ الغيابَ عني ، رضيتَه و أرضاك !
و كأنك استبدلتني بحوريات الأحلام ، و استكنت ،
و ما عادت مناك تشتهي لقياي ،
على أرصفة الوهم تتركني هناك . . !
،
،
حبيبي ،
كيف أصبحت اليوم !
هل أتتك الشمسُ - ككل يومٍ - ضاحكة !
هل انهمرَ في قلبك مثلا مطرُ الشوق !
هل خبأ لك القمرُ في عتمةِ الغيابِ ابتسامة لقاء ،
أو ضحكة عناقٍٍ . .
أو هل كتب لك السهدُ - مثلي - ألفَ أغنيةٍ للوجدِ ، للعشق . . !
،
،
تعلم !
الذنب ذنبك !
و لا أعفيك !
مممم !
أسامحُك . . ؟ !
لا أعلم ، هذي لستُ أدريها ، و لا أتحكم فيها !
أما أن ألومَك فحقي !
.
.
سيدَ الصباح ،
.
.
أتاني صباحي ضاحكا ، ثم . .
اكفهر وجه الشمسِ ، و قهقه المدى ،
فعندما نحرتَ رقبة صبري ، على عتبة الوقت . .
أخرج لي الأملُ لسانه ، و انصرف !
.
.
كن بخير يا خير الكون ،
و اتركني قليلا مع أحزاني ،
ثم ،
عاتبني بعدها كيفما تشاء !
فأنا الآن و قلبي في جلسةِ حزنٍ مغلقة !
.
.










هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 03-06-2021, 05:31 PM رقم المشاركة : 803
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

و ظننتني في قلبك نائمةً ،

كما أنت في قلبي تلهو و تمرح !
.
.
سيد الصباح ،

من كل إشراقةٍ جديدة ، جمعتُ لك باقة نور ،

فتلقفها بحرص ،
فيها قلبي ، و أحلامي !












هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 04-06-2021, 12:51 AM رقم المشاركة : 804
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

سيد المساء ،
.
.
لعينيك كل أشيائي !
فرحتي و ابتساماتي ،
غضبي و صرخاتي . .
فلا تتعجب إذا ما اختلطت دموعي و ضحكاتي !
،
.
سيد المساء ،
.
أعد لك باقة أشواقٍ فاخرة ، و باقةَ لومٍ من نوعٍ ثمين !
،
،
يسائلني عنك الصبر ، و قد خدعتُه و عللتُه بالكثير من الأشياء ، لكنه ملّ و في الضجر تعثر !
.
.
أعلم إجابة السؤال ،
لكن الحزن أحيانا يفتح فاه دون رحمةٍ و لا استيعاب ،
و دون منطقٍ أو عذر غياب !
.
.
تعلم !
لو تركت نفسي لاستمر الحرف ينهمر و لا يسكت !
لكني أنا المرهقة روحي انتظارا و وجعا . . سوف أتوقف عن الكتابة . . فلا أؤذيك و لا أرهق قلبي زيادة !
.
.
لا تنس !
اغلق باب الحلم جيدا ، فلا تتسلل إليك إحدى حورياته ،
و أما أنا ، فلا !
قررتُ ألا آلقاك في مدينة الحلم الليلة !
فإذا أنت استعذبت الغياب ، فأنا لي أسلوبي في العتاب . .
.
.
كن بخير يا خير الكون !
تصبح على بهاء روحك ،










هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 05-06-2021, 12:44 AM رقم المشاركة : 805
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

سيد المساءات ،
و صاحب الوقت . .
نعم ،
أنت صاحب الوقت ،
فالوقتُ من جندك الذين تحاربني بهم . .

لا تعجب من لهجتي ،
فكلما اقترب موعدك الزائف ، لسعتني عقارب الوقت ، و قتلت الأمل !
.
.
لا تغضب يا سيد المساء ،
فأنا ما زلتُ ( طفلة ) أهذي و أعربد في مجون . .
لا أعي المواقف و لا التصرفات ، و أسكب على النوافذ جنوني ، أنثر مجوني في كل روضٍ لتنمو أشجار اللهو هنا و هناك . .
مممم !
ليكن يا صديقي ،
لا ،
بل يا معلمي . . فأنا طفلةٌ أتعلم في فصل حكمتكم !
ليكن . .
بعضُ الجنون لا يضر ، و إن ضرّ ، فلوقتٍ قصير ، و ينتهي الأمر !

