لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: حزن السنين (آخر رد :أحلام المصري)       :: تفاصيلُ اشتياقي (آخر رد :أحلام المصري)       :: نهرُ من قطرات و أحلام (آخر رد :أحلام المصري)       :: حمولة زائدة (آخر رد :أحلام المصري)       :: من فتات الشعر... (آخر رد :ياسر سالم)       :: ومضةٌ (آخر رد :أحلام المصري)       :: مصيدة (آخر رد :عبدالرحيم التدلاوي)       :: المرأة المسلمة بين المساواة والطاعة والقبول (آخر رد :فاطِمة أحمد)       :: إفتـَح مساءَكَ ! (آخر رد :د. نديم حسين)       :: مَن هو الأديب؟ (آخر رد :العربي حاج صحراوي)       :: بخيلةٌ (آخر رد :العربي حاج صحراوي)       :: جراح الرفض / يحيى موطوال (آخر رد :يحيى موطوال)       :: ،،صباحـــــ هواك ــــــــــاتُ، // أحلام المصري (آخر رد :أحلام المصري)       :: غُفرَانُكِ .... (آخر رد :يحيى موطوال)       :: عَزيفُ الدموع (آخر رد :عادل ابراهيم حجاج)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▂ ⚜ ▆ ⚜ فينيقكم بكم أكبـر ⚜ ▆ ⚜ ▂ > ⊱ تَحْتَ ظِـــلِّ النَّبْض ⊰

⊱ تَحْتَ ظِـــلِّ النَّبْض ⊰ >>>> >>>> بلور حر فيه سحر قصيدة النثر ..والمنثور الشعري التناغمي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 27-08-2021, 10:36 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
أحمد العربي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
سوريا

الصورة الرمزية أحمد العربي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

أحمد العربي غير متواجد حالياً


افتراضي كلما مرت الذكرى

كلما صاحت الريح
أسمع صوتك مفعما بالأمل
كنت تحبين المطر
هديل الحمام
صرير الماء على حافة الجسر الخشبي
لقاءات المساء
ضحكات الصفصاف حيث جلوسنا ..وصوت القصب
..
كلما أمرّ صوب الأمكنة التي كانت تزرعها خطواتك
صوت همساتك
شفيف دموعك
يفوح أريج حضورك
..
كلما تذكرت الألوان التي تحبين
صهيل خطواتك على درجات السلالم
حفيف الجدائل
كانت الذكرى صليل بكاء
...
كلما زرت قبرك
يبكي الصباح
وينسدل حزن المساء
..
إليك عبير الأماني
ودموع الذكريات






أنا العاشق الدمشقي
الظمآن إلى ظل الزيزفون ..فهل يرويني ماء؟
http://www.fonxe.net/vb/showthread.php?t=56808
  رد مع اقتباس
/
قديم 27-08-2021, 10:41 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
أحلام المصري
شجرة الدرّ
عضو مجلس إدارة
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: كلما مرت الذكرى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد العربي مشاهدة المشاركة
كلما صاحت الريح
أسمع صوتك مفعما بالأمل
كنت تحبين المطر
هديل الحمام
صرير الماء على حافة الجسر الخشبي
لقاءات المساء
ضحكات الصفصاف حيث جلوسنا ..وصوت القصب
..
كلما أمرّ صوب الأمكنة التي كانت تزرعها خطواتك
صوت همساتك
شفيف دموعك
يفوح أريج حضورك
..
كلما تذكرت الألوان التي تحبين
صهيل خطواتك على درجات السلالم
حفيف الجدائل
كانت الذكرى صليل بكاء
...
كلما زرت قبرك
يبكي الصباح
وينسدل حزن المساء
..
إليك عبير الأماني
ودموع الذكريات
كلما مرت الذكرى،
تأكل منّا،
تأتينا حافية القدمين،
و تنتعل الكثير من أرواحنا و هي تغادر على درب السكينة،
مشيرة بكفها إلى زيارة قادمة..
.
.
يرحلون عن الصورة، لكنهم باقين يسكنون التفاصيل جميعا..


رحم الله راحلتكم الكريمة،
و أنعم عليكم بالصبر و السلوان

احترامي و تقديري






  رد مع اقتباس
/
قديم 27-08-2021, 11:19 PM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
أحمد علي
عضو أكاديمية الفينيق
السهم المصري
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحمد علي

افتراضي رد: كلما مرت الذكرى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد العربي مشاهدة المشاركة
كلما صاحت الريح
أسمع صوتك مفعما بالأمل
كنت تحبين المطر
هديل الحمام
صرير الماء على حافة الجسر الخشبي
لقاءات المساء
ضحكات الصفصاف حيث جلوسنا ..وصوت القصب
..
كلما أمرّ صوب الأمكنة التي كانت تزرعها خطواتك
صوت همساتك
شفيف دموعك
يفوح أريج حضورك
..
كلما تذكرت الألوان التي تحبين
صهيل خطواتك على درجات السلالم
حفيف الجدائل
كانت الذكرى صليل بكاء
...
كلما زرت قبرك
يبكي الصباح
وينسدل حزن المساء
..
إليك عبير الأماني
ودموع الذكريات
وماذا تفعل الذكرى ..؟
تقوم بدورها بكل جدارة .. تؤرق وتعذب وتمنع النوم عن العيون ..
الذكرى جلاد المشاعر الذي لا يتوقف لحظة واحدة ..

رغم الألم الـ يقطر منها
أبدعت د. أحمد العربي

تقديري واحترامي






سهم مصري ..
عابـــــــــــر سبيــــــــــــــــــــــل .. !
  رد مع اقتباس
/
قديم 28-08-2021, 12:21 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
منية الحسين
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
مصر
افتراضي رد: كلما مرت الذكرى

رائعة من روائعك،
طازجة كقطرة ندى على خد زهرة
صوتها مطرب رغم مسحة الحزن...
سلم المداد العذب
شاعرنا القدير






أنا لا أكتبُ، أنا أشهقُ هواءَ الإختناقِ من زفيرِ حُلمٍ يدّعي الحياة.
  رد مع اقتباس
/
قديم 28-08-2021, 11:47 PM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
هادي زاهر
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع والعطاء
فلسطين

الصورة الرمزية هادي زاهر

إحصائية العضو







آخر مواضيعي

هادي زاهر غير متواجد حالياً


افتراضي رد: كلما مرت الذكرى

اخي احمد العربي قلوبنا معك






" أعتبر نفسي مسؤولاً عما في الدنيا من مساوىء ما لم أحاربها "
  رد مع اقتباس
/
قديم 29-08-2021, 01:11 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
جوتيار تمر
فريق العمل
يحمل أوسمةالأكاديميّة للابداع والعطاء
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
كردستان العراق

الصورة الرمزية جوتيار تمر

افتراضي رد: كلما مرت الذكرى

دائماً تخلق الدهشة وتبيح للمخيال ان ينفلت من مساره بحثاً عن تلائمية تواكب حركية كلماتك


محبتي وتقديري
جوتيار






  رد مع اقتباس
/
قديم 29-08-2021, 04:39 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
رافت ابو زنيمة
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للعطاء والإبداع
فائز بالمركز الثالث
مسابقة الخاطرة 2020
الأردن

الصورة الرمزية رافت ابو زنيمة

افتراضي رد: كلما مرت الذكرى

ذكريات تجبرها "كـــان"
ان تبقى بين حزن وحزن
حتى "لـــــو" أنها خرجت
من بين فرح وفرح..
جميلٌ أنتَ عندما أسمعكَ
من بين صوت وصوت..
دم جميلًا كما أنت دائمًا
احترامي وتقديري






أنا لا أكرهُ أحدًا ولا أحبّ أحدًا ..لكني احترم الجميع
كــــــــــــــــــــــان،،،!!
  رد مع اقتباس
/
قديم 29-08-2021, 05:23 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
يحيى موطوال
عضو أكاديمية الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للعطاء والإبداع
المغرب

الصورة الرمزية يحيى موطوال

افتراضي رد: كلما مرت الذكرى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد العربي مشاهدة المشاركة
كلما صاحت الريح
أسمع صوتك مفعما بالأمل
كنت تحبين المطر
هديل الحمام
صرير الماء على حافة الجسر الخشبي
لقاءات المساء
ضحكات الصفصاف حيث جلوسنا ..وصوت القصب
..
كلما أمرّ صوب الأمكنة التي كانت تزرعها خطواتك
صوت همساتك
شفيف دموعك
يفوح أريج حضورك
..
كلما تذكرت الألوان التي تحبين
صهيل خطواتك على درجات السلالم
حفيف الجدائل
كانت الذكرى صليل بكاء
...
كلما زرت قبرك
يبكي الصباح
وينسدل حزن المساء
..
إليك عبير الأماني
ودموع الذكريات

هي اعتملات الذكرى بغصة أمانيها المتدفقة على رائحة التراب التي إحتضن الجسد ،وآوى بزهبة صوتا مفعما بكثير من الأمل ..
حزين مساء هذا البوح الشجي شاعرنا النبيل استاذ احمد العربي ..
مودتي والتقدير ،بوركتم .






  رد مع اقتباس
/
قديم 31-08-2021, 02:18 AM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
د.عايده بدر
فريق العمل
عضو تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
فائزة بالمركز الأول
مسابقة قصيدة النثر 2020
تحمل صولجان الومضة الحكائية
وسام المركز الاول في القصة القصيرة
مصر

الصورة الرمزية د.عايده بدر

افتراضي رد: كلما مرت الذكرى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد العربي مشاهدة المشاركة
كلما صاحت الريح
أسمع صوتك مفعما بالأمل
كنت تحبين المطر
هديل الحمام
صرير الماء على حافة الجسر الخشبي
لقاءات المساء
ضحكات الصفصاف حيث جلوسنا ..وصوت القصب
..
كلما أمرّ صوب الأمكنة التي كانت تزرعها خطواتك
صوت همساتك
شفيف دموعك
يفوح أريج حضورك
..
كلما تذكرت الألوان التي تحبين
صهيل خطواتك على درجات السلالم
حفيف الجدائل
كانت الذكرى صليل بكاء
...
كلما زرت قبرك
يبكي الصباح
وينسدل حزن المساء
..
إليك عبير الأماني
ودموع الذكريات

ما اوجع الذكرى التي تجلب الطيف
وتحبسه بين العين والقلب في نظرة
نفتش فيها عن لحظات اللقاء
ونرجوها ألا تنفلت من بين أصابعنا من جديد
دامعة هذ الذكريات حتى لو جلبت أطياف من نرتجي
شاعرنا المتألق الراقي د.أحمد العربي
تقبل مودتي وكل تقديري
عايده








روح تسكن عرش موتي
تعيد لي جمال الوجود الذي هو بعيني خراب

  رد مع اقتباس
/
قديم 09-09-2021, 11:21 AM رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
أحمد العربي
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
سوريا

الصورة الرمزية أحمد العربي

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

أحمد العربي غير متواجد حالياً


افتراضي رد: كلما مرت الذكرى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
كلما مرت الذكرى،
تأكل منّا،
تأتينا حافية القدمين،
و تنتعل الكثير من أرواحنا و هي تغادر على درب السكينة،
مشيرة بكفها إلى زيارة قادمة..
.
.
يرحلون عن الصورة، لكنهم باقين يسكنون التفاصيل جميعا..


رحم الله راحلتكم الكريمة،
و أنعم عليكم بالصبر و السلوان

احترامي و تقديري
ما أكثر الوجع حين تعصف الذكريات
شكرا لك






أنا العاشق الدمشقي
الظمآن إلى ظل الزيزفون ..فهل يرويني ماء؟
http://www.fonxe.net/vb/showthread.php?t=56808
  رد مع اقتباس
/
قديم 13-09-2021, 02:00 AM رقم المشاركة : 11
معلومات العضو
محمد داود العونه
عضو أكاديميّة الفينيق
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية محمد داود العونه

افتراضي رد: كلما مرت الذكرى

بعض الأحزان لا يسعها كون من كلمات!
رحلوا عنا ليصبحوا بداخلنا أكثر حضورا وقربا،

شاعرنا المبدع والرقيق / العربي
وتستمر الحياة رغم غصة الألم والحنين
شكرا لوفاء جعل القلب ينزف..
محبتي وتقديري شاعرنا






كل ما أرجوه ...
حضن أمل وقليل من الوقت ..

  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:26 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط