آه لو،،//فاتي الزروالي - ۩ أكاديمية الفينيق ۩



لِنَعْكِسَ بّياضَنا


« تَحْــليقٌ حَيٌّ وَمُثـــابِر »
         :: لا تخجلوا.. (آخر رد :عبد الغني ماضي)       :: قلب الحمامة قلبي (آخر رد :عبد الغني ماضي)       :: خيوط المستحيل (آخر رد :عبدالماجد موسى)       :: أنفاس لا تسمح باللمس (آخر رد :عبدالماجد موسى)       :: ،، يومياتُ امرأة مجنونة! // أحلام المصري ،، (آخر رد :دوريس سمعان)       :: تراتيل عاشـقة .. على رصيف الهذيان (آخر رد :دوريس سمعان)       :: استرخاء (آخر رد :عبدالرحيم التدلاوي)       :: وجبة عزاء (آخر رد :عبدالرحيم التدلاوي)       :: أصوات تنادي العدالة (آخر رد :عبدالرحيم التدلاوي)       :: ميت في قلبي ...... (آخر رد :حسين محسن الياس)       :: رثاء لأخي في ذكرى وفاته .. (آخر رد :آذار العماني)       :: كل العصافير قد رزئت ... (آخر رد :حسين محسن الياس)       :: كثير من الريش / قليل من الحبر .. (آخر رد :راحيل الأيسر)       :: ياغزة .. (آخر رد :راحيل الأيسر)       :: روح الروح … (آخر رد :آذار العماني)      


العودة   ۩ أكاديمية الفينيق ۩ > ▆ أنا الفينيقُ أولدُ من رَمَادِ.. وفي الْمَلَكُوتِ غِريدٌ وَشَادِ .."عبدالرشيد غربال" ▆ > ⊱ السّـــــــــــــاخِر ⊰

⊱ السّـــــــــــــاخِر ⊰ الجد الباطن حين يكون خريج دفعة الظاهر الساخر ...

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-09-2023, 05:15 PM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
فاتي الزروالي
فريق العمل
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب

الصورة الرمزية فاتي الزروالي

افتراضي آه لو،،//فاتي الزروالي

آه لو،،//فاتي الزروالي


جلس الطفل الصغير وبعد فترة صمت قصيرة ، سأل أباه قائلا :
- كيف وُلدت يا أبي؟؟هل وجدتموني بالقمامة كما
دهش الأب وفغر فاه وهو يحاول استرجاع ما قرأه بالكتب عن كيفية التعامل مع الأطفال في مثل هذه الأسئلة
الحرجة..لكن الطفل حاصره بنظراته المليئة بحب المعرفة، فأجابه قائلا:
-اسمع يابني،حين أردنا أنا وأمك طفلا حلوا مثلك، وضعنا بعضا من حبيبات السكر على عتبة الباب وفي الصباح وجدناك هناك..
ثم قام من مكانه يبحث عن صندله ليجدد وضوءه..
جلس الصغير وهو يفكر مليا ،وفي الليل ، أخذ حبيبات السكرووضعها تحت السجادة الصغيرة عند عتبة الباب ،ثم رجع لفراشه كي ينام سعيدا..
في الصباح الباكر، استيقظ وذهب ليعين عتبة الباب وما أن رفع السجادة الصغيرة ، فوجد صرصارا صغيرا ، رفع صندله وهم بضربه ، ثم تراجع قائلا:آآآآه ولو لم يكن ابني...؟؟؟






  رد مع اقتباس
/
قديم 09-09-2023, 12:37 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
أحلام المصري
الإدارة العليا
شجرة الدرّ
عضو لجنة تحكيم مسابقات الأكاديمية
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل صولجان الومضة الحكائية 2013
تحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
مصر

الصورة الرمزية أحلام المصري

افتراضي رد: آه لو،،//فاتي الزروالي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاتي الزروالي مشاهدة المشاركة
آه لو،،//فاتي الزروالي


جلس الطفل الصغير وبعد فترة صمت قصيرة ، سأل أباه قائلا :
- كيف وُلدت يا أبي؟؟هل وجدتموني بالقمامة كما
دهش الأب وفغر فاه وهو يحاول استرجاع ما قرأه بالكتب عن كيفية التعامل مع الأطفال في مثل هذه الأسئلة
الحرجة..لكن الطفل حاصره بنظراته المليئة بحب المعرفة، فأجابه قائلا:
-اسمع يابني،حين أردنا أنا وأمك طفلا حلوا مثلك، وضعنا بعضا من حبيبات السكر على عتبة الباب وفي الصباح وجدناك هناك..
ثم قام من مكانه يبحث عن صندله ليجدد وضوءه..
جلس الصغير وهو يفكر مليا ،وفي الليل ، أخذ حبيبات السكرووضعها تحت السجادة الصغيرة عند عتبة الباب ،ثم رجع لفراشه كي ينام سعيدا..
في الصباح الباكر، استيقظ وذهب ليعين عتبة الباب وما أن رفع السجادة الصغيرة ، فوجد صرصارا صغيرا ، رفع صندله وهم بضربه ، ثم تراجع قائلا:آآآآه ولو لم يكن ابني...؟؟؟
🙂
براءة الطفولة!
فأطفالنا هم ما نصنعه.. نعم
نحن مسؤولون عن أفكارهم وما يشكل وجدانهم
لأننا باهم الأول والواسع على المعرفة

علينا أن نكون حذرين وحقيقيين معهم،
فهم يعرفون كيف يختبرون المعارف

ضحكت من براءته، وبشجن كبير وقفت أمام المفارقة

شكرا لك فاتي الحبيبة
على هذه الوقفة

محبتي وتقديري






أنــــــ الأحلام ـــــــا
  رد مع اقتباس
/
قديم 09-09-2023, 09:34 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
راحيل الأيسر
عضو أكاديميّة الفينيق
تحمل أوسمة الأكاديمية للإبداع والعطاء
المدينة المنورة

الصورة الرمزية راحيل الأيسر

إحصائية العضو








آخر مواضيعي

راحيل الأيسر غير متواجد حالياً


افتراضي رد: آه لو،،//فاتي الزروالي


صدقت أيتها العزيزة / فاتي
وأصبتِ
للأطفال أسئلة تجعلك تحتارين وأنت تبحثين عن الإجابة وكيفية صوغها بطريقة تتناسب مع أعمارهم وأفهامهم ..
وهذا الطفل البرئ كان عجولا على ما يبدو
وأراد أن يرى أولاده الذين من صلب سكاكره 😅😅
وطالما أن الأمر بهذه السهولة واليسر
لماذا يرجئ أمر الأبوة ..

( ينثرها وهي حالية )
على نمط ( يضربها وهي حامية ) 😅

وهاقد نثر ( وطلع بخته صرصور )



دام لك جمال الروح وخفة الظل
وطابت أيامك ..






  رد مع اقتباس
/
قديم 12-09-2023, 12:52 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
محمد داود العونه
عضو مجلس إدارة
يحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية محمد داود العونه

افتراضي رد: آه لو،،//فاتي الزروالي

بعد التحية الطيبة...
حكاية جميلة...
الحيرة والفضول وحب استكشاف المحيط والأسئلة العفوية للأطفال هي السبل الوحيدة أمامهم للوصول إلى الأجوبة والمعرفة...
العفوية والرغبة في المعرفة تجعل الطفل يسأل أسئلة قد تكون في أغلب الأحيان مدهشة، جريئة وذكية...
لهذا علينا الإجابة بشكل منطقي تقترب قليلا من الحقيقة... وحتى لو كان أمرا مخجلا بالنسبة لنا...
حتى لا نرسخ عند الطفل مفهوما خاطئا قد يكبر معه ليصبح من المسلمات فينصدم لاحقا أمام الحقيقة... فخيال الطفل لا حدود له وأي معلومة بسيطة قد تصبح اسطورة في ذهنه...
.
.
. كل التقدير والاحترام شاعرتنا المتألقة/ فاتي الزروالي









أحبّك..
كطفلٍ ساعة المطر!
  رد مع اقتباس
/
قديم 12-09-2023, 01:36 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
محمد داود العونه
عضو مجلس إدارة
يحمل أوسمة الاكاديمية للابداع والعطاء
الأردن

الصورة الرمزية محمد داود العونه

افتراضي رد: آه لو،،//فاتي الزروالي

من أجل براءة الطفولة وحيرتها..
.
. نرفع النص..
.
. كل التقدير والاحترام









أحبّك..
كطفلٍ ساعة المطر!
  رد مع اقتباس
/
قديم 13-09-2023, 07:27 PM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
فاتي الزروالي
فريق العمل
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب

الصورة الرمزية فاتي الزروالي

افتراضي رد: آه لو،،//فاتي الزروالي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام المصري مشاهدة المشاركة
🙂
براءة الطفولة!
فأطفالنا هم ما نصنعه.. نعم
نحن مسؤولون عن أفكارهم وما يشكل وجدانهم
لأننا باهم الأول والواسع على المعرفة

علينا أن نكون حذرين وحقيقيين معهم،
فهم يعرفون كيف يختبرون المعارف

ضحكت من براءته، وبشجن كبير وقفت أمام المفارقة

شكرا لك فاتي الحبيبة
على هذه الوقفة

محبتي وتقديري
الغالية الطيبة أحلام المصري

سعيدة جدااا بمرورك هذا
وأشاطرك الرأي
بل وأكثر أزيد بأن الأطفال
هم رجال الغد
فمهمة الآباء والأمهات كبيرة وجدااا
خصوصا فيما يخص اشباع رغبة المعرفة لدى الطفل
كما أن الحقيقة المغلوطة لا تكن سبيلا صحيحا
لتوجيه فكره وتنمية شخصيته
بل بالعكس فهو دائم التجربة
واحتكاكه بمحيط منفتح
يجعل المهمة صعبة
وهكذا ..كان ولابد من التطرق للاجابة عن الأسئلة
ولو محرجة أو تدخل في نطاق "العيب "على مستوى تفكيرنا
فنحن بالتطرق للتربية الجنسية نغلق الباب أمام التحرش والابتزاز والاعتداء
وعند السن 3 إلى 6 يجب التحدث عن التزاوج
وذلك لأهميته حتى لا ينقرض الانسان والحيوان والنبات
ومن خلال فكرة التزاوج تصبح فكرة الحياة والموت أمورا طبيعية
فهي سنة الحياة

غاليتي
أسهبت في الرد عن سطورك
فهي دائما تُلهمني للأجمل وأقسم
شكرا لمرورك
ومحبتي وأكثر






  رد مع اقتباس
/
قديم 21-09-2023, 12:15 PM رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
غلام الله بن صالح
عضو أكاديميّة الفينيق
عضو تجمع أدباء الرسالة
يحمل أوسمة الأكاديمية للابداع والعطاء
الجزائر
إحصائية العضو








آخر مواضيعي

غلام الله بن صالح متواجد حالياً


افتراضي رد: آه لو،،//فاتي الزروالي

نص جميل ساخر وهادف
دمت بخير وألق
تحياتي






  رد مع اقتباس
/
قديم 28-12-2023, 07:58 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
فاتي الزروالي
فريق العمل
عضوة تجمع أدباء الرسالة
تحمل أوسمة الأكاديميّة للابداع الأدبي والعطاء
تحمل لقب عنقاء عام 2010
المغرب

الصورة الرمزية فاتي الزروالي

افتراضي رد: آه لو،،//فاتي الزروالي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة راحيل الأيسر مشاهدة المشاركة

صدقت أيتها العزيزة / فاتي
وأصبتِ
للأطفال أسئلة تجعلك تحتارين وأنت تبحثين عن الإجابة وكيفية صوغها بطريقة تتناسب مع أعمارهم وأفهامهم ..
وهذا الطفل البرئ كان عجولا على ما يبدو
وأراد أن يرى أولاده الذين من صلب سكاكره 😅😅
وطالما أن الأمر بهذه السهولة واليسر
لماذا يرجئ أمر الأبوة ..

( ينثرها وهي حالية )
على نمط ( يضربها وهي حامية ) 😅

وهاقد نثر ( وطلع بخته صرصور )



دام لك جمال الروح وخفة الظل
وطابت أيامك ..
الأطفال بطبيعتهم يحبون الاستطلاع
ومعرفة كل شيء
خصوصا في وقتنا هذه المليئة بكل الوسائل المرئية والسمعية
التي لم تترك للوالدين مجالا للتفسير
لكن ...وهنا آخذ نفسا عميقا
من الضروري أن يكون هناك تدخل من الآباء والأمهات لازاحة ما قد يشوب الحقائق من ضبابية
حتى نضمن حماية فلذات أكبادنا

الغالية راحيل

كل التقدير والشكر لمروركم الجميل
الذي أمتعني وجدااا
محبتي وأكثر






  رد مع اقتباس
/
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة نصوص جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:12 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة لأكاديمية الفينيق للأدب العربي
يرجى الإشارة إلى الأكاديمية في حالة النقل
الآراء المنشورة في الموقع لا تعبر بالضرورة عن رأي الإدارة بل تمثل وجهة نظر كاتبها فقط