استعد يا حكيم ،
استعد للجنون الحقيقي ، و لا تظن أني أخشى شيئا !
.
.
بالمناسبة ،
بم تسمي ما فعلت أنت !
حكمة ، أم تسرع و رد فعلٍ غير واعٍ كذلك !

/
.
تعلم ،
أنت استدعيت الجنون بداخلي اليوم ، فانظر و انتظر !
.
.
سيد الحكمة و العقل الرصين . .
طاب وقتك ، بعيدا عن طفلتي المجنونة . .
و قبل أن أختم رسالتي . .
أتمنى لك ليلة هادئة ،
و تصبح على عقلك و روعة حكمتك !
.
.
في ساعة جنونٍ تامة ،

.
.









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 05-06-2021, 03:59 PM رقم المشاركة : 806
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

من المجنونةِ إلى سيد الصباح . .
،
،
سيدي العاقل الحكيم ،
طاب وقتُك . .
هل يسمحُ لي سيد الحكمة برسالةٍ عابرةٍ ألقيها على مسامع قلبه . . !
إنه الآن ، و في تمام ساعةِ طفولة ، و اكتمالِ نصاب جنون . .
أعلن عليك تمردي !
نعم ،
فأنا البريةُ ، البدائيةُ ، ذات الطبائع الفوضوية . . أعلن تمردي . .
على أنماط الحكمة ، و ترتيبات اللباقةِ و اللياقةِ و المنطق !
أعلن خروجي عن المعقول في عرفك إلى اللا معقول ،
و أعلن أني أضع قوانيني لنفسي أو اللا قانون . . أو ما أجده يناسبني و يلائم روحي ،
و ليس سواها . .
و أنا الطفلةُ التي لا تحاسب ،

،
،
سيد العقلِ و الحكمة ،
،
هل يحاسبون الأطفال !
هل يحاسبون المجانين !
فلماذا تحاول أن تفعل الآن !
،
سيد الصباح ،
،
،
عليك أن تستعد لم هو آت !
و أن تعد الكثير من الأسلحة ، لتواجه جنوني !
،
،
و مع كل شيء أتمنى لك كل التوفيق في كل المعارك القادمة !
فأنا و بحق ،
لا أتمنى لك إلا النصر ،
و لكن ليس عليّ . .

،
أتمنى لك يوما جميلا . .
فكن بخير ،
،
،











هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 06-06-2021, 12:12 AM رقم المشاركة : 807
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

سيد المساء ،
.
.
لأنني متعبةٌ اليوم ،
مرهقةٌ جدا ،
و كل التفاصيل هاربةٌ من أماكنها . .
أعتذر منك . .
يبدو أني سأؤجل كل المواجهات بين غرورك و جنوني . .
أو ربما أتخذ قرارا هاما و أنا بكامل حزني . .
و أنسحب !
أنسحب من كل تلك المعارك التي كنتُ استدعيتك لعقدها . .
أنسحب من مواقع الغرور و الكبرياء ،
أنزل عن كل منابر التحدي و التمرد . .
أرفع رايةً بيضاء متهالكة . . لم أستخدمها يوما ،
لكني الآن أفعل !
لا معارك بعد اليوم ،
فأنا مهزومة الروح . .
محطمة الأمل ، و ما جنوني سوى ضحكةٌ عالية كنت أطلقها في سماء الحياة ،
و أما الآن ،
فلا طاقة للابتسام !
أتخلى و بكامل حزني عن كبرياء المرأة ، و جنون الطفلة ، و دلال العاشقة . .
أتنازل راضية عني . .
على عتبة الوجع ،
و أتبرع بكل ضحكاتي ليتامى الريح ،
فأنا اليوم قررت اعتزال الفرح !
.
.
تصبح على ابتسامةٍ تليق بك

.
.









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 06-06-2021, 12:13 AM رقم المشاركة : 808
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

و هذه تحية مسائية لقلبك الحكيم ،
.
.

أسعد الله مساك














هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 06-06-2021, 11:07 PM رقم المشاركة : 809
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

سيد المساء ،
ـ
,

أهدي عينيك قبلة ،
و أقول :

تصبح على خير !









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 07-06-2021, 11:38 AM رقم المشاركة : 810
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

سيد الصباح ،
،
،
أتتني شمس اليوم ، تشتاقني بشدة ، و كأنها فارقتني منذ قرون غياب ،
و كأننا لم نكن معا منذ ساعاتٍ فقط ، تثاءب فيها الليل و ما تمطى !
سيد الصباح ،
،
لا أعلم سرّ الشمس اليوم ، لكن ما أعلمه أنها تفتقدني كثيرا ،
أو و كأنها تخشى أن تفقدني !
هل هي ألغازٌ لا تنبئ بمعنى واضح !
لا أعلم !
هل هو هذيانٌ و السلام !
ربما ،
و لا أهتم كثيرا ،
فمنسوب الوجع داخل عقلي لا يلزمني بالتزام السعي أو اللهث خلف التفاسير !
،
،
إذا ،
لماذا أكتب الآن ؟
ممممم ،
فقط لأقول لك ، و رغم كل شيء :
طاب صباحك !
و صباحك خير . . .
،
،










هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 09-06-2021, 12:05 AM رقم المشاركة : 811
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

سيد المساء ،

كيف حالك !
أحيانا يكون الغياب ضروريا ،
و أحيانا يكون مضمدا للجراح ، و كما تعلم أن الوعود المتكسرة تعرقل السير على الدروب ،
و تتعثر فيها خطى القلوب . .
لذا ،
لا أعدك بشيء ،
حيث لا شيء مضمون ، و أنت سيد العارفين
أنا اليوم هنا ،
و أما غدا ، فأمره عند الله . .
،
،
سيد الوقت ،
/
كنت فقط أتمنى ألا تبالغ في لهجة رسائلك لوما و عتابا ،
فلا أحد يعلم ما بي ،
و لا أنت تفعل !
،
بالمناسبة ،
لا ألومك على شيء ،
و لا أطالبك بشيء . .
.
.
و أما بيني و بيني هناك أمورٌ أخرى !
.
.
بقي فقط أن أقول لك :

تصبح على خير

.
.









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 09-06-2021, 10:44 AM رقم المشاركة : 812
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

سيدَ الصباح ،
،
،
كصباحٍ يشبه الوقت أتى صباحي اليوم ،
مملا ، مكفهر الوجه ، شحيح النسائم ،
عصافيره كسلى و مع هذا تملأ المدى ضجيجا يشبه الصياح لا الشقشقة ،

لا أعلم ما الأمر ،
فكأن الأحزان حقا لا تأتي فرادى . . و لا أسميها المصائب ، كفانا الله و إياكم و القارئين شر المصائب ، لكنه الألم و الحزن . .
تعلم ،
صرتُ كلما نعمت بالنوم لساعتين متتاليتين ، كلما شعرتُ أن الأمر لن يمر على خير !

علاقةٌ طردية بين النوم و ما سواه ،
أو عكسية ، ربما . . فأنا ما عدت أدرك قوانين العلاقات في عالمٍ مزعجٍ فقد منطقية الأشياء ، و ابتسم في تبجح !
و مع هذا ،
يُخيَّلَ لي و كأنني رأيت حلما !
مممم !
نعم ،
رأيتُ فيما يرى النائم أني كنت أجري في حقلٍ متعدد المروج ، واسع جدا ، أخضر اللون كما لم أر أخضرا من قبل ، فوقي أقبيةٌ زرقاء ، لا شائبة فيها ،
حولي قبائل فراشاتٍ متعددة الألوان ، رائعة . .
تنهمر فوقي أزاهير و زنابق و ياسمين و نراجس من كل صوب ،
أفرد ذراعيّ و أجري ، و كل ما حولي مستمرٌ بلا انقطاع ،
و أنا سعيدةٌ كما لو أنني عدت إلى حقل أبي . .
ثم رأيت على البعد غديرا ، يترقرق ماؤه ، فعدوت نحوه مسرعةً ، فإذا بي و كأنه منحدرٌ و ليس غديرا ، لكني لم أتمالك نفسي ، فهوت قدمي ، و صحوتُ مفزوعةً ، أتحسسُ جسدي من هول السقطة !

أضغاث أحلام !

لكني آثرتُ إشراكك معي في اللحظة . .
،
،
سيد الصباح ،
أتمنى لك يوما جميلا كالمعتاد ،
و أتمنى أن تكون بخير ،
طاب وقتك يا سيد الوقت . .
.
.









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 09-06-2021, 01:52 PM رقم المشاركة : 813
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
سيدَ الصباح ،
،
،
كصباحٍ يشبه الوقت أتى صباحي اليوم ،
مملا ، مكفهر الوجه ، شحيح النسائم ،
عصافيره كسلى و مع هذا تملأ المدى ضجيجا يشبه الصياح لا الشقشقة ،

لا أعلم ما الأمر ،
فكأن الأحزان حقا لا تأتي فرادى . . و لا أسميها المصائب ، كفانا الله و إياكم و القارئين شر المصائب ، لكنه الألم و الحزن . .
تعلم ،
صرتُ كلما نعمت بالنوم لساعتين متتاليتين ، كلما شعرتُ أن الأمر لن يمر على خير !

علاقةٌ طردية بين النوم و ما سواه ،
أو عكسية ، ربما . . فأنا ما عدت أدرك قوانين العلاقات في عالمٍ مزعجٍ فقد منطقية الأشياء ، و ابتسم في تبجح !
و مع هذا ،
يُخيَّلَ لي و كأنني رأيت حلما !
مممم !
نعم ،
رأيتُ فيما يرى النائم أني كنت أجري في حقلٍ متعدد المروج ، واسع جدا ، أخضر اللون كما لم أر أخضرا من قبل ، فوقي أقبيةٌ زرقاء ، لا شائبة فيها ،
حولي قبائل فراشاتٍ متعددة الألوان ، رائعة . .
تنهمر فوقي أزاهير و زنابق و ياسمين و نراجس من كل صوب ،
أفرد ذراعيّ و أجري ، و كل ما حولي مستمرٌ بلا انقطاع ،
و أنا سعيدةٌ كما لو أنني عدت إلى حقل أبي . .
ثم رأيت على البعد غديرا ، يترقرق ماؤه ، فعدوت نحوه مسرعةً ، فإذا بي و كأنه منحدرٌ و ليس غديرا ، لكني لم أتمالك نفسي ، فهوت قدمي ، و صحوتُ مفزوعةً ، أتحسسُ جسدي من هول السقطة !

أضغاث أحلام !

لكني آثرتُ إشراكك معي في اللحظة . .
،
،
سيد الصباح ،
أتمنى لك يوما جميلا كالمعتاد ،
و أتمنى أن تكون بخير ،
طاب وقتك يا سيد الوقت . .
.
.


سيد الصباح ،
/
.
نسيت أن أخبرك أنك لم تكن معي في الحلم ،
كنت وحدي من سقطت !
.
.
محبتي لصاحب الوقت دوما
.
.










هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 10-06-2021, 03:18 AM رقم المشاركة : 814
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

سيد المساء ،
،
،
كيف مر يومك !
اعتدت السؤال ، فعفوا منك ، ربما السؤال ليس في محله ، و لكن اعتدناه و السلام . .
يوم حافل مر بنا . .
يوم أتى بالضوضاء و الزحام . . و القلق !

و لكن ،
المهم أنك حين تفتح بابك ، تجد باقة ورودي في انتظارك ،
لا يمل زاجلي الترحال إليك ،
و إن اتسعت المسافات ،

تعلم !
منذ ساعةٍ تقريبا ،
ظننت أن قلبي خرج من صدري !
ظننت أني لن أجده ، وجدا أو حزنا أو حتى غضبا ،
لكني كنت مخطئة ،
فها هو قلبي في مكانه ، و الحمد لله . .
،
،
سيد المساء ،
كن بخير دوما و أبدا ،
و اعلم أني حاولت التمسك بالأمل قدر المستطاع ،
لكنه تسرب من بين أناملي كالماء !
،
،
سيد الليل ،
طاب وقتك و نبضك

كن بخير
.
.










هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 10-06-2021, 11:43 AM رقم المشاركة : 815
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

سيد الصباح ،
،
،
لأنه الصباح يأتي رغم كل شيء ،
و لأنني ما زلت هنا . .
و رغم أنك أبعد من أن تراني ،
أكتب إليك همسة الصباح ،
متألمةٌ منك جدا ،
و ليس لأن الإهمال زاد عن معيار الاحتمال ،
و لكن لما في الأفق من تهم !
و لا أعلم حقا ما هي و لا بأي شيء تتعلق !
لكن ،
ليكن . .
فما عاد شيء جديد !
،
،
صباحك جميل كما تتمناه ،
خال من أضغاث أحلام ،
و أما الأحلام فهي اعتادت أمرها . .
،
،
تعلم ، سيد الصباح ،
أريد أن أستشيرك في شيء ؟
ما رأيك لو أنني عاوت كتابة الصباحات و المساءات كما كنت أفعل من قبل هذا الغياب الذي فعلا لم أعد أستطيع تقبل مسوغاته . .
يعني ، بمعنى آخر ،
ما رأيك لو عدت أكتب من البيت الكبير ،
و غرفتي هناك و تلك الشجرة التي زرعها لي أبي تحت النافذة !
أم ،
أعود لأكتب من بيتنا في ذاك الحي الهادئ جدا ، حيث لا جيران لنا و لا علاقة لي بأحد ، سوى تلك الجارة العجوز التي دخلت حياتي فجأة !
أم ، أبقى كما أنا الآن ، أكتب من المدى الواسع المسيطر على آفاقي، بلا حدود و لا معالم ، يؤرجحني فيه الوقت على سنام حزنٍ مرة ، و مرة على جناح أمل كاذب !
هاه !
ما رأيك !
أم أن الصباحات قد أدت مهمتها حتى الآن ، و حان وقت إراحتها من حمل ثقيل ما عادت تستطيع أن تثبت في حمله جدارة !
هاه !
ما رأيك !
أرجوك أيها البعيد جدا ،
إذا ما تمكنت من قراءة صباحي اليوم ،
حاول أن تعلمني برأيك ، فتكون خطوتي التالية ،
حاول أن تعلمني برأيك و لو بزيارةٍ خاطفة في حلمي . . أو لنتخاطر ذهنيا !

ما رأيك !
هذه أفضل طريقةٍ متاحة الآن للتواصل بيننا . .
،
،
طاب يومك أيها البعيد مهما اقتربت . .
،
كن بخير . .









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 11-06-2021, 12:52 AM رقم المشاركة : 816
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

سيد المساء ،
/
.
كيف حالك !
إن شاء الله دوما بخير . .
.
.
مرّ النهار و انقضى اليوم ،
و لم تخبرني بردك على سؤالي بخصوص الصباحات و ما قد يمكنني عمله بشأنها !

تتجاهل الأمر !
.
.
مممم ،
ليكن . .

سوف أقرر وحدي ، و أنفذ وحدي . .
ما الجديد . . ؟
صرت أفعل كل شيء وحدي مؤخرا . .
.
.
سيد المساء ،
شكرا لك ،
شكرا على كل شيء ،
لا أعلم كيف كنت سأقضي الوقت دون هداياك ؟
و أنت تعلم أن لهداياك عندي مكانة كبيرة . .
شكرا شكرا

.
.
يكفي هذا الآن . .
فأنا لا أريد أن أسترسل في الكلام معك الآن ،
لم !
لأني لا أجد للأمر فائدة ، بل يرهقني و يفسد قلبي . .

.
.
تصبح على الخير الذي يليق بك ،
و لا تنس ،
دوما أتمناك بخير

.
.









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 11-06-2021, 12:15 PM رقم المشاركة : 817
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

منذ وقتٍ لم أجد في الصباحات مثل هذا العدد الكبير من الأرواح النبيلة تقرأ ،

فشكرا لمن حضروا جميعا . .

قوافل ورد و قبائل فراشات ، تحلق حولكم

كل الحب









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 11-06-2021, 12:20 PM رقم المشاركة : 818
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري


سيد الصباح ،
،
،
كيف أتى صباحك !
أتمناه خيرا ، و دوما كل الخير لك أتمنى ،
،
كالعادة يا صديقي ،
لم يعرفني النوم ، و لكني على عكس كل صباح منذ فترة ، هادئةٌ جدا ،
و حزينةٌ جدا . .
اليوم ،
لا طاقة لي حتى لأبتسم !
حزنٌ ثقيل ، يعربد في صدري بهدوء . .
كل ما أريد فقط هو أن أبكي !
لكن البكاء شحيح أمام حاجتي له . .
كل ما كان في الأيام الماضية ، كان مزاحا ،
و مناكفة،
كان غضبا مني و تعلم الأسباب ،
و أما اليوم ،
فلا شيء سوى أنا و حزني . .
،
،
اعذر قسوة الصباح اليوم ،
لكنني لم أستطع تجميله ليليق بك !
أنزلق في الحزن الذي هو مني و لي ،
لقلبك الفرح دوما سيد الصباح ،
و كن دوما كما أتمناك . . بخير ،
طاب نهارك !
و جمعتك مباركة . .









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 11-06-2021, 11:32 PM رقم المشاركة : 819
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

سيد المساء ،
.
.
كيف حالك !
ليس هذا ما وعدتني به !
.
.
لذا ،
حزينةٌ أنا كثيرا ،
أتعلم :
أسوأ أنواع التعذيب هو الانتظار !
خاصة إذا كان هذا الانتظار يقابله عجزٌ كامل ، و عدم قدرة على فعل أي شيء لمعرفة موعد انتهائه أو ما بعده أو حتى ما أسبابه !
يعني بمعنى آخر :
أنتظر بلا بيانات و لا خرائط !
فمن الطبيعي أن يحدث الضلال . . أليس كذلك !
.
.
كن بخير سيد المساء ،
.
.
تصبح على ما تتمنى










هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 12-06-2021, 01:24 PM رقم المشاركة : 820
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

سيد الصباح ،
،
،
اليوم أكتب إليك فقط لأهديك امتناني ،
و باقات شكرٍ ممهورة بعرفاني ،
شكرا لك . .
.
.
.
طاب نهارك ، و جميع وقتك . .
كن كما أتمنى دوما ،
بخير . .










هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 12-06-2021, 10:57 PM رقم المشاركة : 821
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

سيد المساء ،
.
.
طاب وقتك يا صاحب الوقت . .

تعلم ،
رغم كل شيء انتظرتك اليوم ،
و راهنتُ على حضورك ،
و كالعادة ،
خسرتُ الرهان !

لا يهم ،
كنت أعلم أنه أبعد شيء أن تأتي اليوم . .
لكن انتظاري لم يكن معناه أني تراجعت في شيء مما أخبرتك به ،
أبدا . .
فقط ،
كنت أظن أنك ربما تريد أن تخبرني بشيء ما ،
أو تحذرني من شيء ما . . أو تلفت نظري لشيء ما !
مممم !

أصبحت مؤخرا لا أستوعب الكثير من الأمور ، و لا أجيد التصرف كما تقول !
ربما ،
نعم ،
و ربما لا . .
/
المهم ،
انتبه لما أخبرتك به ،
و صدقني لن يكون إلا هو . .
و منذ صباح الغد إن شاء الله ،
سيكون للصباحات منحى آخر !
.
.
تأتون معا !

و أنا وحدي !
.
.
شكرا لكم . .
.
.
سيد المساء ،
.
.
استمتع باللعبة ،
و حرك البيادق كما تشاء ،
و أما أنا فسألعب وحدي !
.
.
تصبح على انتصار جديد كما اعتدت . .
.
.









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم 12-06-2021, 11:01 PM رقم المشاركة : 822
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
سيد المساء ،
.
.
طاب وقتك يا صاحب الوقت . .

تعلم ،
رغم كل شيء انتظرتك اليوم ،
و راهنتُ على حضورك ،
و كالعادة ،
خسرتُ الرهان !

لا يهم ،
كنت أعلم أنه أبعد شيء أن تأتي اليوم . .
لكن انتظاري لم يكن معناه أني تراجعت في شيء مما أخبرتك به ،
أبدا . .
فقط ،
كنت أظن أنك ربما تريد أن تخبرني بشيء ما ،
أو تحذرني من شيء ما . . أو تلفت نظري لشيء ما !
مممم !
:d
أصبحت مؤخرا لا أستوعب الكثير من الأمور ، و لا أجيد التصرف كما تقول !
ربما ،
نعم ،
و ربما لا . .
/
المهم ،
انتبه لما أخبرتك به ،
و صدقني لن يكون إلا هو . .
و منذ صباح الغد إن شاء الله ،
سيكون للصباحات منحى آخر !
.
.
تأتون معا !

و أنا وحدي !
.
.
شكرا لكم . .
.
.
سيد المساء ،
.
.
استمتع باللعبة ،
و حرك البيادق كما تشاء ،
و أما أنا فسألعب وحدي !
.
.
تصبح على انتصار جديد كما اعتدت . .
.
.

ممم ،
بالطبع هنا خطأٌ جديد !
أو ربما أخطاء . .
حاول أن تستفيد منها هي أيضا . .
و أعلم أنك ستنجح !
.
.
طبت و طابت راياتك الخفاقة . .










هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم يوم أمس, 05:21 PM رقم المشاركة : 823
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

صاحب الوقت ،
سيد الصباح و المساء ،
و صاحب القلب . .
نبدأ اليومَ مرحلةً جديدة في مدونة الصباحاتِ ، و المساءات . .
حيث نبدأ بتغيير اللون ، و اعتماد اللون البرتقالي ، ليتناسب مع مرحلتي الجديدة في هواك ، و التي يملؤها الأمل و الفرح و السرور ، إضافةً إلى العشق الذي يسيطر على روحي فيسطر لك هذي الرسائل التي لا تشبه سواها . .
،
و كذلك يا سيد النبض ،
أخبرك أن الصباحات هذه تشبه قلعةً منيعة ، لا يؤثر فيها شيء ،
و لا أنت نفسك يمكنك أن تفعل !
مممم !
ما يعني أن الصباحات هذه لا تخضع إلا لي . .

المهم ،
أعلم أني تأخرت اليوم في تدوين صباحك ،
و لكن لتعلم أني انشغلت بعدما استلمت رسالتك مع شروق الشمس ،
و كنت أخشى أن تأتي أنت و بعدي لم أنجز المطلوب من عمل . .
لذا ،
تأخرت عليك . . و لكن من أجلك !
و الآن أيضا ،
سأترك هنا ، لأني لا بد أن أفتح لك الباب الآن . .
،
،
لا تبتعد ،
و كلما اقتربت ، أريدك أقرب . .
كما أنت الآن تماما ،
،
تماما . .
ممممم !
هل أخبرتك اليوم أني أحبك !

لا ،

إذا ،
ها قد فعلت . .
،
،
طاب يومك بي طبعا . .
و طاب نبضي لأنه بك و منك . .
،
،
في ساعته و تاريخه ،
من جنة صدرك !
.
.









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
قديم يوم أمس, 11:35 PM رقم المشاركة : 824
معلومات العضو
أحلام المصري
عضو أكاديمية الفينيق
"شَجَرَةُ الدُّرْ"
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري

حبيبي ،
صاحب قلبي و سيد نبضي ،
.
.
أجمل ما كان اليوم هو أنك هنا معي ، منذ عدت إلى بيتنا ،
و أنت تجلس ، و تحتضنني و كأنك تخشى أن أفر منك . .
مع أن الحقيقة هي أنني من تخشى هذا . .
.
.
ما رأيك في قصيدتي الجديدة . . ؟
لم أحسك مهتما بها كثيرا و أنا أقرؤها لك . .
تعلم !
بدوت و كانك لا تستمع لي ، كنت فقط غائبا في صوتي و ملامحي كمسافرٍ لا يهتم بالطريق . .
أعلم أنك افتقدتني كثيرا في أيام الغياب . .
و أما أنا فلا . .
لأن غيابي عنك ربما لا يبدو تأثيره عليك إلا حين تعود و نلتقي من جديد ،
و أما غيابك عني ،
فهو يثير جنوني و يرهق قلبي و أعصابي و أنت بعيد ،
و يختفي كل شيء فقط حين تطل عليّ بشمس حضورك ، و تحتويني ذراعاك . .
فكأنك ما غبت عني يوما . .
متناقضان نحن ، لكننا جميلان !
.
.
حبيبي ،
.
.
هل تذكر تلك الطفلة . . !
ممم ،
جاءها منذ أيامٍ أخٌ صغير . .
وليدٌ جديد . . يعني خيرٌ و نماء و حياة . .
تعلم !
هي سعيدةٌ جدا به ، و هي من اختارت اسمه . .
تعلم أننا صديقتان . . رغم فارق السن ،
هي بنت ثلاث . . و أنا أكبرها بقليل . . كما تعلم . .
.
.
أجمل لحظات عمري عندما يولد شيء جديد ، فما بالك بإنسان . . !
.
.
اليوم ، ثرثرت كثيرا ، و أعلم أنك مرهقٌ جدا من الطريق و السفر ، و العمل و الغياب و الشوق و و و . . .

لذا ، حبيبي ،
هيا نغلق النوافذ ، لننال بعض الراحة . .
تعال ، لأهمس لك :
أحبك الآن أكثر !
.
.
تصبح على حبي ،
و أصبح على ضياء حضورك
.
.









هناك,,,حيث بواباتٍ لا أراها
لكني أعرف أنها تنتظرني
سـ،،،أظل أعدو
  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:34 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط